رواية ثلاث سنين من شقى عمري -11

رواية ثلاث سنين من شقى عمري - غرام

رواية ثلاث سنين من شقى عمري -11

نواف: المهم وين تبووون الحين؟


الهنوف: شرايك غدو نروح للفيصليه

غيداء: لا والله لو يكون صحارى احسن

الهنوف: اوكي صحارى ولايهمك


وصلوا للسوق ونزلهم نواف وقالهم بعد ساعتين بيرجع لهم
دخلو الهنوف وغيداء

غيداء: الهنوووف تعالي شوفي هالفستان ايش رايك فيه؟


الهنوف: ياااااي مرره كيوت

غيداء: شرايك تاخذينه بيطلع عليك يجنن

الهنوف: بس شوفي دلعته كيف مررره واسعه

غيداء: طيب ايش رايك في هذاك اللي مع الحرمه

الهنوف: لووونه صارخ شوي موحلو

غيداء: شتبين اجل يالله اختاري وخلصينا

الهنوف: شوفي هذا احس بيطلع روووعه

غيداء: خلاص خذيه مره رايق


خذوا البنات الفستان وطلعوا من المحل وراحوا لستار بكس وطلبوا لهم موكا بارد وجلسوا حد مادق عليهم نواف

الهنوف: يلا غيداء نواف يحترينا برا

غيداء: يالله مشينا

قامت الهنوف وكانت غيداء تمشي وراها

ركبت الهنوف السياره

نواف: وين غيداء؟؟

الهنوف: تو كانت معاي بس مدري وين راحت اختفت

نواف: دقي على جوالها

الهنوف: دقيت قبل ماترد علي

نواف: لاحووووول

الهنوف: تعبت وانا ادورها مالقيتها

نواف: اوكي انا نازل ادورها


نزل نواف للسوق وجلس يدور غيداء ماترك محل مادخله لف المحلات كلها وأخذ لفه كامله عالسوق ومالقاها

نواف: ياربييييه وين راحت يعني

دق نواف على الهنوف بيسألها اذا غيداء جت والا لا بس الهنوف قالت له انها ماجت

جلس نواف يدور وشاف وحده جالسه عالكرسي ونفس هيأة غيداء

نواف راح لها: غيداء

غيداء اللي كانت مو منتبهه لنواف التفتت عليه: نواااف

نواف بخوف: وينك قلقت عليك

غيداء: الهنوف مادري وين راحت اختفت فجأه

نواف: هههههه ماعليك الهنوف معاي بالسياره يالله نروح لها

غيداء كان معاها اكياس كثيره

نواف مد ايده لها: عطيني عنك

غيداء: لا مشكور ماله داعي تتعب عمرك

نواف:تعبك راحه

غيداء استحت من نواف ومدت له كل الاكياس من الفشيله
خذ نواف منها الاكياس ومشى للسياره ومشت هي وراه
غيداء بعد مارجعت من السوق راحت مع الهنوف بتنام عندها


 في غرفة الهنوف 


الهنوف كانت في غرفة الملابس تبدل ملابسها
ورن جوالها

غيداء: هنووو جوالك يرن

الهنوف: مين

غيداء: مدري رقم غريب

غريبه من اللي يدق الحين في هالوقت المتاخر الساعه 2

غيداء: لاتردين اكيد واحد من المبزره اللي يستهبلون

الهنوف ماردت بس جوالها مستمر وهو يرن

الهنوف: غيداء مو معقوووله واحد يستهبل ويدق بالهبل

في هاللحظه وصل مسج لهنوف

غيداء: مين
الهنوف : نفس الرقم ومرسل لي (( الهنوف ردي))

ورن جوالها بعد المسج على طول

غيداء: ردي اكيد احد يعرفك

الهنوف: الوو

......:اهلين

الهنوف: هلا... مين معاي؟

......: انتي الهنوف

ايه... بس مين انتي

.......: مولازم تعرفين مين انا المهم انك تعرفين الكلام اللي بقوله

الهنوف خافت: قولي اللي عندك

.......: كلمه وحده اقدر اقولها لك( ابعدي عن عبدالعزيز)

الهنوف عصبت: مين انتي الحين؟

.......: انا وحده من صاحباته وهو قال لي انه مايبيك وهو مغصوب عليك

الهنوف جاها هالكلام زي الطعنات في قلبها رمت الجوال وجلست تصييييح

غيداء: الهنوف شفيك بسم الله عليك

الهنوف وهي تصيح: مابيه ياغيداء خلاص مابيه

غيداء: الهنوف شفيك من اللي ماتبينه

الهنوف: عبدالعزيز مابيه مابيه خلاااااااص

غيداء: حبيبي انتي هدي الحين وخبريني شسالفه
جلست الهنوف وتعدلت وقالت لغيداء كل اللي سمعته من هالبنت

غيداء: وانتي على طول صدقتي وحده ماتعرفينها ولاتدرين عن صحة كلامها

الهنوف: اكيد بينها وبين عبدالعزيز شي وش اللي عرفها فيه

غيداء: الهنوف صدقيني هذي وحده حاقده عليك وماتبيلك الخير
وعبدالعزيز انسان عاقل مستحيل يسوي هالحركات


الهنوف ارتمت في حضن غيداء وهي تصيح




كان توه داخل راجع من الســــــــــفر

ام مها: هلا والله تو مانورت الرياض يالغالي

فهد: منوره باهلها

ريم جت تركض من بعيد

ريم: يبه .. يبه دريييييييت

فهد: هلا والله ريومه

ريم: يبه عبدالعزيز بيتملك الخميس الجاي

ام مها تضيع السالفه: ريم روحي نادي اخواتك يسلمون على ابوك

فهد التفت على ام مها

فهد: صدق هالكلام اللي سمعته

ام مها: ايه يافهد خطب الهنوف بنت اختك

فهد عصب: وتقولينها وانتي فرحاااانه ماهمك يعني

ام مها: شفيك الله يهديك وليه ماافرح

فهد: عبدالعزيز وااااااعدني انه يتزوج مها

ام مها: يافهد الزواج قسمه ونصيب

فهد: ماقلنا شي بس مو يلعب علي بالله عليك بنتي وش ناقصها

ام مها: هد اعصابك طيب

فهد: انا لازم اروح بيت لطيفه الحين

ام مها تمسك فهد لايروح: فهد مايصير توك راجع من السفر وتعبان ريح الحين ورح لها بكره

فهد يدف حرمته: خليني انا بوريهم مين فهد

طلع فهد من بيته وهو معصب وواصله معاااااه وفهد عنده طبع ان اللي براسه لازم يسويييه
وماعنده تفاهم ابد ويحب يستملك الشي وبناته خذو نفس طبع ابوهم







في بيت لطيفه . . .

لطيفه: فارس يالله حبيبي روح نام بكره عندك جامعه

فارس وعيونه عالتلفزيون: شوي يمّه الحين بيخلص المسلسل

في هاللحظه رن الجرس

لطيفه: بسم الله من اللي جاي في هالليل

فارس قام: بروح اشوف

لطيفه : لحظه خلني اجي معك
راح فارس وامه للحوش

فارس: مييين

فهد بعصبيه: افتح انا خالك

فارس فتح الباب ودخل فهد . .

لطيفه: هلا والله اخوي

فهد: وبعد كل اللي سويتيه تقولين اخوي

لطيفه: ليه وش صاير


فهد: ولدك يخطب وملكته باقي لها يومين وانا اخر من يعلم
لا وخاطبين له بنت حصه

لطيفه: عبدالعزيز يافهد هو اللي مختار الهنوف

فهد: وبنتي وين راااااااحت

لطيفه: هذي رغبة الولد يافهد ومو حلوه اني اغصبه

فهد: اسمعيني عاد مو على كيفه بيتزوج مها يعني بيتزوج مها ودخل فهد يبي يكلم عبدالعزيز

فارس: لحظه ياخالي عبدالعزيز نايم الحين

فهد: رح ناده لي بسرررعه

لطيفه: طيب انت اجلس الحين وخلنا نتفاهم صح

فهد: مابي اتفاهم كل الموضوع ان الهنوف ماراح تكون له فااااهمه

لطيفه: وانا ماراح اغصب ولدي على شي مايبيه يافهد

فهد: خلاص يجي الولد الحين ونشوووف


بعد ربع ساعه دخل عبدالعزيز وعيونه نصها نوم

عبدالعزيز: خالي انت بغيتني

فهد: ايه تعال عندي اشوف

عبدالعزيز: سم ياخالي

فهد: صدق الكلام اللي سمعناه

عبدالعزيز: أي كلام

فهد: خطبت الهنوف بنت خالتك حصه

عبدالعزيز: ايه خالي لييييه؟

فهد: والوعد ياعبدالعزيز والا انت مو قد وعود

عبدالعزيز: خالي أي وعد اللي جالس تتكلم عنه

فهد عصب ووقف: لاتسوي نفسك ماتدري وش السالفه
انا من عرفت نفسي وانت لمها ومها لك

لطيفه قاطعته: ومن قال هالكلام يافهد

فهد: من زمان وانا اقول لولدك عن مها وماكان يعارضني او حتى يرفض

عبدالعزيز: لحظه ياخالي

فهد: لاتقول خالي شوف ياعبدالعزيز ماراح يتم هالزواج وانا موجود

عبدالعزيز عصب من اللي جالس يصير وعبدالعزيز اذا عصب خلاااص ينسى نفسه

عبدالعزيز بصوت عالي: خالي مو انت اللي تمنعني من الزواج انا رجال كبير واعرف مصلحتي ورغباتي ومافي احد يقدر يغصبني على شي ماأبيه
عبدالعزيز جاه طراااق ( كف ) قوي من خاله

عبدالعزيز حس بالاهانه والذل واول مره احد يضربه و عبدالعزيز كرامته ماتسمح له ابد

فهد: صدق امك ماعرفت تربي صح

عبدالعزيز: مو تربية امي اللي تنعاب امي ربت عيالها احسن تربيه

فهد: ماشفنا شي والله

عبدالعزيز: خالي لوسمحت احترم نفسك تراك في بيتي

فهد: وتطردني بعد طيب انا طاااااالع ياعبدالعزيز بس حذرتك من اللي راح تسويه وطلع فهد

لطيفه اللي ماكانت مستوعبه اللي جالس يصير ولدها الكبير ينضرب وينهان من اخوهااا ..... فارس اللي كان واقف بعيد ويتأمل اللي جالس يصير يحس انه بحلم ... عبدالعزيز اللي كان تعبان ومرهق من بعد الصراخ اللي صارخه

عبدالعزيز جلس عالكنب وهو يتنهد وسند راسه على ورا

لطيفه: عبدالعزيز لايهمك كلام خالك انت تبي الهنوف والهنوف لك وماراح يقدر احد يجبرك
طبعا الكل درا بالسالفه اللي صارت والمشكله مع فهد

ابوسعود عصب يوم عرف وطمن عبدالعزيز ان فهد مايقدر يسوي شي وانه هو بيوقف ضده....

مها اللي صارت ماتنام ابد طول وقتها وهي تصيح خلاااااص حست ان عبدالعزيز طار... حلم طفولتها تلاشى .... كل شي كانت تحلم فيه خلاااااص راح ينتهي اليوم بملكة عبدالعزيز والهنوف



اليـــــــــــــووووم هو يوم ملكة عبدالعـــــزيز والهــــنوف


في بيت حصه . . .

حصه: مشعل الحين ليش ماتروح وتجيب الكيكه

مشعل: يمّــــــه مالي خلق اطلع المحل نفسه يوصل لنا

محمد: يمه.. يمه الكوافيره جت وين اوديها

حصه: يوووووه ودها فوق غرفة اختك

نواف توه داخل من برا: يمّه .. يمّه الكيكه وصلت عطيني الفلوس

مشعل: الله يهديك يمه وناويه تخليني اروح واتعب نفسي

حصه: طيب قصروا حسكم ابوكم ناايم

نواف: يالله يمّه عطيني الفلووووووس

حصه: يالله يالله طيب

محمد: ادخلي حياااااك


ودخلت الكوافيره

حصه: اووووف محمد شفيك انهبلت انا قلتلك جبها عندي بالمطبخ ودها فوق لاختك

محمد: يووه اسف والله نسيت

الكوافيره: حرام عليك ياإبني دوخت راسي

محمد: الحئيني ياهانم

الكوافيره: ايوه كويس خلي كلامك على طول كدا

محمد: اقول الحقيني ولايكثر بس

راحت الكوافيره ودخلت على الهنوف اللي كانت معاها ساره

ساره: يالله عاد نبيها تطلع زي القمر

الكوافيره: ماشاء الله هي من اصلها امر

ساره: هههههههه احلى ياامر

الهنوف: ساره تراني ماني رايقه لها سكتيها تكفين

ساره: ههههههههههههههههه





لطيفه: يالله ياعبدالعزيز تاخرنا الله يهديك

فارس: يمّه حرام عليك خليه يتكشخ اليوم بيشوف حبيبة القلب

عبدالعزيز: يالله جيت بس البس شماغي

نزل عبدالعزيز وراح للسياره

ووصلو لبيت حصه وقبل ماينزلزن

لطيفه: كح كح بس ياوليدي كتمتنا بهالعطر

فارس: تبينه ينزل بخياااااااسه

عبدالعزيز: اقول انزل والا قفلت عليك السياره

نزلزا ودخلو بيت حصه. . .


في الصاله

غيداء: ريم مها وينها ليه ماجت

ريم: مها تعبانه وماتقدر تجي

غيداء اللي مو مصدقه: اهاااا

غاده جت: غدووو

غيداء: هلا

غاده: ساره والهنوف فوق يبونك روحي لهم

غيداء راحت فوووق ودخلت على البنات

غيداء مطيره عيونها: لاااااااا عبدالعزيز اليوم بيمووووت

الهنوف: هههههه لاتبالغين عاد

غيداء: والله طالعه قمر ماشاءالله علييييييييك

ساره: طالعه علي فديتني

غيداء: ههههههه ياشين الغرور بس



في المجلس عند الرجال

فهد كان حاظر الملكه بس طول الوقت وهو جالس يناظر عبدالعزيز بحقد اما عبدالعزيز معطيه أشكل ولا اهتم له ولا كانه موجود بالمجلس

ابونواف: مشعل يالله ياابوي قم صب القهوه

مشعل اللي كان جالس جمب فارس: يبه بس بكمل السالفه مع فروس واقوم

ابونواف: والرجال بيجلسون يحترونك تخلص سالفتك

فارس : انا بقوم اصبها وقام فارس

ابونواف: كفوووو فارس والله

مشعل: لا تسوي نفسك ياابوالشباب ترى مافي احد يخطبك زي حركات الحريم

فارس: بلاك ماتدري الحين انقلبت الايه صار الولد ينخطب

خالد: بس بس فشلتوناااا






الهنوف: لازم الحين يعني

غيداء: يالله الهنوف بلا دلع

الهنوف: خااايفه والله

ساره: وش خايفه منه حنا ماقلنا ادخلي على عبدالعزيز قلنا تعالي عند الحريم بس

غيداء: الله يعين اذا جيتي تدخلين عالحبيب

ساره: ههههههههههههههههههه

الهنوف: بتسكتون والا شلووووون




نزلت الهنوف تحت عند الحريم وسلمت عالكل طبعا بنات فهد مانزلوا عيونهم منها

كانت لابسه فستان احمر على الجسم ضيق وكان فيه من ورا شرايط سوداء على شكل فيونكات وطالع رااااااكب على جسمها
وشعرها مستشورته ومخليته سايح على كتوفها ولابسه ربطه حمراء وكااااااانت قمر تجنن




نواف: اقول ابوي

ابونواف: نعم يانواف شبغيت

نواف: يبه رح انت وعبدالعزيز بالمجلس الصغير الهنوف بتجي بعد شوي

راح ابونواف هو وعبدالعزيز للمجلس
ونواف راح يجيب اخته


يتبع ,,,
👇👇👇
أحدث أقدم