رواية بحر حبي -18

رواية بحر حبي -18


رواية بحر حبي -18

رديت طقيت عليه الباب بقوة، بطلي الباب

عبدالله: أووه وصلتوا
أنا: إيه

مد لي يده وسلم علي عاد أنا بالعمالة حبيته خخخخخخخ

أنا: وينه خلود؟؟
عبدالله: أكوه

بطلي الباب عدل

أنا: خالد؟!!

وعلى طول يه يركض صوبي

خلودي: لولو
أنا:يا عيون لولو، حبيبي والله فديت هالويه أنا

وطحت فيه تبوس

عبدالله: بس عاد هدي الصبي ذبحتيه
أنا: والله أنا وأخوي كيفنا، محتر أنته؟؟
عبدالله: وع على شنو أحتر؟!؟ قومي قومي خليني أنزل تحت أسلم
أنا: شعنده عبدالله أفندي
عبدالله: والله ماعندي شي حتى تبين تشوفين بوكي؟
أنا: لا وحتى لو شفته ماعندي بيزات لك هههههههههه
عبدالله: باااااااااااال بخيله، عاد أنا أخوج
أنا: وأخوي شتبيني أسوي لك يعني؟؟ so?
عبدالله: قومي عن ويهي
أنا: هههههههههههه يلا ننزل تحت

ونزلنا تحت وأنا شايله خالد وأحبب فيه وأمي وأبوي تحت ومبارك معاهم يسولفون نزلت وأنا شايله خالد إللي على طوول قط روحه على مبارك لأن ذاك أيننه بحركاته

مبارك: هلا والله حيالله الشيخ
أنا:هههههههههه نعم فديت الشيخ آنه آيه عليــــــــــه
أبوي: بالعدال بتذبحين الياهل
مبارك:هههههههههههههه
عبدالله: من مساعة بابا ذبحته وهي تحبب فيه وعليا أخوي
أنا: أنت شتبي شدخلك؟؟ كيفي أنا وخلودي
مبارك: ههههههههه شخبارك العبد؟؟
عبدالله: بخير والله، شخباركم أنتو؟ وشخبار الجو عندكم؟؟
مبارك: والله تمام والجو عندنا رووعة جان تبا باخذك معايه حق سيرات البر؟!!!؟
عبدالله: يلا على يدك دام الوالد مب ناوي يخيم هالسنة

أبوي عطى عبدالله بنظرة

أنا:ههههههههههههههههه هههههههههههههه
عبدالله: شفيها ذي على شنو تضحكين؟؟؟
مبارك: مادري عنها
أنا: ههههههههههههههههه هههههههههههههههههه
عبدالله: الحمدالله والشكر مب صاحية الله يعينك يا مبارك على ما أبتلاك
أنا: هههههههههههههههه ههههههههههههههههه

أبوي شافني وضحك علي لأنه عرف أنا على شنو أضحك، وعقب سولفنا وحطوا العشى وتعشينا وردوا مره ثانية قعدوا يسولفون وأنا ركبت فوق رحت الحجرة أعدلها جانها مب عدله، بس الحمدالله كانت مرتبة و أمي ماقصرت عطرتها وبخرتها بعد، حطيت الشنطات وبطلت شنطته لأنها الأهم وعلقت ثيابه وإللي تحتاج حق كواي خليتهم على صوب عشان تكويهم الخدامة، خلصت من شنطته فتحت شنطتي إللي فيها ثيابي وفرغتها في الكبت والذهب طبعاً مبارك حطاه لي في البنك في الإمارات، ناديت الخدامة عشان تكوي الثياب ويات كوتهم لي وخلصت وعلقتهم له، خلصت ونزلت تحت شفته قاعد مع عبيد والعبد شاق الحلج

أنا: ها عبدالله شعندك ويا ريلي؟؟
عبدالله: هاذي يزاتي إللي قاعد معاه؟!! وبعدين شله يعني ما أقعد معاه؟؟
أنا: مادري
عبدالله: جان تبينه أخذيه ما بناكله
مبارك: هههههههههههههههههه أسمحلي عبدالله أنا هالمره إللي باتخلى عنك باسير مع حرمتي
عبدالله: والله كيفك روح
مبارك: هههههههههه يالله مع السلامة

وقام معاي وفوق في الحجرة

أنا: شعنده العبد؟؟!!!
مبارك: ماشي بس والله أخوج ها عجيب يباله إيي عندنا الإمارات
أنا: إيه إيه وخرب أخوي
مبارك: أنا أخربه؟؟ لا والله مو قصدي جي، بس يعني أخوج يحب الطلعات وهالسوالف عرفتي
أنا: أعرف من زمان
مبارك: بس هاللي أقصده أنا
أنا: إنزين يلا جان تبي تبدل ترا حطيت لك ثيابك في الكبت، أكاهم
مبارك: مشكورة فديتج ماقصرتي
أنا: أفا عليك حياتي إذا ما خدمتك أنت من أخدم؟
مبارك: الله لايحرمني منج إنشالله
أنا: ولا منك

وقام يتغسل ويبدل رحت صالة أمي وأبوي تميت شوي معاهم لأن أدري أن مبارك بيطول ولعبت مع خالد، عقب تعبت ياتني النودة، أستأذنت منهم وقمت رحت حجرتي بارقد، دخلت الحجرة وهو كان ليحين في الحمام_الله يعزكم_ يتسبح أنا كلش دايخه حطيت راسي ورقدت وماحسيت به يوم رقد.

يوم قعدت الصبح وتغسلت ولبست تذكرت إني نزلت الإمارات حتى ماكلفت على عمري رفعت سماعة حق عووش يالفشيله، بس والله أنشغلت وعايشه عادي باقول لها إللي صار وما خلصت كلامي إلا الحلوة طاقت لي رنة أنها أون لاين عبالها أن مبارك سافر والحمدالله أنه كان على السايلنت، دخلت من اللاب توب

أنا: يا صباح الخير
عايشه: شو راقده؟؟
عايشه: صباح النور عالبنور
أنا: لا قاعده أفكر فيج
عايشه: أممم أكيد في شي وأنتي ماقلتي لي وتبين تقولينه صح؟؟
أنا: إيه صح بس أتمنى أنج تسمعيني للأخير
عايشه: هيه يلا تكلمي
أنا: قولي والله أنج بتسمعيني للآخر
عايشه: والله يلا أحين تكلمي
أنا: عووش أنا كنت عندكم في الإمارات
عايشه: متى؟ وكيف؟ ماقلتي؟؟
أنا: صار كل شي فجاة
أنا: مشيت ثالث يوم العيد تقريباً بس والله ماتهنيت إلا آخر يومين
عايشه: هيه حوباتي
أنا: ههههههه
عايشه: بس ليش يعني؟؟
أنا: شتبين أقولج أول يومين حالتي بحالة أول يوم طحت على الأرض وتكسرت ضلوعي وطبيت عليهم ووداني مبارك المستشفى من الليل لين اليوم الثاني الصبح طلعوني على مسؤوليته لأني ماخلصت كل العلاج والمفروض إني أترقد بس لا أنا ولا هو نبي هالشي
عايشه: يالمينونه أنتي ما تبين روحج ليش ماتميتي عندهم
أنا: عووش محد يدري إني طحت إلا أهو وأخته نورة، خالوا عفرا وعمي مايدرون عبالهم أحنا من صعدنا عقب ما وصلنا رقدنا وأنا إللي وعليه خربت عليهم
عايشه: ههههههه إنزين قوليلي كيف طحتي؟؟
أنا: ماشفت أن في مسافة بيني وبين السرير وقطيت روحي عليه وأثاري قاطه روحي على الأرض
عايشه: هههههههههههههه هههههههههههههههههه جان زين كنت موجودة
أنا: صج نذالة
عايشه: واليوم الثاني؟؟
أنا: نفس الشي ييت تعبانة من المستشفى ريحت وتميت في البيت
عايشه: عقب شو صار؟؟
أنا: اليوم إللي بعده صياح ونياح
عايشه: ليش؟؟ شو أستوى فيج؟؟ شو ظربوج؟؟
أنا: هههههههههههه محد سوا فيني شي، وعليا يحبوني بس خبرج الدلع ومايسوي
عايشه: أفف يا هالدلع، على شو صحتي؟؟
أنا: مبارك كان طالع الصبح وتنرفزت يوم شفته محد، نزلت تحت أتريق ويا نورة، كنت على طاولة الطعام قاعدة وياني هو من ورا وحط صبعه بخفه على خدي عبالي حشرة وأنتي عاد تعرفين أكره ماعندي الحشرات، وأعطي روحي ذاك الكف المحترم إللي والله لو عدو ما عطاني إياه
عايشه: هههههههههههه هههههههههههههههه خيبه كل ها عشان زيغج صبعه؟!
أنا: سكتي سكتي مت من القهر وهو فقعها من الضحك علي، ما تحملت إللي صار بس لأن أنا تحت في الصالة شافتني خالوا عفرا سلمت عليها وقعدت دقيقتين معاها طبعاً ماتريقت حتى جاي الحليب مالي ما شربته، وخالوا عفرا وعليا إلا تاكلين فشربت الجاي عن خاطرها وركبت فوق
عايشه: ههههههههههه هههههههههههههههههههههه هههههههههههه أنزين كملي شو أستوا؟؟
أنا: بس ركبت فوق وعلى طول رتبت أغراضي، ويوم دخل الحجرة شافني قالي شتسوين؟؟ قلت له تحجز لي الحين الحين قعده أنا مب قاعده، وقعدت أصيح وهو طلع عني عقب ما قال كلامه
عايشه: شو خبله أنتي؟؟! الريال ماتهنى فيج حتى الحالة إللي أنتو فيها مايبان أنكم متزوجين
أنا: أنزين شاسوي؟؟ هو إللي كان مستعيل ويبينا نعرس
عايشه: أنزين كملي شو صار عقب؟؟
أنا: ولا شي طول اليوم مناحة ورقدت طبعاً بدون ريوق ولا غدى وقعدت العصر عدلت ويهي ونزلت تحت لهم وهو محد عقب تراضينا وطلعنا
عايشه: شي حلو، بس لو أنا مكانه ما عطيج ويه وأخليج تولين مكانج
أنا: هاهاي، حبيبتي هاذي أنتي أما مبارك لا
عايشه:ههههههه ههههههه إنزين بعد شي ثاني؟؟ ولا بس؟؟
أنا: أمبله بعد شصار والله مادري بس في الليل ليلة إلي بنسافر تعبت قلبي عورني وماقدرت أتنفس
عايشه: لووولوووه من شنو؟
أنا: ولا شي فديتج بس وايد أجهدت روحي ذاك اليوم، كنت طول الوقت واقفة على ريلي وماقعدت إلا دقايق معدودة فصار إللي صار
عايشه: أنتي أبا أعرف مينونه؟؟ ماعندج إحساس؟؟ حسي باللي حواليج شذنبهم يتعذبون عشانج؟؟
أنا: بعد شاسوي؟؟ هاذي إللي صار
عايشه: لولووو ضروري تسيرين العمرة
أنا: إنشالله عقب ما خلص الإمتحانات باروح والله عووش أحسها عين صابتني
عايشه: أكيد لولووه تذكرين من بعد عرس خواتج وأنتي أبد مب صاحية إلا معدتج وإلا صخونة وإلا طايحه وإلا زالقة؟!! والله مايسوى عليج حتى يوم عرسج تذكرين؟؟؟؟
أنا: ههههههههههههههه الله يخليج لا تذكريني الله ستر وماييت على ويهي مب عين عليهم
عايشه: هيه والله بس أنا ماشفت شي يطيحج
أنا: مافي شي بس ريلي جنها تحنقلت بشي، وعقب ما مشينا قلت حق الهنوف تشوف شنو هناك قالت لي إنه مافي شي
عايشه: لا إله إلا الله
أنا: تخيلي عووش عروس في زفتها تطيح على ويها لأن الناس كلتها بعيونهم
عايشه: هيه والله الكل كان يقول أنج محلوة وايد، وفستانج كان بسيط وناعم لكنه فيه فخامة، وأول مرة يشوفون عروس جي وماعرف شعندهم والله كل طاولة يتحجون عنج
أنا: حلفي عووش ترا والله مادري أول مره أحد يقولي هالكلام
عايشه: والله وأكثر بس لو بيدي طردتهم لج من القاعة
أنا: ههههههههههههههههه جان يودتي المكرفون وقلتي لهم يذكرون الله
عايشه: المفروض والله
أنا: فديتج حبيبتي والله
عايشه: أنزين أنتي أحين متى بتيين الإمارات مره ثانية؟؟
أنا: إنشالله أخلص الإمتحانات وبانزل لأني أبي أرتب أغراضي عقب بننزل البحرين معاهم كلهم يعني حتى خواته فطيم وعايشه، ومن عقبها من بدال أنا وياه نرد الإمارات باقوله نروح العمره
عايشه: هيه والله أحسن، عشان النفس ترتاح، تدرين عقب العمرة والله لولووه تحسين إذا طلعتي من مكة كأنج فاقده شي، كأنج نسيتي شي هناك بس ما تعرفين شو هو؟!!
أنا: ويييي عووش لا تقولين لي جذي باصيح
عايشه: ياربي وأنتي على طوول دموعج جاهزة؟!
أنا: إيه شاسوي بعد
عايشه: عيل متى ييتي؟؟
أنا: البارحة الساعة 8 وشي وصلنا
عايشه: وصلتوا؟؟ ليش مبارك وياج؟؟
أنا: إيه
عايشه: حسبي الله على أبليسج، وعادي الحلوة قاعدة تحاجيني ومخليه ريلها يولي
أنا: أنا إلا برع، شلت اللاب توب وطلعت به برع وشبكت، أهوه راقد وأنا من مساعة قاعده في الحجرة تمللت و أنا أصلاً من الله كنت أبي أحد أسولف وياه
عايشه: أها بس خلاص على جذي أنا مسامحتج ما باقول لج شي، والحين يلا ذلفي مابا أشوف رقعة ويهج روحي حق ريلج
أنا: ههههههههههههههههههه أنزين يلا مع السلامة
عايشه: مع السلامة

وصكيت كل شي ودخلت الحجرة بهدوء وهو ليحين راقد أنبطحت يمه وطالعته ومسحت على شعره وناديته بصوت خفيف

أنا: مبارك ، مبارك

راقد مافي أي استجابة عليت على صوتي شوي عشان يسمعني

أنا: مبارك حبيبي يلا قوووم الساعة 10 وشي
مبارك: هممممم
أنا: يلا قوم فديتك تأخر الوقت قوم عشان تتريق
مبارك: أنا مابا ريوق
أنا: شله؟؟
مبارك: أباج أنتي، يلا رقدي
أنا: ههههههههههههه قوم قوم بلا كسل
مبارك: لووولوووو والله تعبان، هناك ما أرقد ولا هني مايصير جي!!؟! حرام عليكم خلوني أرقد
أنا: أنزين أرقد خلاص
مبارك: أفففففففف بعد شوو؟؟ خلاص طار النوم
أنا: آسفة
مبارك: على شو؟؟
أنا: إني طيرت النوم من عينك

كفخني بالمخدة

أنا: آاااي
مبارك:سخيفة وحده قومي عني خليني أقوم أحسن لي شو تقول>>قلد على صوتي>> آسفة بيااااااااااخه
أنا: ههههههههههههههههههه أنزين

ودخل الله يعزكم الحمام وأنا عدلت السرير ونزلت تحت أحط الريوق، لأن قبل لا أدخل الحجرة قلت حق الخدامة تجهزه وأنا بايي باخذه، قالت لي أنزين، رحت لها إلا ماتم خربطه ماسوت لي، سوت سمبوسة الجبن وحطت لي الطعمية و الجبنه البيضه غير قلاص الجبن وطماط مقصصته شرايح وخبز حاار وصحن بلاليط أمي مسويته وطبعاً على راس القائمة دلة جاي الحليب، خذت الصنية و ركبت فيها فوق وحطيتها وقعد يطالعني

أنا: ها شفيك؟؟
مبارك: ماشي بس أشوفج يعني مابقى شي في بيتكم إلا ماحطيتي لي أياه شو قالوا لج عني مطحنة؟؟
أنا: هههههههههههههه لا محرقة وأنت الصاج هههههههههههه
مبارك: يبي يبي الصنيه أشوف
أنا: دن يمك الطاولة خليني أحط الصينية
مبارك: يلا حطيها

حطيت الصنية وسمينا ومدينا يدنا ناكل، لأن أمي تنتظر ليما يقعد خالد من الرقاد على الساعة 9 يتريقون وأبوي طبعاً من الصبح يطلع محد في البيت أحين يتريق إلا أنا وياه لأن تأخرنا على الريوق وعقب ماخلص وشبع

مبارك: آااه الحمدالله أنعم الله عليكم تسلم إياديكم
أنا: بالعافية
مبارك: لولووه تعرفين شو خاطري فيه الحين؟؟
أنا: شنو؟؟بعد لك جبد عقب هالأكل؟؟
مبارك: حشى مو جبد على قولتج عندي جاني أبا آكل شي زياده ها محرقة
أنا: هههههههههههههههههه ههههههههههههههههه شدراني عنك
مبارك: وبعدين الناس يقولون ماشالله تبارك الله عن تحسديني عقب ما كل
أنا: أحسن صاير لي دب وأنا وحليلي غصين البان
مبارك: هههههههههههههههه فديت غصين أبان أنا
أنا: أنزين ماقلت لي شتبي أحين عقب هالأكل؟؟
مبارك: أحط راسي وأرقد
أنا: مبارك؟؟
مبارك: نعم
أنا: أنت صاحي ولا مريض؟؟
مبارك: I don’t know really, what you think??
أنا: والله إللي أنا أجوفه أنك يا أما ظاربتك ذبانة تسي تسي يا أما أنت حامل
مبارك: ههههههههههههههه ههههههههههههههههههههه ههههههههههههههههههههه ههههههههههههههههههههه هههههههههههههههههه هههههههههههههههههههه آي بطني ماروم أضحك ههههههههههههههههه الله يخس إبليسج ههههههههههههههه جيه حرمه أنا تقولين عني حامل؟؟
أنا: شدراني عنك أنا يالحرمه ما راقد كثرك وأنت كله تبي ترقد وبس؟؟
مبارك: خليني أتمتع بالنعمة إللي أنا فيها عقب كمن يوم بتزول عني
أنا: الله يغربل إبليسك إللي يقول جنك مابتشوفني بعد!؟!!!
مبارك: والله أسمه بعد بانحرم من شوفتج، كم أسبوعين؟! يمكن إذا مب أكثر
أنا: ههههههههههههه والله حالتك صعبه صراحةً
مبارك: هيه وايد ماتدرين؟؟
أنا: لا والله توني أطلعت على الحالة إللي أنت فيها
مبارك: أففف لوولوو خلاص أنا تعودت عليج أنج عندي
أنا: أستغفر الله العظيم من كل ذنبٍ عظيم، ممكن تصك هالموضوع؟؟ أحس سخافه بعد إذا تحجيت فيه
مبارك:ليــــــــــــش؟؟
أنا: يعني بعد ليش؟؟ جم مرة أعيد؟؟ خلاص أحين أنا عندي الفاينل يعني خلاص خلااااااااااص، عقب أنا على طوول عندك وبتشبع مني، هاذي إذا ما مليت من ويهي؟!!
مبارك: أفا عليج أحد يمل من شوفة القمر؟؟ إلا ولا بفارقج لين أنتي ما تروغيني
أنا: هههههههههههههه أنزين أنت أحين شبتسوي؟؟
مبارك: أبا الجريدة إذا ماعليج أمر
أنا: إنشالله

ورحت الصالة الثانية يبت له الجريدة

مبارك: وأنتي شو بتسوين؟؟
أنا: ولا شي باطلع كتبي إللي أبيهم وباقعد أراجع
مبارك: بالتوفيق حياتي، وإذا في شي مو فاهمتنه أنا مويود
أنا: فديتك ماتقصر، يلا أخليك الحين

وقمت عنه قعدت على مكتبي أراجع شوي بصوت واااطي كلش عشان أفهم وعقب ما مافهم شنو قريت أرد أسمعه حق روحي وأشرح لنفسي وأأشر في الهوا، وتميت تقريباً جذي حوالي ساعتين إذا مب أكثر ماحسيت بالوقت يركض لأني كنت مندمجة في المذاكرة، ووقفت أشوف شكثر بقى لي، الله أناسه باقي لي two chapters وأفتك، أحين بابتدي في قبل الأخير وفتحته، الله هاذي الموضوع أحبه وأبتديت فيه وبسرعة خلصته لأني أحبه وفاهمته فبسرعة تدخل المعلومة وتوني بادخل في آخر chapter إلا مبارك يايني من ورا، حط يده على جتفي رفعت له رسي

مبارك: فديت الشطار أنا، يذاكرون ويشروحون لروحهم
أنا: هههههههههههه شفيك أبوي؟؟ تمللت؟؟؟؟
مبارك: لا بس حبيت أشوفج كيف تشرحين حق روحج
أنا: أنزين بس آخر chapter وباييك
مبارك: يلا خلصي أنا قاعد ما علي شر

وقعد يمي وأنا أشرح حق روحي، وهو حاط كوعه على المكتب ويده تحت خده يطالعني شلون أشرح حق روحي وأحفظ يتبسم لي، وأذا حاولت إني أسرع في إستيعاب المعلومة وصرت أعصب على روحي

مبارك: حبيبي لا تعصبين شوي شوي، لا تتوترين أنا عادي ترا مب متملل بالعكس مستانس عليج
أنا: أنزين

ورديت مره ثانية أفهم روحي وأشرح وأشرح آخر واحد كان شويه طويل وفيه معلومات واايد، فحاولت إني أفهمه بالراحة عشان أقدر أركز وأستوعب المعلومات بالهداوه إلا أمي يات صوبنا شافت مبارك قاعد معاي وأنا أذاكر

أمي: يمااه؟!؟؟ ورا مخليه الريال بروحه جذي متملل؟؟؟
مبارك: لا ماعليج عموه أنا مستانس أشوفها تذاكر
أمي: الله يوفقها إنشالله
إنا+مبارك: إنشالله
أمي: يلا قومو نزلوا ترا حطينا الغدى
أنا: ليش جم الساعة الحين؟؟
أمي: الساعة ثنتين إلا عشر يلا قومي وخلي الريال ينزل
مبارك: إنشالله عموه بننزل الحين

طلعت أمي وأنا أستغربت، قضيت كل هالوقت بدون ما أتحرك؟؟ من الساعة 11.20 تقريباً وأنا أدرس وااايد زين

مبارك: يلا فديتج عطي روحج بريك ننزل نتغدا عقب نصعد تكملين مذاكرتج
أنا: يلا

ونزلنا تغدينا وأمي فديتها مسويه مجبوس لحم مال العيد، كشخه خلصنا قعدنا شوي مع أمي وأبوي والعبد ولطيفة_إللي ما شفتها البارحة لأنها كانت راقدة على أساس أن اليوم عليها دوام واليوم سلمت علينا_ أنا أستأذنت وصعدت عنهم فوق و مبارك قعد وياهم شوي وركب ويا لطيفة فوق، دخل علي وأنا آخر الصفحات مستعيلة آبي آخلص، آفف تمللت وأنا أدرس، عقب ساعة وشي تقريباً خلصت والحمدالله غطيت مادة وحده وأفتكيت، ما شفت الساعة إلا الساعة صارت أربع ونص مبارك يوم دخل أبتسم لي وخلاني وراح ينبطح وأنا ماقلت له شي لأن بادخل الله يعزكم اتسبح فخله يرقد، ويوم شفت أنه تأخر الوقت وأنا خلصت يلا خلنا نستغله خخخخخخخخ رحت له وعليا راقد بدون اللحاف، أحسن عشان بسرعة يقوم، لو هو الحين متلحف جان بالزور بيقوم لي وخصوصاً أن المكيف شغال

أنا: مبارك يلا حبيبي قووم الساعة خمس إلا وراك صلاة العصر رقدت عنها

ويفز فزه من على السرير

مبارك: شووو ما صليت العصر أنا؟؟
أنا: لا أنت رقدت وأنا إلا من قليل جهزت
مبارك: لولوة الله يهداج مابقى شي عن أذان المغرب، أفف أستغفر الله

وقام بسرعة تغسل وتوضا وصلى وأنا رحت ألبس، وتوني فاتحه الكبت إلا هو واقف لين نعزني على صوب وفتح الكبت، ماردي شيعجبه في كبتي؟!!

أنا: ها الشيخ إلا أشوفك مجابل الكبت، سمّ طال عمرك تامر بحاجه؟؟
مبارك: هيه الشيخه بغيتج تلبسين هالبدلة
أنا: أي وحده إنشالله؟؟
مبارك: هاذي فديتج

وطلع لي البدله هو عباره عن قميص طويل فوق الركب بشوي بس أنه في ربطه تحت_عند الأرداف_ واليد شبه حفرة وتحته بانطلون جينز

أنا:مابي ألبسها، أنا بردانة
مبارك: المكيف مطفي يلا لبسيها
أنا: مابيها القميص خفيف وأنا بردانة
مبارك: لوولوو يلا عاد لبسيها
أنا: أففف أنزين

لبستها وكنت ماخذه معاها تراجي فيها ألوان القميص إللي هو البيج والبني والتركواز فلبستهم بعد، وحطيت لي آي شدو بني وتركواز وكحلت عيوني من فوق بس، والبلاشر برونزي مع روج بني فيه لمعه واايد حلوه وعدلت شعري، خلصت وشفته هو كان يعدل غترته

أنا: ها زين جذي؟؟

يا صوبي وخاشمني (بوسة خشم مالت الرياييل)

مبارك: كل الزين أنتي
أنا: أنت وين بتروح؟؟
مبارك: ماشي مفكر أطلع شوي، تامرين على شي غناتي؟؟

أستحيت أقوله آبي أطلع، بس يلا باشوف شيقولي

أنا: أمممممم مبارك يصير أطلع وياك؟؟
مبارك: أفا عليج إلا يصير ويصير بعد، عشان جذه حستي ببوزج عشان تتكلمين؟؟
أنا: إيه عبالي أنت مواعد أحد
مبارك: لالا، يلا لبسي عباتج
أنا: أنزين دقايق وأنا جاهزه
مبارك: لشو بعد هالدقايق؟؟ تراج أنتي لابسة بس عباتج إللي بتلبسينها
أنا: أنزين جيف ما تاخذ العباية وقت؟؟ ما تبيني ألف شيلتي؟؟
مبارك: هههههههههههه أنزين يلا أشوف

ولبست عباتي وشيلتي

مبارك: شو مابتلبسين نقابج؟؟
انا: لا
مبارك: أحسن بعد يسوي إغراء
أنا: ههههههههه أنزين
مبارك: بس عقي الشيله على ويهج
انا: أنزين

وطلعنا عقب ما قلت حق أمي أنهم مايحسبونا على العشى

مبارك: أنزين أنتي أحين وين تبين تسيرين؟؟
أنا: إذا ما عندك مانع آبي آروح السيف
مبارك: لشو؟؟ أنا ها المجمع إللي كله زحمة ما حبه
أنا: أنزين شاسوي؟؟ آبي شغلات منه
مبارك: يعني ماشي مكان ثاني؟؟
أنا: لا
مبارك: >>يقلدني>> يلا أنزين لبسي خلينا نمشي


ووداني، أهوه إللي كان معارض في البداية أستانس على سالفة التشري وكل الساعة دخل محل وقالي ها حلو أخذيه وأنا مابيي وياخذه، يقول كيفي ترا بتلبسينه لي عقب، الحمدالله والشكر وطلعنا من السيف قلت له آبي أروح المرينا

مبارك: لولوة؟؟ لشو بعد المرينا؟ تونا طالعين من السيف
أنا: مبارك لا تسألني أنت ودني وماعليك، وإذا ماتبي تدفع أنا إللي بادفع، محد قالك صير كريم معاي
مبارك: بلاج أنتي؟؟ شو بعد هالكلام كريم ما كريم؟؟ انا ريلج وملزوم بج جيه بعد؟!!
أنا: بس خلاص عيل ودني
مبارك:>>يقلد>> بس خلاص عيل ودني، إنشالله أمووت أمووت على طريقة هاليهال في كلامج
أنا: لااا يعني أنا ياهل؟!!

يتبع ,,,
👇👇👇
أحدث أقدم