بداية الرواية

رواية غلطه وبندفع ثمنها السنين -40

رواية غلطه وبندفع ثمنها السنين - غرام

رواية غلطه وبندفع ثمنها السنين -40

نوريه انزلت تحت وخذت بنادول من المطبخ
وهي بتطلع الدرج لمحت ابراهيم نايم بصاله والانوار طافيه..
نوريه قربت من ابراهيم قالت وهي تقعده من النوم: شنو منوك اهني...بنت وضحه طاردتك من الغرفه...
ابراهيم وهو يعدل جلسته: يمه هيونه مالها شغل ..
ابراهيم:ايه الستر عليها....انا بعلمها منو نوريه..
ابراهيم شاف امه راحت فوق ...عرف انها رايحه فوق عند هيونه
بغرفة هيونــــه
هيونه لابسه قميص نوم السود قصير وعلاق ومنسدحه على سرير والتلفون بيدها تعيد الاتصال على ابراهيم
دشت عليها نوريه من غير ماتطق الباب..
هيونه شافت نوريه داشه عليها هجوم قامت من السرير بسرعه
نوريه:ايه نايمه على سرير مرتاحه و ولدي يتقلب على الكنب..
هيونه تدور الرداء حق القميص مستحيه من نوريه تشوفها بالقميص النوم
نوريه شافت هيونه تدور لها شي على بالها مطنشتها قالت: انا اكلمج عطيني وجه..
هيونه وهي تلبس الرداء قالت: انا ماطردته من الغرفه..
نوريه:السانج هو اللي عيفه من الغرفه..
هيونه على بالها ابرهيم علم امه باللي صار بينهم
اشوي ابراهيم دش عليهم وسمع كلامهم قال: الله يرضى عليج يايمه....انا كنت تحت اشوف التلفزيون وغفيت
نوريه: ماتطوف على هاي السوالف...بس شوف حالتك من يوم مااخذتها ماشفتك ولا مره مبسوط من خاطر كله التصنع...هذي هيونه اللي انت تبيها وميت عليها..
يوم مرام مرتك شنو زينك والسعاده امبينه عليك والكل يحسدك عليها..
ابراهيم انتي تعرفين اني ماني مبسوط معاها قال: ماله داعي هذا الكلام يايمه..
هيونه الذبحتها الغيره ليه تذكر مرام قالت: المطلوب مني ؟؟
نوريه جات بترد عليها سبقها ابراهيم
ابراهيم يفتن: المطلوب حطي السانج بلاهاتج
هيونه انصدمت من ابراهيم اشلون يكلمها حدام امه جذي...
نوريه: المطلوب تعلمي اشلون تسعدين ريلج بدل السان الطويل هذا اللي ينقط عسل
هيونه النقهرة من نوريه اتعلم شنو شيفتني مو متعلمه ولا متربيه : الحمد الله انا متعلمه عشان انتي اللي داشه علي بال غرفة مدرعمه من غير ماتستئذنين..
ابراهيم تحمل هيونه وايد بس انه ترد على امه ماتحمل رفع يده وعطى هيونه كف على وجها خلها تطيح على الارض من قوة الضربه
نوريه الصرخة ماتوقعت ابراهيم يمد يده على مرته: شنو سويت ..
ابراهيم قال:هلا مره الطراق المره الثانيه اذا شفتج رافعه صوتج ولا مطوله السانج على امي لا القصه لج السانج.......وطلع من ا لبيت بكبره
نوريه شافت ابراهيم طلع وهيونه على الارض طايحه وتبكي بصمت وهي مدنقه
ترددت تهديها عشان ماتكبر السالفه وتنحاش من البيت....لامابتسويها وتنحاش... بعدين قررت تروح الغرفتها ...
.
.
.
.
غرفة نوريه واحمـــــــــد
احمد:ليه تدخلين بينهم ..مالج شغل فيهم خليهم على راحتهم..
نوريه:انا ماارضى على ابراهيم ينام على الكنب..
احمد:شوفي شنو سويتي لماتتدخلتي ...كاهو طق البنيه..
نوريه: ماتوقعت توصل الي الطق..
احمد اخذ الجوال يكلم ابراهيم يشوفه وينه راح...
..........................
في بيت ناصر
هند تحوس بالغرفه
مره تجلس على الكنب ومره تنسدح على السرير ماجاها نوم وهي ماكلمت تركي قبل لا ينام
ومستحيه تكلم فهد
هند تنسدح على سرسر قالت وهي تحرك شعر ناصر بنعومه: ناصر ...ناصر
ناصر حس عليها: هااااااااااااااه
هند: تكفى كلم فهد...طمن قلبي..
ناصر مازال مغمض عيونه: مانمتي؟؟
هند بزعل :ماجاني نوم..
ناصر اخذ تلفون بيكلم فهد: ارعفج ماراح تنامين لين تسمعين صوته..
.
.
.
فهد بصوت نايم: الوو
ناصر:اسف ازعجتك بس عمتك بطت راسي من الازعاج والحنه.. اخبار تركي..
فهد:صارله ساعتين يتقلب على السرير توه نايم..
ناصر:يظهر طالع على امه...هذيه تحوس بالغرفه
فهد تعمد يقولها: خلها تحوس هي السبب باللي صار حق تركي..
ناصر عدل جلسته: قالك تركي شنو فيه؟؟
فهد ذابحه النوم: بعدين بقولكم ابي انااااام..
ناصر يبتسم: نام نوم العوافي...قفل جهازك ولا ترا هند بتئذيك..
فهد يبتسم يعرف هند متعلقه بعيالها حيل : لا توصي حريص
.
.
.
ناصر يسكر التلفون من فهد
هند وهي مقابله ناصر و نواف بينهم
نواف مغطي كل جسمه وراسه بالحاف..
هند:شنو يقول فهد؟؟
ناصر: يقول تركي يتقلب على السرير صارله ساعتين توه نايم..
هند وهي ترمي نفسها على المخده: اااااااااااااااااه ياقلبي..
ناصربخبث يقرب منها بس فيه شي رده
هند شافت ناصر يقرب مو منتبه حق نواف: ههههههههههه ديربالك لاتعور نواف
ناصر : يووووووووه نسيته ...
هند تضحك بشويش عشان ماتصحي نواف من النوم :هههههههههههه
ناصر نقهر مايقدر يسوي اللي براسه قال خليني اقهرها: تضحكين وانتي السبب في اللي صار حق تركي..
هند اشهقت: تركي قال حق فهد؟؟
ناصر:ايه قال انتي السبب وبسس وقال بعدين بعلمكم بسالفه ..
هند:تكفى ناصر كلم فهد
ناصر الف الجهه الثانيه وتلحف ..(يعني افهميها مافي امل اكلمه)
هند اخذت جوالها تتصل على فهد حصلته مقفله
...............
في بيت ام ناصر
ناديه صحت من النوم بدري وهي متنشطه وبراسها مائة مشوار
اطلبت من الخدامه تسوي لها ريوق
.
.
.
فهد قعد من النوم واخذ له شوار ولابس ملابسه
وكشخ على سنكت عشره
ونزل تحت وهو مار جدام جناح البنات انتبه على ناديه وهي جالسه وسرحانه
.
.
.
الخدامه جابت الريوق حق ناديه واطلعت من غير ماتسكر الباب الجناح
ناديه كانت لابسه بيجامه علاق وفاكه شعرها
وجالسه على الكنب وهي لامه الرجولها وماسكه كوب الحليب
دش فهد عليها وجلس جنبها من غير مايتكلم وقرب الطاوله منه وصار ياكل من الريوق
ناديه استغربت من حركته ...كل هذي كشخه وين بيروح... الشركه مافيه دوام اليوم الجمعه..وين بيروح
صارت تتأمله وهو يتريق بهدوووووء
فهد تعمد يطنش ناديه وكمل ريوقه
فهد التفت عليها وسحب منها الكوب الحليب وشربه كله دفعه واحده
لما خلص من الريوق قام من مكانه يبي يطلع
ناديه انقهرت من تطنيشه ليه يطنشها اخذت لكشينه (مخده الصغيره) ورمته على فهد
هي على بالها ماراح تحوشه
بس خاب ضنها
الكشينه حاشت ظهر فهد
فهد التفت عليها شافها مدنقه حاطها يدها على فمها
كتم ضحكتها...اخذ الكشينه ورمها عليها وطلع
ناديه وهي تضم الكشينه بعد ماصدتها الضحكت: ههههههههه
........................
في سيار فهد
وصله مسج من ناديه
فهد فتح المسج
(من بعد اذنك بروح السوق )
فهد دز لها مسج
(روحه البروحج مافيه..قعدي تركي من النوم يروح وياج..)
فهد رد البيت مره ثانيه..
.
.
.
.
ناديه قرت مسج فهد وبعدها راحت الجناحها تصحي تركي من النوم
ناديه اطلبت من الخدامه تساعدها بترتيب الجناح
وتجهز ريوق حق تركي
ناديه وهي تغير غطاء السرير وصل لها مسج من فهد
(4503)
ناديه مافهمت شنو يقصد
كملت شغلهاااااااا
.
.
.
.
في اصــــــاله
ام ناص ر وراشد يتقهون
راشد يكلم دارين
راشد:جم باقي وتطلعين من الاربعيييين؟؟
دارين:هههههه انت كل يوم تسئلني هذا السؤال ..باقي عشره ايام
راشد: اااااااااااااااه عشره ايام كنها سنه
دارين بهمس: اشتقت لي؟؟
راشد: انا كل يوم التخيل زولج يمر علي والما اجي بحضنج اختفيتي ..
دارين تبتسم بخجل
راشد: حطيها في بالج المره الثانيه اذا حملتي وتنفستي لا تفكيرن تروحين عند امج تنفسين ..خلاص توبه ..ابيج جدام عيني ماتفارقيني
دارين: ههههههههههههه المره الثانيه يووووووه يحصل خير..
راشد: مااسمع صوت بنتي؟؟
دارين: نايمه بحضن رنيم ..فديتهم..
راشد:لا والله تعطين بنتي البزر تشيلها
دارين:رنيم جالسه تحن علي تبيني احط نوره بحضنها .. وانا ماارد لها طلب ...لاتخاف ماراح يصير لها شي بنتك هذي رنيم جالسه جنبي ..
راشد:مااقدر على قلبج الطيب
دارين بهمس: احبـــــك
راشد يرمي نفسه بحضن امه:افزعي لي يايمه بموووووووووت
ام ناصر تعرف والدها عيار: اسم الله عليك من الموت
دارين: هههههههههههههههه
راشد يحب راس امه قال بصوت عالي: احبج احبـــــــج
ام ناصر: ايه الكذب علي تقول اجبك وانت تقصد راعية التلفون
راشد : ههههههههه انا قلت احبج مرتين وحده لج والثانيه حق راعية التلفون
دارين حست ان اخوانها انزلوا من فوق : حبيبي
راشد: لبيه
دارين تستحي تكلم راشد قدام اخوانها : انا مضطره السكر التلفون اخوني عندي..
راشد: وخير ياطير اخوانج عندج .. اتحدا واحد منهم يقولج شي ..اقص الرقبته
دارين :هههههههههههه يالله حبيبي
فواز وهو داش سمع كلمة دارين قال بصوت عالي: منقدك ياراشد من قدك
دراين صار وجهه الحمر من الخجل
راشد:هههههههههههههههههه...صادوج
دارين تعرف راشد يحب يحرجها وخصوصا اذا تجمع هووفواز قالت وهي تصرف راشد: سكر بنتي جوعانه برضعها
راشد عرف انها تصرفه : بس انا ماسمعت صوتها تبكي ..
فواز اخذ التلفون من دارين قال: سكر التلفون المره تبي ترضع بنتها
وظلو يعلقون على دارين مره راشد يعلق عليها ومره يدافع عنها
دارين تضحك على سوالفهم وهي ترضع بنتها برضاعه (مجمعه حليب من صدرها )
اشوي انزلت ناديه ومعاها تركي
سلموا على ام ناصر
ناديه: تخاويني يايمه السوق
ام ناصر: يخاويك الرحمان....ايمان بتجينا
ناديه: مابطول بسوق كم محل
ام ناصر تعطي ناديه بطاقة: هذي من عند فهد
ناديه تقلب في البطاقه: هذي بطاقة الصراف؟؟
ام ناصر: مدري عنه طلع وبعد عشر دقايق رد البيت وعطاني البطاقه وقال عطيها ناديه
ناديه افهمت المسج اللي وصل لها رقم السري ..فديته ياعلني ماانحرم منه ..
ناديه وهي تقوم : توصين علي شي
ام ناصر: سلامتك..ديري بالك من التركي.
ناديه: بعيوني
ناديه التفتت على راشد الي داشه جو بسوالف
ناديه : يكلم من؟؟
ام ناصر: دارين وفواز
ناديه بخبث قالت بصوت عالي: وينك يادارين تشوفين حالت راشد من بعدك
راشد:شوفي حالتج انتي اول من بعد فهد ويغمز لها عين
ناديه اسكتت تعرف راشد مايطق البريك خافت لا يفضحها قدام ام ناصر قالت عشان ماتبين شي : فديت فهد
راشد يطالعها مستغرب متي تراضوا..
فواز: عطني هذي اللي تفدا رجلها
راشد: اخذي فواز بكلمج
ناديه تعرف ان استلمها فواز وراشد ماراح تتخلص منهم بسهوله قالت وهي تلبس نقابها : بااااااااااي بروح السوق ..وطلعت مع تركي
.........................
في بيت احمد
بغرفة هيونه
هيونه تتأمل بوجها في المرايا
ااااااااااااا ذبحتني يابراهيم الطراق مره وحده..الله يسامحك شوهت وجهي ..مايتغشمر الاخ....ياحضج ياريم الفتكيتي من نوريه وسوالفها
نوريه اقدر عليها بكسبها بمعامله الطيبه
ابراهيم بعد ماكنت انا العب في حسبته صار هو اللي يلعب فيني ....صارهو اللي عايفني
وينه من طلع امس مارد ..اكيد ماله وجه يطالعني بعد الطراق ..
هيونه قررت تروح بيت ام ناصر مشتاقه لها حيييييييل
مالها خلق التزين بس مضطره عشان الطراق اللي مسوي لها بقعه حمرا بالوجه
تزينت والكشخت والنزلت تحت
.
.
.
.
بصاااله
احمد يسئل ابراهيم: وينك من امس
ادق عليك مغلق جهازك
ابراهيم ماله خلق يتكلم: رحت الشاليه
اشوي هيونه نازله من فوق بكامل الناقتها ولا بسه عبايتها سلمت على احمد ونوريه
نوريه تطالعه كل هذي كشخه على وين
ابراهيم يشوفها لابسه عبايتها وين بتروح من غير شوري
هيونه ماالتفتت على ابراهيم زعلانه عليه : بعد اذنج عمتي باخذ السايق روح بيتنا
احمد: هذا بيتج ..بيت ريلج هو بيتج
هيونه ماعلقت على كلام عمها
نوريه: خذي السايق يوصلج البيت ام ناصر مشوار ثاني مافيه وخليه يرد بسرعه انا عندي مشوار
احمد مايبيها تكبر بينهم لانه ماشاف ابراهيم قال بوديج قال: ماله داعي السايق ابراهيم موجود يوديج
ابراهيم قام من مكانه وطلع برا يشغل السياره
هيونه اجلست ماتبي تروح معه
احمد: لاتخلين ابراهيم ينطرج وايد..
هيونه استحت من عمها قامت واطلعت بتروح مع ابراهيم
احمد : وين بتروحين مع السايق؟؟
نوريه:مو رايحه مكان
احمد: تقولين حق هيونه ردي السايق بسرعه وراج مشوار؟؟
نوريه توهقت: كنت بروح بعدين فكرت وهونت
احمد: يمداج تفكرين ؟؟؟
نوريه تضيع السالفه: اخبارك بعد وجع راسك امس ..
.
.
.
في سيارة ابراهيم
ابراهيم: اشوفج بتطلعين من البيت من غير شوري
هيونه تكلم من طرف خشمها: رايحه البيتنا مو مكان غريب..
ابراهيم: حتى لو راحتي بيت ابوج اخذي شواري
هيونه ماردت عليه لا نه معه حق لازم اخذ شوره
عم الصمت لحظات
وصل ابراهيم بيت ام ناصر
هيونه قبل ماتنزل وقفها صوت ابراهيم: الي صار بينا ماابيه يطلع حق احد
هيونه : شنو اقولهم ريلي وسندي طقني ..
ابراهيم: الساعه عشره بمر اخذج
هيونه ماردت عليه نزلت من السياره
وهو كمل طريجه متضايق من اللي صار بينهم
يبيها تتقرب منه بس بعد الطراق مافيه امل تتقرب منه
............................
هههههههههههههههههه فديتج والله
ان شاء الله يعجيكم البارات
اوقات ممتعه ياالغوااااااااااااالي

الجـــــــــــــــــزء 73

في بيت ناصر
فهد بعد ماخلص شغله مع الرجل الاعمال راح بيت ابوه
فهد: هذا كل اللي قاله..
هند منصدمه: كان مفكرني ماحبه واحب نواف وبنتي اكثر منه .
فهد: يمكن انتي مانتبهتي على التصرفاتج تميزين نواف عن تركي انتي تشوفين انج تعدلين بينهم وهو يفهم تصرفاتج تفرقيين بينهم....انتم ذلحين عرفتوا مشكلت تركي عالجوها...اذا اهملتوها راح تدمر العلاقه بين اعيالكم..
ناصر: الحمد الله انه نطق وقالك ولا كان تبهذلنا معه ولا عرفنا علته
هند:هو وينه ماجاء معك..
فهد: راح مع ناديه السوق ...وانا ناوي اخذه معي القطر يغير جو
هند:ماتحملت غيابه عني يوم تريد تاخذه معكم جم يوم
ناصر يبتسم: شنو ناوي علي يافهد تصدع راسي ... بالحنت هند فوق راسي اذا اخذت تركي معك
الكل: ههههههههههه
هند: لاتلموني من يوم طلع على هذي الدنيا ماقد فارقني الا امس يوم راح معك البيت
فهد: الله لا يحرمج منه
الكل: اميـــــــــن
فهد وهو يقوم من مكانه : يالله استئذن....بجيب لكم تركي بعد صلاة العشاء
ناصر: لا لاتجيبه انا بروح عند امي بعد ماانزل هند عند اهلها
هند:مو رايحه عند اهلي وقلبي مع تركي
ناصر: كيفج انا بروح عند امي وبتعشاء عندها
هند:امممممممممممممممم اللي تشوفه
..................
في قطــــــــــــر
ريم تكلم امها بتلفون
ريم: طلع من البيت معصب ولا رد الا اخر اليــــل..
وضحه:من حقه يعصب عيل في وحده ماتعرف تسوي غداء حق رجلها غير سلطه..
ريم: يمه انتي تعرفيني مااعرف الطبخ..
وضحه: اذا راح تظلين جذي عز الله هلكتي الرجال
ريم: هههههههههههههه حلوه هلكت الرجال
وضحه اتعبت من كثر ماتعلمها وهي مطنشه: موبس تزينين حق رجلج وتطبخين له انج كفيتي ووفيتي ..شوفي بيتج نظفيه من الغبره بخريه ..
ريم: يمه شنو شايفتني ..الحمد الله مهتمه في بيتي وزوجي .....عطيني طريقة المحشي الكوسا
وضحه: بعطيج طريقة المحشى وغيرهاااااا
......................
في الســــــــوق
ناديه اشترت حق ام فهد وضحه طقم ذهب واشترت حق فاطمه ومنيره بدل وااايد فخمه
واشترت حق تركي العب سياره كبيره تمشي على ريموت وعطته فلوس لانه تعب وياها من كثر مالفت المحلات
وبعدها راحت تقهوه بكوفي شوب
وبعد ربع ساعه ردت البيت حصلت هيونه وايمان عند ام ناصر
وروتهم اللي اشترت حق وضحه وبناتها
اعجبهم ذوق ناديه
.......................
في النـــــــدن
محمد دش البيت حصل القرطاسه تحت الطاوله صار لها جم يوم في مكانها ..هو متعمد مايشيلها ينطر ريم تنتبه لها وتشيلها..
ريم جات صوبه وهي رافعه يدها بتحضنه قالت: هلااااااااااا وغلاااااااااااااا بحبيبي
محمد شافها كاشه وريحة العطر تفوح منها المها من عند خصرها قال وهو يبتسم: هلاااااااااااابج زوووود ياروح محمد..
ريم وهي تلف يده حول ذراعه قالت وهي تمشي وياها صوب الصاله: اشتقت لك..
محمد يبتسم : لا مااقدر على الكلام الحلو
ريم تبتسم: يالله بدل ملابسك على مااجهز الغداء
محمد الله والغداء كله رز ابيض ودجاج مقلي وسلطه وان كثرت لبن قال وهو يطبع قبله على خدها : من عيوني ..
.
.
.
.
.
.
على طااااااااااوله الطعام
محمد شاف الغداء غير كل مره...مرق لحم ومحشي كوسا ويطاطس ورز ابيض مع وسلطه المايونيز قال: الله الله شنو هذا التطوووووور
ريم وهي تنكب له من الطباق : من اليوم ورايح راح تشوف جميع الاصناف مالذا وطاااااااب
محمد يبتسم نفع معاها اسلوب الحقران والزعل
.....................
في بيت ام ناصر
الساعه 11
ايمان وناديه مشغلين مسجل يرقصون مصري وهيونه جالسه وبالها مع ابراهيم تاخر عليها كل اشوي تطالع الساعه والجوال
ناديه لا بسه بدلت رقص
عباره عن كوكتيل وله فتحتين طويله من الجوانب
ايمان اتعبت من الرقص واجلست
تشجع ناديه هي وهيونه يصفقون
.
.
.
فهدراد من الديوانيه بعد ماراح ابوه وتركي
وهو طالع الغرفته سمع صوت المسجل العالي من قسم البنات وتصفيق والتشجيع
سمع ايمان تقول:وينه فهد منج اليــــــله
ناديه وهي تهز خصر: هههههههههههه
هيونه وهي تصورها قالت: سلفيني رقصج يوم واحد..
دش عليهم فهد....انصدم من اللي شافه
ناديه تهز هز ايمان تنقط عليها فلوس وهيونه تصورهم بجوال
فهد كل هذ الرقص ياناديه وحرمتني منه ..ومطلع جسمها ماخشت شي ..ضرب يده على المسجل من الحره اللي فيه
التفتوا البنات على المسجل بعد ماانقطع الصوت
شافوا فهد عيونه تطلع من مكانه
هيونه دق جوالها شافت المتصل ابراهيم ...اول مره تسوي شي زين يابراهيم زين الي كلمتني بهاي الوقت ..تبي تنحاش من فهد قالت: ابراهيم ينطرني
جات بتطلع وقفها فهد طلب جوالها
فهد فتش جوالها مسح مقاطع الفيديوا حق ناديه بعدها عطاها تلفونها واطلعت
ايمان شافت هيونه انحاشت قالت: اولدي يبكي عند امي...وطلعت من الغرفه بلمح البرق
ناديه شافت البنات اطلعوا اجمدت في مكانها
فهد قرب منها حيل وحط يده على الشيله اللي رابطتها على خصرها وسحبها بكل قوته : هذي التعبااااااانه...جالسه تهزين قدام البنات ومطلع سيقانج
ناديه لما قرب فهد منها حيل دنقه ر اسها ....النفاس فهد احرقتها في وجها ...مو عارفه هي تصد منه وتروح الغرفتها ولا تظل واقفه تواجه غضبه...ارفعت راسها بتردد
التقت عيونها بعيون فهد
والمس طرف خشمها بطرف خشم فهد بسبب قربه لها حيــــــل
فهد كل الغضب راح من شاف نظرت عيونها وقربها ... اشتاق حق لمساتها ودلعها وصوتها اللي تطرب فؤاده
ناديه ماتقل عن فهد يبشوق له ..ذابت من نظرات عيونه صارت تفهمهم شنو يقوووووولون عيونه
ظلوا فتره على هاي الحاله مايعرفون جم مرت من دقيقه عليهم وهم بهاي الوضع
كل واحد هايم بعيون الثاني
فهد على وشك يلمس شفايفها بشفايفه
وناديه سلمت نفسها حق فهد
احـــــــم احــــــــم
هذا صوت هيونه
نست شنطتها وردت تاخذها
فهد غمض عيونه وهو مازال واقف في مكانه
ناديه صوت هيونه صحصحها من اللي راح تسويه
انسحبت من قدام فهد بعد ماشافت هيونه اطلعت من الغرفه عشان ماتنتبه لها انها تنام بغرفتها القديمه
فهد فتح عيونه ماحصل ناديه قدامه
اخذ نفس عميق وهو يحط الشيله على الكرسي
وبعدها طلع الداره وتمنى انه مادش الغرفه
عذبته ناديه بقربهاااااااااااا
ناديه مسنده ظهرها على الباب بعد ماسكرت الباب الغرفه
حطت يدها على قلبها قالت بهمس: عذااااااااب هذا الرجال عذااااااااااااااااااااااااب
.
.
.
.
ابراهيم يالس بصاله مع ايمان وراشد وام ناصر
انزلت هيونه من فوق بعد مااخذت شنطتها
راشد شاف شعرها مستشور وصاير ناعم حييل قال عشان يحرجها: الله يرحم شعر اول
ايمان: ههههههههههههه
هيونه تبتسم وتجلس جنب راشد
راشد يمسك شعر هيونه : الله يجزيه يخير اللي اخترع الاستشوار
هيونه تدف يد راشد : هههههههههههه ليه كشفت سري جدام رجلي..
ابراهيم يازين كلمة رجلي على السانج
راشد: يعني تبين تفهميني ابراهيم ماقد شاف شعرج على طبيعته
ابراهيم يبتسم:هذا مو شعرها طبيعي ..قصيتوا علي زوجتوني وحده شعرها اجعد
ايمان : انا لوني كانك ارده بيت اهلا ليه يغشونك؟
هيونه حطت عينها بعين ابراهيم تريد تشوفه شنو يقول
ابراهيم نفس الحكايه حط عينه بعيون هيونه يريد يشوف ردت فعلهااا
راشد ماطافته هاي الحظه شافهم يتبدلون النظرات قال: مااقدر انا على النظرات
ابراهيم قال بخبث:خلوني اول اشوف شعرها على طبيعته ..واذا مااعجبني اردها حق اهلها واذا اعجبني اشتريها بعيوبها
هيونه افهمت مغزا كلامه
ام ناصر: بنت ناصر ماتنعاف...اذا عفتها غيرك شاريها
ابراهيم التفت على هيونه..تخيل انها مع غيره...بينحرم من شوفتها ومن ضحكتها
قام من الكرسي متضايق من فكرت هيونه تكون حق غيره
راشد: بدري
ابراهيم: بدري من عمـــــرك
ام ناصر: لاتقاطعنا خلنا نشوفك
ايمان: اللي يشوف شعر هيونه ينسى العالم كله
هيونه تلبس عبايتها حركت شعرها يمين شمال تدلع على ايمان قالت: وااااااااااااااااي هالدرجه شعري معذب بعض العرب (تقصد ايمان وراشد)
راشد يغني : شعر مسلسل شعر هندي
الكل: هههههههههههههههه
ابراهيم سلم على ام ناصر قبل لا يطلع
وجات هيونه من بعده سلمت على ام ناصر
ابراهيم مسك يد هسونه مستعد اطلعه ...
راشد وايمان يتساسرون
راشد: شوفي اشلون ماسك يدها..خاي لا تضيع منه
ايمان: هههههههه شوفها اشولن مستحيه
راشد يصوت عالي: مو لايق مو لا يـــــــــق
هيونه ابتسمت عرف انهم يقصدونها قالت عشان تقهرهم : بروهوم....حبيبي نمشي..
ابراهيم ابتسم اول مره تدلعه وتقوله حبيبي وده يقولها عيدها مره ثانيه بس المكان مايصلح
راشد وايمان يصفقون ويصرخون عشان قالت كلمة حبيبي
ابراهيم الف يده على كتف هيونه وقال وهو يضحك : تصبحون على خيــــــــر
طلعوا وتركو ايمان وراشد يعلقون عليهم
.........................
في بيت نــــــاصر
هند وناصر جالسين بصاله يشفون اعيالم يلعبون
تركي يلعب مع نواف بسياره اللي شراها
نواف قال وهو مبسوط: امس انا نمت مع امي وابوي
تركي على طول رفع راسه وعطا امه نظره
هند اربكتها نظرت تركي قالت تبررله: هو خايف ينام بغرفته البروحه وانت مو معه...امممممممممممم


يتبع ,,,,,

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -