رواية ثلاث سنين من شقى عمري -37

رواية ثلاث سنين من شقى عمري - غرام

رواية ثلاث سنين من شقى عمري -37


الوليد: غادووه وربي انا سويت اللي علي اختك مو راضيه ومعاها حق دراستك اهم


غاده بصراخ : اووووووووف بس ماتمنعني من جوالي مو على كيفها وربي حركتها بايخه مثلها

بهاللحظه دخلت غيداء : طيب واذا كنت انا أحبك شسوي

غاده استغربت دخول غيداء المفاجئ وسكتت ماعندها شي تقوله ..

ساره : ياعيني عليك والله يلوموني فيك

غيداء : الجوال فوق بغرفتي ياغاده اذا تبينه روحي خذيه بس ابيك تعرفين اني مامنعتك الا لمصلحتك ومن حبي لك .. وراحت غيداء لغرفتها

الوليد: وربي انتي ياغاده بايخه

غاده: انا بايخه !!

ساره : ايه انا مع كلام الوليد

غاده: شفيكم انتم قلبتوا علي شسووويت انا

الوليد : وشو شسويتي انتي شوفي تعاملك مع اختك كأنك تكلمين بزر وشوفي هي تعاملها كيف كله ذوق واحترام وانتي اصغر منها

غاده: بس هي غلطااااانه

الوليد: بالبدايه كنت اقول انها غلطانه لكن انتي ماتعرفين مصلحة نفسك مايفيد معاك الا كـذا غيداء ماعندها حل غير كـذا

ساره: وماسوت كـذا الا انها تحبك

غاده ماعاد تتحمل كلامهم البايخ كلهم صايرين عليها وضدها ...

غاده بصوت عالي : اوووف منكم اقسم بالله تقهرون .. ليش كلكم علي وضدي ..
يعني مو من حقها انها تاخذ شي لي ويخصني.. وربي انا كبيره واعرف مصلحة نفسي .. تعاملوني وتكلموني كأني صغيره بينكم ..
انتم تجرحون الواحد من دون ماتحسوون .. وربي تجرحون ..
ارحموني شوي ..
تعبت وربي انا مدري الاقيها منكم .. والا من الدراسه .. والا من هالدنيا البايخه
اللي مو راضيه تخليني فرحانه ومبسووطه حتى لو ثانيه .. وين اروح انا .. وين اعييش .. قولوا لي أي مكان .. علشان اروح وترتاحون مني ومن اسلوبي البايخ ..

الوليد وساره مايدرون شيقولون لها .. مو قادرين يقولون شي

غاده: مهما عشت مع جدك وجدتك والا مع خالك او عمك وبنات خالك والله مالك غير امك وابوك .. الام والابو والله غيييير

بعد ماقالت غاده كلمتها الاخيره اللي من جد ضيقت صدورهم طلعت وراحت غرفتها ..

من بعد ماطلعت غاده على طول دخل خالد مستغرب ..

خالد: شسااااااالفه ؟؟

الوليد: سمعت شي

خالد: سمعت كل شي انا كنت واقف برا وسمعتها تهاوش شسالفه ؟

الوليد: ماكنت اتوقع كل هذا بقلبها

خالد يجلس : الوليد .. ساره ممكن اعرف شفيها غاده ليه معصبه وتهاوش .. شمسوين لها انتم ؟

ساره: ماسوينا شي والله بس هي انفجرت فجأه

الوليد يقوم : انا بروح لها

خالد: لحظه قبل تروح شسالفتها قولوا لي تكفووون

الوليد: خالد سالفه بايخه بينها وبين اختها ماتهمك

خالد بإصرار : لا تهمني

الوليد: تهمك !!

خالد: شكل غاده تو وهي تطلع ومعصبه .. وصوتها يقطع القلب.. اتحدى انها سالفه بايخه

الوليد: خلاص طيب قلتلك بينها وبين اختها ماتهمك كـولد عم

خالد: الوليد انا بجيبها لك من الاخر .. أي شي يصير في غاده .. تأكد انه يهمني

الوليد التفت على ساره وبادلته نظرات الاستغراب
ساره: اقول الوليد

الوليد: هلا

ساره: شسالفه اليوم انكشفت لنا اشياء كثيره كل هذا صاير واحنا ماندري

الوليد: اصلا انا مدري شسالفه اسمع بس ماأستوعب

خالد: يلا ماقلتلولي شسالفه والا ترى رحت لها بنفسي وسألتها

الوليد: انا وربي ماعاد استوعب جاني كلام اليوم دفعه وحده بروح انام .. ساره تقول لك كل شي

راح الوليد وجلست ساره تقول له السالفه ..

خالد: مالها داعي غيداء

ساره: شلون مالها داعي ..غاده ياخالد مطنشه بدراستها اختها ماتبيها كـذا تصير

خالد: بس تجيها بأسلوب ثاني مو تاخذ جوالها

ساره: لان مايلهيها عن دراستها الا جوالها

خالد: ضيقت صدري بكلامها .. انتم وش قلتوا لها

ساره: احنا بعد ماجت غيداء وقالتلها خذي جوالك بكيفك ..
قهرتنا غاده يعني تصرفها مع اختها بايخ وغيداء تعاملها غير ..
قلنالها انتي وانتي واختك احسن منك وزي كذا وانفجرت علينا بسم الله

خالد: انتم والله البايخين اللي جالسين تسوون مقارنه بين وحده واختها

ساره: شنسوي طيب قهرتنا والله

خالد: روحي لها طيب شوفي .. والله مالكم داعي

ساره تقوم : طيب

خالد: اذا طلعتي منها تعالي عندي بغرفتي اووكي

ساره : اوكي

راحت ساره عند غاده وطقت عليها باب غرفتها بس مو راضيه تفتح لها ..

ساره : غاده الله يخليك افتحي لي شوي

غاده : ساره قلتلك ماراح افتح خلاص روحي .. اتركوني بحالي ..

ساره : غاده والله ماراح اطول عندك بقولك كلمتين واطلع .. تكفيين افتحي

غاده : ساره لو تموتين مافتحت خلاص تكفين روحي

تركت ساره غاده بروحها بعد ماحاولت فيها انها تفتح بس مارضت وراحت عند خالد ..

خالد : هاه شصار ..

ساره : مارضت تفتح لي الباب

خالد: حاولي فيها طيب

ساره : حاولت ياخالد والله مو راضيه شسوي لها

خالد: اووف .. طيب خلاص

ساره : انا بروح عند غيداء واقول لها تكلمها يمكن ترضى تفتح لها الباب

خالد: اهم شي جدي وجدتي لا يدرون انها ضايق صدرها ومو راضيه تكلم احد

ساره : ايه ماراح يدرون .. ماعليك

بعد ماراحت ساره عند غيداء جلس خالد بغرفته مايدري وش يسوي ..
كان تعبان ودايخ فيه النوم بس يوم شاف غاده كـذا ضاق صدره وراح النوم عنه ..
فكر انه يروح ويطق عليها الباب..
بس حس انه ماله داعي وماله دخل حتى .. ويدري ان غاده ماتحبه ..
كيف اذا جاء وسأل عنها .. وخاف ان جده يهاوشه وتصير سالفه مالها داعي ..

جلس خالد على سريره محتار وده ينام ووده يعرف غاده شصار عليها ..
جلس فتره لين ماأخذه النووم ونام وهو يفكر بالإنسانه اللي ماحست فيه ولاتدري عنه..


طبعا غيداء راحت عند غاده بس مارضت تفتح .. وقالت لها ان جوالها برا عند الباب اذا تبيه تطلع تاخذه ..

طلعت غاده بعد فتره واخذت جوالها بسرعه ودقت على فيصل من دوون ماتفكر بأي شي .. حست بهاللحظه انها محتاجه له .. محتاجه تشكي وتفضفض .. مشتاقه لفيصـل ..

فيصل : هلا والله بقلبي هلا وغلا

غاده وصوتها مو طبيعي : هلابك

فيصل : وييييينك غاده حرام علييييك

غاده: شسوي فيصل والله مو بيدي

فيصل : حبيبتي شفيك ليه صوتك كـذا

غاده: فيصل وربي تعبت

فيصل : شفيييك وش اللي تعبك .. مين اللي مضيق صدرك ..

غاده والدمعه بعيونها: وربي اكرههم كلهم ماأحبهم عمي وعمتي واختي وكل اللي بالبيييت .. حتى جدي وجدتي

فيصل : غدوو قلبي صلي ع النبي قولي لا اله الا الله .. وفهميني شسالفه

غاده تصيح : فيصل والله يقهرون ليش هم دايم كـذا معي شسويت لهم انا ..
حتى الدنيا البايخه هذي اكرهها معهم

فيصل : غاده والله مو فاهم عليك شي .. شفيهم شمسوين لك ..
تكفين فهميني شوي شوي وهدي بالك ليه تصيحين

غاده : اختي ماخذه جوالي مني هالفتره علشان كـذا ماكلمتك .. والله انا صارت نفسيتي زفت تقول لي ذاكري كييف تبيني اذاكر وانا مقطوعه عنك ماأسمع صوتك ولاحتى سوالفك .. فيصل قهرتني ليه تسوي كـذا

فيصل : غاده انتي ذاكري علشان ماتاخذه منك

غاده: مابي اذاكر .. انا اذاكر من نفسي مابي احد يأمرني اسوي شي غصب

فيصل : ماعليه غدوو هذي اختك الكبيره لازم تتحملينها .. بعدين ماسوت كـذا الا انها تحبك .. ومايصير تتعبين نفسك وتصيحين وتضيقين صدرك على شي مايسوى ..

غاده: انا ماهمني شي بس الا الجوال .. مابي شي يحرمني منك يافيصل ماابي

فيصل : يابعد عمري والله .. الله يخليك لي ولايحرمني منك .. غاده بطلبك طلب

غاده: امر ياعمري تدلل .. كلي لك

فيصل : مايامر عليك عدو .. حبيبتي قومي غسلي وجهك وهدي بالك بعدين بدق عليك بعد شوي .. مابي اسمع صوتك وانتي تصيحين وضايق صدرك ..

غاده: طيب من عيووني

فيصل : تسلملي عيونك .. يالله باي بدق عليك بعد شوي

غاده : باي


راحت غاده وغسلت وجهها وبعد ماهدت جلست تنتظر فيصل دقايق ودق عليها ..

جلست تسولف معاه الى حد الفجر بعدين نامت وماراحت للمدرسه ..


انتـــهى البارت ..

غاده وفيصل .. هل بتستمر علاقتهم على كـذا والا راح تنقطع ؟؟

مها ..والشي اللي راح تسويه من بعد ماتخلى عنها ابوها وصديقتها ..

فيصل.. وسر علاقته مع خالد وكيف كانت راحته لهالشخص ..

توقعاتكم حبايبي ..

اتمنـــى البــارت يعجبكم ..



البارت الخامس العشرون ..


العنود جالسه مع اختها رهف في الصاله ..

رهف : عنوووده

العنود: رهف خلاص ازعجتيني .. خليني اكمل شغلي

رهف : طفشت طيب شسووي وانتي بس هذي شغلتك تقرين من كتاب لكتاب ومن مجله لمجله ماتطفشيييين ؟

العنود: لا ماطفشت مبسووطه انا كذا

رهف : ايه أقول العنوود ماتلاحظين أبوك ا ستانس

العنود: ......

رهف : الظاهر اني اكلم جدار

العنود: رهف كم مره قلتلك وكم مره فهمتك .. والله استحي على وجهك عيب يارهف وربي عيب

رهف : شسويت انا ؟

العنود: حسني اسلوبك وكلامك بعدين تعالي سولفي معاي اوكي

رهف : إذا قصدك على أبوك انا بكيفي وهذاك الإنسان مايستحق كلمة بابا أصلا

العنود: خلاص طيب روحي شوفي لك احد ثاني سولفي معاه

رهف قامت معصبه : اوووف منكم وربي انا بمووت لا أبو ولاأم ولاأخت زي الناس

العنود: احمدي ربك غيرك ماعنده أم ولا أب

رهف : يمكن يكون أحسن والله

العنود عصبت من اختها : رهف خلااااص قومي عن وجهي تكفيين .. وربي انا ماعاد اتحمل كلامك السخيف

رهف : والله الكلام ضايع معاك بس شغلتك هالكتب ماعمرك طفشتي

العنود: بكيفي ماعليك مني انا راضيه بحالي بس انتي لو تتركيني اكون بخير

رهف : مشكلتي مالي غيرك .. الله يعيني بس عليكم .. وقامت رهف لغرفتها ..






لطيفه : خلاص الهنوف روحي معي انا وفارس

الهنوف : لا ياخالتي بجي مع عبدالعزيز

لطيفه : هو بيجي والله ماأظن

الهنوف : بحاول فيه انشاءالله يوافق

لطيفه : قومي معي بس ماتضمنين انه يوافق وبالأخير بتجلسين بالبيت وبتزعل جدتك

الهنوف: والله ياخالتي افكر اني ماأروح

لطيفه : أقول الله يهديك عزيمه كبيره وماراح تجين

الهنوف : إذا جاء عبدالعزيز جيت معه وإذا ماجاء خلاص

لطيفه : بكيفك بس ترى جدتك بتزعل عليك يالهنوف

الهنوف : اجل ادق على عبدالعزيز واشوف

لطيفه : بلا انا بس بروح البس وانتي ردي لي خبر علشان اصحي فارس يودينا

الهنوف قامت : انشاءالله

راحت الهنوف لغرفتها واخذت جوالها ودقت على عبدالعزيز ..

عبدالعزيز : مرحبا

الهنوف : مرحبتين .. هلا وغلا

عبدالعزيز : اهلين

الهنوف : كيف الحال

عبدالعزيز: بخيرعساك بخير

الهنوف: حبيبي عزوز بترجع بدري اليوم ؟

عبدالعزيز: والله مدري بس شكلي مطول .. بغيتي شي

الهنوف : لا بس بشوف انت تقدر توديني والا لا

عبدالعزيز : بتروحين وين ؟

الهنوف: عزيمة جدتي اليوم

عبدالعزيز: أي عزيمه

الهنوف: المشكله جدتي داقه عليك بنفسها وقالت لك

عبدالعزيز: والله مدري شرهتك ع اللي يذكر شي

الهنوف : طيب بتروح والا كيف

عبدالعزيز : مدري ياقلبي والله متى ماخلصت ورجعت بدري رحت

الهنوف : يعني اروح مع خالتي

عبدالعزيز : بتروح الحين امي

الهنوف : يعني بعد شوي

عبدالعزيز : لا اجل انا كلها شويات وراجع واوديك انشاءالله

الهنوف : خلاص طيب انتظرك

عبدالعزيز : اوكي اكمل شغلي شوي بس وأجي.. تامريني شي

الهنوف : سلامتك .. الله يحفظك





في بيت ابوسعود .. بالتحديد غرفة ساره ..

ساره : غيداء هدي بالك شوي طيب

غيداء : ساره والله هالبنت بترفع ضغطي هبلت فيني

ساره : خلاص بكيفها خليها مو لازم تروح

غيداء : مو على كيفها والله ماأكون بنت ابوي إذا ماخليتها ترووح غصب عنها

ساره : غيداء لاتضغطين عالبنت خلاص عاد

غيداء : ساره يعني اذا جلست بالبيت لحالها وش بتسوي .. ماعندها احد ..

ساره : انتي ماعليك اصلا ابوي ماراح يرضى يعني بتروح .. بس انتي هدي لاتعصبين

غيداء : تعبت معها والله

ساره : قومي بس ماعلينا منها تعالي شوفي لبسي كيف حلو والا لا

غيداء : ايه ايه حلوو

ساره : هههههههه يالدووبا ماشفتيه وتقولين حلو .. قومي معي يلا اوريك

غيداء : هههههه سارونه والله مالي خلق

ساره تسحب غيداء مع يدينها : قومي بس مو على كيفك

غيداء قامت معاها ..

ساره : دقيقه بس اروح اجيبه وخليني البسه واوريك

غيداء : يالدووبا ليه تخليني اقوم معاك كان خليتيني بمكاني

ساره : هههههههه رياضه لجسمك خليك تنحفين صايره دووبا هالايام

غيداء ضاق صدرها : والله جد تتكلمين

ساره : ههههههههههههه ياحبيلك امزح معاك جسمك يجنن روحي عني بس خليني البس

غيداء : يلا بسرعه البسي

ساره : طيب

بعد مالبست ساره وخلصت طلعت على غيداء ..

ساره : شرايك ياحلوه

غيداء : يالدوووبا متى شريتي هالفستان

ساره : شرايك فيه ؟

غيداء : يجنن مررره روعه .. وصرنا نشتري ومانقول لأحد ياسوير

ساره : ههههههههههه لا والله هذا اخذته من بشاير

غيداء : بسم الله متى اخذتيه

ساره : والله مره بالجامعه اسولف لها عن العزيمه وقلت لها ضايق صدري مدري وش البس قالت عندي فستان واخذته منها

غيداء : خطير صراحه .. مره حلو

ساره : والله يعني البسه اليوم

غيداء : ايه اكيييد البسيه مره روعه ماراح تلقين احلى منه

ساره : واخيرا والله اني شايله هم الفستاان

غيداء : شدعوا ياحسره اللي يشوفك يقول عروس

ساره: انشاءالله قريب بصير عرووسه واحلى عروسه بعد

غيداء : ههههههههههه انشاءالله

ساره : يلا قومي طيب البسي وروحي لاختك وشوفي شصار عليها

غيداء قامت : ايه صح ذكرتيني

ساره : لاتضغطين عليها وزي ماقلتلك ابوي ماراح يتركها

غيداء : انشاءالله

راحت غيداء عند اختها وطقت عليها الباب

غاده اللي كانت منسدحه على سريرها وتلعب بجوالها ..

غاده: ادخلي

دخلت غيداء وراحت جلست على طرف السرير ..

غيداء : شصار عليك غاده

غاده وعيونها على الجوال : قلتلك انا من قبل وماأتوقع اني بغير كلامي

غيداء : غاده والله انا ماعندي مانع انك تجلسين بس عطيني سبب واحد

غاده : سبب لإيش ؟

غيداء : السبب اللي بيخليك تتركين البنات والوناسه وتجلسين بالبيت لحالك

غاده : ماعندي سبب بس كـذا مالي خلق

غيداء : معقوله يعني بس كذا ياغاده انتي عندك شي بس انا اموت واعرفه

غاده : ماعندي أي شي بس وحده تعبانه ومالها خلق احد وماتبي تشوف احد

غيداء : غاده حبيبتي اسمعيني زين

غاده : قولي اللي عندك

غيداء : مو انتي دايم تقولين ابي اطلع اغير جو تعبت من الدراسه .. انا ماألومك انتي بثالث وتعبتي ويحق لك تطلبين اللي تبين .. بس اللي استغرب منه ليه ماراح تطلعين معانا وانتي من زمان ودك تطلعين تغيرين جو

غاده: هههههههههه مو طلعاتكم اللي ابي اطلعها انا

غيداء : بعد ماتبين طلعاتنا وين تبين تروحين ياعمري

غاده : والله ياغيداء خلاص مابي اطلع بس ابي اجلس بالبيت والله مبسووطه اكثر من اني اطلع برا البيت

غيداء : غاده حرام عليك انتي بتجننيني ليه كلامك متناقض كذا

غاده: اووف غيداء خلاااااص كل اللي ابيه انو مابي اطلع ابي اجلس بالبيت وبس

غيداء : هذا اللي قاهرني وش تسووين بالبيت ياغاده احنا بنطول مو دقيقه وراجعين يعني والله بتطفشين

غاده: ماعليك مني ماراح اطفش

بهاللحظه جت ساره وتطق الباب ..

ساره : ممكن ادخل ياحلوين

غاده: ادخلي يالمؤدبه صايره ذوق مدري شعندك

ساره دخلت: بسم الله علي من طلعت على الدنيا وانا ذوق وأدب

غاده : هههههههههههه لايكثر بس

ساره : المهم ماعلينا .. ماقلتي شي بفستاني

غاده بتقهر ساره : اسمحيلي مره بايخ مدري كيف لبستيه

ساره : جد والله

غاده : مدري ماعجبني روحي دوري لك شي ثاني بس

ساره : لاعاد حرام عليك غيداء تقول مره حلوو

غاده : تبين الصدق والله مره حلووو بس عطيني اياه مو حلو عليك

ساره : ياربيه هالبنت مستحيل تمدح لازم تخرب مدحها
أحدث أقدم