رواية ثلاث سنين من شقى عمري -16

رواية ثلاث سنين من شقى عمري - غرام


رواية ثلاث سنين من شقى عمري -16

الهنوف:غيداء مادام جلالك معاك خلاص بعدين لاتنسين خلاص انتي صرتي من عائلتنا السعيده


غيداء: هههههههه تكفين يالعائله السعيده

الهنوف: اقول غيووود

غيداء: هلا

الهنوف: متى ناويه ترجعين للجامعه تراك زودتيها عاد

غيداء: لاحقين على الغثا ... بعدين تعالي لايكون غايره مني اني جالسه وانتي تدرسين

الهنوف: وووع اصلا انا مابي جلسة البيت طفش صراحه مادام حمود ماعاد نشووفه 24 ساعه بغرفته طلع بيتنا ووووع طفش

غيداء: ياعمري والله متأثر حييييل

الهنوف وقفت وحطت ايدها على خصرها: نعم نعم وش اللي ياعمري (وتغمزلها) بديـــــــنا

غيداء: خير وش اللي بدينا ماقلت شي ترا

الهنوف: ههههههههههه حبيبة حمووودي

غيداء اخذت المخده الصغيره اللي بجنبها ورمتها على الهنوف

الهنوف انحاااشت وراحت على فوووق على طول

غيداء راحت ووقفت بنص الصاله ورافعه راسها للدرج تكلم هنوف: يالعبده .... ان ماخليتك تندمين

ماأكون بنت سعووووود

.......: يمه منك والله تخوفين

جاها مصدر الصوت من وراها

التفت غيداء...

نواف: شفيك معصبه ... روقي الدنيا ماتسوى

غيداء كان ودها تصفق نواااف

نواف قرب لها : بس حلووه وانتي معصبه وطلع الدرج

غيداء كانت بتموت في هاللحظه من نواف وحركاته الجريئه

رقت غيداء فوق عند الهنوف وهي منقهره من نواف ومعصبه من الهنوف

دخلت الغرفه ...

غيداء: سخيييييييف وربي سخيف

الهنوف: هههههههه مين محمد؟؟

غيداء: وش محمد بعد انتي شدخل محمد المسكييين

الهنوف: اجل مين

غيداء: وفيه غير نواف سخيييف ؟

الهنوف: هههههههه لييه شفيه

غيداء: والله مايستحي يقهر عليه حركات

الهنوف: غريبه تقولين عن نواف سخيف مو من عادتك

غيداء عصبت على الهنوف

غيداء: الهنووووووف وربي انتي ابيخ من اخوك شفيك معلقه اخوانك فيني اليوووم

الهنوف راحت لسريرها وانسدحت وهي تضحك: شسوي فيك تحبينهم

غيداء راحت وبتطلع من الغرفه: يوووه ماأسخف من نواف الا اخته

الهنوف: ههههههه تعالي تعالي خلاص سكت ماراح اقول شي

غيداء: سكري فمك مابي اسمع ولا كلمه

الهنوف: من عيوووني

راحت غيداء وجلست على السرير وقالت للهنوف السالفه اللي صارت لها مع نواف...

الهنوف: ههههههههههههههههههههه

غيداء: الحمدلله ترا ماقلت نكته انا

الهنوف: والله نواف رهيييييب يعجبني ياناس

غيداء: ايه مبسوووطه ... اضحكي ماصار لك الموقف

الهنوف: بس تدرين مدري وين عيونه فيه يوم يقول حلوووه

غيداء: خييييييير وانا وشو يعني

الهنوف ميته ضحك على غيداء من جد اذا عصبت يطلع شكلها يجنن

غيداء: اورررررريك انتي واخوك يالدوووبا


في الجامعه


مها: سحر واللي يرحم والديك خلاص خلينا نروح كافي اكل

سحر: حرام عليك والله ماأكلت شي

مها: ماشاءالله عليك كل هذا ولا اكلتي شي

سحر: مها خلاص عاد

مها: والله انك دوبا من جد

سحر: كووولي تبن

مها: هههههههه اروح عند بشاير احسن لي وانتي كملي اكلك

سحر: انقلعي احسن

راحت مها لبشاير ومعاها مجموعه من البنات

مها: هاااااااااي بنات

البنات: هايات

مها: يووووه حتى انتم جالسين تاكلووون

بشاير: ليه فيها شي اذا اكلنا

مها: لا ... بس انا منحاشه من سحر حومت كبدي من كثر ماتاكل

غيداء: ليه مها لايكون تسوين دايت

مها بدلع: بصراحه جسمي عاجبني ولايحتاج دايت مو زي بعض الناس ( وتناظر الهنوف) مدري شعندهم سامنين بزياده

غيداء تصرف الموضوع: تدرون عاد انا يعجبني جسم الهنوف ودي اصير مثلها

مها: ههههههههههههااااي مدري وين عيونك فيه حبيبتي انا بصراحه ارحمها على جسمها

مشاعل: لاعاد وربي جسمها حلووو مها نكون واقعيين يعني

مها: ايه بس مو احلى من جسمي

بشاير: وانتي في احد قايل لك جسمك شين .. خلاص طيب جسمك حلو ماقلنا شي

مها: تتطنزين يعني يابشاير

بشاير: لاماتطنزت ابد

الهنوف: الحمدلله اهم شي انا جسمي عاجبني

مها: ووووع وش اللي عاجبك فيه بالله عليك

غيداء: مها خلاص عاد لاتتهاوشون على شي تافه

مها: اووووص انتي ...

غيداء: خير انشاءالله ... مها بليز احترمي نفسك واعرفي من تكلمين قبل تنطقين

مشاعل: حلاص بنات صلوا على النبي مايصير كـذا

بشاير: مها انتي جايه تتهاوشين معاهم وتسوين مشاكل

غيداء: سبحان الله ... عمرها ماتجي للشي الا تخربه

مها: اقووووول عاد لاتخليني امد ايدي .. تراني محترمتك

الهنوف تهمس لغيداء: غيداء خلاص لاتحارشينها اسكتي والله تسوي فيك جريمه

مشاعل: ليه كذا يامها ... ليه تحبين دايم تتهاوشينت مع العالم

مها عصبت من كلام مشاعل وجلست تهاوش وحطت حرتها بالهنوووف


وعطتها من الكلام الجارح وراااحت....


بشاير: اوووف منها هالبنت استغرب منها صراحه

الهنوف: هذا طبعها متعودين

بشاير: اسفه ترا مو قصدي اني اسب في بنت عمكم بس انا مستغربه بس

غيداء: عادي ياقلبي حتى احنا مستغربين

رن جدوال غيداء بهاللحظه

الهنوف: مييين

غيداء تقوم: ياحبك للقااافه وراحت ...

الهنوف: اوريك يالدوبا من زينك من بيدك عليك اصلا ياجدي ياجدتي هههههه

البنات: هههههههههه

من جهة ثانيه بالجامعه ...

غيداء تكلم بالجوال ..

غيداء: غاده شفيك تراني من جد خفت

غاده: والله طفشت ياغيداء طفشت

غيداء: طفشتي من ايش ؟؟

غاده: طفشت من عيشتي والله ماأتحمله خلاااص تعبت

غيداء: غاده لايكون تقصدين خالد؟

غاده: وفيه غيره

غيداء: غاده حرام عليك خالد انسان طيب ماعمري شفت منه شي مو حلووو

الكل يحبه ويعزه ... انسان طيب يحب لغيره اكثر مما يحب لنفسه

غاده: ايه .. بس انا معاي غييييير

غيداء: وليه غير انتي اكيد مسويه شي

غاده: غيداء وربي مناسويت شي بس هو ناشب لي ... غيداء انا بسألك ؟ انتي
مبسوطه ببيت خالتي؟؟

غيداء: ايه الحمدلله لييه غدوو؟؟

غاده: انا طغشت من بيت جدي خلاص والله مللليت

غيداء: جدي وجدتي قصروا عليك بشي

غاده: لاوالله .. بس انا ماعاد اطيق هذاك الانسان

غيداء: غاده خالد .. يهاوشك .. يزعلك ... يكدر خاطرك

غاده: بعد مابقى الا هو يهاوشني

غيداء : اجل شفيك عليييييييه

غاده: اكرهه والله اكرهه مااحبه

غيداء: اقول غاده عن حركات الدلع وروحي لاتجلسين بغرفتك كثير اجلسي عند جدتي تحت اوكي

غاده بملل: اووووكي طيب باي

غيداء: باي


طبعا فهد وبناته وحرمته صارت اجتماعاتهم بالعائله مررره قليله عقب السالفه


ابونواف اللي كان منسدح عالسرير وباين عليه الارهاق والتعب

حصه: شفيك يالغالي مو على بعضك اليوم

ابونواف: ......

حصه جلست على طرف السرير : ابونواف

ابونواف التفت لها من دون همس

حصه: شفيك شاللي مكدر خاطرك

ابونواف: خايف ياحصه والله خايف

حصه: بسم الله عليك خايف من ايش

ابونواف: من اخوك

حصه: اخوووي !!!

تعدل ابونواف في الجلسه وجلس يقول لزوجته اللي صار بالشركه



توقعاتكم حبايبي

البارت الخامس عشر 

في بيت ابوسعود ...

على طاولة الطعام الكل جالس يتعشاء...

ساره: اقول بابا

ابوسعود: انا كم مره اقولك لاتقولين بابا

ساره : لييييه ؟؟

ابوسعود: الله يهديك كل ذا الشيب وبابا

ام سعود: زين اعترفت ياأبوسعود

ساره: حرام عليك بابا ماقال شي

ابوسعود: ماعليك من امك تغار مني اصلا

الوليد : ههههههههه والله ماتصلح اشكالكم وانتم تتهاوشون

ام سعود: الله يخلف علي ماتزوجت واحد رومانسي

الوليد فاطس ضحك : ههههههههههههههههههههههاااي حركتات مامي تعرفين الرومانسيه بعد

غاده: افا عليك وليدووه الرومانسيه مصدرها جدتي

الوليد: هههههههه تكفين بس اقول اسكتي انتي وكلامك متعوووب عليه

غاده: هههههههههههه اقول انت انطم بس

ام سعود: ايه بنتي غاده بعدي والله هذا الكلام السنع مو كلام بعض الناس

ابوسعود: وينك ياخالد بس مافي غيرك يوقف معاااي

خالد: سلااااااااااام

ابوسعود: هلا والله الطيب عند ذكره

الوليد: فاتك ياخالد مابقى شي فيك ماقلناه

خالد: اكيد تمدحون فيني صح

ساره: عااااش واثق

ام سعود : ماعليك منهم ياخالد تعال تعشى بس

خالد: تسلمين يالغاليه تعشيت ... الحمدلله

ام سعود: طيب تعال اجلس معانا بس مو لازم تاكل

ابوسعود: يابنت الحلال قال لك خلاص تعشيت غصب يعني يجلس

ام سعود: اوووووووف انت شعليك منه يجلس والا مايجلس... بعدين ترا هذا خالد الغالي ولد الغالي

غاده بهمس: امحق غالي

سمعتها ساره اللي كانت جنبها : ههههههههههههه

خالد: طيب لاتتهاوشون خلاص بجلس

راح خالد وجلس حنب جدته

غاده قامت : الحمدلله

الوليد: وين وين

غاده: الحمدلله شبعت

ام سعود: غاده مابعد اكلتي شي اجلسي

خالد عرف ان غاده ماقامت الا علشانه توها مابعد اكلت شي قام وقال: انا استأذنكم

ام سعود: شفيييكم انتم كلكم قمتوا

خالد: والله ياجدتي تعبان وودي انام

ابوسعود: خلاص براحتك ياخالد نوم العوافي ياولدي

خالد التفت على غاده: خذي راحتك يابنت عمي ... وكلي وانتي مبسوطه انا طالع فوووق ...ورااااح ...





كان جالس على سريره بغرفته ومعاه جواله يلعب فيه

مشعل: ممكن ادخل؟؟

محمد رفع راسه: شتبي ؟

مشعل: ممكن ادخل واقولك وش ابي بعدين

محمد: مشعل

مشعل: هلا

محمد: ممكن تطلع برا

مشعل: بسم الله مابعد دخلت وتقول لي اطلع

محمد: مشعل تكفى تراني مو ناقص

مشعل دخل وجلس جنب محمد عالسرير

مشعل: محمد

محمد: نعم

مشعل: الى متى يامحمد وانت حابس نفسك بهالغرفه؟

محمد: اوووف ترا مليت من هالسؤال الكل جالس يسألني خلاص طفشت

مشعل: محمد والله ماتتخيل كيف البيت من دونك والله مايسوى...
امي طول الوقت ضايق خلقها تفكر بحالتك ... ابوي اللي مو قادر يحك راسه من هالشغل اللي بالشركه..
طول وقته يفكر كيف يسعدك ...الهنووف ونواف الكل والله ... والله مانسوى شي دونك...
محمد العيال مزعجيني كل شوي يدقون علي يبونك ...
وانت مو راضي ترد عليهم اذا دقوا على جوالك..

محمد قاطعه: مشعل انت الحين وش تبي توصل له؟

مشعل: ابيك ترحم نفسك ... وتطلع من هالغرفه اللي حابس عمرك فيها

محمد: واذا قلتلك ماراح اطلع

مشعل: محمد ليه العناد حرام عليك لين متى بتجلس على حالتك هذي ...
محمد ماجد مات الله يرحمه وهو راضي عنك خلاص شتبي اكثر من كذا ...
والله لوتشوف شكلك كيف والله كان ماقلت اللي قلته




عبدالعزيز اللي كان يكلم الهنوف بالجوال

عبدالعزيز: يابعد عمري انتي ليه مو راضيه تفهميني

الهنوف: عبدالعزيز بليز خلاص

عبدالعزيز: الهنوووف وبعدين معاك انتي ليه العناد هذا

الهنوف: .........

عبدالعزيز: انتي في بيتكم الحين صح؟

الهنوف: ايه

عبدالعزيز: اوكـي ... يلا باي

الهنوف: شفيييك

عبدالعزيز: دقايق وانا عندك ... باي (( وسكر الخط))

الهنوف: لاااااا تعال وين

طووط .. طووط ...طووط

الهنوف رمت الجوال جنبها ... اوووف وش يجيبه الحين بعد ... يعني لازم البس واكشخ والله حاله ...

عليك حركات ياعبدالعزيز ترفع الضغط ... اووووف
وقامت الهنوف بتلبس قبل يجي عبدالعزيز





حصه: لا ياابونواف لايضيق صدرك فهد مايقدر يسوي شي

ابونواف: مدري ياحصه والله ينخاف منه

حصه: طيب خلاص انا لازم اخبر ابووي

ابونواف: وهذا اللي لازم يصير ... صدقيني فهد ناوي نيه شينه على بنتك

حصه تحط ايدها على صدرها: يووه بسم الله على بنتي

ابونواف قام: الله يستر بس... انا بروح اخذ لي شاور وبنام مره دايخ

حصه: نوم العوافي




عبدالعزيز اللي كان جالس بالمجلس في بيت حصه وجنبه الهنوف ...

عبدالعزيز: وهذا انا الحين جيت ... يلا ممكن تتكلمين وتقولين اللي عندك

الهنوف ساكته ومنزله راسها ... وباين عليها الضيقه . .

عبدالعزيز قرب عندها ورفع راسها بيدينه

عبدالعزيز بحنيه : الهنوف

الهنوف : هلا

عبدالعزيز: صدقيني لانه هالشي يهمني ويعني لي شي كثير لازم اعرفه ...
يعني مو من حقي اني اعرف شاللي مضيق صدر قلبي
مو من حقي اعرف شاللي مكدر خاطرها؟؟ جاوبيني الهنوف

الهنوف: الا من حقك

عبدالعزيز: طيب وليه مو راضيه تقولين .. الهنوف زواجنا قريب ولازم انا اعرف هالشي قبل يوم الزواج ...

الهنوف: مدري شقولك طيب

عبدالعزيز: قولي كل اللي بقلبك ... قولي وانا هنا بس اسمع لك ...

الهنوف بخوف: طيب

تعدلت الهنوف من جلستها وتشجعت وبدت في حكيها وقالت لعبدالعزيز كل السالفه اللي صارتلها وعن الارقام اللي تدق عليها وتحذرها من عبدالعزيز ........





هيا: انتي شفيك ماتفهمين يعني

رهف: يمه حرام عليك شتبيني اسوي


يتبع ,,
👇👇👇
أحدث أقدم