رواية قلوب بلا ملامح -17


رواية قلوب بلا ملامح - غرام

رواية قلوب بلا ملامح -17

إلي بداخله.. على ابوه وعلى حسام وعلى اصحابه وعلى كل الناس اخذ السجاره واستنشقها وفعلا كان لها طعم غريب.. وما حس بنفسه إلا وعقله والعياذ بالله يروح..

.
.
.
.

وبمكان آخر.. فيه انفس ضايعه.. بس قاعده تدور متعتها.. بس للأسف.. وقعت في شي ماتوقعته..

... : ألحقوو عليهم إلحقووو...
... : لا لا مو معقوول ما توقعنا هذا يحصل..!!
... : قولناااالكم هذا الوادي خطر خطــــــر...!!!!!
بين هذا وهذا كان ماجد يبكي وهوا يحاول يطلع مهند من سيارته..
ماجد: مهنــــــــــد كلمني مهنـــــــــــــــــد...
... : كلمـــــــو الاسعاف بســــرعه يا شبااااب..
خمس دقايق وجات الاسعاف والشرطه. وبسرعه يشيلون الشباب وإلي يجعل القلب يتقطع كان في كم واحد توفوو وعدد كبير مصاب..
.
.

... : الحمدلله قدرنا بقدرة ربنا ننقذه..
ماجد: الله يبشرك بالخير يا دكتور... وكيفه ألحين؟؟؟
الدكتور بحزن: اتمنى يكون عندك إيمان بالقضاء والقدر.. وثقة بالله إنو بيوم من الايمان يمكن يشفى..
ماجد بخوف وقلق: يا دكتـــــــور خوفتني إيش فيه؟؟؟؟
الدكتور: للأسف حصل عنده انزلاق فـ العمود الفقري.. وشلل سفلي..
ماجد بصدمه: إيـــــــــــــــش!!!!!!!!!!
الدكتور: اخ ماجد قول لا حول ولا قوة إلا بالله..
ماجد وهوا يمسك راسه وهوا يبكي: لا حول ولا قوة إلا بالله... لا حول ولا قوة إلا بالله..
راح الدكتور .. وماجد جلس على الكرسي في الاستقبال منهار.. مهو فاهم الموضوع صار بأسرع من البرق.. كل شي حدث بسرعه.. "كيف ألحين إيش إلي حيصير.. والمهم كيف حيعرف مهند الحقيقه.. مهند إلي ما همه غير دنيته .. بإيش حتكون ردة فعله .. (وقعد يبكي بقووه) إنا لله وإنا إليه راجعوون.. إنا لله وإنا إليــــــــه راجعــــــون,,"
.
.
.
.

مهو كان قادر يصبر.. مسك الاوراق واتصل على صاحبه المحامي..
ابوياسر: هلا والله بابوحسام يا هلا..
ابوحسام: اهلين بوياسر كيفك وكيف ياسر؟؟
ابوياسر: الحمدلله طيبين.. وبخير.. وإنتو كيفكم..؟؟
ابوحسام: الحمدلله بخير.. أقول ابوياسر احتاااجك ضروووري؟؟
ابوياسر: وربي اســـــف يا محمد انا مشغوول هاذا الاسبوع كله بكم قضيه عندي.. اسف..
ابوحسام بإحباط: اوكي ما عليه..
ابوياسر: ياللا تبا شي يالغالي..؟
ابوحسام: سلامتك مع السلامه
ابوياسر: مع السلامه..
بسرعه ابوحسام ياخذ دفتر العناوين عنده وياخذ ارقام المحامين يحاول يدورله واحد.. وكلها خمس دقايق ويتصل في واحد منهم ويتفق معاه على لقاهم بعد كم يوم بعد ما يرسله بالفاكس الاوراق.. وكل لحظة تمر ومحمد يزداد شوقه للفلوس اكثر واكثر..
.
... : محمد!
ابوحسام: هلا حصه
ام حسام بألم: سمير..
ابوحسام بعصبيه: إنتي إيش فيكي خلاص مو امس تكلمنا في ذي السيره قولتلك هو حيجي من حاله.. خلاص فكينا.. وي..
سكتت ام حسام بضيق وطلعت من الغرفه بعد ما زهقت من صراخ زوجها.. راحت تدور مكياج مناسب لملكة ولدها.. ونسيت هرجة سمير..
.
.
وفوق فـ غرفة سمر.. كانت جالسه تتفنن فـ المكياج مع انها تحس حسرة بداخلها.. وتحس بالضيق لان ملكة طارق اليوم.. تحاول تبعد صورته عنها بس مهي قادره.. ما تدري ليه من يوم ما شافته وكل شي من عواطفها متفجرة مع أنها كانت قبل راكده.. "مصيرها تندفن".. وفجأة سمعت رنين جوالها المميز لجنا قريبتها وصديقتها الحبيبه.. ردت عليها وقعدت تضحك وتفرفش معاها لربع ساعه..
جنا: هههههه لا يا شيخه ياللا نشووف مين تطلع الاحلى..
سمر: نشوووف ههههه ولا اقوول اه لو كانت وعد معانا اكيد هي احلى وحده..
جنا بحزن: اكيد هي يبغالها كلام.. بس ما اظن بتجي..
سمر بزهق: انا متأكده إنها ما بتجي.. معقوله بعد كل إلي صار تجي.. لا لا..!!
جنا: ياللا بس خليها على الله.. شوفي عندنا اووف مهند مسافر وإلين ألحين ما جا!!
سمر بصدمه: معقوووله.. إيش هذا ما عنده قلب.. ملكة اخووه وما يجيها!!!
جنا بغيض: إيوا.. طارق يقول كلمه.. بس هو إلين الحين ما جا..!
سمر بتريقه: طبعا يدور لوناسته..
جنا: اقوول اتركينا منو.. ياللا بس ألحين اتركك تكملي تجهيز نفسك.. ههه يا اخت العريس..
سمر: ههههه ياللا مع السلامه يا اخت العريس الثاني..
جنا برطعت: هي هي هي أنا اخت العريس الاول.. إنتي اخت العريس الثاني..
سمر بعناد: لا لا انا...
جنا: خلااااااص ما نبا نبدأ من جديد اتأخرنا ,, ياللا مع السلامه,,
سمر: ههههه ترا اناديلك ياسر..
جنا حمر وجهها: اقووول انقلعي.. (وصكت الجوال)
سمر.. "خخخخخخخخخخخ يا حليلك يا جنا ربي يسعدك ههههه.. وأنا... آآآه يا قلبي المتوجع"
.
.
.
.

كانت مبسوطه وهي تعدل نفسها.. "ياالله ما توقعت بيوم إنو الحب حلو كذا.. ما توقعت إنو يكفي اعيش مع حبيبي وتكون كل حياتي سعاده.. حتى لو ما كنت اعرف إنو يحبني ولا لا .. المهم إني اشعر بحبه.. إني اشعر بقربه.. إني اشعر بوجوده جنبي.. كذا انا حأكون سعيده.. من جد يكفيني هذا منك يا سامر.. انا وعد إلي طول عمري محرومه من كل شي.. يكفيني هذا منك ما اطالب بأكثر من كذا علشان ما اغرق"
... : سلاام..
ألتفتت وعد بهدوء وهي ترد السلام ومن جد اتفاجأت بكشخة سامر.. بالثوب والشماغ وعودة مميزة وريحتها تذبــــح.. كان خياال كان يجنن.. عجبها مره.. وفـ المقابل سامر كانت.. وعد رائعة تهبل قدامه سحرته مره,, كانت لابسة فستان كحلي بحزام نازل عن الخصر بفصوص فضيه.. وجاي على جسمها رووعه.. وقصير شوي وعليه صندل فضي بكعب مره حلو.. وشعرها مستشورته وفاكته وحاطه على جنب فيه بنسه فضيه جايه رووعه على شعرها.. وكان مكياجها ناعم وهادي.. كانت قدامه مــــلاك.. ما كان قادر يرفع نظره عنها خاصة إنها كانت موجهه نظرها له.. لأن عيونها كانت مثل البحر قدامه يبحر فيها .. تقدم بهدوء إلين ما وصل قريب مره منها.. قدامها تماما..
سامر بهمس: قدامي احلى قمر شفته فـ حياتي..
وعد خجلت ونزلت نظرها وهي مبتسمه.. كانت اول مره تدري إنها فـ عين سامر عاجبته..
سامر رفع راسها: وعد طالعيني..
وعد ارتجفت وهي تطالع فيه.. بعدين نزلت عينها بإرتباك..
سامر قرب منها وتكى عـ التسريحه وهوا يطالع فيها: ما فكرتك بنت خجوله تصدقي..!
وعد اتفاجأت: لا يا شيخ! اجل فاكرني إيش؟!!
سامر: هههههههه بشويش علينا.. وين راح الحيا؟؟ (سكت شوي وبعدين قال) بس تعجبني البنت الخجوله مثلك..
وعد هنا استحت مره خلاص هذا إيش بيوقفه: سامـــــــر.. رووووح.. اتركني..
سامر وهوا يبعد عنها: هههههههه طيب طيب..
رجعت تكمل مكياجها بإرتباك خاصة وهي تحس إنو سامر جالس عـ السرير وقاعد يراقبها..
.
.
بعد ما خلصت لبست عبايتها وقام سامر رايح للباب: هيا مشينا..
راحت وراه وهي تلف الطرحه .. إلين ما وصلو للباب.. شافت سامر وقف وألتفت لها وتكى عـ الباب..
وعد تبتسم: إيش فيه؟؟
سامر مبتسم بنظره سحرت وعد: بملي عيني منك..
وعد نزلت يدها إلي ماسكه الغطى وبحيا: ياللا عاد..
سامر بهمس: ما ودك تقولي لي شي..
وعد بخجل: ههههه لا ياالله نروح..
سامر: اقوول انا احس إنك ودك تقولي لي شي.. يااللا ما راح اسيبك إلا إذا قولتيه..
وعد نزلت راسها بالفعل كان ودها تقوول شي بس..
سامر مسك يدينها: حبيبتي .. ياللا قولي.. انا زوجك من إيش تستحين..!
وعد رفعت راسها.. هاذي المره الثانيه إلي يقولها حبيبتي.. ابتسمت.. وحطت عينها بعينه: بقولك.. (وبصوت مخنوق) الله لا يحرمني منك.. (ونزلت دمعه من عينها)
سامر مسح دمعتها.. ووابتسم لها بحب: والله لا يحرمني منك.. وعد اوعدك إني ما راح اسيبك لو انطبقت السما عـ الارض..
وعد رفعت راسها له: من جد يا سامر..!
سامر طالع فـ عيونها مباشرة: عمري ما كذبت يا وعد.. وخاصة معاكي..

،،

الموقف إلي صار لوعد وسامر قربهم من بعض اكثر فهل يا ترى.. بدأت حياتهم الحلوه.. ولا في شي بينغص عليهم؟؟
وتركي اتوعد فيهم وشكله ناوي شر.. فهل حيسوي التخطيط إلي فراسه ولا حيتراجع؟؟
وابوحسام.. وخطة سامر إلي وقع فيها.. هل حينجو منها ولا خلاص بيوقع؟؟
وسمر وآلامها.. وإلي طايحه بين نارين اخوين واحد منهم تحبه والاخر هو يحبها إيش بيصير لها؟؟
أحداث لا تتوقعوها.. والجزء القادم يحمل صدمه للجميع.. تابعوو معي..!

..::[]::[]::[]::[]::[]::[]::[]::[]::..





الفصل السادس عشر ~)(~

[]**[]..ألا يا فرحـــة ما تمـت.. قتلـت بذرة حـب ما استـوت!..[]**[]


كانت الفرحة فـ كل مكان.. ترفرف بين جوانب بيت ابو حسام وابو طارق.. كان تجمع الرجال.. فـ بيت ابو حسام.. والحريم فـ بيت ابو طارق.. والكل مبسوط.. وفرحان..

... : ها يا عرسان جاهزين
حسام: ايوا يا عمي انا جاهز..
طارق وهوا يحط العوده: وأنا كمان.. جااهز,,
ابوطارق: اوكي يااللا الرجال بيسلمو عليكم.. تعالو اوقفو معانا..
مشيو وراحو وقفو معاهم والابتسامة على وجيههم..
طارق: ياخي خف شوي إيش فيك مبسوط كذا..
حسام: خخخ ياخي إيش فيك.. خليني انبسط هي ليله وحده!!
طارق: يا بكااااش.. بقيلنا ليلة ثانيه ليلة الزواج..
حسام: هههههه ليساااع بقي عليها كم شهر..
طارق: مممم ثلاثه يمكن..
حسام دقه بمرفقه: اهاا نسيــــــت ليلة زواجنا..
طارق: خخخخ يا خي اش فيك مو كل الناس مطيورين مثلك!!
حسام رفع حواجبه: ليه شكلي مطيور مره..!!
طارق وهو يغمز له بعينه: هههههههه إيوا خليك ثقل!
حسام وهو يزبط وقفته: خخخ الله يقطع إبليسك..
.
.
وكانو على جنب محمد وماهر..
ابوحسام: إلا فين مهند يا ماهر؟؟
ابوطارق بإنزعاج: لا تذكرني .. من يومين كان يحلف لنا إنه جاي اليوم الصباح.. واهوه ما جا.. واليوم دقينا عليه إلين ما قولنا بس.. ما في فايده.. ما يرد..
ابوحسام: اتركك منه.. شكله مطنش ما يبا يجي!
ابوطارق بقهر: اااخ بس.. وربي حيشوف شي ما يسره مني.. معقوله ملكة اخوه ما يجي..! (وابتسم بسخريه) وإنت وين سمير..؟؟
ابوحسام بعصبيه: اووووه لا تذكرني .. لو جا اصلا حشيت رجوله حش..
ابوطارق رفع حواجبه: افاا يا محمد هذا ولدك.. ليه كذا؟!
ابوحسام بضيق: غير الهرجه يا ماهر..
ابوطارق يعرف اخوه ولو تكلم معه إلين بكره ما في فايده: طيب طيب.. .. .. اش سويت فـ الاوراق.,
لمعت عيون ابوحسام: إيـــــوا هاذي الهروج الحلوه! ما قولتلك..؟
ابوطارق: إيش؟
ابوحسام: كلمت المحامي.. وكل شي.. واليوم الصبح ارسلتها له..!
ابوطارق: ياخي ليه ما استنيت تروحله بنفسك معاها..
ابوحسام: ما قدرت اصبر.. وبعدين بكره الصبح اروحله واشوف إيش سوا فـ الاوراق..
ابوطارق: اهاا.. اقووول .. لا تنساني..
ابوحسام: اوكي اوكي خلاص
ابوطارق: إلا وين تركي؟؟
ابوحسام: مدري .. تلاقيه جالس جوا مع اصحابه..
وهنا ابوطارق وقف مصدوم: محمد شف شف.. مين جا!
ابوحسام: إيش فيك إنتا مين يعني؟؟
ابوطارق مندهش ومصدوم: هناك.. ســـامــر!
ابوحسام انفجع وقام يشوف معاه الجهة إلي اشر لها..
ابوحسام: هذا النذل ما كفاه إلي صار.. جاي ألحين ليه..!!
.
سامر وهوا مبتسم إبتسامة تقهر جاهم: هلا والله هلاااا.. بحمودي ومهوري خخخخ
محمد وهوا عاقد حواجبه: سامـــــــــــر ليه جيــــــــت!
سامر مبتسم بسخريه: ليه يالحبيب يزعجك حضوري.. ههههه (وقرب منه وبهمس) اباركلك واشهد على اجمل ليله بحياتي..
سامر كان يقصد شي بعيــــــد ومحمد ما فهمه ولا يمكن يفهم جملته هاذي إلا بعد ما يطيح الفاس بالراس.. (سامر واحد من اصحابه في الشرطه.. وقاله إنه جات اليوم الظهر شكوى فيه تزوير علشان كذا شك إنه ابو حسام)
محمد: اقوول سامر لو سمحت لا تبيخ ليلتنا اليوم..
ماهر: سامر ارجوك تبا تحضرنا اليوم لا تشوشر علينا..
سامر ابتسم لهم بسخريه وراح عنهم..
ماهر: إيش فيك إنت .. مو لازم تتهاوش معاه كل ما شفته! (وبتردد) يمكن جاي حسن نية..!
محمد: اقوول خليك إنت بنياتك إلين توقع وبعدين قولي لو ولو..!
ماهر: يعني إيش حيسوي تتوقع؟!
محمد طالع فـ سامر وهو رايح يسلم عـ العرسان.. بشك وبعدين رجع طالع فـ اخوه ماهر..: إلي يسويه سامر محد يتوقعه ابداا.. وهذا إلي انا خايف منه!
ماهر بقلق وهوا يطالع فـ سامر: صراحه نظراته وابتسامته ما ريحتني..
محمد: اااخ بس لو ادري..
.
.
سامر بإبتسامه بمغزى: مبروك
طارق وهو مستغرب حظوره: الله يبارك فيك
سامر لف على حسام: هلا حسام..
حسام: اهلين سامر كيفك؟
سامر: بخير.. ومبروك عليك..
حسام: الله يبارك فيك..

لف سامر عنهم وراح.. ومشى بشويش وهوا يلف عينه بالكل.. لاحظ تركي إلي كان مشغول مع اصحابه .. وابتسم بسخريه.. "هه نشووف يا تركي كيف حتقضو ليلتكم هاذي وأنا موجود خخخ".. سامر كان عارف إنه بس مجرد وجوده.. حيغيضهم بالمره.. ويجعل دمهم على نااار طيلة السهرة... مشى شوي إلين ما شاف سامي .. وسامي اول ما شافه ابتسمله وجا له..
سامي: هلااا والله وربي ما توقعتك بتجي..!
سامر مبتسم: كيف ما اجي افاا.. لا عاد انا اول واحد..
سامي: ههههه اهلين تفضل تعاال..
.
.
.
وعند الحريم..


قبل ما نبدى نقــــول
نســأل الله القبـــــول
.
بســم الله بدينــــــــا
عروستنـا بنت الاصول
.
كل بطاقـات الزهـــور
واحلى تغاريد الطيور
.
تنشد مشاعرنا قصايد
تنشد الحب السرور.

... : إنتي إيش جايبكي؟؟؟
وعد بضحكه مستفزه: ههههههههاي.. ليه يا خالتي حصة هل انا عنصر مخرب هنا خخخ..
ومشيت من قدامها وهي خاصرتها.. إلين ما وصلت لام طارق..
ام طارق: اهلين وعد.. ما شالله احلويتي كثير يا حبيبتي..
وعد وهي تقهر ام حسام إلي كانت تسمعهم تقول بدلع: عيـــــونك الحلوه يا خالتي ناديه..
ام طارق: كيفك وكيف زوجك؟
وعد مبتسمه: الحمدلله.. ياللا يا خالتي أنا ماشيه للبنات ..تبي شي..!
ام طارق: لا سلامتك يا قلبي شوفي البنات هناك روحيلهم,,
وعد: اوكي ياللا مع السلامه..
وقبل لا تمشي ألتفت لام حسام وهي تمضغ علكه بشكل قهر ام حسام., واشرتلها بباي.. وهي تدلع.. وهنا ام حسام ولــعت..
ورجعت تمشي.. كانت بالفعل ملفته مره.. الكل ألتفت لها .. لأنه كان شكلها خياال.. وملفته خاصة بشعرها الطويــــل الاسود.. وفستانها إلي جاي على جسمها روعه.. وكل شي فيها كان حلو.. حتى وجهها الوردي إلي كانت ملامحها.. مره حلوه..
شافوها البنات ومشيو عليها بسرعه,,,
سمر بتفاجؤ وابتسامه كبيره: وعــــــد ما اصدق..!!!
جنا بفرحه: لا لا من جد ,, وعد إنتي جيتي يا قلـــــــبي..
جمانه ورافعه حواجبها ومبتسمه: ليه اشبكم متعجبين اكيد بتجي يعني ليه ما تجي!
سمر: ههههههههههههه لا ما عليكي بس هي كانت .. ا..ا .. تدلع علينا..
وعد بدلع: والله... ما ادلعت.. (ورفعت حاجبها) بس إنت تعرفين..
سمر وجنا حسو إنو وعد ما همها وإذا كانت بتقول بتقول السبب.. وقلقو وراحو غيرو الهرجه..
جنا: هاا وعد كيفك مبسوطه مع سامر؟؟
وعد ما تدري ليه حست بالخجل من يوم ما جا اسم سامر بس ضحكت: ههههه إيوا الحمدلله..
جمانه بشقاوه وبمبالغة: ها ها اكيــــــــد البنت تشققت من يوم ما جبتو سيرته!
سمر حست بالفرحه لاروع انسانه تحبها..: الله يسعدك دايما يا وعوده.. تستاهلين ..(وبغمزه) ما بعد عداوه إلا محبه..
وعد: يؤؤؤ خلاااص إشبكم إنفلتو.. يااللا يااللا خلينا نرقص..
جنا: هياا..
.
.
كانو يرقصون بتفاعل كل وحده.. ودها تطلع إلي فـ قلبها بأحلى من الثانيه.. وكل وحده تحاول تطلع فـ الرقص امهر وحده.. وياالله.. إديها رقص..
كانت كل وحده فيهم لها رقصها المميز.. وتتميز بحركه معينه.. بشكل عام كانت مجموعتهم ملفتة تماما للنظر.. كانت النظرات موجة لهم.. لوحدهم..


جنا وهي تهز.. تبتسم.. وقدام عيونها صورة ياسر..

قلبي على قلبك مغرم..
وحبك في قلبي مبصوم..
يا حبيبي ليه طولت الغياب..
ترا والله النفس تبيك..
حبيبي..
اعد لحظات شوقي عليك..
وحده وثانيه وثالثه..
وتصرخ النفس تبيك..
تبيك لحظة شوق..
تبيك نظرة عشق..
إن شفتك طار عقلي..
وارخت ستاير مشاعري..
ونبض قلبي بإسمك..
يقول مستحيل ينساك.. .
.

نجي عند جمانة.. مجهولة المشاعر.. والحبيب المجهول..

حبيبي..
لوعة قلبي تناديك..
تشتاق لدفئك..
دفء نظراتك..
حرارة كلماتك..
في خيالي صورتك..
رسمتها طول السنين..
حفظتها في قلبي الوتين..
أبيك طول عمري أبيك..
كثر ما في قلبي نبض..
كثر ما فيه حب يفيض..
دقايق وثواني..
ويزيد في خافقي شوقي عليك..
حياتي تضخ حنينها إليك..
حبيبي..
لا تظن الأيام بتفرق بيننا..
لأني..
أبيك طول عمري أبيك..
طول ما إنت متجاهلني..
طول ما لك يزيد شوقي..
طول ما المسافات كبيره..
طول ما انا احلف..
إنك بيوم بترجعلي..
.
.

ونجي عند سمـــر.. إلي تبتسم بألم.. وعلى بالها..

آآآه يا قلبي المعذب..
يفكر بحبيب يخون..
يخون بدون قصد وبحسن نية..
ما درا عن علة قلبي المهموم..
ما عرف عشق قلبي المريض..
بعثر قلبي المرض.. وهان عليه..
يحب اول وثاني..
وتهون عليه كرامته..
ليه يا قلبي.. الضعيف..
تستهر بمشاعر هي تاجك..
واحاسيس ما بغيت تملكها بيوم..
سخرت من ظروف غداره..
وحطمت شموخي الموهوم..
هه.. اصبر وبيجيك يوم..
تضحك على نفسك فيه..
.
.

اما عند وعـــــد.. ما كانت قدام عيونها إلا صورة سامر.. وبس..

لوقفتك روعة وجود..
لبسمتك نبض بقلبي..
آآه من عيونه لما ناظرتني..
تعذبني مهما طالعتني..
علمتني نبض الخفوق..
علمتني كيف احبه..
بلحظة كرهتك..
وبلحظة حبيتك..
وبلحظة تمنيتك..
عيشتني تناقض المشاعر..
علمتني تضارب الاحاسيس..
وفكل لحظة تحيرني..
يحيرني غموضك..
وتحيرني نظراتك..
استحي من كلمة حبيبي..
واستحي من نظرة عيونه..
وتجبرني رمشة جفونه..
احبه.. واتمنى وجوده..
بكل لحظة فـ حياتي..
ادعي إن ربي يحفظه..
ولا يحرم قلبي احساسه..
.
.

قعدو يرقصوون إلين ما تعبو.. وبعدها نزلو مهلوكين وهما يضحكون ويعلقون على بعض.. نزلو عـ الطاوله القريبه من الكوشه..
جمانه بمرح: ههههههههههه وربي ما طلعتي هينه..
سمر رفعت حواجبها: كيــــــف! وعد تعجبك..
جنا وهي تضحك: ههههههههه بس إنتي لو شفتي رقصها المصري..
وعد وهي مستحيه من مدحهم: ههههههههه خلاااص لا تكبرو راسي اكثر..
سمر تسوي نفسها اكتئبت: ها.. لا لا ترا يا جمانه إحنا نجامل كثير..
وعد بوزت: إيـــــــــــــــش!!
جنا: خخخخخخخخخخخ
جمانه: ههههههههههههههههه
سمر طالعت فـ وعد بتريقه: خخخ
وعد رفعت حاجبها الايمن: بس بس لأطلعلهم فضايحك..
سمر بربشه: إيه إيه إيه! إيش بتطلعي..؟!
وعد تطالع فيها بنص عين ورجعت طالعت فيهم بإبتسامه تريقه: ما راقبتوها.. كانت ذايبه مره فـ التفكير..
سمر جات قدام وعد: إيــــــــش لا لا ما احب انا الكذب..
جنا: هههههههههههههههااااي وانا اقووول ههههههههه..
جمانه: إعترفي إعترفي .. بمين تفكرين..
سمر: اقوول إنتي يالفعنوصه.. بدري عليك..
وعد: اجل الهرجه فيها شي خخخخخ.. ميــــــن يا سموره..
سمر: هي هي هي اقوول اسكتو بس .. وربي ما عندكم هرجه غير الفاضي..
فجأة ألتفتت سمر..
سمر: هلا والله هلاااا بالغاده..
غاده ابتسمت لهم: هلا فيك.. جيت اسأل عن... .. أخت زوجي..(وألتفتت لوعد تطالع فيها بإبتسامه وبـنظرة متفحصة)
وعد ما عجبتها النظره بس طنشت وابتسمت: هلا..
سمر: اكيد عرفتي إنها هاذي غاده زوجة تركي.. وطبعا الخبر إنتشر إنك اخت تركي.. والكل عارف يا وعد..
وعد ابتسمت لها ورجعت تطالع فـ غاده: اهلين غاده..
غاده بإبتسامة: اهلين وعد.. كيفك؟
وعد: حمدلله.. وإنتي كيفك؟
غاده: الحمدلله بخير ,, يالله اشوفك على خير
وعد: ان شالله مع السلامه
غاده: مع السلامه (وراحت)
سمر بنظرة مستائلة: اووف اش ذا الجمود ليه ما تتوالفو على بعض اكن بينكم شي!!
وعد طالعت فـ سمر بسرحان بعدين قالت: إسألي إش فيه بينا وبين تركي.. هه بس خليها مستوره..
سمر بقلق: وعد إيش فيه؟؟
وعد طالعت فـ جنا وجمانه إلي كانو يضحكو على جنب وهم يعلقو على إلي يرقصو.. وبعدين رجعت تطالع فـ سمر: سمر الموضوع اكبر مما تتصوري بس اتركيها عالـ الله..
سمر قربت من وعد بخوف: وعد حبيبتي قوليلي إيش إلي صار عندكم.. انا حاسه إنهم ما تركوكم فـ حالكم.. وما ادري حتى إيش السبب..!!
وعد كان ودها تحكي لسمر بس ما تدري ليه تحس بكبرياء إنها تضعف قدامها: سمر غيري الموضوع!
سمر: وعد حبيبتي من جد إن ما تكلمتي معي تتكلمي مع مين؟
وعد بهمس: توك تفتكريني يا سمر.. توك.. من متى ما شفتيني من متى ما سألتي عني.. من متى ما اتصلتي.. انا اعرف إن اهلك يمنعوكي.. بس إلي يبا الشي من قلبه يقدر يوصله مهما كانت الحواجز..
سمر: وعد اعذريني.. وربي ما تعرفي إلي فـ قلبي.. وما تعرفي إيش بأحاسيسي.. بس اتركينا للدنيا..
وعد: لا يا حبيبتي سمر.. مهما صار ومهما حصل.. ما نستسلم للدنيا.. سمر بيني وبينك.. شوفي إلي صار لي.. من البدايه إلين النهاية.. اترغمت عـ الزواج.. وانا اكره كل شي يذكرني بسامر.. وألحين (وابتسمت بخجل) احب كل شي يذكرني فيه..
سمر ابتسمت بحب لوعد: وعوده... حبيتيه؟
وعد بإبتسامة حيا: سمر انا هاذي المشاعر ما صرحت فيها لأحد حتى سامر نفسه.. بس ألحين أنا لأول

يتبع ,,,
👇👇👇
أحدث أقدم