بداية الرواية

رواية اخوه يعيشون في صراع مع الزمن -39

رواية اخوه يعيشون في صراع مع الزمن - غرام

رواية اخوه يعيشون في صراع مع الزمن -39

في السياره ..
: تفضل
اياد وهو يسوق : شنو هذا ؟
الريم : فلوس خمس الاف
اياد : ليـــه ؟
الريم : اللي عرفته ان حبــة المخدرات غاليه وانت دايم تعطيني من غير شي وهذا الفلوس
اياد : لا لا ماراح اخذ شي
الريم : بتاخذها
اياد : طيب باخذها حق علاجك
الريم : علاجي !
اياد : تدرين إن الحبــه الحين اذا بلعتيها ماتجيب فايده يعني لازم تاخذين ابــره
الريم بـ شهقه : آآآآآ أبـــــــره !
اياد : إيـوا علشان كذا ابيك تتعالجين تجلسين في المستشفى شهر
الريم : لا اياد انت تطلب المستحيل انا ودي اتعالج بس واهلي وش اقولهم
اياد : مايدرون ؟
الريم : لا بس اختي ساره عرفت واخوي بندر مدري كيف عرفو
اياد : وش قالو ؟
الريم : هذا اللي مستغربه منه ساره دايم تسألني تقول تحس ان فيني شي وفي الاخير اتفاجأ إنها عرفت تخيل تركي اخذ جوالي وكان يحسب جوال ساره واهي تهاوشت معاه علشان الجوال وقره نص الرسايل
بس مدري وش قالها الحييين
اياد : طيب وبندر ؟
الريم : بندر مدري جالي فجأه يقول ان ساره كانت تنتظر اني اقولها
اياد : وبس !
الريم :ايي
اياد : طيب خلي بندر يساعدك
الريم : كيف يساعدني ؟
اياد : مدري بس طلبي منه
الريم : لا استحي ماعرف
اياد : اهو يدري يدري طلبي منه
الريم : ماقدر اطلب منه وبعدين يمكن يرفض
اياد : ليه يرفض مو انتي اخته اكيد يبغى يساعدك
الريم : عارفه بس اهو مدري كيف مايتقبل اي شي يعني ماقدر ... نزلت راسها : شكلي بظـــل طول عمري كذا
وقـــــف سيارته على جنب : الريم انا اللي ورطتك في هالمشكله وانا اللي بحلها لك
فجــأه حست بـ قشعريره ونتفض جسمها : آآه
اياد بخوف : ريييم وش فيك
الريم وهي تحك جسمها : شنـ شنطتي فيها حبــــــه طلعها لي
اخذ شنطتها بســـرعه وفتش كل مكان وماشاف شـــي
اياد : مافي شي
مسكت راسها بقـــوه وأهــي تتوجــــــع : آآآآآآهـ جسسسسمي
حرك سيـــارته بســـرعه جنــــونيــــــه : اصبري لما نووصل المزرعه واجيب لك
الريـم بـ تعب : لـ لآ تســرع
اياد : مو شغلك تحملـــي انتي اشوووي دقايق ونوصل بس راح تاخذين أبــره
الريم بـ صراخ : أي شــــــــــــي أي شـــــــي يسكــــــت الألآم آآآآآآآآآآآآآآآآآهـ
وقــف سيارته وقفل كل الحبات : خليك هنا ولا تفتحين الباب حق احد
.
.
: فهد تكفى بس أبـــره وحده والله اعطيك الفلوووووووس
فهد وهو يدخن بـ برود : لك كم يووووم مادفعت مسجل عليك عشر الاف لو تاخذ ابره راح تصير خمس عشر الف ريال ويمكن اكثر
اياد تذكر الفلوس : طيب اعطيك الخمس وبكره الباقي
فهد قام : طيب الابره حق منو ماخبري انك تاخذ ابر
اياد : حق واحد من ربعــي تعبان بسرعه
فهد : واحد ولا وحده
اياد : فهد مو وقتــــه البنت تتوجــــــع
فهد : طيب طيب .. طلــع له أبـــره : هذي تقدر تستخدمها مرتيـــــن بس ترى خطر
اياد : عارف هذي اخر مره تاخذها راح تتعالج
فهد : طيب وتعال عندي لك موضوع
اياد وهو يطلع : اووكي بينا اتصال
اخذ الظرف من السياره وعطاها فهد ورجع حق الريم ..
: تفضلــي
الريم : ماعرف لها
تردد اشوووي بس يوم شافها تتوجع مسك يدها وغرز آلســــــــم في دمها
الريم : آآآآه اشوي اشوي
اياد وهو يشيل الابره لف عليها شافها مغمضـــه عيونها بـ راحه
كــان يحس بتأنيب ضميـــــــر .. ماكان مخطط لـ هذا الشــي بــس ماكان يدري كيف صــار ..
كــل للي يعرفــه في ذاك الوقت يبي يرضـــي غروره.. .. آلبنـــات من حــوله كثــــار
مافي بنت وتجرأت وقالت مــابيه .. بس الريـــــم اللي رفضـــته مـاتعود على هالشـــي وكــان يبي ينتقم بـ اي شي الاهم يرضي غروره
بــس ماتووقع إن رآح يقـــــــــع في حفــرة حبــــها وإن راح يجي له يـــوم ويندم ..
: الريم لو اخطبك توافقين
الريم مازالت مغمضه ابتسمت له : هههه غبي
اياد مسك اعصابه : لا تقولين غبي
الريم فتحت عيونها : لانك غبـــي جـــد ، تسألني راح اوفق ولا ، ليـــه انت راح تعطيني فرصـــه ارفض
اياد : وليه ماعطيك فرصــه
الريم رجعت غمضت عيونها: يعني لو رفضت وش الانتقام الجديد اللي راح تتخذه
اياد مسك يدها : لا ريم وربي اني ندمان على كل شي وابي اتزوجك بس اعالجك وفي النهايه لك حريـــة الراي اظل معاك ولا ننفصل
الريم واهي تبعد يدها : لا تمسك يدي
اياد : طيب وش قلتي ؟
الريم فتحت عيونها وحاسه بدوخه : وش رايك انت
اياد وهو يرطب شفايفه بلسانه : ابيك
الريم واهي تلف على جهة الشباك : طيب موافقه
ابتســـــــــم بـ فرحــــــه يمكن هالزواج يصلــــح غلطتــــه في اللي سوا فيها والعلاج اللي راح تاخذه يمكن يكفــر عن ذنبه
// // //
آليــوم التالي في الكويت ..
فـي الكويت ..
: خطبت !
بسيل : ايي ماقالك بدر
فراس : لا ماقال
بسيل : اي صح ماكان في فرصــه
فراس : وامي تدري
بسيل : قلت لها ولا اهتمت كالعاده مو انا اللي بدفع مصاريف الزواج
فراس : طيب انت صغير ع الزواج
بسيل : ادري بس كذا ابي اتزوج ولا حرام
فراس : لا مو حرام طيب منو سعيدة الحظ ؟
بسيل : اسمها سمر
فراس : ومن وين عرفتها ؟
بسيل برتباك : آآآ آمم كنت في مووول وشفتها وسألت عنها وخطبتها
فراس : ومتى الزواج ؟
بسيل : زوجـــة تركي توها متوفيه علشان كذا يقول بدر خلها بعد رمضان يعني في العيد
اسيل اللي توها داخله : كم باقي ع الفطور ؟
فراس وهو يناظر ساعته : خمس دقايق وين فيصل ؟
اسيل : بـ غرفته من امس قافل على نفسه
بسيل : وش فيه هذا الغبي والله شكيت اهو اللي متزوج رحيل مو تركي
فراس : يمكن مو علشان رحيل يمكن لانه تهاوش مع تركي
اسيل : طيب قومو شوفوه امس مافطر الا الساعه الثمان تصدق
فراس بتعب : اذا فضيت رحت له
بسيل : تعبان ؟
فراس :لا امس رحت المستشفى وسألوني عن عمري يوم قلت لهم 26 قـآلو ان امراض الانيميا اغلب شـي تخــف في هالعمر
بسيل بـ فرحه : جد والله
فراس : لا تحط امــل ماقالو الجميع
اسيل : بس انا ملاحظه ان من زمان ماجا لك الوجـــع قبل أكثــــــــر
فراس : اييي اشوي اشوي يخــف
بسيل وهو يشوف الساعه اللي متعلقه ع الجدار : إيــــــــــــــــآ صار فطووووووووووور
.
.
مساعد : هذا فطور دخان ؟
تركي : زين اني تحملت ومادخنت وانا صايم
ساره واهي تشرب فيمتو : مووو زيين ومايجووز
تركي : شربي انتي وساكتـــه
مساعد : وينهم ماحطو الفطور
ساره : جدتي لازم تصلي بعدين تفطر وعاد شووف صلاتها كم تاخذ
ريمــا اللي توها داخله : وش فيكم جالسين هنا صار لنا خمس دقايق فارشين السفره في المجلس
تركي وهو يطفي سيجارته : ريما حطي لي فيمتو في ثلاجــه و اي شي ثاني
مساعد : تعال وين رايح
تركي : بروح ارتاح
ساره : لاحوول الله من ماتت رحيل صار لها اسبوع وهو كذا
ريما : لا تلومونه صعبــه عليه المسكين الله يعوضه
آلجده : أمكم تدري إنكم هنا
مساعد : لا ماتدري وبليز لا تخبرينها خليها تحس على دمها عمرها فوق الاربعين متزوجه
عبد الله : خلوها تعيش حياتها
ساره : وليه ماتاخذ راينا مو عيالها حنا
الجده : احسن زين اللي تسووونّ فيها
عبد الله : كم تاريخ اليوم
ريمـا : 8
التفت عبد الله على ساره وبتسم
ساره : خير ! اول مره تشوفني
عبد الله كاتم ضحكته : لا ثاني مره اشوفج بـ ذي الحاله
مساعد لف على ساره : أي حاله
ساره واهي تحرك الشوكه بـ أحراج : خلك منه
// // //
: طلقنــي بـ ثلاث ياغبيه
وسن : يعني مافي امل
فداء ببتسامه: لا مافي وسكري هالسالفه ... لفت على بدر : وش صار على خطبة بسيل ؟
بدر : وافقو والزواج ثاني يوم العيد
وجن : يؤؤ طيب وعدة فداء ؟
بدر : بتخلص العده خـــلاص ... قطع حديثهم رنــة آلجــوال وصعد فوق
: متى الزواج ؟
بدر : طيب سلّم قبل ع الاقل قول الوو
فهد : ماعندي وقت متى الزواج
بدر : من قال إن وافقنا
فهد : أها أووووكي جهز اللي تحتاجه حق السجن باي
سكـــر من غير مايسمع رد بدر ..
قــط بدر الجـــوال وبـ صوت عالي : بنـــــــدر اليـــــاس تعالو غرفــــــتي ..
رآح غرفتـــــــه وثـوآني ودخلو مع بعض ..الياس كان متوتر خايف ان عرف شي عن طلال .. وبندر دخل بـ برود ويده في جيب البنطلون ..
بدر : جلسو هنا عندي لكم موضوع
جلســـو ع السرير
: يمكن بكره أو بعد بكره راح ادخل السجن
الياس : سجـــــــــــــــن ! ليه ساره رفضت تتزوج فهد ؟
بدر : وانت من جدك اخلي ساره تتزوج تاجر مخدرات هذا اللي باقي بعد الزواج مو يوم ولا يومين الزواج عشره وانا لا دخلت السجن راح اظل اربع سنوات خمس واطلع
الياس : طيب ؟
بدر : لا رحت السجن مافي لا فراس ولا مساعد ولا تركي وحتى فيصل مو هنا لازم تعتمدون على نفسكم الشركه راح تنبــاع على بو عبد الله وانا بـ سجن مافي احد يصرف امي وخواتي غيركم
الياس : بس احنا في الجامعه ومكافأتنا ماتوصل الالفين كيف راح نصرف ع البيت
بدر : اشتغلــــو
الياس : شغــل !!
بدر : ايي شغل وش قلت بندر
بندر : ماراح اشتغل
بدر : انتو مو صغار عمركم عشرين كيف راح تاكلون وتشربون
الياس : عندنا فلوس اللي اخذناها من راشد
بدر : وهالفلوس اللي عندكم تتوقع تكفي اربع سنوات وانتو بس اثنين امي وسن وجن الريم وغير الخدامات يبغون معاشهم
بندر واخيرا تكلم : والعمارات اللي عندنا
بدر : يعني راح تعتمدون عليهم ؟
الياس : ايي صح العمارات وعادي ليه مانعتمد انا عندي عمارتين واقدر اعتمد على نفسي فيهم وسن و وجن نفس الشي ونقدر نصرب على خالتي منها
بدر : يعني هذا اخر شي عندكم ؟
الياس : إيي
بدر : طيب
الياس : لا تزعل بدر بس انا واحد زين اني ظليت في الجامعه تبيني اشتغل
بدر : لا كيفكم هذا مجرد اقتراح لانه اللي ابيكم في موضوع ثاني
الياس : شنو ؟
بدر : ماوصيكم عليهم أي شي يبغووونه جيبــــــــوه وسن ماتطلع الحالها تولين بنت عمتي طلعت من السجن يعني مايندرى وش تسوي بعد
الياس : لا توصي متى بتروح ؟
بدر : مدرري
الياس : طيب بدر مافي حــل الا إن ساره تتزوج فهد ؟
بدر : لا مافي حل
الياس : هذا الشركه راح تبيعها
بدر : لاني بنسجن والشركه اذا ظلت كذا من غير أحد اكيد راح نخسر الكثيـر
.
.
وجن : بـدر لا الله يخليييييييييك
بدر : كلها اربع سنوات وش فيكم انتو ليه مكبرينها
ام بدر : ويدعيك قلبك تترك اميمتك
بدر وهو يبوس يد امه : يمه اكيد مايدعيني بس هالشي غصب عني
ام بدر : وشركــة ابوك اللي تعب عليها سنين راح ياخذونها بـ سهوله
بدر : لا توجعين يمـــه قلبي أكثر
وسن واهي تصيح : يعنــــي عندك اربع سنـــــــــوات سهله !!!
بدر : اسسهل من اخلي اختي تتزوج من تاجر مخدرات
الريم : طيب وحنــــــــــا كيف راح تتركنا
بدر بـ ضيقه : الياس وبندر ان شا الله ماراح يقصروون
ضــم أمــه وباس راسها وسلم عليهم كلهم واخذوهـ الشرطــــه
.
.
دخل المكتب والعسكري من وراه .. شاف فهد جالس ع الكنب بـ بتسامه خبيثـــه
الضابط : بدر سلطان آلـ *** تعتـ ...
تقاطعه بدر : ماراح اتكلم احكمووو علي
الضابط : يعني تعترف في كل شي
بدر : قبل شهوور سويتو التحقيق وقلت كل شي وماعندي شي اقوله الحين
الضابط : ياعسسكري اخذه
فهد : شفت ياحظرة الضابط
الضابط : طيب وانت ماراح تتنازل
فهد : لا ماراح اتنازل
الضابط : اوكــــــــي وقـــع هنا
وقــــع وطلع من مركز الشرطه : هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هههه
آآآهـ ياااااااااابطني طلعت في هالحظـــــــــه غباااااااء بدر هههههههههههههههههههههه
فؤاد صاحبه : يلا بتقولي اللي سويته
فهد وهو يركب سيارته : اولا الدنيا مو فوضى اني بدخل واحد السجن وبطلعه
فؤاد : اجل اول مره كيف طلعته من السجن
فهد : واسطــــه طلعته بالواسطه بس الواسطه ماتدخل واحد السجن من غير شي
فؤاد : طيب وانت كيف دخلته السجن ؟
فهد : بلغت ان متسلف مني خمسين الف ههههههههه
فؤاد : وهو قال ايي متسلف
فهد : لا الغبــي قال انتو استدعيتوني وانا قلت كل اللي عندي وماعندي شي اقوله و وقع من غير مايقره شي هههههههههههههههههههههه
فؤاد : هههههههههههه والله إنك داااااااااااهيه
// // //
: إيييييييييييش يعني الحين خذوووه ع السجن
الريم واهي مقطعه نفسها بكي : إيي واحكموو عليه اربع سنوات
ساره : ياااااعمري يابدر والله والله عادي اتزوج فهد بس مساعد رافض ونفس الشي بدر
الريم واهي تمسح دموعها : بس لو فكرتي فيها بدر راح يجلس اربع سنوات وزواجك راح يظل سنين مو معقوله راح تتحملين كذا
ساره : وانتو طيب ؟
الريم : بندر والياس معانا يقول بدر اعتمدو عليهم في كل شي
ساره : يمكـــن خيرهـ لهم يصيرون رجـــال
الريم : يمكـــــــــن ..... الريم متردده تفتح معاها الموضوع ولا بس في النهايه قررت تتكلم ..
: ساره .... وش سويتي مع تركي ؟
ساره : بندر عطاني حبوب وقال اذا سألك اي حبوب اللي اخذها بقول هالحبوب
الريم : يعني بندر جد يدري ؟
ساره : مدري .. ريوم ليــه كذا سويتي في نفسك ! انتي بنت توك صغيره تتعاطين مخدرات وتطلعين مع واحد
الريم : مووو بـ يدي يا ساره انا ماكنت ادري ان هالحبوب مخدرات وربي مدري كله من مشاعل
ساره : مشاعل اهي اللي عطتك !!!
الريم : يقول اياد ان اهي ماتدري عن الحبه تحسب ان منـــوم علشان اياد يجي لي وو
ساره بعصبيه: ولــــــــــــو اهي في النهايه كانت تبي تدمـــرك انا اورييييها الحقيييييييييره
الريم : سافرت ولا كان ماخليتها
ساره : وانتي بعـــــد غبيه كيف تبلعين شي مو متأكده منه
الريم : حطتـــه في العصير انا وش دخلني
ساره بـ خوف : طيب انتي لو ماتبلعين حبــه يعنـ
الريم : يعني جسمي كله يووجعني يعني احس كيف الدم يمشي في عروقي يعني اتعذب يعني اذووووق الموووت ياساره
ساره : ومافيه علاج
الريم : الا بس لازم اظل شهر و أكثر في المستشفى يعني سمعتي تروووووح
ساره : اهم شي تتعالجين
الريم : يمـ ... " كانت بتقولها ان يمكن تتزوج اياد بس غيرت رايها "
ساره : شنو !
الريم : لا ولا شي انا بسكر الحين يلا باي ..
بعـــــــد أسبـــــــــوع ..
في السجـــــــــــــــن ..
جـالس الحــاله ويقره قرأن .. بعد ماخلص تمدد ع الارض
وجـــاء له الحارس وهو جايب له تمــــر ولبـــــن يفطر فيـــــــه ..
تــذكر كيف في بيتهم مابقى شي مـايكلــــــه كل اللي يتمنـــــــــاه اشتاق حق الباستا من يد أختــه وجـــــــــن
كــل ماتذكر طعــم الباستــا يحس يبيهـــــا الحيـــــــن .. ..
كل أكلــــــه ورجع تمدد " وجـــــــــن "
بنت هــادئـــــه وحلـــوه والحين اهي في أخر جــامعه .. وأحلى شي فيها طباخها
تذكر يـــوم مساعد ورواف ولد عمتــه ينرفزونها إن طباخها مو حلوو واهي تصيـــح عند أمها
يوم كــانت صغيرهـ .. فجــــــأه توسعت ذكريـــاته وصار يتذكر طفـــولته ..
رواف كـان يسمونه على وجن .. وضاري على وسن .. وفداء على ايـــاد
وهـــو على تــــولين .. كشــر وجهه : انا كيف رضيت لهم يقولون اني باخذ توليــــــن
دارت الايـــــــــــــــــــام فجـــــــــــأه وصارت تولين عـــدوته .. وفداء تزوجت سامي ورواف تـــزوج
بس ضااري لما الحين مصــر على وســـــــن ..
كبـــرو وكبـــر حبهـــــم .. وعارف إن وسن تحبـــــه بس ماتحب أحد يعلق عليها
كــبرت ذكريـــــــاته وهو في المراهقه .. ..
ماصار يشـــوف عماته كثـــير تفـــارقو وكل وحده منهم مشغوله بـ زوجها واولادها
في هالحظـه تقرب من اخوانه وخواته كثيــــــر بعد ماكانو متباعدين علشان ابوهم ..
: إيي والله دارت الدنيا علي أجـــل عمتـــي هند تطلــع امي ههههه
كــان يسولف ويرد على نفســـه ويضحك مع نفســــه هذا حــالته من اسبــــوع ..
مــاكان احد معـــاه الا ذكريـــــــاته اللي كانت احلى ذكريـــات
نـــدم إن ماكان يطلع مع اخوانه وخواتـــه كــان دايم مع ابووه في الشغــل ويوم وصل العشرين
عرف شلــــــــة المخدرات وصار مايشوف اخوانه الا نـــادر
// // //
وفــي شخــص مثلــــــــه اسبــوعين وهو مايطلع من غرفتـــه الا حق الفطور ..
يســولف مع ذكريــــــــاته .. على إن ماكنت ذكــرى حلــــوه ولآ كـانت مثــل اللي يبيهـــا ..
: خجــوله وحلـــوه وهادئـــــــه فاقده حنــان هذا البنت اللي كنت اتمناها من زمان بس راحت من نصيــــب تركي وفي النهـــايه راحت لـ عالم الاموت..
مــاكان لي أمــل في قربهــا كـنت أحاول ازرع الامــل لو اشوي بس راحت وراح املي معاها ..
يتــذكر كيف يقضي الاوقات معاها .. كانت تســولف معاه سوالف عاديه ويعلمها ع النت وكيف تشغل الكام حق تركــي
وكيــــــــف لا بتسمت تبرز غمازاتها .. " الله يرحمــــــــــــك "
.

الجزء الرابع عشر .. الفصل الاول ..

.
.
: ساااره ووووين ؟
ساره : تعالي بس اشوي ندخل هالغرفه
وسن : ياغبيه احنا في مكه والبنات كلهم برحون عنا
ساره : معلييه بس اشـــــوي
دخلـــو الشقــــــــه ..
وسن : وااااو مرره حلوووه
ساره : مافي احد ساكن فيها بقول حق بدر يخلينا نسكن هنا
: أحمم أحممم
وسن : منووو خالد !!
خالد : وش فيكم هنا ؟
ساره بتحطيم : يؤؤ حسافه انت ساكن هنا ؟
خالد وهو يمسك يد وسن : إيـــوا
سمعت ساره صوت اخوها مساعد ودخلت الكبت بـ خوف
وسن : اتررك يدي بروح مع ساره
باس يدها وابتسم بـ خبث وترك يدهــا
تقلبت يمين يسار وفتحت عيـــونها .. ودخلت دورة المياه تغسل وجهها
جلست ع الكرسي قبال التسريحه : حلم ! منو خالد ! إيييي ليكون هذا خالد صاحب مساعد ! وش جابه عندي في الحلم هههه .. إيي تذكرت امس انا وجن كنا نسولف عنه الظاهر تحزن في مخي
لبست ومشطت شعرها ونزلت تحت المطبـــخ ..
شربت مــاي وشهقت فجـــأه : نسسسيت إن رمضـــان
بندر اللي طلع من وراها : عادي لا تستحين مني
جمدت وسن مكانها ولفت عليه : بندر !! وش جابك هنا في المطبخ
بندر وهو يــاكل برود : اللي جابك هنا جابني
وسن بـ صدمه : بندر انت تـــاكل !! احنا في رمضااان ياغبي
بندر : عــذر شرعي حالي من حالك
وسن بعصبيه : ياقليل الادب من قال اني فاطره شربت ماي بالغلط
بندر : اها
وسن حست ان مو مصدقها : بنـــــدر !
بندر قام من على الطاوله رايح يغسل يده : نعم !
وسن : ليه فاطر ؟
بندر :عذر شرعي
وسن : لا تكذب ماعندكم عذر شرعي
بندر وهو رايح حط يده في جيبه : مايهم صدقتي ولا
وسن منقهره من برووده : اللهم اني صائم
صعدت فـــوق غرفتها وصلت الظهـــر ورجعت نـــامت والحلم لما الحـــــين في بالها ..
.
.
: يوو يووووووووووووووووووووووووووهـ
اياد : ياخي قوووم غرفتك اذا تبي تنام
ضاري : غرفتي المكيف خربان فيني نوووووووووووم
" ع فكره اياد مو اهو نفس الشخص اللي تعرفه الريم _^ "
اياد : طيب قوووم غرفـــة ريــان
ضاري : هــا ؟
اياد : وش في وجهك انصبغ
ضاري : لا مافي شـي بـ بس
ندى : الغبي يخاف يروح غرفة ريـان ههههه
اياد : هههههههههههه حمد الله والشكر
ضاري : جب بس اقوول وش رايكم نعزم بيت عمي سلطان ع الفطور
اياد : كلهم ولا بس وسن *_^
ضاري : اذا كــان بس وسن اكيد ماراح فـ قولهم كلهم
ندى : مو قبل تاخذون راي ابوي !
ضاري : ماعليك اكيد بوافق بس سوو حسابهم خالتي ام بدر وبندر و وجن و وسن والريم والياس
ندى : بدر رجع على السجن ؟
اياد : المسكين ماصدقنا على الله يطلع
ضاري : يلا ان شااء الله ربي يفرج عنـــه
// // //
: وش له مستعجل !
بسيل : مدري
اسيل : طيب كيف تبي تسوي الملكه من غير بدر
بسيل : ياغبيه بدر يمكن يظل اربع سنوات يعني البنت كذا راح تنفضح يمكن تنخطب او شي
اسيل : بس ياغبي لا تنسى انك خطبتها خلاص
بسيل : مايصير الاهل ماراح يوافقوون كذا نخلي البنت تظل اربع سنوات معلقه
اسيل : طيب وش ناوي تسوي ؟
بسيل : انا وفراس بنروح السعوديه نملك ونرجع وسمر معانا
اسيل : وأنا !
بسيل : مايحتاج تجين مايصير فيصل يجلس الحاله
اسيل : وكذا يعني ماتبيني اشوف ملكتك
بسيل : لاحووول ماراح نسوووي شي حنا بس ملكه ونمشي هذا كان شرطي
مدت بوزها واسكتت ..
فراس اللي تو جاي : وبعدين حنا راح نظل هناك بس ثلاث ايام مافي داعي تتعبين نفسك
اسيل من غير نفس : طيب
.
.
" ماعترفت في حبي لك "
وعدت نفسي اني اساعدك واخليك تعيشين احلى حياه معاي من غير تركي بس رحتــي قبل ماسوي الوعد :( ..
سمـــع رنـــة جــواله عرف ان المتصل تركي قبل لا يشوف الاسم من النغمه الخاصه له ..
ما كان له خلق تركي ابد .. مرات يجي له شعور ان اهو السبب في موت رحيل ..
بـعد أخر رنــــه قرر يــــرد من غير مايتكلم ..
تركي من حس ان فيصل رد عليه تكلم على طول : تعبت
فيصل : ...... " مارد "
تركي : تعبت من كل شي يكفــي غياب رحيــل عني اذا كثرت مشاكلي وحسيت اني تعبان اروح لها وكذا من الله انسى كـل شي كل شي بعد ماشوف ابتسامتها اللي تعطيها براءه اكثر واشوف خجلها
الحـــين منو اللي بـ نسيني كل شي منـــــــــــــــــو ؟
فيصل وهو يبلع غصته : وش فيك ؟
تركي : امــي تزوجت من بو عبد الله
فيصل : طليق اسيل ؟
تركي وهو يزفر: إيــــــــه
فيصل بهدوء: الله يكون في عونكم
تركي : تعبان انت ؟
فيصل برتباك : ليه اتعب ؟
تركي : زعلان ؟
فيصل : وليه ازعل ؟
تركي : علي ؟
فيصل : لاا
تركي : اجل وش فيك ؟
فيصل : مافيني شي ماشتكيت الحال انا
تركي بحزن : أوكي
فيصل : اقدر اسكر الحين ؟
تركي : تقدر
سكــر فيصل على طـــول تنهد وقـــام يتروووووش ..
.
.
بعد وفــاة رحيل صار كذا ! يحبها ! ولا وش فيه ! ليه يعاملني كذا ! ..
قطعت عليه حبل افكاره ريما خالته ..
: انا زوجي مات حزنت عليه شهرين ولما الحين حزينه بس تقريبا نسيته
تركي : تحاولين تقولين اني شهرين وانساها ؟
ريما : يمكن شدراك
تركي وهو يتمدد : رحيــــــــل غير غيـــــــر صعب تنسي !
ريما : لاحظت شيء
تركي وهو يلف عليها : وووش ؟
ريما : اسمائكم تركــي و رحيل تعنــــي آلفراق
تركي عقد حواجبه : مافهمت
ريما : لاحظ ان اسمها رحيل وكأن راحلــــه واسمك تركي كأن متــروك وحيد
تركي وهو يتأمل السقف : لو ملاحظ يمكن هوووون علي هالشي
دخل عليهم عبد الله : ريما وين جوالي ؟
ريما واهي تأشر ع الدرَج : هنا موجود
عبد الله وهو يفتح الدرج : شنو اللقافه ليش تحطيه هنا ساعه ادوره
تركي : مو هي اللي حطته انا
عبد الله : وليش حظرتك ؟
تركي من غير مايلف عليه: ماكنت ادري حسبته جوالي
عبد الله : وبعد ماعرفت ان مو جوالك ليش مارجعته مكانه
تركي بـ صبر : لا تسووويها سالفه خلاص هذا انت شفته
عبد الله : تعلم لا شفت شي مب حقك ترجع مكانه
تركي : لاحووول هذا اللي يبي يتهاوش
ريما : بس ! شفيكم كلها جوال
تركي : ماتقولين حق اخوك

يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -