بداية الرواية

رواية قلبي مات -2

رواية قلبي مات - غرام

رواية قلبي مات -2

سلطان : رائد تحس بشي ؟ وجهك أسود !!
الوكيل : وش فيك ما ترد أكلمك أنا ..
رائد : ما فيني شي بس شوي تعبان ..
سلطان ( معصب ) : رائد تعبان ما تقدر أحد ؟!!
المدرس نفسه دخل .. : هاه وش صار ؟ المفروض يكتب تعهد ..
رائد : أنت وش تبي ! ما قالولك أنك ثقيل دم وبايخ ..
المدرس : لو سمحت قصر صوتك وأحترم نفسك أنا في بحسبة أبوك !
رائد : أمحق !!
المدرس : رائد أحترم نفسك لا يجيك شي ما شفته فحياتك
رائد ( مسك صدره ) : آه آآآه قلبي يا سلطان قلبي يعورني آآآه آآآآآآآآآآه !
سلطان : رائد ..
رائد : ما أقدر أتوازن يا سلطاااان أمسكنييييي ..
وطاح رائد فحظن سلطان مغمى عليه ..
سلطان ( بصراخ ) : رااااااااااائد علااااااامك وش فيك راااائد رد علي راااااااااااااااائد
الوكيل والمدرس خافو وعلى طوووول راحو يشوفون وش فيه !
سلطان ( يهز رائد ) : رااااائد راااااااااائد كلمني رد علي رائد قووووم .. ( ويناظر الوكيل ويصرخ في وجهه ) : أنت وش تنتظر قوم وده للمستشفى ..


في المستشفى ..

الدكتور : وين ولي أمره ؟
سلطان : أنا أقرب له .. وش فيه رائد خبرني !
الدكتور : هو بخير لكن أجهد نفسه وشكله ما أخذ العلاج .. وطبعا ما يتحمل ..
سلطان : أهم شي هو بخير ؟؟ ممكن أشوفه ؟ هو صاحي ألحين ؟
الدكتور : أي ممكن تشوفه .. لكن بعده ما صحى ..
سلطان : متى بيطلع ؟
الدكتور : الظهر ان شاء الله ..
سلطان رااااح طيرااان لرائد .. ودخل لغرفتة بسرعه ..
سلطان : رائد ؟
رائد : ...............
سكت سلطان .. وبعد فتره .. دخل الوكيل والمدير والمدرس .. ومبين من نظراتهم كلها قلق وخوف ..
الوكيل : هاه شخباره ألحين ؟
سلطان : مثل ما تشوف .. ما بعد صحى ..
المدرس : وش فيه هو مريض بشي ؟
رائد : وش دخلك أنت ؟
سلطان : هلا رائد صحيت ؟
المدرس : أنا سألت بأدب وأعتقد سؤالي ما فيه شي ..
رائد : لا تدخل عصك في شي ما يخصك ..
سلطان : رااائد ! حتى وأنت منوم في المستشفى ما سلمت من المضارب ؟
رائد : وش مستشفاه ؟ أنا في المستشفى ألحين ؟
سلطان : صباح الليل توك تلاحظ ؟
الوكيل + المدير : الحمد لله على السلامه .. ما تشوف شر ..
رائد ( مستغرب ) : الله يسلمكم ! بس ممكن أعرف من متى أنا وأنتم هنا ؟
سلطان : ههه ما طولنا وأحنا فيه .. وبعدين أنت تشوف نفسك على سرير المستشفى ولا تدري وينك فيه ؟ وينها عيونك ؟!
رائد : في البيت خخخ .. » ( حتى في الأوقات الصعبه يستهبل )
المدرس : طيب وش أخبارك ألحين ؟
رائد ( اللي متنرفز من المدرس وأكره ما عنده أنه يسأله ) : يعني واحد منوم في المستشفى وش تبيه يكون حاله ؟
المدرس ( سكت ما حب يظغط عليه .. لأن رائد معروف .. زي الكبريت .. على طول يشب !! )
رائد ( يكلم المدير ) : لو سمحتم ليش جايين ومتعبين أعماركم ؟
المدير : نتطمن عليك .. ما تبي !
رائد : لا وش دعوى ؟ الله يحييكم ..
الوكيل : أجل نستأذن ألحين خلاص تطمنا عليك وبنطلع ..
رائد : مع السلامه .. » ( في باله يقول .. تقلعو .. روحه بلا رجعه ان شاء الله ! )
....................
سلطان : رائد أتصل بأبوك ؟
رائد ( نقز من مكانه ) : لا لا لا تكفى بعدين أروح في ستين داهيه .. !!
سلطان : لا عادي ليه خايف ؟ بتصل ..
رائد : بكيفك ..
عرفو أبو ريان وريان وجو المستشفى وتطمنو على رائد ..
وبعدها طلع رائد ورجع البيت ..
أبو ريان : ما أخذت علاجك صح ؟
رائد : والله نسيت !
أبو ريان ( يضربه مع راسه على خفيف ) : وأنت دوم تنساه ؟
رائد : والله غصب .. يالله بروح ..
أبو ريان : وين ؟؟ يعني تتهرب ؟
رائد : لاااااااا .. بروووح أكبر المخده وأنااااااام ..
أبو ريان : نوم العوافي ان شاء الله ..
رائد : أمي عرفت عن دخولي المستشفى ؟
أبو ريان : أكيد لا ! عشان تبيها تفزع العالم ؟! لا حبيبي خلها مستوره أحسن ..
رائد : ههه يااااا حبيلهاااااا ..يالله تصبح على خير ..
أبو ريان : وأنت من أهل الخير ..


______________


بعد شهر ( أيام الإختبارات النهائيه )
الساعه 6 المغرب ..
أبو ريان : رااااائد يالله قوم يكفي نوم .. متى بتذاكر يالله قوم ..
رائد : يا ليل ما أطولك .. أبوي تكفى والله دااايخ خلني أناااام ..
أبو ريان : وش تنام نعاس ان شاء الله .. من الظهر وأنت نايم .. ما شبعت ؟
رائد : لا أباكل شوي وأبشبع خخخخ
أبو ريان : والله أنك رايق ! ألحين تقول أني دايخ وقاعد تتريق وتضحك ؟؟
رائد : الشكوى لله !
أبو ريان : قوم يالله ..
رائد : يوووه أبوي سمعت ريان يناديك روح شوف وش يبي !
أبو ريان ( يمط أذنه ) : لك وجه بعد تكذب ؟؟؟
رائد : خلاااااص قمت ( ومسك قلبه ) آه
أبو ريان : بسم الله عليك وش فيك ؟
رائد : لا ما فيني شي ..
أبو ريان : أخذت علاجك ؟!
رائد : أحم أأ أ .. لا
أبو ريان ( عصب ) : ليه ؟
رائد ( خاف ) : هاه ؟ نسيت !!
أبو ريان : الله يصلحك .. يالله بسرعه قوم ..
رائد : ان شاء الله
أبو ريان : ولا تنسى علاجك
رائد : طيب
.............
قام رائد وعلى طول راح لريان !
رائد : هلا وغلا والله بريون شخبار الأختبار ؟
ريان ( ماسك راسه لأنه عارف أن رائد بينشب فحلقه ومو مخليه يذاكر ! ) : هلا .. الحمد لله زين
رائد : ياخي ما تمل من المذاكره دافن خشمك في الكتاب ..
ريان : وش دخلك ؟! كيفي ! أنا أحب المذاكره ! أنت وش عليك ؟
رائد : علي بدله ! هههه
ريان : يا ثقل دمك ! صدق وش عليك ؟
رائد : والله مدري ! أعتقد مكتبه هالنشبه ، وماده ثانيه مدري وش هي ! » ( أهماااال على مستوى ! خخخ )
ريان : يالمخفه !! بكرا أختبارك النهائي ولا تدري وش عليك ؟؟
رائد : أنا راسب راسب الله لا يعوق بشر ؟
ريان : ليه التشاؤم هذا كله !
رائد : مابي أذاكر غصب ؟ لو أقدر كان أخذت ملفي وقعدت في البيت أبرك لي ! بس خايف ..
ريان : والله تسويها ! بس ليه خايف ؟ خايف من المدير هع هع
رائد : يخسي والله ! أنا أخاف من المدير ؟ ألا قول خايف من عقال أبوووي
ريان : هههه لا تخاف أبوي ما يضرب حبيب ..
رائد : آآآه »» ( يتثاوب )
ريان : أعوذ بالله من الشيطان الرجيم ! سكر خشتك !
رائد : أنا المتثاوب ولا أنت ؟ وبعدين وش فيها خشتي كلها ملح وقبله !
ريان : طيب وش تبي ألحين خلصني أبذاكر لو سمحت !
رائد : ذاكر مانعك انا ؟ وبعدين أبوي قومني وما شبعت نوم !
ريان ( بحده ) : رائد اطلع ..
رائد : أوففففف ! طيب ..


^^..




\
/
\
في المدرسه .. بالتحديد بالفصل ..
وفي يوم أمتحان الكيمياء ..
رائد قاعد على الكرسي ! والورقه قدامه .. طبعا ما فهم ولا شي !
وشغلته ما غير يبحلق في العالم ......
اللي يكتب متحمس ، واللي يعصر مخه بيطلع الإجابه ، واللي نايم ... وهو قاعد يناظر ويعلق ويضحك » ( ماخذ راحته )
المراقب : رائد !
رائد : هاااه » ( ما فيه أسلوب ! )
المراقب : قول نعم !! مو هااااه !
رائد : هلا وش تبي ؟ » ( عناد )
المراقب : أشوف الورقه فاضيه وين الحل ؟
رائد : في السياره خخخخ
المراقب : تتريق في حصة أمتحان ؟ رد علي ليش ما تحل زي الناس ؟!
رائد ( يستعبط ) : وش أسوي الورقه عيت أكتب عليها ! هاوشها ؟
المراقب : تستهبل ؟ جاوب على سؤالي بدون أستهبال لو سمحت !
رائد : تدري ليه أستهبل ؟
المراقب : وليه ان شاء الله ؟
رائد : لأن السؤال غبي وزي وجهك ! يعني بالله عليك ليش ما حليت ! أكيد ما ذاكرت !
المراقب ( طاح وجهه ) : أحترم نفسك ! لاااا ومعترف بإهمالك !
رائد : اجل تبيني أكذب ؟ الإعتراف بالحق فضيله !
المراقب : ......... »» ( يتحمد ربه )
رائد : طيب بغيت شي الحين ؟
المراقب : لا
رائد ( بهمس ) : طيب ضف وجهك وشوله مرتز فوق راسي !
المراقب ( سمعه ) : عيب عليك تكلم اللي أكبر منك بهالأسلوب !!
رائد : ما شاء الله عليك .. أذانك صايره مكبر صوت هع هع .. وبعدين صدق وش تبي ؟
المراقب : سلامتك .. بس حاول تحل في الورقه تغطي الفراغ ..
رائد : أبشر » ( في نفسه يقول : ألا سلم عالورقه خخخخ )


______________


بعد 6 أيام ..
سلطان جاي يزور رائد لأنه ما شافه 3 أسابيع .. بسبب الإختبارات .. ومشتاااااق له ومشتاق لخفة دمه ..
رائد : هلا هلا والله بسلطون حيااااتي .. وييينك وحشتني .. من زماااان عنك يالدافور ..
سلطان قمز وحظنه ..
رائد : آآآي خنقتني وش فيك ؟
سلطان ( تركه وقعد يقامز ) : رائد رائد نجحت نجحت يا حظي بطيييير من الفرحه ..
( ويحظنه مره ثانية من الفرحه )
رائد : أكيد أنت مضمون لك النجاح .. أما أنا واحسرتاه على حالي .. أكيد راسب .. ألا صدق وشلون عرفت ؟
سلطان : من النت ..
رائد : أقول خل موضوع الدراسة على جنب .. المهم شلون حوشكم عساه بخير ومرتاح ؟!
سلطان : أبد ! بخييير وعافيه وما يشكي باس !
رائد : ههه يالله أمش معي ..
سلطان : على وين ؟
رائد : يا قوطي ! يعني وين ؟ أكيد داخل .. أجل بتظل واقف برا البيت !
سلطان : قوطي في عينك ! أحترم نفسك .. أنا عمك ..
رائد : أقول بلا هذره زايده .. يعني نجحت وكبر راسك علينا ؟
سلطان : لا وش دعوى ؟
رائد : سلامتك والله لك وحشه يالدب !
سلطان : دب ؟ مالدب ألا أنت وأشكالك ..
رائد : ما ودك تدخل ؟
سلطان : يااااااالله دخلنا ..
قعد سلطان ورائد يتهاوشون كعادتهم ..


_____________


بعد كم يوم ..
في المدرسة ..
يوم أستلام الشهادات ..
سلطان : يوووووه درجتي نازله بالمره في الرياضيات ..
رائد : يا عم أي رياضيات وأي بطيخ .. أصلا تفهم فيها شي ؟
سلطان : أي سهله بس هالمدرس أسئلته صعبه
رائد : مو صعبه وبس ! الا اللي كاتبها مستحيل يكون من كوكب الأرض ! ولا كنها وجهه أنت شفت وجهه ؟ أسئلته مثله !
سلطان : أستغفر ربك !
رائد : هههه أستغفر الله العظيم ..
سلطان : رااائد درجاتي نازله !
رائد : وش أسويبك ألحين أنا ؟؟ أكفخك ! ولا أجلدك ! يا ابن الحلاااال عاااادي تراك أيام المذاكرة ما قصرت أكلت الكتاب أكل .. وبعدين شوفني أنا راسب الفصل الأول في 4 مواد .. والله يزيد ويبارك في الفصل الثاني ! وأنت علشان درجاتك بس بس بس نازله وتافخ خشمك ..
سلطان : ........... ليه ما أخذت نتيجتك ؟
رائد : لا بعدي ما أخذتها ...... بروح آخذها ألحين ........... ( وراح )


زياد : أرحبوووو هلاااا والله بسلطان وشلونك ؟
سلطان : هلااا فيك ..
زياد : أفاااا والله وش فيه الدافور زعلان ؟
سلطان : ما فيني شي ..
زياد : أكيد الدرجات نازله .. عطني شهادتك ... ( وأخذ شهادته )
زياد ( مطير عيونه ) : ألحين كل هالدرجات ومتضايق ؟؟؟ أنا ما جبت ربع اللي أنت جايبه !!
سلطان : أذكر الله لا تنظلني ..
زياد : لا اله الا الله .. لا تخاف عيني بارده ..
مرت فتره بسيطة ..
زياد : هذا رائد جاي ..
جاهم رائد يرقص ويطامر وفرحان !
سلطان : ها بشر نجحت ؟
رائد : أبششششششرررررررك رسبت في 3 مواد بس ! هههههههااااي يا حظي
زياد : لا والله ؟ ومبسوط ؟ شوف اللي جنبك ( يقصد سلطان ) درجاته نازله بس وزعلان ! وأنت ياللي راسب قاعد ترقص ؟
رائد : أول مره أرسب في 3 بالعاده أكثر !! يالله يا ثقلكم شاركوني الفرحه !
زياد : يالله .. نرقص ؟
سلطان : والله رايقين !
رائد : وش متضايق عليه ؟ شوف لو ما غيرت عبوسك هذا ! بقص ذيلك سامع ؟؟
سلطان : قرد على غفله ؟
رائد : لا أشوف الثور أنسب لك ..
سلطان : ......... شكرا ..
رائد : سلطوني حياتي والله أمزح .. خلاص كفايه .. ما صارت درجات .. مكشر كأن عندك أحد ميت ..
سلطان : فال الله ولا فالك ..
رائد : هههه أضحك يالله أشوف ..
سلطان : ........ » ( ما عطاه وجه )
رائد : وبعدين معك يا دافور ؟ ترى أهم شي درجات الآخره ..
سلطان : وأنت صادق والله .. بس نسبتي 97% أحسها شويه ..
رائد : يا ثور أحمد ربك في غيرك يتمنونها » ( ويأشر على نفسه )
سلطان : الحمد لله على كل حال ..
مرت فترة هدوء .....
رائد : هيه لحظه !!
سلطان + زياد : وشو ؟
رائد : أنا ما ذاكرت رياضيات أبداااا الفصل هذا ولا جبت الكتاب معي ..
سلطان : أووووه ليييش ؟؟
رائد : تبي الهيئة تمسكني وتقولي أنت تتعلم طلاسم ? وسحر وبلاوي لا ياخوي ! متربي زين أنا
سلطان + زياد : هههههههههههههههههههه
يقصد »» ( " جا/جتا/ظا " .. إلخ )
في بيت أبو ريان ..
أبو ريان : هاااه بشر نجحت ؟
رائد ( واللي خايف من هالسؤال ) : أبوي أنت عارف يعني أول ثانوي وموادها كثيره وصعبه .. وخاصة هالعله الرياضيات يا ثقل دمها و......
كان بيكمل بس قاطعه أبو ريان وقال : قول أنك راسب ولا تقعد تفتح لي محاظرة ما لها أول ولا آخر .. الله يصلحك ويهديك
رائد : ياخي ما أحب الدرااااسة .. التعليم غصب هو ..؟
أبو ريان : ههه أي غصب ! ألا وين ريان ؟
رائد : أكيد في غرفته يعني وين بيكون ؟!! حشى يا كثر ما يقعد فيها لو أنها مسجد ما قعد هالكثر فيه ..
ريان : وانت وش عليييييك مني ؟ غرفتي وأتحكم فيها ناشبتلك هي ؟
رائد : بسم الله .. خرعتني ! » ( و بيرقعها ) هلا والله هلا بريون .. سبحاااان الله الطيب عند ذكره مثل ما يقولون ... !!!
ريان : أي أي حاول ترقعها يالمعفوص ! لكن أوريك بردها لك بس بعدين !
أبو ريان : هلا ريان حياااك ..
ريان : هلا أبوي شلونك ؟
أبو ريان : الحمد لله شخبارك وشخبار الشباب ؟
ريان : الحمد لله .. خالد مسافر دبي ! وفهد عنده دوره أسبوعين .. وسلطان نجح الحمد لله
رائد : ما شاء الله تنفع تصير مذيع أخبار ! خخخخخ
ريان : يا ملغك ..
أبو ريان : أكيد سلطان بينجح شاطر ماشاء الله عليه .. مو مثل هالكسلان أخوك ..
رائد : لا عاد حرام عليك بس راسب في 3 مو كثيره .. بالعاده أرسب في 7 أو 5 أحمد ربك ..
ريان : ههههه
أبو ريان : الله يصلحك ..
رائد + ريان : آمين


______________


رائد : أنت ألحين وش تبي راز عكرتك بيننا ؟ ضف قشك لو سمحت !
خالد : أفا والله أنا ألحين فعينك ضب ؟ بصراحه ما يليق علي !
رائد : أجل سحليه أهون ولا ؟


خالد ( يضربه ) : أقول لا يكثر ! رجال بطولي وعرضي تقولي ضب ! صدق ما عندك مذهب !
رائد : وش مذهبه ؟؟ مذهب أهل السنة والجماعه ؟؟ خخخخ
خالد : أنت ألحين ما عندك ألا الطنازه والتريقه ؟ غير الروتين !
رائد : يا عيني عالروتين ! أجل تبي مادتي الرجه ! وموضعها اللعب والفرفشه ؟؟
سلطان + رائد : ههههههههههه
خالد : أقول ..
رائد : سم طال عمرك !
خالد : جعل الله يسم عدوك ....... أطلع أحسن لي من القعده مع
" الأتراك " أمثالك .... » ( لأن رائد أشباهه تركيه )
رائد ( انقهر ) : ...........
خالد ( يبتسم بمكر ) : وش فيك بلعت لسانك ؟
رائد : وش الله حادني أرد عليك ؟ ما أحب أحط عقلي بعقل بزر ( و يعطيه نظره قهر )
خالد قام بيطب عليه ..
بس رائد نحاش .. وقعدو يتلاحقون ..
دخلو الصاله ونط خالد فوق رائد ومسكه !
خالد : ألحيييييين أنا بزر يالتركي يا رويد ؟؟؟ شكلك اليوم بتطلع من بيتنا مذبوووووح !!!!
رائد : آآآآآآي أمي ألحقي علي خويلد بيذبحني .. أبعد عني يا بزر ! ( مصمم أبو الشنبات خخخخ )
خالد ( يعطيه كف ) : لو شفتك مره ثانيه تناديني كذا برتكب فيك جريمه .. سامع ؟!
سلطان : قوم أنت عنه ذبحته .. ترى أهله يبونه ..
خالد : مو شغلك يالملقوف أنقلع ..
رائد : قوم عني ..
خالد قام عنه .. ورائد قعد يناظره بنظره وراها شي .. وقال : يا بزر
ونحاش ..
خالد : هين يا رويد بردها لك ..
سلطان : أتحدااااك .. هذا مثل الذبانه ما يمديك تقربه ألا وهو منحاش ..
خالد : أسكت أنت مالك دخل !
سلطان : ان شاء الله .. بس أعطيك وجهه نظر ..
خالد : يا حليلك أنت مؤدب مو مثل هالبزر الملسون ..
رائد : أحترم نفسك .. أنت البزر ..
خالد : أسكت أحسن لي » ( فجأه طب خالد على رائد وربطه )
رائد : آآآآي فك أيدي والله يعوووور ..
خالد : تستاهل يالخايس ..
رائد : والله تعبت خلاص فكني ..
خالد : لو تموت ما راح أفكك ..
رائد : أحب راسك .. بس فكني ..
خالد : يالله » ( وفكه ) ..
رائد : يا بعدي والله » ( ويحب راسه )
خالد : غصبا عنك .. يالله قدامي أطلع ما نبي نشوف رقعة وجهك ..
رائد : بس ؟؟ أبشر من عنوني الثنتين ! وعلشانك برتز كل يوم عندكم ..
خالد : علشان أشوتك ..
أتصل أبو ريان على رائد ..
رائد : هلا
أبو ريان : هلا رائد أرجع البيت تأخرت ..
رائد : ان شاء الله ..


__________


بعد يومين ..
ريان : راااااائد وبعدين معك ؟ ليش حوست غرفتي كذا ؟ يالله أشوووف رتبها ..
رائد : ماني مرتبها ..
ريان : يا ثقل دمك ..
رائد : أقول ترى السكوت يمدحونه على السواريا أمثالك ..
ريان : شكرا ..
رائد : أفا عليييك لا شكر على واجب .. !!
ريان : رائد حبيبي عمري قلبي ليه سويت كذا ؟
رائد : هااااه ؟
ريان : يالأصقه أقول ليه سويت كذا علل ؟!
رائد : لا لا لا تقول علل ..
ريان : اجل وش أقول ؟
رائد : أكمل الفراغ .. هههههه
ريان : والله موسع صدرك .. أطلع برا خلاص أنا برتبها ..
رائد : بروح أنا للنادي ودي أتعلم السباحه !
ريان : روح .. بس فكني من شرك
رائد : مع السلامه .. نلتقي غدا أو الليلة على الهواء مباشره على قناة الأم بي سي ..
ريان : أقول لا يكثر ! يا كثر هذرك ما يتعب لسانك ؟
رائد : لا أنا معاقبه هالأيام خخخ أقول بغيت شي قبل أطلع
ريان : أي أبي طلب واحد بس
رائد : آآآآمر تدلل ..
ريان : ورني عرض أكتافك
رائد : مالت عليك .. أطلع أحسن .. سلااام
ريان : هههه مع السلامه وأنتبه لنفسك ..
رائد : أن شاء الله ..


وفي هاليوم رائد قضاه في النادي مع خويه ( زياد ) وعمه سلطان ..
وريان راح لأعمامه ..
فهد : يا هلا والله بالغلا ريون كيفك
ريان : أهليييين هلا فيك والله الحمد لله أنا تمااااام أنت شخبارك علومك أن شاء الله زينه ؟
فهد : لا مو زينه نحول خخخخخ
ريان : ها ها ها ما تضحك .. يا سخفك !!
فهد : وش فيك أمزح .. ألا وين رائد ؟ ولا مطربق مع سليطين » سلطان
ريان : أي طالع مع سلطان .. وين خالد ؟
خالد : قول عمي خالد عمت عيون العدو أن شاء الله !
ريان : بسم الله الرحمن الرحيم من وين طلعت أنت ؟
خالد : أنا ! أبد طال عمرك طلعت من جحر الضب !!! من وين يعني أكيد من داخل !
ريان : هههههه لا بس خرعتني
فهد : ما ودك تدخل ؟ ما غير مرتز عند الباب تقول كاميرا !! أدخل أدخل ربي يصلحك أن شاء الله
ريان : يالله دخلنا حشى كليتوني
أبو محمد ( جدهم ) : هلا هلا بالطش والرش والبيض المفقش ! نورتو الدار يا بعدي
ريان : هلاااااا جدي شلووونك شخبار أن شاء الله بخييييير ؟
( حبه على راسه )
ابو محمد : والله بخير ونعمه أنتم وشلونكم عساكم مرتاحين وشخبار رائد وقلبه أن شاء الله أحسن
ريان : الحمد لله كلنا بخير وعافيه ورائد ما عليييه حصان !
أبو محمد : قول ما شاء الله .. ثمين تعطيه عين يتسدح بعدها ما عد يقوم !
ريان : أفاااا يا جدو لهالدرجة عيني حاره حرااااام عليك أهئ أهئ زعلت
أبو محمد : شوف الجدار قريب ويمدحونه
ريان + خالد + فهد : ههههههه
أبو محمد : الله يحفظكم ان شاء الله جميع !
الكل : آآآآآمين
....... قعدو 3 ساعات كلها سوالف وضحك ومضارب وكل شي ..
بعدها رجع ريان للبيت ..
وراح يشوف رائد » ( حب يتطمن عليه )
دخل غرفة رائد وشاف الدنيا حووووسه .. كأنه داخل غرفة عزابيه .. الغرفة منقلبه فوق تحت !!!
دور على رائد وما حصله ..
فجأة .. طلع رائد من الحمام مسرع ( الله يكرمكم ) وأصطدم في ريان
رائد : بسم الله من وين طلعت لي ؟
ريان : من سابع أرض ! من وين يعني ؟
رائد : لا بس ليش جاي ؟ وكان عطيتني خبر قبل عشان أرتب الغرفة لسمو الأمير ريان .. خخخخ
ريان عطاه كف عالخفيف : بس بس بس تتريق أنت ووجهك ؟ هذي جزاتي جاي أتطمن عليك ؟
رائد : ياااااا بعد هالدنيا والله مشكوووووور أنا بخير » ( وحبه على راسه ) هاه رضيت ؟
ريان : ههههه أصلا زعلت عشان أرضى .. ههههه يا حبيلك ..
رائد : غصبا عنك تحبني خخخخ
ريان : أقول يالله بس ! صدق واثق من نفسك ..
رائد : واثق الخطى ! يمشي ملكا !!
ريان : لا يكثر بس .. وتصبح على خير .. ولا تنسى علاجك ..
رائد : أن شاء الله .. وأنت من أهل الخير


من باكر العصر ..
رائد يطالع التلفزيون وريان معه ..
ومندمجين مع البرنامج ..
......... : شوي شوي لا تدخلون في الشاشه !
رائد + ريان : ............ » ( الحبايب رايحين فيها ... مندمجين وبقوه )
........ : هيه يا عالم يا هووووه من ساعه وأنا أهذر على نفسي ومسوين أكبر تطنيش ؟؟!
رائد : سليطين شوي شوي خلنا مع البرنامج حسافه يفوتنا ؟
سلطان : يا عمي روووح أي برنامج وأي بطيخ ! من ساعه وأنا جاي ولا فكرتو حتى تستقبلوني ؟ خوش تربيه والله ؟!
ريان : هلا سلطان متى جيت ؟
سلطان : خير ؟؟ أصغر عيالك أنا ؟؟ قول عمي سلطان خلاااااص ؟
ريان : بعد ما بقى ألا أنت يالبزر المنتف أناديك عمي !!
سلطان أو سليطين يخب عليك !
سلطان : بزر فعينك أنا رجال
ريان : أي رجال تستخف دمك أنت ! بعد أنا رجال نشمي وأنا رجال سنع ! وفي الأخير يطلع لنا بزر حتى الشارب ما طلع له !
سلطان : تتريق أنت وخشتك يا دب
ريان : لا ما أتريق بس أستهبل هع هع
سلطان : أقول أسكت صدق أنت ثرثار
ريان طنش وكمل البرنامج ويقول في نفسه ( بزر ما بعد طلع من أرضه ) خخخ
سلطان : وش فيك سكت أنربط لسانك ؟
ريان : إذا كان الكلام من فضه ؟ فالسكوت من ذهب !
سلطان : أحلى مانت سهل والله صرت تتكلم بالأمثال ؟؟
ريان ( وهو يناظر السقف ) : يقولون أن البزران ما عليهم شرهه !
سلطان : تابع برنامجك وأنت ساكت
أهئ أهئ ضيف وتستقبلوني أستقبال زفت ! لا حتى الضيافه ما ضيفوني ! تحسبوني جني ؟
رائد : لا شيفه هع هع هع
سلطان : أنت آخر من يتكلم أوكي؟
رائد : أحلى ! بعد صرت تتكلم عنقريزي ! أقصد أنقليزي ! مانت سهل والله !
سلطان : أي شقالولك قروي ؟
ريان : لا حوطي خخخخ
سلطان : أنت ألحين وش تبي ! ضف شوشتك تراك جالس بحلقي
ريان : هههههه خلااااص شخبارك حبيبي ؟
سلطان : لا لا لا ما أتحمل أنا الكلمات الحلوة .. ترى بذوووب !!
وبعدين صباح الليل توك تسألني عن
أخباري ؟
رائد : الله أكبر ! تذوب على كلمة حبيبي ؟ لو أنك بنت ما قلنا شي !!
ريان : رائد أسكت ! وبعدين يا سلطون كنا نمزح معك ! ألا أخبارك وأخبار الوالد والوالده والشباب ؟
سلطان : والله أخبارنا أخبار خير وبركه
رائد : أخبار ولا أهم الأنباء ؟ خخخخ وبعدين لحظه ! ريان سألك عن أخباركم .. ما قال أن فيه أمطار نازله علشان تقول خير وبركه !! ههههههه ..
سلطان : هاهاهاها ما تضحك ! وبعدين أنت قاعد تتابع البرنامج وذاب أذنك علينا ؟
رائد : عض على شحمه وأسكت !
سلطان : ما بسكت عنااااااد
رائد : شوف بتعاند أطلع برا واللي يرحم والديك

يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -