بداية

رواية ان جيتي عالعناد ترى محد فيه مثلي -8

رواية ان جيتي عالعناد ترى محد فيه مثلي - غرام

رواية ان جيتي عالعناد ترى محد فيه مثلي -8

سعود : طيب الى الان اشياء تافهة وسطحية
تنهد بتعب ورجع راسه على ورى ورجع تعدل اقين وهو متكي عالجنب
سعود : مين اكثر شخص يخوفها؟
خالد : انت
سعود : لا .. طلال ,, طيب آخر سؤال
خزوم اذا عصبت وش يصير عليها ؟ وش اللي يتغير بملامحها ؟
خالد هنا احتار وبقوووة شوي ويصيح الا خزوووم هذي حبه
خالد : تعقد حواجبها
سعود ضحك بقووووة وتعب وصوت بالقووة يطلع : لا ... تطلع لها غمازة جنب شفايفها
خالد ... خزامى محد يعرفها كثري انا ... انا اموووت بتراااابها
.................................................. .
جوانا بغرفتها عاجزة تنام .. تتقلب بفراشها يمين يسار مافي حل
وقفت لبست نعالها .. فتحت باب غرفتها بشويش
نزلت لتحت بالصالة شافت ابوها راحت له
جوانا : يبة ؟
ابو طلال : هلا بنتي تعاالي
جات وجلست جنبه
جوانا : يبة مين هي جميلة ؟
وطّى ابو طلال راسه بحدة وعصبية : ليش تسألين عنها ؟
جوانا : ابغى اعرف مين هي ؟
ابو طلال : مين اللي جاب لك سيرتها ؟
جوانا : لقيت اسمها بظرف بغرفة امي ... واسمي موجود بنفس الظرف
ورسالتي بنفس الظرف ... ما لقيت شي غير وثائق باسمها تاريخ ميلادها وكذا
طيب ليش اسمي بنفس الظرف ؟ وامي كاتبة اتمنى تكوني عرفتي ليه كنت اعاملك بهالشكل
بس انا ما فهمت .. مين هي جميلة ؟ يبة احكي لي طلبتك
ابو طلال : جميلة وحدة من بنات الرائد ... ما تتمنين تعرفينها
جوانا .. قالها بحزم وطالع بعيونها .. لا تنبشين بالماضي خليك كذا احسن لك
لا تدورين في المستور ... احسن لك ولي
جوانا بصياح : طيب ليييييييش ؟؟ ليش امي كانت تعاملني غير عنهم ؟
ليش ما اشبه وحدة من اخواتي ... جوري وخزوم فيهم من بعض ملامح حتى من طلال وحتى فيصل
ليه انا ما اشبههم ؟؟ ليييييش انا غير ؟ مين هذي
ضمها ابوها بقوة لحضنه وبدى يهديها ويمسح على راسها ما وده يحكي
السالفة قوووية وكبيرة .. كل هالمصايب انتي سببها يا جميلة .. ياليتني ما عرفتك
لييييييييتني ما عرفتك.........
,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,, ,,,,,
تتوقعون ؟؟؟؟
خالد يتخلى عن خزامى ؟
سعود وخالد يرجعوا لبعض ؟
ابو طلال يحكي لجوانا قصة جميلة ؟
تالا وش اللي شافته وفجعها بالشارع ؟
هل تتغير تالا وتصير افضل ؟؟
سي يوووووو
مرحبا بالحبايب الجداد اللي طلوا علينا .. نورتوا

<< البــــــــــــــــــــــارت الـ21 >>

نامت جوانا وهي تصيح بحضن ابوها ... وحتى هو نفسه ابوها بدت عيونه تدمع وهو يتذكر :
<< ذكريات قديمة قبل 30 سنة >>
ام طلال : يعني شلوووون ؟؟ انت ليش ماخذني مدامك ما تحبني ؟
ابو طلال : مين قال ما احبك
ام طلال : عبدالعزيز انت عندك قلب واااحد بس .. قلب واحد بس
يا انا يا هي
دخلت جميلة : السلام عليكم
ابو طلال وطى راسه : هلا جميلة
ام طلال واقفة متكتفة وراسها فوق
جميلة مستغربة : ترى رد السلام واجب يا ام طلال
ام طلال : عليك السلام ( بدون نفس ) يا ام فراغ
انجرحت جميلة من الكلمة .. كلمة قوووية , بس ايه هين انا اضعف تبينها مشاكل ولا يهمك
جميلة : هههههه وليه اجيب عيال ؟؟ تاركة هالوظيفة لك .. خليني كذا كأنني توني تزوجت
و زوجي عاجبه هالشي وش تبين انتي ؟ اذا قصدك تعايريني اني ما اجيب عيال عاااادي عايريني
اهم شي انا راضية وزوجي راااضي وش اللي حارق دمك ؟؟
ام طلال : هه ... راضية ؟؟ ههههههههه
ابو طلال : بس ( صرخ فيهم )
ام طلال بحدة : وش اللي بس ؟؟ يوم انها تتكلم ما قلت بس ويومني تكلمت تقول بس ؟؟
ابو طلال : استهدي بالرحمن يا بنت الناس
رمت ام طلال اللي بيدها ومشت بقوووة وطلعت لغرفتها
جميلة قربت لابو طلال بهدووء : اهدى يا عبدالعزيز .. انت تعرفني زين ما اسوي شي
الا بسبب .. وهي غلطت علي وانا رديت .. كلمتها جرحتني
مسح على راسها بحنيته المعتادة واتبسم بهدووء : ما عاش اللي يجرحك مااا عااااش
ضمته بقوووة ودموعها بعيونها .. جميلة قوووية من برة لكنها مرة رقيقة من جوة وتحتاج اللي يساندها
.......... بالوقت الحااالي وهو بادي يبكي
لييييش رحتي كذا فجأة ؟؟ انتي كل شي عندك بسبب وش السبب اللي خلاّك تروحين وتتركيني ؟
ليش ..... دايم توضحين لي اسبابك وش هالسبب ودي اعرررف ؟
دخل طلال البيت ومشى بثقته المعروفة والتفت بهالضوء الخافت وشاف ابوه وعيونه تلمع
طلال : السلام عليكم
مسح ابو طلال دموعه بسرررعة : وعليك السلام .. حياك
جلس قدام ابوه وحط مفاتيحه جنبه
طلال : جوانا صاحية ؟؟
ابو طلال : لا نايمة ... ليش توك تجي البيت يا ابو عبدالعزيز ؟
طلال : ابد .. رحت شوي الف بالسيارة مع عزام
وقف ابو طلال وبدى يشيل جوانا
فز طلال من الكنبة : خليني اشيلها عنك يبة .. روح ارتاح
شال جوانا ووداها لفراشها ...... غطاها ومسح على شعرها وطلع من الغرفة
.................................................. .
في الشارع بالمكان اللي وقف فيه التاكسي نزلت تالا تمشي ورى ابوها واللي معه وهي الف فكرة وفكرة تجي في بالها
: وش صاااير .. ابوي ليه بالسعودية ؟
وش عنده هنا ؟ .... مين هاللي معه ؟ ... اوووف وش هالتبن كله ؟
تخبت بسرعة يوم شافت الرجال جايين وبوسطهم ابوها فتحت جوالها وسجلت الكلام
ماجد : تمام عليكم متى التسليم بيصير ؟
: بكرة الساعة 3 الفجر يا طويل العمر
ماجد : هههااااي تمام عليكم تمام ..... شووف فتّح عيييينك زييين مابي اي شي يخرب
ترى هالطلبية غالية وما تنلقى ... والله اذا انصدتوا ترى انا ما اعرفكم سااامعني ؟
: حاضر يا طويل العمر .. شي ثاني ؟
ماجد : لالا .. انا ماشي , شدد الحراسة الليلة وخلي ناس تراقب من بعيد لبعيد
: حاضر طال عمرك
مشى ماجد وركب السيارة ومشى .. تالا مو عارفة وش تسوي .. شافت فتحة صغيرة على جنب الباب
دخلت منها وهي موطية تخبت ورى التبن ..... لما هدي الوضع بعد ساعتين بدى النور يدخل للمكان
شافت التبن مالي المكان لمست واحد من الرزم وسمعت شي مثل القرطاس تحت التبن عقدت حواجبها
وخرت شوي من التبن وشافت اكياس فيها بودرة بيضاء طلعت الجوال وبدت تصور .... يا رب يا رب ما يكون
هاللي في راسي صدق .. يا رب ... تحس انها بتصيح هجدت وتخبت بسررعة زين لانها سمعت صوت رجال بالمكان داخلين
: اسكت يا كلللللب ... اسكت ,, بيجي بعد 4 ساعات ابو تالا وهو يتصرف معاه
: طيب لين ما يجي ابو تالا .. وش نسوي
: نخليه هنا مربووط .. عشان يتربى , امشي برة خلينا نشوف وش سوى تركي؟
: يللا .. تفوو عليك
ومشوا الكلاب برة
وقفت تالا وقربت لــ,,,,,,,, فواز
تالا : هييه ؟؟ انت وش تسوي هنا ؟
فواز طالعها بتعب وعينه مورمة : انتي اللي شتسوين هنا ؟ مكانك غلط يا بنت
تالا : طيب طيب .. لا يكثر , تبي افكك ولاّ لا ؟
فواز : ههههه وش رااايك ؟
قربت له تالا بدت تفكه بس وقفت : انت شتسوي هنا ؟
فواز : كملي فكيني بسررعة
تالا : خبرني اول عشان افكك
فواز : انا مراقب ماجد اللي اسمه ابو تالا .. اللي كانوا يحكون عنه قبل شوي الكلاب
انا ابي اصيده ,, هذا تاجر مخدرات كبير واكبر دااااشر عرفته بحياتي
تالا رمت الحبل وبطلت تفكه
فواز : وش فيييك ؟؟ كملي فكيني بسرعة ابغى اروح من هنا .. واطلعك معاي انتي مين وش تسوين هنا ؟
تالا : مو لازم تعرف انا مين ,,, ما راح افكك ,
فواز : انتي معهم ؟
تالا : لا
فواز : طيب ؟
تالا : موووو شغلك .... اذا فكيتك بتروح تعلم عليهم
فواز : وانتي وش عليييك ؟
تالا قلبت ظهرها بدى بفك الحبل لنفسه ويحرر نفسه طلع يده ومسك ايد تالا ولواها لظهرها
صرخت : آآآآآآآآآآآه
حط يده على فمها بسرررعة : اسكتي اسكتي لا تفضحيننا
سحبها معاه وطلع من المكان بصعووووبة وهي تحاول تفك نفسها منه بس ما قدرت هي مررة ضعيفة
حطها بالتاكسي معاه وهو لاوي يدها وهي تتالم ... اتصل على راكان
فواز : راكان .... بعد اربع ساعات ماجد بيكون هناك
راكان بقلق : انت وييينك ؟
فواز : جاي للشركة
راكان : زين .. انتظرك لا تتاخر
فواز : اووكي ... قفل الجوال ولف على تالا
فواز : انتي مين ؟ وش كنتي تسوين بذاك المكان ؟
تالا تطالعه باحتقار : ماني بقايلة لك ولا شي
فواز : تكلمي احسن لك ... لا تختبرين صبري
تالا : هههههههه بختبر صبرك .. واعلى مافي خيلك اركبه , تراك ما تعرفني زين
فواز : اهااااا .. يعني انتي منهم
تالا : لا تحاااااول ,, ما راح احكي اللي تبيه
فواز : طيب طيب .. يصير خيير وبتتكلمي غصصصب
تالا : احلم على قدك يا بابا
فواز يهز راسه بتهديد
...............................
نهاااااااااااااااااية هالبارت ؟
هالبارت توضحت فيه شغلات
وبدت تطلع لنا شغلات ثااانية صح ولاّ لا؟
الى الان وش رااايكم وبأماااااانة وايش تتوقعون بصير بالبارت الجاي
ما راح اكتب توقعات واسئلة ابيكم تكتبون اللي في بالكم

<< البـــــــــــــــــــارت الـــ 22 >>

في التاكسي .....
فواز جالس على اعصابه وده يذبح تالا ووده يعرف هي بنت وش كاانت تسوي هناك لا تكون معهم بس
... صرخ بقوووة : هيييه انت اسرع شوي خلينا نوصل
تالا : لا انا اخاف من السرعة امشي على مهلك ههههههههههههههههههههه
لف عليها بنظرة حقد
فواز وهو يهدد بايده : شووووفي انتي وقسم بالله لو مااااتسكتين لا تشووووفين شي ما يعجبك سااااااااامعة ؟
تالا : لا شايفة ههههههههههههههههههههههههههه
خلاص الصبر وصل حده مع فواز بيقتلها وقف التاكسي
: وصلنا
فواز : احمدي ربك .. كنت بوريك الاستهبال شلوون يكون
خذ حسابك وتقلع ... يللا امشي انتي .. قالها وهو ينزل ويسحبها من ايدها
نزلت وياه وهي تستعبط ساعة تمشي بسرعة وهو يهديها وهي تضحك
وساعة تمشي ببطئ وهو يحترق ويسحبها
شكله كان ملفت للنظر .... وقف هو وياها شوي
فواز : وربي العظيم لو ما تمشين بادب لاوريك شغلك فاااهمة؟
تالا : اووووف .. ياخي انت بس تهدد وتهدد ابلشتني ,, اهجد وترى مو انا اللي تمشي بالتهديد موو خايفة منك انا
فواز : طيب تمشين بالذووووق ممكن ؟
تالا : ايه .. كذا امشي , احترم نفسك ولا اورييييك
فواز : ههههههههه وشلون بتوريني ؟
تالا : بخليك تصيييح من القهر , اشوف عيونك بدت تحمّر من الضيق ادري اني طلعت عيوونك وبسوي اكثر اذا ما تتأدب
فواز وهو يعض شفته : طيب .. امشي
تالا : امشي ؟؟؟
فواز : لو سمحتي ؟
تالا : يللا .. مشينا هع
مشى هو وياها للشركة وطلعوا مكتب راكان
راكان : بدررري ؟؟ توك تجي اشغلتني ياخي
فواز وهو يسحب تالا للمكتب : هذااني جيت ...
راكان : مين هذي ؟
فواز : لقيتها هناك بالمخزن تبع ماجد .... بعد ما ربطوني الكلاب جات تفكني ويوم درت اني بعلّم على ماجد بطلت تفكني
بس الغبية
قاطعته تالا بصراخ : الغبي انت واشكاااااااااااااالك
فواز رماها عالارض بقوووة : كلي تبن ...
قرّب راكان لتالا بسررعة وشالها يساعدها عشان تقعد عالكرسي
تالا : وخر انت بعد
راكان : فوااااااااااااز ,, صرخ فيه
فواز : نعم ؟
راكان : ليش رميتها كذا ؟؟؟ هذي بنت يا رجّاااال
فواز : هه ذي بنت ؟؟ تسمي هالمخلووووق بنت
تالا : بنت غصب عن خشمك ذا اللي مدري وش يبغى
فواز وصلت معااااااه قرّب منها بسرعة بس راكان مسكه ووخره عنها
راكان : وش فيييك ياخي اهدى ... تعال رووووق وعلمني وش صار
قفل المكتب بالمفتاح .. وجلس هو وفواز على جنب بعيد عن تالا اللي تتألم من طيحتها نزل دم خفيف من ايدها
.....
راكان : وش صار عليك ؟؟
فواز : مسكووني وانا اراقب ... دخلوني بالمخزن اثنين منهم وهم يقولون بعد اربع ساعات يجي ماجد ويتفاهم معاه
المهم راحوا وخلوني عالارض جاتني هذي الزفت المهايطية وبدت تفكني بعدين وقفت وقالت وش تسوي هنا ؟
قلت لها اراقبهم وبعلّم عليهم لان ماجد هذا تاجر مخدرات بطلت تفكني واعطتني ظهرها قالت اذا فكيتك بتعلم عليهم
راكان : يعني ؟
فواز : اشك انها منهم
راكان : يالخبل .. لو انها منهم ما فكتك ...اكيد عندها قصة امشي بس نكلمها ونسالها
فواز : اسالها .. ما بتستفيد شي ,, قد جربت انا وطلعتني من طوري
راكان : ههههههههه شكلها هبلت بك
فواز : يلعن شكلها ... اقول لك وصلت معاي منها وما تبغى تعلمني وش كانت تسوي هناك
راكان : طيب .. انت اجلس هنا واشرب قهوتك وانا اتصرف
راح راكان لها وهي تشوفه جاي
طالعته كذا بنظرة لا مبالاة
تالا : اشتكااالك ولد امه ؟
ضحك راكان بقوووة ما تحمل : ههههههههههههههههههههههههه
تالا : قلت شي يضحك يالمجنووون ؟
راكان : انا مجنووون يابنت ؟
تالا : ايه مجنوون يا ولد
راكان : طيب ... نقبلها يالمهاايطية ,, انا راكان وانتي ؟
تالا : هههههههههههه قديمة ... انا فراااغ
راكان : اووووه اسمك مميز ,, اول مررة اقابل انسان اسمه فراغ
تالا : اييييه,, عشان كذا انا مميزة
راكان : ههههههههه .. طيب ,, وش كنتي تسوين هناك بالمخزن ؟
تالا : مووو شغلك
راكان : علميني عشان اساعدك ؟
تالا : مو محتاجة مساعدة لا منك ولا من العبيط صديقك
راكان بيمووت من الضحك هالبنت مو صاحية
راكان : فوااااااااااااااز ههههههههههههههههههه فواز عبيط ؟؟
تالا كشرت : وعععع اسمه فواز ؟؟ هيييييه انت فواز .. اسمك غبي زي وجهك
راكان هنا انفجر من الضحك وفواز جاي بيقتلها
دفه راكان وهو ميت من الضحك وماسك بطنه وعيونه تدمع
فواز بضيق : على تبن ... اضحك اضحك ,, هين انا اورييييك
والتفت على تالا : انتي طيب .. ان ما ربيتك ما اكوون فواز
تالا : لا تعيد اسمك تراه يقرفني
عصب فواز وراكان خلاص ميييت من الضحك
اخذ فواز المفتاح وطلع من المكتب وصك الباب بقووة
جلس راكان وهو لسة يضحك
ركان : ههههههههههههه انتي فظييييعة .. اول هههه اول مرة ههههههه احد بهالطريقة ينرفز فواز هههههههههههه
تالا : بطل ضحك ... انا قلت الصدق
راكان : ااااااااااااااه يا قلبي .. ههههههههههههههههههههه الصدق بعد ؟؟ ههههههههه
......................................
في بيت جميلة الرائد .............
جميلة بغرفتها تتفرج بالاوراق والصور
لمحت صورة بنت صغيرة عمرها سنتين تهبببل هالبنت
دمعت عيون جميلة وهي تتذكر ذاك اليوم ..........
<< ذكريات الم قبل 22 سنة>>
طلعت جميلة لغرفتها كالعااااادة بعد مشكلة مع ام طلال
جلست تبكي بقهرررر ... جات بنتها الصغيرة جوانا
جوانا : ماما .. مــا مـــ...ا
ضمتها جميلة وهي تبكي ااااااااااخ يا يمة وش اسوووي
خلاص احس اني ضااايقة وينك يا عبدالعزيز متى بترجع من سفرك وتشووفني
محتاااجة لحضنك ...... رن التلفون
ردت عليه .. جميلة : الوو ؟
: جميلة ؟ اخباارك يا عمري ؟
جميلة ما نست هالصووت ولا بتنساااه ....
جميلة : وش تبي يا ماجد ؟
ماجد : ابيك انتي
جميلة : ماني حوووولك .. انا مرة متزوجة وعندي بنت
ماجد : اضمك انتي وبنتك يا عمري ... ليه مو فاااهمتني لييه
جميلة : ماااجد انا ما احبك ,, انا متزوجة استحي على وجهك ورووح عني شوف حياتك
انت بعد متزوج انت كذا تخووون زوجتك
ماجد : بالطقااااق اللي يطقها .. انا احبك انتي
جميلة : لا حول ولا قووة الا بالله ,, اذا كلمتني مررة ثانية بعلم عبدالعزيز
ماجد : اسمعيييني زين ,,, انتي لي .. فهمتي ؟
ولا عبدالعزيز ولا غييييره يقدر ياخذك مني .... اجيبك يعني اجيبك برضااك ولاّ غصب عنك
وترى قرييييب قرييب بيندم عبدالعزيز لانه اخذك مني وهووو داري انك لولد عمك
جميلة : انا موو لك انا له هو .. واحبه هوووو فاااهم ؟؟ احب عبدالعزيز واعشقه وما راح اخوونه وياك ابدا
انت فااهم قصدي زيييين .. طلبك مرفوووض انت واحد وقح ولا تحلم اني بكوون لك في يوم من الايام
.................. انتبهت جميلة لصوت الخدامة : مدام .. الفطور جاهز
جميلة : اوكي .. جاية
.................................................. ........
عند طلال بالشركة
طلال وهو يطقطق اصابعه : ما علي منها ... انا بس كذا لعااااانة بعذبها اخليها تفكر بالكلام اللي قلته لها
وهي مو قادرة تسوي شي هههههههههه هي بدت عنااااد انا بعاااند بعد اخليها تندم عاليوم اللي قابلتني فيه
عزام : ياخي هدّي الوضع .. تراك مووو ناقصها ,, اتركها بحااالها طلال
طلال وهو يأشر لراسه : ماااااااااااااااااابي .. انا اورييها هي وشوووفة نفسها هذي انا اربيييها
عزام وهو يصفق ايديه ببعض : مااا منك فااايدة
طلال : هههههههههه ..... فتح جواله واتصل على جوال ابو راكان
...........................
ابو راكان بمكتبه كان بتناقش هو وتوليب على سفرها وهي مسوية مواعيد للناس
طفش منها ومن حركااااتها ناشبة له بكل حركة ماقدر فيها ,, هو شخصيته قوية ايه ... لكن هالبنت غيييير ما قدر علييها
رن جواله ...
ابو راكان : الوو
طلال : الو السلام عليكم
ابو راكان : هلا والله وعليك السلام .. هلا بولد الراسي
ارتبكت توليب من طاري اسمه لا يارب ما يكون اللي في بالي يااا رب لا
ابو راكان : خلاص .. ولا يهمك ,, متى بتجي؟
خلاص طيب .. تم ولا يهمك افاا عليك بس
مع السلامة
.........................
توليب : مين ؟
ابو راكان : طلال ولد الراسي
توليب : انا هالولد ما اطيقه
ابو راكان : بالعكس ... مافي منه هالرجّال ابد
بس انتي مدري كيف تفكرين دايم عكسس الناااس
توليب : يبة لو سمحت
ابو راكان : بس استحي على وجهك .. تراك تحاكين ابووك وتراني للحين صاابر عليك ما ودي اغلط
احتراما لامك ,, ولا انا اعرف كيف اربيك
توليب : ما شاء الله على احتراااامك .. يومك تتزوج عذاااااري ما تذكرتها
وقف ابوها وجاء لها وطرااااااااااااااااخ كف ..
توليب : تضربني يبة ؟
ابو راكان : انقلعي برررررررة لا تخليني اوريك الشغل صح
وقفت توليب : طيب ...... وطلعت برررة وهي مصدووومة انا انضربت كف ومن مييييين ؟؟ من ابوووووي
...........................................
عالعصر ..... سعود مع خالد يدورون حل
خالد : طيب قووول لي السالفة يا سعود
سعود : انا اللي عزني وخلاني اصير فوووق .. ماجد .. عمي اخو ابوووي
وكنت اشتغل عنده اول شي بالشركة .... يوم من الايام عطاني عصير
هالعصير يا خاااااااالد هووو سبة عذابي لليوم
حاط لي فيه مخدر .... ومن يووومها انا مدمن واتاجر مع ماجد
وااذي بنات خلق الله ... هالبنات كل وحدة لها قصة
كل بنت فيهم ابوها او اخوووها او هي مأذي ماجد ومتمشكل معاه
هنا يجي دووري عشان اهين كرامته ... ببنته او اخته
وبعدها خلاص يجي دور ماجد يهده بالسووق ..... وننتهي منه
كنت انا الولد المفضل عند ماجد لاني ما فشلت باي تحدي او مهمة اعطاني اياها
وكنت اجيب راااس البنت اللي يعطيني اسمها ,, خزامى عجزت فيها
خالد : وش دخل خزااامى ؟
سعود : في بين ابوها وعمي ماجد قصة طويييلة ... وانهان ماجد بسبة اخوها وعبدالعزيز الراسي
اخوها انقتل من رجال ماجد ... اما عبدالعزيز عجزنا نهده بالسوق بس انتقم ماجد ببنته
وانا وسيلة الانتقام ... يوم قلت لي انها خزامى حبيبتك ... انا تحطمت شلوون اسوي كذا باللي يحبها صديقي واخوووي
رحت لماجد وحاكيته يعطيني مهمة ثانية
صرخ فيني وقال : هذي بالذاااااااات ما راح ابدّل فيها ... هذي بنت عبد العزيييز .... وبتسوي اللي اتفقنا عليه
ولاّ بتشوووف شغلك زييين وانت تعرفني ما اهدد عالفاضي
..... وصدق يا خااالد ماجد ما يهدد كذا عالفاضي ,,,, خفت منه وسويت اللي علي
ومن يوومها انا مو عارف انام .. مو عارف اعييش حياتي
افترقت عنك وعن الشباب ... عن البنت اللي تعلقت فيها
عن صحتي ............. هنا بدت تنزل دوعه وغطّى وجهه بايده
خالد : صحتك ؟؟؟ وش صاير يا سعووود
سعود مسح دموعه : صحتي ... ههههههههههه انا مريض بسرطان الرئة
من اربع سنين .. من بعد اللي صار مع خزوم
انا كنت اكذب عليها واقول انا معي السرطان ومحد يحبني وكذا
وهي صدقتني وقالت انها بتساعدني وبتوقف معي .... كانت على نياتها المسكينة
وانا لعبت عليها ... ويوم اللي صار .. قلت لها اني لعبت عليها وانا مافيني شي
بعد اللي صار وانا طاالع قالت لي وهي تبكي : الله لا يساامحك يا سعوود .. الله يبليك بمرض تتعذب فيه مثل ما عذبتني
..... اييييه يا خااالد استجيبت دعوتها وهذاااني قدامك متعذب مو ملاقي دواء يريحني .... مافي امل خلاص بموووت
وقف خالد وقرب من سعود وضمه وهو يهديه ....
...................................
البارت كان طوووويييييل هع
.............. طيب الحين عااااااد توضحت بعض القصص وباانت بس باقي نهايتها
وفي قصص لسة مو واضحة انا ادري .... لكن الى الان وش تشوووفون او تتوقعوا انو بيصير ؟؟

<< البـــــــــــــــــــــارت الــ 23 >>

جلس خالد جنب سعود
خالد : سعود .. انت صاحبي ,, مهما يكووووون بالاول والاخير مالنا بد من بعض
لكنك قهرتني كثيير يا اخوووي .... انت عااارف كان ودي اذبحك ؟
سعود وهو يمسح دموعه : ايه دااري .. انا كنت بقتل نفسي يا خالد
كنت بنتحر .... مو بس انت في غيرك كثير ودهم يقتلووني .. خالد طلبتك سامحني سامحني يرحم اممك
ما غيرك يهمني يا خالد الحين ... تكفى سامحني
خالد ابتسم بحنان : انا جنبك فور ايفر .. ومسامحك , لازم تعتذر من الشباب وانا بوقف معاك
... سعود .. اذا تبغاني اطلّق خزوم لعيوونك اطلقها الله لا يفرقنا يا شيخ مرت علي ايام صعبة احتجتك فيها
>> قالها وهو منقهر .. خزوم حبيبتي وحلمي قالها بكل الم وقهرررر جاء على نفسه لعيوون صاحبه
................ يا نااااس قد شفتوا صاحب مثل كذا ؟؟ قد شفتوا ؟؟ بذمتكم يا عااالم
آآآآآآآآآآآآآخ بس .. الصداقة هاليومين صايرة للمصااالح ,, مصلحة وبس يا هوووه صاير صعب تلقى تلقى صاحب وفي لك وللأبد صعب تلقى صاحب مثل خاالد والله صعبة >> نرجع للرواية اااخ بس
ابتسم سعود وضم خالد بقووووة وهو ضامه : خالد الله لا يفرقنا .. الله لا يفرقنا ,, طلبتك طلب ..............................
.............
عند بيت الراسي في غرفة جوانا ....
جوانا وخزوم جالسين سوا
خزامى : ههههه ياحليله .. تدرين امس وش راسل لي ؟
جوانا : يااااااااااااااااااا ليل هالخالد ... باليوم ولا يجي الف رساااالة
رصيده كله يروح فيك حشى كل هذا حب ؟؟ ول عليكم
خزامى وهي تنقز : جوااااااااااااااااانا وجع ... غيراانة اشوووف ؟
جوانا : لا عيووني ما غرت ولا شي .... خزوم ... ودي اقول لك شي
خزامى : امري ؟؟
جوانا : ما يامر عليك عدو .. بس تعرفين وحدة اسمها جميلة الرائد ؟
خزامى : مين هذي ؟
جوانا : مدري .. انا اسألك انتي ؟
خزامى : مدري .. بس كني اذكر وحدة بهالاسم
جوانا بترجي وهي تقرب لخزوم : تكفين تكفين ميين ؟
خزامى : وش فيك انتي ؟؟ قوليلي وش القصة ؟
جوانا رجعت على ورى بضيق ونطّت عالسرير
جوانا : ابي اعرف مييين هذي ؟؟ ... هذي بسببها امي تكرهني وتبعدني عنها
امس ابوي رفض يخبرني .... ترجيته قال هذي وحدة ما ودك تعرفينها احسن لك ولي اني ما اعلمك
بس الا بعرفها وبعرف قصتها .. مين هذي ؟؟ مين هالزفتة ميييين ؟
خزامى : الظاهر اني اعرفها .... مدري والله ,, بس اذكرها بقوول لك
دخلت الجوري بسرعة عليهم صكت الباب وراها ونطت جنب جوانا بالسرير
خزامى : وش غندك جاية فازعة ؟
جوري بوجه مصدوووم : مدري
جوانا : وش فيك الجوووري احكي ؟
جوري : سمعت شي غريييب
خزامى : وش هووو ؟
جوري : ابوي كان يتكلم مع عمي راشد بالمكتب تحت
جوانا وخزامى : اييووووة ؟
جوري : سمعت ابوي يسأل عن وحدة ... انا موو مصدقة , لا يكون بيتزوج بس
جوانا : قال اسمها ؟
خزامى : اهدي يا جوري .. يمكن القصة شي ثاني
جوري : ليش يسأل عن حرمة طيب ؟
جوانا وقفت وصرخت فيهم : هيييييييييه انطمي انتي وياها ... جوري
قال اسمها ولاّ لا ؟
جوري : الا
جوانا : وشو ؟
جوري : الظاهر جميلة
جوانا بحماس وهي تهز اكتاف جوري : كملي كملي لا تسكتين وش قال عنها ؟
خزامى وخرت جوانا عن جوري : بس يا جوانا ... هاه الجووري وش قالوا بعد ؟
جوري : يقول لازم ترجع .. لازم القاها ... بنااات انا مو فاهمة شي
جوانا : انا بس ابغى اعرررررف مين هي بس مييين هي ؟ اوووف
طلعت جوانا من الغرفة ونزلت المكتب وهي تركض بالدرج
دقت الباب بسررررعة ودخلت : يبة ... السلام عليكم
انصدمت ........ شافت قدامها اللي ما كان ودها تشوفه
يـــــــــــــــــــاسر ,,,,,,,

يتبع ,,,,

👇👇👇


تعليقات



    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -