رواية نيران الحب -35


رواية نيران الحب - غرام

رواية نيران الحب -35


في غرفة إبراهيم ومروج

إبراهيم: زهقت .... والله زهقت

مروج: زين ...... (تلبس)

إبراهيم: حشى عليك .... ما صارت

مروج: مو عاجبنك بنام بغرفة شذى ....

إبراهيم: لا تهددي خلصي ..... (خلصت وناموا)

اليوم التالي


صباح غير ..... جلس مشعل بنشاط طالع جنبه شاف جمانه اللي عاطته وجهها ابتسم وقام غسل وتسبح وصلى

وجلس جنبها: جمانه ..... جمانه

جمانه تقلب وجهها: هممهم

مشعل: قومي عاد .... زهقت

جمانه فتحت عينها وشافت مشعل في وجهها ابتسمت: ابتعد عني زين

مشعل بعناد: مانا ..... عاجبني كذا

جمانه دزته وقامت للحمام ..... المهم جهزت وخلصت وطلعت مع مشعل .... (معاريس)



بعد 3 شهور .... قريب بداية الدراسة


أخيرا تتحرروا العائلتين وخفوا الناس عليهم وانتشر خبر حمل مروج ولا بعد في الشهر السابع أوه الكل مستانس



يوم الجمعة في جمعة العائلة


الكل متجمع دخلت جمانه مع مشعل: سلام

الكل قام: هلا بالعروس .... هلا بالمعرس
وسلموا عليهم

جمانه تاخذ سجاد: يا عمري سجودي حبيب عميمه

أحلام تطالع مشعل: أو بس .... غلطتي .... طالعي النظرات الغاضبة

الكل التفت وجمانه شافت مشعل وحبت تبطه: لا لا هذا حبيب القلب الأول .... (وتطالع مشعل) والأخير

جواد: كان ناويه على حالك .....

أحلام: الله يعينك الليلة

أبو جواد: وش أخبار الشغل مشعل

مشعل: الحمد لله .... ماشي ....

أحلام: قوموا بنات شوي نطلع غرفة عمتي زهراء الله يذكرها بالخير

أبو جواد: إيه والله تولهت عليها

أبو مشعل: تعرفي نظام البعثات .... وزوجها اخذ البعثة والله المعين

أم مشعل: إلا ما ولدت

أحلام وكل الشباب: ليه حامل ؟؟؟؟؟؟....


رن التليفون


أبو جواد رفعه: الو ..... (وابتسم) هلا جاسم ..... الحمد لله وأنت .... كيف .... (وطالع أمه اللي قربت منه بلهفه) ولـــــــــــــــــــد ....... الحمد لله على السلامة

أم جعفر بفرح: ولد ........ كللللللللللللوش

كل الشباب اللي يصفر واللي يصفق واللي ايوه ايوه ايوه صار الوضع حماس

أم جعفر بخجل: حسبي الله على شركم ....

جمانه: ايوه ايوه العن انحرجت .... ليكون جايين يخطبونك

فيصل: ايوه يا مرت اخوي عليك بيها .....

أبو مشعل: حسبي الله على شرك ..... ولا تيوز

أبو جواد: المهم وش سميتوه .... حسن ..... الله يخليه لكم .... اوكيه .... يالله .... باي .... سلم عليها .... (وسكر)

الكل بدء يبارك لأم جعفر على ولد بنتها الجديد ..... أخير ....

مشعل: اسمعوا وعو ....... أيها القوم ....

الكل ضحك عليه

أحلام: حلوه كلمت القوم ....

مشعل: احم احم أعجبك ...... سمعوا ..... لأن عمتي زهراء جابت حسن فأنا وجمانه اللي هي مرتي بنروح شهر العسل بأمريكا

الكل سكت وجمانه انحرجت وأما أحلام تخصرت: لا والله ..... خلاص قدمتوا

مشعل يأشر عليها: حررررررقه

أم جواد بدفاع: أصلا توهم جدد وما يقدموا إلا إذا جابوا عيال .....

فيصل: إذا أحلام قولي لها تحمل

أحلام: ما يحتاج زوجها يحملها

الكل ضحك وصارت النظرات على جمانه اللي انحرجت وحتى مشعل بس مشعل رده بكل بساطه انه كفخها بالمخدة: انطمي .....

أحلام بتحلطم: اللي يقول ما بيصير .....

جمانه: ........................

ومشعل يتوعد أحلام

فيصل: أقول جمانه حلو عليك المستحى .... والله وعرستي واستحيتي ..... بعد ما بغى إلا .......

جمانه تخصرت: لا والله وأنا ما استحي يعني ..... هين

مشعل: ها عليه .....

جمانه تأشر له: يالله

مشعل وجمانه قاموا الاثنين عليه ...مشعل جلس عليه يحبسه عن الحركة وأما جمانه تطقه بالمخدة والكل يضحك على أشكالهم


في الليل غرفة جمانه ومشعل


مشعل: أقول جمانه .....

جمانه تجلس جنبه: خير .....

مشعل: وش رايك بالخبر ....

جمانه: أي خبر

مشعل: عمتي زهراء

جمانه تذكرت: يا عمري صار عندها حسن ..... (وبفرح) الله يخليه لها ....

مشعل: إنشاء الله .... المهم

جمانه: خير ....

مشعل: أبي ولد ..... شدي حيلك ....


جمانه انحرجت ونزلت راسها: إذا صار بنت .....

مشعل: إنت أول حملي ..... وبعدين يحلها ألف حلال ....

جمانه: بس أنا ما أبي حاليا .... بصراحة بقت لي سنتين فما أبي اشغل نفسي ....

مشعل: ما يحتاج تخلصي ..... طلعي وجيبي لي ولد أو بنت

جمانه: لا والله ...... أنا أبي ادرس واخلص و .....

مشعل مقاطع: مالك روحه للجامعة ....

جمانه: من صجك مشعل ....

مشعل ينهي النقاش: وأنا ما أقول كلمه وارجع فيها ..... (وقام ينام)

جمانه شوي وتصيح: هين .... اللي ينفذ طلباتك .....



في اليوم اللي بعده


مشعل يجلس من وقت دائما لأن جمانه تجلسه وأما جمانه لأنها زعلانه ما جلسته فجلست الساعه 6 و ما جلسته

وردت نامت وجلست الساعه 8 وتسبحت ونزلت تساعد عمتها في شغل البيت


مشعل جلس الساعه 11 شاف الساعه أنصدم وطالع جنبه ما لقى جمانه عصب: ما جلستني ... وحده بوحده .... اوكيه ..... وقام وبسرعه لبس ونزل

مشعل بعجله: صباح الخير ....

أم مشعل بدهشة: ما رحت

مشعل طالع جمانه بنظرات توعد: كاني رايح .... لا تحسبوني على الغداء .... (وطلع)

أم مشعل طالعت جمانه: وش فيه ....

جمانه: ما شيء .... بس ما جلسته .... وكملت مسح النوافذ .... وعمتها كملت ترتيب




في الشركة



وصل مشعل متأخر وما احد تكلم له لأنه أول مره يتأخر ..... وطبعا معصب حده ...

دخل إبراهيم: كان لا جيت ..... نايم ومتهني و .....

مشعل مقاطع بضيق: اسكت بس اسكت

إبراهيم حس فيه: أفا ..... وش بيك وأنا صديقك

مشعل قال لإبراهيم السالفة وإبراهيم: هذا اللي مضايقك ....

مشعل: ما تحس بالقهر .....

إبراهيم: عادي ..... غير إلا سنتين .....

مشعل بنظرات تعجب: لا والله ....

إبراهيم: اسمع ..... إنت خدها قد عقلها وقول لها ما تبي الحين و ...... (وعطاه النصيحة)



(27)


في بيت أبو إبراهيم الساعه 10 ليلا


الكل مجتمع بالصالة إلا الشباب منصور وإبراهيم

أبو إبراهيم: وش قلتي

شذى: ما ادري بكيفكم ....... (مجطله)

مروج ابتسمت: هذا عرس مو لعب

شذى بعدم اهتمام: افففف ويعني ....

أبو إبراهيم: يعني موافقة

شذى: إذا عاجبك وعاجب أمي .....

أم إبراهيم: الرجال ما عليه كلام ....

أبو إبراهيم: خلاص توكلنا على الله .....

دخل إبراهيم منهك: سلام

الكل رد ومروج: تبي احط لك العشاء .... (وقفت)

أم إبراهيم: لا خلك أنا وشذى نحطه إنت تعبانه

مروج تجلس خالتها: لا خالتي عادي الحركة زينه لي و ....

إبراهيم يطالع في الاثنتين: خلصتوا ..... (وقف) أنا مالي نفس عشاء ...... تصبحوا على خير

أم إبراهيم باستغراب: وش فيه .....

مروج: بروح أشوف .... وطلعت له



في غرفتهم



مروج دخلت ما لقته أكيد في الحمام جلست على السرير بتعب .... وانتظرت يطلع ولما طلع وهو لابس البجامه

مروج: وش فيك

إبراهيم: ولا شيء ..... إلا ركبتي

مروج: خوفتني عليك ..... ليه ما تبي عشاء .....

إبراهيم: لا بس أحس نفسي شبعان ..... إنت تعشيتي .....

مروج سكتت وإبراهيم: تعشيتي

مروج: ما أبي ...... (وقامت زعلانه)

إبراهيم لحقها: لا عاد ..... وش فيك ..... (مسكها) ..... زعلانه

مروج: والله قهر أنا انتظرك وأنت تقول مالك نفس .....

إبراهيم ابتسم: خلاص .... صار لي نفس ..... يالله أبي عشاء .....


مروج ابتسمت: دقايق .....






في غرفة مشعل وجمانه


جمانه تمسح في يدها ووجهها كريم دخل مشعل وحاط القترة على كتفه معصب حده وجمانه طالعت فيه وما عبرته

مشعل: عاندي عاندي ..... وما في جامعه

جمانه: مو على كيفك ..... بروح (معانده الأخت)

مشعل بقهر: تتحديني ....

جمانه طالعت فيه وهو: لا تخليني اعصب و .....

جمانه: و ......

مشعل: ما في روحه ..... ولا والله يا جمانه ليصير شيء ما يعجبك فاهمه (يصرخ)

جمانه خافت من زقرته وعشان تنهي النقاش قامت: بروح لأحلام أنام معاها ...... وطلعت

ومشعل بقهر: شوف .... هين ..... بالطقاق






الساعه 2الليل


أحلام: يا حماره ..... انقلعي ..... الشره على اللي يكلمك ..... (تكلم جوال)

طق طق طق

أحلام تطالع جمانه: جمانه ..... فتحي الباب .....

جمانه متصيمخه(حاقرتها)

وأحلام: جمانوه .... صج نحيسه ..... (وقامت)

أحلام: مشعل .....

جمانه تيبست وهي نايمه على السرير أحلام

مشعل: وينها

أحلام فهمت بس: منهي ..... (استعباط)

مشعل: منهي بعد ....

أحلام: منهي

مشعل: زوجتي المصون ..... ودخل شافها نايمه

أحلام: كاهو تشوفها .... نايمه ....

مشعل راح لها: قومي ..... قومي .....

أحلام تسحب يده: مشعل اطلع المره نايمه

مشعل يسحب يده منها: تقوم معاي الحين ....

جمانه: ما أنا قايمه

أحلام ومشعل طالعوا فيها ومشعل: بتقومي قبل لا أحملك

أحلام ابتسمت: الله حليووووووو ..... (وجلست على الكرسي الجانبي) ورني كيف احملها (متحمسه الاخت)

جمانه انحرجت وطالعت مشعل: ما بقوم

مشعل بتوعد: متأكدة ....

أحلام: احملها وفكنا

جمانه: أبي أنام هني اليوم

أحلام: أي والله خلها هذي الليلة بس ....

مشعل: لا

أحلام: عشان تشتاق لها ....

مشعل: لا ..... قومي

جمانه غطت وجهها بالمفرش: مانا

مشعل: متأكدة .....

جمانه: ........................................

مشعل: بسم الله ( يخوفها على انه بيحملها)

جمانه بسرعة: لا لا خلاص بقوم ...... (وقامت وطلعت غرفتها ومشعل وراها)

دخلت غرفتها: أوووووووووووووووووووف ..... زهق(جلست على السرير)


يتبع ,,,,
👇👇👇
أحدث أقدم