بداية

رواية مشاغبات عاشقين -8

رواية مشاغبات عاشقين - غرام

رواية مشاغبات عاشقين -8

إنسى كل الناس خليني احضنك
غمض عيونك و إنسى بحضني نفسك
إنسى عمرك و أنسى عمري
امتزج بيا وصير عطري
ليش وانا وياك احس بالوقت يجري
إنسى كل الناس كل الناس
خليني احضنك
سمعت أغنيه ورى أغنيه حتى نااامت وهي مبتسمه وسعيده بتغير خالد البسيط معهاا
..........................


عند جواااد الوضع كااان غير كواابيس في كواابيس
كل ما غمض عينه شاااف الدكتوور وهو يضحك وجاالس جمب داانه
آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآ
والله بقتلك أنت وضحكتك المستفزه ..... قرب من دندوونة قلبي وشووف أيش بعمل فيك
وقاام يضاارب مع المخده ويعضهااا من القهر وهو يتخيل أنها مع الدكتوووور
بطلناا مجنون رسمي صح ^_^
.............................
صحيت من نومهاا على صوت جواالها طاالعت في داانه إلي عقدت حااجبهاا دليل انزعااجها من الصوت
أبتسمت وهي تقول: ياقلبي أزعجتهاا
ردت بصوتهاا الرقيق : هلا
ام خاالد: هلا بك .. كيف حالك يا ماما
ريتال: بخير داامك بخير ياغلاااي .. ماما متى حتجي
أم خاالد : الظهر حجيكم ليش حبيبتي محتااجه شي تبغيني اجي الآن
ريتاال وهي تبتسم : لا تسلمي أرتااحي أنتي والظهر ننتظرك
ام خالد: ودانه كيف حالهاا صحيت ولا لا
ريتال: ألا تصحى شووي وترجع تناام
ام خاالد : يالله لك الحمد .... يالله حبيبتي أنتبهي لنفسك ولأختك
ريتال: من عيوني
...........................
قاام خاالد بكل نشااط بمجرد ما دق المنبه معلن عن السااعه الساابعه صبااحاً
أخذ له شوور وأتكشخ وصلى وأخذ جوااله يتصل على المسكين التعيس جواااد
أتصل مره وأثنين وثلااااث ولا مجيب قرر يروح يصحيه بنفسه
نزل الدرج بسرعه وشااف أمه أقبل عليها وهو يبوووس راااسها ويقول: صبااحك ورد يالغاليه
أم خاالد : هلا وليدي صباحك نور
خالد وهو يمشي : أمي حروح أصحي الغبي جوااد مو رااضي يرد على الجوااال
أم خاالد: صحيه وتعاالو افطرو بعدين روحو الشركه
خاالد : تأمري أمر يالغاليه
فتح الباااب إلي بين حديقة بيت أبو خالد وحديقة ابو جوااد
دق الباااب مره وفتحت ماري البااب سألهاا خاالد: فين جوااد
مااري : نايم
خاالد طلع الدرج بسرعه متجه لغرفة جوااد أستووقفه بااب غرفة ريتاال المفتووووح أول مره يشوف غرفتهاا وقف عند باب الغرفه وهو يشووف تصميم الغرفه أبتسم لأن الغرفه كانت ملياانه دببه ملوونه وكأنهاا غرفة طفله
أتنهد وهو يقول: الله يحنن قلبك علي يا ريتوو
ومشي بهدووء لغرفة جوااد دق الباااب وما سمع أي صووت فتح الباااب بهدوووء وأتفاجأ بمنظر الغرفه مافي شي بمكاانه المخده مرميه عند البااب اللحااف مرمي جمب السرير وجوااد كان ناايم نوومه عجيبه تقوول رااقص باليه خخخخخ
خاالد أنفجر بالضحك وهو يقول: هذا أيش فيه الغبي كأنه كاان في حرب
قرب منه وهو يهزه : جوااااد
جواااد: والله قااتلك قااتلك لا محاااال
خاالد وهو يضحك: هههههههههههههههههههههه تقتل مين يا غبي
ألتفت شااف كااس مووويه موجود على الكمدينوو أخذه وكبه على جوااد ألي قاام مفزووع وهو يقوول: أيش فيه ؟؟
خاالد وهو يضحك على شكله: ههههههههههههه أيش فيك ياغبي ومين حتقتل
جوااد وهو يرمي نفسه على السرير مره ثانيه ويقول: آآآآآه ياخالد آآه النووم أمس جفااني كله من الدكتوور الغبي إلي عمل العمليه لدندوونتي
خاالد : هههههههههههههههههههه الله يااخذ ابليسك أقول قوم يا روميو أمي تنتظرنا على الفطور يالله بسرعه عشان نمر على المستشفى تتطمن على جولييت
قاام جوااد بكسل : طيب
............................
أخيييراً الدااانه صحت
قالت ريتاال هالجمله وهي تشووف داانه تفتح عينهاا بكسل
أبتسمت داانه وهي تقول: صباح الخير
ريتاال وهي تبووسها على خدهاا : صبااح الورد الحمد الله على سلااامتك
داانه : الله يسلمك
ريتاال : يالله قومي عشاان تغيري وتفطري الدكتوور بعد شووي حيجي
داانه وهي تجلس وتحط يدهاا مكان العمليه : آآي يألم
ريتاال: حتتألمي شووي بس أستحملي قلبي
وأخذت الجوااال وهي تقوول : محضره لكي مفااجأه
الطرف الثااني : أموت على الصبااح هذا
ريتاال وهي تضحك: وجع كأنك ولد
منى وهي تضحك : هههههههههههههه أخباارك ياعسل ؟؟
ريتال : بخير يالله كلمي بعض نااس يطاالعوو بنص عين يبغوو يعرفو اكلم مين ؟؟
منى : ههههههههه أوكي هاتيها
أعطت ريتال الجواال لداانه ورااحت تحضر ملااابس داانه
داانه : إلوو
منى : هلا والله بصاحبة أرق ألوو
داانه وهي تبتسم بفرح: منى وحشتيني كيفك
منى : بخير ياقلبي كيفك انتي سلااامات ما تشوفي شر
داانه : الله يسلمك قلبي أخباارك أنتي؟؟
منى : بخير داام بخير ... طيب ما اطوول عليك أنتبهي على نفسك وقولي للدوبا إلي عندك تكلمني بعدين
داانه : أوكي قلبي من عيوني
منى : مع السلااامه
دانه : مع السلااامه
بعد ما غيرت و افطرت جاات الممرضه وقالت لهم أن الدكتور عادل بيجي
ظبطت داانه حجابها وأتلثمت ريتاال دخل الدكتوور عادل وهو يقول: صباح الخير
دانه وريتال : صباح النور
بدأ الدكتور عادل بفحص داانه وريتال وااقفه تتابع الفحص بصمت
بعد ثوااني دخل جواد وخاالد ... أبتسم خاالد يوم شااف ريتال متلثمه مثل ما قال لها أما جوااد طاالع في الدكتوور بحقد وهو يقول : صباح الخير
داانه إلي أتلثمت بمجرد ما دخل جواااد : صباح النوور
الدكتوور طالع فيها بأستغراااب وقال لجوااد: أنت مو أخوها
جوااد وهو يبتسم بلؤم : لا مو أخوهااا أنا خطيبهاا
خالد وريتال انفجروو بالضحك وداانه المسكينه ماتت من الخجل والدكتوور باان على وجهه خيبة الأمل والأنزعااج
خاالدوهو يحااول يمسك ضحكته : دكتوور أختي تقدر تخرج اليوم
الدكتور بقهر: هي اختك فعلاً ولا مثل الأخ
جواااد: لا أخووهاا أخلص علينا بتخرج اليوم ولا لا
الدكتوور عادل : أيوه بس لااازم تنتبهوو لها عدل
جواااد وهو يطاالع داانه بحناان: بعيوننا
داانه حست بأحرااج وجهها ولع المسكينه
أما ريتاال قالت لخاالد بهمس وهي تضحك ببراائه : خاالد روح أنقذ داانه من هذا المتهوور وربي مسكينه أحرجهاا
طاالع خالد فيهاا بأستغرااب وفرح بنفس الوقت
ريتاال بعد ما أستوعبت هي بتتكلم مع مين وايش قالت
قالت بأرتبااك: آآنا كنت
خالد وهو يبتسم بحنان: شكراً ريتال
ريتال وهي تطاالع فيه بأستغراب : على ايش
أشر على لثمتهاا وقال: على هذي
ومشي بهدوووء بس هالمره مشي وهو تااارك قلب ريتاال يدق بقووه ..






إلى هنا ينتهي البارت السادس


----------------------------
البارت الســـــابع

في الشركه على غير العااده خاالد كان طووول الوقت سرحاان طاالع جوااد فيه وقال : أقول يا أبوو الشبااب
خاالد لا رد
جواااد وهو يضرب المكتب بقووه : خوووويلد
أنتفض خاالد وقال: أيش فيه؟؟
جوااد: لا أبد سلااامتك .. أيش فيك مين آآخذ عقلك اليوم
خاالد وهو يبتسم : ولا أحد
جوااد : لا ياشيخ ولا أحد أجل هذي الأبتساامه ليش ؟؟
خالد : كيف يعني ما ابتسم ؟؟
جواااد: والله ما أدري ليش حااس أنه ورااك مصيبه
خالد: مصيبه في عينك يالله بس خلنا نخلص عشان نروح نااخذ امي للمستشفى ... ولا نسيت أن جولييت اليوم تخرج
جواد وهو يحط يده على قلبه: آآآه ياقلبي ليت الألم فيك ولا فيها
خاالد وهو يضحك: وليش مو فيك أحسن
جوااد: لا بسم الله علي لو سار في شي مين حيتزوج أختك
خالد بخبث : الدكتوور عادل ما تشووفه مهتم فيها و شك..
قبل لا يكمل كلااامه كان جوااد ضااربه بالملف بوجهه وهو يقول: أقول ضف وجهك أنت وعادل
خاالد: ههههههههههههههه
طيب خلاااص لا تعصب
...............................
في نظر غيرك انا طيب حنون
في نظر عينك انا مدري شأكون
اسألك باللي زرع فيني غصونك
ليه عيون الناس ما تشبه عيونك؟
أبتسمت ريتال وهي تسمع الأغنيه وقالت : بالفعل أنت بنظر غيري طيب حنون
بس معي أنا الأمر يختلف وأتنهدت وهي تتذكر معااملة خالد لها أمس وقالت : يارب يفضل على هذا الحال
.................................
في هذا الوقت كان فهد يااخذ أغراااضه بسرعه وخاارج
طاالع بسااعته وقال : شكلي أتأخرت على أبومحمد عزا الله قصاصي اليوم خخخخخخخخ
وهو خاارج ضرب في جواااد إلي قال: وجع أن شااء الله أيش فيك كأنك شااحنه عطلااانه فرااملهاا
فهد وهو يضحك: حلووو التشبيه
جوااد : فينك اليوم ما شفنااك ؟؟
فهد : حبيت أخلص من شغلي بدري أبو محمد اليوم قال أبغااك ضروري تخلص من شغلك وتجي لي البيت
جوااد بلقاافه :أيش الموضوع
وحرك حوااجبه وهو يقول بخبث: لا يكون نااوي يزوجك
فهد بصدمه : لالا مستحيل
جوااد وهو يضحك: ههههههههههههههههه أيش فيك كأني قلت لك حيقتلك
فهد وهو يدفه : أقول أنقلع يالله أتأخرت أشووفكم اليوم في المزرعه سلااااام
جوااد: سلاااام
.............................
في كنــــدا
كان بندر ومااهر يذاكرو بجد وأجتهااد
مااهر وهو يرمي القلم : بندر أيش رأيك بأسترااحه حقووم أعمل لنا قهووه
بندر : أيوه يالله ياليت
قاام مااهر يعمل القهووووه أما بندر طلع جوااله وأخذ يقلب في الصوره الموجوده عنده حتى وصل للصوره المرااده وأبتسم وهو يقول: ياقلبي تجنن بكل حالاااتها الله لا يحرمني منها
قفل الجواال ورجعه مكاانه وأخذ القلم وكتب
أسألك بالله وش سويت فيني
وش سرهالشوق اللي يجيني
قلبي طول وقته معك
مايبيني
أسألك باللي عطاك
هالعيون
أسألك بالله يالقلب الحنون
كانك تعرف سرها الشوق
إنك تقول وش يكون؟
هوغرام
أوإحترام
أومرحلةحب
أوجنون
طبعاً أكيد منقووله بس ما أعرف مين كتبهاا
فجأه سمع مااهر إلي كاان وااقف جمبه ويضحك: ههههههههههه أقول بندر ليش ما تشترك في شاااعر المليون
بندر وهو يضحك: هههههههههههههه عشان يشوتوني من أول مرحله
مااهر : ألآ الحبيب كااتب هالكلااام لمين
بندر وهو يتنهد : آآآه هو في غيرهااا ماخذ عقلي وقلبي
مااهر : الله يهنيكم
بندر : آآمين وقال بهمس ويبعدك عن بنت ابليس ليليان
مااهر : قلت شي بندر
بندر: هاا لالا ما قلت يالله نكمل مذااكره
ماهر : يالله
.......................
في بيت أبو محمد كان أبو محمد وفهد في أجتماع طااارئ
وطبعاً رئيس اللجنه هو أبو محمد كالعااده
أبو محمد: أنا ما سألتك ألا لأنك أقرب الأشخااص لهم
فهد : عاارف بس أنا مو فاهم أنت ايش تبغى تعرف بالظبط
أبو محمد: أبغى أعرف أيش سبب نفور ريتال من خالد مع أنه علااااقتهم وهما أطفال أكثر من رووعه وكانت ريتال متعلقه فيه
فهد: شوف يالغالي أنا ما أعرف سبب محدد بس إلي أعرفه أنه ريتال داايم تقول أن خالد مغرور وشايف نفسه
أبو محمد وهو يعقد حااجبه: مغرور ؟؟ ايش إلي خلاااها تقول كذا
فهد وهو يفكر بعمق: في الغالب يكون من تصرفات خالد معها
أبو محمد: مافهمت أيش تقصد؟؟
فهد : ريتال متعوده الكل يدلعها الكل يهتم فيها الكل ما يرفض لها طلب لكن مع خاالد الأمر يختلف
أبو محمد: يختلف من أي نااحيه يعني؟؟
فهد: خالد عصبي ولا شاف الغلط ما يسكت عنه وداايم الأعترااض على تصرفات ريتاال أتووقع أنه هذا سبب نفورها منه
ابو محمد: فهمتك ووقف وهو يقول يعني الآن بيكون كلااامي مع الأستااذ خاالد
فهد وهو يبتسم: الله يقويك
......................
خرجت أم خاالد مستعجله وهي تقول للخدامه : لا تنسي جهزي غرفة الضيووف الأرضيه داانه ما حتقدر تطلع غرفتهاا
سنتيا: حاضر مدام
ركبت السياااره وهي تقول: السلااام عليكم يالله حبيبي لا نتأخر على البنات
خالد: وعليكم السلااااام حيا الله أم خالد
أم خالد وهي تبتسم بحنان : الله يبقيك
بعد دقااايق وصلو المستشفى أم خالد أتوجهت لغرفة البنات أما خالد وجواااد أتوجهوو للدكتور حتى يطلبو منه أذن الخروج للدانه
دخلت أم خااالد ولقت ريتاال قااعده جمب داانه على السرير وتشربها العصير
أم خالد وهي تبوس ريتاال وتبوس داانه : كيف حال بناتي الحلوين اليوم
ريتال وداانه : بخير داامك بخير
أم خاالد: يالله دنوو قومي حبيبتي عشاان تغيري حتخرجي اليوم من المستشفى
دانه : الحمد الله
ريتال وهي تساعدهاا: الحمد الله على سلااامتك ياقلبي
دخلت أم خالد مع داانه تسااعدهاا في اللبس وريتاال بدأت ترتب الأغرااض بالشنطه دق خالد الباب وهو يقول: ممكن ندخل يا أمي؟؟
ريتال وهي تتلثم : أيوه أتفضلو
دخلوو الأثنين وقال جوااد:فين دانه
ريتال : قول السلااام عليكم على الأقل
جوااد : أوووف ريتال بلا خفة دم فينها
خالد : لا قوم أضربهاا أحسن لك
جوااد وهو يطالع فيهم بقهر: سخيفين
ريتال وخالد بنفس الوقت: شكراً
في هذا الوقت خرجت أم خالد إلي سمعت صوتهم وقالت: ايش فيكم ليش تتضاربو؟؟
خالد وريتال ضحكوو أما جوااد قال: أمي فين داانه السخيفين بس فالحين يتريقوو
أم خالد : جواا حبيبي تغير
ريتاال بعد ما خلصت ترتيب الأغرااض كانت تبغى تسحب الشنطه لعند الباب بس خالد شافهاا وأخذ الشنطه منها وهو يقول: هاااتيها ثقيله عليكي
ريتال وهي تبتسم بأحراج : لا عاادي مو ثقيله
أبتسم خالد وسحب الشنطه منها بهدووووء
بعد ما أطمنت ريتال على داانه ووصلتها لحد غرفتهاا قالت لم خالد: ماما أنا راايحه أنااام على المغرب بكون عندك أن شااء الله
أم خااالد : لا ياقلبي روحي ارتااحي وناامي قد ما تبغي أنتي تعبتي أمس معانا
ريتال وهي تبوس رااسها : ياقلبي يا ماما تعبك رااحه حروح وحرجع المغرب
أم خااالد : بحفظ الله
..................................
في بيت أبو محمد
فهد وهو ينزل الدرج بسرعه : أمي يالله أنتظرك في السيااره
أم محمد : طيب.... بس دقيقه مهاا ما نزلت للآن
والتفت للخداامه وهي تقول: تيتي روحي شوفي مها فينهاا
طلعت الخداامه تنادي مهاا.... وفهد أتووجهه للسيااره وبعد دقاايق كانت مها وام محمد في السيااااره
أم محمد : يا فشيلتي المفرووض أروح للبنت في المستشفى مو أروح لها في البيت
فهد وهو يبتسم: يالغاليه العمليه بسيطه وهي ما طولت في المستشفى
أم محمد : الحمد الله المهم البنت سالمه
بعد دقاايق كانو أمام بيت أبو خاالد أم محمد ومهاا أتوجهووو لقسم الحريم أما فهد رااح على مجلس الرجاال
أم خاالد وهي ترحب بأم محمد وتبووس رااسها : هلا هلا والله أتفضلي خالتي
وألتفت لمهاا وسلمت عليها وهي تقول: نورتي البيت يا قمر
مها بخجل : تسلمي خالتي منور بوجودك
أم خاالد بنفسهاا ( سبحان الله من يقول أن فااتن ام هذي الملااااك)
دخلووو لداانه إلي مجرد ما شاافت مها ابتسمت بود وقالت : مهاووي هلا والله
مهاا وهي تبوسها وتقدم لها بااقة ورد: سلااامتك دنووو
داانه: الله يسلمك
أم محمد : يا بنتي أنتبهي لصحتك
داانه : من عيوني
أتلفت أم محمد وقالت : فين ريتال ماا شفتها من جيت ؟؟
أم خالد: حبيبتي والله سهراانه طول الليل مع أختها بالمستشفى وقالت بتنام للمغرب وترجع
أم محمد : الله يعين مها روحي صحيها وقولي لها جدتك تبغى تشوفك
مهاا بفرح : حااضر عن أذنكم
........................
في بيت أبو جواد
دخلت بيت خالتها وهي تحس ببعض الأحرااج قالت بنفسها ( يالله يا مهاا أنتي قررتي تكوني قريبه من بنت خالتك لااازم تكوني قويه )
طلعت بهدوووء ودقت بااب غرفة ريتال ومالقت أجاابه ( ياربي أدخل ولا لا )
أخيراً قررت تدخل
كانت ريتال تااخذ لها شور وما سمعت دق الباااب ولما خرجت من الحمام أتفاجأت بوجود مهاا وقالت : مهااا يا دوبااا خوفتيني
مهاا طالعت فيها بأرتبااك وقالت: أنا آآسفه على دخولي من غير أذن بس ...
قبل لا تكمل كلااامها قااطعتها ريتال وهي تضمها وتقول: أنتي بنت خالتي يا غبيه ما بيننا أعتذار
بعدت عنها وهي تقول : قلبي ثوااني بلبس وأرجعلك وأبتسمت وهي تقول : جد فرحت بجيتك عندي
دخلت ريتال غرفة الملااابس وتركت ورااهاا مها المصدوومه
كانت تتوقع ان ريتال تعاملهاا بجفا بس ريتال أثبتت لها أن قلبها طيب وما تحقد على أحد
...........................
في مجلس الرجاال كانو شياابنا الأعزااء
أبو خالد وأبو جواااد شااغل بالهم موضوع مهم وهو موضوع مدير لفرع الشركه ببريطانيا
ابو خالد : يا أبو جواااد خالد وجوااد ما يقدرو الآن يروحو لااازم وااحد مننا
أبو جواد : ومين قال أني حرسل خالد أو جواد
أبو خاالد وهو يعقد حااجبه: أجل مين ؟؟
أبو جوااد وهو يبتسم بثقه : حرسل فهد
أبو خالد : بس فهد مهندس
أبو جوااد : فعلاً مهندس كتخصص لكن أثبت جداارته كرجل أعمال محننك
أبو خاالد وهو يبتسم : على بركة الله ليش لا فهد رجاال يعتمد عليه
بس كيف حنقول لعمي ابو محمد أنت عاارف أنه متعلق بفهد خصوصاً بعد سفر محمد
أبو جوااد : أترك الموضوع هذا لي أنا بتصرف فيه
في الجهه الثاانيه من مجلس الرجاال كانو الشبااب الثلاااثه حيطقو من القهر يبغو يعرفو أيش يدور بين أبو خالد وأبو جواد من كلااام
جوااد: تتوقعوو الموضوع يدوور حول مين بالظبط مننا
خالد بأستهباال : اكيد عليك يا بطلنا أنت
جوااد : عمى بعينك قول آآمين
فهد وهو يضحك: ههههههههههههههههه حشى قااعد مع أطفاال
جوااد: يا أخي أيش يضرهم لو قالو لنا يمكن نسااعدهم في أيجاد حل
خالد: أقوول يا الوااثق أكرمنا بسكوتك
فهد: أأخذ قلم بنفسه
جوااد : المهم ما علينا كيف حال دندونتي ؟؟
خالد وهو يضربه بعلبة المناديل: لا تقول دندونتي
جوااد : طيب بس المهم كيف حالها
خالد : بخير ولله الحمد
فهد: يالله شبااب قومو نروح كوفي شوب نغير جو
جواد وخالد : يالله
......................................
مرت ثلااااث أيام على هذي الأحداااث وكان الوضع هاادي الكل منشغل ومازاال أبو جوااد يدوور على طريقه منااسبه يقنع فيها أبو محمد بسفر فهد لإفتتاح فرح الشركه
أخذ أبو جواد جواال و أتصل على أبو محمد إلي رد بسرعه وهو يقول : حيا الله وليدي القااطع
أبتسم أبو جوااد وقال : أفاا يالغالي وأنا أقدر أقطعك بس والله تعرف الدنيا مشاغل
أبو محمد : الله يعينك و يسهل دربك يا وليدي
أبو جواد : بما أنك مشتااق لي فأنا قررت أمر عليك اليوم وأتغدى عندك كمان
أبو محمد: حيااك الله ياأبوو الغواالي ننتظرك
قفل أبو جوااد السمااعه وهو يتنهد ويقول : يارب تسهل الأمر علي وعليهم
.................................................
في الجامعه
هذا ثالث يوم لها تروح من غير دانه الجاامعه كانت داايم تحااول تتجنب جناان رغم أن جناان كانت داايم تحااول تستفزهااا
خصوصاً بعد ما عرفت أنهاا هي السبب في معرفة خالد شخصيتهاا
لكن اليوم جنان أتعدت كل الحدوود
كانت ريتال تنتظر جوااد عند بواابة الجاامعه وفجأه شاافت جناان وااقفه قداامها
ريتااال: نعم خير أيش تبغي
جناان : أنتي ما أبغى منك شي بس في ناس ثاانيه أبغااهم كلهم على بعضهم ما أبغى منهم شي وااحد بس
أبتسمت ريتال بسخريه وقالت: طيب الله يقويكي خذي منهم نظره لو قدرتي
جنااان أنقهرت وحست الدم بيغلي براااسها وقالت بحقد : ريتاال مو من مصلحتك تتحدني
ريتاال وهي ترفع حااجبهااا بستهزاااء : وغيروو
في هذا الوقت وصل جوااد أتلفت يدوور ريتال من بين مجموعاات البنات الموجوده أماام البواابه
وأتفااجأ بالشي إلي ساار قداامه عينه لأن في هذا الوقت كانت جنااان ضربت ريتاااال كف أماام الكل
طااحت ريتاال من قوة الكف وقالت : أنتي مجنونه كيف ...
قبل لا تكمل كلمتهااا كااان جوااااد قداام جنااان ودفها وهو يقول : أبعدي من هنا لا أتصرف معااكي تصرف ثااني
جناان أتفااجأت بظهور جوااد قداامها وقالت بحقد الدنيا كلهاا: والله لا تندمو والله لاتندموو
ومشت وهي مقرره الأنتقااااام
أنحنى جوااد وهو يسااعد ريتاال على الوقوف وأخذ الأغرااض منهاا وهو يقول: أيش ساار ليش ضربتك؟؟
ريتاال وعيونهااا ملياانه دمووع : ما أدري ..... هي تحب خاالد
طاالع جوااد فيها بأستغرااب وقال بهمس: خاالد ؟؟؟
......................................
في الشركه ...
دخل المكتب وهو متكدر ومضاايق طاالع خاالد فيه وقال : خير أيش فيك
طالع فيه جواد وقال : خااالد ايش حكاااية جناان هذي
خالد: جناان ؟؟
جواااد بعصبيه لأول مره: أيوه جناان لا تقول لي مافي شي لأن بسبب هذي الحقيره أختي اليوم أنهاانت أماام الكل وأنا مديت يدي على بنت لأول مره في حيااتي أذا علي ما أهتميت بس ريتال لا... لا يا خاالد
خااالد وهو يمسك جوااد ويجلسه على الكرسي ويقول: أجلس وقول لي أيش ساار بالظبط بهدوووء العصبيه ما تحل أي شي
جوااد وهو يتنهد: أوكي إلي ساار أن هذي الحقيره ....
سرد كل الموضوع لخاالد إلي حس بناار تغلي دااخله وقال: هذي كيف تتجرأ وتضرب ريتاال
جواااد: خالد البنت تحبك فااهم تحبك وبتهدد ريتاال أنا بس أبغى أعرف شي وااحد ليش ما قلتو لي على هذا الموضوع من البدايه .... الكل يعرف وأنا يا أخووي ما أعرف ليش
خاالد : جوااد لا تخلي العصبيه تحكم تصرفااتك البنت هذي ما أعرفهاا بس إلي فهمته أنها وحده صاايعه مره وصلتها مع أخواتنا لفرح وبعدهاا أتصلت علي وأنا ما أدري كيف جاابت رقمي لكن ريتال عرفتها وقالت لي وأنا أتصلت عليها وهددتها أن قربت من ريتال أو دااانه ما حيحصل لها خير بس ما أتوقعت الموضوع حيوصل لكذا وكمل بعتب : وأعتقد أنت تعرفني انا مالي في هذي الخراابيط
ووقف وهو يقول : وعلى العموم أنا آآآسف على المشكله إلي سببتها لك ولريتال .. وشكراً لثقتك الغاليه يا أخوووي
وخرج من المكتب وترك جوااااد ناادم على كلااامه إلي خرج منه في لحظة غضب
.............................
في بيت أبو جواااد
ليش يا جواااد قلت له ليش ..... السااعه 12 وهو للآن ما جاا أمي حتموت من القلق عليه
جواااد : والله ما أتوقعت يعمل كذا المشكله ما بقيت مكان ما دوورت فيه عليه كل أصحابنا دقيت عليهم وسألتهم عنه والشركه مو في الكوفي شوب إلي متوعدين نروح له ما لقيته فيه المزرعه رحت ومالقيته
سكتت ريتال وفجأه رفعت رااسها وقالت : قوم جوااد
جوااد بأستغراب : على فين ؟؟
ريتال وهي تااخذ جوالها تتصل على داانه : قوم حنروح المزرعه خالد في المزرعه أنا متأكده
جواااد: ريتال بلا هبل قلت لك رحت المزرعه وما لقيته
ريتال بترجي: الله يخليك صدقني خالد في المزرعه أنا متأكده
جوااد بأستسلام : طيب يالله
ريتال : حكلم دانه تجي معانا
جوااد : أوكي انتظركم في السيااره
كانت المزرعه مظلمه ومافي شي يدل على أنه خالد موجود هنا
ألتفت جواد لريتال وقال : قلت لك مو هنا
ريتاال : عندك كشااف هنا
جواااد : أيوه أيش تبغي فيه ؟؟
ريتال : أعطيني هو دقاايق بس
فتح درج السيااره وأعطاها الكشااف وهو يقول: بس نفسي أعرف أيش في بالك ..
قبل لا يكمل كلااامه فتحت ريتال باب السياره وهي تقول: دقاايق وجااايه
جوااد : ريتال تعالي فين..
ما كمل كلااامه لأن ريتاال أختفت وسط الظاالم إلي يعم المزرعه ألتفت لداانه وقال: داانه ما قالت لك شي هي في ايش تفكر
داانه وهي تبكي: ما أدري قالت أنه هنا وأنها متأكده بس
جوااد أنفطر قلبه على داانه وقال : طيب أنتي هدي نفسك لا تبكي
كانت مااشيه بخووف وهي تتمنى يكون موجود وتطمن عليه
أخيراً وصلت للمكان المراااد بس للأسف ما كان جالس عند الشجره
قربت ريتاال من الشجره بخطواات بطيئه وسندت رااسها عليها وهي تقول: فينه ... فين حيكون
قبل لا تكمل كلااامها سمعت صوت خالد وهو يقول: أنتي أيش جاابك هنا بهذا الوقت
ألتفت رريتال بقووه لجهته وعيونهاا كلهااا دموع وقالت: خااالد
طالع خاالد فيها بأستغراب وقال: أيوه خالد ردي علي ايش جاابك بهذا الوقت للمزرعه ؟؟
ريتاال : أنت فينك أنت ليش عديم أحسااس كذا أمي حتموت من القلق عليك جوااد وفهد دورو عليك بكل مكان داانه عيونهااا ألتهبت من البكى لأنها خاايفه عليك وأنت هنا جالس ولا عليك عمي وبابا جاالسين للآن ينتظرووك يا أخي كان كلفت على نفسك بأتصاال على الأقل بجد حراام إلي عملته فيناا
وجلست على الأرض وهي تبكي بقهر
جااا خالد وجلس جمبها وقال : خلااااص خلصتي كلاااامك
مسحت ريتال دموعها ومشيت وهي تقول : يالله جواد وداانه ينتظرونا عند السيااره
جرهااا خاالد من يدهاا : أنتظري بس بسالك سؤال
طالعت فيه ريتال بأستغرااب وقالت: سؤال ايش
خاالد : ليش تبكي وليش خفتي علي وكيف عرفتي أني هنا؟؟
ريتال بستهزاااء : هذا سؤاال هذا الف سؤاال
خالد بقهر: ريتاال أرحمني أذا أنا مهم عندك لهذي الدرجه ليش كل هذا الحقد والكره شاايله بقلبك علي كيف تجمعي بين متنااقضين كيف تكرهني وبنفس الوقت تصرفااتك تدل على أنساانه تحب
قااطعته ريتال وهي تقول: لا تحلم كثير انا ما خفت عليك أنا خفت على ماما إلي انفطر قلبها من البكي أبغااك ترجع عشاانها ولا أنا بالنسبه لي فرااقك عيد
فرااقك عيد
فرااقك عيد
فرااقك عيد
فرااقك عيد
طاالع خاالد فيهااا بصدمه جرحته هالمره جرح لا يمكن يساامحها عليه
......................
اخيراً وصل لحل يريحه وحسم أمره دخل خاالد غرفة الأجتماعات وكان الكل موجود أبو خالد أبو جواد فهد وجوااد اليوم كان اليوم المنتظر لتحديد مدير مجلس الأدرااه لفرع الشركه في بريطانيا بدل أبو جواد ( جوااد وفهد وخــــــــاالد )كانو منتظرين ومتشوقين يعرفو مين وقع الأختياار عليه
بدأ أبو جوااد بالكلاااام وقال: طبعاً أنتوعاارفين أحنا ليش جاامعينكم اليوم
أبو خاالد : أحنا عاارفين أنه صعب أننا نبعدكم عن بعض وأصعب من كذا الغربه لكن بنفس الوقت أحنا عاارفين أنكم قدهاا كل إلي مطلوب منكم سنه من المتاابعه المتوااصله في بريطانيا بعد كذا تعينو مدير كفأ وقد المسؤووليه من وجهة نظركم وتسير متاابعتكم بعد كذا دووريه كل شهر
أبو جوااد : والشخص إلي أخترنااه لهذي المهمه هو فهد
وطاالع في فهد وأبتسم وهو يقول: تعبت كثير حتى أقنع عمي أبو محمد بس أخيراً واافق والآن أسألك يا فهد أنت مستعد لهذي المهمه ولا لا
قبل لا ينطق فهد بأي كلمه وقف خالد وقال : لحظه يا عمي آسف يا أبووي آآسف يا عمي انا أعرف أنكم أكثر خبره مني وأكثر فهم للأمووور بس تقدرو تعتبرو طلبي رجااء مو أمر
وألتفت لفهد وقال : آآسف يا خاال أنت قدهاا بس انا ما عاااد لي مكان هنا
وطاالع في أبوه برجااء وقال : حساافر أنا يالغااالي ابغى أبعد عن هنا لفتررره وألتفت لأبو جواااد وقال


يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات



    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -