بداية

رواية تمنيت العمى بعيوني ولا اشوفك مع غيري -22

رواية تمنيت العمى بعيوني ولا اشوفك مع غيري - غرام

رواية تمنيت العمى بعيوني ولا اشوفك مع غيري -22

الجده : اهم شي هو وحفيدتي العنود سميتي هم اهم شي لآن وصيت النايف لهم فيها
تركي بهمس لااخوه سعود : اجل اهم شي محمد
سعود : عيب عليك محمد يستاهل
تركي : طيب بنكتم بس عسى يكون لنا شي
سعود : تزوج اول بعدين يعطونك
الجدة قاطعتهم وانا رايحه الي يبيني يجيني المزرعه ولو تجون معاي يكون احسن ..
انتهى الحديث والجلسه والكل منصدم في املآك كثير طيب وش سر حب الجده للفلوس حرآم عليها
اضطروآ يبيعون كل شي حتى السيارات وبلاخير قالت عندي املآك كثير ..
.
بالمزرعه ..
بعد اسبوع ..
ربى : يمه ابي اروح المزرعه محد تهنى بها غير جدتي
ام محمد : قولي لآ ابوك
ربى : يمه ابوي مشغول وموب رايق لي
ام محمد : لآتحنيني هذا اخوانك هنا
ربى : يمه ابيكم كلكم معاي مابي اروح لحالي
ام محمد : شاوري ابوك اليوم
ساره ادخلت : صباحكم الله بالخير
ربى : سوسو شرايك نروح المزرعه ؟
ساره : مبو شينه اذا وافق ابوي
ربى : يا اني ابي البركه ذي اشتقت لها قد الدنيا
العنود ومحمد : صابح الخير
ربى : يايهلآلآلآلآلآلآلآلآلآلآلآلآلآلآلآلآلآلآلآلآلآلآلآ لآلا
ام محمد : صباحكم الله بالنور
محمد حب راس امه : لآ خليت من هالطله
العنود : شعندهم االصبايا صاحين من الصباح
ربى : بنروح المزرعه يلآ
محمد : جد
ربى : اي
ساره : ماعليك ذكابه بس ودنا نروح
محمد : اجل يلآ بكلم الشباب يجبون اهلهم وابوي وعمامي يلحقونا بعد الشغل
ربى تنقز : حموووووودي ششكثر احبك انت والله لبببببببببى الفاهم ..
محمد : هههههههههههههههه الله يرجك
ربى : يلآ يلآ دق بسرعه دق ..
كلم محمد سعود وفهد واتفقوآ يمشون بعد ساعه ..
وصلوآ المزرعه ..
صامته .. هاجده .. هدوآ ..
الخدامات متنشرين باانحاء الـ المزرعه يبكون وصياح والسواق ميت والصباخ حاله ثانيه
محمد يكلم الطباخ : شفيك ؟ وش صار ؟
الطباخ : آ آآ مـ آآ تـ ت
فهد : وشو تقول منهي الي مااتت ؟
الخدآمه تصايح : آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآ --> جعلتس الحمى يارب اهجدي
سعود : بس الله ياخذك بس
انزلت ام تركي وراحت للخدآمه واول من صعق بالخبر ام تركي ولكن ماقلت لـ احد ..
محمد : تكلم وش صار .؟ وش في المزرعه مقلوبه
ربى بـ السياره ..
ربى : يمه وش فيهم ابي انزل
ساره : والله مادري
العنود : خل ننزل نشوف
ام محمد : يلآ يلآ
من السياره الثانيه ..
ام فهد : الله يستر
رهف : يمه وش فيهم حبسينا ابي انزل البنت ماتت حر
فجـآ وبدون انذار ماتشووفون غير شماغات العيال تطيح على الارض ..
الطباخ بعد ماهدآ : من الصبح كان نسمع اصوآت غريبه بس طنشنا لآنو دايم نسمع كذا
سعود : طيب وش صار
الطباخ بتوتر: اكتشفنا ان العدآد خربان وحاولنا نصلحها بس
فهد بهدوو : بس وشو ؟
الطباخ : بس ماقدرنا لين وصل التيار لـ غرفه الجده وصعق الجناح كله ومادري اذا عايشه للحيين بس الي اعرفه لن السواق
مـآت في محاولآت اصلآح الـ الكهرباء
فهد : وشو .؟
محمد : شباب يلآ نشوف جدتي
راحوآ يركضون البنات كلهمـ مستغربين ؟
ربى تقول للعنود : يا حليلهم رايقين للعب الحين
العنود : اقول اسسكتي شوفي كيف تنوح هالشغاله وربي لو ماتسكت لآ اهبدها هبد موب صاحي
وفجاء اسمعوآ لآاله الا الله الله اكبر الله يرحمها يالله حين الخاتمه ..
ام تركي : الله يرحمها ..
الله يرحمك يا امي العنود
التوقعات ..
طلآل : ليش للحين متوقع بندر اخوه ؟
العنود : ليش مره زينه ممره شينه ؟
مشاعل : وش بتسوي مع زوجها ؟
ناصر : بيضل متحمل مشاعل .؟ ولآ بيوقفها عند حدها ؟
فهد : ليش يتتسحقر زواج العايله ومايومن بالحب الي يجي قبل الزواج ؟
ساره : بالبارت الجاي مين بتكون لمين ؟
ليش الجده قالت لهم عن الاملآك ؟ معقوله كنت حاسه بالموت
ربى : وش بتكون حياتها بالبارت الجاي ؟
طلآل : مين بيتزوج بالبارت الجاي ؟ ومعقوله بيلقى اهله ؟
اي اهل الي يدور عنهم طلآل ؟
وش بيسون بالخساره الي اخسروها والشركه بترجع بتوقف من جديد
الهنوف : وش بتسوي بالبارت الجاي ؟
غلآ ونواف ؟ بيتزوجون ؟

البارت 28


ربى برعب : يمه يمه
محد يرد عليها ......
ربى ادخلت غرفة امها : يمه يمه قومي
ام محمد صحت : بسم الله عليك شفيك
ربى بربكه : يمه تخيلي حلمت حلم يجيب الهم يمه دخيلك بنام عندك
ام محمد بحنان : طيب نامي بس اهدي وتعوذي من ابليس
ربى تعوذت ونامت بحضن امها ..............................................
صحت ام محمد يوم تاكد من نوم ربى وراحت لساره ..
ام محمد : ساره
ساره : سمي يالغاليه
ام محمد : شفيها ربى
ساره تتمطط: ابد هذي نومتها من جت من مدرستها
ام محمد : عسى خير والله مدري عنها جت قبل شوي فزعتني خايفه واحلمت حلم ياكافي منه
ساره : ماعليك الحين تقول ونعرف
دخل محمد والعنود : مساء الخير
ام محمد : مساء الاخيرات حبايبي
محمد بنعاس : آآآآآخ يمه يا ان جدتي تكرف فينا بالشغل كرف مو صاحي
ام محمد : زين تسوي فيكم
محمد بضحك : افا هههههههههههههههههههههه
العنود : موبكل مكان تدلع
ساره : اي باقي الدلع لي انا بس
محمد : ايوآآآآآآآآآآ اتفقتوآ علي الحين
ام محمد : مايكفيك اني معاك
محمد : على ارسي يا ام محمد
العنود انسدحت على الكنب ومنهده من هالطلعه : وين ربرب
ام محمد ماامدها تحكي الا ربى جت : ياعيون ربرب انتي وروحها
العنود : ياعيوني وينك مالك حس
ربى بضيق صدر : ضيقه كفاك الله شرها اعوذ بالله منها بس
ساره : سلآمتك حبيبتي
محمد : ماعليكم منها تدلع
ام محمد : ربى وش الحلم الي قلتي عنه
ربى بتوتر: بقول لكم بس لآاحد يقاطعني
ام محمد : طيب احكي الله يستر
ربى بربكه : حلمت اني اقول لكم ابي اروح المزرعه ووقتها جدتي كانت موزعه فلوس علينا و كانت سابقتني هناك
وبكذا رحنا ويوم رحنا شفنا كل شي مكركب والشغالآت كلهم مسوين حوسه والسواق عطاكم عمره
طلع جدتي ماتت والسبب مادري ماا اذكر بس اظن الكهربا مدري وكانوآ توصي على محمد ونودي كثير
محمد ضم ربى : ماعليك حبيبتي هذا حلم لآ راح ولآ جاء
ربى : مدري خايفه بس ماعليكم بريح الحين
ام محمد ارتاعت : يارب استر
العنود : ماعليك عمتي كل شي بيكون بخير با اذن الله
ساره تفكر بالحلم : اجل جدتي بتعطينا فلوس
ربى تغمز لساره : اطلعي على حقيقتك تبين فلووس
ساره : طبعا ابي مع ان ابوي مو قصر بس زياده الخير خيرين
العنود : ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
محمد : يمه وين عمر اشوفه صايع هالايام
العنود استحت لآن سبب صياعه عمر هو وجود العنود بالبيت
فما يرجع البيت الا لما ينامون لجل تاخذ زوجه اخو راحتها: عن اذنكم بطلع انام انا تصبحون على خير
ساره : بدري
العنود منحرجه : من عمرك
اطلعت العنود وهي تفكر بهالسالفه فقررت تفاتح محمد بسالفه البيت اذا جاء ................................
بعد نص ساعه جاء محمد وملآمحه ماتدل على انه متضايق زعلآن ابس جامده ...
العنود تلعب بشعرها ومنسدحه : محمد
محمد يبدل : سمي
العنود : انا اخترت اعيش ببيت اهلك لجلك ولجل البنات بس وقتها ما فكرت بـ عمر
محمد مستغرب :عمر ؟
العنود بقله حيله لحال ولد عمها عمر : اجل تبيه يسهر لآ اخر اليول لجل اخذ راحتي بالبيت ويتاخر عن شغله والسبب انا
محمد مستمع لكلآمه زين : طيب وش تبين توصلين له ؟
العنود : الي ابي اوصل له انت تعرفه انا ابي بيت لحالي
محمد : طبعا هذا يحق لك بس ليش وفجاء الطلب ؟
العنود لفت على محمد وناظرته بعيونه : محمد حتى الغداء والعشاء ياكل برآ والله رحمت حاله اصلن حتى انا صايره
انحرج اذا حابوآايره
محمد ناظر فيها : من هالعيون من بكره اروح ادور لنا بيت والله كلآمك يالعنود يبرد القلب
العنود : دامه يبرد القلب ليش مافكرت فيه من قبل
محمد : كنت مفكر انه كبر وزواجه قريب بس كل يوم اشوف ان عمر اصغر من اليوم الي راح فـ مدري وش اقول
وش اقول لآ ابوي
العنود اكتفت انها تبتسم ولفت ونامت : .................................................. ...
محد كان متوقع كذا يصير لـ عمر بصعوبه نام محمد نع انه كان ميت نوم بس التفكير يعمل حاجات ........
.
.
.
.
.
.
.
.
.
بدبي ..
مشاعل طالعه تتمشى مع ناصر ..................
مشاعل برجه : يييييييييياي شي جميل لي شهر هنا وتوني اطلع
ناصر يناظره بحب وهي والله ولآ معبرته : قلت لك من زمان بس مين يسمع
مشاعل متلثمه وباقي كم خطوه وتفصخ مره وحده : اقول ابي هالمحل
ناصر : روحي واذا خلصتي ناديني
راحت مشاعل ويدينها كلها ملآبس وناصر آآآآآه يا ناصر في حاله عذاب مستمره هذي زوجه ؟
الا هذي نقمه من الله ماا اقول الا الله يلطف فيه ..
من بعد فرفره يوم كامل ارجعوآ بيتهم ..................................
مشاعل انسدحت بالصاله : يووووووووووووووووه تعبت
ناصر من كثر ماهو متضايق تعب : تصبحين على خير بنام
مشاعل : وانت من اهله وشكرآ على الطلعه
راح ناصر وهو يلوم عمره هذي زوجه هذي الا هذي رديه يالله من قل بخته ..........
من اليوم الثاني صحت مشاعل وناصر باقي ماصحى طنشته ولآ عبرته ولآ كلمته ابد ومر يوم وناصر على هالحال
بدت مشاعل تخاف بس تهدي عمرها : ياربي وش فيه ذا لآ حس ولآ خبر يا كافي البلآ بس
مر الوقت ومشاعل على نفس الخوف وقامت تتذكر وجهه امس كان تعبان وبـ السوق كان قاعد ومايمشي كثير
مشاعل : لآلآلآ افكار غبيه اكيد بيقوم الحين
ما استحملت وراحت عنده تبكي : ناصر ناصر قوم تكفى قوم والله اني اسفه خلآص بتعدل صار لك يوم لآحس ولآ شي
قوم واوعدك بسوي الي تبي س لآتموت انا من لي الحين غيرك
ناصر نايم وسايح بالنوم بس كان يسمع كلمات مشاعل ومستغرب مره : آمممممممممممم
مشاعل يوم اسمعت تمتمت ناصر افرحت : انت حي الحمدالله ياربي تكفى قوم حرام عليك
ناصر قام وشكله محيوس بس طالع الييييم مرآ : شفيك ؟
مشاعل خقت ما كان لآبس شي على صدره : مافيني شي بس قوم خايفه لحالي
ناصر شاف دموعها : وراك تبكين ؟
مشاعل زادت صياح : ياخي وش هالبرود شايفني عندك وابكي اكيد عشانك
ناصر : بس انا غير مرغوب فيني
مشاعل تتدارك الموضوع قبل يصير ضدها : كان بس الحين مرغوب وبشده بعد
ناصر يفكر يصده بسا مايقدر شكلها يخقق وعيونها وكل شي فيها بس آآخ لو تحبه كثر مايحبها : ياجعلني فدآ هالعيون
مشاعل تبكي زياده : ناصر قولي انت وش تبي مني وش تبي
ناصر نزل لها : بكل بساطه ابي منك كل شي انتي زوجتي
مشاعل ارتبكت يوم نزل لها وعيونها على صدرها فـ اهربت بسرعه لغرفتها : .................................................. ..
ناصر توقع يصير كذا ورجع نام لآن مشاعل ما بتشوفه من بعد هالصراحات الي صارت .....................
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
ببيت سعود
رهف تبكي : ياربي وش سويت بعمري انا
فهد ماسكه ضحك : ههههههههههههههههههههههههههههههههههههه والله من العجله وانا اخوك
سعود : وراك تبكين انا مستانس وهي تبكي شف اختك ذي
رهف تبكي : اي انت وش عليك لآ عذاب ولآ شي
فهد : اقول رهف شوي شوي على عمرك مايصير تحملين وراء بعض
سعود : لآلآلآ خلها تحمل شعليك انت
فهد بهبال : الحين رهف هالقد طولها اذا احملت اختفت مرآ وحده
رهف : لآتطنز مانيب رايقه
سعود : الله يفرح هالدكتور على هالخبر الزين
رهف تبكي : ياربي جسمي بيخرب وش هالحوس الي انا بها
فهد : والله انكم نكته
رهف تبكي : سعود اتهقى التحاليل لوحده ثانيه
سعود يتمسخر : اقول عن الدلع خلي ملآك يصير لها اخوان
رهف : لآ والله يصير لها اخوان وانا الي اروح بها
فهد : اقول فمان الله بروح اكمل تمسخر عند اهلي
رهف : والله انك سخيف
فهد : هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
راح فهد بعد ما تسمخر عليهم وعلى هالخبر الي مات ضحك من شده ماهو فرحان فيه ...
ومن بعد شويات الا التصالآت على سعود ورهف من اهلهم يباركون لهم .....................................
.
.
.
.
.
.
.
.
.
ببيت ابو تركي كلهك مجتمعين الساعه 1 الظهر :
ام تركي : اي والله هذي الاخبار الي تسوسع الصدر زوجه سعود حامل
ابو تركي: الله يييسر لهم يارب ويرزقهم بالذرايه الصالحه
ام تركي : والله انهم وسعوآ صدري
تركي: يمه يقال ان ذا اول مولود لسعود عادي يمه
ام تركي قابه : اي شوف اخوك اصغرك وعنده بنت والثاني بالطريق وانت شايب ما عاد يزي فيك الا الشيب
تركي تضايق : شسوي يعني شسوي ؟
ام تركي : طب واختار وانا معاك ابي افرح فيك مير الله ياخذ امانتي قبل تقر عيني بك
تركي : يمه ماحب هالطاري
ام تركي: شوف يا ابو تركي ولدك فاقعن مرارتي لآهو راضي ولآ مخليني اختار هذي بالله سوات ؟
تركي : يمه خلآص اختاري لي اي وحده وانا راضي بها راضي بس لآتزعلين
طلع تركي متضايق : فمان الله
ابو تركي : وش فيك على الولد يامره خليه بحاله دامه مايبي
ام تركي : لآ خلآص مانيب مخليته يكفي الي ضاع مني
ابو تركي : اجل انا طالع لشركه
ام تركي : تطلع وتتركني من كلمه الحق عجزنا بكم والله
راح ابو ترركي وترك ام تركي .................................................. ..........
بـ الشركه ..
الجده كانت وسط الطاولآت وموتها الي قريتوه كان مجرد حلم من احلآم ربى :
الجده : خلآص باخذ برايكم بيعو الي تبونه
ابو فهد : ببيع الارض الي بشمال الرياض تساوي الي نبيه واكثر
ابو محمد : الله شي حلو والله
الجده : اقول يالمستشار
المستشار : نعم
الجده : تداولآت الاسهم يقال انها نازله وين مديحك بها
المستشار : التدول هيك يعني بدنا كم يوم ليرتفع
ابو فهد : بالنسبه لي خالص كل شي من عندي وبطلع اخلص اشغالي
ابو محمد : الله يستر عليك قم اجل
ابو فهد : يلآ
طلع ابو فهد وخلهمـ لآن مهمته بهالاجتماع خلص ..
.
.
.
.
.
.
.
.
.
الساعه 2 ونص تقريبـآ ظهر الاربعاء راجعه ربى من المدرسه
اخلت البيت وهي تغني ولآ انتبهت الي كانوآ يطلعونها :
صدقوآ حتى صحباه قالوآ اني معجبه فيه روحوآ قلوله عقابه حتى لو عاجبني مابيه
تركي ومحمد كانو بالمجلس الي برآ وتركي قز ربى ..........
ربى : مسسسسسسساكم انا ياعرررررررررررب
ساره : هلآ و الله شفيك متاخره
العنود تضحك وتغمز لساره : راحت باسكن ههههههههههههههههههههههههههههههه
ساره : اووما عاد تنعاد القصصه من جديد نكته
ربى مو فاهمه : انتي وياها اليوم عندي دي جي يعني سهرت بنات تروحون معاي
العنود : اللللللللللله من زمان عن الي دي جي انا بروح
ساره : اجل بروح
ربى : وناااااااااااااااااااسه بكشخ فيكم عند تشبيكاتي
العنود : ماتتوبين انتي
ربى : لآ حبيبتي خليني اشبك لين اشبع اخر سنه بالثانوي يعني بفلها بمخي
ساره : انا غاااااااااااسله ايدي بس محد مصدق
ام محمد : هلآ ربرب يلآ بدلي وتعالي للغداء
ربى : طايب ياروح ربرب انتي
راحت ربى تبدل ولعنود وساره يجهزون الغداء ..
العنود : اذا رحنا وش بتلبسين ؟
ساره : اكيييييييييد فستان
العنود : امممممم شكلي بغير هالمره مابي فستان
ساره : ياعومري اقص ايدي اذا ربى مالبستنا على كيفها
العنود : ماعليك ببلبس شي مودها
ساره : بس البارتي للبنات الثانوي نروح وش نسوي
العنود : حبيبيتي نسوسع صدونا بعدين ماشفتي ربى جايبه 4 بطايق يمدينا ناخذ رهف بعد
ساره ماتت ضحك من اقلوآ رهف : هههههههههههههه اختك ذي احد داعي عليها مسكينه
العنود : اي والله مسكينه بنتها مابعد كملت سنه
ساره : زوجه يقولون مستانس
العنود تغمز : طبعا حبيبتي بيتسانس
ساره : طيب استانسي انتي بعد
العنود : لآ خليني توني صغيره على العيال يالله اهتم بحودي
دخل محمد : يالببببببببببببى انتي ياروح حمودي
العنود ولعت : .......................
ساره : ارفق ارفق على البنات واحمد ربك اني هنا ولآ ربى كان افضحكتكم ياروح ام انت
محمد : المهم وين الغداء حطوه لنا بالمجلس انا وتركي زين
العنود : من عيوني
محمد يتنهد : والله من شفت هالوردي عليك وانا ماسكن عمري
ساره : محمد روح ازين لك خلآص فصخت الحياء مره
محمد : سوسو تلوميني
ساره تقز العنود : صراحه لآ
محمد : انا طالع
طلع محمد ومن هنا نطت العنود لساره : سسسسسسسسسسسسسسخيفه صير معاي ولو مره
ساره : خخخخخخخخخخ طسي انا مع الحق
العنود تقلدها : انا مع الحق
ساره : ههههههههههههههههههههههههههههههههه والله نكته
نطت ربى : باك
العنود : ولكمو
ساره: هييي هييي فاتحين لي مسن فيذا
العنود : انتي اطلعي منها وهي تزين
ساره : فاا صرت منبوذه الحين
ربى بصارخ : اسسسسسسسمعوآ
العنود : لآتصارخين
ربى : شوفوآ الي بتروح تشتري لبس والي تتجهز ماعلي اهم شي نطلع ارتب واحسن ناس
ساره : ياربيييييييه توهقت اجل وش البس
ربى : البسي فستانك الفوشي جديد ومحد شافه
ساره : وخزيآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآه مفصخ ذا مره
ربى تخز : ماتبين تعرسين انتي ولآ بتقعدين على قلبي خلي الناس تشوفك
ساره : لآ والله تشوفني ولآ تشوف جسمي
ربى : مالي شغل عادي بعدين سهرت بنات بس
العنود : اجل بلبس تنوره جينز القصيره حقتي
ربى : نعم نعم وشو تنوره جينز حبيبتي انا الي مسويه الدي جي مع البنات يعني تكشخون
العنود : حبيبتي باقي ما سالت محمد اذا موافق اروح
ام محمد ادخلت :ياروح عمتك انتي لو تبين المريخ مابيقول شي محمد
العنود : يالبى انتي والله مشكوره يابعد راسي
ربى : يالله بطسس انام وجهي مصفر بايييييييي
ساره : باي باي والله شكلي بهون
العنود :اقول طيري احد يلقى ردحه ويهون
ساره " قولتك ؟
العنود : اي والله
ساره : قول شرايك نكمل مشاعل ؟
العنود : يلآ موب ششينه
اخذوآ التلفون واقعدوآ يدقون لين ردت .........
مشاعل : الو
ساره : يا هلآ والله
مشاعل بوناسسسسه : هلآ بك يالعبده كيكفكم كلكم
العنود تصارخ : ننقاز من كثر الوناسه
مشاعل بصصصراخ : وحشششششششششششششوني مره
العنود : ميش اليوم عندنا حفل دي جي لربى بنروح
مشاعل : آآآآآآه يرحم ايام الدي جي والله
ساره : ياختي ماودي اروح اختك بثره
العنود داست على رجل ساره : بثره بعينك
ساره : آآآآآآي يمال الاي مانيب قايلله
العنود سكرت السبيكر : هلآ حبيبتي اي تقولين لي اخبار رجلتس معاك
ساره : اي سكري سكري السبيكر يعني بالله علي معرف حركات ميش
العنود : لآ يكثر
راحت ساره غرفتها والعنود راحت تحكي مع اختها من الحديقه ومير قربت تخلص الا محمد جاي لمها ..
العنود : ميش حبيبتي نكمل عدين رجلي جاء
مشاعل بهبال : سلمي عليه ذا المطنوخ
العنود : كولي تبن باي
وجاء محمد ..
ا لعنود : اهلن
محمد : مين تحاكين
العنود: ابد اختي مشاعل
محمد : ايوآ تقولين لي
العنود : ماعليك اقعد بقولك شي
محمد : اقعد ليش ماا اقعد
العنود : ادري ماراح تقول لآ بس ابي رايك
محمد بجديه : سمي ؟
العنود : ربى عازمينها صحباتها على حفله دي جي وقالت لي انا وساره نروح
محمد : طيب
العنود : وانا مشتيهه اروح ممكن
محمد يناظر : لآ
العنود : طيب
محمد هنا انفقع ضحك : هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هه
العنود بنرفزه : وشو له تضحك ؟
محمد : لو تطلبين المريخ على قوله امي لتروحين وانتي معاي
العنود بااحراج : سمعتها ؟
محمد : كنت وراها اصلن
العنود بااحراج :طيب اقدر اروح
محمد : اكيييييد تقدرين
العنود طااااااارت : طيب انا بروح اتجهز
محمد : وين وين بتتركيني هنا لحالي
العنود تغمز : دبر عمرك
راحت العنود وخلته لحاله ميت ضحك .................................................. .
.
.
.
.
.
.
.
.
.
تركي وفهد بستار بكس على 6 المغرب يغيرون روتين الشغل ..
تركي : تدرين عزمني محمد اليوم للغداء عنده
فهد : افا ولآ تعزمون
تركي : مدري ع بالي عنده سالفه بيقوله طلع يبي بس كذا
فهد : ايوآ اخبارك بعد
تركي : اقول انطم قال اخباري قال والله اني من رادآ لآ اردآ
فهد : افا وشو له ؟

يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات



    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -