رواية صاحب الظل الطويل -25

رواية صاحب الظل الطويل - غرام


رواية صاحب الظل الطويل -25

غزيل: اشتقنالك حييييييييل

جودي: هههههه وانا بعد

غزيل: مبين والله وجهك شاحب

جودي: اكيد بيشجب دام انك بعيده

غزل: لاغاب الاط العب يافار

جودي:ههههه وانت بعد

تركت غزيل وسلمت على راس عمي منصور

منصور: شلونك

جودي: الحمدلله انت شلونك ان شاءالله بخير

منصور: الحمدلله

موضي كانت جالسه جمب جهاد تقربت منها وسلمت عليها وواجهات

جودي: شلون خالتي

موضي: الحمدلله

رديت جلست جمب غزل وغزيل وكان سلامي لخالتي موضي بارد وماناظرت جهت جهاد خير شر

المشكله انه هم مقابلينا فاضطريت انا الف لليمين يعني اناظر البنات وعمي وبس

غزيل: والله وتعرفوا لرومنسيه انت وزوجك

..ابتسمت وانحرجت بس ما اعرف السبب..

..كنا مطقمين بالصدفه انا بلطلون ابيض وهو برمود ابيض وانا تيشيرت اسود وهو كت اسود...

الكل:هههههههههه

جهاد: اقول غزيل عمي قرب يوصل روحي بيتكم واستقبليه

غزيل وهي توقف: بروح من غير ماتتكلم بس انا جيت اطمن على جودي وتطمنت يالله مع السلامه

الكل: مع السلامه

موضي: الا صدق شلون تعورت ماعطيتني كلمه عدله لغاية الحين

..تعور منو ذا ناظرتها وشفت وجهها على جهاد وجهاد حضنها وهي راسها على كتفه بس غصب طحت عيوني على رجوله فتحت فمي متى وشلون رجوله مجبسه بالجبس..

دقتني غزل بركبتها: سكري فمك بتفضحين عمرك

..انا ما اشوف نظرات جهاد لي لانه نظري ضعيف بس كنت احس انه يناظرني..

جهاد: يمه هذه جودي الا تبيني العبها شرعت ولعبة وطحت وتكسرت رجولي

موضي: حسبي الله على ابليس هذه ثالث قصه تقولها لي

جهاد: اسائليها

..ابعدت نظري عنه وطاحت على العكاز الي موقفه جمبه..

جودي:ههههههه

..ضحكت لاني عرفت الوحش الي دخل علي حجرة غزل..

موضي: جهاد وبعدين وياك ببتكلم ولا شلون

جهاد: انت اسأليها وهي بتجاوب

موضي بنفاذ صبر: جودي شلون تعور

...هذا من جده ولاشلون هو اصلا انا شفته..

جهاد:ههههههههههه اعترفي ليش ساكته هههههههههههههههه

..بجد قهرني شنو ليش ساكته والله بيورطني مع اهله..

موضي: حسبي الله عليك يعني لازم تلعبي شرعت

..فتحت عيوني على كبرها..

غزل: عادي يمه شفيها رجال وزوجته يلعبون عادي

منصور: ايه مافيها شي بس هو الخبل الي طاح

جودي:هههههههههههههههههه

..يستاهل حد قاله يبدء..

جهاد: ايه اضحكي مو انت الي تعورتي انا الي تعورت كافي انك دفيتيني وسكتلك

موضي وهي معصبه: تلعبين معاه وتدفينه شو هـ المصخره هذه ولا تنتقمين منه على الكف الي عطاك اياه

....شو المسلسل الي ينعرض قدامي وقفت على حيلي وطلعت وانا امسح عيوني معصبه منها ليش تدمع وانا مظلومه المظلوم مايبكي.. دخلت حجرة غزل اخذت مفتاح حجرتي ورحت لها وسكرت الباب علي..

منصور: شو سالفة الكف

جهاد: يبه نلعب عاد انتو مو تدقدقون على كل شي على كل لعبه طلعتو لنا بسالفه

منصور وهو معصب ووجه محمر: شوف انا مو مدمغ تعدي علي السالفه كذا

جهاد: استفزتني

غزل: ايه يبه استفزته وحنا كنا نلعب بس جهاد عطاها كف بس استسمح منها وهي رضت يعني لعب حتى انا اضرب غزيل وغزيل تضربني يعني عادي

منصور: اوكي العبوا يعني لازم تمدو اياديكم

غزل: لعب يبه لعب

منصور: وانت ياموضي الله يهديك خفي عـ البنيه شوي مو تشتغلين لها شغل الحموات شوفي مزون ماشاءالله عليها تحب بنتك وتعالمها مثل بنتها وصدقيني الي تسويه في بنت الناس بيرد لبناتك ولاتقولين مزون وما مزون الدنيا دين وكما تدين تدان

غزل: صلو على النبي ياجماعه والحين بروح اجيب جودي بس اذا تاخرت معناته لقينا لنا شغله غيركم وتشاوا وطلعت جري

منصور: جهاد

جهاد: خلاص يبه سمعتني امي محاضره طول بعرض ووعد ما امد يدي

ابتسم منصور

بس موضي كانت تغلي من داخلها صار مسلسل قدامها ابطاله غزل وجهاد وهي سكتت لاجل منصور الي كان مبين عليه انه تضايق

غزل: جودي افتحي الباب

فتحت لها الباب وارتميت في حضنها وانا ابكي

غزل: جودي اشفيك امي ماتقصد

جودي: والله اخوك كذاب لا دفيته ولا لعبت وياه

غزل:ههههههه اعرف شفيك تعالي تعالي نجلس

ودخلنا حجرتي



غزل: يييييه شو صار لايكون تضاربتو هنا

ضحكت من بين دموعي:هههههه ايه كملي اشاعات

غزل:هههههههه الا صدق شو صار في الحجره

جودي: صرصور عده وكنت ادور عليه

غزل: صرصور هاااا ياماما راح زمن الصرصور راح كره عمره امي جابت احسن شركه ونظفت البيت تنظيف

جودي: لا هذا كان لاصق في ملابس اخوك وهو صار ينطنط لين هو طاح وانكسرت رجوله وانا قلبت الحجره قلب

غزل:هههههههههههههه الاصدق شو صار

جودي: عصبت وطلعت حرتي هنا بس ماقدرت ارد الكنبه المزدوجه

غزل: ياحراااااام ضعيفين شو ذنبهم بس صدق تخوفين يعني لاعصبي ولعي الضوء الاحمر بنشرد انا وبنت عمي

جودي: انزين تعالي ساعديني

غزل: لاعمري انا اخاف على عمري بناديليك وحده من الشغالات

جودي: تبينهم يفضحوني

غزل:ههههه لا انه تثقين فيها بس آآآه مرياتي بتلاقين موضوع في الجزيره

جودي: وانه بتعلم مرياتي

غزل: لا هم اصلا مايطيقون بعض فلاتخافي

جودي: اوكي

سعد وهو خارج من المسجد: الابو وولده ياحظهم

منصور: هههههههه حتى على المرض حسدونا

عناد: اخ ليتني انا الي طحت يبيلي اعمل مثل جهاد اجي مسرع واطيح

منصور: الاصدق هو اشلون تعور

عناد: وصلتنا حالت طوارئ ووهو مثل ماتعرفه اذا ما كانت عنده حاله يساعد وكان يجري وطاح من الدرج والحمدلله جات كذا وما اتكسر ظهر اما طاح طيحه طيحت قلبي وياه

منصور:ممم الحمدلله

متعب: الاشور رايكم نطلع الهدى من الخميس

منصور: بنضيع صلاة الجمعة في الحرم

متعب: والله نفسي ابيت في الهدى لنا فتره

عناد: ايه والله حتى انا

سعد: يصير خير

عناد: دام الوالد دخل فيها الله يستر

منصور:هههههه ولايهمكم بس انتظروا اضبط لكم الامور وبخليها اربعاء وخميس وجمعه شورايكم بعد تقديم البنات باسبوع ولا اقول خلاص بما انه حنا علينا ضغط الاربعاء والخميس بنخليها جمعه وسبت واحد

سعد: اش وراك انت تعودت على الكسل

منصور: معلي فيك انا بروح وويايا الشبب وخلاص عطيتهم اجاوات

متعب وهو يحب راس عمه: تسلم يالغالي

عناد باس راس عمه: نردها لك في الافراح ان شاءالله

منصور: يالله هذه مو محسوبه من اجازاتكم السنويه

سعد: خربتهم الله يهديك

منصور: خلينا نتمشى مثل العالم كلنا مع بعض حنا اثنين يظلون واثنين يروحون هي ثلاث ايام ونستودع الله الذي لاتضيع اماناته

العنود: اقول ماخليتوا شي

جودي: والله اقولهم هي ثلاث ايام تقولين ثلاث اسابيع

غزل: والله كيفنا وانت بعد خذي مثلنا لاجل نطقم مع بعض

جودي: انا خذيت ثلاثه اطقم وبجامتين بس انت وهي خذيتوا الدولاب بكبره

غزيل: يعني لبس الصباح ولبس العصر ولبس المسى

جودي: انا اكتفيت ماراح اخذ شي اضافي

غزل: يالله ابا اليوم يعدي بسرعه

العنود: هههههههه هانت بكره الجمعة

على الساعه عشره ركبت سيارة عناد وجلست خلف جهاد

عناد: خلاص نمشي

جهاد: ايه شو تنتظر

عناد: يمكن ناسين شي

جهاد: امشي امشي بس

عناد وهو يحرك سيارته: هههههه ياثقل دمك ياخي

جهاد: اقول كلمة الشباب

عناد: ايه

جهاد: ونشرت اخبار مثل عوايدك

عناد:هههههه خبروك

جهاد: اريد اعرف لمتى تالف علي قصص

عناد:ههههه كذابين هـ المره خبرتهم بالصدق بس صدموني أنس يقول انه امك خبرته انك طحت وانت تلعب شرعت مع الاهل

جهاد: ههههههههههههههههههههههههههههههه

عناد: هههههه كذبت عليها والله لافضحك

جهاد: يااخي عندك مناديل في الخلف

عناد:ههههههه

..بجد عصبت يضحكون علي.. بس انا الخبله استاهل كان رحت مع البنات ولا اهتميت له..

جهاد: وقف واشتريلنا كوفي

عناد: اوكي

..فرحت هـ المره راح اشرب قهوه مثلهم والله ادمنت عليها..

عناد: شلون

جهاد: حنا وسط

عناد: ثنين وسط وواحد سكر زياده

وحركت سيارته وراح اخذ الطلب من البوابه الثانيه

...خذيت الكوب من جهاد وكنت اشرب بس احسه مو الي دوم اشرب منه يعني هذاك جهاد يشرب منه بس هذا ساده ماذاقه جهاد... يقطع الحب شو بيذل..

صلينا في الساحات لانه جهاد مايقدر يمشي كثير بسبب رجله وانه ماتعود على المشي بالعكاز..

طلعنا الهدى بس هـ المره رحنا النقبه الحمره واستاجرنا في بيت الشعر الي فوق

اول شي تغدينا لاجل مايبرد الاكل

وعلى بال مانتغدى ونرفع اذن العصر وصلينا والحين فضينا للمكان

جودي: روعه والله روعه والجو جنااااان

غزل: اشوه ابوي راسل السواق والخدامه من بدري ولا كان ماحصلنا لنا مكان

كنا فاتحين الباب الي يطل على المنتزه من جوه ونشوف الاطفال هم يلعبون

غزيل: خساره كان جبنا المنظار

العنود: اعتقد في سيارة متعب في واحد

غزل: كلميه خليه يرسلوه لنا

دقت العنود على متعب بس مارد عليها

غزيل: ماما كلمي الشباب ينزولنا اسفل

غزل: ايه والله تعبت وانا اناظرهم بروح العب

العنود: لا والله تبينهم يرجعونا

جودي: ليش

غزل: والله ماتعرفي شباب الطايف تقولين موشايفين خير

العنود:ههههه لا حرام موكذا بس هم اهلهم مايلعبونهم أي مكان يعني هم يروحن الحكير اما البقيه للمصطافين

غزل: ايه يسترو اهاليهم ويبصبصو في حريم الناس

غزيل: ههههههه والله كله كوم ولوشافوا وحده حلوه كوم ثاني

جودي: ليش هم موحلوين

غزل:ههههه اشفيك تراى ديارنا ودياركم من ضواحي الطايف بس هم يعشقون الجمال

جودي: مافهمت

جهاد وهو داخل ويعرج: مساء الخير

الكلك مساء النور

سكر التلفزيون : ارحموا حالكم يعني لازم تشغلو التلفزيون تموتون اذا ما اشتغل

العنود: انا عن نفسي ما اعرف لازم شي يشتغل عندي اذا ما اشتغل احس انه شي ناقص

مزون: وانا مثل العنود اذا كان موجود يشتغل نشوف اخبار العالم

موضي: وانا عادي عندي اشتغل ما اشتغل بس اهم شي انه مايرجني

غزل: وانا ضروري عندي

غزيل: وانا بعد

...اما انا من دخل جهاد جلست على طرف الباب الي يطل على المنتزه وتذكرت جود آآآآآه ياجود ليتك تحسين فيني انا اذبل كل يوم صدني زوجي بطريقه داميه موميته انا اموت ببطء اول مره اشعر بهـ الاحساس احساس غريب مشاعر متناقضه انا موفاهمه الي يصير داخلي داخلي صراع ..صِراع عنيف ..مشاعر حاولت انزعها باظافري بس ابت في الخروج..

...اتفاجئة بشي على رجلي كزيت...

الكل:هههههههههه

جهاد: بغيتي تكسري راسي مثل ما كسرتي رجولي

رد حط راسه على رجولي..طبعا انا كنت جالسه وانا ثانيه رجولي..

جهاد: اقول لو سمحتن اخفضن من اصواتكن

موضي: كافي نوم من اخذت اجازتك المرضيه وانت ماعندك غير النوم

جهاد: شو اعمل جودي ليلها كله وهي تسولف عند راسي المستفيده الوحيده من اجازتي ...وكانه تذكر شي.. والله انك خبيثه لاجل كذا طيحتيني كان خبرتيني انك مشتاقتلي كان اخذت اجازتي من بدري

...اصلا شكيت انه الكلام موجه لي..

العنود: غريبه متعب يقول انك طحت بالمستشفى

مزون الي كان عندها القصتين: والله الكذب حبله قصير

موضي: شو السالفه اخخخ ومسكت اعلبة المنديل وضربته

..ابتسمت غصب عني..

جهاد: ايه ابتسمي شعليك

جهاد وهو يجلس: اقول ارجعي لي وره ولفي كذا

رجعت لورى وابتعدت عن الباب ولفيت صرت معطيتهم وجهي بدل ما كنت معطيتهم جنبي الايسر

بس هو فاجئني رد انسدح على روجلي يعني اول كان متمدد في النص بس الحين على طرف

موضي: جهاد وين خوانك عنك

جهاد: والله كل واحد حط راسه ونام وانا طفشت وجيت لكم

مزون: انا خلاص تعب ابا ارد البيت

جهاد: انتظري لين المغرب محد راح يصحى

اسير: ابا انذل

جهاد: ابوك نايم بعدين لما يصحى يوديك

اسير: لا انت وديني

جهاد: ما اقدر رجولي تعورني

العنود: غزل شغليلها سبيس تون

شغلت غزل التلفزيون

موضي: الحين هذيل جايني ينامون

جهاد: خليهم يرتاحون تراهم بي يشون في الليل وبيتسامرون يعني اول مره من سنين نخرج مع بعض بيسون شي فوق العاده

..حط يده على راسه ووصار يمسح عليه صدق اتكهرب جسمي احسه شعر فيني بس سويت نفسي مو مهتمه..

غزل: جهاد ماودك تقص شعرك

جهاد: قريب

..شف هـ الخبله يعني لسع مالحقت امسكه تبينه يقصه شو الي حارق رزك ابا اعرف بجد عليهن طلعات تقهر..وانا شو اقول يقصه ولا يحلقه انا قررت انفصل عنه وماراح اسمح لمشاعري تلعب فيني اكثر..

غزيل جلست جمبي وساسرتني: جودي لسع ماذبتي

جودي:هههههههههههههه

ضحكت غصب عني

جودي: اش رايك

غزيل وهي تساسرني: تعرفين شو عيب هـ العائله

..اتفاجئت: شو

غزيل: انهم يخفون مشاعرهم يحسوها ضعف فيهم

..ابتسمت لها بس ما عرفت شو قصدها..

جودي: اقول جبتي الاونو

غزل: ايه انا جبته وجات لنا وخرجته من شنطتها ورن جوالها

غزل: اف شو هـ القهر

غزيل: مين

غزل: معجبات جودي

...بجد كان خاطري انط فوق بطنها الحين الي نايم على رجولي بيفهم السالفه على كيفه.. أنا حبي لاختي اعتبره علاقه شاذه فشلون الحين..

جودي: انا قلتلك قبل لاتعطيهم رقمك بس انت الله يهديك

العنود: حركات جودي ولك معجبات

غزيل: لو تعرفين المدرسه كلها ودها تتعرف علينا لاجلها بس جودي ماتعطي احد وجه

..كان ودي ابوسها على كلامها الي زي العسل..

جهاد: لاوالله شو معجبات مو معجبات انتي الثانيه وانت عاجبك الوضع

..البنات توهن انتبهو لوجوده يعني مع السوالف نسوه..

العنود: اشفيك هن المعجبات مب هي

...رجعت سدحته على رجولي: كمل كمل نوم

غزل: جهاد تلعب ويانا

جهاد: اوكي شو وراي

وزعت غزل الاورق

كنا نتفق حنا البنات عليه وندبلله السحب

جهاد: والله غش ليش ترموا السحب ورى بعض

غزل: انا ماودي اسحب

غزيل: ولا انا

ناظرني: حتى انا

رفع راسه وقرب وجه مني وحط عينه في عيني اربكتني حركته

جهاد: قولي والله انكم مو متفقين

..رديت سدحته على رجولي: العب شوفنا قدامك كيف نغش..

العنود وموضي ومزون كانوا يسولفون عن الجامعه والمناهج وشغلات كثيره

بس في حاجه لعبت بقلبي لعب دمعت عيني وطاحت دمعه سريعه على وجه جهاد مسحت دموعي

ارتحتلــــــــــك إحساس غريب بحسوا

لما ببصلك

وبحن لك

لو حتى جمبي بحضن قلبي

بحن لك

سلمت لك

واغلى ما عندي حتى قلبي فتحته لك

وجهاد جلس وسحب الريموت من اسير ورجعه على سبيس تون

ردينا نلعب بس بهدوء وانا وجهي كان مبنين اني مو على بعضي وجهاد نفس الشي رد انسدح على رجولي

جهاد رمى الورق: بنام


يتبع ,,,,
👇👇👇
أحدث أقدم