بداية الرواية

رواية مدينة الضباب -7

رواية مدينة الضباب - غرام

رواية مدينة الضباب -7

حقيقه وخافت
وثانياا ما اكلت شي من امس
وهي محتاجه تغذيه
المهم جابت لها ريتا الشوربه والسلطه اول شي تاكل
غصبتها تاكلها كلهاا
وبعدين جابت لها حليب وعصير برتقال
قالت تيمي: لاتقولي اشربهم ثنيهم وش ها المعده برتقال وحليب وع
خليي لكل واحد يوم
ريتا: اشربي وانتي ساكته
شربت تيمي الكاسين كلهم وشووي حست انها بتستفرغ
رجعت كل الا اكلته
قالت لريتا: شفتي قلت حليب وعصير مايجي
ريتا: انتضري بجيب لك 1 و2
تيمي بفجعه
:لالالا ه وش ناويه علي لالاه خلاص بنام تعباانه بعد شهر تيمي بالسابع واليوم هم في هاواي مسافرين له صار لهم اسبوعين
تيمي كانت سرحانه هالحين لما اولد وين اروح وش بقوووله لما يكبر وين ابوه وين اهلي انا بنت من؟
قطع تفكيرها
كومة رمل في وجهها
كان جووااد راميهاا عليهاا
صرخت: جواادووه وقامت تلحقه وتصارخ بصيدك بصييدك
:هههههههههههه اتحدااكِ كم تدفعيينن هههههههههههههههه
وقفت تيمي وهي تلهث : اه اه اه اه وقف احس حالي بولد اهــــــــــــــــ اهــــــ
هنا خاف جواد راح لها جى بيرفع راسها ما حس الا بكومة رمل بوجهه ودخل بعيينه وقام يصرخ :ااااااااااه عينيي ااخخخ يا المفترسه(عضت يده )1 تعالي
راح غسل وججه بماي البحر
وراح يدورها شافها جالسه وتتحتمي بريتا الا منسدحه وفووقها مضله وجمبها سلت اكل وحاطه لها كريمات واقيه عن الشمس وصابه لها عصيير فراوله
وجمبها صحن( بطيخ جح محبب رقيه)1
المهم
وهي تقول : وحده بوحده ضربتني ضربتك
جواد وهو يجلس: لالاه قلنا ضربتيين ما عليه ليه تعضيني
تيمي وهي تجلس بغرور: كذاا
جواد وهوو يوقف : لالاه خلني اعضك ااردها لك
صرخت تيمي وجلسوو شباق
وقفهم: بسسسسسسس انتي ويااه جواد تيمي خلاص
تيمي تعدل جلستها: هو الا بدا
جواد وقف: وش رايكم نركب طراد؟
تيمي وقفت مبسوطه: اوكي ليش لالاه
بعد ربع ساعه وهم بنص البحر تيمي حست بان امعائهاا تتتمزق صرخت وهي تعضها شفايفها وتمسك ضهرها
: اه ه ه ه ه ه ه ه ه
ريتا بخوووووف: تيمي حبيبتي وش تحسين به
وقف جواد تشغييل الطراد: ليكون ولاده
قرب لهم وقال: وش تحسين فييه
؟
تيمي والكلام يطلع منها بالصعوبه: ضهري واحس ان ان ان اممممممم
خلاص ما اقدر
جواد يقوول لها سوي : شهييق وزفير
بعد مدهـ
:واااااااع واااااااااع هنا تيمي خلاص راحت بنومه من التعب
جواد وهوو يشييل البيبي: يماه شووفي قد ايش حلووه وصغير
ريتا بصراخ
: بسرعه لبسه وغطيه باي شي بسرعه نلحق نوديها المشفى
غطووه بفووطه وشال ريتا وقبعة تيميي
وشغل الطراد وسريرررررررع للمشفى وقف الطراد وطبعا من وصلوو لقوو الاسعاف تنتظرهم جواد هوو راجع دق عليهمم بسرعه وقال لهم حاله طارئه
وصلوو وونقلووها المشفى
ونقلوو البزر معهاا>>خخخخ
حلوه البزر الطفل معهاا
بعد اربع ساعات
طلع الدكتوور
وقال: والله لو انكم ما اتصلتوو بالاسعاف بسرعه كان الطفل وامه راحو من يدييكم قالت ريتا: الحمدلله ها شلونها هي
الدكتور:الحمدلله
جواد: والبيبي ؟
الدكتور: الحمدلله بيضل عندنا عشر ايام عشان للانه انولد مبكراا قبل يومه
الدكتور: احم ابي احد يكمل الاوراق المشفى
ريتا: جوااد حبيبي رووح كمل الاوراق
الدكتور: هو ابوه ؟
ريتا باحراج: اييه يلا حببي رووح وعطته نضره
انقهر جواد تشبص به الولد وهوو مو ولده ومايدرون من ولده
راح يكمل الاوراق
ودخلت ريتا عندهاوقالت: الحمدلله ع سلامتك
تيمي بتعب: الله يسلمك
بس بدري
ريتا: هههههه وش نسوي فنعووصك مستعجل ع الطلعه
تيمي :جبت ولد
ريتا: ايه
ها ايش بتسميه
تيمي بحزن:اول خل اعرف من ابوه عشان اسميه
ريتا: معليش بتعرفيه ها اخلي جواد يسميه هديه عشان كتب الاوراق وشهادته بسمه
تيمي بفجعه: باسمه ليش يورط حاله معناا دخل جواد ببوكيه ورد اصفر وبرتقالي يدري انها تحب الاصفر والبرتقال ومعااه شوكلاته فاخر فرنسي
المهم حطه الطاوله المجاوره لها وقال: حمدلله ع سلامتك
تيمي بخجل من كرمه هو وريتا: الله يسلمك
جواد وهو يجلس ع الكرسي : وش قررتي تسمينه ؟
تيمي بحيره: مدري
انتو اقترحو علي
ريتا: ايه سميه عزام عازم حاتم جاسم
علاء ومازن بسام باسم باسل ماجد عبد المجيد امجد
مروان
نور
الخ
تكلم جواد بهدوء:سميه عبدالله مافي احلى من هذا الاسم
تيميي ببتسامه: مافي احلى منه عبد الله وهوو حقاً عبد الله سبحانه وتعالى
ريتا: ايه حلو ليش لا بس كمان هشام حلو ووالخ
تيمي بملل: خاله ريتا ما ابي الاسماء الحضاريه اسم اسم عبدالله حلو اسم من اسماء الله
واسم محمد كمان حلو بس عبدالله احلى
جواد بضحكه : ماعليه الولد الثاني سميه محمد
تيمي: ههههههههه اي ولد ثاني اول خلني اعرف ابوه عشان اجيب ولد ثاني هههه
>>طبعا تيمي اخذت الموضووع مزح ماتبي تنكد ع الناس الا تحملوهاا
بعد عشر ايام يوم طلعت عبودي
تييمي بممل: خاله ريتا سحت بمكاني من الحر
ريتا وهي داخل الغرفه قلت لك شغلي المكيف
تيميي بطفش: قلت بتلبس وتخلص طلعت راحت تولد مو تلبس
ريتا: هههه طيب شوفي جواد متى بيوصل
تيمي: وصل وشكله نام خلصي خالتوو
طلع جواد من غرفته : ها جاهزين
تيمي وشووي تنام: ها اي دا كي خالتي بتنام من المملل من كثر ما استنتك
ضحك جواد يدري انها تتمسخر: ههههه طيب قومي ننتضرها بالسياره
تيمي وكان جاها الفرج: اوكي يلا اصلا اطلع اشغل السياره اناا
وطلعت قبله
ضحك عليهاا
وراح للامه
وعجلهاا
وطلعوو شافوو تيمي عن جد غفت
ووصلوو المشفى
طلعووه وطبعا تيمي اول مره تشووفه تجننت علييييييه موووووت
:ياعمري متاكدين هذا ولد ياربي يدننن
جواد: ههههه عاد موتصكينه بعيين مايحسد المال الا اهله
تيمي وهي تضمه بتملك: وش دخلك ولدك ولا ولدي ماشاء الله علييه شلون احسد ولدي
وركبو السياره
جواد: اقوول عاد وش الا يدل انه ولدك مافي شبه
تيمي : ولوو ولدي انا الاجبته وانت وش دخلك يقال يشبهك
ريتا وهي كانت ساكته: وهوو صادق الا يشووفه يحسبه ولده ماتشووفين نفس العيون والشعر وحتى الغمازات
تيمي وهي تناظر ولدها ملامحه تشبه ملامح جواد لالالاه هذا ولد مو ولده وان شاءالله اشووف ابووه وارووح عنهم
لاتيمي لاتصيري انانيه هم ضفوش وعزوووش واكرموش كمان من مالهم وتروحي كذا بدون شكر ولا رد لجميلهم
جواد يبي يغايضهاا : ها تأكتي ههااهاي
تيمي بنرفزه: ولوو هذا ولدي حتى لو يشبهك جواد يمزح معها:ها نسوي تحليل دي ان اي
تيمي: هاهاهاه ضحكتني رووح لعب مناك
وتبووس عبادي وتقوول: عاد مادورت الا انت تصيير ابووه وتكلم عبودي اصلا انا ما ازوج الا ابو غمازه غير هيك مابدي ههه
جواد ويهوو يلمس غمازاته
: وانا وش ناقصني بدال الوحده ثنتيين تيمي: لاتحاول اصلا انا وش عرفني بك انت من هون من لندن وانا مادري عن اصلي شي
وبعديين لو انت ابووه ما تتذكر شي ولاخالتي ريتا تتذكر سكت جواد مزحه مصخ : قال اسف مزحي ثقييل مو؟
تيمي حست المفروض تسايره مو تحسس انها متضايقه قالت:لالا خلاص سكر الموضووع انا الا اسفه
ريتا كانت ساكته ابتسمت :انتو الا اعتذروو مني التفتوو لها مستغربين : ليش ننتاسف منك
ريتا:يمكن انا ما ارضى تزوجوو وتخلووني
ضحكوو ع تعليقها
قالت تيمي : متى قلت بتزووج هو انا يمكن متزوجه ولا مطلقه ولا ارمله شو مدرينيي
جواد: يمه انا ماكنت متزوج ريتا بتوتو: ها ووين متزووج بعدك صغيير تيمي : تصدقوون كنت بسمي عبودي دانيال
جواد الا كان يسوووق مسك بريييييييييييك قووي كان بيصدمو
لف لهاا بصدمه وخلعه : ها وش تقوولي وش ؟
تيمي خافت : دانيال ليش ايش في
(كات بتقول دانيال ليش ايش فيه الاسم( مسك راسه
:ههههههههههههههههههه تصدق انا احب اسمك موت )
: ليش؟
:من يوم وانا صغيره احبه كل شي عندي ها الاسم
: الاقلووب على بعضهاا
: ههههههه ليش كنت تحب اسمي
: شو احلى من اسم فطووم
: شو احلى من اسم دندوون
: وش دندون
: دلعك بيبي
وهوو يقبص خدودها: فديتك
:اه دانيال وجعتني)
طاحووو دمووعه هذي الذكره مجرد جته عوره راسه
ومسكه
وتجييه ىصور كثيره ضحات بكى حزن كل شي
التفت لتيمي وقال
: فاطمه اسمك فاطمه صح
تيمي بخووف وحيره من حالته
قالت : مدري ايش اسمي الحقيقي اصلا بس خاله ريتا هي الا
قاطعها صوته الحزين
: اسمك الحقيقي فاطِمه مو؟
تيمي طاحت دمموعها : مادري مادري اهئ اهئ اهئ
جواد نزل من السياره وفتح بابها الا في الخلف
اخذ عبدالله منها ومشى راح لرصيف في الطريق المقابل
نزلت تيمي بعده وهي تسحب شنطتهاا ورااه
ركضت ورااه
شافته يمشي بهدوووء وحزززن
لحقته وهي تركض وتصرخ : جواااد جوااد وقف لحظه بقوول لك شي اهئ
بعد مده : ليش ماخذ ولدي ع المشفى
شافته يكلم الريسيبشن
وشكله يطلع ملفه مدري وش يسوي شافته واقف عند الانتضار
وضام عبد الله ويناضره بحزن وسرحان
تقدمت له بتردد وبكى
قالت : ججججووااد جيب ولد
جواد قاطعهاا
الممرضه الا تناديه عطاهاا الولد
صرخت بجنوون: ولدي وش تببي بولدي راحت له
جواد ليش خذت ولدي
بعد مدددددده
طلعت الممرضه وركضت لها تيمي واخذته
اما جواد قام بعدهاا بتكاسل وتعب شاف تيمي اخذته وضمته وجلست تبوسه
رجع جسل مكانه شاف تيمي شكلها تبي ترووح بس خايفه ومترددده
قال : تيمي تعالي اجلسي ارتاحي
تيمي: وخالتي ريتا تركناهاا
جواد: دقيت عليها الحين رجعت البيت بالسياره
تيمي اصلا متى دق ماشفته شكلي لهية بعبودي ا لا من عطتني ايااه الممرضه وهوو لسى يبكي
جلست بتعب من الدموع والركض الا كله عشان تلحق جواد وتاخذ ولدهاا
طلعت المرضه وتعطيه ورقه
هو من طالعها ابتسم وانصدم بنفس الوقت
جت تيمي بتساله عن ايش هذي الورقه
فاجأهاا
ترا الروايه كمله بس انتضر ردودكم عشان انزلهاا كلهاا
وهذا بارت
وش قصت الورقه ؟؟وش سالفة دانيال وفاطمه الابالرؤيه الا جت جواد؟؟ البارت
الثــــــــــــــ(8)ـــمـــن
][! حقيقه ام خيال][!
فاجاها وهوو يحضنهاا وهوو يبتسم من
قو الصدمه بغت تطييييح ع وراا
وقفت مصدووومه في السياره
هو مستانس اخر حد
وهي لحد الان مي داخله مخها السالفه
جوااد ابوو ولدي مستحيل اكيد في تخبيص بالتقارير مستحيللللللل مستحيلللل مستحيل مستحيل
قال: يلا وصلناا
نزلت وهي سرحانه وحزينه
عكسه هو
الا متشقق من الوناسه دخلو البيت جت لهم ريتا الخايفه
: وش صار ؟
جواد: يمه انتي مخبيه عني شي وشي كبيير ريتا بخووف : مثل شنو؟
جواد: يمه اقصد ريتا تدرين ان عبدالله ولدي؟ ريتا بخوووف: شنوووووووو
راحت لتيمي
: انتِ تعرفينه من قبل موو؟ جواد اكيد متبلي علييك هذي اكيييد
جواد انت ولدي واكدي هذي تبي تاخذك وتفرق بينا وو
جواد: قصدك دانيال انا ماناا جوواد ولا انا ولدك انت مكذبه علي طول ها المده
ريتا: مممستحييل انت ولد
قاطعها بدمووع: لاتقوولين ولدي انا مو ولدك انت تكذبي مالي جلسه هنا
تيمي قومي جيبي اغراضك ولا اقوول ما يحتاج خليهم هنا مانبي صدقتهاا
ريتاا
: لالا خذووهم مابي شي يذكرني بكم الا الذكريات الجميله الا بذاكرتي
خذووهم الله يخليكم دامكم بتطلعوو خذوووهم
نزل راسه دانيال بأسى بس لازم يقسى مكذبه علييه
جابت تيمي اغراضها بشنطه وهي تبكي لسى وتشهق : اهئ خلصت
حضنت ريتا:اسفه خاله ريتا اسفه سامحييني
ريتا تمسح ع شعرها: اسامحك ع ايش انتي الا سامحيييني
تييمي: شكرا ع كل شي واللله يرجع زوج لك
خرج دانيال بشناطه وسحب تيمي من حضن ريتا وقال: سامحيينا
وطلع
ركب تيمي السياره ورجع اخذ الشناط
وركبههم داخل السياره من ورا
وبعضم بالشنطه او يسمونهاا الدبه
المهمم
وركب تيمي قالت وهي تحضن عبودي النعسان:وين بنرووح الحين
دانيال وهوو يسووق : مادري بس ترجع لي ذاكرتي بالكامل ارجع لها كل اغراضهاا ونرد لبلدنا واهلناا
تيمي: طيب انا ما اذكر شي ما اذكر شلون ارد وياك يمكن مخطئين بالتحاليل ولا
دانيال:يكفي انا الا اذكر
تيمي: بس انت ما تذكر شي ما تذكر
وقف دانيال دانيال ع جنب
ولف لهاا
: فطووم حبيبتي لاتصعبي الامور لهذي الدرجه

يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -