بداية الرواية

رواية انا لوحة حزن تبكي عجز عن رسمها فنان -4

رواية انا لوحة حزن تبكي عجزعن رسمها فنان - غرام

رواية انا لوحة حزن تبكي عجز عن رسمها فنان -4

دانا تسحب يدها و تجرها لين المسبح و تدفها فيه
دارين : بلى ان شااء الله ( وتصرخ ) لان المويه باردهـ..!
دانا : احسسن يالله سي يو
دارين : هي هييي .. لاتخليني بروحي
دانا : بالطقاااق .. وهي طالعه لفت على دارين و طلعت لها لسانها
دارين : حركات بزارين
دانا وهي تطفي الانوار: انتي ودك تعيشين فلم رعب
دارين : لالالا خلااص اسفه اسفه ..
دانا : مره وحده اقفل الباب عليك ....
دارين وهي تطلع من المسبح : مجنونه انتي تسوينها
دانا : ترى مابيمديك تطلعين
وسكرت الباب بالمفتاح
دارين خلااص الدموع بعينها : دانا انتي انهبلتي
دانا : لا لسى
دارين تضرب الباب : فكيي الباب
دانا تستهبل معها : يالله باي
دارين : دانا .. من جدك رحتي
دانا ساااكتـِـِـِـِه
دارين صارت تصرخ : دانا والله تشوفين .. << تكمل بكى
دانا : شوفي عندي لك حل
دارين < يقال انها تستعيد الامل : امري .. اطلبي
دانا : قولي دانا انتي تاج راسي
دارين : .......
دانا : يالله اشووف
دارين : دانا عن المزح البايخ
دانا : بتقولين ولا من جد اروح
دارين بتردد : دانا .. انتي تااج ....
دانا : تاج وشوو
دارين : تاج راسي
وبنفسها تقول { والله لاخليك مفطح بس افتحي الباب انتي ]
دانا : كح ادري بس بقول شي ثاني
دارين : هاااه
دانا : انتي اغبا انسان شفته بحياتي ..
دارين : ليه ؟
دانا : الحين تعرفين ليه
راحت لها من الجهه الثثانيه واللي كلها شبابيك و بالاخر باب اضافي
وفتحت الباب الاضافي ..
وقالتلها : عرفتي ليه انتي اغبى من عرفت
دارين : ايه والله اعترف بهالشي ..
وصارت تركض لناحية دانا
ودانا على طول حطت رجلها < ياما تحط رجلها هالبنت
دانا وهي تركض : ماراح تمسكيني اتحدااك
دارين : اااااههههب حشى مو انسان .. اركضي بشويش
دانا : تفو تفـ..ـوو وججججع ان شاء الله
دارين وهي تصرخ : انتبهي قدامك
دانا من غبائها الزائد ماتطالع قدام .. قاعده تطالع ورى : يالله بس تبين تمسـ..
..... بعصبيه : حوله انتي ؟
دانا من قوة الصدمه اللي يقال كان وسط سباق السيارات : انا الحوله ولا انت .. عمى ماتشوفني اركض
.....: شين وقوي عين والله !
دانا تقلده : شين وقوي عين
دارين .. تتابع بصمت
.......: اقول احترمي نفسك
دانا : انت اللي احترم نفسك
....: مو شاطره غير تعيد الكلام
دانا : على تبن
...... يرفع حاجبه : عجيييب .. اقول انقلعي عن وجهي لا الحين يجيك كف محترم
دانا : جرب وريني اشووف !
...: خلصتي كلامك ؟
دانا : شرايـ..
....: طرأأأأخ !
دانا تحس الدنيا تدور فيها ،، ماتعودت تاخذ كفوف من غير شجون ~<!
وهذ1 جاي يعطيها كف .. من النوع المحترم
دانا والدموع بعينها : ياحيواان كيف تضربني انا ..!
.....: هههه انتي قلتي جرب .. هذي مجرد تجربه
وقرب منها وقال : التجربه طيحتك عالارض .. !
ومشى ..
دارين منصدمه من اللي سواه اخوها !
لحقته وقالت : فارس !!
فارس وهو معصب : خير ؟
دارين وشوي تكفخ فيه : فارس كيف تضربها .. هذي صديقتي
فارس : احد قالها تطول لسانها ؟
دارين : طيب عالاقل تخاصمها مو تضربها
فارس طالع فيها بنظارت حااده : سكري الموضوع
ودخل البيت
اما دارين رجعت تدور دانا
.. مالقتها !
دارين : يالييل وشو .. وين راحت !
++++++++
هيا : مممم انتي وين ؟
شجون : شدخلك
هيا مستغربه : طيب اعصابك
شجون : الحين انتي من يوم اتصلتي علي .. و جالسه تقولين اشياء بايخه
قولي شي عدل ولا قفلي
هيا : انتي فيك حاجه اليوم ؟
شجون : لا .. بس مفقوعه مرارتي منك
هيا : باااي
الشي الوحيد اللي مصبرها على شجون هو اخوها محمد
اول مره شافته ،، عجبها
بدون ماتكلمه ويكلمها وماكانت تعرف غير اسمه
لان شجون ماتححب تتكلم عنه كثير
بعدها صارت تكثر زيارتها لشجون بس عشان تشوف محمد
لين مالقت فرصه وخذت رقمه ،،
صارت تكلمه ويكلمها بعدها قالتله احببك ~.
بدون أي مقدمات
ومحمد خلااها خاتم باصبعه
++++++++++++
{ دانا ]
رجعت بيتهم عالساعه 10...
و دخلت البيت وهي تبكي ..
عهود خايفه : دانا وش فييك ؟!
دانا طنشتها و ركضت عالدرج متجهه لغرفتها
عهود حاولت تلحقها ..!
بس دانا كانت اسرع
عهود من ورى الباب : دانا افتحي الباب
دانا : خليني لوحدي ممكن ؟
عهوود : طيب قوليلي وش فيك وبخليك لوحدك
دانا : مافيني شي ...
عهود عرفت انه مافي امل .. تركتها و نزلت مرتن اخرى
عهود بقلق : وحده راجعه تبكي .. والثانيه طالعه من العصر وللان مارجعت
على كلمتها دخلت شجون البيت
شجون بفرح : هاااي
عهود : ياهلا ..
شجون تجلس .. : وين دانا
عهود باستغراب : فوق .. ليه
شجون : ابد بس عادتها تكون فيذ1 ..
يالله انا بطلع اناام حدي تعبانه
عهود : طيب ..
{ عهود ]
كان ودي اعرف وش اللي مغير اسلوبها 180ْ و مفرحها لدرجة انها تسال عن دانا
مو حسد بس ماتعودنا نشوفها تتكلم معنا بهالطريقه .. وتسال عن احد
++++++++++++++++++
::
يمكن الصدف تجمعنا ؟؟
بعد شتات سنين
::
دخل بيتهم
لقى دارين تطالع T.v
فراس وهو مبسووط : سلالااام يا مبووووز
دارين بزعل: وعليكم ..
فراس يجلس جنبها : خير وش فيك زعلانه
دارين : ولا شي ..
فراس : عليناااا .. ماهو لايق عليك الكذب
دارين تخفي بسمتها : فراس وخر عن وجهي
فراس : لييه وجهي بوجهك مثلا
دارين ماقدرت تمسك نفسها : هههههههههه
فراس باستهبال: ايه كذ1 الناس تستقبل الناس الثانيه
يالله الحين قولي وش مزعلك
دارين بعصبيه : اليوم اخوك ضرب صديقتي
فراس : مين اخوي .. ومين صديقتي
دارين : افف استهبال .. اخوك فارس .. ضرب دانا
أأه ياقلبي
فراس : اهااا ..
دارين : عشان طولت لسانها بس هو بدى قالها حوله انتي
فراس يطالع باخته ...
دارين : خير
فراس : هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
حلووووووه حووله انتي
خليني اجرب
وقف و حول عينه و اشر على دارين وقال وكانه سكران : حوله انتي
دارين : اوهوووووو .. مامنك فايده
فراس بجديه : طيب صديقتك اكيد زعلانه صح
دارين : ايه
فراس : طيب اتصلي فيها .. وحطي سبيكَر
دارين : لا والله
فراس : اتصلي وفكينا
دارين : طيب ....
اتصلت وعلى طول ردت عليها دانا
دارين : يا هلا
دانا بصوت تعبان ومبين انها كانت تبكي : اهلين
دارين تطالع فراس قصدها وبعد ماتصلت وش اسوي !
فراس اخذ منها الجوال و بما ان نبرة صوته قريبه من نبرة صوت فارس
فراس : اححم .. انا اسف
دارين تحاول تكتم ضحكتها .....
دانا : لاوالله بعد ماضربتني تقولي اسف
فراس بدا يلطش بالكلام : اصلا مادري كيف قلت لك حوله كذ1 من الباب للطاقه
دانا : { ماعلقت ]
فجاه ماتشوف غير الباب ينفتح !
شجون تتبسم : معليش خوفتك
سمعت انك ماجلستي بالصاله قلت مو بالعوايد
بعدين انتبهت لوجهها ... دانا وش فيك تبكين
فراس من يوم سمع صوت شجون قال بنفسه !
{ معقووول تكون هذي هي البنت ،، اللي ...]
قاطع نفسه بالتفكير و قالت
و اشر لدارين عالجوال قصده مين ؟
دارين بحركه فهمها فراس تقصد فيها { بعددين ]
{ طوط طوط طووط ]
اما دانا فتحت فمها للهوى
شجون تقول كيذ1 !!
دانا : وشوو ؟
شجون بابتسامه مافارقتها : وش فيك زعلانه
دانا : ابد انا ماني زعلانه
شجون : متاكده ؟
دانا : ايه ..
شجون : طيب اجل بروح انام ...
تشاااو
قبل ماتسكر الباب نادتها دانا : شجوون ~
شجون : هلأ؟
دانا باستغراب اكثر : وش فيك اليوم ؟
شجون ولا شي بس قلت احاول اجرب الاسلوب الزين
وطلعت
++++++++++
فراس : اها يعني اسمها شجون ؟
دارين : ايه
فراس : كم عمرها هذي ووش تصير لصديقتك
دارين : آآآآ هذي اتوقع عمرها 20 او 19 يمكن 21
بس الاحتمال الاكبر 20
وهذي تصير اخت دانا
فراس : اهااا ،،
ققام من عند اخته والتفكير يودي به ويجيب
دارين : وين ؟
فراس : بروح اناام ،، لف لها وقال:
شرايك بكرى تروحـ.. ولا اقول خلااص
طلع عالدرج وهو متعجب من هالصدفه
فراس بنفسه : وانا شعلي منها ،،، زوجتي وخير ياطير
سنتين مادري عنها شي
فرقت الحين يعني
+++++++++++++
( نهاية البارت *)


{ 5 ]
+++++++++++++++++
اليوم الثاني على السفرهـ..ّ
عهود بهدوء : اليوم بعد العشاء بنروح لاستراحة عمكم
دانا طاحت ملعقتها : اليوووم !
عهود : ايه ..
دانا : اليوم مشغوله انا ماقدر
شجون : ولا انا مقدر اروح
عهود : كلمو ابوكم .. هو اللي قالي اقولكم على اساس اليوم نروح
شجون : حلوه هذي .. عالاقل يقول من امس
دانا : من جد ...
عهود : عالعموم بيت عمكم عبد الله جاين من الرياض ..
دانا قاطعتها : قولي قسم ..
عهود : ههه الحمد لله والشكر ..
دانا : خلااص بروحح
شجون : وانا بعد بروح اشوف نوييصر
عهود ودانا قالو بنفس الوقت : هذ1 همك نوييصر
شجون اول مره تضحك من قلب : ههههههههههههههههههههههه
مشكورين ضحكتوني .. يالله انا طالعه اتجهز
عهود : بدري تونا العصر
شجون : والله الوقت يمر بسرعه
دانا تغني : انا تعباااان من غيرك اسمعنني وراضي ضميرك لو عادي تسبني لغيرك
انا والله اموووت
عهود : ورى ورررى .. عليهههم < المشكله مايرقص
دانا : الناس استخخففت ياقدعااان
عهود : شفتي كيف .. الا دانا بسالك
دانا : هلا
عهود : وش فيك امس راجعه تبكيم
دانا : انا ماكنت ابكي يتهيالك
عهود : لا كنتي تبكين .. الدليل انك صعدتي و قفلتي باب غرفتك
و بعدين مادري شلون انفتح لان شجون قالتلي انها كلمتك وحاولت تعرف منك وش اللي مبكيك
وانتي تنكرين ..
دانا : صدقيني مافيني شي .. بس
عهود تنتظر دانا تبووح ..
دانا تتصنع الضحكه : امس طحت على وجهي ببيت دارين
و وجهي تنفخ .. وضحكت
بعدين وانا طالعه طحت مره ثانيه بس طيحه تعوور
ورجعت ابكي
عهود تتامل بوجهها : تبين تقنعيني ان هذي السالفه
دانا : ايه
عهود : كذابه
دانا : اوهووو .. انا بقوم اتجهز
عهود تمسكها من يدها : لا .. بتقولين ليه رجعتي تبكين
دانا : افففف .. خلااص بعدين اقوولك
عهود : وان ماقلتيلي
دانا : لا صدقيني بقولك
عهود : نفسييه ..
دانا بنفسها وهي تطلع عالدرج : وش اقولك .. اقولك شفت واحد خقييت على خشته و بالنهايه صفقني
كفف محترم .. غبي وهذ1 وجهي لو فوت له الكف
برد له الصاع صاعيين
++++++++++
{ جوري }
بـفرايديز مع ‘‘ متعب ‘‘
جوري : اقول متعب
متعب : ياهلا
جوري :ودي اروح البيت مصدعه
من امس وانا برى البيت
بروح انام
متعب بخبث : وش رايك تنامين عندي
جوري : ههههه قوييه
متعب : ايه ولالا ..
جوري بنفسها وهي تنفخ علكتها : كل الشباب تفكيرهم واحد
قال انام عنده .. مصصصخرهــ
متعب : هاااه يالله اخلصي
جوري : انت مصدق نفسك .. انام عندك فوق هذ1 كله معك
صدق مصخره
متعب : يعني طلعتك معي مو مصخره
جوري : لا عادي ..
متعب : اجل اقلبي وجهك
جوري : قد كلامك ؟
متعب : قدهـ ونص
جوري : المشكله انك .. ولا اقول
خلااص انت بتعرف بنفسك وش اللي جايك
وطلعت تنتظر سواقها .. دقايق و جاها
::
چآهڷيـﮱ ..{ يحسب ڪڷآميـﮱ.. فيـﮧ من ضرب آڷغرِۈِرِ ... ۈِعـآرفيـﮱ ..{ يعرف آنيـﮱ .. ڷآمشيٺ آمشيـﮱ بـهيبـﮧ مڷڪ
::
جوري : لاتروح عالبيت روح لاستراحتنا
السواق : اي استراحه طال عمرك
جوري : اللي بالهاف مون
السواق : حاضر طال عمرك
{ جوري ]
مع ان مالي خلق اصفق فيه .. بس ماعليه
اليوم احبسه و بكرى ... اخليه ينطق
بـجاك الموت ياتارك الصلاه
مر الوقت .. ووصلت جوري للاستراحه
جوري رمت صوره عالسواق وقالتله : شفت صاحب الصوره
السواق : وش اسوي فيه طال عمرك
جوري : تجيبه للاستراحه من شعره فاهمني
السواق : حاضر ..
++++++++++++++++++++++++++
عالساعه 9 ..
عهود : شجوون خلصتي ؟
شجون وهي تنزل : وبعدين انتي وياها ،، خلااص خلصت اوف
عهود : اعصاابك طيب
دانا : مشاء الله لالا الرجال كلهم بيتجمعون عليك
شجون : اقول اقلبي وجهك
دانا تهمس لعهود : مافي اسلوووب
وهم طالعين ..
شجون شافت سيارت محمد { Bmwٍ
شجون : خير مين موصلنا ؟
عهود : محمد
شجون تعكر مزاجها زياده : مابي اروح
عهود : خلااص طيب روحي مع السواق
شجون : وهذا اللي بيصير
محمد : هي يابنت .. وين رايحه
شجون من يوم سمعت صوته حست
بشعور ‘‘ مقزز ‘‘
ماردت عليه وكملت مشي لغرفة السواق
عهود تدارك الموضوع : يالله خلينا نروح لانتاخر
محمد : ياللهـ..
دانا : ابي اروح مع شجون
عهود طالعت فيها
دانا : امزح < مع ابتسامه عريضه
وهم بالسياره
دانا : ياخي هوي سيارتك .. الزقاير كاتمتنا
محمد : عطاها نظرره ..
دانا ردتله ياها وقالت بنفسها
{ الناس اليوم كلهم يعطوني نظرات غريبه ]
++++++++++++++++++++
شجون : اقووول
السواق طالع فيها بمعنى { نعم ]
شجون : روح الحين دكتور كيف
السواق هز راسه .. بمعنى طيب
شجون مسكت جوالها
واتصلت على هيا ...
هيا اول ماشافت الرقم استغربت
هيا : اوخص شجون متصله علي انا
على طول ردت ..
شجون بنفسها :
ناس ماعندها كرامه
شجون : سلام
هيا : وعليكم السلام شخبارك
شجون : بخير ..وانتي
هيا : الحمد لله .. غريبه متصله ..
شجون : كنت ابي اقولك ابي اكلمك بموضوع .. ياليت تجين لـدكتور كيف
هيا : موضوع وشو ..
شجون : الحين انا اقولك تعالي دكتور كيف ليه
هيا : خلااص طيب .. يالله شويات واكون هنااك
قفلت من شجون !
وارسلت مسج لمحمد < !!!!!!!!! >
+++++ +++++
بزاويه اخرى .!
كانت توها صااحيه وفايقه بقوووهـ .. اول شي تذكرته
متعب ..
و قبل ماتطلع .. لقت مسج من سواقها
كاتب فيه
::
تم .. !
اول ماطلعت للمسبح لقته بوجهها
مربط وحالته حاله ..
جوري تضحك على شكله
خذت مويه من المسبح وكبتها على وجهه
وصحى مفزوع ..
جوري : هااه كيف النومه .. بدال مانا اروح لك وانام عندك
خليتك انت تنام عندي احسن صح
وشالت اللزق من على فمه باقوى ماعندها
لدرجة الدم نزل من شفاته
جوري : اسفه جرحتك .. بس تصدق مع انك ماسويت ذاك الشي القوي
مع ذلك حطيتك فبالي .. لي فتره ماكفخت بالرجال
وعطته كفــ من قوته
ينسمع صداهـ
متعب اكتفى بنظراته الناريه لها !!
اللي اربكت جوري قفالت له : نزل عيونك لااشيلها لك
متعب : يالله شيليها
جوري من القهر دفنت اصبعها الكبير بعينه بجنوون
متعب يصرخ : أأهــ .. آآآهـ خلااص يكففي
شويات ومالقى نفسه غير بالمسبح
جوري بشر : خلك بالمسبح شوي .. تتنظف
يقولون انه ينظف عدل ..
جوري : 1 2 3 4 5 6 7 8 9 10
11 12 13 14 15 16 17 18
وقالت ببطى
19 ........... 20
وسحبته بكل قوتها من المسبح
متعب : مجنووونه انتي
جوري وهي تمشي : للحين ماشفت شي من جنوني
جنوني انا موت رجاال ،،
متعب مو شايف زين ..!
جوري شالت سيخ حديد من على جمر
و اتجهت لـمتعب
+++++++++++++++++
بإستراحة العم ‘‘ عبد الله ‘‘
بس قبل كل شي اعرفكم على عايلة اهل ابو شجون
اللي تعتبر صغيره
عمها عبد الله !
اكبر من ابوها عمرهـ 71
مع ذلك كانه اصغر من ابوها يحب يشبب نفسه كثير
وزوجته متوفيه
و عنده شركه
عياله
{ ناصر : 26 سنه يشتغل بشركة ابوه
{ عبير : 20 سنه .. دايما مع شجون وتحب تسولف لها كثير
{ ساره : 17 سنه .. قريبا 18 تحب دانا كثيير و يسولفون مع بعض
واجد ومشكلتها ان كل مافيها زي العيال
لا صوت ناعم لاشكل ولا شي
تحاول بكل ماتملك بانها تصير انثى كاملهـ،
بس ماااش ،، مو ظابط الموضوع معها
عمهم حامد الصغير عمره 51
شريك مع اخوه بالشركه
زووجته فاطمه عمرها 48 سنه
عيالهم
وليد : 22 سنه .. مايشتغل
سامي : 18 سنه .. يمووت بـ دانا بس هي ماتعطيه وجه
عمتها نوره عمرها 30 مدرسة دين
عندها بنتين توم
سهى & نهى : عمرهم 16
سهى اكبر بـ 5 دقايق
امهم شديدهـ عليهم كثيير لدرجة ان حتى بناطيل مايلبسون
ومايكشفون على عيال خوالهم ولا عيال عمهم
و جوالهم مع امهم يعني ياخذونه يكلمون فيه و يرجعونه لامهم
و بالقوه بعد يوم ياخذونه من بعد تحقيق و س و ج
++++++
كانو حاطين الخياانه لـحسين الجسمي
و اول من رقص عليها شجون
بس عليها هزز مو كول .. مو طبيعي
ناصر يشجع شجون : عاااشو ورى ورى ..
دانا : مشاء الله وانا يوم ارقص محد يشجع هاااه
ناصر : انتي اقلبي وجهك
دانا قامت ترقص ..
بس رقصها على قد انه حلو مو احلى من رقص شجون
عبير : عليييييييهم ياداااناا انا اللي بشجعك
ساره بصوت واطي لعبير : انا اول مره اشوف وحده مزاجها متعكر ترقص
عبير : ياخي خليها تعيش حياتها .. وتغني
لا ياحبيبي هووونك شوي هونك

يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -