بداية

رواية يا دنيا ارحميني -4

رواية يا دنيا ارحميني -2

رواية يا دنيا ارحميني -4

( اصعدت غرفتها واهي تفكر .. انا ليش دقرت فرح ؟؟ .. انا غيرانه لأن عندها احد تحبه ويحبها ؟ ولا غيرانه لأن خذاها مني ؟؟ .. بكل الحالات انا كنت انانية )
- بدلت ملابسها وانزلت اقعدت مع امها مده بعدين يه ابوها واقعدوا يتغدون –
سامي : ها اشلون الدوام معاج ؟
ندى : الحمدلله
سامي : عسى دوم
أمل : اليوم بنتك متضايقة ورادة قبل نهاية الدوام
سامي : افا .. ليش عسى ماشر يبه ؟
ندى : ( هدت القفشه وطالعة امها )
أمل : حبيبتي احنا مانبي نضغط عليج بس نبي انعرف شنو مضايقج يمكن نقدر نساعدج
ندى : صدقوني مافي شي بس شوي ضيقه يتني من غير سبب وراحت
سامي : ندوي اذا تعبتي قوليلنا على طول لا تخشين عنا الموضوع
ندى : اذا قصدك ان صارتلي نوبة.. فارتاحو والله ماصار هالشي
سامي و أمل : الحمدلله
ندى : ( قامت ) الحمدلله شبعت
أمل : ماكليتي شي
ندى : بلى الحمدلله .. يللا انا بصعد نام شوي
أمل : نوم العوافي حبيبتي
---
- غرفة فرح –
حمد : ميخالف حبيبتي دقي عليها هذي بنت خالتج والظفر مايطلع من اللحم
فرح : ادري والله .. بس اهي احرجتني .. حسستني اني طرارة وقاعدة اطر سيارتها
حمد : هذا اللي زعلج ؟؟ يبه انا اييبلج السيارة اللي تبينها انتي بس اشري
فرح : لا مشكور .. تسلم ماتقصر
حمد : شنو مشكور و تسلم ماتقصر ؟ فروح انا صارلي معاج تقريبا ثلاث اشهر بس لي متى هالرسميات يعني ؟
فرح : زين يعني لو قلتلك ييبلي جيب لكسز بتييبه لي ؟
حمد : واييبلج ابوه بعد
فرح : ( تضحك ) و منو ابوه ؟
حمد : مادري امه الله يستر عليها ما كانت خوش وحده فما عرفنا ابوه للحين
فرح : ( تضحك )
حمد : فدييت هالضحكة
فرح : ( اسكتت )
حمد : فروح
فرح : هلا
حمد : عمري جم مره اعلـّم فيج ؟ اذا قلت فروح قولي عيونها أو قولي قلبها عطيني جذي كلام هيجي مشاعري
فرح : ....
حمد : بس اشرايج بكلمة هيجي مو حلوه ؟ تره تعبت عليها
فرح : ( تضحك ) بلى اعجبتني
حمد : والله انتي اللي عجبتيني وفريتي مخي فر .. تدرين فروح ؟؟ والله ماقمت اطلع باللمبرجيني كله ياخذونها الربع والسبة اني ما احركها .. صاير ماحب اروح معاهم واتمشى عالبحر
فرح : ليش ؟
حمد : بعد خلاص رحت ولقيت اللي ابيه
فرح : شنو يعني ؟
حمد : يعني لقيتج انتي .. خلاص بعد ليش اروح اهناك
فرح : تتمشى عادي ولا يعني لازم اذا رحت اهناك تشوف بنات
حمد : عسى تنعمي عيني قبل لا افكر اشوف فيها غيرج .. فروح والله احبج
فرح : ....
حمد : وانتي ؟ ماحبيتيني ؟
فرح : ( مستحية ) مادري
-----
- غرفة ندى -
( ندى منسدحة تطالع تلفونها وتفكر بفرح )
ندى : ( بقلبها ) انا قسيت عليها ودي ادق و اراضيها .. بس انا هم زعلانة اهي ليش ماحست فيني ؟؟
--

- عند فرح –

حمد : من سوالفج عنها عرفت نوعيتها هالبنت .. خلي ندى تبعد عنها احسن
فرح : والله حاولت فيها وايد ماكو فايدة تقول رفيجتي ومالي شغل بسوالفها
حمد : اوكي ندى كيفها انا مالي شغل فيها .. بس شوفي يا فرح طلعة فيها دلال ماتطلعينها ماشي ؟
فرح : والله ماقدر امي موصيتني عليها ماترضى اخليها بروحها
حمد : شنو يعني ؟؟ وبعدين عفوا بس امج شكو ؟ و اهي ياهل عشان ماتخلينها بروحها ؟
فرح : ( توهقت وبنفس الوقت دشت ندى خط ثاني ) حمد ندى قاعدة تدق
حمد : اوكي حبيبتي ردي عليها .. اكيد بتكلمج عن اللي صار بينكم
فرح : اوكي
حمد : وبعدها على طول نامي.. وانا بعد بنام و قعديني اول ماتقومين
فرح : اوكي نوم العوافي مع السلامه
حمد : مع السلامه حبيبتي
- ردت على ندى –
فرح : هلا ندى
ندى : اشغلتج عن شي ؟
فرح : لالا ماعندي شي كنت بنام الحين
ندى : انا كنت احاول انام بس ماقدرت
فرح : ( ساكته )
ندى : فروح انتي زعلانه مني صح ؟
فرح : شوي
ندى : ادري ان تصرفي بايخ بس مادري اشفيني
فرح : اسامحج على شرط
ندى : شنو
فرح : تعالي بيتنا
ندى : فروح انتي تدريـ
فرح : مابي اسمع كلام زيادة بتيين بيتنا اسامحج ما تيين خلاص كيفج تحملي زعلي
ندى : متى ؟
فرح : اذا قمنا من النوم
ندى : خالتي بتكون موجودة ؟
فرح : ندى خلاص عاد .. بنام الحين وبقوم القاج عندي
ندى : اوكي باي
فرح : باي
---
- بعد ما قاموا من النوم راحت ندى بيت فرح وكان قلبها يدق بسرعه .. لأن اخر مرة شافت فيها امها الصجيه فاطمة .. كانت قبل لا يدامون بشهر يعني ماراحت لها تقريبا 4 أشهر –
( ندى توها دشت البيت .. لقت فاطمة قاعدة بالصالة بروحها مبين انها ناطرتها )
فاطمة : ( قامت اوقفت ) هلا ندى هلا يمه
ندى : ( راحت تسلم عليها ) هلا خالتي اشلونج
فاطمة : ( باست خدها ولمتها ) هلا يا عمري هلا حبيبتي اشلونج يمه ؟
ندى : الحمدلله
فاطمة : ( امسكت ايد ندى ) قعدي شوي .. الحين بخليج تروحين حق فرح
ندى : ( اقعدت واهي ساكته )
فاطمة : ( تنعم على شعر ندى ) اشلونج مع الدوام ؟
ندى : الحمدلله
فاطمة : سولفيلي
ندى : ( فيها بجية ) ميخالف وقت ثاني ان شاءالله الحين لازم اروح حق فرح
فاطمة : ( امسكت ايد ندى و اقعدت تبجي ) خلاص حبيبتي انا كبرت ومحد ضامن عمره مابي اموت و انتي زعلانه .. يمه انا سويت اللي سويته عشان مصلحتج انتي
ندى : ( منزله راسها وعيونها غورقت )
فاطمة : الله يخليج كلميني لا تسكتين
ندى : ( طالعت فاطمة وادموعها انزلت ) تبيني اقول سامحتج .. اوكي انا سامحتج .. والحين شنو صار ؟ ردت السنين لي ورى ؟؟ حسيت بلمة الخوات حوالي ؟؟ حسيت ان ابوي و امي مافرقو بيني وبين أي واحد من اعيالهم ؟
فاطمة : لا تقولين جذي والله قلبي قاعد يتقطع
ندى : وانا ؟؟ مافكرتي بقلبي شقاعد يصير فيه ؟؟ ( قامت بسرعه اطلعت بره البيت )
فاطمة : ( قامت ) ندى يمه تعالي لحظة
- يت فرح لقت امها قاعدة عالغنفة وتبجي –
فرح : ( لمت امها ) خلاص يمه الله يخليج لا تبجين
---
- بنفس هالوقت أمل حست بتعب ودقت على سامي ياخذها المستشفى .. راحوا وسوولها الفحوصات اللازمة –
( عند الدكتورة )
الدكتورة : ( تبتسم وتطالع أمل وسامي ) مبروك انتي حامل
أمل : ( تطالع سامي مو مستوعبة اللي اسمعته ) سامي اهي ماتدري اني ( اسكتت وطالعت الدكتورة )
سامي : عفوا دكتورة بس اكيد في غلط .. احنا صارلنا 30 سنة متزوجين وكنا نعالج والأطباء قالو ان مرتي مافيها عيال
الدكتورة : التحاليل أكدت ان المدام حامل .. بس عشان نتأكد كلنا تفضلي خل افحص عالجنين
أمل : ( بصوت عالي ) انتي شقاعدة تقولين .. انا مافيني اعيال دورتي شهر اتييني و عشرة لأ .. ماعندي الا بويضات قليلة حيل وضعيفة .. سامي قولها
سامي : ( مسك ايدها ) أمل شوي اهدي
الدكتورة : اوكي انتي اشراح تخسرين قومي معاي خل افحص عليج
سامي : حبيبتي قومي معاها
( أمل والدكتورة قامو بيروحون ورى الستارة )
أمل : تعال معاي
سامي : اوكي ( قام معاها )
- اقعدت الدكتورة تفحص عليها وتطالع الجهاز –
الدكتورة : ( ابتسمت و أشرت عالشاشة ) شوفو كا هذا الجنين .. وعمره الحين حوالي 3 أشهر
أمل : ( ماسكة ايد سامي حيل وتحس قلبها بيوقف )
سامي : دكتورة انتي متأكدة ؟؟
الدكتورة : لحظة .. سمعوا .. هذي دقات قلبة
أمل : ( اقعدت تبجي ) اشلوون ؟؟ اشلوون حامل ؟؟ دكتورة انا عمري 47 .. وكل هالسنين ماحملت معقولة الحين اكون حامل!!!
الدكتورة : مافي شي بعيد عن الله .. اذا اراد شيئا فإنما يقول له كن فيكون .. وكاهو الجنين شوفيه ( تأشر عالشاشة )
سامي : ( ماسك ايد امل وباس راسها ودموعه تنزل ) الحمدلله الف حمدلله
أمل : ( لمت سامي واهي ميته بجي ) الحمدلله والشكر لك يارب
الدكتورة : ( وخرت الجهاز وغطت بطنها ) تفضلو معاي
- راحو اقعدو عالمكتب .. و أمل للحين تبجي وسامي ماسك ايدها –
الدكتورة : انا راح اوصيج على وايد شغلات واكتبلج على كذا دوا .. واهم شي الراحه التااامة
أمل : ( بس تبجي واهي حاطه ايدها على بطنها )
سامي : ( عيونه فيها دموع ) ان شاءالله كل اللي بتوصينها عليه راح يصير
---




- 7 / حزني كبير -
- ندى اطلعت من بيت فرح واهي تبجي اصعدت السيارة وحركت واهي تفكر بحياتها –
امي قطتني حتى لو ظروفها كانت صعبة ونيتها صافية بس قطتني!! تخلت عني وانا باللفة .. ليش جذي صار .. الله حطني برحمها ليش ارفضت هالنعمة
( تمت تبجي طول الطريج وكانت فرح تدق عليها بس ماترد .. لين اوصلت البيت .. وانزلت مالقت احد غير الخدامه .. راحت دشت دارها واقفلت عليها الباب .. شوي جان فرح اتدق بس ندى حطته مغلق ولمت المخدة واهي تبجي )
---
- دشو سامي وامل البيت وكانت أمل للحين مو مصدقه وعيونها متفوخه وحمر من البجي –
سامي : ( ماسك ايد أمل ) خلاص أموله لا تبجين اذا بتسوين شي قعدي ادعي وحمدي الله على النعمه والبجي مانبيه
أمل : ( تمسح دموعها ) والله معني شفته و سمعت قلبه بس للحين مو قادرة اصدق
- راحو غرفتهم –
أمل : اشلون انقولها الخبر ؟ اخاف تتضايق
سامي : لا ليش تتضايق ؟ في احد مايحب يكون عنده اخو أو اخت ؟
أمل : اي بس ندى غير .. أكيد راح تحس بـ...
سامي : لا ماراح تحس بأي شي .. ندى بجرنا واهي تدري انها بتبقى على طول جذي
أمل : انا اقول انكلم الدكتورة غالية أول .. يمكن نفسيتها ماتسمح انها تسمع جذي خبر
سامي : ( تنهد ) احنا لو مانعامل ندى بطريقة خاصة جان منزمان تعدلت حالتها
أمل : اي بس اخاف تحط في بالها اني بفرق بينها وبين اللي ببطني .. سامي انا وايد خايفه عليها
سامي : خلاص انتي قعدي اهني وانا اروح اقولها
أمل : لا .. بيي معاك
سامي : اوكي
---
- راحوا عند غرفة ندى –
سامي : ( يطق الباب ) ندى ؟
أمل : ( كانت بتبطل الباب بس لقته مقفول ) ندوي يمه انتي نايمه ؟
سامي : ( يطق الباب حيل ) ندى .. ندى ؟
- ندى بطلت الباب وردت انسدحت وعطتهم ظهرها –
( أمل وسامي اقعدو على طرف السرير )
أمل : يمه ندوي اشفيج ؟
ندى : مافيني بس شوي تعبانه
سامي : يبه اوديج الطبيب ؟
ندى : لا لا بس انام اصير احسن
أمل : قومي قعدي وخلينا انوديج الطبيب قومي يمه عشان خاطري
ندى : ( اقعدت ) يمه والله ماله داعي مافيني شي بس شوية ارهاق
أمل : زين خذتي ادويتج ؟
ندى : لا
سامي : ليش اشناطره يعني ؟
ندى : كا الحين اخذهم
أمل : صارلج شي وانتي عند فرح ؟
ندى : ( اسكتت )
سامي : في احد كلمج ؟
ندى : اي خالتي فاطمة .. كلمتني بالموضوع اللي ماحب اتكلم فيه
سامي : يبه مهما كان تره لها حق عليج
ندى : ( سكرت اذنها ) خلااص عاد هالسالفه مابي اسمعها والله تعبت ارحمووني
أمل : ( طالعت سامي ) خلاص خلها تنام الحين
سامي : يللا يبه ارتاحي .. تصبحين على خير
ندى : وانتو من اهله
---

- اليوم الثاني بالكلية –

( مكتب الدكتور ثامر )
ندى : دكتور بغيت اكلمك بخصوص الهوم وورك .. ادري اليوم التسليم بس صارتلي ظروف امس وماقدرت اكملة.. بس اكيد باجر الصبح راح أسلمه كامل
دكتور ثامر : ( يأشر لها عالكرسي ) أول تفضلي ليش واقفه
ندى : لا ماقدر عندي محاضرة بس قلت اعطيك خبر اني ماقدر اسلمه اليوم
دكتور ثامر : قعدي شوي نتفاهم ماراح اخذ من وقتج
ندى : ( اقعدت )
دكتور ثامر : قوليلي شنو هالظروف اللي ما خلتج تسوينه ؟
ندى : ظروف خاصة دكتور
دكتور ثامر : ( يبتسم ) قوليها اسمعج
ندى : ماقدر
دكتور ثامر : زين الفلاش معاج ؟ لأني لازم اشوفه عشان اعرف صج اشتغلتي فيه الاسبوع اللي طاف ولا لأ ؟؟
ندى : اي معاي بس مو كامل
دكتور ثامر : ميخالف عطيني اشوفه
ندى : ( طلعت الفلاش من جنطتها وعطته الدكتور ) تفضل
دكتور ثامر : ( خذاه منها واهو يبتسم .. وركبه بالكمبيوتر اللي على طاولته ) أي واحد فيهم ؟
ندى : بفولدر داتا ستركجر .. اسمه ندى هوم وورك3
دكتور ثامر : وايد عندج فولدرات .. تعالي طلعيه
ندى : ( قامت راحت صوب كرسي الدكتور )
دكتور ثامر : ( دزلها الماوس ) هاج
ندى : ( حطت ايدها عالماوس وانزلت شوي عشان تطلـّع الملف )
دكتور ثامر : ( يطالعها ) تبيني اقوم و تقعدين مكاني
ندى : ( مو عاجبها الوضع ) لا ماله داعي الحين اطلعه
دكتور ثامر : ( تم يطالعها واهي تدور الملف ) عطرج وايد حلو شسمه ؟
ندى : ( هدت الماوس وعدلت وقفتها ) كاهو بطلته
دكتور ثامر : ( يبتسم ) زين شسم العطر ؟
ندى : مادري ناسيه .. دكتور ممكن تاخذ منه نسخه الحين لازم اروح متأخرة
دكتور ثامر : اوكي .. ( نسخ الملف عنده وعطاها الفلاش ) تفضلي .. المره اليايه تعالي بوقت تكونين فيه فاضية
ندى : ( خذت الفلاش ) ان شاءالله .. مع السلامه ( اطلعت )
---
- راحت ندى محاضرتها وكانت معاها دلال .. و أول ما خلصت اطلعت من الكلاس لقت فرح ناطرتها عند الباب –
فرح : ( معصبه ) ممكن اتيين شوي بروحنا ؟
ندى : اشفيج ؟
فرح : اشفيني ؟؟!!! ندى لا تسوين روحج ماتدرين .. امشي بروحنا لا اقول كل اللي بقلبي جدام هذي
دلال : هيي هيي انتي شنو هذي ؟؟ ماما تره عندي اسم .. مو تقعدين تطلعين حرتج على راسي
ندى : ( اتطالع دلال ) خلاص دلول مالي خلق نجرتكم
فرح : ندى امشي شوي
ندى : اوكي بس دقيقة خل اخلص موضوعي مع دلال واييلج
فرح : لا انا بقول اللي عندي الحين
ندى : ( تنرفزت ) اوو فروح خلاص عاد قلتلج بعدين
فرح : انتي ماتخافين من ربج ؟؟ هذي امج حرام عليج قاعده تبجينها كل يوم .. تره الجنه تحت ريلها مو تحت ريل خالتي
ندى : فرح خلاص
فرح : لا مو خلاص .. بس عاد .. كافي .. حرام عليج من امس لي اليوم مانامت و بس قاعده تبجي
دلال : ( ساكته وتطالعهم مو فاهمة شي )
ندى : امشي دلال
فرح : ( امسكت ندى من زندها ) لا ماتروحين مكان .. توقفين وتسمعيني
- كان فيه الناس واقفين يطالعونهم .. لأن صوت فرح كان عالي –
ندى : ( بصوت واطي ) فرح هديني عيب في اوادم
فرح : عيب!! واللي قاعده تسوينه بأمي شنو اسمه ؟ ندى انتي كبيرة و تفهمين ان اللي سوته امي كان حق مصلحتج ( هدتها ) ويللا روحي وين ماتروحين بس تذكري انها امج ولها حق عليج وباجر ربج راح يحاسبج عليها ( خلتهم ومشت )
ندى : ( واقفه بمكانها ماتحركت )
دلال : هذي اشخربطت مافهمت ولا شي
ندى : ( ساكته )
دلال : الوو ؟؟ ندى .. فهميني اشصار ؟
ندى : امشي نطلع احس اني مختنقه
دلال : اوكي
- راحو اهي ودلال يم السيارة –
ندى : ( عطتها السويج ) هاج انتي سوقي
دلال : ليش ؟
ندى : بس مالي خلق
دلال : اوكي
( اصعدوا السيارة و راحو على الخط السريع )
دلال : زين ممكن الحين تتكلمين وتفهميني اللي صار ؟ حسيت نفسي غبية مافهمت شي من اللي قالته
ندى : شنو مافهمتي ؟ اهي قالت كل شي وخلصت
دلال : مادري مافهمت انتي الحين زعلتي امج ؟ ولا امها
ندى : ( تضحك ضحكة قهر ) كلهم واحد
دلال : شنو يعني ؟
ندى : يعني امها اهي امي .. بس من انولدت قطتني على خالتي اللي اهي الحين امي .. عرفتي ؟
دلال : ( انصدمت ) وليش ؟؟
ندى : اتقول عشان اعيش احسن لأني مريضة وين تتحملني واهم على قد حالهم .. بس انا اقول اهي سوت هالشي لأن تبي صبيان وملت من كثرة البنات
دلال : امبيه حدج صدمتيني وليش ماقلتيلي منزمان ؟
ندى : يعني شايفه ان هذي سالفة تنقال ؟؟
دلال : زين عمري ندوي صج فكري فيها .. صج احسلج انج عشتي عند خالتج .. حالتهم المادية وايد احسن .. و انتي يا كثر ماتروحين مستشفيات و جلسات و عفيسة
ندى : و لو مو منحقها تتخلى عني .. زين اهي مو عطتني اختها ؟ اشتبي الحين ؟ خل تعتبرني ميته
دلال : لا ندوو عاد ادري ان انتي اطيب من جذي .. و اكيد اهي ندمانه طوفي عاد خلاص
ندى : ( اسدحت الكشن وغمضت عينها ) دلال سفطي يمين
دلال : وين اسفط احنا عالخط السريع
ندى : اخذي حارة الأمان
دلال : ( طقت فليشر واسفطت عالأمان ) اشفيج ندوي ؟
( ندى ساكته ومغمضة عيونها .. وبعد دقيقة يتها النوبة .. قامت ترجف و كل اطرافها تصلبت )
( دلال كانت لابسه جاكيت قصير فوق بدي حفر .. افصخته بسرعة ولفت الجم على كفها وحطتها بحلج ندى .. لأن قبل صارت حق ندى نوبة واهي معاها وموصيتها تحط بحلجها شي ليّن مو يابس )
دلال : ( تمسح على راس ندى بيدها الثانية ) اسم الله عليج ندووي خلاص قومي والله اخاف
- بعد 3 دقايق .. هدت نوبة ندى –
دلال : ( وخرت ايدها ) ندوي ؟
ندى : ( بطلت عينها ) همم
دلال : اشلونج الحين ؟
ندى : الحمدلله .. ( ابتسمت ) مشكورة دلول
دلال : على شنو ؟ ماسويت شي
ندى : مشكورة لأنج ما انحشتي وخليتيني
دلال : صراحة بغيت انحاش بس انا عالخط خفت اطلع واندعم
ندى : ( ابتسمت اكثر )
دلال : لا والله اتغشمر معاج
ندى : ادري فيج
دلال : زين اشلون الحين اذا رديت الكلية منو يردج البيت ؟ مايصير تسوقين وانتي تعبانة
ندى : لا عادي اقدر .. بس امانة دلول لا تقولين حق فرح لأن مابي امي تدري
دلال : ليش ؟ انا اقول لازم يدرون
ندى : لا مو لازم عفية لا تقولين .. والله بعدين تاخذ السيارة مني اقل شي 3 اشهر .. ما تتذكرين المرة اللي طافت ؟
دلال : اي صح .. خلاص والله ماراح اقول
ندى : زين يللا روحي الكلية خل اقطج و اروح البيت برتاح
دلال : اوكي
--
- ارجعت ندى البيت .. وكانت وايد تعبانة .. دشت لقت امها وابوها قاعدين بالصالة –
ندى : السلام
سامي : هلا ببنيتي وعليكم السلام والرحمة
أمل : ها يمة رادة مبجر
ندى : اي ماعندنا شي .. يبه مو رايح الدوام ؟
سامي : بلى بس توني راد قلت اقعد مع امج أونسها
ندى : اوكي انا بروح ارتاح
سامي : لا يبه قعدي شوي بنسولف معاج
ندى : عن موضوع خالتي ؟
سامي : لا لا .. موضوع يخصنا احنا الثلاثة .. قعدي اهني ( حط ايده على الغنفه بينه اهو وأمل )
ندى : ( اقعدت بينهم )
أمل : ( ساكته تطالع سامي )
سامي : بنقولج خبر و انا متأكد ان الشي راح يونسج
ندى : شنو هالخبر ؟
سامي : يبه امج حامل
ندى : ( طالعت امها واهي منصدمة ) ها ؟ اشلون ؟
أمل : ( تبتسم وعيونها مغورقة ) مادري سبحان الله .. قدرة ربج
سامي : راح يصير عندج اخو صغير
ندى : ( للحين مصدومة ) بأي شهر الحين ؟
أمل : تقريبا بالثالث
ندى : ( بعصبية ) وليش توكم تقولون ؟
سامي : يبه احنا امس درينا وكنا بنقولج بس شفناج متضايقة
ندى : ( اسكتت مدة )
أمل : ( حطت ايدها على ايد ندى ) اشفيج يمه ؟
ندى : ( دمعت عينها وماردت )
سامي : يبه ندوي تأكدي ان هالياهل ماراح يفرق عنج .. انتي واهو اعيالنا وما راح انفرق بينكم .. بالعكس انتي الغالية وبتبقين الغالية لأنج البجر
أمل : اي والله انتي بجري ندوي وماراح اعزه اكثر منج
ندى : ( انزلت ادموعها ) اهو صبي ؟
أمل : ماندري للحين .. بس والله يا يمه اثنينكم طلعتو من هالبطن ( تأشر على بطنها )
ندى : ( طالعت بطن امها فترة بعدين لمتها حيل ) مبروك يمه
أمل : ( بجت وباست راسها ) حياتي انتي كنت خايفه انج تتضايقين
ندى : ادري اشكثر تتمنين ياهل والحمدلله ان صار عندج
أمل : ( وخرتها ) لا يمه لاتقولين جذي انا صار عندي ياهل من 20 سنة .. انتي بنتي يا يمه والله انتي بنتي واحس اني انا اللي ولدتج
ندى : ( ردت لمتها ) الله لا يحرمني منج
سامي : زين وانا ؟
ندى : ( لمت ابوها ) وانت بعد الله لا يحرمني منك
- اقعدت تسولف معاهم شوي بعدين قالت لهم انها بتنام وماتبي غدى واصعدت غرفتها عشان ترتاح –
( انسدحت واقعدت تفكر باللي اسمعته من امها وابوها .. وباللي صارلها مع فرح .. وباللي راح يصير لها بعد ولادة الياهل .. فكرت بكل شي .. وبعدها اقعدت تبجي حييل .. لين سكتها صوت التلفون ..وكانت اللي داقة دلال )
ندى : ( بصوت تعبان ) الو ؟
دلال : ( تضحك ) خلاص عاد عليوي يوز
ندى : الوو
دلال : الو اشوه لحقت عليج عبالي نمتي
ندى : اي كنت بنام .. اشبغيتي
دلال : اشلونج الحين ؟
ندى : الحمدلله احسن .. بس ودي انام
دلال : خلااص عاد علي قاعدة اكلم البنت
ندى : طالعه معاه ؟
دلال : اي
ندى : متى مداج ؟
دلال : ( تضحك ) قطيتيني صعدت سيارتي ورحت اشوفه .. المهم ندوو تعالي معانا السينما باجر .. رفيج علي بيي معانا عفية تعالي
ندى : لا دلال مابي
دلال : حياتي انتي لا تقولين لأ فديتج
ندى : خليني انام دلول اكلمج بعدين
دلال : ماراح اخليج تنامين الا اذا قلتي اوكي
ندى : اوكي خلاص زين بس فكيني
دلال : تره وعد الحر دين .. مو تغيرين رايج والله ازعل عليج
ندى : اوكي ماراح اغيره الحين خليني انام
دلال : اوكي فديتج .. نوم العوافي .. باي ( سكرت الخط )
---
- العصر في بيت فرح –
( فرح كانت تمشي يم غرفة نورة اسمعتها تبجي وتتكلم بصوت عالي )
نوره : مو قلت انك مريض وتعبان وبتسوي فحوصات شاملة ؟؟؟ مو قلت انك محتاج فلوس حق أشعة الرنين ؟؟ ( نوع اشعة غالي ) تقص علي وتسافر فيهم عشان تخربط ؟؟ الشرهه مو عليك علي انا الخبلة اللي صدقتك .. يللا الحين روح قص على غيري خل تعطيك فلوس ( سكرت التلفون وردت تبجي )
فرح : ( دشت عليها الغرفة ) نوره ؟
نوره : ( تصرخ ) طلعي بره وسكري الباب وراج
فرح : تره صوتج عالي سمعت كل شي .. قصريه لا يسمعج احد
نوره : اقولج طلعي بره ماتفهمين ؟؟
فرح : ( اطلعت وسكرت الباب ) الحمدلله والشكر عبالها عايشه بروحها جنه امي ناقصها مشاكل
----


- 8 / كرهت السينما -

( فرح اطلعت من غرفة نورة و راحت غرفتها .. اتفكر )
فرح : والله نوره اطلعت اتحب وانا مادري .. و من وين دبرت فلوس ؟؟ والله خايفه على اختي .. صج انها اكبر مني بس مخها مخ ياهل عمره 7 سنين .. ( راح تفكيرها صوب ندى )
آآه يا ندى .. ادري قسيت عليج بس هذي امي .. امي اللي مافي بالدنيا اغلى منها
- رن تلفونها ... وكان اللي داق ( حمد ) –
فرح : ( ردت عليه ) الوو .. هلا حبي
حمد : هلا بحياة روحي انتي
فرح : ها تغديت ؟
حمد : اي الحمدلله
فرح : بألف عافية ان شاءالله .. حمد ؟
حمد : عيوونه
فرح : تسلم عيونك .. قاعدة افكر بندى .. مادري شاللي صار لنا .. عمرنا ما تهاوشنا بهالطريقة
حمد : اي صج ذكرتيني .. قلتي بعدين اتقوليلي .. شنو سبب هوشتكم ؟
فرح : ( مترددة ) الصراحة مادري شقولك
حمد : افا فروح .. انا حمد لا تخشين علي شي
فرح : بصراحة ندى ... ( قالتله كل شي )
حمد : من صجج ؟؟
فرح : اي والله
حمد : وليش خاشه عني هالشي ؟؟
فرح : مادري
حمد : بطوفلج هالمره .. بس اذا دريت ان في شي خاشته عني ماراح يصير خير اوكي ؟
فرح : حمد اشفيك عصبت .. والله ماقصدت اني اخش عنك
حمد : اوكي خلاص .. قلتلج هالمره بعديها
فرح : تسلم حبيبي
حمد : بس جد جد اكسرت خاطري
فرح : حتى انا تكسر خاطري وايد .. بس هم امي مسكينة
حمد : والله لو هذي امي مافكر اكلمها ولا ابي اعرفها
فرح : حمد لا تقول جذي امي مافيه اطيب منها والظروف حدتها على هالشي
حمد : الله يكون بعونهم ثنتينهم
فرح : آمين .. حبيبي عفية موضوع مرضها لا يطلع كلش واذا حصل وكلمتها بيوم سو روحك ماتدري .. لأنها وايد حساسة
حمد : ان شاءالله .. اصلا انتي توج عن شنو كنتي تسولفين ما اذكر ؟
فرح : ( تضحك ) اي كفو .. ابيك جذي على طول
حمد : حياتي انتي .. خلينا منهم وقوليلي .. متى تشوفيني ؟
فرح : ان شاءالله متى ماقدرت اقولك
حمد : فديتها بنيتي
- بعد ربع ساعة –
حمد : يللا تلحفي عدل .. اقومج الساعة 7 اوكي ؟
فرح : اوكي .. قعدني بضمير لأن وراي دراسة
حمد : اوكي حياتي نوم العوافي
فرح : مع السلامه ( سكرت التلفون وحطته تحت مخدتها )
( توها بتغفي جان تسمع صوت امها عالي بس ماتدري شنو قاعدة تقول .. خافت جان تنزل تحت )
- دشت الصالة –
فاطمة : ( بصوت عالي ) تقول انها حامل انت مستوعب يا مشعل ؟؟ مستوعب هالحجي ؟
مشعل : زين انتي اشفيج منفعلة وايد .. الله يحبها ورزقها بالحمل
فاطمة : بس اشلوون ؟؟ وندى اشراح يصير عليها ؟
مشعل : اشراح يصير يعني ؟ ماراح يصير شي
فاطمة : مشعل هذي بنتنا .. اذا اهي الله رزقها بياهل من بطنها خل ترجعلي بنتي


يتبع ,,,,,

👇👇👇
تعليقات



    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -