بداية

رواية بعض القلوب مسكره الله يبيح سدها -7

رواية بعض القلوب مسكره الله يبيح سدها - غرام

رواية بعض القلوب مسكره الله يبيح سدها -7

يا ربي أنا ليه أتعلق فيه وأنا أدري إنه ما يحبني ؟؟ آآآآه يا بختك يا مريم أنا غبيه لو كنت ما طلعت معاه ذيك المره كان ما صار الي صار .. يااااااااارب ترحمني من حبه .. بس ليه عطاني هدية؟؟ هو كان معصب مني أنا والبنات..آآآآه يا قلبي عليه أموووووووووت فيه الحقوني يا ناس أنا بموت ناقصة عمر.. نضال .. عيونه فيها شي غريب .. همممم يمكن حنان؟؟ .. آآآآآه يا نضال تعال شوف اش سويت ببنت خالتك.. ههههههه زين انه شرالي هالفستان ونااااااسة يعني يدري إن الفستان عجبني موت .. آآآآآآآآآخ .. غلط × غلط أنا ما لازم أفكر فيه .. ياربي أبغى أروح ألبسه.. لالا ما ينفع الحين خليه بكره وأوريه البنات .. آآآآآآآآآآه لازم أشكره همممممممم برسله رسالة بالجوال .. لالا ما يصير.. يا سلام عادي ما أنا رسلتله كذا مره.. ايه بس على أشياء مهمة.. طيب وهذا كمان شي مهم.. عيب ما أشكره إلا برسله .. لالا . إلا .. لالا .. أفففففففففف أسأل ميار وأشوف رأيها
هممممممممم.. أنت الحياة .. اتصااااااااال .. ليه مسميتها أنت الحياة؟ آها لأنها دائماً تخليني مهلوسة بعد ما أكلمها والحياة = الهلوسة هههههههههههه
ميار: ألووووووو
ليلين: ألو سلام ميار
ميار: أهلين ليلين وعليكم السلام
ليلين: أخبارك ؟
ميار: تمام الحمد لله إنتي كيفك؟
ليلين: تمام وفي حيرة
ميار: عمى كنت نايمة
ليلين: ههههههههههههه خلاص طيب سكري
ميار: لا والله قولي اش كنت تبغين؟
ليلين: اهئ اهئ اهئ
ميار: ههههههههههه حلوة
ليلين: أنا قلتلك إني صرت أحب نضال صح
ميار: اييييييييييييييييييييييه
ليلين: احم .. أمس رمتني أثير بقزازة الكولا ونزفت من راسي ويدي ودخلت المستشفى
ميار: أي أي أي أي سلامااااااااااات ما تشوفين شر
ليلين: الشر ما يجيك
ميار: طيب؟
ليلين: بس واغمى علي لأني نزفت مره كثير والوليد تبرع بدمه لي وهو طبعاً الي وداني للمستشفى .. احم لكن الي رجعني نضال وكان مره معصب علينا المهم اليوم رسل لي الفستان الي حكيتك عنه
ميار: كذاااااااااااااااااااااااااااااااااااااابة الي شفتيه بالسوق وعجبك ؟
ليلين: ايه والله العظيم
ميار: ههههههههههههههههاي طلع يحبك
ليلين: يا ليت .. يا ويلي لا يقول عني مطفوقه
ميار: ليه؟
ليلين: شكلي كان يضحك وأنا أتأمل الفستان
ميار: هههههههههههههههه طيب وكيف عطاك؟
ليلين: رسله مع أخته أمنية
ميار: وناااااااااااااااااااااااااااااااااااااااسة وناسة وناسة
ليلين: ههههههه المهم عاد أنا أول ما فتحت الكيس وشفت الفستان طار عقلي من جد يعني لو هداني شي ثاني يمكن ما كنت انبسطت مثل الحين
ميار: طيب وين الحيرة بالموضوع؟
ليلين: هههههههههههه اني.. اني .. احم
ميار: ههههههه وراك شي
ليلين: هههههههه أبغى أشكره برسالة بالجوال
ميار: طيب؟
ليلين: يعني أرسله ولا لا؟
ميار: لو مارح تكتبين له أنا أحبك لا ترسلين
ليلين: هههههههههه لا والله اش شايفتني؟
ميار: هههههههههههههههه والله عادي خذي راحتك
ليلين: يعني عادي أرسله؟
ميار: أكيد عادي
ليلين: ههههههههههههههههه لا والله مو عادي
ميار: ليه؟
ليلين: بس من دون ليه


يتبع


ميار: آهاااااا طيب الحين بترسلين ولا لا؟
ليلين: ايه خلاص برسل
ميار: اش بتكتبين ؟
ليلين: شكرا
ميار: هههههههههههههههههه ليه كذا طويلة مره ؟هذي يبغالها وسائط
ليلين: هههههههههههههههه
ميار: يا الخبلة رسليله رسالة حب
ليلين: بــــــــنـــــــت؟
ميار: هاه
ليلين: هههههههههههه والله أحياناً عليك تصانيف
ميار: لا خلاص بس أكتبيله شي زي الناس
ليلين: أوكيشن
ميار: وبعدها رسليلي اش رسلتيله
ليلين: ليه؟
ميار: بس أبغى أشوف
ليلين: لا
ميار:والله مو على كيفك لترسلين
ليلين: طيب
ميار: يلا تبي شي برجع أنام
ليلين: نوم جدي نام وما قام
ميار: هههههههههه وانتي من أهل الخير
ليلين: هههههههههههه تصبحين على خير
ميار: وانتي من أهله .. باي
ليلين: باااااااااااااااااي
ليلين تمددت على السرير وحضنت دبدوبها .. بعدها اعتدلت وقامت تكتب له رسالة
وجلست تفكر وتفكر وتفكر وتعصر مخها عاد هي كاتبة قصص وأشعار فلازم تكتب له شي يليق بمكانتها الأدبية *_^ لكن حست انه حتى كتاباتها الروعة ما توصل مستواه فقررت انها تكون على طبيعتها
كتبت الرسالة وكان نصها :
--------------------------
لأغلى الغوالي :.
فكرت كثير كيف أشكرك
بس ما عرفت كيف.. ممكن تخبرني؟
مشكور ع الهدية ماكان فيه داعي
تتعب نفسك .. أروع هدية
قبل لا أنهي رسالتي:.
تصبح على خير يا وجه الخير
وقبل لا تنام .تذكر:.
حرااااااام العذاااااااااااااااااب
يا حارس قلوب العذارى
أختك الممتنة:. ليلين
--------------------------
ليلين حاولت تنهي الرسالة بدون كلمة أختك بس ما قدرت .. كانت تبيه يحس بعذابها وقررت إنه من اليوم ورايح اسمه حارس قلوب العذارى .. رسلت الرسالة لنضال ونامت نامت وهي تحلم بأحلام ورديه غيييييييير...
*&^^&*
في نفس الزمان باختلاف المكان :
نضال وصلته رسالة والوليد كان برا
فتح الرسالة ببرود توقعها من أخته أمنية تبغى الذاكرة بعد ما وصفت له ردة فعل ليلين وهي تفتح هديته .. لكن لا هالمره غير.. نضال زادت نبضات قلبه وحس ان الدم بيطلع من إذنه كان لحاله بس حس بإحراج فظيع غمض عيونه وجلس يدعي إن ليلين رسلتله شي حلو
وبدأ يقرأ رسالتها :.
-----------------------
لأغلى الغوالي :.
فكرت كثير كيف أشكرك
بس ما عرفت كيف.. ممكن تخبرني؟
مشكور ع الهدية ماكان فيه داعي
تتعب نفسك .. أروع هدية
قبل لا أنهي رسالتي:.
تصبح على خير يا وجه الخير
وقبل لا تنام .تذكر:.
حرااااااام العذاااااااااااااااااب
يا حارس قلوب العذارى
أختك الممتنة:. ليلين
--------------------
أغلى الغوالي؟؟ حرام العذاب؟؟ حارس قلوب العذارى؟؟
آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآه علمي نفسك إن العذاب حرام .. بس اش كانت تقصد؟؟ همممم
يا الله أحلى ليلة بعمري.. ليلين :. أحبك موووووووووت
كافي عذااااااااااااااب
الوليد: بسم الله تكلم روحك؟
نضال: آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآه
الوليد: يؤ يؤ يؤ يؤ يؤ يؤ سلامتك من الآآآآآآآآآآآآآآآآه
نضال: أحبها أحبها أحبها
الوليد: أقول تراك صجيتنا
نضال: مالك دخل
الوليد: أفااااااااااااااااااااااا مو مهم أنا عطيتها هدية وانت لازم تسوي مثلي
نضال: سويت وخلصت
الوليد: الله يشيلك قول آمين
نضال: أفاااا ليه؟
الوليد: أنا أخوها الله لا يبارك في عدوك المفروض تقولي قبل
نضال: انت الي قلتلي أسوي الي أبي
الوليد: زين خبرني يالأهبل
نضال: تدري اش أحلى ما فيك
الوليد: اها؟
نضال: انك مقدر معاناتي وما تهزأني مع إنها أختك
الوليد: فري على قولة خالتي نوار
نضال: فريييييييييي
الوليد: نضال أنا متأكد إنها لك ليلين لك عشان كذا أنا تارككم براحتكم انت وهي
نضال: الله يسمع منك
الوليد: يااااااااااااااااااااااااااااارب ان تجمع نضال وليلين بالحلال
نضال: هههههههههههههههه صرت أم
الوليد: ههههههههههههههههههههههههه
الوليد: يلا أنا طالع
نضال: وين؟
الوليد: البحر
نضال: زين أنا ما بسكر الباب بس إذا جيت بتنام سكره وراك
الوليد: أنا مشكلتي الوحيدة إني معاك بنفس الغرفة
نضال: أفااااااااااااااااااااا
الوليد: كان حطوني مع وسيم وجابوا عناد معك
نضال: ههههههههههههههههههه احمد ربك
الوليد: الحمد لله يلا مع السلامه
نضال: فمان الله
طلع الوليد ورجع نضال يفكر بالحبيبة .......
*&^^&*
كانت الساعة تقريبا 10 لما نامت ليلين و نامت الييييييييين 11 وقامت لأنها تذكرت إنها ماصلت العشا.. قامت توضت واستغفرت ربها لبست الشرشف وصلت .. بعد ما خلصت صلاة قررت تنزل عند خالاتها تشوف وش يسوون .. يا الله قد ايش فاقده أمها نفسها تحس بالحنااااان أصلاً هي من غير شي تحس بالنقص وهالمره حست إنها غريبة عن خالاتها فقررت انها تروح للوليد أخوها وحبيبها وساكن خيالاتها والحنووووووووووون الي ما ينساها لحظة .. راحت شافت شكلها بالمراية راحت تحممت وبدلت لبسها لبست جينز وبلوزة تفاحي بشرايط وردي وحطت مرطب وردي غامق وضبطت الكحل والماسكارا وطلعت .. بس رجعت لأنها تذكرت جوالها مسكت الجوال وشافت شاشته:
الرسائل الواردة 1
فتحتها وهي ترتجف ومثل ما توقعت كانت الرسالة من نضال:.
كانت نبضات قلبها زادت ووجهها قلب أحمر
----------------------
العفو حبي
بس ممكن سؤال؟
أنا معذب مين ؟؟
آآآه حلو اللقب
بس مو أختي .. أغلى
إذا تبين تشكريني فكي القيود
----------------------
حبي؟ آآآآآآآآآآه أنا حبه؟؟ آآآآخ ليتها من قلب
أغلى؟ همممممممم
قيود؟ عجييييييييييييييييييب الولد قام يخربط ههههههههههههه ونااااااااااااسة
همممممممممم أجاوب عليه وأنزل
--------------------
معذب وحده
خاطري أقول مين بس ما أقدر
بس سؤال.. قيود شو؟
--------------------
إرسال إلى همممممممم وينه وينه وينه؟ آها حارس قلوب العذارى هههههههه وناسة يا ويلي إذا سألوني .. همممممم بأكذب همممم رح أقول قصدي على مريم و و و ميس نيا آآ آآ خلاص هي بتستقر مع الجماعة في سوريا ههههههههههاي
أنا شريرة
آهه تم الإرسال
طيب الحين أنا بنزل
نزلت ليلين لأسفل ودورت الوليد بس ما حصلته وشافت وسن تبكي شهقت وراحت لها
ليلين: وســــــــــن؟؟ ليه تبكين حبيبتي؟
وسن: هذي الدبه مريم آآآآآآآه كسرت رجلي
ليلين: سلامتك .. مريوم الخبله زين الحين؟
مريم: ايه زين ماحد قالها تستهبل
ليلين: عمى بعينك يا الدوبه البنت انكسرت رجلها
وسن وهي تشاهق : ليلين.. ليلين والي يعافيك كلمي أي أحد آآآآآآآآه رجلي رجلي رجلي توجعني
ليلين: الله لا يعطي عدوك عافيه قولي آمين
مريم: ما أبغى أدعي عليك
وسن: عمى يا هبله
مريم: وانتي مين قالك تقفزين؟؟ تقولين مو بالثلاث وعشرين تقولين 10 سنوات
ليلين: أعتقد مو وقته
ليلين دقت ع الوليد
الوليد: أهلين بالغالية
ليلين: الوليد وينك؟
الوليد: ع البحر
ليلين: طيب خلاص باي
وقفلت الخط
ليلين: مين عندها رقم عناد؟
مريم: عناد ووسيم برا البيت
وسن: آآآآآآآآآآآآآآآآآه ليلين تكفين سوي شي
ليلين: لحظات بروح أنادي نضال وخالتي نوار
وسن: بس بسرعه الله يخليك آآآآآآآآآآآآه رجلي آآه الله يصيب عدوك يا مريم
راحت ليلين تنادي خالتها نوار
ليلين: خاله يا خاله الحقيني
نوار: بسم الله خير اشفيك؟
ليلين: وسن يا خاله وسن رجلها انكسرت
نوار: كيف انكسرت؟
ليلين: بنتك المخبولة كسرتلها رجلها المشكله ما في غير نضال بالبيت
نوار: طيب طيب قولي لأمل تكلمه ينزل يودينا
ليلين: يلا رايحه
طلعت ليلين عند أمل وكانت هي وأثير بس
ليلين: أمل افتحي الباب
أمل: شوي شوي على بابي بعدين ما أفتح لناس يقفلون الباب في وجهي
ليلين: أمل بسرعة دقي على نضال وسن انكسرت رجلها
أمل: وسن؟
فتحت أمل الباب ودخلت ليلين
ليلين: بسرعة دقي عليه مافي في البيت غيره
أمل: ألو نضال انزل بسرعه ودي خالتي نوار ووسن وليلين المستشفى
نضال: ليه خير اش صاير ليلين صار لها شي؟
أمل: ياخي ماصار لها شي هذي وسن انكسرت رجلها بسررررعة انزل
نضال: يلا يلا يلا نازل
نزل نضال بسرعة ونوار لبست وسن عبايتها وودتها السيارة نادت ليلين بس ليلين رفضت تروح فراحوا من دونها وطول الوقت وهو معصب من ليلين لأنها ما راحت معاه لكن ليلين بعد ما رسلتله حست إنها ما لازم تشوفه أبداً
المهم بسيارة نضال:
وسن جالسه تبكي ونوار عندها
نضال: سلامتك يا وسن ما تشوفين شر
وسن: الشر ما يجيك
نوار: والله لأوريها مريم الزفت خلينا بس نتطمن عليك
وسن: آآآآآآآه
نضال: أقول يامرة أخوي
وسن: هلااااا
نوار: ههههههههههه لسا مو مرة أخوك
نضال: بتصير قريباً ولا لا؟
وسن: إن شاء الله آآآآآآآآآآآآوتش
وصلوا للمستشفى ونزلوا الدكتور حطلها جبيرة على رجلها وما صارت تقدر تمشي إلا بعكاز وعطاها مسكنات وحبوب
في الطريق للبيت نوار ووسن كانوا نايمين ونضال مطرطع ع الآآآآآآآآآآآآآآآآخر
قرر إنه يرد على ليلين برساله لأنه خلاص فضي وما صار عنده شي
كتب لها:.
---------------------------
اسألي نفسك قيود شو
وترى أنا ما آكل بشر
ليه ما جيتي معانا؟ ×_×
كنا بنتسلى أكثر
---------------------------
كان وده يكتبلها انتي غبية وما تفهمين ووحده هبله قبل شوي مرسلتلي وبعدين تقولين ما تبي تركبين وياي خبله والله العظيم خبللللللله
بعد ربع ساعة وصلوا للبيت ونزلت وسن وكمان نوار أما نضال جلس في السيارة ورجع المقعده على ورا وكان يبي ينام بس ما قدر .. مرت أكثر من ربع ساعة ما أرسلتله شي قال في نفسه : لا يكووون أسلوبي كان جاف معها ؟؟ ما أتصور
همممممممم ههههههه حارس قلوب العذارى آآآآآآآآآآآخ لو كانت تحبني آآه
طيب خليني أحسبها بالعقل الحين أمل قالتلي إنها صارت تكره بندر وقبل كم يوم حبت واحد همممممممم وأنا لما سألتها قالت إنه ما يدري عنها همممم مين مين مين؟؟ عناد؟ وجع هذا الطحش يحبها الله يشيله طيب مين؟ وسيم وبيتزوج وسن بندر وما صارت تطيقه أخوان بندر كل أبوهم أصغر منها غير بندر و بدر .. عاد هي من وهي صغيره تكره هذا الأهبل بدر .. ميييييين؟؟ مييييييين؟؟ همممممممم طيب مافي أحد كانت معجبه في شخصيته.. خلاص كذا ما بقي غيري وهي ما تدري إني صرت أكره مريم همممممممم لازم أعرف مين .. يمكن أنا؟؟ يمكن كل شي جاااايز أنا أغلى الغوالي وتسأل عني على ما تقول خالتي نوار وههههه وحارس قلوب العذارى و حرام العذاب؟؟ آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآه
........: سلامتك من الآآآآآآآآآآآآآآآآآه
نضال: بسم الله الرحمن الرحيم الوليد؟
الوليد: لا الوليد
نضال: آها أحسبك الوليد
الوليد: آها زين صححتلك معلوماتك أنا الوليد
نضال: حيا الله الوليد
الوليد: الله يحييك ويبقيك يا أبو الوليد
نضال: ههههههههههه خلاص اسمك ترى خايس
الوليد: عدااااااااااااااااااااااااااال
نضال: أبي أرجع
الوليد: وين ترجع؟
نضال: الباحة
الوليد: لييييييييه؟ مو عاجبك
نضال: لا
الوليد: أقول
نضال: قووووول
الوليد: أنا طالع عند ليلين تقول تبيني ضروري بسالفة مهمه
نضال: آها بس يا ويلك لو تدري إني أحبها
الوليد: وربي إنك ثور
نضال: شكراً
الوليد: ولووووووو في الخدمه
نضال: طيب يلا إطلع لا تتأخر على أختك
الوليد: ههههههههه ياربي ع المهتم
نضال: هههههههههههههههه
طلع الوليد عند ليلين فوق بغرفتها دق الباب
ليلين: أمل دوورك اليوم
أمل: ما بفتح ليه ما تقولين إش كانت تبي أمنية
ليلين: مالكم دخل
أمل : طيب
راحت أمل فتحت الباب وطلع الوليد في وجهها البنات قلبوا على الأحمر أمل كانت لابسه بنطلون أسود وبلوزه حمرا و أثير لابسه تنورة بني وبلوزه بيج .. الوليد لف بوجهه على طول :: أما أمل وأثير وقفوا
ليلين: الوليد أدخل المطبخ الين ما يروحون البنات
الوليد: يلا
دخل الوليد للمطبخ وراحوا البنات ورجعلها
ليلين: سكر البااااااااااااااااااااااب
الوليد: عمى إذني يالهبله
ليلين: سلامة إذنك
الوليد: هه خلاص وبالمفتاح بعد
ليلين: مشكووووووووووووور
الوليد: اش هي السالفة الخطيرة؟
ليلين وبدون مقدمات: أنا أحب نضال
الوليد فتح فمه ومو عارف اش يقول .. انعقد لسانه
الوليد بفرح ولهفة : كذاااااااااااابة كذابة كذابة كذابة
ليلين: والله
الوليد: ...................
ليلين: ههههههههههه اشفيك ؟
الوليد: مصدوم
ليلين: من ورا ولا من قدام؟
الوليد: ههههههههههههههههههه لا بس من جد تفاجأت
ليلين: سالفه ثانيه
الوليد: الله يستر
ليلين: هههههههههههه أمل تحبك
الوليد رجع فتح فمه ع الآآآآآآآآآآآآآآآآخر
ليلين: ههههههههههههههههههههههههههه
الوليد: همممممممم وأنا بعد أعشقها مووووووووووووووووت
ليلين: كذاااااااااااب كذاب كذاب كذاب
الوليد: هههههههههه والله
الوليد تذكر: وكيف حبيتي نضال؟
ليلين: من ربي
الوليد أنا لازم أروح
ليلين: وين؟
الوليد: مالك دخل بس صدقيني مارح تندمين لأنك حبيتيه
ليلين كانت بتتكلم بس بعد لحظه ما لقيت الوليد بالغرفة


ليلين:ههههههههههه ما رحنا بعيد عنك يا الدوووووووووبة
نوار:دبه بعينك
ليلين:أقول لا تخليني أعصب
نوار:عصبي
ليلين:ماأبغى
نوار:ما تقدرين
ليلين:صح ....... أقول الوليد
الوليد:عيونه؟
ليلين: وين ... وين
نوار:وين مين؟
ليلين: ياااا شين اللقافة
نوار: عمى متوحشة
ليلين: عدااااااااااااااااااااااااال
الوليد:هههههههههههههههههههههههههه الحريم
ليلين و نوار: اشفيهم الحريم؟
الوليد: هاه؟؟ ولا شي ما في أحلى منهم
ليلين: وين نضال؟
نوار: عيب يا بنت
ليلين: نعم اخوي راضي انتي نعم؟؟
نوار: يا الخايسة تحبين نضال وما قلتيلي؟
ليلين: حبك قرد من قرود الطايف
نوار: ههههههههههههههههههههه حلوة
الوليد: ما تحبه بس لازم تسأل لأنه راح وياي
ليلين:صح.. شوفي الناس كيف
نوار: ايه ايه هين
ليلين: والله انك بتفسديني وانا لسا بنوتة صغنونة
نوار: صغنونة بعينك 18 سنة بعين العدو
ليلين: المهم أصغر منك
نوار: طيب بس أنا لسا شباب
الوليد: مين انتي؟
نوار: لا انت
الوليد:ههههههههههههههههههه أنا 20 ما تقدرين تتكلمين
نوار: عادي وأنا 35
ليلين:خخخخخخخخخخخخخخخخ عجوووووز
نوار: عجوز بعينك
الوليد: الا عجووووووووووووز
ليلين: ومتزوجة من قرود الطايف
الوليد: هههههههههههههههههههههههههههههههه خالي سعود قرد
نوار: أقول انتي وياه ترى مره معطيتكم وجه
ليلين: لا والله خالي سعود قمرررررررررر
نوار: لا تتغزلين بزوجي
ليلين: لا حووووووووول الحين حددي قرد ولا قمر؟
نوار: قمر
ليلين: من زينك انتي وهو كل واحد أخبل من الثاني
نوار: آآآآآآآه من الغيرة
ليلين: أقول الوليد؟
الوليد: عيونه
ليلين: أبغاك بسالفة بعدين ذكرنييييي
الوليد: أوكيشن
نوار: هذي طردة؟
ليلين: لا مو طردة قلنا بعدين كيف تفهمين
نوار: يلا ضفي وجهك هناااااااااااااااااك
ليلين:أقول احترميني أنا 3 ثانوي
نوار: يالكذابة انتي لسا بثاني
ليلين: طيب بس متأخره بسنة
نوار: يا حظي
ليلين: أقول جوعاااااااااااااانة وين نضال؟
نوار: اش دخل نضال لا يكون بيأكلك؟
ليلين قلب وجهها ألواااااااااااااااااااان والوليد لاحظ هالشي
الوليد: عادي أخوها
نوار: وانت يا مال القلعة ما فيك غيرة؟
الوليد: نووووووووووووووووووو
نوار: ايه خلك فريييييييي
الوليد: أصلاً أنا فرييييييييييييييييييي
ليلين: أصلاً الوليد يغار علي بس لأنـ............
نوار: لأن ؟؟ أكملي؟
ليلين: ليه انتي خليتيني أكمل بسم الله كليتيني
الوليد:لأن نضال مؤدددددددددددددددب
نوار: والله حتى أنا
ليلين:انتي وشو مؤدبة؟ مين الي ضحك عليك؟
الوليد:ههههههههههههههههههه
نوار: مؤدبة بعينك أنا جوعانه وأستنى نوني
ليلين:هههههههههههههههههاي قامت تدلعه
نوار:مالك دخل ..أقول دودي
الوليد:مين دودك؟
نوار: وجع مو وجه دلع
الوليد: ليلين قومي نضال بيدخل
ليلين: لا واللــه؟
نوار: قومي عمى
ليلين: طيب يلا بااااااااااااااااااااااااااااااااااااااي
في اللحظة الي كانت بتطلع فيها ليلين دخلت زهرة
زهرة: يمه ليلين والوليد أبوكم يبيكم بالمجلس
ليلين: ابوي في الدمااااااااام؟
زهرة : ايه وصل من ساع ويبيكم ضروري
ليلين: وميس معاه؟
زهرة: ايه معاه بالمجلس هي بعد
الوليد: يلا ليلين
الوليد وليلين دخلوا مجلس الرجال ورحبوا بأبوهم وسلموا عليه المهم
أبو الوليد: كيفكم يا عيالي؟
ليلين: الحمد لله
الوليد: أخبارك انت يبه؟
أبو الوليد: والله ماشي الحال
ليلين: أصب قهوة ولا بتتغدى معنا؟
أبو الوليد: لا والله مستعجل بس كنت أبيكم بموضوع خطير ومهم
بهاللحظة دخلت ميس وسلمت على أخوانها وجلست عند أبوها وزهرة جلست معهم
الوليد: خير يبه؟


يتبع ,,,,,

👇👇👇
تعليقات



    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -