بداية

رواية اعذروني إذا سالت دمعتي -10

رواية اعذروني إذا سالت دمعتي - غرام

رواية اعذروني إذا سالت دمعتي -10

محمد:مشاء الله عليه ذيب مثل ابوه
نور:ايه علمه يتقوى علي من الحين
محمد:نور اشتقت لك متى تبيني اجي اخذك
نور:خليني اولد عند امي
محمد:لا الله يخليك ماقدر تولدين وانا بعيد عنك ترضيها نور اول فرحه لي مااعيشها
نور:لا والله ماارضها لكن مين بيهتم بي لما اولد
محمد بحنان بالغ :انا يادنيني والله لشيلك على كفوف الراحه لصير امك وابوك واهلك كلهم
نور مستحيه :....................
محمد :هههههههههه يالله يانور حتى بالملكه ماستحيتي كذا
نور بصوت عالي:لانك ماكنت كذا
محمد بأسف :والله اسف اسف ياعمري وان شاء الله اعوضك على كل لحضه
وعلى كل كلمة بس تدرين
نور:لبيه
محمد بصراخ:وحشتتتتتتتتتتتتتتتييييييييييييييييييني
نور:يسلموا ((قالت كذا لانها كانت مستحيه وكمان لانها ماكنت تبي تبين له انها مندفعه له كانت تبي تتأكد اول من
مشاعره ))
محمد بأسى :مو مشكله ياغناتي تكفيني منك يسلموا
نور:محمد شكلي طولت عليك مو تقول عندك محاضره
محمد:صوتك نساني نفسي مو بس محاضرتي
نور:هههههههههههههههههههه
محمد:يالب هالضحكه فديتها وفديت صاحبتها المهم ياقلبي انا بروح الحين مع انه مابي اقفل ابد
بس صوتك بيضل غافي في قلبي مثل ماريحتك ودموعك غافيه على كتفي من اخر مره حظنتيني وبكيتي
فديت دموعك انا
نور:.........وجهها صار اللوان
محمد:كاني اشوف وجهك صار علبة اللون
نور:يالله مع السلامه
محمد:بس مع السلامه حافه
نور:استودعتك الله الذي لا تضيع ودائعه
محمد وهو مبتسم:احلى دعوه انتبهي على نفسك وكلي واكلي ولدي
وفكري متى تبيني اجي لك
نور:ان شاء الله
**
**
**
**
**
**
**
**
**
**
**
ساره بزعل وصراخ :بس هذا هو اخرتها الزواج لنهاية الصيف وحطيتوه بالسعوديه
امها:بعد مو عاجبك والله ان ماسكتي ورضيتي ياسارونه والا اخليه بكره يجي يملك عليك وتروحين معه
ساره :ليه علبة حلاوه انا
امها بضحك:لا منتي علبة حلاوه الا بلشه
ساره بعصبيه :ليه تضحكين ياربي ليش انا حظي كذا اف اف اف
امها بزعل:ساره لي انا اف يالعاقه
ساره :لا مولك حاشاك لماجدوه الوحش ستين الف اف
امها :اقول حسني الفاظك لا بكره تتزوجيه ويزل لسان وتقولين له شي من الفاظك هذي اللي تسعد القلب
ساره :انا بطلع مع البنات من زمان عنهم خليني اتنفس بدل سالفة ماجدوه اللي خانقتي
امها بابتسامه: مصيرك معه في غرفه وحده روحي ولا تتأخرين مفهوم
ساره :حاضر وانا اقدر على غير حاضر
امها:يالله روحي قبل اغير رائي
ساره :مع السلامه




ساره :هلا مرام كيفك
مرام :تمام كيفك انتي
ساره :مشي الحال
مرام :منيح طلعتي من عزلتك
ساره باسئ:دريتي وش صار
مرام :ايه قالت لي عبير بس والله من غير زعل فرحت انه ماهتروحي بعيد عني
ساره :اقول لا يكثر ادق من ريما ماترد
مرام :قبل كم ساعه وصلتها لبيتها
ساره:طيب انا طفشانه خلينا نروح نمرها وبعدين نطلع على اي مطعم
مرام:اوكي بتمريني والا امرك
ساره :لا مريني انتي لاني مالي خلق اسوق
مرام :اوكي الحين بكون عندك
ساره :انتظرك
**
**
**
**
**
**
**
**
**
**
**
عند ديما
ليت لي قلب على فرقاك يقوى
ّّّّّ كان ودعتك وعجلت الخطاوي
لكن اللي بالحشالك شي اقوى
من رحيل ماوراه الا البلاوي
ياحبيــبي تدري ان الحب بلوى
وانت روحي ياجروحي والمداوي
بكاء مستمر لا يتنهي
جرح وغدر وصدمه اكبر من انها تتحملها
كل مره تكابر عن حبه بس الى اليوم وخلاص
كل شي انهار قدامها
مسحت دموعها المنهار كالانهار على وجنتيها
راحت تحممت وصلت وبعدين حطت راسها تبي تنام
تقلبت وتقلبت وفي ذاكرتها شريط ذكريات بكل مايحمله
من الشوق من الحب من الغدر من الالم
**
**
**
**
**
**
**
وصلت ساره ومرام لعندها
مرام: ها ردت على الجوال
ساره :لا عجزت ادق بس لا حياة لمن تنادي
مرام: لينا ساعه بندق على الباب محد عم يفتح
ساره :خليني ادق بقوه
مرام :اقول لك يمكن موهون
ساره :خليني افتح الباب اكيد مفتوح عشان هي احيانا تخليه مفتوح عشان خالد اذا بيجي
قالت كذا ساره وفتحت الباب وكان مفتوح
مرام:شو لا تدخلي يمكن خالد هون
ساره :بروح على غرفة ديما اذا مو موجوده طلعنا
مرام:والله انتي جريئه بس يالله صرنا بنص الشقه
ساره :هذي هي نايمه غريبه موعوايدها
مرام :شوفي وجهها احمر
ساره :اي والله قربت منها تبي تصحيها ....حطت يداها اف حاره مررره


الفصل الحادي والثلاثون





ساره :اي والله قربت منها تبي تصحيها ....حطت يداها اف حاره مررره
مرام :شو مسخنه
ساره: تعالي شوفي يمكن انا يتهيء لي
مرام:ووووااااااووووو لازم الحين نصحيها شكلها محمومه
ساره:ديما ...ديما.....بنت اصحي
ماترد يامرام ليكون فيها شي
مرام :خلينا نوديها المستشفى
ساره خلينا ندق على الاسعاف والا اخوها لاننا مابنقدر نشيلها
مرام :دقي على اخوها احسن
ساره :ماعرف رقمه
مرام بخوف :بسرعه دقي على ماجد وأسأليه
ساره بعصبيه:نعم ذا اللي ناقص انا ادق على ماجدوه
مرام:بسرعه البنت تعبانه
ساره :امري لله
دقت ساره على ماجد من كثر مسجاته ماتضيع رقمه
ساره جاها صوت ماجد
ماجد :هلا والله هلا وغلا
ساره مستعجله :ماجد ابي رقم خالد بسرعه
ماجد وهو مقهور:انتي ماتستحين اول مره تدقين علي ولك عين تطلبين رقم خالد
في ذا الوقت صرخت مرام ساره بسرعه البنت بتموت علينا
ساره وهي تبكي ماجد بسرعه الله يخليك ديما تعبانه ومغمي عليها وموقادرين نشيلها على المستشفى
ماجد بعد ماسمع مرام وتأثر من دموع ساره: اوكي ساره انا الحين ادق على الاسعاف واجيك انا وخالد
ساره وهي لا زالت تبكي :بسرعه
ماجد: طيب بس هدي نفسك يالله مع السلامه
قفلت ساره وخلال عشر دقايق وصل الاسعاف و معه ماجد وخالد
اخذوا ديما على المستشفى ولما وصلوا
خالد بلهفه وخوف :وشفيها ديما وش صار لها
مرام:مابنعرف احنا مريناها بدنا تروح معنا لقيناها هيك
خالد:يالله يقومها بالسلامه
ماجد قرب من ساره :اسف ساره ماكان قصدي تعرفين اني احبك وماستحملت........
ساره لفت وجهها عنه :مو وقته ماجد
ماجد :معك حق الله يقومها بالسلامه


طلع الدكتور :
بعد الترجمه ........
خالد :ايش فيها يادكتور
الدكتور:عندها ضغوط نفسيه وصدمه قويه
تحتاج الى راحه تامه والبعد عن اي ضغوط نفسيه


خالد :ان شاء الله
الدكتور:سوف تنام لدينا يومين
خالد:ان شاء لله


ماجد جاه اتصال وبعد عنهم
ماجد:هلا سامي
سامي:وينك يارجال مو مواعدني نطلع الجم
ماجد :انا الحين بالمستشفى بعدين ادق عليك
سامي بخوف:عسى ماشر وش فيه
ماجد بعفويه :ديما جاها انهيار عصبي نقلناها بالاسعاف
سامي بصراخ وخوف:ايش تقول انا الحين عندك
ماجد:وش اللي الحين عندك
اقول اخوها هنا اعقل لا تفضحنا
سامي برجاء:بذمتك ماجد والا يخلي لك ساره كل شوي طمني عليها واذا راح اخوها دق علي
ماجد:ها سامي الحين طلع الحب والغرام ياللي مابي احب واتعب قلبي والسوالف المثاليه
سامي :ياشين اللي يفلت لسانه عندك الحين طمني عليها وبس
ماجد :ابشر ماطلبت شي يالغالي
ساره :دكتور نقدر نشوفها الحين
الدكتور :افضل ذلك حتى تخففوا عنها
ساره :يالله مرام خلينا ندخل
دخلوا لقوا ديما صحت وجالسه تبكي
ساره :وش فيك يالغلا خوفتينا عليك
مرام:مافي اشي يستاهل وشو حصل لك
ديما بصوت مبحوح من البكاء:وليد تزوج
ساره ومرام :.....................
ديما تصطنع القوه:باعني ومن باعنا بعناه برخيص
ساره :خلاص ياروحي لا تتعبي نفسك وانسيه انتي دايما كنتي تقولين انك لازم تنسيه الحين اقولك خلاص انسيه
ديما وهي تمسح دموعها:انا خلاص بنساه من هاللحظه وليد ولاشي بالنسبه لي
مرام:ايه هيك والله حرام اللي صار لك
ديما:ايش صار وش حصل لي
مرام وساره :حكوا لديما كل شي
ديما:بس انا ماكان فيني شي رحت تحممت ونمت بس
مرام:بس نفسيتك كانت سيئه كتير
ساره:خلاص اللي راح راح
ديما بتعب وحزن:صح ووليد خلاص راح
مرام:ايه خليك هيك ياقمر
ديما:ابي اروح البيت
ساره:لا الدكتور يقول يومين حتى تستقر حالتك
ديما:الله يعين عادي عندي البيت الا المستشفى
مرام:كل ذا تحطم
ديما :اقول انتم هذرتكم كثيره انا بنام تبون تناموا معي قولوا لهم يجيبوا لكم سراير
ساره:انتي نامي واحنا بنبقى عندك حتى نطمن عليك ونروح
عدلت نفسها ديما ونامت لانهم اصلاأ معطيناه منوم
انتظروا مرام وساره حتى نامت ديما وتطمونوا عليها وراحوا
ماجد:ها ساره كيف ديما الحين
ساره من غير نفس :الحمد لله احسن
مرام :ساره بدك اياني ارجعك معي
ماجد :لا انا برجعها
ساره:مابي انا رايحه مع مرام
ماجد:اصبري ساره خلينا اشرح لك
ساره :مابي منك شي كنت اكرهك والحين زود
ماجد:والله اسفه ماكان قصدي
ساره راحت مع مرام وطنشته
ماجد يضرب بايده على الجدار وش سويت انا
دق جواله
ماجد:هلا سامي
سامي بحنان: هابشر
ماجد :الحمد لله صارت احسن
سامي: اخوها في
ماجد:لا راح يجيب لها ملابس وانت لا تجي وتفضحنا انت ووجهك
سامي :على طول عارفني ماني جاي اهم شي تطمنت عليها ياجعله فيني ولا فيها
ماجد:ابوك يالحب والله ياسامي طحت ولا احد سمى عليك
سامي: مع السلامه والا لسانك وش يفكني منه
ماجد بضحك:خليني ارد لك شويه
يالله مع السلامه انا جيك الحين اكمل
سامي :لا تجي بنام مع السلامه
ماجد:نوم العوافي يمدينا عليك وين بتروح مني
مالوم قلبي لي رسى في موانيك
او سالت الدمعه لوصلك تنادي
الطيب ورد منبعه في اراضيك
والسعد شوفك يا بعد هالعبادي
ادعي عسى المولى يحفظك ويبقيك
يا أغلى مخلوق سكن في فؤادي


عند ريم وندى
قرروا خلاص ينقلوا على لونقمت
خلصوا ارواقهم و استأجروا بيت
بعد يومين يكونوا في لونقمنت










تعليقاتكم
في كل مره اكتب تعليقاتكم ولا اشوف ولا تعليق


غربه




الفصل الثاني والثلاثون

>>>( بعد يومين)<<<
الجوال يرن ...
ندى: الو
ريم: هلا ريم كيفك ....هاه خلصتي من ترتيب شقتك ولا لسى
ندى : والله ياستي فرغت الشنط ورتبت الملابس بس باقي المطبخ وحوسته الله يعين
ريم: والله الاغراض كانها تنبت من الارض مادري كيف تطلع اخلص من شنطه يطلع كرتون من جد اغراضي كثيره والمحروسه بنتي مبسوطه تمشي وتلعب بالاغراض >>>> ريم عندها بنت اموره زي القمر اسمها ملك
ندى : هههههههههه الله يخليها لك يارب مشاءالله عليها طالعه شيطونه زي امها.
ريم بمزح: والله ياندوش مالقاها الا انتي تاركه ولدك بالسعوديه عند خالتك ومرتاحه ومريحه نفسك من هم البزوره
ندى بأسف: من قال اني مرتاحه وربي وربي كل يوم قلبي يتقطع ابغى ولدي معاي ...
بس الحمدالله على كل حال بما انه مبسوط وعند خالتي وعارفه ان خالتي راح تهتم له اكثر مني وكمان الغربه صعبه على الكبار كيف عاد الاطفال
ريم : والله صدقتي ...يالله الله يكون بعونك ويصبرك ...
ندوش ايش رايك في اهل لونقمت ؟؟ مو تحسي انه مره طيبين انا مره حبيتهم وارتحت لهم .
ندى: ايوه والله من جد مشاءالله عليهم ..خاصه البنات ديما ومرام وساره مره مشاءالله عليهم عسل ...تخيلي كل شوي و الثاني يدقوا علي ويسالوا انا ابغى مساعده ولا محتاجه شي ...من جد مشاءالله عليهم
ريم: ايه مشاءالله حتى انا كمان كل شوي يدقوا عليا من جد ناس زي العسل...
اقول ندوش مستعده بكرى اول يوم معهد
ندى : ان شاءالله
ريم: خلاص اشوفك بكرى على خير ان شاءالله
ندى: على خير يالله مع السلامه.
**
**
**
**
**
**
**
جوء المستشفى مره كئيب وبارد ...
وديما جالسه لحالها بالغرفه
طفشانه حيل البنات بالجامعه لسى ماخلص دوامهم
وهي جالسه لحالها في غرفتها ...جلست تتمشى شويا وتطالع بالشباك
كان الجو غيوم ومطر ...
شمسوي مع غيري .. وش الدنيا في قربه قول
ياروحي انت متهني .. ولابشوقي لي مشغول
انا مازلت افكر فيك .. واموت فحبك وطاريك
ولكن هذي اطباعي .. اخبي الحزن بي ماقول


آآآآآآهـ تنهيده قويه طلعت من ديما
جلست تتذكر ذكرياتهم سوى جلست تفكر بكل تفاصيل علاقاتهم من اولها واخرها
بكل شي فيها ...كيف اول ماحبته ..وكيف هو تقدم لها واهلها رفضوا
كيف هي تعبت وهو تعب ...كيف سافرت وتركت السعوديه كلها عشان بس تنسى
ومع ذلك مانست بالعكس عانت وتعب اكثر ...ولما سمعت بخبر زواجه دخلت المستشفى وانهارت
ديما وهي تعيد الذكريات ...كل مالها الصوره تتضح في بالها ...وعرفت انها من يوم تعرفت عليه
وهي ماشافت لا هي ولا هو يوم حلو .....جالسه تكلم نفسها
(( مسكين حبنا من اول يوم انولد فيه وهو متعذب معانا ماشاف يوم حلو .... ظروفنا حكمت عليه بالموت قبل ماينولد ...
آآآهـ ياوليد اول ماحبيتك ماكنت افكر اني راح اتعب واني راح اتعبك معاي ...ماكنت مفكره ان راح يكون هذا حالي وحالك ...
روح ياوليد ...الله يسعدك ايامك ويوفقك وتكون زوجتك بنت حلال وتقدر قلبك الطيب وتنسيك ديما وايام ديما ...... )))
نزلت من عينها دمعه حاااااره مع تنهيده قويه طلعت معاها لهيب الحرقه الي بقلبها ....
آلفشـل .. ڪـآن آلنتيجــﮧ وأعتقـد آن آلأوآن ..}
أبني مستقبل حيآتي وأنسـى قصتنـآ آلحزينـﮧ ..!
وخطوتي آلأولى غيآبڪ ورآح أطبقهـآ عشـآن ..~
يبڪي قلبڪ لآ فقدني وآلنـدم .. يملـي سنينـﮧ ..}
جآي تسأل عن مڪآنڪ !! هو بقى فيني مڪآن ..!؟
آللـﮧ يرحمهآ آلمشآعر آللي ڪآنـت لـڪ رهينـﮧ ..~
قلت لڪ قلبي مدينـﮧ كان فيهآ لڪ حشمـﮧ وشـآن ..!
لڪن إنتَ آلحين أغرب شخص في هذي آلمدينـﮧ ..
يتبع


طق الباب على ديما ....النيرس داخله ومعاها باقه ورد احمر روعه شكله
ديما طالعت بالنيرس وهي مبتسمه ...قالت لها ...
From who
النيرس
Cute guy ask me to give it to you
ديما على طول جريت وطالعت الكرت الي مع الباقه تبغى تشوف من وين
فتحت الكرت ...لقيت مكتوب فيه ..
(( حمدالله على سلامتك ديما وماتشوفي شر
جيتني بالحب من قلبك ينادي
هزّني صوتك كأنّه طير شادي
زميلك ..
سامي الـ .... ))
ديما ماهي مصدقه الي تشوفه ....سامي مرسلها باقه ورد
ليش مرسلها؟؟ ..
.وكيف اصلا عرف انها بالمستشفى ؟؟...
الف سؤال سؤال يدور في راسها ماهي مستوعبه
وهي بالدوامه هذي ..
طق الباب ...ودخل اخوها خالد ....
خالد : ياااااهووووه الناس الي مسوين نفسهم تعبانين ...ايش عندك ولا تبغين تسوين شويت اكشن
ديما وبيدها الكرت تبغى تخفيه وماتدري وين تحطه فيه عشان اخوها مايشوفها ...وملامحها مرتبكه ..طاح الكرت من يدها
خالد انتبه لديما وللكرت الي بيدها وعرف ان اخته فيها شي وتحاول تخبي عليه ... طالع فيها
خالد : ديما ايش فيه ...وايش الكرت الي معاكي .
ديما برتباك: ولا شي البنات مرسلين لي ورد
خالد بنبرة استفهام : البنات هااه ....وريني الكرت اشوف البنات ايش كاتبين لك فيه >>> حاس انه مو البنات
خالد اخذ الكرت من ديما وهي تحاول تبعده عنه بس هو سحبه بقوه من يدها ....
طالع بالكرت قراء اسم سامي
طالع في ديما بنظرات حاده وقويه......
**
**
**
**
**
**
**
**
في زحمه الجامعه والطلاب الي رايحه والي جايه
مرام بساعه البريك الي عندها جالسه تنتظر ساره عشان يطلعو للكافتيريا سوى ويشربوا كافي
وبعدها يروحوا يزوروا ديما بالمستشفى ...
مرام وهي جالسه وحاطه شنطتها قدامها وحاطه سماعات الاي بود في اذانيها
وداخله جو مع الاغاني وتطالع في الطلاب الي رايحه والي جايه
في طاوله كذا بعيده عنها ....كان هو جالس يطالع فيها من بعيد
كان يطالعها من اول مادخلت ...وكيف جلست وكيف حطتها شنطتها على الطاوله
كان يطالع كل تصرفاتها ...وهو مبتسم ...
هذي بشر ...بس الشبه خلاك ....تحسبها قمر....
وش هالتصور .... وش هالخيال..... معقوله بنت بهالجمال!!!!


لما شافها جالسه لحالها ولا حد جاء وجلس معاها
تحمس وجلس يشجع نفسه ويقول هذي فرصتك ...روح لها وكلمها
مشى وقرب عندها وسحب الكرسي وجلس
مرام ...شالت السماعات من اذانيها ..ومستغربه من حركته كيف انه جلس جنبها من غير مايستاذنها
طالعت عليه ووجها مرسوم عليه علامه استفاهم
هو ابتسم ابتسامه حلوه ..وطالع فيها
سعود : كيف الحال يامرام ؟
مرام : الحمدالله منيحه ...انت كيفك؟
سعود : انا بخير دامك انتي بخير
مرام : .........
سعود : مرام اهلي راح يجيو في الكرسمس بريك
مرام : طيب منيح ..
سعود : ايوه راح يجون عشان يتعرفون عليكي
مرام : يتعرفون علي ؟؟؟ ليه ؟؟
سعود ضحك ضحكه خفيفه ...وكان شوي منحرج مادري كيف يفاتحها بالموضوع
قرب جنبها اكثر ...ومسك يدها ...هي سحبتها خافت من تصرفاته
سعود : اممم اسمعي من غير لف ودوران ...مرام انتي بنت حلوه واخلاق ...يعني مشاءالله عليكي مافيكي عيب
وكل شاب يحلم انه يرتبط ببنت مثلك >>> سعود دايم اسلوبه دغري من غير اي مقدمات
مرام: ...........
سعود : مرام ابغى اسئلك .....اذا اهلي جو بالكرسمس ...وجينا عندكم بالبيت انا واهلي عشان نخطبك
راح توافقين ؟؟؟
مرام : !!!!!!!!!!.....>>> مرام تبلدت وكلمتين على بعض مو قادره تقول
سعود : مرام وش فيكي ...راح توافقين على ولا لا ؟؟
مرام : أ ... أ ... أنا عندي محاضره ولازم اروح لها الحين






الفصل الثالث والثلاثون



سحبت شنظتها وطلعت ركض ...تبغى تهرب منه...ماهي قادره تستوعب الكلام الي قالها ولا هي عارفه كيف تتصرف عشان كذا هربت ..
كان باين عليها علامات الارتباك ومتلخبطه وماهي على طبيعتها
طلعت ....وهي تمشي تلفت وماهي عارفه وين راح تروح ....
وفجئه ...من غير ماتنتبه صدمت بشخص قدامها ...
زاد انحراجها اكثر ....على طول طالعت فيه وقالت له
Sorry
طلال : هههه عادي مراموو ماصار شي
مرام شافت طلال ...فرحت انه شافته لانه حست في امان والربكه الي كانت ضايعه فيها نسيتها بشوفه طلال...
بس كلها لحظات واقل من الثواني ...
استوعبت انها الي حسته مجرد امان مزيف وبسرعه تبعثرت لانها تذكرت طلال وايش سوى فيها ..
وخيانته لها وكيف خلها تبكي دم بدل الدمع ولانها مالتقت فيه الا يوم المطعم...
وبسرعه تبدلت ابتسامتها ورجع ملامح وجهها الجامد والكبرياء المتصنعه
طلال : كيف حالك مرام ..ان شاءالله مبسوطه ؟
مرام : نحمد الله
طلال : اشوفك مستعجله وتركضين ....من ايش هربانه ؟؟
اكيد محاضره من محضراتك اعرفك مرامووه مادري متى راح تكون طالبه منتظمه
>>>> طلال يحاول يلطف الجو ويخلي مرام تبتسم شويا
مرام طالعه فيه بنظره باااارده مره وقالت له ....
عن اذنك ياطلال انا مستعجله
مآ ألومڪ ڪآن قلبـڪ ثـآرت أموآجـﮧ وخـآن ..!!
آلخطآ منَّي لأني صـرت فـي بحـرڪ سفينـﮧ ..
وآلسؤآل آللَّي ڪتمتـﮧ ومآ نِطَـق فيـﮧ آللسـآن ..~
ڪيف إيدڪ إطعنتني وآنـآ أحْسِبْهَـآ أمينـﮧ ..!؟
جرحي مآ يرضيـﮧ قلبڪ لو يجـي ڪلِّـﮧ حنـآن ..~
لو تبوس آلجرح فينـي ولـو تقبلهـآ إيدينـﮧ ...
يُوم أحبڪ قلت ڪلمـﮧ يڪرَم آلمرء أو يُهآن..!!
وإنتَ قلبي مآ ڪرمتـﮧ ومآ قـدرت إنِّـڪ تهينـﮧ
طلال عرف انها لسى مرام شايله في خاطرها ومستحيل راح تسامحه حاول معاها كل الطرق
بس مافيه فايده لسى شايله في قلبها وحاقده عليه ولا راح تغفر له مهما كان.
طلال طالع في مرام وقالها :
الله معاك يامرام ...بس كلمه صغيره ونصيحه من اخ ترى الي يحب من قلب مستحيل بيوم يكره.
مرام هنا لما سمعت الكلام الي قاله انقهرت من كلمته "يحب من قلب"!!!!
كيف يحب من قلب ويروح يخون كيف يحب من قلب ويجرح قلب حبيبه
كيف يحب من قلب ويخلي حبيبه يسهر الليل ويبكي على حبه ...
جاي تقول لي يحب من قلب ..اصلا انت عندك قلب ولا عندك احساس
داخل مرام بركان يبغى يثور والسبب كلمة طلال ....نيران لهيبها لو يطلع راح يحرق كل الي حولها ...
مشت مرام و كانها ماسمعت كلام طلال تحاول تتجاهل النيران الي بداخلها ...


يتبع ,,,,,

👇👇👇
تعليقات



    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -