بداية

رواية اقص الراس قدامك ولا أخضع لاشكالك -18

رواية اقص الراس قدامك ولا أخضع لاشكالك - غرام

رواية اقص الراس قدامك ولا أخضع لاشكالك -18

تحـت فـ المططبخ
هـديـل تحط كآسـآت العصير في الثلآجه : حـلأ خآلك للحين يحبهآ ؟
تنهددت حلآ اللي جآلسه تصفف الحلى فـي الصينيه : ولين يمووت
هـديل: آووف يختي مآدري ليه آكره فـيصل ؟
حـلآ بكـره : عسآه للموت كل شي صآر بسببه
هديل بـ آستغرآب : كيف ؟
بـ الوقت هذآ دخـلت شووق ,
حـلآ وهي مو منتبهه لـ شوق : سلمك الله فـيصل قـآل لـ سعود آن شوق تحبه وآنهآ خطبهآ ووآفقت ووسعود صددق لأن فيـصل صآحبه ومستحيل يخخونه ورآح خططب بنت خآلة آمـه
ولمـآ عـرف سعود آن فيصل يكذب فركش خططبته بس فآت الفوت وفـيصل خصب شوق وهي وآفقت
شهقت هـديل : حـــقير , حـرآم يكون زوج شوق
حلآ : آووف قووه
شـوق كتمت شهقتهآ وتخبت ورآ البـآب لمآ سمعت حلأ تقوول بتتصل ع سععود
حـلآ تمسسح يدينهآ وتطلع جوآلهآ من جيب بنطلونههآ وضغطت ع آسـم " فديـت شوآربه "
. . . .
شـقـة سـعـود
دخـل الحمآم " عزكم الله "
آخـذ الـمووس << لآيرووح فكركم بععيد
آخذ المـوس بيحلق <= آحس رآح فكركم آنه بينتححر هع
بـعـد دقـآيق من سرحآنه رفع رآسسه للمرآيه وآنصصصدم من كميية الدم اللي في وجهه ونززل ع صـدره ورقبته
رمى الموس من يده وفتح الموويه وغسـل وجهه وشـآف شـق وآضح وكبير بخخدده
تنهد بتعب وفتح الدشش ووقف تحته
" يـآلـيت يغسـل المـآء همومي"
. .
برآ فـ الصـآله
فـآرس فآتح ع قنـآة العربيه ويتآبعههآ
سـمـع نغـمة جوآل سـعـود ومن غير شععور شآف الأسـم
" الـحـلآ كـله "
عـرف مين هـي من رقمههآ
آبتسم بخبث ورد
سـمـع صـوتهـآ اللي فيه بححة خطيره : آهلآآآآآآآآآآآآآآآن
آبتسم : . . . .
حلآ : سعععععودوه لآ يصير رآد علي وآنت نآيم ؟!
: . . . . .
حلآ بـ تأفف : يآحـــــــــــــــــــــمآر رد
فـآرس بيقهرهآ : حضره جنآبك متى رآح تعدلين آلفآظك ؟!!!
حلآ بطنزه : هه هه هه هه . . مقبوله منـك (بـ دلآل ) يآخآآآلي العزيز اللي بدو يجيب لي هـديه بـ منآسبة نججآحـي
فـآرس : نجحتي !؟
حـلآآ حست آنه فيه شي غللط : آآ , سععود ؟
فـآرس : سععود يآخذ شور ,
حلآ بقهر وطوآلة لسـآن : ويآ آستـآذ آنت ليه ترد ع جوووووووآله , !
فـآرس : ويآآستآذة آنتي وش عليك ؟؟؟؟
حلا بـ همس : آوووف , سخخخخخيف
فـآرس سفههآ وعطى الجوآل سعوود
سـعـود : هلأ
حلآ آبتسمت : يآهلآ يآهلآ حي الله هـ الصوت
سعود بتعب : هلآبك
هـديـل تأشـر لـ حلآ تحط الميكروفون
حطته وردت عليه
: هآه حبيبي آخبـآرك؟!
سـعـود تـنـهـد : آآآه لأتسأليني عن حـآلي ! وش متوقعه تكون آخـبآري والييوم مووتي !
حلآ بـ ضيق : لآتقول كيذذآ!
سـعـود : خليهآ ع ربك , كيفك آنتي ويآرآ ( بـلع ريقه وقآل بتردد ) و ..شوق
حلآ تضآيقت : كـلنـآ بـخير
سـعـود بـصوت متألم : حـلآآ شووق كيف نفسيتهآ ! آكيد متوتره ومتضآيقه وتبكـــي قولي لهآ آني حآس فييهآ وربي ححآس فييهآآآ
حلآ نزلت دموعههآ : سععود حرآم اللي جآلس تسويه
سـعـود بـ صرخه : ليتني آقدر آسسوي ششي ! لـيت آقدر آوقف بوجهه آبو طــلآل والشـيخ وآقـووول آنآ اللي بتزوجههآ !
حلآ : . . . .
سعوود وتنفسه ععآلي : آنآ الأححق بـ شووق آنـآ آنــــآ آنــــــــآ !
غـمـض عيونه وسـند رآسه ع الكـنبه ودمعه وحـيده نزلت ع خـده : . . . . . . .
سمـع شهقه وصيآح بس مو صوت حلآ اللي يبكي ويشهق وصوت حلآ وهي تنآدي وبعدهآ سمعآ تكلم آححد : سسسمعت سسعود , يآآربي ليه يصير كذذآ
شـك بـ شيء:حلآ فيه شـي !
حـلآ بـ همسس : شووق سمعت كلامك
عصـب : يلعنهآ من حـــآآآآآل
ورمـى الججوآل ع الججدآر وتفكك
فـآرس وقف بـ شمووخ : ورب الكعبه يآسعوود مآ آخلي دمووعك ترووح هـدر
سعود حط رآسه بين يدينه
فـآرس مسك وجهه : وجـرحك هذذآ رآح آخليه ذكرى سـعـيده لـك !
( قـصده الجرح اللي بوجهه يوم يححلق )
سـعـود بـ شرود : يعين الله , يعين الله
. . . . . .
فــآرس لـ آبو طلآل : هآه يآبو طلآل وش قلت ؟
آبو طلآل : ع هـ الشنب , وفـيصل شغله عنـدي آججل يكذذب على هـ الرججآل
آبتسم فـآرس : ع خطتتنآ!
آبو طلآل : ع خطتنـآ
فـآرس آبتسم : رآيح آجـيب سعوود
آبو طلآل : تسلم يآفـآرس وربي هـ المعروف عمري مآرآح آنسآه لـك , كنت رآح آزوج بنتي لوآحد مآيستآهل
فـآرس : وآجبنآ يآبو طلآل
, , , ,
ع المـغـرب
جو آهـل فـيصـل
وآجتمعت العـآئـله ببيت الـجـده
فـي الصـآله الخدآمه تآخذ عبآيـآت خلود وجمآنه وآم فـيصل
آم فـهـد بـ آبتسآمه : يآحيـآ الله من جآنآ
آم فـيـصل بغرور : الله يحيك
آم فـهـد مو مرتآحه لـ آم فـيصل فـ آسكتت
جمآنـه لـ ندى : عروستنآ وين ؟
نـدى آبتسمت : دقآيق وتنـزل
شوي ودخـلو حلآ وهـديل ولـين
لـين كآنت لآبسه فستآن نععوم من شـآنيـل
لونه آسـود ضــــيق ومـخصـر وفيه شريطه بـ الأحمـر وكـآن قصـير لـ تحت الركببه بشوي
ولآ بسـه كعب آحمـــر طـويل وحآطه مكيآج نعوم جداً وآكسسوآر آحمـر وآسوود وحلق دآئري آحمـر
آمـآ هـديـل لآبسه تنوره سكيني بنـي محروووق قـصيره وبلوزه من الشيفون لونهآ ترآآبي ع وردي فضفآفه ولههآ ططووق قـصير
آمـآ حلآ لآبسه قـمـيص رسمـي من آرمآنـي بـ لون الأبـيض وبنطلون جينز سكيني لونه سمـآئي ومدخله القميص تحت البنطلون
ولآبسه سلآسل كـثيره وحآطه شعرهآ ويفي ومآسكه خلصتين من فووق ومآسكته بـ بنس
كـآنـت بـجـد شكلهآ خططير ع آن لبسهآآ مآيصلح لـ منآسبه زي كذآ بس هي ركبت رآسهآ إلآ تلبسسه
وشوي دخلو يآرآ وجود وآيمآن
يآرآ تصب القهووه وآيمآن وجود يوزعو الحلى
حلآ تآخذ الصينيه من جود : هآتي آوزع عنك لآتولدين علينآ
ضحكت جود وجلسست وعقلهآ مو معهآ آبـد
رن جوآلهآ وطلعت وكـآنت فرح
ردت : هلآ و غلآ
فرح:هلآ بيش زود , كيفش يآبعد آهلي ! وكيف ولد آخووي فديتو
آبتسمت جود:بخير, آنتو آخبآركم
آخذت آخبآرهآآآ وبآركت لهآ وسكرت منهآآ
فـــوق , ^_^ بـ غرفة حـلآآ
شـوق جآلسه ومنزله رآسهآآ
ودموعهآ مآوقفت من سمعت كلآم سععود
( آحبه آحبـه آحبــــه ’ آستغفرالله وش جآلسه آقول آنآ بعد شوي رآح يرتبط بـ آسمي آسم زوججي وآنآ جآلسه آقوول هـ الكلآآآم بسس آحببه مو بييييييدي , آكـرهك يآفـيصل آكـــــرهك )
دخـلت عليهآ لـين وتضـآيقت من شكلهآ
لين : شوق يآعمري خلآص
شوق : مو بيدي وربي مو بيدي
لـين تضمهآ : وقفي هـ الدمووع مكيآجك آنحححآس فووق تـــحـــت ’
شوق مسحت دمووعهآ ورفعت رآسهآ تشـوف وججههآ وآنصدمت لأن الكحــل منححآس ومسوي خرآيط في وجههآ
لـين : شغل الكوآفيرره رآح هـدر , رآح آنآدي حلآ تززينه
شوي ودخلت حلآ ومآعلقت
سوت لهآ مكيآج خططير آحسسن من مكيآج الكوآفير
شوق بـ هدوء : آنزل اللحين ؟
حلآ : يب , يًـلـآه
شوق هزت رآسهآ بـ آيه وطلعت من الغرفه وورآهآ لين وحـلآ
نـزلـت من الدررج الكـبير الوآسـع
وصوت كعبهآآ العآلي يدوي في المكـآن
دخـلت الصـآله وهي منزله رآسهآ بخجل وتوتر وخخوف وضيق وحزن , ! كـل المـشآعر حست فيهآ إلآ الفرح
سلمت ع آم فـيصل وخوآته
وجـلست بين آمهآ وجدتهآآ
رن جوآل يـآرآ
رفعته : هلأ , آوكي اللحين رآح تجي , بـآي
لفت لـ شوق : شووق تععآلي يآعمري
قآمت شوق وحلآ وهديل طبعاً ورآهآ ؛<< لقآفه
. . طـريقة بـيت الـجـده . . )=
3 مجـآلس كبـــآر برآآ البيت في الحوش طبعاً المجآلس هذول هم اللي يستقبلون فيهآآ
المـجــلس الكـبير له بآبين البـآب الثآني يطلع ع سـيب طـويل بعدهآ البـآب اللي آذآ فتحته تلقى كنبتين وع اليمين الدرج
طبعاً المجلس الكـبير هذآ هم اللي جآلسين فيه اللحين الرجـآله
, ,
شوق وحلآ ويـآرآ وجود جآلسين ع الكنبه
ويآرآ حآطه يدهآ ع آكتآف شوق وتقرآ عليهآ
شوي وسمعو ضربه خفيفه ع البـآب نقززت حلآ وفتحته
طل برآسه بدر : مـآشـآء الله القبيله كلهآ هينآ
حلآ تسحب منه الدفتر : آقوول بددر
بدر : حـــلآ شوي شوي ع الدفتر آذآ آنقطع آو جآه شي يآويلك
حلآ متجآهله كلأمه : اللحيـن آذآ وقعت شووق تـصـير زوجة فـيصل صح ؟
بـدر حآس آن ورآهآ مصيبه : صح ,
حلآ بـ هـدوء : يعني لو آووقع آنآ رآح آكون آنآ زوجة فـيصل
شهقو البنــآت
بـدر ووده يكفخهآ بس صبر عليهآ : وليـه آنتي تووقعين؟
حلآ بهمس : لأن شوق مآتبغى هـ الزوآجه كلهآ
بدر يسحب منههآ كلآم : ليه آجل توآفق ,
حلآ : غبآء وآفقت
بـدر سحب منهآ الدفتر : تأكدت آنك مو في عقلك
حلآ بطلب : بدر طلبتك خلني آوقع
عـصب عليهآ بدر : خـلي عـنك هـ الأفكآر المجننونه وآنقلعي عن وجههي
شوق وقفت ورآحت لهم وضمت حلآ : عآرفه آنك تبغين تسآعـديني . . بس مو في هـ الطريقه
سحب بـدر شوق من حلآ
: شووق
شوق والدمعه بعينهآ : نعم عمـي
بدر:تأكـدي آن سعود رآح يصصونك
شوق بهت لونهآ حـست آنه تتخـيل آسمـه من كـثر حبهآ له
حلآ : سعود بعينك , يهوجس آبو الشـبـآب بـ سععوود , آشهد آنك مآفيك عـقل
بدر ينآظرهآ بنص عين : آنتي خليك ع جنب يآ آم العـقل , وآنآ آتـكلم جـــد . . لو شوق وقعـت رآح تـكـون زوجة سعود مو فـيصـل
الكـل : هــــــــآه !
آبتسم بدر : وش فيكم !
( قـبل بـ ربع سـآعه
بـ مجلس الرجـآل
دخخل سعود وهو منزل رآسه لأن فـآرس آتصل عليه وقآل آن شوق وقعت !
سمع صوت آبو طلآل يقول : وصـل العريس يآشييخ
رفع رآسه يبحث عن فيصـل بس مآلقآه
شـآف الكـل يبتسم له وعيونهم تفيض من الفرحه " بسـآم , فـآرس , بـدر , طـلآل , سـآلم , سـلـمـآن , سـلطــآن , فــهــد , مـآجـد , "
آسـتـغــرب بـس مآدقق ورآح سـلم ع آبو طـلآل
: مـبروك
لف يدور ع فـيصل وبكـره : آجـل العـريس وين !
آبو طلآل بـ آبتسآمه : يبــــآرك فيك , ههههه والـعـريس هذآه قـدآمـي !
بهت لونه : هـآه !
الشـيخ : العريس يوقع هنـآ لو سمحتو
آبو طلآل سحب سعود وجلسه ومد له الدفتر خـلـآه يوقع وسعود من غـير ششعور وقع ! وكـأنه يلعـب لعبه !
آبو طـلآل يـمـد الدفتر لـ طلآل : خل آختك توقع
فز بدر : آنآ آخـذه , ,
سـعـود مو فـآهـم شـي ! ! !
فـآرس سحب سعود
وقـآل : رحت لـ آبو طلآل وقلت له عن اللي سوآه فـيصـل آبو طلآل عصـب وحلف آنه يححرق قلبه مثل مآحرق قلبك يوم دخل فـيصـل طرده آبو طـلآآل وقآل مآعندنآ بنـآت للزوآآج طلع معصب وآخذ آهله معععه , ,
سـعـود للحين منتنح ومو فـآهـم شـي : ! ! ! ! كيف يعني
ضرب رآسه بـ آصبعه : يعععني ششششوق زوجـــتك !
. .
آنتهىآ
توقعآتكم !
موعدنآ يوم الأثنين بـ آذن الله
في آمـآن الله "
...

البـآرت الـ 31

سـعـود للحين منتنح ومو فـآهـم شـي : ! ! ! ! كيف يعني
ضرب رآسه بـ آصبعه : يعععني ششششوق زوجـــتك !
سعود : تستهبل علي ! ولآ مقلب ولآ آيش !
فـآرس بطولة بـآل : هههه لآ هذي ولآ هذي . هذآ وآآقع ! جددد
من غير آستيععآب شـآل روحه وقآم
شوي وجـآ بـدر شـآق الضحكه
جـلس جنب فـآرس
: وينه آججل العريس ؟
فـآرس آبـتسم : مو مستوعب وططلع
بـدر : خخخخ , بصرآحه صـدمـه قويه جـآي يحضر ملكة خخويه بس آنقلبت عليه وصـآرت ملكته
فـآرس : مآرده رآح يـصدق
بـدر : آي وآنت الصـآدق ( تذكـر ) آآآخخ حلآ هـ الكـلبه
فـآرس كتم ضحكته : وش مسويه بعـد
بدر : كـآنت بتوقع بدآل شوووق !
فـآرس آنـصدم وعـصب : آآيش !
بـدر : وقـسسسم , جيت ومعي الدفتر لقيتهم قدآمي سألتني حلآ لو توقع شوق رآح تكون زوجة فـيصـل !
" وقـآله كـل السـآلفه "
فـآرس آنقهر بس رنة برآسه فكره وآبتسم بخبث : ولآ آخلي بخآطرهآ شـي !
بدر : هآه !
فـآرس ببرود : مو هي تبي تووقع آوكي تووقع بس ع زوآجهآ علي !
بـدر : آنت مو صـآحي آبداً
فـآرس آبتسم ع جنـب : الشيخ موجود ولآ طلع
بدر آرتبك : فـآآرس آنت مججنون ولآ آيش ! تتكلم ججد ولآ تستهبل
فـآرس : آتكلم ججد
بـدر بـضيق لـف لـ بسـآم يطلب منه المسـآعده
فـآرس حـط برآسه آن الملكه رآح تـكـون اليوم يعني اليوم !!
بـدر رآح لـ بسـآم وهـمس بـ آذنه : مصيبه
بـسآم : خير ؟
. . . .
ع خـط الشرقيه
سـعـود { مو مـصدق مو مصدق , كل اللي صـــآر حـلم × حـلم ’ آكيد رآح آصحى اللحـــين !}
سمع جوآله يـرن مآرد
رن مره ثآينه شـآف " الحـلآ كـله " يتصـل بـك
: نعم
سمع صوت حلآ : هلآ هلآ بـ العروسه
: هلآآبك
حلآ ضحكت : مآ آستوعبت صح !
: صح
حلآ : ههه حتى بعض النـآس للآن مآصدقو
: آييه
حـلآ : وينك آنت ؟
بشرود : مسكت خط الشرقيه
حلآ آنصدمت : هئئ ليه
سـعود : آبي البحـر !
حلآآ : ههههههه مو صـآحـي ,
سـععود : بـآي
حـلآآ :هههه بـآي بـآي
. . .
في آحد المجــآلـس الصـآده عن البيت نهائياً
دخـل طـلآآل ومعه سلطـآن
: حيـآك حيـآك يآبو معـآذ
سـلطآن : يحيك ربي
طـلآآل : دقآيق وتجي لك جود
سـلطآن : تسلم
{نزلت رآسـي آفكر بشرود مآحسيت إلآ بعطططر آنعشني وذوووبني زود , سمعتهآ تححرك شفآيفهآ بس مآدري وش تقـول بس آتوقع سـلمت , رديت السـلآآم وجـلست كنـت آتأمـل جـسمهـآ مع بطنهآ اللي بدآ يكـبر , جذبته بـ فستآنهآ الـقصير بـ لون الأورنج ’ سترتشش ووآسع ومن تحت الصـدر شريطه بنفس اللون ولآبسه صندل وآطـي لونه بيج فـيه كريستـآل بلون الأورنج
وروجهـآ اللي ذوبننننــــي إلآآآ مآلآ نهـآيه يعشقهآ يآنــآس ’ . . سمعتهآ تسألني عن آخبـآري وعسى آبوي مآتعبني بـ الشغل نآوي عليهآ آبي آقهرهآ قـلت : وصلت المعلومه ,, سألتني وش آقصد قـلت : معلومه آنـــك تبين توضحـين آن آبوي ظـآلم ومآيرحم , شفتهآ آنصدمت وصدت عـني عشـآن مآ آشوف دموعهـآ ’ كآن هآين علي آقوم وآضمهـــآ صرفت نفـسي وطلعت البوك ورميت عليهـآ 2000 وقـلت : هذي 2000 خوذيهآ وحطيت بـ حسـآبك 8000 . . ضـيقت عيونهآ فيني تبي تفسيـر سألتنـي : ليه وين رآح تروح ! مآرآح آروح معـك للشرقيه !! , رفعت حآجبي وسفهتهآ مرت دقيقتين وحنآ سآككتين ........بس ضيقت عيوني لمآ شـفت وجههآ يحمر عرفت آنهآ وصـلت حدهآ من العصبيه والضيقه شـفتهـآ ترمـي الفلوس بوجههي وقـآلت بشموخ : مآبي منــك شـي ’ . . قـلت بحـده : آنآ للآن زوجك ومسؤل عـنك ! شـفتهـآ تـقوم وصـوت شهقآتهآ وآصلـني , قـمـت ورآهآ بس مآ آمدآني لأنههآ ترككض بسرعه صرخت عليهآ آبي توووووقف هذذي مجننونه تبي تططيح هي ولددهآ طلعت برآ المجلس وآنآ ورآهآ آركض وهي تركـض ومو شآيفه الطريق من دموعهآ مآحسـيت إلآ وهـي طآييحه وصوت صرختهآ ترن بـ آذني , . . . وهذآ آنآ وآقف آنتضرهآ تـلبس عبآيتهآ بنطلع من المستشفى جآلس آنآظرهآ والسستر تسآعدهـآ مسكت يدهآ بس هي سحبتهآ بعنف سفهتهآ ورجعت مسكت يدهآآ وكلآم الدكتور يتردد في آذني " آرتفآع في ضغط الدم , وهذآ شي مو كويس عند الحـآمـل , بنسبه لـ طيحتهآ حمدلله جت سليمه " }
بيت الـجـده
فـي الصـآله , السـآعه 10 ونـص ,
حـلآ بصدمه : آيشششششش ! آمآنه لين تتكلمين ججد !
لين بصدق : وقسم بالله
حلآ : يعني آريآم الغثيثه زوجة فـآرس آخخوك
هـديل : قويه هذذي , دكتوووووره آريـآم الغثيثه تكوون زوجة آطخم الطخخومه قووويه بحقه
ليـن : حتتئ مره هآوشهآ فـآرس كآنت نآويه تحملك المـآده
حلآ بقهر : آوريهآ
وبـ غرور آصطنآعي : آجججل آريآموه تككووون ضرتي ,, هههه نو وي
البنـآت : ضـرتك
آرمشت بعيونهآ : يب
البنـآت بـصرخه : وآآآفقتي !
آنحرجت بس مآبينت رمتهم بالمخده : آنقلعو
يـآرآ ركضـت وآتصلت ع بسآم
: خخخــــــــــــــــــآلي البشـآره
ضحك بسآم : آعدتك حلآ بـ الرجه , مآ آخبرك مرجوجه
آنحرجت يآرآ : خخآلي ضيعت علي البشـآره
بسآم : وش عندك ؟
يـآرآ : هههه حلآ وآآآفقت
بـسآم : على آيش وآفقت
يآرآ : ههههههههههه ع خطبتهآ
بسآم صرخ من غير شعور : آمـــآنه ؟
يآرآ : ههههههه واللله
بسآم جآبهآ ع بلآطه : آجل قولي لهآ الملكه اليوم
يآرآ تحسب آنه يستهبل : هههه طيب
. . . .
. . . . . . .
بسـآم بـ آبتسآمه : بدوور حلآ موآفقه
بدر آبتسم بفرحه وتنهد برآحه : آوه آشوآ
فـآرس : وربي يآسعود آتكلم جـد !
سـعود بتوتر: بس آنآ في الشرقيه !
فـآرس ببرود : عآدي آرسل لك طيـآرة اللحين تجيبك !
سعود : آوكي آوكي
. . . . . .
ع السآعه 11 . .
وصـل سعود ومعه الشيـخ
والشـبـآب فرحآنــين ومسوين هيصصه
الـشيخ : ممكن توقع العروسه ؟؟؟
بـسـآم وقف : آن شـآء الله
طلع وورآه بـدر
بـدر آتصـل ع يـآرآ : هآه يآرآ حلآ جـآهزه ؟
يـآرآ : آيوه , معك الدفتر آنت ؟!
بـدر : يب , يلآه سووي لي طريق معي خآلك بسآم
يآرآ : تيب
. . .
جوآ ^_^
حلآ مبتسمه وحآسه آنهآ من اللـحـين آبتدت اللعبه , { آول شـي كنت رآفضه فـآرس عشـآن زوجته لآتنهدم بيتهآ هههه بس آذآ كآنت زوجته آريآم ههههههآآآآي عسآهآ تنهدم من اليوم لـ بكرآ , آجل بتتنقم مني يآفـآرس ! لسسى مآعرفت حــلآ ! }
جتهآ يـآرآ : هآه حلو جآهزه !
تذكرت لمآ آتصـل عليهآ خآلهآ وقآلهآ عن موضوع الملكه آبداً مآعـآرضت وكأنهآ متوقعه هـ التصرف من فـآرس ! خخخ
: يب , يـلآه
رآحت لـ نفس المـكـآن اللي وقعت فيه شوق
آبتسمت وهي تشوف بسـآم فآتح آيدينه له
رآحت له وضمهآ بـ حنـآن الأب
: الله يوفقك
لفت يدينه ع ضهره وبققوه وهي مآتبي تبـكـي آبداً , بـ مثل موقفهآ تتمنى آن آبوهآ و آمهـآ يكونون معهـآ مهمـآ سووا اللي عندهآ مستحيل يغنوون عن حنـآن الأم والأب ولآ يآخذون مكآنهم
بـسـآم غـمـض عيونه وهو يحس كآنه ضآم آخته { هيلين } بعدهآ عنه وآبتسم وفي عيونه دموع
: والله وكبرتي يآحلآ !
آبتسمت وقآلت : وين الدفتر
سمعت صوت بدر من ورآهآ : ههههههههههههه مستعجله ! والله آني عآرف من يوم كنتي بتوقعين عن شوق
لفت له وآبتسمت ’ ع عصبيته إلآ آنه تحبه مووووت
مـد لـهآ الدفتر وهو يبـتسـم آخذت الـقلم ووقعـت وهي تشوف توقيع فـآرس ( كله كوشخه حتى توقيعه ) << خخخ رآيقه
ضمهآ بدر بقوه وبـآس رآسهآآآآ : مبروك
حلآ رفعت رآسهآ وبآسته : الله يبآرك فيك , عؤبآلك
بسـآم : هييه بدر روح ودد الدفتر الشيخ له سآعه ينتضرك
تذكرر وضرب رآسه ومششى
جآ بيتكلم بسـآم بس حلآ سبقته وقبل مآتتكلم :
سمعت زغآريت لفت بسرعه وشـآفت عمـتهآ آسمـــآء ويــآرآ
بسـآم صد ع ططوول
وططلع
آسمآء حطت يدهآ ع وجههآ بخججل
آمآ يآرآ مآدققت في الموضوع
صـدفه ومرت *_*
يـآرآ تضم حلآآ : مبروووووووووك
حلآ : الله يبآرك فيك
سمعت صرآخ وتبـآريك
لفت وشـآفت صديقآتهآ وتوأم روحهـآ " هـديل , شوق , لين , نـدى "
وجود وآيمـآن وآمـآني زوجة بسـآم وريمـآ آخت هـديل
هـديل تضم حلآ : خآآآينه متفقين نتزوج آنآ ويآك جميع
ندى بعفويه : آجل خلي فهـد يملك عليك , مو اليوم ملكه جمآعييه
هـديل آنصعققت وصدت تشوف البنآت بس شآفتهم مدققين فيهآ
حلآ آنفججرت ضـــحك
آمآ نـدى حطت آيدهآ ع فمهآ : سوري
هـديـــل آبتسمت وقآلت تضيع السآلفه : بـ منآسبه هـ الملكتين اللي طلعو بوقت مفآجئ آول شـي شوق اللي كنـآ حآضرين ع آنهآ بتتزوج فـيصل بس تزوجهآ سعود , تسيف مآ آدري ؟
وحلآ اللي كآنت رآفضه فـآرس وآفقت وتملكت بسرعه بوقت مفآججئ , الموهيم عـــــــــــآزمتنآ حلآ ع العشـآء بـ مطعم ******
حلآ ضربتهآ : هيه لآتعزمين ع حسآبي , ولآ بععد بـ آفخم مططعم بـ الريآض
آبتسمت لـين : آنآ عآزمتكم
صرخت هـديل : يحيييى الكررررررررررررررررم
آشرت لـ يآرآ وجود وآسمآء وآيمآن وآمآني وريمآ: سي يو حبيبآآآتي ,
ريمآ : ليه سي يو , رجلنآ ع رجلينكم
هديل : تؤ تؤ ممنوع المتخرجآت يطلعون من البيت
يـآرآ : لآلآ , آجلوهآ بعدين عـيب نططلع والنآس موجودين؟!
حلآ : لأ لأ لأ خلآص آنآآ طرت ببآلي الطلعه , بعدين آنتو تكفون وتوفون
( لفت للبنآت ) : يلآه بنـآت خلونـآ نروح نبدل ملآبسنآ
نقزو البنـآت ورآحو غيرو ملآبسهم
دخلو غرفة حلآ
ومن حظظهم لقو ملآبسهم اللي جآين فيهآ " لأنهم جـآين ومبدلين عند حلآ "
لبـست شوق تيشيرت بنفسـجي وبنطلون سكيني جينز آسود مسحت المكيآج من وجههآ وآكتفت بقلوس وكحل
وكذلك هـديل ولـين وحلآ
دخلت عليهم ندى
سألتهآ شوق : وآفق !
نـدى ببتسآمه : يب
. . . . .
طلعو من البـآب الخلفي
وركبو سوآق لـين << يآويلهآ حلآآ
حلآ آول مآركبت السيـآره : بنآت بتصل بستأذن من سعود ( وهي تنآظر شوق بخبث )
آتصلت عليه : يآهلآ يآهلآ
سعود بصوت الفرحه وآضحه فيه : هلاآآآآآ والله وغلآآآآ بحرم فآرس الـ ###
حلآ : هع , هلآبك يآزوج شوق الـ ####
سعود بجرأه : يآلبئ هـ الطآري
حلآ صرخت : حمممممر وجه البنت
سعود ضحك : هي تسمع ؟!
حلآ : ههههههه يس يس
سعود : ok حلآآ زوجك بدو يآني , بآي
حلآ نست ليه هي ممتصله : بآي
ليـن : مآآستأذنتي منه ؟!؟
حلآ تذكرت : يوه نسيت
رن جوآآآل حلآ وكـآن " الأنسـآن الكوشخه " يتصل بك
ردت : هلآ هلآ
بدر : هلآ بك , وصلتو
خآفت : وين وصلنآ ؟!
بـدر ضحك : هههههههه , بسآمحك هـ المره عشآنك توك مآلكه , وينك آنتو بـ آي مططعم !
حلآ : وش عرفك آول شي
بدر : يـآرآ آتصلت تستأذن عنـك لأنه عآرفه آنك مآرآح تتصلين
حلآ آبتسمت بعبط : ههههههه
بدر : زين بـ آي مطعم ! ومين رآح يوصلكم
حلآ : لسى طآلعين , بـ مطعم الـ ### عآزمتنآ لينو , وآممم رآح يوصلنآ السوآق
بدر : آههآ , آنتبهي لـ نفسك , محتآجه فلوس !؟
حلآ : نو وي يسلمو حبيبي
بدر : الله يسلمك ’
. . . . .
آنتهىآ
موعدنـآ يوم الخـمـيس ^_^
وسوري جداً ع اللي حـصل آمـس , وآكرر آسفي لـ مسطول ع طوول . . سوري خليتك تنتضرين هع
يًلآه , سي يو , , آحـبكم وتشجيعكم لـي يحفزني آني آكـتب زيـــآده من غير تشجيعكم وردوكم مآقدر آكتب
وربي جآلسه آكـتب لكم البـآرت وعلي آمتحـآن بكرا =)
بس لعنونكم كل شي يهوون
حسيت آني طولت صح !
يًـلآآه إلى اللقـآء )=

البـآرت الـ 32

في السيـآره
لـين : بنآت وين تبون تروحون ؟
هديل : آمممم آبي مططعم آيططآلي
حلآ : بجدد آنآ مشتهيه مططعم آيطـآلي
شوق : وش رآيكم بـ آفوكآدو ؟
لـين : آفوكآدو حلو , شرآيكم ؟
حلآ : آمممم بس آفوكآدو مو آيطآلي , آسبآني مدري فرنسي ؟؟


يتبع ,,,,,

👇👇👇
تعليقات



    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -