أقسام الوصول السريع ( مربع البحث )

بداية

رواية يا دنيا ارحميني -5

رواية يا دنيا ارحميني -2

رواية يا دنيا ارحميني -5

- دشت الصالة –
فاطمة : ( بصوت عالي ) تقول انها حامل انت مستوعب يا مشعل ؟؟ مستوعب هالحجي ؟
مشعل : زين انتي اشفيج منفعلة وايد .. الله يحبها ورزقها بالحمل
فاطمة : بس اشلوون ؟؟ وندى اشراح يصير عليها ؟
مشعل : اشراح يصير يعني ؟ ماراح يصير شي
فاطمة : مشعل هذي بنتنا .. اذا اهي الله رزقها بياهل من بطنها خل ترجعلي بنتي
مشعل : فاطمة خلاص بس عاد البنت عطيناها اياهم من اول ما انولدت اتيين بعد 20 سنة اتقولين بنتي ؟
فاطمة : اي بنتي و بعد امية سنة هم بقول انها بنتي
مشعل : والله هالبنت ما احسها بنتي ولا شي .. دمها ثقيل مادري اطلعت على منو .. شكله سامي دلعها عالآخر
فرح : خالتي امل حامل ؟
فاطمة : اي توها مكلمتني وقالتلي
فرح : و ندى درت ؟
فاطمة : اي
فرح : ( تضايقت ) ماكنت ادري .. لو ادري مازعلتها اكيد الحين اهي وايد متضايقة
فاطمة : وليش زعلتيها ؟
مشعل : انا رايح انام ( قام وخلاهم )
فرح : ( اقعدت يم امها ) انا تهاوشت معاها عشانج .. اهي وايد ظالمتج وانا ماقدر اسكت اكثر
فاطمة : ( لمت فرح ) يا يمه ميخالف .. انا هم اللي سويته بحقها مو شوي .. لا تزعلينها مره ثانية
فرح : خلاص انا باجر اكلمها واراضيها
---

- ثاني يوم بالكلية –

( بعد المحاضرة )
دلال : ( تتكلم بالتلفون ) اي اي خلاص نص ساعة بالكثير انكون اهناك .. باي حياتي ( سكرت التلفون )
ندى : دلول ماودي اروح تكفين خلاص مو لازم
دلال : لا حبي .. انا من امس متفقة معاج
ندى : شوفي انا وافقت اروح بس مو معناته اني موافقة اكلم هذا مادري شسمه
دلال : اسمه مازن
ندى : مايهمني اسمه المهم ماراح اكلمه
دلال : على راحتج بس امشي
ندى : الله يستر
دلال : ندوي ريلاكس وين ماخذتج انا كلها سينما .. راح نروح بسيارتي
ندى : لا سيارتج وايد تلفت الانظار .. خلينا بسيارتي احسن
دلال : قلت سيارتي يعني سيارتي .. وامانه ندوي حاولي ماتييلج الحالة
ندى : ( تضايقت من كلمتها ) لا تخافين ماراح افشلج جدامهم
دلال : لا مو قصدي جدامهم .. اقصد جدامي .. تره انا والله خوافه امس زين ما انحشت
ندى : تره ماراح يطلع مني يني .. كلها دقايق وارد طبيعية
دلال : ادري ندوي لا تصيرين سخيفة بس مادري هم يخوف شكلج
ندى : ( اسكتت ومشت معاها )
- اصعدوا سيارة دلال ( بي ام باب واحد .. لونها أسود ) و مشوا –
ندى : انا ليش طاوعتج
دلال : اووو ندوي بسج حنه
ندى : استغفرالله
دلال : زين ماراح تبطلين شعرج ؟
ندى : لا مابي
دلال : مو حلو عليج جذي
ندى : كيفي
( اوصلوا سينما ليلى .. ودلال دقت على ( علي ) )
دلال : الوو .. ها حياتي وينك ؟
علي : وراكم قلبي فتحي عيونج شوي
دلال : اوو هذا انت ؟ .. عشان تعرف حبيبتك ماتشوف غيرك
علي : اي ادري فديتها تربيتي
دلال : ( تضحك ) زين يللا نزلو قبلنا لاحقينكم
علي : اوكي يللا باي
دلال : باي ( سكرت التلفون ) واي فدييته
ندى : ماتطالعين غيره ها ؟
دلال : ( اضحكت ونزلت المنظرة وقاعدة تحط حمرة فوشية ) اي بعد شنسوي انعيش شبابنا عدل .. وانحلله لأن مسيرنا باجر نتزوج و ننحبس بالبيت
ندى : ( طالعتها وهزت راسها ) الله يشافيج
دلال : ( حطت الحمرة بجنطتها ) نزلي نزلي والله محد مينون اهني الا انتي ( بطلت الباب وانزلت )
( ندى كانت لابسة جينز اسود مع قميص قصير احمر في خطوط متعرجه بسيطة بالأسود له زراير صغار .. ولابسه كعب احمر .. وشعرها رابطته ذيل حصان )
( دلال كانت لابسه بدي اسود جابنيز .. مع تنورة تركواز لي الركبة .. و لابسة اكسسوارات.. وشعرها كالعاده كيرلي )
- صارو تقريبا عند البوابة لقو علي واقف مع واحد طويل ومعضل حيل ( عضلاته اوفر يعني ) .. وويهه يخرع ملامحه عصبية –
ندى : ( تكلم دلال ) دلول منصجج ؟ شوفيه يخرع انا برجع السيارة
دلال : ( امسكتها ) لا يويلج والله اذبحج
ندى : ( مشت معاها وودها تنحاش )
- اوصلوا عند الشباب –
علي : اهليين ندى اشلوونج ؟
ندى : الحمدلله تمام
علي : ( باس خد دلال ) اشلونج حبيبتي
دلال : تمام بشوفتك فديتك
علي : اعرّفكم .. مازن رفيج عمري .. هذي دلال شايفها من قبل .. وهذي رفيجتها ندى
مازن : هلا ندى
ندى : اهلين
- دشو السينما .. راح علي مع البنات داخل .. و مازن راح يشتريلهم بوب كورن و عصير –
( دشوا البنات مع علي جان يقعد عند الممر و خله يمه دلال ويم دلال ندى )
ندى : ( بصوت واطي ) دلال قوليله يخلي رفيجه يقعد مكانه واحنا اندني شوي مابيه يقعد يمي
دلال : اوف ندى عادي اشفيج
ندى : دلول قوليله خلصيني
دلال : عمري علي دن شوي .. خل يقعد مكانك مازن
علي : لا حبيبتي يمكن ايي واحد يقعد يمها مايصير لازم احنا نقعد يمكم
ندى : بس هذا مكان عوايل يعني اذا فرضنا ان في واحد راح يقعد يمي فعادي راح يكون اهله معاه
علي : لا لا هم مايصير شنو احنا مو رياييل ؟
ندى : ( بقلبها ) مسويلي فيها كلش يعني الرجوله ذابحته
---
- بالكلية عند فرح –
( فرح قاعدة تدق على ندى بس كله يطلع لها الجهاز مغلق )
فرح : وينها هذي ؟؟ المفروض تكون بالكفتريا الحين
( دقت على حمد )
فرح : الو ؟
حمد : هلا حبيبتي .. ها كلمتيها ؟
فرح : لا ماحصلتها وجهازها مغلق
حمد : يمكن اطلعت مع دلال
فرح : هذا اللي خايفه منه .. اكره طلعاتها معاها
حمد : زين حبيبتي اشعندج الحين ؟
فرح : ماعندي شي الحين
حمد : زين عيل خل اطلع من الدوام واييلج
فرح : اشلون آخذ السيارة ؟ شقول حق نوره ؟
حمد : قوليلها بتتمشين مع رفيجتج
فرح : اوكي
حمد : يللا انا بطلع وادق عليج
فرح : اوكي باي
حمد : باي
---
- بالسينما –
( ندى قاعدة على اعصابها لأن اللي يمها من كثر ما عضلاته اوفر بارزه كانت تحوشها .. واهي كل شوي تلزق يم دلال )
دلال : ذبحتيني اشفيج .. تعالي قعدي بحضني بعد
ندى : ( بصوت واطي ) سكتي عني بروحي معصبه
مازن : ششش مايصير تسولفون بالسينما
ندى : ( اسكتت وقاعده تحرك تهز ريلها من العصبية )
---
- سيارة حمد المرسيدس -
حمد : ( ماسك ايد فرح ) تبين أمر على بيتنا تشوفينه من بره ؟
فرح : ( استانست ) صج حبيبي ؟
حمد : اي والله الحين اوديج .. بس اول قوليلي كلمة السر
فرح : ( تضحك ) احبك
حمد : فديتج انا .. زين ماتعطيني شي ؟
فرح : شنو يعني ؟
حمد : بوسة خد مثلا ؟
فرح : مممم .. اول ورني بيتكم
حمد : من عيوني
- وصل القادسية .. ووقف شوي بعيد .. و أشر لها على فيلا وايد حلوه كبيره حيل .. لونها ابيض ببيج –
فرح : هذا بيتكم ؟
حمد : اي حبي .. ماتشوفين اللمبرجيني سافطة ؟
فرح : اي صح .. ماشاءالله وايد حلو
حمد : عيونج الحلوة فديتج
فرح : زين امش لا يطلع احد ويشوفنا
حمد : اوكي
---
- بالسينما –
مازن : ( حط ايده ريل ندى ) اهدي شوي وايد تحركين ريلج
ندى : شيل ايدك عني
مازن : اشفيج منفعله وايد يعني ؟
ندى : اقولك شيل ايدك ( بتدز ايده مو قادره )
دلال : خلاص مازن قالتلك شيل ايدك
مازن : واشسويت لها انا عشان تنفعل جذي ؟
ندى : ( بغت تقوم بس مازن مسكها من ايدها وقعدها )
مازن : وين رايحه تعالي خلاص ماراح اسوي شي
ندى : ( صرخت ) لا تمسكني
علي : خلاص مازن بس .. في اوادم اهني
مازن : ( شال ايده ) يايبلي وحده معقده يعني بتضبطني عليوي ؟
ندى : ( قامت وخلتهم )
دلال : اوو مازن تره زودتها .. علي انا بروح باي
علي : خلاص حبيبتي روحي ديرو بالكم
( دلال خلتهم واطلعت بره الحقت ندى )
دلال : ندوي نطري شوي
ندى : ( اوقفت ) نعم اشتبين ؟؟ والله العظيم كرهت السينما بكبرها
دلال : اشدعوه اشسوالج عشان تصرخين جذي ؟
ندى : شكو يمسكني ؟؟
دلال : واي ندوي اشصار الحين ؟ كلها مسكة ايد
ندى : لا والله ؟؟؟ ومنو قالج عادي عندي هالشي ؟
دلال : بس خلاص موزين عليج الانفعال
ندى : ( طالعتها مده بعدين خلتها ومشت راحت حق السيارة )
---




- 9 / أسوء موقف -

- عند الكلية انزلت ندى من سيارة دلال .. وكانت فرح توها راده وشافتها –
فرح : ( انزلت من السيارة وراحت حق ندى ) ندى
ندى : ( التفتت عليها بس ماقالت شي )
فرح : ندى انا يايه اعتذر عاللي صار امس .. ماكنت قاصدة اقول اللي قلته
ندى : لا عادي ماصار شي بس كلهم درو ان اهلي قطوني من اول ما انولدت
فرح : لا اشدعوه ندوي محد درا .. بس هم اعتذر والله ماقصدت .. بس حطي نفسج مكاني
ندى : ( ساكته )
فرح : ندى خلاص عاد
ندى : خلاص طاح الحطب
فرح : اكييد ؟؟
ندى : اي اكيد
فرح : ( لمت ندى ) مشكوورة والله خفت انج ماتسمعيني
ندى : خلاص فروح الاوادم راح يشكون فينا
فرح : ( تضحك ) خيولون شكو فيهم .. وصج تعالي انتي شكو طالعه معاها بروحكم ؟
ندى : فروح الف مره اقولج دلال رفيجتي و سوالفها مالي شغل فيها
---
- ردت علاقتهم مثل ماكانت .. و بالويك اند فرح نامت عند ندى –
فرح : شفت بيتهم من بره يهبل ماشاءالله حيل كبير
ندى : زين اشدراج ان هذا بيتهم ؟
فرح : سيارته الثانية سافطة بره
ندى : يعني مايصير يكون بيت رفيجه ؟
فرح : لا ندوي والله حمد مايجذب
ندى : مادري بس انا مو مقتنعه احسه نصاب
فرح : لا والله اهو مو جذي .. بالعكس حده طبيعي
ندى : ان شاءالله يكون كلامج صح .. بس هم ديري بالج منه
فرح : اوكي لا تحاتين .. طافج في شي عرفته قبل جم يوم عن نوره
ندى : شنو عرفتي ؟
فرح : نوره اطلعت تكلم واحد قاص عليها مسوي روحه مريض ومحتاج فلوس واهي عطته .. بس مادري من وين دبرتهم خايفه عليها والله
ندى : ( انصدمت ) انتي متأكدة انها عطته فلوس ؟
فرح : اي والله سمعتها بأذني تتهاوش معاه وعرفت انها عطته فلوس واهو سافر فيهم وطلع قاص عليها لا مريض ولا شي
ندى : ( حيل تضايقت لأن نوره استغلتها )
فرح : اشفيج ساكته ابي تعليق شي ؟؟!!
ندى : ( انسدحت وتلحفت ) ماعندي شي اقوله .. بنام الحين تصبحين على خير .. وعفيه اذا بتكلمينه حدج 10 دقايق لأني دايخه
فرح : اوكي ( انسدحت ودقت على حمد )
---
- صار نهاية الكورس وخلصوا امتحانات الفاينل .. كانت نتايج فرح وايد حلوه .. و ندى درجاتهم انزلت بس تقريبا زينين ماعدا مادة الدكتور ثامر كان حاطلها d .. اما دلال فطبعا خذت فيها a بجدارة –
دلال : ( تكلم ندى بالتلفون ) حلفي حاطلج دي ؟
ندى : اي والله شفتيه ؟ كل هذا لأني ماعطيته ويه والله ودي اشتكي عليه بس ادري ماراح يسوولي شي ولا يغيرون درجتي
دلال : قلتلج عطيه ويه .. شنو يضرج اذا ابتسمتي مع شوية دلع ؟
ندى : ( دقت عليها فرح خط ثاني ) فروح داقة خل ارد عليها
دلال : ويع قطيعه يللا عيل اخليج باي ( سكرته )
ندى : ( ردت على فرح ) هلا فروح
فرح : ها نزل الدرجات ؟
ندى : اي .. حاطلي دي
فرح : الله ياخذه حقير
ندى : اي والله حده باط جبدي
---
- عطلة الربيع .. شهر واحد –
فرح : ( تكلم حمد بالتلفون ) حسافة المفروض الحين احنا مسافرين
حمد : يعني انتي كل عطله كنتي تسافرين معاهم ؟
فرح : اي بس هالعطلة حسافة مانقدر لأن خالتي حامل وتعبانه
حمد : انا اهني وراح اخلي عطلتج احلى من السفرة بألف مره
فرح : ( تضحك ) الله يخليك لي
حمد : ويخليج لي يا حياتي
( كانت العطلة وناسة بالنسبة للبنات .. فرح تطلع مع ندى يتمشون بس طبعا البحر محرم عليهم .. لأن حمد موراضي .. بس هم كانو وايد يستانسون بالطلعات .. وفرح كل يومين تشوف حمد يتمشون بالسيارة وبعدين يردها .. اما دلال فكانت ترز ويهها مرات مع فرح و ندى .. ومرات تطلع مع ندى بروحهم .. بس ما تنادي احد من ربعها .. و فاطمة اسكتت عن ندى وماصارت تقول شي لأن كل ماحاولت تتكلم اتحس ان الكل ضدها .. اما أمل فأغلب شي بالفراش لأن الحمل كان وايد متعبها )
---
( مرت الايام و أمل صارت بنهاية الشهر السادس .. وكان اللي ببطنها ولد .. وسامي حاط عينه عليها عدل و مايخليها تتحرك وايد .. وبهاليوم كان توه مخلص من غرفة البيبي وجهزها كلها من الى )
سامي : ( لام امل من وراها ودخلها الغرفه ) الحين تقدرين تشوفينها اشرايج بذوقي ؟
أمل : ( دمعت عينها ) تهبل .. مادري شقولك كل شي فيها حلو ( لفت عليه ولمته ) الله يخليك لنا
- اطلعت ندى من غرفتها شافتهم لامين بعض بغرفة الياهل و أمل كانت تبجي من الفرحه –
(ندى حست بشعور خايس .. ماكانت مستانسه مثلهم .. بالعكس اتحس انها مكتئبة حيل و كان مخوفها هالاحساس )
سامي : ( انتبه ان ندى واقفة عند الباب .. وعلى طول وخر عن أمل ) ندى حبيبتي تعالي شوفي غرفة اخوج توهم اليوم خلصوها
ندى : ( دشت الغرفة واقعدت تطالعها ) اي حلوه
أمل : بس انتي يوم كنتي صغيرة كانت غرفتج احلى .. كان كل شي فيها وردي
ندى : لا طبعا هذا صبي اكيد بتكون غرفته احلى ( خلتهم واطلعت )
أمل : ( تكلم سامي ) غيرانه صح ؟
سامي : عادي شي طبيعي تغار لأن طول عمرها متعودة انها وحيدتنا بس ماعليج راح تتعود و آنا متأكد انها راح تحبه وايد
---
- بيت فرح .. غرفة نورة –
( نوره منسدحه وقاعده تبجي وفرح قاعده يمها عالسرير وتمسح على شعرها )
فرح : اهو مو طلع جذاب شكو رديتيله ؟ والحين هم قاعد يخونج ؟؟ اشتبين فيه
نوره : ( تبجي ) فروح احبه .. بس اهو وايد استغلالي
فرح : خلاص خليه يولي دوسي على قلبج
نوره : انتي لو تحبين جان عرفتي احساسي الحين
فرح : الصراحه انا احب
نوره : صج ؟؟ من متى ؟
فرح : منزمان .. بس انتي وايد لاهيه عني وماعندي وقت اسولفلج
نوره : اهو زين ؟
فرح : اي والله وايد زين
نوره : ديري بالج .. والله اغلب الشباب يلعبون
فرح : ادري لاتخافين دايره بالي .. وخليج مني .. اهم شي انتي .. لا تخلين امي تحس عليج بروحه نفسيتها تتعب وايد هالايام
نوره : ( تمسح دموعها ) كله من ندى الانانية
فرح : اي صح بس والله تره قلبها ابيض
نوره : ابيض ؟؟؟ كل هالحقد على امي وتقولين ابيض ؟
- دشت عليهم امهم –
فاطمة : ها بنات يصير اقعد معاكم ؟
نوره : ( قامت اقعدت ) افا عليج فطوم .. لو ماشالتج غرفتي اشيلج بعيوني
فاطمة : ( اقعدت يمهم ) الله يحفظكم .. واشفيها عيونج حمر ؟
نوره : دايخه شوي
فرح : ( حطت راسها على جتف امها ) الله يطول لنا بعمرج
فاطمة : فروح ماراح تروحين حق اختج ؟
فرح : بلى بعد شوي البس وراح تمر تاخذني
فاطمة : اي يمه روحي نامي عندها ونسيها
فرح : ان شاءالله .. يللا عيل انا رايحه ابدل ( باست امها ) مع السلامه
فاطمة : الله معاج يمه
---
- بنفس هاليوم بالليل فرح خذت سيارة ندى وراحت تشوف حمد عند الجمعية –
( اصعدت معاه السيارة .. وراح سفط عند الحديقة العامة )
حمد : فرح انا جم صارلي اعرفج ؟
فرح : تقريبا 6 اشهر
حمد : ( مسك ايدها وباسها )
فرح : ( ساكته تطالعه وقلبها يرقع )
حمد : 6 اشهر وانتي للحين مو واثقه فيني ؟
فرح : منو قال اني مو واثقة فيك ؟
حمد : تصرفاتج اتقول هالشي .. تره آنا ريال مايصير تعامليني جذي
فرح : حمد اشفيك ؟ عن شنو تتكلم ؟
حمد : يعني فروح انتي مو ملاحظة ان مر وقت كافي عشان تكسرين الحاجز اللي حاطته
فرح : اشلون يعني مافهمت ؟
حمد : ( قرب منها ) يعني حسي فيني شوي
فرح : ( قلبها يرقع ) حمد آنا ...
حمد : ( مسك راسها من ورى وقربها منه وباسها )
فرح : ( قاعدة تدزه من صدره بس اهو ماوخر عنها .. بعدين رخت ايدها )
حمد : ( وخر عنها وقعد يطالع عيونها ) فرح والله ورحمة ابوي احبج ( باس عيونها الثنتين )
فرح : ( من قوة دقات قلبها قاعده تحس انها تسمعهم )
حمد : ( رد يبوسها ووخر الملفع شوي عن ارقبتها وقعد يكمل )
فرح : ( دزته ) خلاص حمد
حمد : اشفيج حياتي ؟
فرح : بس مابي خلاص عفية
حمد : ( باس ايدها ) على راحتج
- بهالوقت يت دورية واسفطت يم دريشة حمد .. ونزل منها شرطيين –
فرح : ( حست بهبوط وايدها ترجف عدلت ملفعها و دموعها نطت بعينها ) حمد ؟؟!!!
حمد : ( عدل قعدته ) لا تخافين
- وقف شرطي صوب دريشة حمد والثاني راح وقف صوب فرح –
حمد : هذا اللي يمج لو شنو لا تبطلين له الدريشه ولا تردين عليه ( بطل الباب ونزل )
فرح : ( دموعها تنزل وعينها على حمد مو قادره تطالع الشرطي اللي يمها )
شرطي1 ( اللي عند حمد ) : اثباتاتكم لو سمحت
حمد : ( طلّـع بوكه وعطاه البطاقة المدنية )
شرطي2 : ( يطق الدريشة على فرح ) اختي بطلي لو سمحتي
حمد : ( التفت عليه ) خلها ماراح تبطل .. كلامك معاي مو معاها
شرطي2 : نبي بطاقتها
حمد : ماراح تعطيكم شي
شرطي1 : ( يطالع بطاقة حمد ) انت ولد الفلاني ؟؟ يصيرلك العقيد محمد ال...
حمد : اي عمي
شرطي1: خلاص توكل على الله هالمرة بس مانبي نشوف هالشي متكرر
حمد : ( خذا بطاقته من ايد الشرطي وصعد السيارة ومشى )
فرح : ( للحين قاعدة تبجي )
حمد : ( متنرفز ) خلاص بس لا تبجين ماصار شي
فرح : شنو ماصار شي ؟؟ اشهالموقف اللي حطيتني فيه ؟
حمد : ( مسك ايدها ) خلاص عدت السالفه اشفيج الحين
فرح : ( اسحبت ايدها ) شنو اشفيني ؟؟ ماشفت اللي صار ؟؟
حمد : ( ولع زقارة وقعد يدخن بعصبية )
فرح : لا تدخن يمي مابي الريحة تصير بملابسي
حمد : ( قط الزقارة من الدريشه وقعد يصرخ ) اووو عاد خلاص بس ذبحتيني
فرح : ذبحتك ؟؟ ليش اشسويتلك ؟؟
حمد : ( يصرخ ) كل شي لأ لأ لأ .. اي لي متى يعني ؟؟
فرح : ( تمت تطالع الشارع واهي ساكته بس دموعها تنزل من الموقف الخايس اللي انحطت فيه )
- وصلها عند السيارة ومشى واهو معصب –
( راحت بيت ندى امسحت دموعها و انزلت وبسرعه راحت غرفة ندى )
فرح : ( دشت الغرفه بسرعه واقفلت الباب وراها )
ندى : اشفيج بسم الله خرعتيني في احد يدش جذي ؟؟
فرح : ( اقعدت تبجي ولمت ندى )
ندى : ( منصدمه ) فرووح اشفييج ؟؟ اشصار ؟؟ سوالج شي ؟
فرح : يت الشرطه ندووي .. بغو ياخذوني المخفر
ندى : شنووو ؟؟؟ وين كنتو ؟؟
فرح : ( دموعها تنزل ) كنا سافطين عند الحديقة
ندى : واشصار بعدين ؟؟
فرح : اهو كلمهم جان يروحون .. ندى كنت ميته خووف والله قلبي كان بيوقف
ندى : ( معصبه ) قلتلج لا تطلعين معاه انا مو مرتاحتله
فرح : ( بجت زيادة )
ندى : ( تتنهد ) زين خلاص اهدي الحين الحمدلله الله ستر
فرح : والله هذا اخيس موقف مريت عليه بحياتي كلها
ندى : خلاص حبيبتي اهم شي انج الحين بالبيت
( فرح قامت بدلت ملابسها وراحت الحمام وردت واهي للحين دموعها تنزل )
ندى : خلاص فروح لا تبجين والله ضيقتي خلقي
فرح : انتي ماحسيتي باللي حسيت فيه
ندى : ادري والله الموقف كله يخوف .. خلاص هدي حمد
فرح : ندى اهو والله زين .. لو غيره خذاني شقه .. صارلي معاه 6 اشهر ومافكر بهالشي ولا طراه لي
ندى : اهو الحين عرضج حق موقف خايس .. اليوم ربج ستر .. باجر ماتدرين شيصير
فرح : خلاص ندى الله يخليج والله تعبانه
- رن تلفون فرح .. وكان اللي داق حمد .. –
فرح : ( تطالع الشاشه وتمسح دموعها ) هذا حمد
ندى : لا تردين عليه
فرح : ( اقفلت الجهاز واهو قاعد يدق .. وردت تبجي )
----




- 10 / قررت اسامح -

- فرح خلت جهازها مغلق 4 ايام .. صج ان حمد حل موضوع الشرطة بسرعه بس هم ماكانت تقدر تكلمه .. تحس ان اهو حطها بهالموقف .. بس ماقدرت اتطول اكثر .. اشتاقت له وافتحت الجهاز .. وصلها مسج ان كان داق 4 مرات .. دقت عليه لقت جهازه مغلق .. مر يوم يومين اسبوع اسبوعين .. شهر !! وللحين حمد مو مبين –
- بيت ندى -
فرح : ندى مر شهر شسوي ؟؟
ندى : خلاص احسلج انسيه
فرح : ماقدر اشتقت له وايد
ندى : الحين احنا على امتحانات الفاينل لازم تشدين حيلج ماراح يبقالج الا سنه وحده بس
فرح : ( فيها بجيه ) ماراح اقدر ادرس الا اذا تطمنت عليه .. ندوي عفية وديني بيتهم
ندى : نعم ؟؟ بيتهم؟؟!! من صجج انتي ؟
فرح : اي والله بس عالأقل بشوف البيت بشوف سيارته ابي اشوف أي شي يريحني .. حيل ولهت عليه
ندى : خلاص فرح انسيه اهو طول هالايام مسكر الجهاز عشان مايبي يكلمج تلقينه فاتج خط يديد وقط هذا .. خلاص عاد كبري عقلج استوعبي ان مايبي يرجعلج
فرح : وعلى شنو كل هذا ؟؟ ليش انا اشسويت له ؟
ندى : مادري بس شكله مل ومايبيج خلاص خليه يولي
فرح : ( قامت تلبس الملفع ) انا باخذ سيارتج وبروح .. اذا ماتبين اتيين معاي كيفج
ندى : لا خلاص راح اروح معاج
- كانت الساعة 9 بالليل .. وفرح تسوق داخل منطقة القادسية –
ندى : داله البيت عدل ؟
فرح : اي كاهو
ندى : الفيلا البيج ؟
فرح : ( قلبها معورها وقاعده تطالع المرسيدس سافطة بره ) اي وكاهي سيارته يمكن طالع بالثانية
ندى : زين الحين امشي خلاص
فرح : ( طلعت تلفونها ودقت عليه ) للحين مغلق
ندى : اوكي خلاص ليش واقفين اهني ؟ رجعي البيت
فرح : بنطر شوي يمكن اشوفه
ندى : فرح خلاص لا تصيرين مينونه امشي البيت
فرح : ودي اكتبله رساله احطها على سيارته
ندى : فرح نزلي خليني اسوق والله انتي ينيتي وبتيننيني معاج
فرح : ( حركت السياره واطلعت من المنطقة )
ندى : خلاص فروح لو يبيج جان رد منزمان
فرح : ( ساكته وادموعها تنزل )
انادي والصدى ردد نداي
انادي بصوتي المبحوح
حبيبي كل شي بعدك وراي
ابيك وخاطري مجروح
قريب انت وبعيد
وفي بالي الوحيد
وحبك دنيتي وآخر مداي
---
- خلصت امتحانات الفاينل آخر شهر 5 .. وبدت عطلة الصيف .. و حمد صارله غايب تقريبا شهر ونص .. أمل باقيلها اسبوعين تقريبا تدش شهرها –
- بالليل في بيت ندى –
( ندى كانت نايمه و احلمت بأمها فاطمة كانت ماسكتها من ايدها ودخلتها مكان كله زرع أخضر بس قبل لا تخليها باستها وقالت لها أحبج يابنيتي )
- قامت ندى من الحلم واهي متضايقه حيل .. واقعدت تبجي مده لين ردت نامت –
- اليوم الثاني ( العصر ) بيت فرح –
فاطمة : ليش يمه هالدرجات عاد انتي شاطره
سارة ( الاخت العوده ) : عاد لا انا ولا ريم دشينا الجامعة وجنون سافرت فقلنا انتي ونوره تتخرجون وتونسونا بس والله حسافة عليج فروح
فرح : ( متضايقه ) اشدعوه الحين اشفيكم ؟ صج ان درجاتي نازله بس الحمدلله نجحت
فاطمة : فرح مابقى شي بس سنه وحده وتتخرجين نبي نشوف درجاتج اعلى من جذي
فرح : ان شاءالله
فاطمة : زين طمنيني اشلون درجات ندى ؟
فرح : زينه
فاطمة : الحمدلله .. يارب تتخرجون من الجامعة بامتياز و اشوفكم كلكم عرايس عشان اتطمن عليكم
نوره : ( توها هاده اللي تعرفه وتخاف تضعف وترجع له ) اي والله يمه ودي اتزوج بأسرع وقت
ساره : نورو احترمي امي عيب
فاطمة : بنات هالوقت كل شي عندهم عادي .. زين انتي كنتي وايد تنخطبين بالعروس بس ترفضينهم شاللي تغير الحين ؟
نوره : بس جذي مليت من حياتي بتزوج
فاطمة : خلاص باجر عندي عرس بنت رفيجتي ام سالم تعالو انتي وفرح معاي اكيد راح يخطبونكم
فرح : ( قامت ) لا شكرا مابي .. بروح انام عند ندى اليوم
فاطمة : ابوج يدري ؟
فرح : اي قلتله امس .. يللا رايحه اجهزلي ملابس ( راحت غرفتها )
---
- اوصلت ندى عند بيت فرح –
فرح : ( تكلم ندى بالتلفون ) كاني بس البس ملفعي وانزل
ندى : انا بنزل انطرج بالصالة
فرح : صج والله ؟؟؟
ندى : اي صج .. بعدين اذا شفتج بالسيارة اقولج شاللي خلاني انزل
فرح : اوكي حبيبتي باي ( سكرت التلفون )
--
( ندى طقت الجرس وافتحت لها الخدامه .. وبريل مترددة وقلب يرقع دشت الصالة .. لقت امها و سارة و نوره قاعدين )
فاطمة اول ماشافت ندى قامت اوقفت مو مصدقة ان اللي داشة عليهم اهي ندى .. بنتها الصغيرة
فاطمة : ندى ؟
ساره : اهلين ندى
ندى : ( للحين واقفه عند باب الصالة ) اشلونكم ؟


يتبع ,,,,,

👇👇👇
تعليقات



    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -