بداية الرواية

رواية ياحظ عينك -9

رواية ياحظ عينك - غرام

رواية ياحظ عينك -9

حنين طلعت غرفة وجدان تاخذ شاور ومحمد راح غرفتوا ياخذ شاور
اما وجدان كانت بتقوووم تروح غرفتها وتاخذ شاور بعد حنين بس
زياد : وجدان
وجدان : هلا
زياد : ليه حنين كانت ماتبي تجي هنا
وجدان : بس كذا علشان ماعندها ملابس
زياد : شنطتها انا شلتها فيها ملابس قولي لي الصدق
وجدان : علشان زياد خلااااص هاذي هي في البيت
زياد : انزين بس ابي اعرف يعني علشاني
وجدان : يعني نص نص
زياد : وجدان قولي تراك عصبتيني
وجدان : علشان اللي عند حنين بيجامات براميد وعريان او بناطيل ضيقه ومستحيه منك
زياد : ههههههههههه
وجدان : يلا باي
زياد : باي
حنين اخذت شاور ولبست بيجامه برموده بيظاء وبلوزة بيجامتها وردي فاتح حنين من النوع اللي تحب الشياكه واللبس والمكياج دايما لمى تاخذ شاور تقعد ساعتين في الحمام ولمى تطلع تقعد تحط اكريم لبشرتها
وتحط ماسكارا وكحل اخضر عشبي لازم عندها الكحل الاخظر والماسكار والمرطب الوردي شئ اساسي تحطوا كل يوم وتقعد تحط مناكير
وجدان : ياربي منك كل شويه تحطي وتشيلي مناكير
حنين : ههههه طيب كنت حاطه بس شلتها وصليت والحين بحط
وجدان : اوكي انا بدخل اخذ شاور
حنين : اوكي بس
وجدان : شنو
حنين : كيف اكلم محمد وانا بهذا البس
وجدان : امممم ماادري
حنين " طيب وين شنطتي الضغيره اللي فيها الكريمات والملابس الثانيه مو البيجامات وشنطة الاب توب
وجدان : تحت تلاقينها
ودخلت وجدان ومحمد كان ياخذ شاور والباقي توقعتهم حنين نايمين وفعلا كان الكل نايم ماعدا شخص واحد كان فرحان بوجودهاااااا
حنين نازله على الدرج بشعرها اللي ناعم طبيعي رباني وبيجامتها الجنان وكان زياد بيطلع من المطبخ بس رجع لمى شافها كان يبغى يتأملهاااااا
حنين تكلم روحها : ياربي وين حط زياد شنطي اففففف
حنين تلف تلاقي الشنط في الصاله : افففف ثقيله
حنين دلوعه جداااا حتى يوم تشيل الشنطة لمى تشيلها تشيلها بدلع مو تتصنع هيا هاذي شخصيتها اسلوبها دلوووعه بكلامها باسلوبها بحركاتها بتصرفاتها
حنين ثتكلم مع نفسها : افففف تقيله ياربي وينك ياسيتي
حنين تشيل الشنطه : اففف فيكي متفجرات مو كريمات وملابس
حنين : فكره حط كريم والشنطه بمكانها وبكره اخلي سعود او محمد يطلعها
وتفتح الشنطه بطلع الكريم
زياد : او زياد يطلعها ليكي أولى تراني زوجك
حنين شافت زياد بصدمه وخافت شافت نفسها شعرها مفتوح وناعم ولابسه برمود قصيره يعني وبلوزة عريانه من دون اكمام
وتركض بتروح لدرج زياد يمسكها : شكلك اتحبين تهربين وامسك
حنين ونفسها يروح ويجي تنفسها سريع : ................................

البــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــارت العــــــــــــــــــــــــــاشر

حنين : فكره حط كريم والشنطه بمكانها وبكره اخلي سعود او محمد يطلعها
وتفتح الشنطه بطلع الكريم
زياد : او زياد يطلعها ليكي أولى تراني زوجك
حنين شافت زياد بصدمه وخافت شافت نفسها شعرها مفتوح وناعم ولابسه برمود قصيره يعني وبلوزة عريانه من دون اكمام
وتركض بتروح لدرج زياد يمسكها : شكلك اتحبين تهربين وامسك
حنين ونفسها يروح ويجي تنفسها سريع : ................................
زياد : حنو حبيبتي ايش فيك
حنين على نفس الحاله
زياد : حنو بسم الله عليك ايش فيك انا زياد اهدي اهدي حبيبتي
حنين مو قادره تتنفس بسرعه حتى باين على بلوزتها تروح تجي بسرعه هايله
زياد : حنين خوفتيني عليك اهدي حبيبتي : ويمسك يدهااا : اهدي حبيبتي اهدي انا معاك ( مو هيا هاذي المشكله انك معاها ) وراح المطبخ يجبلهاااا مويه
حنين كانت تحاول تمشي مو قادره
زياد رجع ومعاه كاست مويه يعطيها المويه : اشربي مويه حبيبتي
حنين كانت كاملاك بشكلها وشعرها الناعم على وجهها ونظرات الخوف ومو قادره انشلت عن الحركه لمى شافت زياااد
زياد يمسك يدها ويحط يدوا الثانيه على شعرها: اهدي حبيبتي حاولي تهدي
حنين : ابدا مو قادره تهدى وكانت كل ثانيه تمر هيا وزياد تخاف اكثر ويزيد تنفسهاااا
زياد لمى مسك يدها حس بدقات قلبها سريعه بحكم انو دكتور زياد خاف عليها كثير : حنين حبيبتي حاولي ترتاحي على الكنبه اهدي اهدى انا معاك
زياد : حنين حبيبتي حاولي تتحكمي بنفسك
في هاذي اللحظة تنزل وجدان على الدرج وتشوف حنين
وجدان : حنين حنين ايش فيك
زياد : ماادري خايف يجيها انهيار
وجدان : كلوا منك مو عارف انها تستحي منك خلااااص انا معها روح
زياد : اوكي وغمز لوجدان بعيونه علشان هو هيراقب حنين من المطبخ
وجدان تحظن حنين : حنو اهدي خلااااص راح اهدي
حنين مو قادره تسيطر على نفسهااا او دقات قلبها الزايده
وجدان تاخذ كاسة المويه اللي جابها زيااااد وتشربهااا : اشربي حبيبتي
حنين واخيرا قدرت تحرك شفايفها وتشرب قليل من المويه
وجدان تحظنها : اهدي خلاااااص مافي شئ راح اهدي
حنين تتكلم بصعوبه : ز... ز .... زياد خ.. خ..خوفني
وجدان : حبيبتي ارتاحي خلااااص بعدين
حنين تتكلم بصعوبه : لا اخاف يرجع
وجدان : حنين اشبك اول مره يصير معك كدا ايش فيك
حنين : ماادري
اما زياد كان عارف انو حنين خجوله جدااا واكيد من أي نظره او لمسه وخصوصا من شخص يحبها وهيا تحبوا هتخليها ترتبك ويصير معاها كده
وجدان : خوفتيني عليك
حنين اكتفت بابتسامه وباين على نظراتها الخوف وتحاول تقوم
وجدان : وين بتروحين
حنين : بطلع فوق اخاف ينزل محمد او يرجع زياد
وجدان : انزين ارتاحي شويه شوفي حالتك
حنين : لابطلع
وتقوم حنين بصعوبه تمشي من الخوف ووجدان اتساعدهاااا
اما زياد كان ايراقبهااا ولمى شافها دخلت الغرفه اخذ شنطتها حقت الكريمات والملابس وشنطة الاب توب
ودق باب غرفة وجدان كانت حنين على السرير
وجدان تفتح الباب
زياد : كيفها الحين
وجدان تبعد زياد عن باب الغرفه وتطلع معاه : انت ايش سويت البنت كانت مرعوبه
زياد : والله ماسويت شئ بس مسكتها
وجدان : حرام عليك بس البنت كانت شوي وراح تموت
زياد : اسم الله عليها المهم كيفهاااااا
وجدان : احسن الحين
زياد : اوكي طمنيني عنها وهاذي الشنط حقتهاااا
وجدان : اوكي باي
زياد : باي
وجدان تدخل عند حنين تلقى حنين تلبس عبايتهاااا وتتجب بالطرحه
وجدان : اشبك وين بتروحين حنين والله مو قصدوا هو يحبك حنو بتنامين عندي اليوم
حنين ارتاحت كثير عن اول : ههههه ايش فيك اهدي
وجدان : مابتروحين
حنين : والله ماراح اروح بس بشوف محمد وماني فايقه البس بلوزة زينه مو عريانه زيي بالمزرعه كرهت عمري لاتلبسي عريان او قصير اوووووووف
وجدان : هههههههههه اوكي
حنين تطلع من الغرفه بعبايتها وطرحتها وبتروح لغرفة محمد اللي هيا وغرفة زياد جمب الدرج
يطلع زياد من الغرفه ويشوف حنين بعبايتهااا خاف وزعل
حنين تركض على غرفة وجدان
وجدان : ايش فيك
حنين : اليوم يبغى يذبحني افف
وجدان : زياد ههههه حرام والله اهو فرحان انك هناااااا
حنين : بس مو يفرح اهو ويرعبني اناااااا
وجدان : انتي ليه صار معاك كذا
حنين : ماادري مره خفت وكنت مو قادرة اتحرك ابغى اطلع اركض ابعد عنو بس مو قادره اهو بالمزرعه مسكني بس ماحسيت كدة ماادري خفت
اما زياد فكر زيي وجدان لمى شاف حنين بعبايتها وطرحتهااااا
ودق باب غرفة وجدان
وجدان تفتح الباب : اففففففف تراك طفشتني كل شويه داق الباب اليوم اللي عرفت انو لك اخت ودق بابها
زياد بعصبيه : اقول انطمي حنين وين بتروح قوليلها بتبات هنا وين بتروح الساعه 3 الفجر
وجدان حبت تغيض زياد : لا اهي تبي تروح انت بس تحرجها بسياره والاغاني اللي تحطها والنظرات
وكمان كملتها باللي سويتوا تحت
زياد خلااص عصب : وجدانوه قوليلها ماراح تروح
وجدان : هههههههههههه حبيت اغيظك زيي ماخوفتها اساسا هيا لبست طرحتها وعبايتها علشان بتكلم محمد
( وترخي صوتها علشان حنين ماتسمعها ) واتوقع انك شفت ملابسها وهيا مو فايقه تلبس زيي المزرعه بلوزة كم طويل فلبست العبايه
زياد : افففف وجع خوفتيني
وجدان : تستاهل
زياد : اوكي باي
وجدان : الرجاء عدم الازعاج وكل شويه تدق الباب باي
اما حنين انتظرت لين زياد دخل غرفتوا وراحت تكلم محمد اللي شكلوا ماراح تكلموا اليوم ابدااهههههههه
حنين : تدق باب غرفة محمد : هاي
محمد : هلا ليش لابسه عبايتك
حنين : ههههههههههههه الكل يسألني علشان مو فايقه اغير بيجامتى
محمد : ههههه المهم ابيك بموضوع تعالي
حنين : اوكي تفضل اسمعك
محمد : ابغى اخطب رويده
حنين بفرح : والله الف الف مبروك
محمد : هه الله يبارك فيك بس اخاف
حنين : من شنو تخاااف
محمد : خايف ترفضني
حنين : لاتخاف ماراح ترفضك
محمد : انا احبها بس اهي مااعرف
حنين : انا كنت ماراح اقولك بس بما انك قررت تخطبها راح اقولك
محمد : شنو اهي تكرهني مخطووبه شنو
حنين : بسم الله عليك لا انا مره سألتها عنك قالت انو شخصيتوا حلوه وتنحب
محمد بفرح : والله والله قالت شخصيتي حلوه وتنحب
حنين : ههههههههههههههههههه ايوة والله
محمد : يعني بتوافق
حنين : اممم اتوقع
محمد : شكرا حنين شكرا
حنين : انا ايش سويت ماسويت شئ انت اللي حبيتها
محمد : طيب ابغاكي تقوليلها وتعرفين رايها
حنين : اوكي اممم اقولك شئ
محمد : قولي
حنين : ترى بكره بتروح معانا السوق
محمد : والله
حنين : والله
محمد : خلاص انا بعد بروح معكم
حنين : هههههه ترى احنا بنروح السوق مو زيي دايم نتمشى ونشتري شوبنق خفيف لا احنا ورانا رجه وتعب
محمد : اااااه مو مشكله المهم اشوفهاااا
حنين : ههه اوكي يلا باي
محمد : باي
****
والكل ناااااااااام بعد هذا اليووووووووووووووووم المتعب
****
اما ثاني يوم العصر في بيت ابو عبد الله الكل في الصاله
ابو عبد الله : البيت من دونها مايسوى شئ
ام عبد الله : كيف يووم تتجوز الله يعيني على فرقاها
هبه : ربي يوفقهااا
اماني : الله الله هذا كلو لحنين وانااا
ابو عبد الله : كل وحده ولها معزتها وغلاها
فارس : بس معروف اهي اللي لها اكثر الغلا
ام عبد الله : انتو حتى من اختكم تغارون
فارس : لا والله مانغار والله حتى انا افتقدتها
عبد الله : متى بتروحون السوق
هبه : بعد ساعتين
عبد الله : مع مين بتروحون
اماني : بروح بيت عمي
عبد الله : ليش ؟؟؟
هبه : فارس يودينا هناك ومن هناك نروح على السوق
عبد الله : خير انشاء الله يلا انا بروح الشركه توصون شئ
هبه : سلامتك
عبد الله : الله يسلمك
ام عبد الله : في امان الله
ابو عبد الله : وانا بعد بروح عند ابو سعود وابو احمد متواعدين علشان نرتب امور جواز احمد واماني وجدان وفارس
******
اما في بيت ابو سعود الكل تحت في الصاله ماعدا حنين ووجدان في غرفتهم دوبهم صاحين الساعه 4 العصر
وجدان : يلا ننزل
حنين : يلا تصدقي اتوقعت انو هنااااام اكثر من كذا
وجدان :ههههههههههه اكثر من 12 ساعه نص يوم
حنين : هههههههههههههههههه
ونزلوا تحت الصاله والكل مجتمع
حنين تسلم على عمها وام سعود + وجدان : هاااي
الكل : هلا
محمد : بالله من متى صاحين ؟؟؟؟
سعود : ليه ماتنزلون انتو ماتتطفشون من بعض
وجدان : نطفش من بعض مستحيل
حنين : والله دوبنا اللي صحيناااا
محمد : بل ليه سهرانين
حنين : نو نمت بعد ماتكلمت معاك يعني الساعه 4 الفجر
هدى : بل نمتوا نص يوم 12 ساعه
حنين : هههههههههههه دوبها وجدان تقول انو نمنا نص يوم
وجدان : كلمتى رويده
حنين : يس
ام سعود : يلا روحوا تغدوا
حنين : لا ماابي
ابو سعود : ليه انتو ماتغديتوا ولا افطرتوا بس نايمين
حنين : لا عمي انا كده لمى اصحى من النوم اقعد ساعتين او 3 ساعات بعدين اكل
سعود : والله انك مدلعه
حنين : عارفه بس ايش اسوي مااشتهي بس اشرب قهوه او نسكافيه
زياد كان كل شويه يكتشف شئ بشخصية حنين ويعرف عنها اشياء اكثر
وجدان تقوم تاخذ فنجان قهوه : حنو اصبلك
حنين : اممممم اكيد
حنين : هدى بتروحين معانااا
هدى : وين بتروحون
حنين : اول واهم شئ انا وجدان اتفقنا عليه نروح عند المصمم
هدى " اخاف ماتلقوا موديلات حلوه
حنين : عادي
ام سعود : كيف عادي بعدين راح تتعبون
وجدان : لا ماما حنين من زمان مصممه فستان جواز ليا وموديلوا جنان وموديل لي اماني وكمان مسويه لنفسها واحد مره خطير
حنين : فضحتينااااا
ام سعود : ههههههه ليه يابنيتي
حنين : لا بس علشان يمكن نغيرها وتكون مو حلوه
وجدان : مو حلوه ؟؟؟ تهبل جنان وتركض بتروج اتجيبها
حنين : وين رايحه
وجدان وهيا تطلع الدرج : بروج اجيب الرسومات
حنين تصارخ : لا وجدان لا
وبتقوم وراها
هدى : حنين وين بتروحين خلينا نشوفها
حنين : ايه انتي شوفيها بس بعدين
ابو سعود : يابنيتي لا تستحين
وجدان تدخل ومعاها الرسومات
حنين تاخذها منها : اوريك
وجدان تستبله : شنو بتوريني
حنين : اوووووووف
الكل : هههههههههههههه
هدى : وريني
حنين : اوكي اوريكم اذا وافقت وجدان على فستانها واماني موافقه اساسا فرجت ماما وبابا واخواني عليه بس فستاني نو
محمد : ليه فستانك لا
حنين : سوبرايز
وجدان : بلا هباله مفاجئة ايش
حنين : انا ابغاه مفاجئة افففف اساسا مافي وقت كلها
زياد يقاطعهااا : 20 يوم
وجدان : بل حاسبهاااااا
الكل : هههههههههههههههههههههه
هدى : اوكي وريني
حنين : استني افرج عمي وخالتي
ام سعود : والله يهبل ماشاء الله هذا رسمك والموديل انتي اللي صممتيه
حنين : يس
ابو سعود : ماشاء الله عليك مبروك
حنين : ههههه بس لمين لوجدان او لي اماني
حنين كانت تخجل جدا من فكرة انها راح تتجوز
ابو سعود : لك قبلهم
حنين بخجل : الله يبارك فيك
هدى تاخذ الرسومات وتشوفها : الله تهبل حنو صمميلي فستان
محمد : هههههه انا اتوقع تختاريلك ماركة صابون وتلبسين نفس تصميمها
الكل : هههههههههههههههه
هدى : افففففف
حنين : اوكي بس اصمم لي ايات مناسبه جواز وجدان واماني او ايات مناسبه
زياد كان يحزن ان حنين ماتقول ملكتي كانت تقول مناسبه ؟؟؟
هدى : اممم لا ملكتكي لسى بطني ماكبر عندي فستان لجواز وجدان واماني
حنين : اوكي هحاول بس انا عمري مافكرت افصل لحوامل هحاول واذا ماعجبتك الرسمه قوليلي
هدى : اوكي
زياد : طيب وريني
حنين تعطي زيادمن غير ماتنظر له الرسومات طبعا فستانها مافي احد شاافوا سوبرايز
زياد : اممممممممممم مره حلوة متى بتروحون ؟؟
وجدان : الحين
حنين : هبه واماني قالولي انهم بالطريق جايين محمد بتوصلنا صح ؟؟
محمد : اكييد مدام الغالين جايين
حنين : هههههههههههههههه
وجدان : قصدك رويده ؟؟
محمد : اكيييييد
ام سعود : ايش رايك اخطبها لك
محمد : اوكي بس بعد ملكة حنين بعد مااتاكد انها تبغاني
ابو سعود : استح ياولد ايش هالكلام
محمد : يبه مو قصدي بس انا ابغى اتأكد اذا تبيني ا ولاء
زياد كان يفرح بكلام محمد وهدى لمى يقولوا ملكة حنين علشان هو كان يتقهر من حنين لمى تقول مناسبه
حنين : يلا هبه وموني براا
زياد : تبون اوصلكم
حنين كانت تتحاشى النظر الى زياد بعد اللي سواه امس وكانت تحاول تتجاهلوا
حنين لمى سمعت زياد يعرض انو يوصلهم فتحت عيونها وصارت تنظر الى زياد
اما زياد فهمها وابتسم
محمد : لا انا بوصلهم
وجدان وقفت مع حنين وخافت عليها علشان مايصير معاها زيي امس : لالا
زياد : اذا تبون اوصلكم واروح اساسا ورايه دوام بالمستشفي
حنين بصوت خفيف مسموع : الحمد لله
زياد سمعها : هههههههههه
وجدان : لا زياد لاتعب نفسك احنا بروح مع محمد
محمد : يلا قوموا الناس بره تستناكم
حنين : اوكي يلا باي
الكل : باي
حنين ووجدان وزياد ومحمد طلعوا بره
حنين : هاي
هبه : هلا والله البيت من دونك مايسوى
اماني : اهلين كذا اتسيبنا الكل مفتقدك
حنين : ههههههه وانا بعد وحشتوني
فارس : وانا ترى حتى انا وحشتيني
حنين : هههههههههه ولله وحشتوني كثير
زياد كان يفكر معقول حنين تقدر تأثر كل العايله تحبهااااا ومفتقدتهاااااا زحب يحرجهاااا : اجل كيف لمى تتجوز ايش راح تسوااا
فارس : كل يوم واحنا مطيحين عندك
حنين : وانا كل ثانيه وانا عندكم يابعد قلبي انتو
زياد انقهر من حنين بس سكت
وجدان : وانااااا انتو :وتأشر على هبه واماني : ماوحشتكم
هبه + اماني :هههههههههههه
فارس : ااااااه انتي وانتي معانا واحشتنا
محمد : اقول استح تراني واقف
فارس : والله احسبك جالس مو اقف
الكل : ههههههههههههههههههههههههههههه
محمد : رويده بتجي عند المصمم
حنين : نو
محمد : اجل ماني موصلكم
وجدان : نذاله
حنين : من جد
زياد حب يغيضها من اول وهيا تقهر فيه : اوصلكم ؟؟؟
حنين : لا شكرا
زياد زعل ليه تعاملني كأني غريب ماكان يعرف ان حنين تخجل منو
حنين : محمد
محمد : هلا
حنين : اوكي ماراح اتوصلنا بس ماراح اسئل رويده ولا راح اقولك بعد المصمم وين راح نروح
محمد : هاااه لا اوصلكم
الكل : هههههههههههههه
حنين : نو خلااص ماابغاك اتوصلنا موعلشان رويده اتوصلنا ولمى احنا انقولك تقول لاء
محمد : عن المصاخه بوصلكم
وجدان : شكرا مانبي
زياد اعجب بشخصية حنين القويه
اماني : فارس خلاااص انت وصلنا
فارس ينظر الى وجدان : ماعندي مانع بس ابوي قال انتظروا عند الباب ولا تتحركون لغاية مايجي
حنين : دادي بيجي هنااا
هبه : ايه اتصل وقال بيجي
اماني : وقال ماما بعد بتجي
فارس : مع انو في البيت اول شئ قال بيروح عند عمي وعند خالي
زياد : ابوي داخل ولا قال انو متواعد مع عمي ولا مع ابو احمد
وجدان : ايش في ايش قصتهم
حنين : ماادري ياربي خوفوني
يطلع ابو سعووود وام سعودمن البيت ويشوفهم واقفين عند الباب ويضحك
حنين : عمي ايش صاير خوفوني
ابو سعود : ههه يابنيتي لاتخافين الظاهر انا مانعرف نسوي خطط زيكم
ام سعود : ههههه خلاص كبرنا
وجدان : ماما ايش صاير
ام سعود :ولا شئ الحين تعرفون
حنين بخوف : طيب بس قولولي في شئ يخوف بابا في شئ او ماما عبد الله
سعود هو هدى : هههه مافيهم شئ
فارس : ايش السالفه الكل واقفين عند الباب
اماني : هاذي اوامر من بابا
حنين : ياربي
زياد كان يلاحظ حنين انها خوافه وكيف تحب الكل وتخاف عليهم
هدى : حنين غمضي عينك
حنين وهيا خايفه على اهلها : مو فايقه هدى بليز والله خوفوني
سعود : انا اقولك
ابو سعود : لو بنقول قلتلها انا من اول
حنين خلااااص نزلت دموعهاااا : عمي تكفي دادي او ماما فيهم شئ عبد الله فيه شئ
زياد : حنين ايش فيك اهدي مافيهم شئ انشاء الله
ام سعود : يابنيتي ليه تبكين
حنين وهيا خلالااااااص دموعها تنزل : طيب قولولي بابا وماما يردون على الجوال وعبد الله مقفل قولولي
زياد خاف عليها : ياجماعه طمنونا مايصير كذا
محمد : ايش القصه ؟؟
سعود : انا اقدر اقولك انو شئ يفرح مو يزعل
ابو سعود : ايه شئ يفرحك يابنيتي مو يزعلك وامسحي دموعك ترى دموعك غاليه
حنين : طب احلفوا انو مافيهم شئ
ابو سعود : والله هم بخير
حنين تمسح دموعها وتبتسم
هدى : يلا عاد غمضي عيونك
حنين : لا مااابي
وجدان : تراكم خوفتونا مو فايقين لكم
اماني تلف لحنين : حنو خلااااص قلنالك مافيهم شئ يلا غمضي عيونك
حنين تغمض وتفتح عيونهااا
فارس : ايش فيك تغمضين وتفتحين
حنين : بس كذا مااحب الانتظار اكثر شئ اكرهوا
ام سعود : طب خلااااص بس دقيقه غمضولها عينها
فارس يقرب من حنين ويحط يدينوا الاثنين على عيونهاااا
حنين تحط يدينها على يدين فارس وزياد غار عليها مع انو فارس اخوها : فارس خلااااص والله مغمضه
فارس : عارفك الحين تفتحين
سمعوا صوت بوري السياره حنين : وااااااااو شكلها زفه لعروس او يبغوا يودا ملابس عروس البيت
ام سعود : هههه لا مو زفة لعروس
اماني : الساعه 5 ونص كيف زفه
حنين : ههههه طيب سوري
وجدان : ناس مزعجه بس
كان ام سعود وابو سعود وسعود وهدي اللي يعرفون بالموضوع
وصل ابو عبد الله وام عبد الله وعبد الله : السلام عليكم
الكل : وعليكم السلام
حنين : دادي ماما عبودي فارس بعد عني ابي اشوفهم
ابو سعود : خلااص شيل يدك خليها تشوف المفاجأه
فارس : ههههههه واااااااااااااااااااااااو مفاجأه خطيره
حنين : تركض الى امها وابوها واخوها تحضنهم وتبوسهم
ابو عبد الله : ايش فيك حبيبتي
حنين : خفت عليكم
ام عبد الله : لا تخافين مافينا شئ
الكل كان منتبه للمفاجأه غير حنين كانت فرحانه انها اطمنت على امها وابوها واخوها
عبد الله : لا تخافين امسحي دموعك
محمد : انتي ماتشوفين
اماني : واااو مره حلوه
هبه : مبروك
حنين : شنو
وجدان : لفي وراك
حنين تلف : ههه وااااااااااااااااااو هههه وااااااااااااااااو شنو هاذي لمين
ابو عبد الله : هاذي لكي
حنين : بفرح لي اناا اناا ههههههههه وااااااو
وتحضن ابوها وتبوس امهااا وتحضن عمها وتشكر اخوهااااا
حنين : مررررررره حلوه جنان انا كان نفسي فيها من زماااان انا كنت ابغاها
ام سعود : مبروك تستاهلين
حنين " طيب انا جبتولي السياره همرررر ووردي هدية وجدان
محمد : انتي اتفكرين بالكل حتى وقت فرحتك ؟؟
ابو عبد الله : وجدان كان نفسها بطقم الماس من باريس ويطلع الكيس اتفضلي
وجدان : مشكووور عمي مشكووور ماتقصر
ابو عبد الله : العفو تستاهلون
زياد : مبروك حنين
حنين : الله يبارك فيك
حنين تروح وتركب السياره واااو خطيره جنااان مره حلوة ولونها اهم شئ انو وردي واااااااااااااو
هدى : مبروك وانتي كنتي تبكين
سعود : مو كفو مفاجأت
حنين وهيا بسياره : الحين بالله عليك شوفوا لطريقه اللي سويت فيها المفاجأه
ابو سعود : معاها حق وردة العايله انتو خوفتوها
اماني : بس مفاجأه تستاهل
هبه : بس كيف راح اتسوقينها ماينفع ترانا بالسعوديه

يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -