بداية

رواية تمنيت العمى بعيوني ولا اشوفك مع غيري -26

رواية تمنيت العمى بعيوني ولا اشوفك مع غيري - غرام

رواية تمنيت العمى بعيوني ولا اشوفك مع غيري -26

عمر : لآتطورني انا توني توني
تركي : اي ذا وجهي دوركم قريب
سعود : يالله اني اششوف يوم بفهد يالله
فهد : تخيلني معرس ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
محمد واصل متاخر : صباح الخير ششعندهم مجتمعين
عمر : اخوي الكريم نتنظرك يعني
فهد : اخببببببارك يالطعس من زمان عنك
محمد : من زمان وتوكم امس شايفيني الا شششفيكم مجتمعين وراكم شي اكيد
تركي : يعني ماتعرف عيال عمك جاينيني يتمسخرون
محمد : هههههههههههه افا ليكون على العرس
عمر : اقول انت وياه الخلآ ابوي بيجي الحين يمسسح فينا البلآط اجلوآ السسوالف لبعيد
سعود بمسخره : والله محد اكلها الا عمر كل يوم يتهزآ
عمر : اي والله اله يرحمني
محمد شافت الجده : يالربع الهجه جدتي وصصلت
فهد : اي بس هي تتاخر
عمر : حلآلها ياخي خلها
فهد مات ضحك : هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه ههه
الجده بصوت يرهب : وش تسون هنـآ !
عمر : ابد نشوف موضوع المصنع الي تاخروآ بهم العمال
سعود كاتم الضحكه : ..........................................
فهد يتكلم بـ دبلوماسيه : العمال اطلعوآ مو هاربين العمال متاخرين بسسسب عدم تسلمهم لروابتهم
الجده : طيب وش نسسوي !
تركي : بكل تاكيد يبيون فلووسسهم
عمر : ولا بيكون حمار مكده
الجده : حول لي هالملف للمكتب وناد ابو فهد بسسرعه
تركي يخز : فهد سعود نفذوآ كلآك جدتكم
راحوآ وكلن حايس اوم الدنيا والضحك ماليهم بس مسسلكين لااعمارهم ..
بمكتب الجده :
الجده : ابو فهد لآزم يتحرك المصنع حلآلي بيروح مني هبا منثور
ابو فهد : يمدين نحرك كل شي
فهد : طال عمرك والحسبات المتجمده بالبنك والتحاويل الي مابعد وصلت لـ عمالنا
الجده : يالله يالله احنا بمصصصيبه لآزم نتحرك
سعود : البنوك خلوها علي والحوالآت بعد اما المصنع ششغلته مطوله
ابو فهد : خلآص شباب كل واحد ياخذ مكانه وتصرفوآ نبي فلوس بسسرعه
كلن تحرك على وظيفته على اكمل وجه واليوم بالذات هذا بيكون صعب عليهم لآنهم اول مرآ يتحملون مسوليه
مثل كذا ..
بـ دبي بهالوقت على الساعه 8 صبـآحا :
طلآل : ههههههههههههههههههههههههههههههه
الهنوف : وانا صادقه بالله هذولآ اشكال حوموآ كبدي
طلآل: يابعد قلبي والله
الهنوف : اي على طاري مابي اطلع اليوم ابي اقعد بالبيت
طلآل : لآ عاد اليوم مقرر نروح السنيما
الهنوف ببرآئه : متى قررت
طلآل : خلصنا قررت وبس
الهنوف : الله يهديك
طلآل: طيب دامنا باقي بدري بروح انام انا
الهنوف حمرت وصفرت وخضرت من الاحراج :طيب عوافي
طلآل: هههههههههههههههههههههه ياحوبي لك انتي قدامي وقبلي بعد
الهنوف : ابي اتسسبح اول
طلآل بخبث : مو مششكله ندخل نسبح مع بعض
الهنوف بحييييياء متقطعه : لآ منيب متعوده
طلآل : عادي تعودي
الهنوف ماتت احراج : آآآ لآ هونت ننام احسسن
طلآل : هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هههههه
الهنوف : لآتحضحك علي
طلآل : ياعيني انتي فديتك
عاد مالكم بالطويله العرب ادخلوآ جوهم ..........................

ببيت ابو محمد الصباح الساعه 9 :
بغرفتها :
ساره : ههههههههههههههههههههههههههههههههه نيوفي
نايف : معليش انا بالششغل الحين اكلمك بعدين
ساره : اووووووف طيب
نايف : ترآ اليوم بجي اخطبك
ساره : اوكي
نايف : اكشخي لي
ساره : يقال ماتعرفني
نايف يقال محترم : بس بشوفك هالمره بالحلآل
ساره : ايوآ اجل بـ الحلآل
نايف : يلآ عن اذنك ماعندي وقت
ساره : باي
ساره ماعنده ادنا فكره عن نايف الي بباله هو انها تحبه وتعشق ولآ يمكن تتخلى عنه
ساره يوم طاحت بهالمصيبه فكرت بنفسسها وبس مع كذا الششاطر الي يضحك بـ الاخير ..
انزلت ساره مالقت احد وراحت تنسق مع المطاعم على اساس اليوم بيجي نايف ..
ويوم حسست انو امها صحت راحت نامت ..
مالكم بالطويله جت ربى ونامت على طول محمد والعنود ببيتهم ونايف يرتب اموره بيجي اليوم مع ابوه ..
.
.
.
حووسه ربكه ميت ساره خايفه اهل ساره الي يدورن عنه انو في شخص يبي يقابلهم بس ليش محد يدري ........
الساعه 6 ونص المغرب شخصين يدوق باب بيت ابو محمد فتح لهم عمر وسلآم ومن هالكلآم ..
بالمجلس :
ابو محمد ومن بعد السلآم : ياهلآ والله
ابو نايف : الله يحيك ويبقيك
الجده بغت تكونة معاهم بس انششغلت --> يرحم اهلك مو بكل مكان معاهم = (
فتره صصمت لآن ابو نايف انصدم بالعز ذا كله موب قادر يتكلم اصلن ..
ابو نايف : احنا جايين اليوم ونبي نسبكم
ابو فهد وابو تركي مصصصصصصصصدومين : ....................................
ابو محمد : الله يحيكم انشائ الله --> يعني نقبل فيكم
نايف : وابششروآ بالي تبون
ابو فهد : بس انتم اذا ماتدرون ابو محمد عندهم بنين وحده متزوجه والثانيه الي هي الكبيره
ابو نايف : احنا جايين للكبيره ولدنا كبير ماهوب بصغير يبي له مره الله يسلمك
فهد طلع من المجلس ..
سعود لحق وراه : فهد فهد
فهد وقف : نعم
سعود : وش فيك طلعت
فهد : بروح بيتنا
سعود مستغرب: ياخي انت ماتبي تتزوجها خل البنت تروح لنصيبها
فهد : طيب وان وش قلت
سعود : ابد روح ششوف شكلك شوف وجهك ياخي الين متى بتضل كذا
فهد بنرفزه : سسسسسسسسعود اتركني بحالي الله يخليك
سعود : الله يهديك
راح سسعود للمجلس وفهد راح لبيتهم ..
فهد يكلم نفسه بالسياره : آآخ كله مني انا البنت تحبني اي تحبني بس انا الي تركتها بس انا مابي اتزوج الحين
ياربي ارحمني وش سسويت انا هو هالششي خيره يييييييييييييييييييييارب ارحمني يارب
فهد راح واخذ منوم ونام .................................
ساره ببيتهم مرتبكه كثثثثثثير وكانت معاها العنود وربى وامها بس وكانهم مايدرون اصلن بس دخل لعندهم محمد
ام محمد : منهم ذولآ بالله ياوليدي
محمد : خطاطيب
ساره قلبها طاح : ............................
ام محمد : اي طيب عرفت منهم
محمد : اي عرفنا وفيهم الخيييييير
العنود مو مستوعبه : خطاطيب في مين بالله !
محمد خاق عليها : يالبييه بس اي صح خطاطيب بسارونه
ساره بصدمه يقال يعني : انا
العنود : ساره !
يقال مسستحيه راحت لفوق ..
الحقتها العنود لآنها كان نتعرف بعلآقتها مع نايف :
العنود : ممكن ادخل
ساره : اكيد
العنود : اشوفك مستحيه
ساره : طبعا هذا نايف
العنود : طيب متاكده من نفسك انتي
ساره : اي بعد وانا مسكر عيوني موافقه
العنود : اكيد !
ساره : يب
العنود : بعلآقتكم ماارح تدوم
ساره :هذا علآقتك مع محمد دامت
العنود : انا غير
ساره : ماعلي منكم ابي نايف
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.............................. 
بعد مروم ست اشهر ..
يعني بعد عرس نايف وساره بـ شهرين بالتمام :
ساره : نايف وش هالجحيم الي انا عايششه فيه
نايف ببرود : اي جحيم الله يهديك !
ساره : انت سسهر لآ اخر اليل وانا اخر وحده تفكر فيها ببالله ذي عيشه
نايف : تراك طفشتيني وبعدين معاك كل يوم كل يوم نفس الهالكلآم وليكون في علمك ماارح اتغير وسهر وبسسهر فاهمه
طلع نايف واقعد ساره تبكي وحاله هذا حاله من بعد اول اسبوع من العرس انقلب نايف وكانه كرهه فجاء : ياربي
بالله وش فيني انا كل شي زين فيني ضيعت عمري آآآه يافهد آآه بس يرحم ايام حبك ---> توك ياساره تذكرين
رجع نايف وسمع ساره تقول آآآه يافهد : مين فهد !
ساره بخوف : ولآ احد
نايف : مييييييييييييييييييييييييييييين !
ساره : ليش اخبي هذا ولد عمي الي حبني وتركته عششانك
نايف مسسك شعرها وطاح فيها ضررب : خلآص يكفي نايف يكفي ناااااااااااااايف بلييييييييز عورتني
نايف معاها علآق الملآبس حديد :تساتهلين بعد صرتي تهوجسسين فيه الله ياخذك انششاء الله
ساره : نااااااااااااااااااااااايف بموت بلييز ارتركني
نايف : هذا دواك يالكلببببببببببه
ساره تنزف من كل مكان والعلآق مطبع بجسسمها : نااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااايف ياكلب عورتني
سكر نايف عليها البيت وراح بيت اهله ..
ساره شببه ميته الم بكل مكان داسسسها ضربها عذبها تبي تمسك جوالها تدوره محصصلتها : يارب ارحمني
اقعد تزحف والدم يصب من كل مكان بجسسمها لين اخذت جواله ..
ماتششوف ششي كلها دم عيونها كل شششي فرت شافت اول رقم محمد اتصلت عليها : الو
محمد مع فهد طالعين لستار بكس : هلآ ساره
فهد فز قلبه :. ......................................
ساره تبكي : الحقني محمد بسسرعه بموت
محمد: شفيك
ساره : تعال بسسرعه بلييز بموت
محمد : انتي بييتك
ساره تبكي : اي بس مسكرر الباب علي
محمد : ليش !
ساره تصارخ من البكي : بموت بسسسرعه تعال
فهد : وش فيها يامحمد وش فيها
محمد سسكر منها : فهد بسسرعه قوم
فهد : شفيها
محمد : ساره ضربها الخيوان ذاك وسسكر باب البيت
فهد : يلآ نفتحه
راحوآ وقلب فهد يتقطع ساره الغاليه يصير بها كذا الله يكون بعونها ...
اوصلوآ البيت ويوم اوصلوآ البيت محمد وفهد يضربون الباب لين انفتح لهم ..
محمد يناظر بالبيت هادي : ساره سساره
فهد طلع فوق : ساره سساره انا هنا وينك انا فهد ووينك
ساره تحاول تضرب باب غرفتها عشان يعرفون انها هنا ....
فهد فتح الغرفه وشاف منظر : ساره
قعد يتامل له : محمد تعال بسسرعه بتروح مني تعال بتروح سساره
محمد جاء وششالها بين يدينها وانزلوآ وساره بين الحياء والموت من الضرب وجسسمها حاله ثانيه
راحوآ المسسششتفى ويوم وصلوآ ساره كانت فاقده للوعي ..
فهد تعبان متنكد حاس انو هو الذنب او خطبها وتزوجها ماصار كل هذا ....
مرت سساعه وهم هناك ماعلموآ احد :
محمد : وش نسسوي
فهد : انا لآزم اذبح هذا الكلب
محمد : هي ياخوي صح غلط بس القانون الي يوقفه
فهد بنرفزه : لآ انا
جاء الدكتور ناصر : هدوآ ياجماعه البنت مافيها شي بس النزيف الي داخله وسسيطرنا عليه والجروح الي
بجسسمها الكثيره بس مقدور عليها
محمد : الحمدالله يادكتور
الدكتور ناصر : محمد انا ناصر مايحتاج تقول الدكتور انتم اهلي
محمد : ابششر يا ناصر
الدكتور ناصر : الحين تقولون لـ اهلكم لآن المستشفى بغوآ يطلبون الششرطه عشان تحقق فيها بس انا رفضت
فهد : ليش رفضت ياناااااااااااااااصر ليش
محمد : مايصير يافهد هدي عمرك
الدكتور ناصر : لآنو بيطلع بالجريده اسسماكم مايصصلح فضيحه لكم ولنا اخبار المستشفى ماتوقف
فهد يتكلم من تحت سنونه : انا ذابحه ذابحه
محمد : يلآ انا بتصل على اهلي
محمد ااتصل وبلغ وبوقت زمني قصير كل العوايل هنـآ الا الجده طبعا ..
ام محمد : ابي اششوف بنتي
ام تركي تهدي فيها : اهدي ششوي الدكاتره عندها
كل حايس الدنيا يالي تبكي والي تدعي والي رايحه جايه والي والي الا ثنتين منهم :
ربى : مشاعل ششوفي رجلك ورجلي مع بعض
مشاعل : وقتك غلط انقلعي مناك
ربى : ششسوي عاد صار الي صار لوبكيت بغير شي بساره
مشاعل : ارحمني يارب
ربى : ششوفي رجلي املح صح
مشاعل : طيييييييييييييري بس رجلك شايب ولوح
ربى : الخلا عطيتك وجهه عاد هذا تركي النايف
مشاعل : امحق من قلتي تركي ييييييييييع
ربى : ترآ بتواطاك هنا
مشاعل بدلع : عشان نصوري يذبحك
ربى :هههههههههههههههههههه ذكرتيني بوحده مصريه
وفجاء العنود من قوت البكي والزعل الي فيها : يمه بطني الحقيييييييني
ام فهد : ششفيك يابنيتي
العنود تبكي : يمه امسسكي فهد بيذبح الولد يمه قولي له لآ يروح يمه امسسكيه
ام فهد : ريحي عمرك
العنود تبكي : ييييييمه الحقيه راح
وفجاء طاحت العنود هذا الي محد توقعه ...
طلع فهد يدور على نايف والعنود طاحت محمد دوريه مات قلبه العنود طاحت هذا الي ماحس بحسسابه
على طول ودوآ العنود على الطوارى ..
محمد لحقها وجاء بيدخل بس :
الدكتور باسل : معليش ممنوع
محمد : بس انا زوجها
الدكتور باسل ادري بس حتى ولو منوع
دخل الدكتور وبعد دقايق :
ربى : هدآ ياخوي باذان الله بتطلع بالسـلآمه لآتزعل نفسسك
محمد : هذا العنود تعرفين وش يعني العنود ..
وفجاء طلع الدكتور باسل :
محمد : بشششششششششر
الدكتور باسل : فيها نزيف داخلي لآزم تولد ولآ الجنين بيتعب او يصير فيه شي بس نبيك توقع لنا على ورقه
محمد : اورقه
الدكتور باسل : ماعندنا وقت وقع
ربى تبكي : محمد لاتوققققققققققع بليييييييييز لآلآلآ العنود بتروح فيها
محمد حاسه نفسه بمصير محتم ماعاد يقدر يوسي شي : بسم الله
ربى : ليش توقع ليشش
محمد اذا صار بالعنود شي الذنب يكون عليها لآنه وقع برآآيه طبعا : يارب الرحمه
راح الدكتور باسل لغرفه العمليات : ادعولها
توقعاتكم بـ 

البارت الاخير

 وش بيصير
- العنود بتموت !
- مين بيحيا ومين بيموت العنود ولا الطفل !
- ساره وش بيصير فيها ؟ ووالاثار الي بجسمها !
- فهد وش موقفه !
- نايف بيموت على يد مين !
- رهف وش بيصير لها وش قصصه هالتعب بحملها !
- تركي وربى متى زواجهم !
- وش اخر ماتوصل له عمر من هبال !
- الجده وش بتكون ردت فعلها !
- الشركه !!!
- ابو محمد وش بيتكشف بلاخير !
- الهنوف وطلآل !
- مشاعل وش بيصير فيها !
- الريم بنت خاله عيال ام فهد وش بيصير معاها بالبارت الاخير

آحداث واحداث بتنكشف بـ الاخير
وترقبوني بـ البارت الاخير
البارت 33 والاخير
انشاء الله القاكم على خير ..


بـ اليل بعد منتصف بالضبط :
ابو فهد : ام فهد خذي الحريم والبنات ورحوآ على البيت بسرعه
ام فهد : بس يابو فهد مانقدر قلوبنـآ ماتطاوعنا
ابو فهد بـ اصرار : على البيت يا ام فهد
ام تركي اسمعته : يلآ يالجوهره من باكر نجي صادق ابو فهد
ام محمد ضايق صدرها ودموعها تتكلم : منيب رايحه ومخليه وليدي لحاله
ابو محمد بنرفزه : انا بـ السياره ولآ حرمه تبقى هنـآ يلآ
كلنا رضخ لآ امر ابو محمد محد عارض متنرفز لآ اخر شي هموم وطاحت على راسسه :
وداهمـ الـبيت وجمعهم كلهم ببيت ابو فهد ورجع للمتسشفى ..
بـ البيت :
مشاعل بغرفتها تبكي بس مو على احد تبكي على حظها العاثر ..
ربى بدموع : مشاعل شفيك ؟
مشاعل : ......................
ربى : بالله سالتك ردي
مشاعل : مافيني شي يا ربى مهدود حيلي بس
ربى تبكي : والي مهدود حيله يبكي بهالطريقه
مشاعل : كيفيي ربى خليني
ربى : اذا ماششكيتي لي تششكين لمين تحكين لمين !
مشاعل رمت حالها على ربى واقعدت تبكي : ........................................
اقعدوآ يبكون لين ناموآ ولآ حسوآ على بعض ..
بـ المسشتفى :
محمد قاعد للحين وفجاء طلع الدكتور باسل :
محمد بتوسل : هاه بششر !
الدكتور باسل : هونك علي
محمد : بشششششششرني !
الدكتور باسل : الطفل الحمدالله بخير وهو الحين بالحضانه وبنخليه عندنا لآنه ولد بشهر قبل
محمد ماهمه الولد : والعنود !
الدكتور باسل يبي يهرب من الاجابه : الحمدالله ادعوآ لها هي بالعنايه الحين
محمد طاح يبكي كانه طفل ما اخفي عليك اول مره بحياتي اشوف شخص مثل كذا يبي بهالشكل
طيب ششفت من قبل بس مثل محمد مالقيت ! ..
قعد محمد يتذكر ايام مرضها يوم سحرها طلآل تذكر يوم كانت متنومه تذكر يوم تتعذب مايبيها تتعذب
تعب محمد مااعاد يقدر كل شي يهون الا العنود ..
ابو فهد : قم صل يامحمد ادعي لها قم
محمد : على امرك
راح محمد يصلي والاوضاع كلها حزن من حوله ..
تركي وسعود واقفين وقفت ارجال بس من داخلهم متحطيمن صح شي مايعني لهمـ بس الحزن غلآب
والواحد مايهون عليه عيلته تكون بهالشكل ..
عمر تاركهم ورايح لعند ساره : ساره
ساره ماترد شبه نايمه او نقول فاقده للوعي : .............................
عمر يبكي : خلآص قومي ماراح اسهر ومارح اطول برآ البيت وماارح اهاوش ربى بس قومي
ساره : .................................................
عمر متاثر بالضربات الكدمات الي بوجه ساره : ساره لآتتركينا بعدين مين يفك هواشي انا وربى مين يصحيني
ساره : .................................................. .......
دخل ابو محمد : ياوليدي هد عمرك
عمر : يبه ششوف وجهها هذا وجه بنت بششهر توها متزوجه
ابو محمد : هذا الي ربي كاتبه لها
عمر بتت تهداء نفسسه لآن ابو ششغل بغرفه ساره القران : الحمدالله على كل حال
كلهم متقسسين الرجال مره عند ساره ومره لعند العنود ..
.
.
.

كلكم تتسالون وين فهد !
فهد اكبر من كل ذا فهد اكبر من ضرب وهواش ..
طلع فهد للمسجد وقعد يدعي ربه ويصلي لين غفى بالمسجد بدون لآ يحس ..
جت صلآه الفجر شاف الامام فهد ..
الامام : وليدي قم صل الصلآه بتبدآ
فهد حس على نفسه : ابششر
رجع توضوآ فهد وراح يصصلي مع الناس ..
ويوم خلصت الصلآه تلثم فهد وطلع بس الامام كان يناظر حزن عليه ع باله فقير وماعنده مكان ..
ماقدر فهد يتحمل وراح للمستشفى واتصل على ناصر :
فهد : الوو
ناصر : هلآ ياخوي وينك !
فهد : لاتعلم احد اني هنا
ناصر : ناصر طيب طمن اهلك
فهد : شخبار ساره قامت ؟
ناصر : لآ عطيناها منوم وبتصصحى بكرآ انشاء الله
فهد : عطني وعد اذا صحت تقولي
ناصر : ابشششر
فهد : مع السسلآمه
سكرت فهد ولآ عطى ناصر اي دليل يدل على وجوده فيه ..
فهد تعب وراح بيتهم منهد تعبان مريض يحب اي يحب اكششتف ان وجود فهد بدون ساره غلط
وماراح يسامح عمره على تخليه عن ساره ..
.
.

من بكرآ ..
ام فهد تسوي الاكل والشوربه والجريس والقهاوي وتحط بـ الحافظات ..
ام محمد : وش تسسوين !
ام فهد : اسوي اكل لساره والعنود
ام محمد : الله يرزقك الجنه
ام فهد : وياك
مشاعل تركض : يمه تكفين يلآ
ام فهد : يلآ يلآ بس اخلص هذولآ
مشاعل بربكه : يعني البس !
ام فهد : اي اي البسسي وصحي النايم
مشاعل راحت تصصحيهم وباقي ربى : ربرب يلآ قومي
ربى نايمه ولآ مفكره : اممممممممممممممم
مشاعل : قومي يلآ
ربى : وين
مشاعل : قوممممي بنروح المسشتفى
ربى قامت البست عبايتها : يلآخلصت
مشاعل : الله يهديك غسسلي وجهك بدلي بجامتك ويلآ
ربى تمششي : مو لآزم
ام تركي بالسسياره : يلآ يابنات نادوى امهاتكم
وصلوآ المتسسششفى ..
يمكن على صلآه الظهر كذا ..
مشاعل راحت على طول لغرفه ناصر ...........
ام فهد : الله يستر وينهم محد هنا
ربى : يمكن ب الصلآه
ام محمد : تعالوآ نروح غرفه ساره
ربى : يمه الله يهديك ششدرآ عنها احنا
ام تركي : وين مششاعل
ربى : عند ناصر
ام تركي : دقي عليها تعلمنا ويها
ربى طيب --> دقت ربى ونادت مششاعل ..
مشاعل معصبه وهي جايه : يلآ تعالوآ الاصنصير من هنا
راحوآ واطلعو الدور 3 لعند ساره
ادخلوآ لها لقوها مفتحه عيوها وتطلع لششباك ..
ام محمد بحنان : صبـآح الخير
ساره ببرود : صباح النوم
ام محمد راحت تلم بنتها وساره عادي عندها : حبيبتي جبت لك اكل الدكتور يقول لآزم تاكلين
ام فهد : حي الله هالوجه السموح كيفك اليوم
ساره بتردد زبصزت مبحوح : بخير
ربى اركبت على كرسي ساره و متها : ياجلعني فدوه لهالوجه
ساره اكتفت بـ ابتسسامه : ................................
جـآبوآ الاكل وعيت تاكل الا بالغصب وحاله ..
ساره : يمه وين العنود ؟
مشاعل : العنود متنومه جنبك بنروح نششوفها ؟
ساره : وش فيها ؟
مشاعل : اولدت
ساره : صدق مبروك
مشاعل : الله يبارك فيك
ساره ماتدري وش السالفه ........... !
ربى : يمه عمتي يلآ خل نطلع ساره لازم ترتاح
اطلعوآ وساره بقعد مثل ماهي ...
العنود اهم شي بهالقصه :
بيطلعونها من العنايه بعد نص ساعه زانت حالتها وكانت قويه وهي تحت تاثير الالم والبنج :
طلعو العنود ومحمد كان طالع من المسجد وشاف الدنيا مزدحمه عند غرفتها انذهل بغى يموت حس فيها شي : دكتور دكتور
الدكتور باسل : نعم
محمد بربكه : ششفيها العنود ؟
الدكتور باسل : بنحطها بالتنويم العادي بس بيكون معاها سستر خاص عشان لو احتاجت شي
محمد مو فاهم : طيب ليش

👇👇👇
تعليقات



    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -