بداية

رواية بعض القلوب مسكره الله يبيح سدها -49

رواية بعض القلوب مسكره الله يبيح سدها - غرام

رواية بعض القلوب مسكره الله يبيح سدها -49

مرت أربع أيام .. وكللل أبطالنا كانوا في الدمام من يومين .. بما فيهم أنس ولجين .. طبعاً كل واحد فيهم راح مع أهله .. وأنس فاتح أبوه في الموضوع ووافق .. وخطبها رسمي .. لكن لسا ما ملك عليها ..
والكل بدووووون استثناء .. لاحظ هدوء ليلين .. وعصبيتها الزايدة .. وأعصابها التالفة ..
وعرفوا إنها ما عادت ليلين الأولى .. بس تناقر .. وتضحك .. وتنطط .. وتقفز .. وتضارب ..
لاء .. تغيرت بكل بساطة .. وقلبت ليلين الهادية .. الي مافيا مرح ..
في أيام الشتاء الباردة ..
جالسين كلهم حول النار .. برا
بس الأولاد مو موجودين .. في جهة ثانية كانوا على نار ثانية ..
ليلين: يارايح ع بلاد الغربة .. وقف تا أقلك .. رايح ع الغربة وبلادك أحسن لك ..
خايف يالمحبوووووب تروح وتتملك .. تعاشر الزينات وتنساني أنا ..
شريفة: ووجع .. لا تغنين ..
البنات: خخخخخخخخخخخخخخخخخ
ليلين سكتت .. والكل تذكر إنها ليلين الثانية وعبس .. وصاروا يقلبون الي بيدهم بملل ..
نوار: ليلين .. فاااااااااتك نص عمرك ..
ليلين ببرود: ايش؟
نوار: الزير سالم تنعرض على الشارقة ..
ليلين: وععععع .. خلاص .. صارت قديمة .. ومو حلوة .. ومكرررررررررة ..
نوار: غرييييييييبة .. هذي ليليييييييين ؟؟؟..!..!.!!.!.!!.؟
ليلين هزت أكتافها ..
جوري: أثير .. أمل .. اشرايكم نركب خيل؟؟
أمل: خل نروح المزرعة أول ..
جوري: لاء .. نكلم رجالنا يجيبونها ..
أمل: فكرررررره ..
أثير: اشرايك ليلين؟؟
ليلين: في؟؟
أمل: نقول لرجالنا يجيبون الخيول هنا ونلعب ..
ليلين: انتوا تقولون لرجالكم وأنا أقول لمين ؟؟
أثير: لرجلك نضاااااااال..
ليلين بنفسها: مو لما يكون رجال بالأول؟؟
ليلين: لاء .. مالي نفس .. انتوا العبوا ..
جوري: ليلييييين بلا بياخه..
ليلين: ماااا أبغى..
نوار: قومي العبي معاهم ..
ليلين: لا يا خاله ما فيني ..
نوار: هبلاااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا
ليلين: شكرااااااااااااااااااااااااا
نوار: الواجب يختشي .. ما سويت شي ..
ليلين هزت راسها بأسف .. ودخلت ..
بدور: يا بنات مين فيكم مزعلتها؟؟
أثير: والله ماحد يا خالة .. من يوم وحنا في جدة وهي كذا ..
نوار: غريييييبة .. بصراحة مو حلو شكلها وهي كذا .. دايم مكشرة وطفشانة وما تضحك ..
أمل: وعع صارت خايسة ..
أثير دقتها: أووووووص .. لا تتكلمون فيها ..
شريفة: لا يكون ولدك مزعلها يا بدور ..
أمل: لا ياجدة .. أحوالهم تمام ..
فايزة: تؤتؤ .. مو حلوووووووو كذا ..
واستمرت المواضيع في التغير بين الأهل ..
\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\
نضال: بس للأسف .. كانت حبيبة جوبيتر ماتت ..
الشباب يستهبلون : تهئ تهئ .. واااااااء ..
نضال يستهبل: تهئ تهئ .. وكان بيموت جوبيتر بس لأنه الناس يحتاجونه قال أنا لها ..
الشباب: واااااااااااااااااااء .. تهئ تهئ ..
نضال: يؤيؤ .. اشفييييييكم؟؟ ووووجع .. خل أحكي باقي القصة ..
أنس: نضالوووووه مللتناااااااااااااااااااااا ..
نضال: هههههههههه .. انتم الي طلبتم القصة ..
الوليد: نضال تكفــــــــــــى ستوووووووووووووب ..
نضال: خخخخخخخخخخخخخخخخ .. تيب تيب ..
الفيصل: فديييييييتها الشطووووووورة ..
نضال: فويصـــــــــــــل ..
الفيصل: كلاس كلاس ..
أنس: فديتها الشطووووووورة ..
الفيصل: أنيـــــــــــــــس ..
أنس: كلاس كلاس ..
الوليد: فديييييييييتها الشطووووورة ..
أنس: الوليييييييييييييييد ..
الوليد: كلاس كلاس ..
نضال: فديييتها الشطوووووووورة
الوليد: نضيييييييييييييييييييييل ..
نضال: كلاس كلاس ..
الكل: ههههههههههههههههههه
عبد الرحمن: الحمدلله على العافية .. العقل زينة ...
>> بجد أحس أحيان إن الأولاد مافيهم مخووخ >> مخوخ جمع الجموع من مخ ..
*&^^&*
أمل: كيف يعني .؟؟ ما فهمت ؟؟
الوليد: يعني هم الاثنين مو على بعضهم ..
أمل: اشرح ..
الوليد: نضال صار مايمزح كثير .. وليلين مره ما تمزح .. يعني .. مو هم الأولين ..
أمل: ايه أنا بعد لاحظت .. تتوقع بينهم مشاكل؟؟
الوليد: طول عمرهم هالعشيقين بينهم مشاكل .. بس ماكانوا كذا أبد .. صاير شي .. بس شو؟؟ الله أعلم ..
أمل: طيب انت سألت نضال؟؟
الوليد: سألته أكثر من مره .. بس كان يصرفني ..
أمل: يوووه .. أنا بعد نفس الشي مع ليلين ..
الوليد: لازم نعرف اشفيهم؟؟
أمل: طيب عندك حل؟؟
الوليد هز راسه بأسف: لاء ..
أمل: يوووووووووووووه ..
*&^^&*
نضال: بكرا بتروحين معهم؟؟
ليلين:...............................
نضال بقهر: ليلين ردي .. عشان إذا بتروحين أبطلع أنا برتب رحلة مع أصحابي ..
ليلين:........................... ايه ..
نضال: طيب خلاص .. أجل أنا بروح مع أصحابي ..
ليلين:......................................
نضال: يووه عيشة تقرف ..
ليلين: طلقني ..
نضال بصراخ: أوووووووووص ولا كلمة .. كل كلمة والثانية طلقني .. قلتلك طلاق ماااا أطلق .. من يوم ماصارت هذيك السالفة وانتي كارهتني .. ما تتحملين كلامي .. قررررررررررف .. وطلاق مااااااااااا ا أطلق .. ساااااااااااااااااااااااامعة ؟؟
ليلين ببرووووووود: أجل استحمل عيشة القرف ..
نضال عصب وصار يخبط يده في الجدار بقوة .. وهي تناظره ببروووووووووووووود ..
الين ماهدأ شوي .. وراح تمدد ع السرير بتعب ونام .. وهي راحت تمددت جنبه .. وبينهم شموخ .. وصارت تفكر..
ليلين تبكي بصمت: والله أنا مو كذا .. ما تعودت أكون كذا .. ما أعرف أتجاهل الناس .. ما أعرف أظل بدون مزح ومناقرات .. ما أعرف أجلس بدون جنان ورجة .. ما أعرف أتكلم ببرووود .. أنا كل يوم أتعب بضمير من هالتمثيل البايخ .. حرام عليك يا نضال .. وربي حرااااااااااام الي تسويه .. حرام .. مايصير كذا .. شو يعني إذا تخليت عن هالعصبية شوي؟؟ .. أووووف .. هدي مع وجهك .. على أساس الحين يسمعك؟؟ زي الهبله .. نامي نامي .. بكره وراك مسرحيات تسوينها ..
نامت ليلين على صوت فارس على حصان مجنح .. يناديها لبعييييييييييييد .. >> معليه قبل شوي كنت أقرأ كتاب الأساطير الإغريقية ..
الموخييييييييييييييييييم ..
في مكان قريييييييييييب مره مره مره .. في الدولاب خخخخ ..
أثير كانت هناك ..
لييييه؟؟
أثير كانت تلعب مع البنات .. ودخلت الغرفة بتتخبى عند ليلين .. لكنها ما حصلتها .. ودخلت الدولاب ..
قالت بعدين أخبرها .. لأنها سمعت أصوات جايه .. هههاي ..
المهم .. سمعت أثير المناقشات الهادية الرومانسية الي صارت من شوي ..
وبكت من قلب .. عشان كذا ليلين مو ليلين .. لأنها متخاصمة معاه؟؟
بس هو شو سوا عشان كل هذا يصير؟؟ ليه لهالدرجة مو طايقته؟؟
ليه ؟ مع إنها دايم تسامحه .. شو هالذنب الهظيم الي ما يخليها تسامحه وترجع طبيعي؟؟
والأدهى والأمر إنها طالبة الطلاق .. حتى بعد المعاناة الي عانتها بلحالها ..
وبكت أثير مره ثانية .. لأنها محبوسة في الدولاب ..
خلونا نشوف شو رح يصير بكره لأثير الي نامت في الدولاب هالليلة .!!؟!.!
*&^^&*

مرت أربع أيام .. وكللل أبطالنا كانوا في الدمام من يومين .. بما فيهم أنس ولجين .. طبعاً كل واحد فيهم راح مع أهله .. وأنس فاتح أبوه في الموضوع ووافق .. وخطبها رسمي .. لكن لسا ما ملك عليها ..
والكل بدووووون استثناء .. لاحظ هدوء ليلين .. وعصبيتها الزايدة .. وأعصابها التالفة ..
وعرفوا إنها ما عادت ليلين الأولى .. بس تناقر .. وتضحك .. وتنطط .. وتقفز .. وتضارب ..
لاء .. تغيرت بكل بساطة .. وقلبت ليلين الهادية .. الي مافيا مرح ..
في أيام الشتاء الباردة ..
جالسين كلهم حول النار .. برا
بس الأولاد مو موجودين .. في جهة ثانية كانوا على نار ثانية ..
ليلين: يارايح ع بلاد الغربة .. وقف تا أقلك .. رايح ع الغربة وبلادك أحسن لك ..
خايف يالمحبوووووب تروح وتتملك .. تعاشر الزينات وتنساني أنا ..
شريفة: ووجع .. لا تغنين ..
البنات: خخخخخخخخخخخخخخخخخ
ليلين سكتت .. والكل تذكر إنها ليلين الثانية وعبس .. وصاروا يقلبون الي بيدهم بملل ..
نوار: ليلين .. فاااااااااتك نص عمرك ..
ليلين ببرود: ايش؟
نوار: الزير سالم تنعرض على الشارقة ..
ليلين: وععععع .. خلاص .. صارت قديمة .. ومو حلوة .. ومكرررررررررة ..
نوار: غرييييييييبة .. هذي ليليييييييين ؟؟؟..!..!.!!.!.!!.؟
ليلين هزت أكتافها ..
جوري: أثير .. أمل .. اشرايكم نركب خيل؟؟
أمل: خل نروح المزرعة أول ..
جوري: لاء .. نكلم رجالنا يجيبونها ..
أمل: فكرررررره ..
أثير: اشرايك ليلين؟؟
ليلين: في؟؟
أمل: نقول لرجالنا يجيبون الخيول هنا ونلعب ..
ليلين: انتوا تقولون لرجالكم وأنا أقول لمين ؟؟
أثير: لرجلك نضاااااااال..
ليلين بنفسها: مو لما يكون رجال بالأول؟؟
ليلين: لاء .. مالي نفس .. انتوا العبوا ..
جوري: ليلييييين بلا بياخه..
ليلين: ماااا أبغى..
نوار: قومي العبي معاهم ..
ليلين: لا يا خاله ما فيني ..
نوار: هبلاااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا
ليلين: شكرااااااااااااااااااااااااا
نوار: الواجب يختشي .. ما سويت شي ..
ليلين هزت راسها بأسف .. ودخلت ..
بدور: يا بنات مين فيكم مزعلتها؟؟
أثير: والله ماحد يا خالة .. من يوم وحنا في جدة وهي كذا ..
نوار: غريييييبة .. بصراحة مو حلو شكلها وهي كذا .. دايم مكشرة وطفشانة وما تضحك ..
أمل: وعع صارت خايسة ..
أثير دقتها: أووووووص .. لا تتكلمون فيها ..
شريفة: لا يكون ولدك مزعلها يا بدور ..
أمل: لا ياجدة .. أحوالهم تمام ..
فايزة: تؤتؤ .. مو حلوووووووو كذا ..
واستمرت المواضيع في التغير بين الأهل ..
\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\
نضال: بس للأسف .. كانت حبيبة جوبيتر ماتت ..
الشباب يستهبلون : تهئ تهئ .. واااااااء ..
نضال يستهبل: تهئ تهئ .. وكان بيموت جوبيتر بس لأنه الناس يحتاجونه قال أنا لها ..
الشباب: واااااااااااااااااااء .. تهئ تهئ ..
نضال: يؤيؤ .. اشفييييييكم؟؟ ووووجع .. خل أحكي باقي القصة ..
أنس: نضالوووووه مللتناااااااااااااااااااااا ..
نضال: هههههههههه .. انتم الي طلبتم القصة ..
الوليد: نضال تكفــــــــــــى ستوووووووووووووب ..
نضال: خخخخخخخخخخخخخخخخ .. تيب تيب ..
الفيصل: فديييييييتها الشطووووووورة ..
نضال: فويصـــــــــــــل ..
الفيصل: كلاس كلاس ..
أنس: فديتها الشطووووووورة ..
الفيصل: أنيـــــــــــــــس ..
أنس: كلاس كلاس ..
الوليد: فديييييييييتها الشطووووورة ..
أنس: الوليييييييييييييييد ..
الوليد: كلاس كلاس ..
نضال: فديييتها الشطوووووووورة
الوليد: نضيييييييييييييييييييييل ..
نضال: كلاس كلاس ..
الكل: ههههههههههههههههههه
عبد الرحمن: الحمدلله على العافية .. العقل زينة ...
>> بجد أحس أحيان إن الأولاد مافيهم مخووخ >> مخوخ جمع الجموع من مخ ..
*&^^&*
أمل: كيف يعني .؟؟ ما فهمت ؟؟
الوليد: يعني هم الاثنين مو على بعضهم ..
أمل: اشرح ..
الوليد: نضال صار مايمزح كثير .. وليلين مره ما تمزح .. يعني .. مو هم الأولين ..
أمل: ايه أنا بعد لاحظت .. تتوقع بينهم مشاكل؟؟
الوليد: طول عمرهم هالعشيقين بينهم مشاكل .. بس ماكانوا كذا أبد .. صاير شي .. بس شو؟؟ الله أعلم ..
أمل: طيب انت سألت نضال؟؟
الوليد: سألته أكثر من مره .. بس كان يصرفني ..
أمل: يوووه .. أنا بعد نفس الشي مع ليلين ..
الوليد: لازم نعرف اشفيهم؟؟
أمل: طيب عندك حل؟؟
الوليد هز راسه بأسف: لاء ..
أمل: يوووووووووووووه ..
*&^^&*
نضال: بكرا بتروحين معهم؟؟
ليلين:...............................
نضال بقهر: ليلين ردي .. عشان إذا بتروحين أبطلع أنا برتب رحلة مع أصحابي ..
ليلين:........................... ايه ..
نضال: طيب خلاص .. أجل أنا بروح مع أصحابي ..
ليلين:......................................
نضال: يووه عيشة تقرف ..
ليلين: طلقني ..
نضال بصراخ: أوووووووووص ولا كلمة .. كل كلمة والثانية طلقني .. قلتلك طلاق ماااا أطلق .. من يوم ماصارت هذيك السالفة وانتي كارهتني .. ما تتحملين كلامي .. قررررررررررف .. وطلاق مااااااااااا ا أطلق .. ساااااااااااااااااااااااامعة ؟؟
ليلين ببرووووووود: أجل استحمل عيشة القرف ..
نضال عصب وصار يخبط يده في الجدار بقوة .. وهي تناظره ببروووووووووووووود ..
الين ماهدأ شوي .. وراح تمدد ع السرير بتعب ونام .. وهي راحت تمددت جنبه .. وبينهم شموخ .. وصارت تفكر..
ليلين تبكي بصمت: والله أنا مو كذا .. ما تعودت أكون كذا .. ما أعرف أتجاهل الناس .. ما أعرف أظل بدون مزح ومناقرات .. ما أعرف أجلس بدون جنان ورجة .. ما أعرف أتكلم ببرووود .. أنا كل يوم أتعب بضمير من هالتمثيل البايخ .. حرام عليك يا نضال .. وربي حرااااااااااام الي تسويه .. حرام .. مايصير كذا .. شو يعني إذا تخليت عن هالعصبية شوي؟؟ .. أووووف .. هدي مع وجهك .. على أساس الحين يسمعك؟؟ زي الهبله .. نامي نامي .. بكره وراك مسرحيات تسوينها ..
نامت ليلين على صوت فارس على حصان مجنح .. يناديها لبعييييييييييييد .. >> معليه قبل شوي كنت أقرأ كتاب الأساطير الإغريقية ..
الموخييييييييييييييييييم ..
في مكان قريييييييييييب مره مره مره .. في الدولاب خخخخ ..
أثير كانت هناك ..
لييييه؟؟
أثير كانت تلعب مع البنات .. ودخلت الغرفة بتتخبى عند ليلين .. لكنها ما حصلتها .. ودخلت الدولاب ..
قالت بعدين أخبرها .. لأنها سمعت أصوات جايه .. هههاي ..
المهم .. سمعت أثير المناقشات الهادية الرومانسية الي صارت من شوي ..
وبكت من قلب .. عشان كذا ليلين مو ليلين .. لأنها متخاصمة معاه؟؟
بس هو شو سوا عشان كل هذا يصير؟؟ ليه لهالدرجة مو طايقته؟؟
ليه ؟ مع إنها دايم تسامحه .. شو هالذنب الهظيم الي ما يخليها تسامحه وترجع طبيعي؟؟
والأدهى والأمر إنها طالبة الطلاق .. حتى بعد المعاناة الي عانتها بلحالها ..
وبكت أثير مره ثانية .. لأنها محبوسة في الدولاب ..
خلونا نشوف شو رح يصير بكره لأثير الي نامت في الدولاب هالليلة .!!؟!.!
*&^^&*
جوري: وجع وين راحت هذي؟؟ زي الهبله .. بقررررررررررة ..
نوار: مين؟؟
جوري: أثير العبيطة ..
أمل: ش تبغينمنها؟؟ اتركيها ..
نوار: يلا بنات تصبحون على خير بروح أنام ..
جوري: تلاقيالخير ..
أمل: وانتي من أهله ..
مابقي غير الجورية وأمل ..
أمل: طيباتصلي عليها جوال خل تطلع ..
جوري: ههههه تهقين ما تعرف إن اللعبة انتهت ..
أمل: خخخخخخخخخ .. هي خبله .. بس مو كذا ..
جوري: أبتصل فيها ..
أمل: تيب يلا ....
جوري اتصلت ع الأخت الي نايمه بالدولاب ..
*&^^&*
نرجع للدولاب مادري الغرفة ..
نضال وليلين نايمين مع شموخ .. ومايسمعون إلا ..
الدنيا حلوة وأحلى سنين ..
بنعيشها واحنا ياناس عاشقين .... الخ ..
بصوت عااااااااااالي ..
أثير وليلين ونضال فزوا من النوم ..
نضال: يابنت الحلال ليه كذا عالي جوالك؟؟
ليلين: مو جوالي .. يمكن حقك ..
نضال: بالله؟؟ مع فيسك أنا بحط ذا المقرودة نانسي؟؟
ليلين كتمت ضحكة ..
ومازالالصوت يرن .. وأثير تحوس تدور جوالها ..
ليلين: يمه .. نضال .. روح شوف الدولابالصوت منه ..
نضال: ................
ليلين نطت عنده : يممممممممممممممممممممممممممه ..
نضال قام من مكانه .. وراح فتح الدولاب .. وحصل أثير جالسه تحوس..
نضال انفجع ..
وليلين انصدمت
وأثيرسااااااااااااااااااااااااااااحت >> لحقنا عليها وأسعفتنا الثلاجة ^,^
نضال بعد مااستوعب إنها أثير صد .. وتوجه للحمام على طول ..
ليلين: أثير؟؟ شو تسوين هنا؟؟
أثير: كنت ألعب غميضه ..
ليلين بخوف: سمعتينا؟؟
أثير هزت راسها ..
ليلين غمضت عيونها وأخذت نفس طويييييل ..
ليلين: طيب .. احمـ .. لا يوصل الكلام لحد ..
أثير: ما تصورت إن ليلين كذا .. أبد ..
طلعت أثير من الغرفة .. وتركت ليلين تبكي ..
ليلين ما تحب تعامل الناس كذا .. ماتقدر تعيش بدون الضحكة .. بس الظرووووف..
ليلين خاب ظنها بنفسها كثير .. لكن أثير ما تعرف اش صار؟؟
*&^^&*
أثير راحت للغرفة تبكي .. وارتمتع السرير ..
الي سمعته غلط.. كله مالازم يصير .. هم الاثنين يحبون بعض بجنون ..
مستحيل يكونون كذا .. مستحيل كل هالخلافات بينهم ..
بس ليه؟؟ ليييه؟؟
شو السبب؟؟
ليه كل هذا؟؟ ليييييييييييه؟؟
جوري: أثيييييييييييييييييييير
أثير: ووووووجع .. تنحنحي ..
جوري: يوووه منك .. وين كنتي؟؟
أثير: مالك دخل .. اطلعي وسكري الباب والنور ..
جوري: قلللللللةأدب .. بروح لفصفص ..
أثير: أحسن باقي ..
جوري طلعت لسانها وراحت .. وأثيربكت اليييين نامت ..
*&^^&*
نضال: كله منك كللللللللللللللله منك ..
ليلين بعصبية: وأنا اش سويييييييت؟؟
نضال: انتي الي .. أووووووووف .. ضايع .. الكلام معك ضااااايع ..
ليلين بصراخ: أنا الي ايش؟؟ مو أنا السبب .. انت الي خليتني عقيم ..
نضال: خلااااااااااااص .. أنا اعتذرت وشرحت أسبابي ..
ليلين: أسباب تافهة .. مثلك .. ويمكن أتفه .. والاعتذار مايخليني أنجب ..
نضال: ليلين خلاص .. سدي حلقك ..
ليلين:............................................ ....
انتهى النقاش الحاد كالعادة بصمت .. وبدون أي حل ..
*&^^&*
اليوم الثاني .. بعد أذان العشا ..
الكل كان مجتمع بالغرفة .. لكن البنات بالمجلس الثاني بس أمل .. لأن الوليد ونضال هناك ..
شريفة: يمه نضال .. وين ليلين؟؟
نضال: فوق الغالية .. تصلي العشا ..
شريفة: زين .. زين ..
الوليد: أقول خالة نوار؟؟
نوار: يؤيؤ .. نطق اسمي .. نطق اسميييييييييي .. الوليد نطق اسمييييييي ..
الكل: ههههههههههههههه
الوليد: الحمدلله والشكر ..
نوار: هيه انت .. ماصدقت اختك عقلت وهجدت عنا .. لاترجعلنا انت ..
الوليد: هههههههههه ..
نضال: وهذي هي ليلين ..
دخلت ليلين وسلمت ع الكل .. وجلست بين الوليد ونضال ..
بدور: فديتك ليلين .. صبي لأخوك عصير ..
ليلين: إن شاء الله خالتي ..
قامت ليلين وصبت عصير للوليد ونضال وأمل ..
نوار: وأنا أبغىىىىىىىىىىى ..
ليلين حطت العصير ع الأرض ..
ليلين ببرود: الي يبغى يقوم ياخذ ..
نوار: عمى .. هيه انت .. ربي مرتك .. قلللللللة أدب
الكل: هههههههههههههههههههههه
ليلين ابتسمت بهدوء ..
نضال: يا غبييييييييييييييييييييي
ليلين: يممممممممه .. اشفيكم؟؟
نضال: أخوك المحترم .. كب العصير ..
ليلين: طيب شوي شوي .. أبمسحه ..
نضال حاس فمه: كبه على ثوبي .. وع الأرض ..
شريفة: معليه يمه .. الوليد بزر .. ما يعرف يمسك الكاس ..
الوليد: لاااااااااااء .. غش .. غش .. اش هذا؟؟ هو الي دقني ..
نضال: يا كذاااااااااااااااااااااااب ..
ليلين: باااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااس ..
راحت ليلين وجابت ممسحة .. وجلست ع ركبتها وأطراف رجولها .. وصارت تمسح ثوب نضال .. وأمل تمسح الي ع الأرض ..
شريفة: آآآخ متى أشوف عيالكم ؟؟
نضال: عندنا شموخ يمه .. بالدنيا..
شريفة: لاء .. أبي أشوف عيالك .. يحملون اسمك ..
ليلين سكتت بألم ..
الوليد: ايه والله بجد .. وأنا بعد أبغى أصير خال ..
أمل: بجد . انتي ليه ما خلفتي ليلين؟؟
ليلين بجمود: لأني عقيـــــــــــــــــــم ..
الكل: ــــــــه .. شو.. عقيم؟؟ شو قالت؟؟ هي قالت عقيم؟؟ معقول ؟؟ يارب الرحمة .. يارب الثبات ..
فجرت القنبلة .. وسمعت منهم كلام مؤلم نسبياً ..
ليلين ناظرت نضال .. الي ناظرها .. لأول مره تناظره بدون توتر ..
ودار بينهم حوار .. هم يسمعونه لكن الغير لاء .. حوار بين عيونهم ..
وليلن جالسه ع ركبها بجنب رجوله ..
ليلين بحيون يائسة ومنكسرة .. ونضال بعيون حزينة ومتأسفة ..
نضال: سامحيني يالغلا ..
ليلين: على ايش ياروح الروح؟؟
نضال: أنا الي حطيتك بهالموقف..
قاطعتهم شريفة بعد صمت مطبق: لازم تتزوج يا نضال ..
ليلين على طول التفت لنضال .. وهو التفتلها .. وصار ضجيج في الغرفة بين مؤيد ومعارض ..
وناس حزينة على ليلين .. وناس حزينة على نضال .. وناس الموضوع آخر اهتماماتهم ..
ورجع حوار الأعين الصامت بينهم :
ليلين: رد يا نضال .. رد ..
نضال:وش أقول يا بعدهم؟؟ وش أقول؟؟
ليلين: أي شي .. بس تكلم ..
نضال: ماعندي شي أقوله ..
ليلين: سكتهم يا نضال.. لا تذلني أكثر من الذل الي عشته ..
نضال: ما عاش من يذلك ..
ليلين: قوووول.. أنا الحين كسيرة ولا أقدر أتكلم .. تكلم يا غلاي ..
نضال: أبتكلم .. وكل الكلام الي أبقوله صحيح ..

ليلين: بس لا تقول شي عن الحقيقة ..
نضال: أي حقيقة؟؟
ليلين: إنك عقيم .. تراك في نظري كامل .. وما أبغاك تنقص في نظرهم ..
نضال: يكفيني رايك يا قلبي ..
ليلين: الله يخليك .. لا تقول لهم ..
نضال: بس ليه؟؟
ليلين: بعدين أخبرك .. يوم نتصافى..
نضال بصوت مسموع : أنا أحب ليلين يمه شريفة .. ولا أبغى أتزوج غيرها .. وتكفيني شموخ .. بنتي وأعز ..
ارتسمت ابتسامات على وجه البعض .. وراحة ع البعض الآخر ..
شريفة: وأنا أبغى أشوف عيالك .. مو عيال زياد ..
نضال: يمه .. اتركوني براحتي .. أنا ما أبغى غيرها .. ما أبغى غيرها ..
بدور: وأنا مع نضال يمه .. كافيتهم شموخ ..
فايزة: بس لازم يجيه الولد الي بيرفع راسه ..
نضال: ما أبغى الولد .. تكفيني ليلين بدنيتي ..
شريفة: أقول عن الرومانسيات الزايدة .. انت لازم تتزوج ..
نضال: والله وبكسر الهاء .. ماني بمتزوج غير ليلين .. لو على موتي ..
أمل عفست وجهها بحزن .. والوليد نزل راسه بقهر من كلام جدته ..
وليلين مسحت دمعة مالاحظها غير نضال .. ونضل هز راسه بقرف ..
أما الوحيدة الي تكلمت كانت نوار..
نوار: يمه اتركيهم يعيشون حياتهم مبسوطين .. ولا تغيرين عليهم سعادتهم ..
شريفة: السعادة بدون عيال مو بسعادة ..
نوار وبدا نقاشهم يحتد: يمه .. خلاص .. هم راضيين لاتدخلين نفسك بينهم ..
شريفة: أنا مو على شي .. بس أبغى نضال نظر عيني يفرح .. يشوف عياله زي أي أب .. يمشيهم ويخرجهم .. يلعبهم ويحن عليهم .. ويضربهم .. يدعون له لا مات بعد طولة العمر ..
نوار: يمه ستوب خلاص .. شو يعني؟؟؟ هو عنده شموخ ..
شريفة: شموخ مو من صلبه .. سامعه؟؟
نوار: خلاص يمه .. هو بيعيش مع ليلين ..
شريفة: ليلين ناقصة يا نوار ..
ناقصــة يا نوار ..
ناقصة يا نوار ..
ليلين غمضت عيونها بألم .. قويه يمه .. قويــــه .. حرام عليك يمه .. حرام .. لا .. مو منك ..
ومو هالكلام .. لا فديتك يمه .. لا تقولين ناقصة .. أنا تعبانة بما فيه الكفاية .. لا تزيدينها علي ..
الوليد قام من المجلس بغضب .. ونضال نزل راسه بحزن .. وأمل صارت تطق أصابعها بقهر ..
أما ليلين خرجت بسرعة من المجلس .. تغالب دموعها الي طارت بالهوا ..
نوار: ليه قلتي كذا يمه؟؟ ليييييييييييه؟؟؟
شريفة: أنا قلت الحق يا نوار ..
نضال بعصبية: رجيتك يمه .. خلاااااااااااااااااااااااااااااص ..
شريفة: وصمخ .. تراي جنبك وأسمعك ..
نضال هز راسه بأسف وطلع .. وأمل بكت .. والبنات الي كانوا بالمجلس الثاني .. البعض بكى .. الي هم جوري وأثير .. والبعض الثاني عفس وجهه بأسف .. الي هم لمار و أمنية ..
لحظات صعبة مرت ع الكل ..

يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات



    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -