أقسام الوصول السريع ( مربع البحث )

بداية

رواية مشاغبات عاشقين -10

رواية مشاغبات عاشقين - غرام

رواية مشاغبات عاشقين -10

وقفت منى وهي تطالع في داانه: وأنت الصاادق شيلهاا يالله أخلص
ضحك خاالد وهو يقول: ههههههههه حااضر عمتي
حط خاالد داانه على السرير لكن لفت نظره دفتر ظاااهر طرفه من تحت المخده سحب الدفتر وطاالع فيه بأستغرااب ( غريبه ليش حااطه الدفتر هنا و....)
قااطع تفكيره صوت منى وهي تقول: مطوول الأخ
خاالد وهو يخرج بسرعه عشان لا تنتبه لدفتر : لا خلاااص تصبحي على خير
مجرد ما جلس على السرير طاالع في الدفتر وهو يقول : أنا ليش اخذته
حس أنه في شي شده لهذا الدفتر غصب ما عرف أيش السبب
حط الدفتر على السرير وقاام أخذ له شوور ولبس بجاامته مشط شعره وأتعطر طااالع في الدفتر وقال : بشوف ايش فيه وإلي يسير يسير
أنصدم يوم شااف الأسم المكتوووب في أول صفحه بطريقه مزحرفه وبخط جميل وقال: دفتر ريتاال !!!!!!!!

إلى هنا ينتهي الجزء الثــامن

----------------------------

البارت التاسع

جعل الله صباح يوم الجمعه لكم نور** وظهره سروور ** وعصره إستبشار ** ومغربه غفران ** وجعل لكم دعوه لاترد ** ووهبكم رزق لايعد ** وفتح لكم باب في الجنه لا يسد ** جمعه مباركه للجميع

حط الدفتر على السرير وقاام أخذ له شوور ولبس بجاامته مشط شعره وأتعطر طااالع في الدفتر وقال : حشوف ايش فيه وإلي يسير يسير
أنصدم يوم شااف الأسم المكتوووب في أول صفحه بطريقه مزحرفه وبخط جميل وقال: دفتر ريتاال !!!!!!!!
زااااذ فضووله وفتح أول صفحه وأنصدم أكثر وأكثر من الكلااام المكتوب بخط ريتاال
قرأ صفحه ورى صفحه ورى صفحه وكل ما قرأ كل ما زاادت صدمته وفرحته حس بسعااده لا توووصف وبنفس الوقت حس بالغيظ والقهر والنقمه على نفسه كااان يردد بنفسه كلمه وحده : ( ساامحيني يا رووحي)
وفجأه خطرت في باله فكره يمكن يقدر بهذي الطريقه يوصل شعووره لريتال أخذ ورقه وقلم وكتب
احبك ..
من حكى لك ..
انك انت في حياتي ...
شخص عادي لا تصدق يا حياتي..
من حكى لك ..
اني لوساعه نسيتك في غيابي ....
لا تصدق يا عذابي ..
لو زعلنا من بعضنا وكنت انا قاسي بعتابي...
ومن عنادي قلت انك شخص عادي ...
قولي كذاااب ما تقوى بعادي ....
خـــــــــــــــــــــــااااالد
للأمانه الخاطره منقوله من أحد المنتديات
حط الورقه في وسط الدفتر وقفله وقرر يرجعه مكاانه أول ما يصحى
................................
في بيت أبو جواد
كانت تحس بكسل و خمول مو طبيعي ودهاا لو ترجع تنام بس اتذكرت أنها ما جلست مع منى فقررت تقوم قاامت أخذت لها شووور لبست فستاان قصير أبيض وعلى أطراافه مرسووم ورد بألون متعدده جعددت شعرهااا بطريقه حلوه وأكتفت بغلوووس وردي وبلشر وردي وكحلت عينهاا وحلق كبير على شكل فرااشه وفيه نفس الألوان الموجوده في الفستان
أخيراً أتعطرت ولبست صندل أبيض
نزلت وأتلفتت تدور احد ما لقت لا أبوها ولا جواد سألت الخاادمه وقالت لها أن ابوهاا موجود في مكتبه وجواد ناايم عرف أبوجوااد أن ريتاال إلي عند الباب من طريقة دقهاا للبااب وقال: أدخلي ريتو
دخلت ريتال وهي تبتسم لأبوهااا وتقول: صبااحك جوري يا غلااااي
أبو جوااد : صبااحك خير وسرور
ريتاال : ممكن أخذ من وقتك شووي
أبتسم أبو جوااد وقال : وقتي كله لكي ياقلبي تعاالي
أتوجهت للكرسي الموجود أمام المكتب لكن قبل ما تجلس قال أبو جواد: لالالا تعالي هنا أجلسي ولا كبرتي وما سرتي ترتااحي بحضن أبووكي
أبتسمت ريتاال وجرت لحضن أبوهاا وهي تبووسه على خده وتقول: بابا أنا ما سرت أشووفك ألا الصبااح وكلها عشره دقايق وتروح والله حراام أنت وجوااد تااعبين نفسكم بشركه
أبو جوااد وهو يمسح على شعرهاا بحناان ويقول: يا دلوعة بابا أنتي كلها كم يوم وتملي مني لأني حسلم الشغل أنا وعمك أبو خالد لجواد وخااالد واسير مقاابلك ليل مع نهاار
نطت ريتاال وهي تصفق بيدهاا : جد يا سلاااام ونساافر ونعمل رحلااات للبحر وكل شي كل شي صح بابا
ضحك أبو جوااد وهو يقول: صح وطاالع فيهاا وهو يلفهااا ألا قولي لي أيش الحلاااوه هذي كلها
أبتسمت ريتال وهي تلف قداام أبوها : جد باابا شكلي حلووو
قرص أبو جوااد خدها وهو يقول: وأحلى من الحلى نفسه
ريتال وهي تبووس خده وتقول: طيب ... حروح أصحي جوااد وبعدين أبغى أرووح لبيت ماما عشان أجلس مع منى قبل لا تساافر
أبو جوااد: طيب بحفظ الله
قبل لا تخرج وقفت وقالت : أمممممم بابا
أبو جواد : هلا
أبتسمت ريتال وهي تقول بدلع: ممكن أطلب طلب
أبو جوااد: تأمري مو تطلبي يا عين أبوكي
ريتال : ممكن نروح نوصل منى للمطار
أبو جواد : أكيد ممكن
ريتاال وهي ترجع تضم أبوهااا بقوووه وتقول : شكررررراً ياحياتي أنت
قبل لا تدق الباب على جواااد فتح البااب وهو بكاااااااامل انااقته جينز أزرق و تي شيرت أسوود
صفرت ريتال وهي تقول: أرحمني يا عذاابي انا
ضحك جوااد وهو يصفر ويلفهاا : أرحمني يا رووحي أنا
ضحكت ريتال وهي تقول: ههههههههههههه على وين يا أستاذ
جوااد: راايح لخاالد
غمزت له ريتال وهي تقول: لخاالد ولا لحبيبة القلب
جوااد وهو يحط يده على قلبه : آآآه يا قلبي عليهاا وقفت قلبي بجمالها أمس
ريتاال وهي تمشي : طيب يا روميو أستنااني أنا راايحه كمان لهناك بس البس عباايتي
جوااد : أوكي أنا حسلم على أبوي على ما تنزلي
ريتال : أوكي
..............................
في بيت ابو خالد
منى وداانه غااضين في نوم عمييييق
أما ام خالد وأم منى كانو جاالسين يتقهووو في الصاله دخلت ريتال وقالت: السلاااام عليكم
أم منى وأم خالد: وعليكم السلاااام
أم منى : حيا الله القمر والله
أبتسمت ريتال وهي تقول: تسلمي خالتي كيف حاالك
أم منى : بخير وأنتي أيش أخباارك؟؟
ريتال : بخير ولله الحمد
جلست جمب ام خاالد وبااست يدها وهي تقول: وعيون ريتاال كيف حالها اليوم؟؟
ام خاالد وهي تبتسم بحناان: بخير ياقلبي
ريتال : منى ودنو ما صحيوو
أم خالد : لا أطلعي صحيهم
ريتال وهي تجري : من عيوني
طاالعت فيها أم خالد بأسى وقالت: والله مو هااين علي أعمل فيها كذا يا أم منى
أم منى : معليش قووي قلبك هذا درس لها لااازم تتخطااه
أم خالد : على خير أن شااء الله
دخلت بهدووووء ومشت على أطرااف أصاابعها حتى وصلت للأستريووو وشغلت الأستريووو بأغنيه يا طب طب بأعلى صوت قااامو منى وداانه وحضنوو بعض وهم يصرخووووو بأعلى صوت : آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآ
جلست ريتال على الكرسي الهزاز وهي تضحك وتقول: هههههههههههههههههههههههههه قومو يا مخفات العااالم صحيو وفطرو وانتو لسه خااامدين
سكتو دانه ومنى وهم يطاالعو في ريتااال بصدمه لسه ما أستوعبو المسكينات الوضع
وفجأه بدأت حرب المخدات وبدئو البنات يضربو بعض بالمخدات ويصاارخوو
أم في غرفه قريبه من غرفة دانه كان خاالد يلقي نظره على شكله قبل لا يخرج وأستغرب من صوت الأستريو وقال: والله مجانين
مشي بهدووء في طريقه لمجلس الرجال وهو ماار من جنب غرفة البنات سمع ريتال وهي تضحك وتقول لهم : هههههههههههههههههههههههه قومو يا مخفات العااالم صحيو وفطرو وانتو لسه خااامدين
أبتسم خاالد وقال: فديت الضحكه ... بس فجأه أتذكر الدفتر ورجع لغرفته بسرعه وهو يقول : يالله كيف حرجعه الآن لااازم أنتظر البنات ينزلو وأدخل الغرفه وأرجعه مكاانه
..............................
قضو البنات وقت حلو و ممتع مع بعض وجاا الوقت إلي حتساافر فيه منى
وبدأت الدموع تغرق المكان حضنو البنات بعض وهم يبكون
داانه وهي تبكي بحرقه: ما شبعت منك لسه لا تساافري
منى : ولا أنا بس لااازم أسافر عشان اختبارااتي قربت
ريتاال وصوتها راايح من البكي: حتوحشينا
أم منى وهي تحااول تدااري دمعتها : كلها كم أسبوع وتشوفو بعض حبيباتي
البنات رجعو يضموو بعض ويبكوووو فجأه أتذكرت ريتاال شي وألتفت لأم خالد وقالت : ماما أنا قلت لبابا أننا نبغى نروح نوصل منى المطاار .... الله يخليكي واافقي
طاالعت فيها أم خاالد وقالت : والله يا بنتي انا عن نفسي ما عندي ما نع بس دقيقه اروح اشوف جواد وخالد أذا رضيو روحو
أضااايقت ريتال وكان ودها تعترض بس ما حبت تزعل أمها وقالت: طيب
في المجلس خالد وجوااد قااعدين يتفرجوو على مبااره لبرشلونه ومانشستر ومو حااسين بالعاالم
دخلت أم خالد وقالت: السلاااام عليكم
خالد وجوااد متنحين في التلفزيون ولا رد:..............
طالعت ام خاالد فيهم بأستغرااب وقالت: قلنا السلاااام عليكم
خالد وجوااد :.............. لا رد
أخذت الريموت بعصبيه وقفلت التلفزيون ألتفت لها جواد وخالد بنفس الوقت وهم يقولو: عساااااك .......
سكتووو وطالعوو في بعض بأحراج وقال خالد : أمي أنتي من متى هنا
أم خالد : من سااعه يا أخ أنت وهو وأقول السلااام عليكم وانتو مو داارين عن العاالم
وقف جوااد وبأسلووبه المعتااد : أفاا الغاليه زعلااانه مننا
وبااس رااسها وهو يقول: الآ زعل الغاليه عاااد ما نتحمله
خاالد وهو يبووس يدها : سامحينا .... والله ما أنتبهنا
أم خالد وهي تبتسم بطيبتها المعتااده : حصل الخير المهم جيتكم بطلب
خالد وجواد: آآمري
أم خاالد : البنات يبغو يروحو معااكم يوصلو منى للمطاار
خالد : طيب داامك اتوسطي لهم مالنا كلمه والله
نط جوااد فجاه وبااس رااس أم خالد وهو يقول: طلبتك يا غلااااااااي
ضحكت أم خالد على أسلووبه وقالت : آآمر يا عيون غلاااك
أبتسم جوااد وهو يقلد أسلووب الأطفال ويحط أصبااعه بفمه يعضه ويقول: ممكن داانه تركب معااي
خاالد بلعاانه: لالالا ما عندنا بنات يخرجوو مع خطابهم
جوااد : أقول سد فمك انت سألت حبيبتي وألتفت لأم خالد برجاء وهو يقول :هاا أيش قلتي ؟؟
أم خاالد: طيب بس هالمره
نط جوااد وهو يقول: ياهوووووووووووووو تعيش امي الغاليه
ومد لساانه لخاالد وقال: ويسقط خالد العاصي
طبعاً جواااد رتب السياااره وفضى علبة العطر فيها خخخخخخخ
خرجوو البنات ومسكت داانه يد ريتال وهي تقول : ريتو لا تخليني لحالي معه
ضحكت ريتال وهي تقول : والله في الغالب حنطرد بس حجرب أحميكي ههههههههه
قربت من سياارة جوااد وفتحت البااب وهي تقول : ممكن أركب عندك يا عنوني انت ؟؟
نزل جوااد من السيااره ومسك ريتاال من طرف عبااتها وهو يفتح باابا السيااره الخلفي : أتفضلي يا بعد طواايف هلي أنتي
ريتاال وهي تضحك: بعد طواايف هلك وتبغى تركبني وراا أجل لو كنت شي ثاني أيش تبغى تعمل في
جوااد وهو يغمز لها : الكرسي الأمامي شااغر يا هبله
ريتال : أوكي بس لا تنسى أني في وتخربها
طنشها جوااد وألتفت لداانه إلي شوي ويغمى عليها من الأحراج فتح البااب وهو يبتسم لها أبتساامه جذاابه : أتفضلي غلاااااي
بلقت داانه ريقها وهي تطاالع فيه بتردد
حس جواااد أنها مطووله ساار يطالع في الأرض وهو يبتسم رفع راااسه وقت سمعها تقول بصوتها النااعم المرتبك: مم .. ممكن تبعد أبغى أر..أركب
أبتسم جوااد وقال : حااضر
بعد عن البااب شووي وهي ركبت بهدوووء قفل الباااب ولف وركب السيااره وهو يقول بهمس : نورتي السيااره يا عمري
داارت بوجهها لجهه الشباك( الدريشه ) وهي تقول بهمس خجول: تسلم
فجأه جات منى وفتحت بااب ريتال وهي تسحبهاا وتقول: هذي الهبله معذووره لأنو الأهبل طالبها بس أنتي أيش عذرك أتفضلي معاااي
وألتفت لجوااد وهي تقول: حبيتني أكيد صح
جوااد وهو يضحك : أنتي الأفضل يا عزيزتي هههههههههههههههههههه
أما داانه ما بقت كلمة سب في قاموسها ما قلتها على منى إلي خلتها لحالها مع جوااد
................................
خااالد اليوم غير نظرته غير بسمته غير كاااان سعيد .... كانت مستغربه من نظرته ومتفااجأه ببسمته كان في نظرته لمعه أفتقدتها ....و في بسمته حناان مشتااقه له
قطعت عليهاا تفكيرها منى وهي تقول : ريتوو وجع ايش فيكي سااكته وسرحااانه في مين اعترفي
ريتاال : هااا أيش قلتي
منى وهي تبتسم بخبث وتغمز لها وتقول: إلي آآآخد عقلك
رفع خاالد نظره للمراايه إلي عكست نظرته لريتال وهو يبتسم ريتاال بأرتبااك وهي تهرب بنظرها من نظرات خاالد : ما في احد يااخذ عقل ريتااال
قبل لا ترد منى قال خاالد : منى أيش رأيك أهديكي أغنيه قبل لا تساافري
ريتاال شبت نااار أما منى فهمت قصد خالد وقالت وهي تضحك: يا حبي لك يا ولد عمي ياليت والله
أم منى وهي تحاول تنقذ ريتال من لؤم خالد ومنى : أحااول ما أقول لبندر على الأهدااء عشان لا يقتل نااس هههههههههه
منى : آآآه يا حبي لبندورتي
خاالد مات ضحك وقال: أجل بندوورتك هاا وألتفت لأم منى وقال : ولو ياخاله منى اختي من حقي أهدي لها
أم منى وهي تطالع فيه بخبث وتقول:وفر هالأهدااءت لحبيبة القلب
خاالد وهو يضحك : لا حبيبة القلب لها اهدااءت غير يالغاليه
طاالعت ريتاال فيه بأستغرااب اول مره يجااري الغير في الكلااام عن مشااعره
منى وهي تنط : خلود فين الأهدااء حوصل المطار وانا ما سمعت
ضحك خاالد وقال : وجع أيش ما صدقتي أحد يهديكي لا يكون بندووره مقصر معااكي في الأهدااءت
منى وهي تمثل الخجل: خلووود أنكسف
خالد وهو يضحك: مره وااضح ههههههههههه
ودخل السي دي وهو يقول : وهذا الأهدااء يالمفجووعه
وطاالع في ريتال إلي صورتها تعكس بمرااية السياره وقال: أسمعيها بتمعن يا منى
انا الغلطان ضيعتك ومثلك ضعت صدقني خسرتك
للاسف وادري وبنفس الوقت محتاجك حبيبي هاذي
اعذاري انا اترجاك سامحني وانا اسف اذا تماديت
واتعمدت احراجك تعال وغير اطبعاعي وعلى الزلات
عاتبني وخلني ابتسم واغرق كلى بين امواجك بدونك
دنيتي صعبه حبيبي للوصل خذني ترى مهما ضوت شمسي
ابي ليلن به اسراجك غيابك اتعب عيوني غيابك
حيل علمني ان الدنيا لو ضاقت فرجها ساعة
افراجك دخيلك ارحك بحالي كفايه البعد عذبني
حبيبي لا تخليني تراني بجد محتاجك
ريتال كانت تسمع وتحس أن كل كلمه في الأغنيه هي المقصوده فيها رفعت رااسها وألتفت عينها بعين خاالد حس خالد بحيرتها و أستغرابها أبتسم لها يطمنها وهو يتمنى انها تفهم رسالته وتعذره
أما منى كانت تتابع الموقف بصمت وهي حااسه أنه في شي يدور برااس خالد لكن ما حبت تحرجه وتحرج ريتال وقررت تكلم خالد بوقت ثاني وتفهم منه الموضوع
وقالت بمرحها المعتاد : أقول خلووود مالت عليك وعلى أهدااءتك كنت شوي وأغرق السياره بدموعي
ضحك خالد وقال : هههههههههههههههههههههههه أحمدي ربك أن خاالد أهدااكي
منى : على العموم حكون كريمه وأهديك أغنية بحبك يا حماااار
الكل انفجرر بالضحك وبكذا قدرت منى بمرحها وخفة ظلها تغير جو الكل
..................................
أما في سياارة جوااد كانت حااسه بأرتباك وأحرااج
ألتفت جوااد لهاوابتسم وهو يقول: دنوو حبيبتي أيش فيكي سااكته؟؟
طالعت داانه فيه وهي تقول بنفسها : دنو وحبيبتي لا عز الله باايعها
جواااد وبجرأته المعتااده مسك يد داانه وهو يضغط عليها بحنان ويقول: زعلااانه لأني أجبرتك تجي معاااي
هنا داانه أحراجها وصل حده وبدأت عيونها تمتلي بالدموع هي تحب جواااد وتموت فيه بس لسه ما أخذت عليه ومنحرجه من جرأته
جوااد وهو يسحب منااديل ويعطيها وهو يقول بقلق: دنو أيش فيكي يا عمري
تبغي نرجع البيت
داانه وهي تهز رااسها وتقول: لالا أنابس ورجعت تبكي
وقف جوااد عند أول سوبر ماركت واجهه ونزل جاب لها مويه أعطهاا المويه وهو يقول: آآسف ياقلبي عاارف أني ثقلتها عليك وما رااعيت خجلك
حست داانه بأن حبه زااد أضعااف بقلبها فين حتلقى وااحد زي جوااد يفهمها ويحبها قالت بهمس: لا تتأسف أصلن أنت ما عملت لي شي بس الله يخليك لا تزعل مني وأصبر علي شوي أنا لسه ما أخذت عليك ولا أخذت على وضعنا الجديد بس ..
قاطعها جوااد وهو يقول ببتسامه: أصبر يا عمري بس ممكن أطلب طلب
داانه : آآمر
جواد: ما يأمر عليكي ظاالم يا عمري ومسح دمعتهاا بأصبااعه وبااسها وهو يقول بمرح : لا عاد أشوفها ولا ترى حرمي نفسي قدام أول شااحنه تعدي
أبتسمت داانه بخجل وهي تمسح دموعها : حااضر
أبتسم جوااد وهو يقرص خدها برقه ويقول: والآن ممكن تغطي ... أنا عيونك ويالله يالله متحمل أن غيري يشوفها
ابتسمت دانه وهي تظبط لثمتها وتحمد ربها على وجود جواد بحياتها
.....................................
في المطاار
بعد ما ودعوو منى ألتفت ريتال لخالد وقالت: مو غريبه أن جوااد وداانه ما وصلو للآن
خاالد بمزح : مو غريبه لأني كنت متوقع أن جواااد حيخطف أختي في يوم من الأياام
ههههههههههههه
وأخذ جوااله وأتصل على جواااد : أنت فينك يا ترااب
جوااد : فيني يعني وااحد وخطيبته تتوقع فين يروحو
خاالد: المريخ
جوااد : باايخه لا تعيدها
خالد : يا أخي أستحي على وجهك اختك معي مين حيوصلها البيت
جواااد: اووووو نسيت ريتو أوكي أنا...
قااطع خاالد كلااامه وهو يقوله: دقيقه أيش تقولي يا ريتال؟؟
ريتاال : كلمت خالي فهد الآن حيجي يااخذني
خاالد : آهاا ورجع لجوااد وهو يقول: رووح كمل صيااعه ريتال اتصلت على فهد يجيها
جوااد : يا حبي لأختي فااهمتني
خاالد: أقول انقلع ولا تطوول حضرتك ترى حقول لأبوي وعمي
جوااد: خير خير يالله سلااام
خاالد : سلاااام
ألتفت لريتال وقال: ريتال تعالي نجلس هنا حتى يجي فهد
ريتاال وهي تمشي بهدووء : أوكي
جلست ريتال أما خاالد ظل وااقف بس بعيد عنها شووي
وفجأه جاا شااب باااين من شكله وهنداامه انه طاايش جلس بكل وقااحه جمب ريتاال ... أرتبكت ريتال وأستغربت ألتفت وطاالعت بخاالد كاانت تتمنى انه ما انتبه لحركة الشااب لأنه أكيد حيعصب لكن للأسف خاالد مجرد ما انتبه فاار دمه واتجه بسرعه لمكان جلوس ريتاال بعد ريتال ومسك الشااب من تي شيرته وهو يقول :أقسم بالله لو ماكنت شاايفك بزر و تااافه كان خاليتك تنسى أسمك يا حقير
ورمااه على كرسي بقوى ما عنده وهو يقوول: خااف الله ما عندك أخواات .. ترى من دق أبوااب النااس دقوو باابه
وجر ريتاال من يدها بقوه وهو يقول: مشينااا
جرت ريتاال يدها منه وهي تقول: استنى أيش فيك نفسي انقطع
ألتفت لهاا خاالد وقاال: وأنتي حضرتك كيف تتلثمي وأنتي مو مخليه لوون الا حاطه بعينك بهذا الشكل
أنقهرت ريتال وقالت بعصبيه: وانت مين أعطااك الحق ترفع صوتك علي هذا أولاً ثاانياً أي ألوووان حااطهاا يا أخ وأنا مو حااطه غير كحل وأصلن ما كنت أدري اني خاارجه
طاالع خاالد في عيونهاا وانتقل لعاالم ثااني عيونهااا تأسره بكل تفااصيلهااا
ريتاال تااهت من نظرته واتبخرت كل العصبيه والغضب إلي كاانت بقلبهاا عليه وهي تطاالع بعيونه ( ياربي ليش يطالع فيا كذا )
قطع عليهم سكونهم صوت فهد وهو يقول:
أنتو الأثنين بأي مكاان تضااربوو والله فضحتونا تقول توم وجيري
ألتفتو له الأثنين وهم متفاجئين من وجوده وقالت ريتاال: هلا فهوودي متى جيت
فهد وهو يسلم على رااسها ويقول: هلا حبيبتي جيت من بداااية المضااربه
خاالد ووااضح الزعل والضيق عليه : كيفك فهد عساااك بخير
فهد : بخير وأنت أخباارك؟؟
خاالد : بخير يالله بما أنك وصلت عن اذنك أشووفك على خير
وقبل لا يمشي قال لريتال من غير ما يلتفت لها : آآآسف يا ريتال بس غصب عصبت قدرك غااالي عندي
قدرك غااالي عندي
قدرك غااااااااااااااااالي عندي
قدرك غااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااالي عندي
قدرك غااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا ااااااااااااااالي عندي
كاانت ريتااال تتابعه بنظرها حتى اختفى عن نظرهاا والكلمه تترد بذهنها وتحيي نبضااات من زماان كاانت سااكنه هاااديه
أتنهد فهد إلي كاان متااابع الموقف بصمت وقاال بخبث: تراااه رااح مو نااويه تمشي ولا لسه ما شبعتي تأمل
قالت ريتاال برتبااك: أحم أحم .. أيوه يالله مشينا
فهد : انتو متى حتعقلووو
ريتاال بأرتبااك وحرج: أيش تقصد
فهد وهو يبتسم بأستهزااء: أقصد أنكم الأثنين بتكااابروو على الفااضي
ريتاال وهي تمشي وتقول: يالله خاالي لا نتأخر على جدتي وجدي
أتنهد فهد بأسف وهو يهز رااسه ومشي بهدووء
.......................

في الطيااره

كاانت ساانده راااسها على الشباااك وهي تفكر باللي أخذ قلبهاا وعقلهااا ( ليت هالطياااره تااخذني لك يا بندر)
ألتفت لها أمها ومسحت على رااسها وهي تقول: أيش فيكي يامنى ؟؟
أبتسمت منى وهي تقول : مافيه شي بس حيوحشوني البنات
أم منى: بعد الأختباارت حتنزلي طوول الصيف معهم ان شااء الله
منى : أن شاااء الله
ورجعت تسند رااسهاا على الشبااك وهي تقول( ياربي ليش حااسه بقلبي ينبض بسرعه ليش أحس بندر قريب مني ؟؟)
كان في أستقبااالهم خاالها أبو بندر اول ما وصلت البيت حست بشي غريب ضرباات قلبهاا كل مالها تعلى تحس ان قلبها حيخرج من مكاانه سلمت على خاالتها ام بندر وألتفت تدووره بعينه هذا عطره ريحة عطره مااليه المكاان
طالعت في أم بندر علهاا تلاااقي جوااب يشفي صدرهاا بعيونها بس أم بندر أبتسمت لها بحناان وقالت : بغيتي شي يا بنتي
أبتسمت منى وقالت : لا حرووح أرتااح شووي في غرفتي عن أذنكم
طلعت وعيون أم بندر وام منى وأبو بندر تتبعها وهم يبتسمووو بخبث
وقفت عند بااب غرفته وهي تقول يارب ليش حااسه أني حلاااقيه في الغرفه
فتحت البااب بيد مرتجفه ودخلت فتحت النور ..... لكن للأسف كل شي مرتب و مثل ما هووو مسكت صوورته الموجوده على الكومدينه طاالعت فيها بتركيز وعيونهاا أمتلت دموع وهي تقول : مو موجود ..
وضمت الصوره بقووه مشت بهدووء وقفلت النور والبااب واتجهت لغرفتها فتحت البااب ودخلت رمت نفسها على السرير وهي تضغط وجهها بمخدتهااا تحااول تهرب من ريحة عطره إلي تلااااحقهااا ودموعها تنزل بصمت وصورته ما زاالت في يدهااا ضاامتهاا وكانهاا خاايفه الصوره تهرب منهااا
السلااااام لله يا عسل ..!!!
@@
يوم اللقاء لا تعتذر عن غيابك
طاب الخفوق الي بهجره تماديت
اقولها بقلب صافي هلابك
لك وحشةٍ يومك عن العين ابطيت
ارتاح انا لشوفتك وانسى عذابك
ومهما حزنت افرح لجيتك لا جيت
غصبٍ علي حبك لحضرت جنابك
@@
ما قدرت تووقف ولا قدرت تتكلم ولا تبدي أي ردت فعل غير دموعهاا ألي كاانت تهل فرحه وشووق وحب
قرب منهااا ومسح دمووعها وهو يقوول : ليش الدموع ؟؟ وأستداار كأنه بيخرج وهو يقول بأستهبال ارجع ؟؟
ضربته منى على ذرااعه وهي تقول: غبي عبيط أنت ما تحس ليش ما قلت لي أنك رااجع .. أكرهك يا غبي يا ....
قااطعهااا بندر وهو يحط أصبعه على شفتهاا ويقول : أوووش
ويهمس لها بكل حب: أحبـــــــــك
رجعت دموعهااا تنزل بغزااره وهي تقوول بذاات الهمس: وحشتني
............................
في بيت أبو يااسر
كيف أقدر أنتقم منهم الأثنين بنفس الوقت كيف احرق قلووبهم بنفس الوقت آآه بس لو أقدر أحبب ريتاال في كاان من زماان قدرت أحرق قلب الحقير خااالد ومهاا الغبيه مو رااضيه تسااعدني
ما في غيرهاا امي لاااازم تخطب ريتاال لي وغصب عنهاا حتواافق
خرج من غرفته يدوور على أمه نزل للصاله ولقااها هنااك جلس جمبهاا وقال : أمي بغيتك في موضوع
أم يااسر(فاتن): هلا ايش تبغى
يااسر وهو يبتسم : أبغى أخطب
أم يااسر بفرحه: هذي امنيتي يا قلبي من بكرى بدور لك ..
قااطعها وهو يقول: بس أنا لقيتها
طالعت في بستغراب وقالت : مين ؟؟
أبتسم يااسر بخبث وقال : ريتاال بنت خالتي
فااتن بصدمه : نعم... انت صااحي؟؟
يااسر بخبث: لا تخاافي يا أم يااسر حخليهاا خداامه لك حتزوجهاا عشاان أحطم غرورها وأأدب الحقير خاالد وبعدهاا حطلقها وأرميها زي الكلبه
أبتسمت أم يااسر بخبث يشاابه خبث ولدها وقالت: والله فكره مو بطااله
يااسر: بس يالغاليه أبغااك هذي اليومين تتقربي منهاا أكثر وبعدها تخطبيها لي أهم شي الآن أنك تكسبي ثقتها فيك خلاااال هاليومين وبعدهاا بتقدم لها
أم يااسر : ما طلبت يا روح امك
الله يااخذك أنتي و ولدك ونفتك منكم ... كأني أتحمست بزيااده هع هع
........................
بعد يوم حلوو قضته في بيت جدها رجعت البيت وهي هلكاانه وتعباانه
دخلت غرفتهااا أخذت لهاا شوور لبست شوورت قصير أبيض وعليه بدي أبيض مرسووم عليه أرنب وردي أتعطرت وحطت كريم وبعد ما رتبت شعرهاا تركته على طبيعته من غير أستشوور جلست على مكتبها الصغير
فتحت درجهااا كانت تبغى دفترهاا وخاافت لما ما لقته قاامت ودورته على السرير ما لقته جلست وهي تحااول تتذكر وين حطته
وفجأه ضربت جبهتها وقالت : أوووو الدفتر في بيت داانه ياربي حتصل عليهاا ترسله لي
أتصلت على داانه وطلبت منها ترسل الدفتر مع الشغاااله
دخلت داانه غرفتها وهي تقول: ياربي هذا الدفتر وين رااح
* طبعاً خالد رجع الدفتر مكاانه بعد ما نزلوو البنات الصبااح
وأخيراً لقت الدفتر وطاالعت فيه بقهر وهي تقول : والله لو ما حلفتني اني ما أفتحه كان فتحته وشفت ايش فيه
نزلت وأعطت الدفتر للخداامه وقالت لها توصله لبيت ريتال
بعد دقاايق كان الدفتر بيد ريتاال إلي ضمتها وهي تقول: ياربي أنا لااازم أخبي هذا الدفتر بمكان آآمن
وقبل لا تحط الدفتر بدرج لفت نظرهاا ورقه ظااهر طرفهاا من الدفتر سحبت الورقه وفتحتهااا
بدأت تقرأ المووجود في الورقه وأبتسمت لأن كلماات الخااطره عجبتهاا
وأختفت ابتساامتهااا وهي تقرأ الأسم الموجود في نهااية الخاااطره
همست بصدمه: خاااالد


إلى هنا ينتهي البارت التاااسع


----------------------------

البارت العاشر

@@@
بعد دقاايق كان الدفتر بيد ريتاال إلي ضمتها وهي تقول: ياربي أنا لااازم أخبي هذا الدفتر بمكان آآمن
وقبل لا تحط الدفتر بدرج لفت نظرهاا ورقه ظااهر طرفهاا من الدفتر سحبت الورقه وفتحتهااا
بدأت تقرأ المووجود في الورقه وأبتسمت لأن كلماات الخااطره عجبتهاا
وأختفت ابتساامتهااا وهي تقرأ الأسم الموجود في نهااية الخاااطره
همست بصدمه: خاااالد
ما عرفت تبكي فرح أو تبكي عتب وزعل
ضمت الورقه وهي تقول : الحمد لله ..الحمد لله
رجعت تقرأ كلمات الخااطره وهي مو مصدقه تحس أنها بحلم جميل بتصحى منه
ما نااامت للصباح ورهي كل شوي تقرأ الخااطره وتلمس حرووف أسمه وتبتسم بسعااده
وفي الصبااح خرجت ريتاال بروح جديده كانت مثل الورده ألي أتفتحت من جديد شاافهاا جوااد وهي تنزل الدرج وبتغني
**
لك حب
يا عيني من كثره قلبي مو قاادر على حمله
أحتااج لحبك عشر قلوب ويمكن تكفي ويمكن لا
أنا أحبك لا أنا أودك لا ولا مغرم ولا أي أحسااس
أحتاج لكلمة حب جديده ما مرت على كل النااس
**
أبتسم جواادوقال : يا عيني على الروقاااان ..
ألتفت له وهي تبتسم وتكمل :
في بعدك وفي قربك أشتااق
شوف حبك شمسوي في
لو أكتب لك حبي بورااق
ما تكفي أورااق الدنياا
ضحك جوااد وقرص خدها برقه وهو يقول: وحشتني هذي اللمعه في عيونك
أبتسمت ريتال وهي تضم جواد وتقول: وأنت وحشتني كلك على بعضك ومسكت يده وهي تسحبه لجهة طاولة الطعاام وتقول: يالله نفطر أنا مره جيعاانه


يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات



    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -