أقسام الوصول السريع ( مربع البحث )

بداية

رواية بنيت لك في داخل فؤادي من اللهفة قصر -6

رواية بنيت لك في داخل فؤادي من اللهفة قصر- غرام

رواية بنيت لك في داخل فؤادي من اللهفة قصر -6

خطف هزاع من عدال الغرفه وسمع حشرتهن وضحكاتهن , أبتسم هزاع ..
فج الباب على وسعه وقال: السلام عليكم ..
الكل: وعليكم السلام والرحمه ..
هزاع بصدمه : شو الي مستوي في الحجره ,عنبوه مستويه مزبله , وأطالع الشبريه وهو رافع حواجبه : حشاااا حتى الشبريه مكسوره ..
غاليه بفشله: لا ماشي بس ..
أمنه قاطعتها: أنا لقيتهم يصارخون وينطون على الشبريه الهنوف وغاليه وعمر وبعدين نطيت وياهم وبعدين أنكسرت الشبريه ..
غاليه : مره ماخليتني اقول حرف واحد, بتموتين أنتِ أن مارمستي..
أمنه اطالعت غاليه وهي مفتشله اونها, وأبتسم هزاع: ماشاء الله , وهو يطالع غاليه: ووايد فرحانه..
غاليه أستحت , وماقالت شي والهنوف ضحكت ..
هزاع: يالله عيل أنا بروح..
الكل: الله يحفظك..
تمن الهنوف وغاليه يسوالفن ..
كانوا بعد صلاة المغرب متجمعين في الصاله يسولفون (( أبو سالم وأم سالم , وسالم وعلي ومنى والهنوف وعمر وأمنه )) , وغاليه توها نازله ..
وسارت ويلست عدال أمها , أبوها أطالعها وابتسم وقال : تعالي يلسي عدالي ...
سارت صوبه ويلست عداله بمستحى , أطالعها وقال : انا ماخبرتج بالباقي وماظن حد قالج ..
أطالعته غاليه بستغراب : ها!!!
أبو سالم : أنا رديت ولد خالتج سيف وو ........................................
غاليه حست أن سطل ماء أنجب على راسها , أطالعت أبوها بصدمه ..
أكمل أبو سالم : وقلت لهم مالهم نصيب لان البنت ولد عمها يباها ومكلمني قبلهم .. وانا وافقت خلاااااص ..
غاليه بعدها أطالعه بصدمه مش مستوعبه الي يقوله , لالا أكيد هي تسمع غلط ..
غاليه : ولد عمي !!!
أبو سالم أبتسم : خليفه !!!
غاليه : خليييييييييييييييفه ..
أبو سالم اطالعها مستغرب : هيه خليفه ..
غاليه: لالالالالالالالالا..
أبو سالم عصب : شو لا...؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
غاليه بصييحه : ماأباه ..
الكل طالع صوبها بصدمه ...
أبو سالم والشرر ييطاير من عيونه : شو ماتبينه غصبن عنج بتأخذينه عكيفج هو, أنا خلاص عطيته كلمتيه ...
غاليه : ليش , أنا مالي شور ؟؟؟
أبو سالم قام بعصبيه: هي مالج شور ..
وراح , يلست غاليه تصيح من القهر , ااطالعها سالم بحتقار وقال: بعد ترادين أبويه وتقولين ما أباه أستحي على ويهج ... وراح هو بعد ...
تقرب منها علي وهو يطالعها بشفقه ولوى عليها وقال: ليش ماتبين خليفه ..
غاليه وهي أطالع علي بدموعها: بس جي ..
علي: بس صدقيني مابتحصلين حد شرات خليفه ...
غاليه تصيح أكثر : مااأبا...ما أباه.....
علي وهو يطالعها في عيونها ويقول: بس أبويه , خلاص عطاه موافقته , وتعرفينه أبويه انسان عصبي , ورضيتي مارضيتي بتاخذينه ..
غاليه وهي تمش دموعها:شو أسوي الحين انا , كيف أتزوج خليفه وأنا ما أباه ..
علي: انزين شو فيه خليفه علشان ماتبينه؟؟؟
غاليه: مافيه شي بس , انا ماأباه مب مرتاحه له..
علي: صدقيني يوم بتعرفين خليفه زين بتحبينه ...
غاليه بقهر: أحبه يخسسسسسسسسسسي..
علي: بس بس عن الرمسه هاي , خلاص رضي بالواقع ..
غاليه أتصيييييح : لالالالالا
أم سالم: بس يابنتي خليفه ريال والنعم فيه ..
الهنوف أطالع اختها بحزن : صدقها أمي ..
غاليه: ليشش لييش جي يعني أيوزوني غصبن عني ..
أم سالم: عيل شو تبين أبوج يسير عندهم عقب ماعطاهم كلمته ويقول خلاص البنت ماتبا ولدكم ..
منى : غاليه صدقها أمي وصدقني خليفه ووايد طيب وزين..والكل يمدح فيه..
غاليه: بس أنا ماأباه ...ليش ماتفهمون يعني ..
وراحت الحجره ويلست تصيييييح , ومر اليوم وغاليه في الحجره ومب طايعه تطلع منها أوتاكل ....
وأبوها قال لهم أنهم يطنشونها ومايسون لها سالفه بتزعل وبترضى بروحها
يومين , ثلاث , أربع أيام وهي نفس الحاله ... في اليوم الخامس ...,... هي خلاص فقدت الامل أن حد يسمعها أو يوافقها بالي تباه .. كل إلي ايي عندها ينصحها تسمع كلام أبوها لان هو الصح
..وأمها نصحتها تصلي أستخاره ..
صلت أستخاره وعقب مادعت دعاء الاستخاره يلست تدعي أن خليفه مايأخذها ((مينونه)) ...وأن سيف ياخذها(( تفكير طفولي))
الساعه 4 الصبح...
كانت غاليه كل يوم تنش ها الساعه وأسير تأكل في المطبخ (ههههههه))
تسوي لها سندويش أو كورنفليكس , المهم وتشله حجرتها ... وتسد ثلاجة الحجرة الي متروسه من كل لذا وطاب من الحلاويات ...والكيك ..
الساعه 9 الصبح ..
غاليه نزلت ولاجنه شي مستوي , سارت صوب المطبخ ... تشرب ماي ...
شافتها الخدامه وقالت: ماما أنتِ يستوي شوي متين ..
غاليه بصدمه : حلفففففففففففففففففففي...
الخدامه: هي أنتِ كيف مافي أكل ويستوي متين ؟؟لزم أضعف ..
غاليه تجذب على الخدامه: تعرفين انا يوم مافي أكل يستوي متين يوم اكل يستوي ضعيف...
الخدامه مصدقه: والله , أنتِ غير شكل سيري سيري أكل علشان أضعف ..
غاليه وهي تضحك: لالالاالحين مافي جوعان بأدين ..
يلست غاليه على الدري ويتها فكره : ماعليه ياخليفه أن ماخليتك أنته تقول ماأباها ..
غاليه يلست وياهم على الغداء ولا كأن شي أستوى, بس أبوها مارمسها , ماعرفت شو تسوي مش متعوده ان أبوها مايرمسها أو يزعل عليها جذي ..
بعد الغداء أبوها راح غرفته , وأم غاليه أشرت لغاليه تلحق أبوها وتراضيه ..
سارت غاليه ودقت باب حجرته , قال: أدخل ..
دخلت غاليه بتردد ومستحيه وقالت: السلام عليكم ..
أبو سالم : وعليكم السلام ورحمه ...
غاليه تقربت من أبوها وحبته على راسه ويلست عداله وقالت : أسفه أبويه ...
أطالعها أبو سالم وسكت, قالت غاليه: والله ماكان قصدي أرادك أبويه أو أعلي صوتي عليك بس كنت منصدمه مش متوقعه .. وأنا صليت أستخاره والي فيه خير ربي بيسره ... خلاص أنا
رضيت بخليفه , وأعرف أنك تبا لي الخير ...
لوى عليها أبوها وقال: جي أباج بنتي , وصدقيني خليفه ريال والنعم ...
غاليه: صح ..
أبتسمت غاليه وهي قايمه : عيل أبويه الحين أخليك تقيل وترتاح ..
وطلعت غاليه وهي مبتسمه : أه ياها العذاب ..
سارت الصاله لقت منى يالسه تجلب في القنوات , والهنوف يالسه عدالها , سارت صوبهن وحطت راسها على ريول الهنوف بدلع ...
ضحكت الهنوف وهي تمش شعر غاليه : أشوفج فرحانه ؟؟
غاليه حاست بوزها: هي شي قاهرنج...
الهنوف: أمممم شكلج رضيتي خلاص..
أعتفس ويه غاليه وقالت بقهر: هي أرتحتوا الحين ..
منى أطالعتها : خلاص ماشي أمل وملجتج . بعد أسبوعين ...
قامت غاليه مفزوعه: سبووووووووووووعين لالالالالالا...وهي تتنفس بقوه: ليش ليش جي بسرعه..
منى ببتسامه ماكره: خليفه مستعيل ..
غاليه أحمرت : ششووه كيففف مستعيل ؟؟؟
منى ضحكت على غاليه المحمره من المستحى, كملت منى : سمعت أبويه يقول حق أمي أنهم خلاص حددو الملجه بعد سبوعين والعرس جي على شهر 6 ...
يلست غاليه تعد على صبوعها الحين نص شهر 2 , باقي بس 4 شهور ونص بس ...
صرخت غاليه بقهر: لالالا بموت شو ها القهر ...
الهنوف بصوت واطي: سكتي سكتي عن حد يسمعج ...
منى : أممم شكلج بتعرسين قبلي ..
غاليه: ماااااااالت عليج , فايقه تحاتين العرس...
منى : أونج الحين أنتي بتعرسين وانا حليلي ..
الهنوف أنصدمت وغاليه وياها وقالن: انتِ من صدقج ؟؟
منى أحمر ويها: لالالا أسوالف..
غاليه اطالعتها بمكر: أم أستحي على ويهج بسير أخبر أبويه بقوله بنتك العوده تبا تعرس وغيرانه مني اني بعرس قبلها ..(( مايقول هاي الي توها تخطط))
منى : ياويلج ان سويتها ..
ضحكن ويلسن يتابعن فلم في التلفزيون لين اذن العصر , صلن العصر ...منى سارت حجرتها شكل كل يوم منى طول حياتها في حجرتها ياعلى النت أو ترسم , منى تحب الفن ووايد وهي
متخرجة من كلية الفنون ...
وغاليه والهنوف يالسات في الصاله منسدحات , قامت غاليه وصدت للهنوف وقالت: أممم تعرفين خاطري أسير عند قوم عمي ؟؟
رصت الهنوف عيونها: أنتِ تخبلتي ؟؟
غاليه:هي ..
الهنوف: عيب يلسي في البيت عيب أسيرين بيت خطيبج ..
غاليه: مالج خص على كيفي ..
سارت غاليه صوب بيت عمها خالد, ضحكت على الهنوف الي اتحراها بسير بيت الحبيب ....خالد كانت تسكن عنده اليده شيخه , الحوي كان يحتوي ثلاث بيوت كلهن طابقين ومساحه
عوده بعد فاضيه ,الفله الي على اليسار كانت حق عيال عمها سعيد حمدان وخليفه والي في النص لي سعيد(( أبوخليفه)) والي على اليمين وهي قرب بيت أبو سالم لخالد وهي بالاصل لليده شيخه وهي
شوي اجدم عن الباقيات ...
سارت صوب باب فلة عمها خالد ودخلتها دقت الباب محد رد فدخلت ..
غاليه: هوود هوود حد هنيه ؟؟؟
حاست غاليه بوزها وسارت الصاله وشغلت التلفزيون ويلست اطالع التلفزيون ...
مر عليها الوقت وماحست الا بعمرها الي وهي راقده ...
فجأ فجت عيونها لقت عمرها يالسه في حجرة أمها , غاليه: أنا شو اسوي هنيه ..
مشت شوي وطلعت من حجرة أمها وسارت برع لقت يدتها والهنوف وامها يالسين على الحصير برع ..
سارت عندهم ويلست وياهم وتموا يسولفون ...
شوي أمها تصد لها وتقول: شحال ريلج ؟؟؟
أبتسمت غاليه بمستحى: الحمدالله بخيير ...
ضحكت الهنوف على شكلها : فرحااانه وياه , وغمزة لها ...
غاليه: فديت رووحه خلوفي هي فرحانه ويااه ووايد ...
وقفت غاليه ويلست تمشي في الحوي , وسارت صوب غرفة الخدامات , فجأه تظهر لها بنت صغيره تحبي بشكل غريب ماتدري كيف توصفه ..
صارخت الهنوف : ينيه ينيييييييييييييييييييييييييييييييه..
غاليه ماعرفت شو تسوي شوي وتقرب منها وتشرد برع البيت وتربع وتربع ...
شافت عمرها برع البيت , أشوي وتصد وراها وتلقى بقره سوده بقرون ووحده بنيه يطالعنها ... خافت وأشوي ويربعن وراها ...
ركضت وركضت وشوي تي وحده حمرا جدامها والسوده والبنيه وراها وينطن عليها طاحت غاليه على الارض بقوه وهي تصارخ من الخوف ...
طااااااااااااااااااااااااااااااااخ
لقت عمرها طايحه من الكرسي , قامت بخوف وهي تسمي : بسم الله بسم الله أعوذ بالله من الشيطان الرجيم ...
قامت لها يدتها بتعب ويلست على الكرسي عدالها بس فوق وقالت : بسم الله عليج بنتي شو فيج ..؟؟
غاليه وهي تيلس على الكرسي: سلامج يدوه بس حلمت بحلم ..
اليده شيخه وهي تلوي عليها : أعوذ بالله من الشيطان الرجيم فديتج ينا أنا وخليفه وشفناج راقده ومارمنا نوعيج عاده ...
تذكرت غاليه سالفة الحلم , وهزت راسها بلاااا , اونه ريلي ...
قامت وسارت الحمام , يلست تغسل ويها خمس مرات , حست عيونها قاديات كبار من الخاطر شكلها ووايد أثر فيها الحلم , وكل ماتذكر البقر تنتفض من الزيقه ...عقدتها البقر من هي
صغيره لزم يروقنها ..
غسلت ويها للمره السادسه .. سمعت صوت من وراها : مب بسج ماصار تغسيل ويه هذا , خوزت يدها عن ويها وأطالعت أنعكاسه في المنظره بقهر وخذت له كم حبت كلينكس ومشت
ويها بهن ...
وعقتهن في الزباله , ومااطلعته وهي بتروح مسكها من يدها وقال: شو فيج ؟؟
غاليه بدون ما اطلعه : سلامك , فج يدي !!!
خليفه: مب فاجنها, شو بسوين يعني ..
أطالعت بحتقار وقالت: فجها أحسن لك ...
حرك صوبعه داخل يدها ودخلهن أمبين أصبوعها , أرتجفت غاليه من ها الحركه وقالت بتوتر: أييي..
خليفه ببتسامه ماكره : شو فيج ..
غاليه بصوت متوتر: ماشي بس فج يدي !!!
خليفه : شو بلاج ترتجفين ؟؟
غاليه نزلت راسها تحت وقالت: ما أرتجف شو فيك أنته ..
حاولت تير يدها عن يده , أخيرا قدرت تفج يدها منه , سارت الصاله ويلست عدال يدتها , أطالعت يدتها وقالت: وين عمي خالد وحرمته عيل..
اليده شيخه : ساروا يتحوطون..
غاليه: اها ياحيهم ...
يلست غاليه تسولف ويا يدتها, وبعدين ياخليفه ويلس عندهم وكل ساعه تي عينه في عين غاليه بس غاليه أطالعه بنظرة أشمئزاز وأصد الصوب الثاني ..
أنقهر خليفه منها ومن صدها له يعني من يتكلم كلمه سارت وغيرت الموضوع , من يعطي رايه في شي تقاطعه متعمده , أو تلهي يدته ..
تنرفز منها من الخاطر وخاطره يقوم لها ويصنها طراق ...
رمست اليده : عيل متى العرس ياخليفه ..
غاليه انجلب ويها , وخليفه أبتسم لغاليه ويدته ...
خليفه: أن شاء الله اول سته ...
اليده شيخه ببتسامه : الحمدالله الي أباه بيستوي ..
غاليه بقهر منو يعني غيرج تارس له راسه علشان ياخذني..
خليفه زادة أبتسامته: الحمدالله ..
اليده شيخه وهي تلتفت لغاليه: زين والله وبنشوفج عروس يابنتي ولوت عليها ..
غاليه صدق أحمرت من الخاطر وتمت ترتجف من القهر , وهي أتحولف لخليفه والله ان مارويتك منوه أنا ياخليفه بشوف...
شوي وأستأذنت غاليه وقالت أنها بترد البيت ..
اليده شيخه وقفتها وقالت: صبري صبري وين سايره ...خلي خليفه يوصلج الحين المغرب مب زين تروحين بروحج ..
غاليه: يدوه مافيها شي عادي ...دوم ارد بروحي الاخطوتين هن ..
اليده شيخه : لالالا ماشي تردين روحج ... سير خليفه ودها ..
خليفه: ياالله ماشي سيره بروحج..
وطلعت غاليه وهي صدق منقهره , مشت وهي مب عاطيه خليفه سالفه..
دخلت باب الفله وهي سايره زقرها وقال: غاليه شو بلاج .؟؟
غاليه ماعطته فيس ...
مشى صوبها بقهر وقبضها من جتوفها ولفها عليه وقال: أيييي انا أرمسج شو فيج؟؟
غاليه بحتقار: ماشي شو فيني بعد..
أطالعها خليفه بشك وقال: انتِ مب موافقه صح..
غاليه ضحكت بمسخره: ماشاء الله أنته ذكي وووايد..
خليفه بعصبيه: عن المسخره لاتعصبيبي ..


غاليه بستهبال:والله ..
خليفه: صدق أنتِ مب موافقه ..؟؟؟
غاليه بقهر: هي مب موافقه , مغصوبه ومنقهره بعد ...
خليفه بحزن: ليش؟؟
غاليه : بس جي ماأريدك ...
خليفه اطالعها في عيونها وقال: مب مهم بعد العرس بتحبييني..
غاليه: حبك القراده ..
خليفه: أنتِ القراده ..
غاليه: تخسيييييييييييي..
خليفه بحزم: لاتقولين لي اخسي ...ترا والله لخليج تحبين التراب الي امشي عليه ..
غاليه: بتبطي ...
خليفه مسكها بقهر من زنودها وهوس عليهن : أبا اعرف أنتِ متى بتعقلين ..
غاليه: يوم بيبض الديج ...
فجأ ...............................
نهاية البارت الثامن ...




الجزء التاسع..

فجأه أطالعها خليفه بضيقه وهي ردت ورا وكانت وراها حصاه وأتخرطفت بها وريلها ألتوت , وطاااااااااااااخ ..
خليفه تروع عليها وسار صوبها , ونزل لمستواها ورفع راسها لحضنه وقال: غاليه !!
كانت غاليه مغمضه عيونها ويوم سمعت خليفه يناديها فجت عيونها بألم وقالت: ريلي أخ أخ ...
يلسها خليفه وقال: شو فيها رِيلج ..
أشرت على ريلها اليمين بألم ...
سار صوب ريلها وقبضها ويلس يهوس عليها ..
صرخت غاليه : أييييي لا تعورني ..
خليفه : ماعليج فديتج , هذا مجرد ألتواء وبيروح ..
غاليه بغضب: هيييييييييييي أنته ماتأنسه ولامابتقول جي , وهي أدزه عنها: قوم قوم عنيه ..
قامت عنه , وفقت وهي رافعه ريلها ونزلت ريلها شوي شوي, وعضت على شفايفها بألم وقالت: الله يغربل العدو ..
خليفه : تقدرين تمشين ..
اطالعته بقهر: هي أقدر, ولاحضرك تبا أشلني أذا قلت ما اقدر..
أطالعها خليفه بمكر: تبيني أشلج ..
غاليه وهي تنافخ : ها الي ناقص بس ..
تمت غاليه تمشي وهي تعري لين وصلت باب فلتهم دخلتها وصكت الباب بقوه ويلست تتحرطم وهي تقلده : تبيني أشلج..
يلست تمشي على ريلها اليمين لين حست انها خلاص ماتعورها ابتسمت بقهر : صدقه السبال..
مرن الاسبوعين بسرعه .. قبل الملجه بيوم..
قبضت غاليه تلفونها وأتصلت على ربيعتها كلثوم ..
كلثوم: هلا والله بالغاليه وينج من زمااان ؟؟
غاليه بدفاشه: الناس تسلم أول وضحكت : السلام عليكم ..
كلثوم وهي بدورها ضحكت: وعليكم السلام , يالخايسه ..
غاليه : أفا أفا من أولها سبه ..
كلثوم وهي تضحك أكثر: هههههه اخبارج وعلومج؟؟
غاليه بوزت : أخباري ماتسر ..
كلثوم: افا , لييش؟؟
غاليه بقهر : كلثومي باجر ملجتي..
كلثوم بصدمه: حلفي ولاتخبريني ماهقيتها ؟؟
غاليه: والله كل شي أستوى بسرعه ..
كلثوم ببتسامه : ومنوه تعيس الحظ هذه أووو أقصد سعيد الحظ..
غاليه بقهر: افففففففففففف لاتقهرني ..
كلثوم اختفت أبتسامتها: أفا , لييييييش؟؟؟
غاليه : أشوفج كل شويه عدتيها وهي تقلدها: افا ليييييييييييييش!!!
كلثوم : صدق غلوي انا أتكلم جد , انتِ ليش منقهره ...
غاليه بحزن : باخذ ولد عمي ..
كلثوم: أي واحد ليكووون خليفه ...!!!!!!
غاليه : أففففففففف منو غيره يعني ..
كلثوم : أحلفي خخخخخ خلوف بيأخذج انتِ ما أصدق ...احيده يوم كانا صغار يوم تين بيتنا , أيي هوه عند مطر أخويه ويوم يشوفج يعصب وأيرج بكشج ويردج بيتكم .. ويلست تضحك
...
غاليه: هي هي ضحكي انتِ, تعرفين انه بيوزوني أياه غصبن عني ..
كلثوم بصدمه: والله ,أنتِ مب موافقه ؟؟
غاليه والدموع تهدد بالانهيار: هي مب موافقه ماأبا مت غصه تعرفين أنهم رفضوا سيف علشانه هو ..
كلثوم : صدق ..
غاليه وصوتها رايح: هيه هيه ..
كلثوم : أنزين أنتِ صليتي أستخاره؟؟
غاليه : هييه ..
كلثوم: عيل خلاص الله بيسرلج اللي فيه الخير ..
غاليه:أن شاءالله ...
كلثوم : عيل بابياي الحين بخليج أميه تزقرني ...
غاليه:أنزين بس لاتنسين تين أوكيه..
كلثوم:ان شاء الله بيي جان طاعت ماماتي..
ضحكت غاليه: أوكيه بايباي ..
كلثوم: مع السلامه..
طاحت غاليه على شبريتها (( طبعا اليديده)) تذكرت,حشرت منى علشان تلبس فستان حق الملجه وهي مب طايعه أبدا أبدا , الكل حاول وياها ... بس ماشي فايده ...أنفتح الباب فجأه ..
فجت عيونها وشافت كيسه بيد منى حاست بوزها وقالت: خير شو عندج ؟؟
منى : الحين تقوومين تقايسين ها الفستان ..
غاليه : قلت ماأبا ما أبا ماتفهمين أنتِ..
منى : حلفت بس قايسيه ..
غاليه : اففففففففففففف , فكرت شوي: شو بخسر بجربه ..
غاليه بكسل : أوكي ..
منى ببتسامه : أخيرا ...
قامت غاليه وأشرت لمنى : اطلعي من الحجره ..
ضحكت منى : انزين ..
طلعت غاليه الفستان من الكيسه كان الفستان لونه فوشي وعليه على الصدر كله لولو ويده كت وعليه طرحه كلها لولو , الصراحه ماأخفت أعجابها به .. لبسته كان صدق زار عليها من
الخاطر ... بس الزراري يباله حد يبنده..
غاليه نادت منى: منى تعالي..
دخلت وقالت: وووووواااااااااااااااااااااااوووو تهبلين..
غاليه بخجل : صدق ..
منى : صدق تخبلين ..
غاليه بخقه : ادري انزين تعالي بندي الزراري ..
بندت لها منى الزراري, ويلست تصفق : صدقني خلوف بيتخبل ...
غاليه اعتفس ويها : منو قال بشوفني ؟؟
منى : خلاص هذا بتلبسينه , وترا بيدخل يشوفج..
غاليه فجت حلجها: بشوفني منو قال , أصلا مابيدخل , اذا دخل ترا والله ما ألبسه ها الفستان ..
منى : أنزين أنزين خلاص ... ترا بعد ساعتين بتي راعية الحنى ..
غاليه: لزم يعني أتحنى بعد ؟؟
منى: هي لزم ..
غاليه: أنزين الشيخه منى ممكن تظهرين برع ..بفج الفستان ..
طلعت منى , وفجت الفستان وعلقته وطاحت على شبريتها , وغمضت عيونها .. مادرت كم من الوقت طاف بس سمعت صوت منى فوق راسها ..
منى: قومي الحنايه يت..
غاليه: أففف صدق متفيجه هاي..
منى: يالله قومي لاتيلسين تتحرطمين ..
غاليه: أنزين انزين ... بتغسل وبيي أنتِ روحي ..
غسلت غاليه ويها , وسارت وتحنت لين كوعها وريوها حنى بسيط أمبونها مابتحني ريولها بس منى فوق راسها يلست ..وتريت لين نشف شوي وسارت تغسله, يتها منى مفحمه والشرر يطاير من
عيونها: ليشششش تغسلينه ..
غاليه : ماليت ياخي لين متى يعني بتم ميلسه جي ...
منى : لو تريتي نص ساعه بعدين غسلتيه ..
غاليه: ماريد أبا أرقد ..
منى : أوكيه كيفج ..
سارت غاليه حجرتها وتيددت وصلت وسيده طاحت على الشبريه بس يلست تفكر وتفكر لين رقدت الساعه 2 ونص ..
يوم الملجه الساعه 7 الصبح...
هزاع حادر حجرت غاليه ..........
هزاع: مب بسج رقاااد اليوم ملجج.......
غاليه: ياأخي شو بلاك أزعاج خلني أرقد........
هزاع : لاوالله أنا ناش وأنتي راقده هذه مايستوي قومي يلسي ويايه...
غاليه: أطلع بررراء حررام عليك ...ما رقدت.
هزاع ياه صوبها ويمط الحاف عنها شوي ويمط خشمهاااا...
غاليه: أااااااااااااااي شو بلاك... تمط خشمي .
هزاع: علشان يطول خشمج ....
غاليه: اييي قوم عني يعورني أااااااااي ...
هزاع يغايض ويمط أكثر غاليه تصارخ ..
غاليه: أبووووووووووووووووووويه ...
ويخوز يده عنها ويتم يضحك ...
هزاع: ههههههههه يالله قومي الحين أباج تحت في الصاله....
غاليه: خاااايس...
هزاع: حوووه تراني بمط خشمج يالله بسرعه...
وسار هزاع حجرت الهنوف ولقها رااقده سار وبند المكيف عنها ومط الحاف ومط شعرهااااااااااااا........
الهنوف: اااااااااااي يعور...
هزاع: بمطه لو مانشيتي نشي.
الهنوف: ليش تمطه..اااااااااااااي يعور وايد.
هزاع : علشان يطول شعرج ههههههههههه...
الهنوف: قوم عني والله لخبر أبويه أااااااااااااااااااااااااي.. أبوووووووووويه..........
هزاع: يالله قومي ماشي راقد أباج تنزلين الصاله الحين يالله بسرعه..
وفجها وروح نزل الصاله ويلس يطالع التلفزيون ويبدل من قناه إلى قناه ولانه غاليه والهنوف نازلت يوم ين ييالسن قام هزاع وخذ سويج السياره وروح .. فولن غاليه والهنوف....
غاليه : الحين هاذه موعني عشان أونه أيلس وياه ويسير خاااااايس والله..... ماخلني اتهنى برقادي... والله حاله....
الهنوف: عنلاته الخايس أونه علشان يطول شعرج....
غاليه : هههههه وانا يمط خشمي أونه عشان يطول خشمج ....
ويلسن في الصاله وســارت غاليه المطبخ التحضري وصبت لها عصير وردت الصاله ولانه الهنوف رراقده على الغنفه .........
يلست غاليه تبدل في التلفزيون وملت وبعدها الهنوف راقده الحبيبه مسطله على الاخر ...شوي وانسدحت غاليه تحت التلفزيون وحطت المخده تحت راسها ويلست أتابع فلم ورقدت بدون
ماتدري...
صوت حشره خفيفه وتقريصات وعت غاليه ...
كانوا عبدالله وميره عيال سالم ومريوم بنت علي , وعمر جالبين المخاد تحت وعلى غاليه ويلعبون بالسياير الصغيره ومخلين غاليه درب لهم عراقيب وجانبيلات هع ...
نشت غاليه مدوخه وفرت المخاد وقالت بتعب: أنتوا شو تسون ؟؟
طالعتها ميره ببراءه : نلعب..
عبدالله: نعب .. هلوو ووايد سياره سح..ومريوم تهز راسها بفرحه موافقه عبدالله ..ضحك عمر ورفس غاليه على ريولها وشرد , غاليه انقهر ..
وصرخت : أييييييييي أنتوأ واطالعت اليهال: يعني ماشي مكان غير عليه أفففففففففففففففففففففف .. عمر الخايس .. بشوف لاتشرد ..
عمر ركض عنها وقامت تلحقه , صادفها أبوها عند الباب: شو تبينه الصبي ..
غاليه بقهر: خاااااااايس ضربني على ريلي وشرد..
أبو سالم: والله ماعليه ..
غاليه: الا أضربه اليوم ..ويايه بتطلع من الباب ..
قبضها أبوها وطالعها بستغراب: وين سايره ..؟؟
غاليه: بضربه ..
أبو سالم : بها اللبس ناسيه ان ريايل برع ..
أطالعت غاليه جلابيتها الي بدون يدين , وقالت بفشيله: نسيت ..
أبو سالم: يالله يالعروس دخلي داخال لاتفضحينا ...
غاليه عروس, الا أمحق عروس : أن شاء الله ..
دخلت داخال , ماشفت الهنوف: هاي وين سارت أكيد سارت تكمل رقادها في حجرتها .... سارت صوب اليهال أطالعوها بخوف ...
قالت : أنتوا وين أمهاتكم ها..
عبدالله رمس: ماماتي .. وسكتت ..
كملت ميره: روحت بلع عند حلمات ووايد هناك عند عند الميلس وقالت نحنا نيلس عند عموه هنو بس عموه قالت أنا بثير ثويه وبيي ألسو عند عمر أذين ..
غاليه ويدها على خصرها : والله ..
قال عبدالله وهو يحيس راسه: والله ..
غاليه يتها ضحكه وبس بينت الضيقه: أنته تكمل عنها حضرك ..
عبدالله والخوف في عيونه :لا بث بث , وسكت وهو خايف ...
غاليه : وليش تلعبون فوقي..
أطالعتها ميره وهي تأشر لبرع : عموره قال يالله نلعب .. ولعبنا ..
غاليه بصوت عالي وأونها مضيقه: لاوالله تبون اضربكم ..
أشكال اليهال صدق كانت تكسر بالخاطر , والدموع في عيونهم وهم يطالعون غاليه وشوي لان الهنوف نازله من السلم وتقول: نشيتي ..
أطالعوها اليهال وربعوا صوبها يصيحون لمتهم الهنوف وقالت : بسم الله شو فيكم ..
تموا يصيحون ومتقبضين في الهنوف أشرت مريوم صوب غاليه وهي مبوزه ..
أطالعتها الهنوف بستغراب : شو مسويه فيهم ..
غاليه : ماشي مادري شو فيهم بزايين ..
الهنوف : أشك الصراحه انهم بزايين لان أعرفج زين ... فديتهم حرااام عليج قلبي عورني عليهم ..
غاليه ضحكت: أحلى شي يوم يصيحون أصلا يجنون ...
وشوي ويوا حريم خوانها وسارت غاليه تبدل ثيابها ونزلت , ويلسوا يسولفون ... ترا موزه حرمة علي تعرف تعدل وبتعدل غاليه لانها مارضت تخلي وحده تي وتعدلها ...
موزه : غاليووه يالله سيري فوق بين حريم الحين ..
غاليه: فايجات ...
وشوي ويايه أم خليفه فزت غاليه , أستوت من أشوف أم خليفه تستحي , وتتلخبط (( ليكون خليفه مثلا ههه)) ...
قامت تسلم عليها وقالت: شحالج عموه ...؟؟
أم خليفه ببتسامه : الحمدالله فديتج واطالعتها بعجاب : واخبار عروسنا ؟؟
بلعت غاليه ريجها ونزلت راسها : الحمدالله يسرج الحال..
وسلمت عليهن كلهن وردت ويلست عدال غاليه , حطت يدها على يد غاليه وقالت : وين بتتعدلين ..
أبتسمت غاليه وهي لمه شفايفها بشكل أونها مستحيه : موزه بتعدلني ..
أم خليفه : زين والله ..
حمدت ربها غاليه لان أم خليفه ماتهتم بها الاشياء , ويلسوا يسولفون , وشوي روحت غاليه حجرتها لانهن راغنها .. هع ...
شوي وأذن الظهر وصلت ويابوا الغداء لحجرتها ويتها موزه والهنوف ..
وغاليه تأكل وترمس: أنتن تغديتن ؟؟
الهنوف: هي ..
غاليه : أها وأنا أخر الناس ايبون لي غدا وبعد يعني محبوسه في ها الحجره ..
أطالعت موزه : وين بنتج؟؟
موزه وأبتسامه على ويها : راقده , فديتها عقب ماروعتيها تمت مبوزه أون غاي غاي ساحره ..
ضحكت الهنوف : أبا أعرف شو مسوتبهم انتِ..
أبتسمت غاليه : غاي غاي في عينها بنتج الساحره مب أنا ..
موزه: حرام عليج صدق أنج عمه شريره ..
غاليه: لالالا مابيوزها ولدي لاتحلمين ...
موزه: مانباه ولدج جان بيطلع عليج , ولا على أبوه نباه مزيون ومؤدب ..
غاليه أرتجفت وهززت راسها خليفه أبو ولدي لالالالا ما أريد أتخيل ..
موزه ضحكت : شو فيج هاا , طرينا الحبيب والقلب فز ....
غاليه يلست تفكر: تعرفين أنا من خطبني خليفه لا رمست عواش وعلياء .. يعني مادري أحس اني مستحيه حتى حتى يعني مره سرت صوب قوم عمي خالد ولاشفت عواش ومن هايج المره ماسرت
لهم ... بس مره رمستها خطافي ..
...
كملت غاليه: تعرفين أحس اني لين الحين مب مستوعبه أني بأخذ خليفه ..
موزه : خلاص عقب كم ساعه بتستوين حرمته ...
غاليه بخوف : لاتروعيني ...
يلست موزه شوي وسارت أطالع بنتها ميره وولدها حمد... يلست الهنوف مجابله غاليه .. وأطالعها ..
قالت :غاليه ..

يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات



    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -