بداية الرواية

رواية مها وسلطان -7

رواية مها وسلطان - غرام

رواية مها وسلطان -7

كان في سياره يسمع اغنية خلص حنانك
خلص حنانك ما بقى الا قسوتك
اقسى علي اقسى حلالك فدوتك
قبلك قست دنياي .. " وانت تمون "
قبلك قست دنياي وانت تمون
شفت السعادة يوم عيني شافتك
" اسعدتني الله دايم يسعدك "
لو سقت لي هم وحزن هالكون
ذقت الحزن فيني فرح مخزون
واللي جمعنا والتقينا وكنت لك
واللي فطر قلبي وفطرني بحبي لك
لو في بعادك الهناء مضمون
ما اعيش لحظة دونك ولا اكون
الكل نفسي نفسي .. في ساعة خطر
الا انا .. " انت " ثم " انا وباقي البشر "
يا ابدى علي مني مهما يكون
تجرح او تداوي انا ممنون
وبعدها دق على لطوف بس ماردت بس درى انها نايمه
وبعدها دخل الشركه
نروح لسلطان
دخل المؤسسه
ودخل مكتب ابوه
ابو سلطان: يالله حي سلطان
سلطان باس راس ابوه : الله يحيك ويخليك لي ولا يحرمني منك
يبى بطلب منك طلب واتمنى انك تلبيه لي
ابوسلطان : من غير ماتقول .. ملبي ان شاء الله .. بس وش هو الطلب
سلطان: يبى بطلع لطوف وريما ومها .. يتمشون وعدتهم امس .. وصراحه وماني مداوم دوام كامل
ابو سلطان: رح الله ييسر دربك
سلطان: الله ميريخليك يايبى ( باس راسه وطلع)
طلع من المكتب ابوه وراح مكتبه طلب له قهوى وروق فيها
نروح لعبدالرحمن
دخل مكتب ابوه وقعد يوقع اوراق وطلب له قهوى وروق فيها
ودق جواله وطلع ابوه
ابو عبدالرحمن: هلا والله وغلا عبدالرحمن
عبدالرحمن: هلافيك يبى شلونك اخبارك .. عساك محتاج شي
ابو عبدالرحمن: لا الحمدالله كل شي تمام شلون اخوانك وامك
عبدالرحمن: الحمدالله كلهم طيبين ويسلمون عليك ومشتاقين لك بعد
ابو عبدالرحمن : اشتاقت لهم العافيه ..بس خبرهم اني بكره راح اجي الرياض وابيك تستقبلني
عبدالرحمن: وانا اقول بتنورالرياض .. ماطلبت شي يالغالي بس أي وقت
ابو عبدالرحمن: المغرب ان شاء الله
عبدالرحمن: توصل بالسلامه
ابوعبدالرحمن: فمان الله
عبدالرحمن: فمان الكريم
وسكر من ابوه وطلع من المكتب وركب سيارته قعد يفكر في لطوف
نروح للبنات
قامت لطوف خذت لها شور والبست بيجامه لونها اسود وابيض برمود وجعدت شعرها
وبعدها راحت تقوم مها بس ماقامت
وبعدها قومت ريما وخذت لها شور سريع والبست بيجامه لونها رمادي واسود وجعدت شعرها وطلعت واو ..
وبعدها
انزلو ريما ولطوف تحت يتقهوووون
ريما ولطوف باسو راس امهم واقعدو
ريما: اخبارك يمه اليوم عساك طيبه
ام سلطان: والله تمام
ريما: دوم يارب
ام سلطان:قومي يالطوف جيبي الحلا من ثلاجه بعدشوي يجي سلطان وياكله تعرفينه يحب الحلا قومي يابنتي ..
لطوف: ريما قومي معي
ريما: اوكي
وقامو ريما ولطوف وراحو المطبخ وقطعوا الحلا
نروح لسلطان
طلع من مكتبه وركب سيارته وولع اغنية ماروم (طق)
ماروم يارايح عن العين .. يا مسافر على وين
ماروم اذا ماشفتك اليوم .. تقعد الدنيا وتقوم
ماروم
وش صار عني ليه بتروح .. تملي قلبي جروح
وش صار تبي تقطع بالاخبار .. عيني وقلبي لك دار
وش صار
اهواك خلي إيديني بإيديك .. وبروحي انا افديك
اهواك لا تحرمني لقياك .. عمري خلني وياك
اهواك
وقعد يفكر ليه مها تعاملني كذا انا وش سويت لها وش عملت لها ليه ليه
وبعدها وصل بيت
ودخل الصاله ولقى امه قاعده تتقهوى سلم عليها وعلى طول رقى فوق دخل غرفته
وغير لبسه
ولبس .. ثوب شوي ماسك على جسمه الرياضي وسوا شعره سبايكي وطلع شكله حلو ..
وطلع وراح غرفت لطوف وريما ودخل وشاف وحده نايمه بس ماعرف مين هي
قرب منها وشال البطانيه حقتها لقاها مها نايمه وكان شكلها زي الطفله شعرها طايح على وجها وطالع شكلها مره حلو رجع البطانيه عليها وسكر النور وسكر الباب بهدوء وبعدها نزل تحت
نروح للطوف وريما
ريما: يالله خلصي الحين يجي سلطان ولايلقانا
لطوف: من جد .. الحين هو قال بيطلعنا ياترا وين بيطلعنا الحلو
ريما: مدري عنه بس اتوقع بيغدينا .. ويمشينا
لطوف: يمكن
وبعدها طلعو من المطبخ وراحو الصاله ولقو سلطان
ريما: يالله حي سلطان تو ماانور البيت جعلي اشوفك معرس
سلطان: الله مير يحيك ويخليك ..شوفي مانيب معرس مانيب لو ايش
لطوف: ول ول ول الحين الي كبرك متزوجين وعندهم عيال ..
سلطان: هذولي الي بكبري موب انا
لطوف: كل وانت ساكت بس
سلطان: ولا بعد تبون تطلعون
ريما: ذليت ابونا في ذي الروحه ماعاد نبي نروح ( ومدت بوزها)
سلطان: اوووو مايمديني على زعلانييييييييين ولا تزعليييييييين ياريمو بطلعك المكان الي تبينه بس انتي امري وتدللي
ريما: اصبر خلني افكر
لطوف: قووووووومتي مها
ريما:يوووووووووه نسيت
وقامت ريما ورقت فوق وقومت مها وقامت مها وخذت لها شور سريع والبست بيجامه لونها ابيض ورمادي .. وجعدت شعرها ..
وانزلت تحت ولقتهم قاعدين
وسلممت على ام سلطان وبعدها اقعدو سوالف وضحك وكانت ام سلطان تفكر
بمها انها هي الوحيده الي تنفع لسلطان
ريما بصراخ: يمه وين رحتي له ياهوووووووووو
ام سلطان : هلا هلا معك معك يابنتي
ريما: اكيد معي
وفي هذا الوقت دخل ابو سلطان وكان توه جاي من العمل
قامو كلهم سلمو عليه
وبعدها قعد ابو سلطان يتقهوى ويسولف
ام سلطان : تفضل يابو سلطان القهوى
ابو سلطان: زاد فضلك .. سلطان
سلطان: سم يبى
ابوسلطان : الحين هذا الي بتودي البنات
سلطان: بعد الغدا انشاء الله
ابوسلطان: زين ان شاء الله ..يام سلطان قووووووومي حطي الغدا
ام سلطان: ان شاء الله
وقامت ام سلطان حطت الغدا وتغدى ابو سلطان وبعدها رقى فوق
يرتاح
نروح لنواف
دخل البيت
وشاف امه وعبدالرحمن
دخل نواف وقعد وصار ينادي الشغاله
نواف: ميررررررري
ميري : نعم
نواف: وين كاب حق انا
ميري: فوق
نواف: روحي جيبيه بسرعه
ميري : اوكي
وراحت ميري وجابت له الكاب وعطته اياه ولبسه
نواف: يمممممه جوعاااااااااااااااااااان حطي الغدا
ام عبدالرحمن: شويات ويكون جاهز
نواف: طيب
عبدالرحمن: وانت بس تفكر في بطنك
نواف: كيفي ياخي وش عليك انت بطني والا بطنك
عبدالرحمن: لابطني .. المهم وش صار على طلعت الاستراحه
نواف: مدري اصبر لما يجي ابوي ونقرر
عبدالرحمن: الا على طاري ابوي ترا بكره راح يجي
نواف: هاو توه ماكمل اسبوع
عبدالرحمن: عادي تلقاه خلص كل اموره بسرعه
نواف: يمكن طيب ماقال لك أي وقت
عبدالرحمن: الا ..بس بكره لازم ناخذ مها معنا ..
نواف: حلو بس أي وقت المغرب او العشا او العصر
عبدالرحمن:المغرب .. وبعدين انت تعرف متى ينزل من طياره ومتى ومتى ويفتشونه وبعدين يوه مشوره ياخي يعني على العشا نطلع من المطار على مانوصل وووووو
نواف: الله يعين
ام عبدالرحمن جت : يالله نواف الغدا
وقام نواف وعبدالرحمن تغدو وبعدها كل واحد توجه على غرفته
نروح للبنات
ريما: يختي ودي اتغدا بره
لطوف: حتى انا .. أي صح وين سلطان
ريما:مدري
مهاا جايه ترقص وكانت تغني اغنية قديمه شوي
حقت راشد الماجد
من يقول اني لغيرك .. انا لك ماني لغيرك
انا متعلق مصيري .. يا حبيبي في مصيرك
خلهم يحكون فيا .. مهما هم قالوا عليا
انت منهم وش عليك .. وانا منهم وش عليا
ودهم بس يتعبونك .. وعن عيوني يبعدونك
حاولوا ادري كثير .. بس صعبه يوصلونك
انت اكبر منهم .. وما اصدق حكيهم
زيديني حب وغرام .. يالله اضحك غيضهم
وبعدها قامت لطوف تهز معها
لطوف: مها يوه من وين جايبه هل الاغنيه مره قديمه كح كح وبعدين وين سلطان
تلتفت مها وتشوف سلطان سرحانه كذا وقفت تطالع فيه واهو رفع راسه وشافهاوعلى طول مها نزلت راسها وقالت مها للطوف
مها: ههههههههههههه تجنن ااالاغنيه .. شوفيه قاعد هناك
راحت له لطوف
لطوف: سلطان مااراح تطلعنا
سلطان بإبتسامه وكان يطالع مها: الا ..
لطوف: اجل يالله قوم ولع السياره شويات وجايييين
سلطان: انتظركم لاتتأخرون
ريما +لطوف+ مها:ok
وبعدها
رقوا البنات فوق يغيرون ملابسهم
لطوف البست سكيني وتيشيرت وارفعت شعرها كذا
ريما البست برموده وتيشيرت وشعرها خلته كذا
مها البست سكيني وتيشيرت شعرها ارفعته
وبعدها البسو عبايتهم وانزلو


واركبو السياره وقعدو شوي يسولفون قام ولع سلطان اغنية
عبدالمجيدعبدالله
حبيبي اللي كسكـــن بالعين عليه احســد انا عيني
الا ياليت لي قلبين و أحبه بكل قلبيني ....
ياسيدي و سيد الحلــوين ياورد اللي فـ بساتيني
احبك في القسا والليـن ومن غيـرك يسليني ....
عشقت الزيـن به والشيــن ، واحبه بكل مافيني
من الشوق اللي عاش سنين مابين حبيبي وبيني....
حبيبي للمحبــه دين وانا وفيت لك ديني
الا بالله متــى يازين احط ايديك في ايديني
وبعدها ولع اغنية رابح صقر كذا من ربي حبيته
كذا من ربي حبيته
بسرعه يوم لا قيته
يناس الي تمنيته اخيرا صار محبوبي
فهمته وهو فاهمني
قبل حتى يكلمني
لقيت الي ينادمني
ودوبي هبت به دوبي
حبيبي وشمعت ايامي
وهناي وكل احلامي
سكن في اعيوني الثنتين
وين ما روح قدامي
امير الذوق والرقه
ولو يتباها من حقه
واذا جاني الحلا والزين
حبيبي ماخذن حقه
وادخلت مها جو مع هذي الاغنيه
وبعدها دق جوال لطوف وارتبكت شوي وكان المتصل عبدالرحمن وبحركه جريئه سكرت في وجه
قال سلطان
سلطان: ليه مارديتي
لطوف بأرتباك: مالي خلق
سلطان: اها
وبعدها قال سلطان
سلطان: يالله انزلو ...
وبكذا انتهى البارت التاسع
يالله ابي توقعاتكم
ايش هو المكان الي وداه لهم سلطان وهل راح يصير لهم شي ؟
هل راح يزعل عبدالرحمن يووم اقطعت لطوف في وجها ؟
وهل راح يصير شي في رجعت ابو عبدالرحمن ؟
وكيف راح يكون مقلبهم ..؟
يالله ابي توقعاتكم لاتحرموني من ردودكم وتوقعاتكم لانها تفيدني وتهمني


قرأه ممتعه

البارت العاشر

وبعدها دق جوال لطوف وارتبكت شوي وكان المتصل عبدالرحمن وبحركه جريئه سكرت في وجه
قال سلطان
سلطان: ليه مارديتي
لطوف بأرتباك: مالي خلق
سلطان: اها
وبعدها قال سلطان
سلطان: يالله انزلو ...
وانزلو البنات الموول
وصارو يتمشوووون ويدروون
لطوف: بنات انا بروح محل هذا دقيقه
مها: خذيني معاك
ريما: وانا بعد
وادخلو البنات محل واشترت لطوووووف ومها
وجو يحاسبون
مها: خلا ص اطلعو انا بحاسب واجيكم
ريما+لطوف: اوكي
واطلعو لطوف وريما من المحل وراحو عند سلطان
سلطان: وين مها
ريما: جوا تحاسب اصبر شوي وطالعه
لطوف: الكاشير مره زحمه
سلطان: اصلن كيف تخلونها لحالها
وراح سلطان ودخل وقرب من مها وناظر صاحب الكاشير لقاه يطالع مها بنظرات
سلطان: انت هي وش تطالع
صاحب الكاشير: ماعليش
مها: سلطان خلاص
سلطان: انتي شفتيه كيف يطالع
وبعدها حاسبت مها واطلعت
نروح لريما ولطوف
ريما : كنهم طولو ا
لطوف: أي يالله لايكون صار شي
ريما: لالا ما اتوقع ... هي شوفيهم هناك سلطان ومها
لطوف: أي والله
وجاء سلطان ومها
سلطان: هاه خلصتو
لطوف: يب كلنا خلصنا
سلطان: اجل تعالو نروح نتغدا
لطوف:اوكي
وراحو يتغدون
نروح عند عبدالرحمن
عبدالرحمن كان يكلم نفسه وكان يقول
هذي اخرتها يالطوف والله ماتوقعتها انك تسكرينها في وجهي
بس هذا وجهي اذا كلمتك او حاكيتك يالطوف
نروح عند نواف
كان قاعد على لاب ويسمع اغنية
بين ايديا واحس انك بعيد
ذوب باحضاني مثل قطة جليد
علم العشاق كيف الحب يكون
بلا حواجز احلى طعم الحب اكيد
زيد ناري وخلي لجروحي ملح
خلينا نسهر ليلنا حد الصبح
لاتفكر حبنا غلطه ولا صح
ايش مايعدي العمر وحبنا يظل جديد
اقترب مني ترى الدنيا فرص
وخذ من شوقي اذا شوقك نقص
خلني احكيلك مواويل وقصص
ايش مايعدي العمر وحبنا يضل جديد
بين ايديا واحس انك بعيــــــــــــــد
وكذا سرح مع ريما
وجته رساله من ريما
وكان مكتوب فيها
لك يد لو تمسح على الجرح يبرى
ولك عين لو تدمع في البحر يحلى
وبعد ماقرها
رسل لها رساله وكان مكتوب فيها
العين تعشق صورتك
والقلب يجرى في دمك
وكل مااسمع صوتك
شفايفى تقول احبك
يمكن إبتعدت وإنشغلت
يمكن ماسألت مدة وقصرت
بس الأكيد حنيت لك وإشتقت
نروح عند ريما
اول ماقرت الرساله
انقلب وجها احمر
وكانت لطوف تراقب ريما وكان ودها تنط وتعرف وش تسوي ريما
وبعدها لطوف اقعدت تفكر في عبدالرحمن
وبعدها ريما قالت لسلطان
ريما: سلطان ولع لنا اغنيه
سلطان: ايش تبون وانا اولع لكم
ريما: بنات وش تبون اغنية
سلطان : يالله بنات اختارو والا بحط على ذوقي بسرعه
مها : اوكي حط على ذوووقك بس طق
سلطان: من عنوني
وحط لهم سلطان اغنية
حبه حبه طق
حبه حبه على قلبي حبه حبه .. حبه حبه على قلبي حبه حبه
لا تاخذي قلبي بغرامك حبه حبه .. لا تخليني أعشق واهلوس حبه حبه
حبه حبه على قلبي حبه حبه .. لالالا لا تاخذي قلبي بغرامك حبه حبه
لا تخليني أعشق واهلوس حبه حبه .. ياهوووووووو
حبه حبه على قلبي حبه حبه .. حبه حبه على قلبي حبه حبه
توني صغّير على المحبة حبه حبه .. توني صغّير على المحبة حبه حبه
وشلون قلبي فيك تولع حبه حبه .. وشلون قلبي فيك تولع حبه حبه
توك صغّير على المحبة حبه حبه .. وشلون قلبي فيك تولع حبه حبه
وشلون قلبي فيك تولع حبه حبه ..
حبه حبه على قلبي حبه حبه .. حبه حبه
لا تاخذي قلبي بغرامك حبه حبه .. لا لالالا تخليني أعشق واهلوس حبه حبه يابوووووووي
حبه حبه على قلبي حبه حبه .. حبه حبه على قلبي حبه حبه
يمه .. يمه منه يغمزي لي بعيونه .. يمه منه يغمزي لي بعيونه
مقدر على ذي الحنية أنا مجنونه .. مقدر على ذي الحنية أنا مجنونه
أوووووه منه يغمز له عيونه
مقدر على ذي الحنية أنا مجنونه .. مقدر على ذي الحنية أنا مجنونه
حبه حبه على قلبي حبه حبه .. لالالا لا تاخذي قلبي بغرامك حبه حبه
لا تخليني أعشق واهلوس حبه حبه ياهووووو
حبه حبه على قلبي حبه حبه .. يا قلبي
حبه حبه على قلبي حبه حبه
وصار سلطان يرقص ومها وريما ولطوف تصفيق
وبعدها ووصلو المطعم ونزل سلطان وصار يرقص رقص موب طبيعي ويهز
وكانو البنات يرقصون معه
وبعدها ادخلو المطعم
وتغدو وقال سلطان
سلطان : بنات تبون تروحون التحليه
ريما: انا عادي بس مدري عن الباقي
لطوف:يب
وسلطان: وانتي مها تبين تروحين
مها : عادي .. بس دق على نواف وعبدالرحمن
سلطان: اوووووكي
واطلعو واركبو السياره
ودق سلطان على نواف وعبدالرحمن وتواعدو يتقابلون
نروح لام عبدالرحمن
اطلعت من غرفتها وانزلت تحت وجهزت القهوى
ونزل نواف
وشاف امه في المطبخ
ام عبدالرحمن: نواف تعال الحين بحط القهوى تعال تقهوى معي
نواف: يمه بطلع مع سلطان ونواف
ام عبدالرحمن: الله يسهل دربك
نواف:امين .. فمان الله
ام عبدالرحمن: فمان الكريم
وطلع نواف
ونزل عبدالرحمن
كان مره مستعجل
ام عبدالرحمن: تعال يمه تقهوى بحطها الحين
عبدالرحمن: ماعليه يمه ااذاا رجعت لاني مره مستعجل مواعد العيال يالله فمان
ام عبدالرحمن: فمان الكريم
وطلع نواف وعبدالرحمن
وراحو المكان الي متواعدين فيه
نروح لام سلطان وابو سلطان
نزل ابو سلطان
من فوق
وتقهوى مع ام سلطان
وقعدو سوالف شوي
ابو سلطان: وين سلطان والبنات
ام سلطان: والله طلعهم سلطان
ابو سلطان: زين والله .. يالله تامرين بشي
ام سلطان :لاسلامتك
ابو سلطان مع سلامه
وطلع ابو سلطان
نروح لاعبدالرحمن ونواف اوصلو الكوفي
نروح لا سلطان ومها ولطوف وريما
اقعد في الكوفي وكذا فجأه طبو عليهم عبدالرحمن ونواف
عبدالرحمن : يالله حيهم ويخليهم ( وطالع عبدالرحمن لطوف بنظرات عجزت لطوف تفسرها )
مها: الله يحيك (مها لاحظت لطوف تغير لون وجها )
ريما ناظرت نواف ونواف غمز لها واستحت ريما
نواف: ياهو الحين عازمنا ولا طلبت لنا ياخي مايصير كذا
سلطان: اصبر توني طالبها قبل ماتدخلون وحاسب حسابكم على طول طبيت في بطني
عبدالرحمن : بس خلاص ازعااااااااااااج
نواف: كفو والله ولد خالتي .. جعلي اشوفك معرس
عبدالرحمن: هههههههههههاي اتخيل شكل سلطان معرس
سلطان: ليش والله وش شايفني
عبدالرحمن يضحك: لالالالالالالالالا ... وقعد يضحك عبدالرحمن
مها: بسكم خلاص
ريما : من جد ازعاااااااااااااج
ولطوف ماردت ولا تكلمت وكانت بس تطالع عبدالرحمن وكان عبدالرحمن بس يطالعها بنظرات عجزت تفسرها مره
عبدالرحمن : شويات وجاي بروح اكلم جوال
مها: شويات وجايه بروح دورة المياه < اكرمكم الله
لطوف: مها خذيني معك
وراحت لطوف ومها دورة المياه مها قعدت تعدل شكلها
ولطوف نزلت راسها تبكي
جتها مها
مها بخوف: لطوف فيك شي متضايقه من شي
لطوف تبكي : لا مافيني شي
مها: لاتكذبين لطوف انا شفتك كيف وجهك تغير لونه فيك شي
لطوف كانت تبكي من قلب وبكيها يقطع القلب
وقالت السالفه لمها
كلها
وانصدمت مها من لطوف
مها: كيف تصكين الجوال في وجها طيب الحين كيف بتراضينه
لطوف تبكي : ما ادري ماادري حرام عليك حرام عليك الحين اقولك وتسوين كذا والله حرام عليك انتي شفتيه كيف يطالعني
قامت مها ضمت لطوف الين هدت
وبعدها راحو عند ريما وسلطان ونواف
نواف: مهاوي ابيك بكره تكونين جاهزه ع ساعه خمس العصر بنروح انا وانتي وعبدالرحمن مشور صغنون كذا
مها : اوكي
سلطان: كان مارجعتو
مها: وش عليك انت
نواف: وين عبدالرحمن
مها: يكلم جوال
لطوف: خلاص انا بروح اناديه ثواني وجايه
مها امسكت يد لطوف وبعدين لطوف ناظرت واتركت يدها مها
نروح عند عبدالرحمن
كان واقف وسرحان
وجت لطوف امسكت يده وقالت ....
وبكذا انتهى البارت العاشر
يالله ابي توقعاتكم
وش قالت لطوف لعبدالرحمن ..؟
نواف وعبدالرحمن وين راح يودون مها ..؟
وهل المشوار الصغنون راح يكون خير لمها وفرحه لها اولا ..؟
ولا تحرموني من توقعاتكم وردودكم لانها تفيدني و تهمني


قرأه ممتعه

البارت الحادي عشر

وراحت لطوف ومها دورة المياه مها قعدت تعدل شكلها
ولطوف نزلت راسها تبكي
جتها مها
مها بخوف: لطوف فيك شي متضايقه من شي
لطوف تبكي : لا مافيني شي
مها: لاتكذبين لطوف انا شفتك كيف وجهك تغير لونه فيك شي
لطوف كانت تبكي من قلب وبكيها يقطع القلب
وقالت السالفه لمها
كلها
وانصدمت مها من لطوف
مها: كيف تصكين الجوال في وجها طيب الحين كيف بتراضينه
لطوف تبكي : ما ادري ماادري حرام عليك حرام عليك الحين اقولك وتسوين كذا والله حرام عليك انتي شفتيه كيف يطالعني
قامت مها ضمت لطوف الين هدت
وبعدها راحو عند ريما وسلطان ونواف
نواف: مهاوي ابيك بكره تكونين جاهزه ع ساعه خمس العصر بنروح انا وانتي وعبدالرحمن مشور صغنون كذا
مها : اوكي
سلطان: كان مارجعتو
مها: وش عليك انت
سلطان: ول ول كلتيني
نواف: وين عبدالرحمن
مها: يكلم جوال
لطوف: خلاص انا بروح اناديه ثواني وجايه
مها امسكت يد لطوف وبعدين لطوف ناظرت مها واتركت يدها مها
نروح عند عبدالرحمن
كان واقف وسرحان
وجت لطوف امسكت يده وقالت ....
لطوف تبكي: عبدالرحمن والله اسفه والله اسفه ماكان قصدي اصكه في وجهك والله ..
عبدالرحمن ماحب يرد عليها عشان مايضعف قدامها
لطوف: عبدالرحمن رد حرام الي تسويه فيني حرام
عبدالرحمن: مو حرام عليك انتي يوم تصكينه في وجهي
لطوف: طيب انا كان عندي سلطان
عبدالرحمن: على الاقل كان حطيتيه صايلنت وارسلتي رساله
لطوف: ماجاء على بالي
عبدالرحمن : اجل وش الي جاء على بالك يعني مبسوط بلي سويتيه
لطوف: لا موب مبسوطه .. بس وش اسوي حرام علييييييك عبدالرحمن
عبدالرحمن تعاطف معها كان وده يروح يضمها بس كان يكابر
لطوف: بس حرام عليك كذا ياعبدالرحمن ايش سويت لك بس ماني قادره اتحمل
وبعدها مشت لطوف
والتفت له وقالت
لطوف: نواف وسلطان وريما ومها يبغونك
ومشت شوي وتمسكت في الكرسي وجاها على طول عبدالرحمن
عبدالرحمن بخوف : لطوف قلبي فيك شي
لطوف: الحين حسيت فيني والا تو ايش كنت تقول وتجرح بالكلام
عبدالرحمن كان ساكت
وادخلت لطوف واقعدت وكانت مها بس تسئلها ايش صار وماكانت ترد عليها
دخل عبدالرحمن وكان يضحك ويسولف ولا كئنه صاير شي ولا كان شايل هم الي صار
سلطان: اووووووووه تو ماظلم المكان
نواف: من جد
عبدالرحمن: وجع قلبتو علي مالت عليكم بس
نواف: ياخي ودي العب بلاي ستيشين
سلطان: وانا بعد وانت ياعبدالرحمن ياهوووووووو
نواف: ياخي من دخلت وانت متغير صايرمعك شي وطول الوقت سرحان
سلطان : اكيييييد الاخ يفكر فيني انا عارف
عبدالرحمن: يازين الواثق بس هههههههههههههه
سلطان: ليه مااوثق بس ههههههههههههههههههه
صفرت ريما: ياعيني ياخوي فديتك والله
سلطان: اعجبك
(وبعد 4 ساعات)
اتفقو الشباب والبنات انهم يطلعون يتمشون وبعدها يروحون يتعشون
نروح في سيارت نواف
كان فيه
مها وريما ولطوف
مها: اول شي قصر على المسجل
نواف: وهذاني قصرت عليه
مها: ممكن سؤال بس هاه تجاوبني بصراحه
نواف: أي وابجاوبك بصرراحه
مها: وش المشوار الي راح تودوني اياه
نواف: وانتي وش عليك اهم شي انك بتروحين وبس
مها: نواف قوووووووووووووووولي حرام عليك
نواف: مايصير اقولك بكره تعرفين
مها: مافيني صبر لبكره قولي الحين مالي شغل قوووووووووووول
نواف: مانيب بقايل مانيب
وبعدها نواف خذا جواله وكتب رساله
قلبي اذا وصلنا لاتنزلين
ردت له رساله ريما وكان مكتوب فيها
اوكي حياتي
نروح عند عبدالرحمن وسلطان كانو يسولفون
عبدالرحمن: الحين وش صار على طلعت الاستراحه حقت جدي
سلطان: والله مدري لما يرجع ابوك ونتفق على كل شي لانو راح ننام هناك يمكن اسبوعين تعرف هذا شي
عبدالرحمن: لاو الله توني اعرف بس نشوف على حسب
سلطان: الا دق على نواف خل نتفق على مطعم نتعشا فيه
عبدالرحمن:اووووووووووووكي
ودق عبدالرحمن على نوووووواف واتفقو على مطعم .........
نروح عند البنات كانت مها سرحانه
لطوف كانت تبكي
ريما كانت مبسوطه هي نواااااف
وكل شوي نواف يرسل لها بوسه ويغمز لها وريما كانت تستحي
نروح عند عبدالرحمن وسلطان
اوصلو المطعم وادخلو واقعدو
نروح عند نواف
نزلت مها ولطوف وبقى ريما
ريما:امممم قلبي قولي ايش كنت تبغا مني
نواف: طيب تعالي قدام
ريما: اوكي
اقعدت ريما قدام
ومسك يدها
نواف وقال
روحي تتكلم فيك
من لهفتي تناديك
تصرخ و تقول وينك
وحشتني موت أبيك
وقالت له ريما
يسعد مساك
قلبي معاك
خذ العلم
ياصلك
ويتعداك
ترى ذبحني غلاك
قام نواف قرب من ريما وضمها له
وبعدها ابعدت عنه ريما بهدوء وقالت
ريما: تأخرنا عليهم
نواف: اوكي يالله انزلي
وانزلو وراحو عندهم
ادخلو واقعدو كلهم سواالف
سلطان: عندي لكم نكته مره حلوه
نواف: يالله قول
سلطان: عجوز راحت دكتورهندي قالها؟لازم سوي تهليل!رفعت يديهاوقالت لااله الاالله. هههههههههه
عبدالرحمن: الله يقطع ابليسك ههههههههههههههه
مها: ههههههههههههههههاي اسمعمو نكتتي احلى وحده
عبدالرحمن: وش هي
مها : فيه واحدعصبي اوجعه ضرسه راح لدكتورقاله اقلع كل ضروسي الاهو خله عناد
ههههههههههههههههههههههههه هههه
والله من الفهااوه هع هع
سلطان: ههههههههههههههههههههه
لطوف: انا نكتتي احلى وحده
عبدالرحمن مارد عليها
سلطان: الي هي
لطوف: محشش طلعت له حبه في رأسه .. قال له الدكتور : تحكك قال : لا أنا أحكها !
سلطان: خطيييييييره والله ههههههههههههههههههه

يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -