بداية

رواية على عتبات الماضي -56

رواية على عتبات الماضي - غرام

رواية على عتبات الماضي -56

حسنا ببكاء قوي,,
:معليش هي خاربه خاربه وانت شكلك بايع فليش اعذب روحي وافضح عمري وافضحك
بتوديني والا بروح ولك مني يامشاري ماعاد تسمع لي طاري ابد
ابتعدت قليلا لترتب اغراضها,,
راى عزمها على الذهاب’’’
واستسلامها وخنوعها للواقع المر,,
فامسك يدها ولفها اليه’’’
لتباغته بضمها خاصرته وهي تقول,,
:امووووت فيك حرااااام عليك كل ذا وماحسيت
صدمته ردة فعلها الصادره من قلبها لاعقلها,,
وصدمه اكثر صدقها امام حقيقه ملموسه وهي كرت الخديعه’’’
يقف وهو يراقبها بصمت,,
وهي تحظر القرآن الكريم’’’
حلها الوحيد اليوم ولاحل غيره,,
لتمسكه بين يديها’’’
وتقول بصدق وحلفان,,
:قسم بالله ولابه غيره يحلف به ان مشعل ماعاد يعنيلي شي الا انه ولد عم
واني قاطه كل كل اغراضي منه ولاادري وشلون جا ذاالكرت
هذا انا بريت ذمتي قدامك وقدام ربي
يهمني يامشاري انك ماتظن الظنون المحقه بمرته وام عويلك
ولاتهقى اني بحب احد عقبك او اسمي اللي كان قبلك حب
وضعت القرآن واكملت ترتيبها حقيبتها بتعب,,
لتتصل على هادي على مرآى منه’’’
وهو يجلس على السرير ويراقب حركتها,,
وخرجت وهو مازال على نفس السرير الذي جمعهما بيوم من الايام معا"’’’
بحلوها ومرها,,
رحلت ليطردها سرابي خلفها,,
وانا مازلت اجلس على نفس سريرنا’’’
مرت ايامهما الماضيه كشريط عرض امام ناظريه,,
مرت لحظات كانت ماضي لكنها اعمق واعذب لحظات’’’
تمناها حاظر ومستقبل,,
تمناها تعود ليعود اليه الحنين لها’’’
لحسنائه,,
بيوم من الايام وهي تركض امامه بفستانها الزهري,,
وشعرها القصير تحركه الرياح’’’
يراقبها فتى يافع احب ناظره محياها,,
وعشق قلبه خطاها’’’
بيوم كان يجلسها على حجره,,
ويتقاسم معها الحلوى’’’
ليستطعمها بلذه,,
لتوسخ ثيابه’’’
وهو يوبخها وماان تستعد لاطلاق صافرة الانذار لبكاء قوي,,
حتى يهم بتقبيلها بحب’’’
حتى تتداعى على مسامعه ضحكاتها الشجيه,,
بيوم كبرت اكثر,,
وغاصت بمحراب المدرسه’’’
لياتيها استاذا",,
يترك مهامه الدراسيه لينشغل بها وبتعليمها’’’
احاطها كلها بحبه,,
واهتمامه’’’
وفجأه غابت اخبارها وحكاياها عنه,,
ليعرف بعد مده انها اصبحت في عداد النساء’’’
كبرت لتتركه وتترك نظراته الحالمه,,
لتنكفئ بعالمها الجديد’’’
ولاينسى ذلك اليوم المشؤوم,,
الذي سمع به خبر ارتباطها من مشعل
ذكرى حرقته وحرقة قلبه,,
ولاينسى همهماته بيوم زفافها’’’
وهو يتغنى طربا" بعريسها وينحر فؤاده بهذه الكلمات,,
ليخرج ويتجرع الهواء الموجع’’’
بتلك الليله التعيسه,,
وتحل الذكرى ليوم طلاقها,,
يحلف برا" بانه اسعد واجمل يوم مر عليه بحياته كلها’’’
لم ولن يسمع خبر اسعد منه,,
ليسابق الريح اليها’’’
فتتمسك به بيديها الطريه,,
وروحها النديه’’’
وآآآآآآآآآه من ذلك اليوم الرااائع,,
يوم دخلت عليه بفستانها الابيض’’’
وخطت خطواتها الى قلبه ليدخلها به ويقفله عليها بقوه,,
وليس به سواها’’’
تستمع لاحاديثه لو اطعمها ببعض قليل من كذبات,,
وتنصت لغناء روحه بطرب لتشجعها بتصفيق روحها’’’
لاينسى يوم تهادت اليه بفستان من ذوقه الخاص,,
ذهبي لتخرج كقطع نادره من ذهب خالص’’’
نادر ونادر جدا",,
متلالئه كعادتها بمحاره حبهما’’’
ولاتخلو الذكرى من ايامهما العصيبه,,
وايامهما الحلوه’’’
اين هي الآن ؟؟
رحلت
السلام عليكم والرحمه
شلونكم يااحلى متابعين
بوضح كم نقطه تسمحون ؟؟
بالنسبه لمشعل واختياره لعبير::
--يامضنات الفواد على قولة الوالده--
انا مثل ماقلت من قبل قليل مانشوف بنت حبت وتعلقت بشخص وخذته
والله لو انها ساندريلا !!--تتحقق امانيها^-^
ممكن احط السبب ان مشعل مايبي يتحمل مسؤولية طفل مهوب ولده اللي هو رشود
وهذا من حقه
وممكن انه يبي وحده اصغر
وهذا من حقه
وومكن اعدد اسباب كثيره تقنعكم بس ماتقنعني خصوصا اني من الاساس ابيهم يرتبطون عشان سارا
فعبير للحين تحس بعقدة الذنب وهي اعرف الناس بقصتها مع مبارك خصوصا ان وسميه ماتدري
ولان عبير شهدت لحظة غضب مشعل وشهدت تفاصيل الحكايه اللي تسببت بتعب سارا
ومشعل ::
لو اي شخص مر بظروفه وبمرض خطير
وانت مخلي غيرك يعاني من جرح انت سببته
اول ماتشفى وش تسوي ؟؟
على طول تحاول تعالج هالجرح لو على حساب نفسك
خصوصا اني وضحت من قبل قد ايش هو متعلق باخته ومتاثر بمرضها
ياريت قدرت ابرر لكم وان شالله بالجايات بتجي التبريرات بلسان الابطال
وعلى فكره كثير توقعوا توقع انا ابعدتكم بردي عنه
لاني ابيكم تعيشون والفكره اللي اقنعتكم انها ماراح تصير ببالكم
لين يجي وقتها وتتحمسون معها --تخص وسميه--
بارت اليوم فيه شد وجذب,,
كله احداث قويه’’’
تقدرون تقولون قرارات حاسمه ومصيريه,,
وقفلته قويه حبتين’’’
البارت السادس والثلاثون
ولنوفي موب نجمه وهديه وجائزه لها اللي بتطلبه الحين الحين
لانها توقعت توقع خطييييييييييير بخصوص فهد ووووو 0نخليكم مع البارت
وسامحوني على القصور,,
لكن ((ولنفسك عليك حق))
وانا كنت امر بظرف او عارض نفسي مهوب من موقف
لا نفسي مخليني اتبلد عن كل شي حتى الكتابه
ماابي تقرون وتردون على القصه وانا ارد عليكم بحرفين
ابي استمتع معكم بالردود
فآسفه لو تاخرت
وهذي حبة خشم للوجيه الغانمه^-^
*******
*****
***
**
*

ركبت معه السياره وهو غاضب بل ومشتعل,,

اغلقت الباب وهي تهمس ببحه من اثر البكاء,,
:السلام عليكم
هادي حرك السياره وهو يرد عليها السلام من غير نفس,,
ثم اوقف السياره على جانبي الطريق وقال بغضب وصراخ,,
:الحييييييييييين الحييييييين تقولين لي وش سوااا الكلب خلاج تدقين علي بنص الليل
تقولين لي اخذج ؟؟
حسنا برعب اولا" من نبرة صوته ثانيا" من غضبه الذي تعرفه جيدا",,
لترد بهدوء وصوت منخفض حتى لاتفقد توازنها وتمسكها بنبرة صوتها,,
:احم
مافيه شي بطني ذابحني وقلت باجي اريح عندكم و
اسكتها بغضب اقوى وهو يلتفت ويمسك يدها بقوه,,
:شوووووفي مساله ان كل يوم لج رجل ياحسنااا انسي
اذا هو غلطان تحاكي اشوف اعذره او لا عشان لاجا يردج عندي علم
مهوب كاني خبل ماادري وش السالفه
واذا انتي غلطانه ياوييييلج مني تسمعيييييين
حسنا ببكاء يخالطه شهيق,,
:هااااادي شفيييييك ؟؟
وش صار يعني عشان دقيت عليك تجيني ؟؟
لابو هالمكالمه لابو كلب
ليتني مت ولادقيت عليك وانت تتمنن علي حتى براحه ببيتك
هادي وهو يتنهد بقوه ثم,,
:شوفي انا قلت اللي عندي لاادري انه غلطااااان والله ان يشرب دمه
مهوب بنت عبدالله اللي تسرى بانصاف الليالي لاا ومخليج تجين معي
ليه مالج قدر عنده ؟؟
حتى ولو فرضنا انج غلطانه يجيبج
واذا على قولتج جايه ترتاحين ماسيارته بالمصافط يعني الخسيس موجود
وش قومه ماطلع لي او حتى جابج
والله ثم والله لاادري ياحسنا انه طاردج اقسم بالله ان ماترجعين له لكان يشوف علباه
حسنا ببكاء,,
:بس بسس تعبت منكم اخذها منك والا منه والا من هالحظ الاقشر
وش تحسبون اني حجر ؟؟
مااحس ؟؟
هادي بضيق,,
:انا قلت لج كلامي الحين بنروح البيت لاتبينين شي خصوصا لغلا
خليني احل الموضوع معاج اول ثم معه والله يعيني على بلاويكن
كل وحده تقول الزود عندي
حسنا بضيق,,
:متضايق يااخوي منا ؟؟
زاد حملنا عليك ؟؟
هادي بهدوء وهو يمسك يديها,,
:اتضايق من نفسي لاني احترق عشانكم ولاانتم بحاسين
حسنا انا يوم دقيتي علي قدني غاط اقسم بالله لاشعوريا دزيت غلاا وانا امشي
ابي اشوف وش اللي بيخليج تسرين معي من بيتج بالليل
حسنا انا ماابيج الا مرتاحه ومتهنيه
اسعد ماعلي شوفتج مع مشاري بس انج تطلعين من بيته وهو فيه ولاعبرني حتى انا يااخوج ؟؟
والله العظيم انها شييينه ولاهيب عدله
حسنا بهدوء اخبرته بالحكايه بتفاصيلها الدقيقه,,
حتى انها لم تخفي على هادي تدخل ريمه وتمادي الاحداث’’’
ليقول بحيره,,
:بذمتج هو مصدق انج محتفظه بالكرت والا يبيها من الله ؟؟
هالكلام مايصدقه المجنون فكيف الا بالعاقل
حسنا بتعب وضيق وقهر,,
:انا اليوم حلفت له بالقرآن ان مالي علاقه بوجود الكرت
ان كانه جا بالغلط فهو من قرادة الحظ وانا اختك
هادي وهو يحرك السياره,,
:خير ياحسون خير ان شالله كل مشكله ولها حل
اللي ابيه منج الحين لاتردين عليه لابزينه ولابشينه
خليه يجيني ان كان فيه خير وانا اتفاهم واياه
حسنا بخوف,,
:وش بتقوله ؟؟
ترا السالفه مهيب سهله وهو ماخذ بخاطره ومتضايق يعني له حق ولي حق
هادي وهو يضرب مقود السياره من الضيق,,
:خليه علي وانتي لاتحاتين انا باعرف احل الموضوع ان كانه متوقع انج غلطانه
فتدخلي بيثبت له انج صادقه ولابه عقب حلفج بالقرآن دليل
وانا باعلمه قدرج صح
*******
*****
***
**
*
يكاد يجن,,
نعم فالجنون يتلبسني منذ عرفت الغيره قلبي’’’
ايعقل ان اخسرها من اجل كرت ؟؟
وان كانت تحبه ومحتفظه باشيائه فلايهم,,
المهم انها غدت لي وملكي’’’
وهو بات ماضي يجمعها به اشياء,,
لاتمثل روح او جسد يعانق روحها ولا جسدها’’’
غبي غبي غبي
كيف تركت العوالق والاغبره تكدر صفو جوي ؟؟
لما لم احطها بروحي حتى احميها من ذرات رمليه تحولت لعاصفه عصفت بهذا الصرح,,
واودت به الى الحضيض’’’
تركتها ترحل بغبائي,,
ورحلت ولم يبقى معي منها الا كلها!!
لاهي بقت لتصحب روحها لتريحني,,
ولاانا سابقت العاصفه لاحمي روحي وروحها من الاندماج الموجع’’’
لتظل معي روح بقايا روح لكن اين هي ؟؟
احس بها وبانفاسها وبهمهماتها وبضحكاتها وبدموعها واوجاعها,,
لكن
اين هي ؟؟
وقف على دخول ريمه ومحمد القوي للشقه,,
محمد وهو غااضب بشده,,
:صاحي انت والا مجنوووووون ؟؟
مخلي مرتك تشل حلتها وتروح مع هادي
ماتعرف السنع ماهقيتها منك يامشاري
مشاري يراه بضيق وهو يكاد ان ينفجر,,
باي حق يتدخلون بحياتنا اللتي تخصنا ؟؟
ليرد بغضب,,
:مايخصك ولاتتدخل بيني وبين حسنا
ريمه وهي غاضبه اكثر من محمد,,
:الا بنتدخل وبنتدخل
انت خربت كل كل شي خططت له
اعنبوا ماتستحي احد يسوي سواتك
شلون ترضاها حتى لو زعلانه منك او زعلان منها انت ودها لاهلها
كانك باايع مره وحده ترى محد سواها قبلك يامشاري
والله محد سواها قبلك
محمد وهو يلتفت لريمه,,
:بذمتج ذمه امي وش قالت يوم شافت وجه هادي ؟؟
ريمه بدموع,,
:تدري ان هادي جااا يشل اغراضها وعينه كلها شرار الله يستر منك ومن خبالك
تدري كذا بتخرب على ناس واجد ماادري لادرى هادي ان حسنا زعلانه لاااا وطالعه من بيتك
ولاعبرت طلعتها ياخوفي يحط الحره بغلاا
مشاري بغضب,,
:يخسييييي الا هو وش الدنيا لعبه
مره وقالت بروح لاهلي وماتبي خدماتي اقول لها لا اقعدي تكفين
ريمه وهي تضرب يديها ببعض,,
:انت مامنك رجااا روح تفاهم مع هادي وحل الامور ترى الدعوه ماتسوى اقصاه كرت
خرجت بجملتها الاخيره مع محمد,,
لم يعر غضبهما المتشتت اهتمام’’’
سوا جمله واحده,,
تضم اسم هادي’’’
ايعقل ان يغضب هادي ولايسمح لي بالتمتع بمن اهتواها القلب والفؤاد مدى الدهر ؟؟
ليلبس ثيابه وينزل مصطحبا" مفاتيح السياره,,
*******
*****
***
**
*

اخذها الفضول لرؤية ماكانت لاتهتم بوجوده من الاساس,,

حملته ورات ماتمنت لو لم ترى’’’
رسائل جريئه تغوص بعمق العشق بين زوجها وشريكتها,,
آآآه كم هو موجع ومحزن’’’
ان تشاركني امراه روحي وماكان ملكي ويخصني بلحظة غباء مني!!
بكت بضيق لانها ماان قرأت الرسائل,,
حتى انتقلت للمرسله لتقرأ مايشبهها ويشبهه’’’
رسائل مكرره لها ولي!!
انا يساويني بتلك ؟؟
ولايعد للخصوصيه اي حق ؟؟
كيف لعشره عشر سنوات ان تختصر بسنه واحده ؟؟
وتصبح الرسائل وكلام الحب الذي يعنيلي الكثير متساوي بيننا ؟؟
اهو العدل الذي يبحث عنه ؟؟
ام انه يجامل احدانا ؟؟
ام ان لاقلب لذلك الرجل ؟؟
اعتقد بل واجزم بانها الاخيره,,
اتاها بعدما ابدل ثيابه بلباس العمل’’’
رآها تمسح دمعه رقيقه,,
فاستعجل الخطى ليمسحها ويوقفها لضمها لحظنه’’’
لكنها بتقزز ابتعدت عنه,,
تذكرت اباحية الرسائل’’’
وتذكرت انها وياللاسف مشاركه عادله كما يظن بيني وبينها,,
اذا" فالحظن مشترك’’’
والقلب مشترك,,
كيف يجمع قلبين ؟؟
الم يقولوا بان صاحب بالين كذاب ؟؟
ايكذب بحبي ؟؟
ام ماذا ؟؟
امسكها باحكام لتقابله بعينين فائضتين,,
ليقول بهمس وحنان الكون كله,,
:وش فيه قلبي يبكي وزعلان ؟؟
وضعت يديها على فمه وهي تهز راسها وتبكي,,
قبل يدها واحتظنها بحب’’’
فقالت وهي بين احظانه بالم,,
:ياويلك من ربي يامترك
ياويلك كانك كويت ذاالقلب ولاانت بحاس
مترك ابعدها بجزع,,
:انااا ؟؟
منور وش اللي صار ؟؟
منيره ببكاء قوي,,
:معقوله يانظر ذاالعين وروح الروح تساويني باحد ؟؟
معقوله انا منيره الحب الاول اللي تحملت الضيم لعيونك تساويني لو برسايل بغيري ؟؟
قلي اتحلم ولاقريت شي قليي
مترك التفت على هاتفته تلقائيا",,
ثم نظر اليها بعتب,,
:قمتي تفتشين من وراي ؟؟
منيره ببكاء اقوى,,
:ياليتني ماااا تلقفت ولاشفت اللي شفته
مترك امسك هاتفه وفتح الرسائل المرسله,,
قراها على مسامعها’’’
ثم فتح الرسائل الوارده,,
واخذ يقرا رسائل منى’’’
فقال,,
:حكي
رسايل
حروف
اقسم بالله انها ماتعنيني
بس ان كانها ترسل ارسلها شكرا مثلا ؟؟
لاحظي يامنور عمرج بحياتج ماارسلتيلي الا طلبات او متى بتجي ومتى بنروح لاهلي
ومع ذلك ارسلت لج مثل رسايلها واكثر
يعني هي رديت لها حروفها وحكيها بحكي
بس انتي رديت عليج بطلباتج واوامرج بكلاام قلبيييي
يامنيره انا خذيتها برضاج ولازم اعدل
تظنين اني المفروض مااعدل ؟؟
طيب لو فرضنا ارسلت لي ورديت عليها
وش برد عليج انتي ؟؟
المفروض ارد بقدر كلامج ورسايلج
ومع ذلك ماقدر قلبي الا انه يرسلج مثلها واكثر
ان كان هالامر التافه بيشكك بقدرج انتي بقلبي
وبيشكك بالعشره اللي بينا
ثم رمى هاتفه بقوه على الحائط,,
نظر اليها فقال,,
:بلاه هالتلفون مااا ابيه
وخرج وهو يتجرع المر امرار,,
حياه ليست بسهله’’’
خصوصا" مع ضغوطات العمل والحياه الزوجيه المليئه بالمشاحنات,,
تلك تطالب بقلب ليس ملكي’’’
ومن تملك القلب تريد المزيد,,
علي بحل الموضوع’’’
لن اعاود زيارة العياده النفسيه,,
مللت تعب هذه الروح’’’
علي بالالتزام بواحده,,
والاخرى فلتهذب بحالها’’’
*******
*****
***
**
*
تضع يدها على راسها,,
لم تسال ولاتحتاج للسؤال’’’
فضربتان بالراس توجع وتؤلم,,
طلبت من هيفا احظار دوائها’’’
والتزمت الصمت وتجرع الالم بداخلها,,
لتجلس بقربها حسنا وبصوت ممازح,,
:ذاالبزر اللي كنه فيل تعبني الظاهر يبي قربج
ام هادي بصوت ميت,,
:روحي جمعي لي حكي وتعالي علميني السالفه ترا قلبي ماعاد هو بمثل اول
وكذاب ماابي كذاب
حسنا بصدمه,,
:يمه وش فيج ؟؟
ام هادي بغضب,,
:فيني ؟؟
فيني ان بناتي كل يوم وحده جايتني زعلانه
حسنا تنظر لهيفا بتساؤل لتجيب الاخرى,,
:ياويلي يمه وش زعلانه تفاولين علي ؟؟
ام هادي بصوت عالي,,
:ولااااااكلمه
طلال عمرره ماجابتس بنص الاسبوع لاوممسيه عندنا ثلاث ايام ورا بعض
ليه هبله انا مااحس ؟؟
حسنا بتهدئه,,
:يمه هدي الله يرضالي عليج
ولو جينا زعلانات الشكوى لله نذبح عمارنا ؟؟
ام هادي وهي تقف,,
:لا يابنات عبدالله انا اللي بذبح عمري
تبادلت كل من هيفا وحسنا النظرات المتعجبه لتبادر هيفا,,
:انتي زعلانه ؟؟
حسنا بابتسامه,,

يتبع  ....

👇👇👇


تعليقات
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -