بداية

رواية ياخاطفي وين القي عزتي في زمان المذلة -88

رواية ياخاطفي وين القي عزتي في زمان المذلة - غرام

رواية ياخاطفي وين القي عزتي في زمان المذلة -88

شوق: منشغلين ياجدتي "فتحت الباب وقربت من المجلس وفتحت بابه على الأخير:حيآكم هنآ شهد عندهآ زوجهآ
خالهآ اللي ساعد جدتهآ بالدخول:كيفك ياشوق
شوق وعيونهآ على فهد اللي وقف على طول وألأف الأستفهامات تطري في باله:بخير انت بشرني عنك كيفك وايش مسوي
خالها: الحمدلله ماشي بدنيتي
جدتهآ وقفت على طول بتعدل نقابها:ياويلي من ذآ يابنت مدخلتنا على رجال مآنعرفه
شوق ارتبكت من نظرآت فهد اللي تحرقهآ ومن جدتهآ اللي تعرف طبعهآ خايفه انها تجرحه بكلمه او تصرف: هذآ زوجي فهد
جدتهآ نزلت الغطآء عن وجههآ وهي تطالعه بتفحص:هذآ زوجك ولد الجابر
شوق أخفت ارتباكهآ:ايه تفضلوآ تفضلوآ ارتآحوآ
خالهآ قرب من فهد:السلآم عليكم
فهد بصوته الرجولي الممزوج ببحه ثقيله:وعليكم السلام ..يآهلآ
جدتهآ: كيفك ياولدي ويش مسوي
فهد :بخير عسآك بخير ..كيف حالك ياخالتي
الجده: الحمدلله
شوق:استريحي جدتي بروح أجيب القهوه وأجي
خالها:خذي راحتك
طلعت جري للمطبخ وسوت قهوه بسرعه والأرتباك باين عليهآ مرت عليها رغد قبل تطلع مع يوسف
رغد: خير شوق ايش فيك مرتبكه كذا ومرعوبه
شوق بخوف:تخيلي مين جآء ؟
رغد عقدت حواجبها بأستغراب:مين ؟
شوق: جدتي وخالي ..تصوري
رغد شهقت شهقه قويه: شنو جدتك ..لا والله جاء الخير الله يستر منها ومن عيونها الحاره
شوق ترتجف: ياخوفي ناويه على الشر زي عادتها احنا مرتاحين في بُعدنآ عنهم ايش ذكرهم فينا
رغد:روحي شوفيهم يالله انا بروح لشهد أزف لها الخبر التعيس وبأخذ مشاري ونروح قبل تدخل جدتك تسمعنآ كلمتين
مشت رغد بسرعه لغرفة شهد وفتحت الباب انصدمت لما شافت الجده جنب شهد وتسلم على مشاري ..طلت في يوسف اللي باين على وجه علآمآت الخجل
الجده: مين هذي ياشهد
شهد تطل في رغد وتبلع ريقها:هذي ...هذي ..هذ.
الجده:علامك انتي يابنت ماتتكلمين زين الخلق
شهد تمالكت نفسها :هذي رغد بنت عمي محمد
الجده لفت على رغد وعدلت نظاراتها:هذي رغيد أم لسان طويل
رغد طلت فيها بحقد وكره( عجوز النار هي ويش جابها عندها أوووف ناقصه كلامها اللي زي السم الله يجيبك ياطولة البال): أيـه أنآ
الجده: وليش داخله وين الحياء يابنت ماتشوفين زوج شهد هنا بالغرفه والا تتعمين
رغد بتقهره:عادي انا قابل يوسف زي اخوي فيهآ شي ذي
الجده قهرها اسلوب رغد المتطآول: بلآك مآعندك أمك ترببيك تعلمك الحياء
يوسف بينهي النقآش اللي باين أخره حامي:يالله ياشهد بأخذ الولد ونوديه
شهد : أنتبه له
الجده:خلي الرجال مع ولده ويش يحشرك بينهم انتي بعد
شهد رفعت حاجبها:وولدي أنا بعد
رغد جات شالت مشاري بسرعه بدون مآتعطي أي اهتمام للجده وسبقت يوسف برى ولحقهآ هو بسرعه ...نزلوآ مع بعض للسياره متجهين للعياده اللي حجز عندهآ يوسف
عند شهد
دخلت شوق بصينية القهوه بعد مامرت على فهد خالها وقهوتهم ...مدت فنجان القهوه لجدتها
شوق: تفضلي
الجده بنظرات تفحص:ماشاء الله ويش ذا الزين تغيرتي بعد الزواج انتي وأختك
شوق طلت في شهد كأنها تستنجد فيها ترد على كلام جدتها
شهد تداركت الموقف: طبيعي تتغير البنت بعد الزواج وأنتي ادرى ياجدتي
الجده: ايه ايه معك حق طايحين بذا المزايين من فهد ليوسف
شوق ( بسم الله الرحمن الرحيم منها هذي ماتبي تفكنا من شرها): اذكري الله
الجده: لا اله الا الله ...كأني سمعت ان سحر انخطبت
شهد :ايه انخطبت وشبكتها الخميس
الجده:ماشاء الله ويش تسوون للناس انتم صفيتن مابقى منكن احد كلن مخطوبات ومتزوجات
شوق: قسمة ونصيب ياجدتي هذي ارزاق من رب العالمين محد يقدر يعترض عليها
الجده: ما أعترضنآ الحمدلله على كل حال ...الآ وين سحر وسمر ماشفتهن والا مايبن يسلمن على جدتهن
شهد: سمر صاحيه وسحر نايمه
الجده: قومي ياشوق ناديهم قولي لهن يجون يسلمون وألا بزعل عليهم
شوق قامت وهي متأففه من جدتها ...وراحت تصحي سحر وتنادي سمر ..رجعت ومعهآ سمر
سلمت على جدتها وباست راسها
سمر: كيفك ستي
الجده: بخير يالغاليه ماشاء الله والله كبرتي يالصغيره
سمر حمرت خدودها:كل صغير يكبر ياستي
الجده: ويش ستي ذي اسمي جده والله حتى كلامك ماهو زي كلامنا
شهد بتغير الموضوع:وين خالي ماجاء يسلم علي
شوق:جالس مع فهد بالمجلس
بالصاله
شف كيف ...؟؟!
يوم إحتجتهم مـآوفولي..
لآ وآحسآفهـ كيف ظني بهم
" خاآاآاب " !!
وقت آلسعهـ ..
ياكثر آلأصحاب حولي..
ووقت آلشدآيد..
لآحبآيب ولآأصحآب..!!!
وآللي قطع قلبي وسبَّب ذهولي
إني قبل لآ أحتاجهم..
........... كـآنوآ[ أحبآإآإآإآإب ] !!!
كانت تقلب بجوآلهآ تشوف مكالمات باسل اللي حرقت جوآلهآ لكنهآ مطنشته ولا تفكر ترد عليه أبدآ...أخذت نفس طويل وخوفهآ من الجاي بدأ يزدآد ..رجعت بهآ الذاكره الى الخلف عدة أيام تجتر مرآرة الذكرى وقسوة الألم الوآخر لروحهآ قبل أن يمُس جسدهآ الضعيف
هنادي بترجي: الله يخليك ياماجد خلني أرجع بيتنا ..الله يخليك
ماجد بأبتسآمه خبيثه: ربع ساعه بس وترجعين البيت لاتخافين
هنادي تبكي: انت وين بتوديني ..ماتوقعت حقير كذآ
ماجد: احترمي نفسك يالله عاد انزلي وادخلي جوآ في وآحد يبي يكلمك بشي خآص بينكم
هنادي عقدت حواجبها بأستغراب وسيطر الخوف عليها: مين اللي يبيني
ماجد فتح لها باب السياره: ادخلي وبتعرفين من هو
نزلت بسرعه ودخلت لجوآ الأستراحه الصغيره مرورآ بحوشها الضيق ..حست بوحشة المكآن ورعبه دخلت مكآن فاضي لا يوجد به سوآء عدد من الكراسي وشخص تذكر ملامحه التي اسدلت عليها ستار الصمت والدهشه من توآجده هُنـــآ
هنـآدي بشهقه :أنـــــــــت
ألــى هنآ أنتهى مسآر هذآ البارت ...وأنتهى معه طريق قلم يآخآطفي الذي
سيسلك منحى أخـر مختلف بتآتآ فـ الربع الأخير من هذه الروآيهـ
نلتقي على خير في البارت القادم
رمضآن كريــم
غَفر الله لنآ ولكم ورزقنآ قيامهـ وصيآمهـ...~
البارت الخآمس والأربعون
مهمــآإ آع'ـطيّ لـ | آلزهرٍ ڪْلٍ آهتمآإميُ ~
مآ يفتحُ غيـْرٍ . . [ فيّ موٍســمِ ربيع'ـًـَـَــہْ . . !
هنادي بترجي: الله يخليك ياماجد خلني أرجع بيتنا ..الله يخليك
ماجد بأبتسآمه خبيثه: ربع ساعه بس وترجعين البيت لاتخافين
هنادي تبكي: انت وين بتوديني ..ماتوقعت حقير كذآ
ماجد: احترمي نفسك يالله عاد انزلي وادخلي جوآ في وآحد يبي يكلمك بشي خآص بينكم
هنادي عقدت حواجبها بأستغراب وسيطر الخوف عليها: مين اللي يبيني
ماجد فتح لها باب السياره: ادخلي وبتعرفين من هو
نزلت بسرعه ودخلت لجوآ الأستراحه الصغيره مرورآ بحوشها الضيق ..حست بوحشة المكآن ورعبه دخلت مكآن فاضي لا يوجد به سوآء عدد من الكراسي وشخص تذكر ملامحه التي اسدلت عليها ستار الصمت والدهشه من توآجده هُنـــآ
هنـآدي بشهقه :أنــت
ابتسم بفرح لأن مخطآطآته نجحت بشكل أسهل ممآ أتخيله :هلا والله بهنادي
هنادي ركزت عيونها فيه وبالمكآن اللي تنفر من تواجدها فيه:ويش تبي خلصني ماني فاضيه لك
باسل جلس على الكرسي واشر لها عشان تجلس:كلامنا بيطول فأرتآحي بالأول
هنادي بنظرآت شرسه:مرتاحه كذا يالله قول اللي عندك
باسل يحط رجل على رجل ويبتسم:ماجد اللي وصلك هنا
هنادي بحده:ويش خصك انت
بآسل وقف وبنبرة لئيمه:يخصني ونص
هنادي رفعت حاجبهآ بأستغراب: بأي صفه يخصك
بآسل مد لها ورقه:عندك خيآرين مالهم ثآلث ياتتزوجيني وألحين توقعين وألا بيصير لك شي ماترضينه
هنآدي أنصدمت من كلامه وبحده صرخت:أيــش قلت أكيد أنجنيت مو أنآ اللي أسوي كذآ فاهم
بآسل ضحك:بكيفك بس أعرفي أن مآلك طلعه منهآ الآ وانتي مختاره ياتكوني زوجتي وألا تشيلين عآرك لوحدك
هنادي صرخت في وجهه:يــآحقير مستحيل يصير اللي تقول عليه
بآسل :معك 10 دقايق تفكرين فيهآ وأذا مآقررتي اعرفي انك رآيحه فيهآ يعني رايحه فيها
رآح لغرفة ثانيه


بالسياره

راحت مع يوسف وهي مقهوره من كلام الجده لهآ
يوسف:تصدقين يارغد ماعمر شهد جابت لي سيره ان جدتها وخوالها عايشين على بالي انكم مقطوعين ماعندكم أهل
رغد سكتت شوي بعدها ردت:هم تركونا من زمان من قبل أم شهد وامي يموتون بس مدري ليه رآجعين لنا الحين
يوسف:يمكن يبون يصفون القلوب
رغد: هذيك العجوز مايجي من ورآهآ الا المصايب ياما تكلمت بعرضنا وعن اهلنا واحنا ساكتين ..كلنا نكرها محد يحبها ولا يتقبل منها كلمه
يوسف استغرب كلامها:افا لهدرجه كلكم تكرهونها
رغد: يوسف الله يخليك لاتقلب الموآجع وتفتح أوراق قديمه خصوصا شهد لآتسألهآ عن شي ولاتسمح لذي العجوز تدخل حياتكم لأنهآ بتخربها
يوسف عقد حواجه من الكلام اللي يسمعه:اعوذ بالله شكلها شرانيه
رغد تغمض عيونها وتتذكر كل شي زي لمح البصر:فوق ماتتخيل
يوسف يغير الموضوع:وأخبار درآستك ؟
رغد:الحمدلله ماشيه فيها
يوسف ابتسم:شدي حيلك عاد ابيك تغطين على الكل
رغد ضحكت: انت ادعيلي وان شاء الله يصير خير
يوسف:الله يوفقك ياررررب ..يالله انزلي وصلنا
فتحت الباب وشالت مشاري وطلعوآ للدور الثاني ينتظرون دورهم


:::
:::
:::
الساعه 10 بالليل
رجعوآ للفندق على طول هربت من فهد اللي باين على وجه العصبيه ...واخذت لها شور عشان مايسألهآ وينسى ...اول ماطلعت وقفت قبال المرايا تنشف شعرها ..سمعت صوته الحاد
فهد: شوق ليش ماقلتي ان عندك خوال وجده
شوق ارتبكت اخذت اللوشن حتى تنشغل فيه:ماهو ضروري تعرف ما اضن انه شي مهم
فهد نفخ عليها بنبره ارعبتها:شلون ماهو مهم ...انا احسب بس لك عم ولا عمري سالتك عن أهل أمك ..بس ماتخيلت انك ممكن تخبي عني شي زي هذا
شوق لفت عليه:هم قاطعونا يعني نرمي نفسنا عليهم الحمدلله عمي ماقصر علينا ربانا احسن تربيه بالنسبه لي مابي اعترف فيهم اللي جاني منهم خلاني اكرهم واكره سيرتهم سنين وسنين ماشفتهم مدري ليش جوا اليوم
فهد بسخريه:ويش جاكِ منهم
شوق طلت فيه بنظره حارقه وبنبره قويه :نفسك اللي جاك من أهلك ..لفت تمشط شعرها وهي مطنشته
عصب منها ومن طريقة كلامها صرخ عليها بنبره اربكتها:ايش قلتي ياهانم ماسمعت
شوق رمت الفرشه على التسريحه ولفت عليه وهي تتخصر: تبي اقولك ليش؟
فهد رفع حاجبه الأيمن وحط يده على خده:ياحبذآ لو تقولين عشان لآ أعرف بطريقتي
شوق جلست على الكرسي الدآئري:بسببك أنت أهل أمي قاطعونا
فهد وقف بعصبيه ومشى لها بسرعه ومسكها بقوه مع يدها:انتي كل شي ترمينه علي بسببك وسببك ؟
شوق طيرت عيونها فيه وبقوه دفته عنها:ياشيخ كأنك الملاك البريء بعدين ما اسمح لك ترفع صوتك علي
فهد اعطآهآ نظره شراريه وهمس لها بصوت غاضب:وقمتي تتطاولين علي ياشوق
شوق نفذ صبرها منه:بعد ماخطفتني جدتي ماخلت ولابقت من الكلام الا وقالته لي ...وخوالي ماقصروا كثر الله خيرهم جوا وضربوني لو ستر الله كان مت ذيك الليله مارحموني ابد وقتها كان عزاء ابوي وتوي طالعه من عمليه ..شلون تبيني احبهم نفس المشاعر اللي تكنها لأهل أبوك أنآ أكنها لأهل أمي ...فهمت الحين ليش قلت بسببك
فهد كتم غضبه وتدآرك اعصابه: ايه فهمت بس زين منك أنك ماكرهتيني للحين
شوق بعدته عن طريقه ومشت للدولاب تطلع له بجامه: كرهتك بما فيه الكفايه وبالمقابل ايش كانت النتيجه ؟...طبعا ولا شي ليش اتعب نفسي رضيت اتزوجك وانت تدري ليه وشفت من الدنيا كثير ماعدت اهتم لأي حدث بحياتي الأهم عندي اعيش يومي بحلوه ومره وأأدي فروضي على أكمل وجه
مدت له البجامه: نعيما مقدما ..انا بنام
فهد اخذ بجامته ومنشفته منها ودخل الحمام بهدوء وهو يفكر بكلآمهآ اللي قالته بنبره كلها برود وعدم أهتمآم ..حس أنه أنظلمت كثير قبل مايتزوجهآ وحتى لما تزوجهآ والحين يكفيهآ معنآتهآ مع مرضهآ مايبي يزيد عليهآ بسبب أشياء تافهه بنظره
جلست على السرير تتأمل الفرآغ اللي تركه ورآه
شوق (أيش اللي قاعد يصير معي ..انا ماغلطت لما خبيت عنه أصلا نسيت موضوع جدتي الله يصلحهآ مدري كيف طلعت لنا ) أنسدحت في مكآنهآ واتحلفت ...سمعت صوته وغمضت عيونهآ على طول ماتبي تحتك معه بنقاش أو كلام يمكن يوصلهم للمشاكل
:::
:::
:::
بنفس الوقت ببيت أبو مها
رجعت مع يوسف بعد مآ طهروآ مشآري ..ودخلت غرفتهآ تذاكر قبل تنآم ..على العشاء
سحر شهقت: لآلآلآ مابي جدتي تجي والله تخرب علينا ماتعرفيهآ
شهد بتأفف:شنسوي احرجتنآ انا وشوق فعزمتها شوق
سمر تضحك:ياحرآآآم
سحر بعصبيه: اسكتي انتي
هنادي :علامك عليهآ كل ماقالت شي سكتيهآ
رغد تشرب من عصيرها:والله مآ ألومك ياسحر جدتك هذي محد يتحملهآ
شهد : بسكم حش مآ حنآ ناقصين ذنوب
رغد: على قولتك ..كيف ميشو الحين ؟
شهد تطالعه بحنيه:ياروحي عليه نآيم
رغد تدقهآ: انتبهي له زين والطريقه اللي قالهآ الدكتور علمتك عليهآ
شهد ابتسمت: ياعسى ما افقدك قولي أمين
رغد من قلبها:أمــيــن
سحر بغيره : دعوآتك بس لرغد وحنآ ضايعين
شهد: افا عليك والله حتى انتم غالين
هنادي تغمز لسمر: ايوه باين صرآحه تودعينآ بأبتسآمه ودعوه
رغد انفجرت ضحك:ههههههههههه انتم تغصبونها تعصب عليكم حركآت مدري كيف
هنآدي: أفآ حتى أنتي تصرفاتك عوجآء بس الحب من الله
سمر تضحك:أنا مع هنآدي
شهد: بس بس يالله كل وحده على سريرها
سحر::كأنه بدري
شهد ابتسمت:لا قلبي صارت الساعه 11
هنادي قبل تتكلم دق جوالهآ ..طلت بالرقم وتأففت وحطته سايلنت
رغد :ول ول مين اللي اتصل عكرلك مزاجك
هنادي تتنهد:وحده تعرفت عليها بالجامعه غثتني كل شوي تتصل ماصارت
سحر عقدت حوآجبها:لايكون الشله اللي شفتك معهم بالمطعم تبع الجامعه
هنادي : ايووه هم
سحر:انا قلت غريبه ويش عرفك عليهم
شهد بشك: أيش سر المعرفه بينكم
هنادي أعتدلت بجلستهآ واخذت نفس طويل:تخيلوآ أنهآ بثالث
رغد شهقت:افاااا...حكينآ شكل في اكشن
بدت تحكيهم عن اللي صار بأحدآث مختلفه عشآن ماتكشف نفسهآ..وكآن باين بكلامهآ التناقض
سحر حطت يدها على خدها:طيب عبير وينها مختفه دآيم اشوفكم مع بعض
هنادي تغيرت ملامحها:هاه ..بصراحه حنا متهاوشين ومانكلم بعض
شهد استغربت من كلام هنآدي وتناقضه تعرف قوة علاقتها مع عبير:غريبه انتي وعبير متهاوشين ؟
هنادي: سوء تفاهم راح ينحل قريب بس لآتجيبون لها سيره عشان تحس على نفسهآ
رغد بلقافه: طيب ايش صاير بينكم يمكن نعطيك حل
هنادي وقفت:لالا شي سخيف وبايخ يالله بروح ارتب اغراضي واجهز ملابسي لبكره
ركضت لغرفتهآ وسكرت الباب عليهآ ...وعكر مزآجهآ أتصال باسل طنشته خصوصا انه سايلنت رمت جوالها في الدرج وفتحت دولابها وتفكيرها محصور في باسل وحياتها مع باسل
رجعت انسدحت على السرير

{هنادي}
اووووف وبعدين راسي بينفجر من التفكير ...واخرتها مع اللي مايتسمى بسيلووه...لازم اسوي شي اخليه غصب عنه يتزوجني صدق "رد عليها صوت بداخلها" يعني كيف يتزوجك مو قال توثق بالمحكمه ..يارب يارب يارب استر علي ودبرني من عندك ...يارب يكفي الي صار مع شوق مابي احد يعرف بموضوعي ...يارب لاتنسى أمتك بنت عبدك هي بحاجتك
اخذت جوالها وشافت 5 مكالمات 2 من باسل 2 من روان
هنادي بتأفف:أوووف وبعدين معها ذي بسحب عليها ...دقت على رقم باسل دقايق وسمعت صوته
باسل: هلا والله
هنادي كشرت من سمعت صوته(الله ياخذك على هذا الصوت البشع):مساء الخير
باسل:مساء النور ...اخيرا حنت هنادي هانم واتصلت على باسل
هنادي نفسهآ تخنقه تشنجت كل عضلاتها:لقيت لك اتصال بغيت شي
باسل:بشوف محتاجه شي
هنادي عصبت: كم مره قلت لك ماني محتاجه شي
باسل: طيب طيب لاتنفخين
هنادي: أنت ماتفهم كلامي غصب تبيني اقولك محتاجه الحمدلله اذا انت فلوسك كثيره اتصدق فيهآ ترى خيرنآ مكفينآ وزود
باسل يضحك:انتي دآيم متهوره بقراراتك وأحكآمك ..انتي زوجتي ووآجب علي نفقتك على العموم اذا جيت المدينه أعطيك بطاقة الصرآف حقت حسابك تصرفين منهآ بكيفك
هنادي أنقهرت منه وزآدت عصبيتها: انت بأي لغة تفهم تراني اتكلم عربي
باسل:وانتي ليه حمقانه ومنقهره بدل ماتفرحين اول مره تقابلني بنت زيك شرسه وعصبيه
هنادي :والله هذي أنا عاجبتك اهلين وسهلين غير كذا يفتح الله
باسل:زين زين ..واخبارك
هنادي : تمام دآمني ماشو خشتك المنحوسه
باسل أبتسم :حلو أهم شي انك بخير
هنادي :يالله بنام مع السلامه
باسل: باياتووو
هنادي قفلت منه وحطت جوالهآ على الكمودينه وزفرت انفاسهآ اللي محبوسه بصدرها:غثيث ليش ماهو زي أخوه فهد بس حتى فيه لفه بسيطه ماتعجبني لكن باسل مو زيه لابالشخصيه ولا بالشكل يقهر
حطت راسها على المخده وهي تتذكر ملامح باسل وتسبه بنفسهآ كأنهآ تطلع غلها وحرتها فيه


عند شهد ورغد
رغد : بس هذي الحكآيه
شهد تسكت ولدهآ اللي يبكي :رغد حياتي انتبهي لنفسك هذآ الدكتور شكله يلف حولك
رغد طلت بشهد وتذكرت موقفهآ مع عبدالله:مآ أتوقع المهم ..أنا رايحه أنأ واخليك مع ولدك اذا ارتفعت حرارته اعطيه خآفض حراره
شهد: طيب تصبحي على خير
رغد: وانتي من اهله
مشت لغرفتها تأخرت هذي الليله بنومتها ودموآمهآ بكره طويل ..سمت بربهآ وهدأت انفاسها ونامت
:::
:::
:::
فتحت عينها ماقدرت تنام والظلام شديد بالغرفه حاولت تسترق النظر وتشوف اذا صاحي أو نآيم لكن ماقدرت ..ماحبت تتحرك كثير عشان ما تخرب نومته ..بعدت الشرشف عنها بشويش ونزلت رجولها بتلبس الشبشب
..:وين رايحه
شوق خافت لما سمعت صوته الثقيل:رايحه اشوف التلفزيون طفشت
فتح الأبجوره اللي جنبه وجلس:ويش سبب طفشك المفاجئ
شوق: بدون سبب
فهد:اها قلتِ بدون سبب ...دايم توجد اسباب
شوق لفت عليه وبنظره جامده: ايش فيك ؟!.. غصب بتخلق سالفه
فهد ميل فمه بسخريه:ليه اخلق سالفه ..المهم حاولي تنامي لأن بكره الساعه 9 بوديك المستشفى
شوق :فهد حكينا بذا الموضوع كثير قلت لك ماعاد أني رآيحه المستشفى
فهد بحده: انا اللي اقولك تروحين والا لا ..انا زوجك غصب عنك تطيعين اوآمري والا اغضب عليك
شوق تنهدت:ياحبيبي كل شي يجي بالتفاهم
فهد رفع حاجبه: انتي قلتيها بالتفاهم ..بس انتي ماتبين نتفاهم
شوق تربعت على السرير:طيب ايش تبيني أسوي شور علي يمكن القى عندك حل
فهد بأصرار:تجهضين
شوق بحده: مجنون انت ..فهد اذا اجهضت هذي مره ماعاد اني بحمل افهم ذا الشي
فهد بعصبيه:شوق لاتجننيني الحين انا قلت لك ابي عيال لنا كم سنه متزوجين وراضي بنصيبي
شوق :بس أنا أبي الحمل صار صدفه ليش تبيني اجهضه بعدين الأجهاض حرام
فهد يحاصرها لانه عارف انها تجاكره: لأنه بيضرك حلال
شوق بترجي: فهد الله يخليك انت ويش خسران خلني اسوي اللي ابيه ليش معترض الحين؟
فهد تنهد ببطئ سكت فتره يفكر بكلامها بعدها قال: شوفي ياشوق بكره نروح للمستشفى ونشوف الدكتور شيقول وقتها اعطيك ردي
شوق ابتسمت:توعدني
فهد: اوعدك بس بشرط
شوق كشرت وقطبت تجاعيد جبينها:ويش شرطك يابو شروط
فهد:مايكون فيه خطر كبير على حياتك
شوق ابتسمت: خلاص صار
فهد يمسك يدها وبنبره تهديد:شوفي بعدين ترى مافي نقاش بتسوين العمليه مره ثانيه يعني بتسوين اوكِ
شوق ميلت فمها لأن كلامه ماعجبها وقررت انها تسايره عشان يسكت عنها:طيب
فهد بدهاء:كأنك تقولين شي بنفسك
شوق ضحكت: ابد ماقلت شي بسم الله علي
فهد أرتسمت ابتسامه رضا: مشكلتي فاهمك وفاهم اللي تفكرين فيه
شوق ترمي الخدآديه عليه: ويش اريك تنام مو أحسن
فهد يبعد الخداديه عن حضنه:لا مو أحسن ويش رايك انتي تنآمين
شوق: مالي نفس أنآم
فهد: ليش ؟
شوق: حاسه بشوية غثيان وصداع
فهد :هذي اولهآ الله يستر
شوق تمد لسانها:شي عادي مو قلت لك نآم أحسن
فهد: جالس على قلبك احس وراك شي
شوق ضحكت:ياربي على الشك اللي ماهو بوقته اطمنك ماوراي شي
فهد يسدحهآ بقوه ويغطيها بالشرشف: طيب أخمدي اقلقتيني
رجع لمكآنه وطفى الأبجوره:لا اسمع صوتك ولا تتحركين عشان لا أعصب
شوق: طيب لاتهدد ياقلبي وألا بعآندك
فهد لف على جهتهآ وتحسس شعرهآ:جربي انتي
شوق تضحك:ياربي منك مآكأنك عجوز ويش كبرك حركآتك حركآت بزرآن
فهد شد شعرهآ وصرخت وهو يضحك بخبث: لا يالأميره الصغيره...كأني طآيح من عينك
شوق تدف يده بغرور:لايكون زعلت عشان قلت لك عجوز
فهد: بسم الله عليه من العجز والكبر توني بأول شبابي
شوق انطلقت ضحكآتهآ: مشاء الله الله يخليك لأهلك يالشبابي ...ترآك بتخلص الـ35
فهد: وانتي ياصبيه كم عمرك خلينآ ساكتين
شوق:هو يحصلك وحده مثلي نآم الله يستر عليك
فهد:تخمدين على خير
شوق: وانت بخير


:::
:::
:::


صباح اليوم اللي بعده
صحت شهد بدري بسبب بكآء مشآري ...بعد مآنومته راحت للمطبخ تسوي فطور للبنآت وعمهآ وتزبط له قهوته ...بعد مآ أنتهت وحضرت سفرة الفطور أتجهت لغرف البنآت وصحتهم
سحر بنعآس:اليوم مآني رايحه للكليه عندي مشآوير اخلصهآ قبل ملكتي
سمر اللي ميته تبي تغيب لكن شهد غاصبتهآ تروح:شفتي مايصير سحر تروح لحالهآ خليني أغيب واروح معهآ
شهد تفكر:يالله اليوم بس لو كآن ميشو مو تعبان رحت أنا معهآ بس حظك يكسر الصخر
سمر ترجع تنسدح وتغطي وجههآ:قفلي النور
شهد بحده:قومي صلي عمى بعينك
سمر فزت بخوف:ابشري الحين اصلي
شهد:وانتي هنو بتروحين وألا لا؟
هنادي تتمدد بجميع الجهآت:لا بروح مع سحر عشان نخلص كل شي مره وحده
شهد ميلت فمهآ:زين قوموآ صلوآ وافطروآ وارجعوآ نآموآ
سحر توقف:زين انا الحين اجي افطر يالله هنو قومي غسلي واتوضي
طلعت شهد قبلهم وجلست بالصاله تنتظر عمهآ اللي مآ تأخر بخروجه من غرفته
ابو مهآ : صبحك الله بالخير شهوده
شهد بأبتسامه عذبه: صبحك الله بالنور عمي حياك فطورك وقهوتك تنآديك
ابو مهآ جلس جنب السفره وأبتسم:الله يعطيك العافيه ...ألا كيف ولدك بعد الطهور
شهد: الحمدلله تعبني في الليل بالبكآء والفجر نام
ابو مها : انتبهي له يابنتي لا ترتفع حرارته
شهد : ان شاء الله
جات رغد: صباح الخير
ابو مها + شهد:صباح النور
رغد: كيفكم اليوم
شهد:بخير ...بتدآومين
رغد كشرت:ايه لازم ادآوم
ابو مها: شدي حيلك يبه ابيك تصيرين احسن دكتوره
رغد ضحكت: ان شاء الله يبه انت بس كثر دعوآتك لي
ابو مها: الله يوفقك ويفتح عليك ويرزقك من وآسع فضله ورحمته
رغد رفعت يديهآ وبكل أحساسيهآ: أمين أمــــيـــن
جوآ البقيه يفطرون ويسولف مع أبوهم
ابو مهآ: كأنكم مآتبون تدآومون
سحر: أنا بعد الساعه 10 بروح السوق اخلص اغراضي وبيروحون معي هنادي وسمر
ابومها:ايه ازين عشان ماتروحين لحالك
رغد تتخصر:يعني بس انا اللي بروح قهر
شهد: ويش تسوين عاد يالله قومي البسي مابقى وقت
رغد توقف: كذآ تنسد نفسي عن الروحه بس يالله بأغض نظري بسوي نفسي ماشفتكم بالبجآيم ولا سمعتكم
سمر:هههههههه شكل ماراح ننام من نفسها
رغد طنشتهآ وراحت تلبس عشآن تلحق على دوآمهآ قبل يهزئهآ الدكتور على تأخرهآ
طلع ابوهآ
رغد تلبس عبايتهآ:شوفوآ ترى المغرب دوري أنا اروح للسوق ولآ وحده بتروح معي يعني خلصوآ اغراضكم بعدين فآآآهمين ؟
هنادي تتخصر:يصير خير يالله روحي دوامك
رغد تأشر بيدهآ: سيووو ياحلوين
ومشت للمستشفى بنفسيه حلوه ورآيقه


بآلفندق
صحى على صلآة الفجر بعد مآصلى نزل لمطعم الفندق قرآء الجرآيد زي عادته في أي صباح تعرف على رجل أعمآل كآن يسمع بأسمه لكنه حصل وتلاقوآ في هذي اللحظآت ...بعد مآ أستئذن منه الرجال جلس يكمل الجرايد ويستطلع الاخبار ...فجأه دق جواله
فهد استغرب لما شاف الرقم وخصوصا بهذا الوقت:هـلا
صفاء: صباح الخير
فهد: صباح النور ..هلا صوفي كيفك
صفاء:بخير الحمدلله انت شو عامل
فهد: بخير وعافيه ..بشريني عن اخبارك
صفاء:في شوية تطورات
فهد ابتسم: صدق ..بشريني ويش صاير
صفاء :هههههههههه اتوقع شو صاير
فهد: يالله قولي بلا تناحه
صفاء: أنخطبت
فهد بفرحه: احلفي ؟
صفاء ضحكت: لهدي درجه ماعندك امل اني اتزوج
فهد :ههههههههههههه لا والله موب قصدي ..ومين سعيد الحظ
صفاء:واحد من الرياض عشان كدا اتصلت عليك قبل اكلم بابا
فهد عقد حواجبه: خير ان شاء الله
صفاء: صراحه فهد ابي منك خدمه ازا تقدر
فهد: ابشري والله ماقصر أمري انتي


بعد نص ساعه من الحوار بينهم قفل الخط وطلع لجنآحهم عشآن يصحي شوق
فهد: شوق ..يالله قومي نآسيه ان ورآنآ روحه للمستشفى
شوق تلف عنه وهي مستمتعه بنومهآ:مآبي مو لازم
فهد بجديه:اقولك قومي يالله
شوق:خلها بعدين والله فيني نوم
فهد بأصرآر بعد عنه الشرشف:قومي يالله
شوق قامت بكسل وبنبره طويله: يعني مصر مصر مررره
فهد يمسك يدهآ ويوقفهآ:ايه مصّر بس خلصيني الساعه صارت 8 مايمدينآ نلحق
شوق ميلت فمهآ: نروح خآص
فهد بأعتراض: نجرب الحكومي يمكن يكون في خطآء
شوق مشت للحمآم وهي تقول: خطآء ..ياحليلك مصيرك تعرف أنهآ الحقيقه المره
غسلت وبدلت ملآبسه ...وقبل تمد يدهآ على التوست
فهد صرخ: لآآآآآآ
شوق فزعت ولفت عليه بعصبيه:خــــيــــر خوفتني
فهد ضحك على شكلهآ: مايصير تسوين تحليل وانتي مفطره
شوق شوي وتبكي:بموت من الجوع مافيني حيل اروح على لحم بطني
فهد: بعد مآنخرج بوديك احسن مطعم
شوق تشد شعرهآ:كرهت المطآعم كرهتهآآآ اووووف
فهد يضحك عليها:يالله جيبي عبايتك بنمشي
شوق مشت للغرفه ولبست عبايتهآ وأخذت شنطتهآ وطلعت معه لأكبر مستشفى حكومي بالمدينه
بعد نص سآعه وصلوآ
شوق : كلمت صآحبك انت ؟
فهد: ايه كلمته بس الحين عنده تدريب لطلاب الطب نص ساعه ويخلص على بال نسوي التحليل والأشعه يكون خلص
شوق بتأفف: يالله طيب خلنا نخلص
دخلت أول شي قسم الأشعه كونه فاضي وسوت رنين مغنآطيسي ..وبعده سحبوآ منهآ دم
شوق: كم يأخذ وقت؟
النيرس:من 10 دقايق الى ربع ساعه مو أكثر
فهد: حاولي تستعجلين
بعد مآطلعت النيرس من عندهم
شوق:تعبت نفسك على الفاضي نفس النتيجه بتطلع يعني الدكآتره اللي رحت لهم كذآبين والآ مايفهمون
فهد عصب: ياربي منك تعرفين تسكتين
شوق لفت عنه: ايه أعرف
جآت النيرس وحولتهم لقسم النسآء ودخلت شوق عند الدكتوره اللي بدت تشوف الأشعه ونتيجة التحليل وفهد برى يستنآهآ ...مآحس الآ بصوت بنت ورآه
رغد بصدمه: فـــهــد

يتبع ,,,


👇👇👇

تعليقات
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -