رواية خبيني -10


رواية خبيني - غرام

رواية خبيني -10

هديل انفجعت : شفيج خالتي ليه صوتج كذا
...... : هديل ! تجين عندنا الحين ,

...... : طيب , ماما اخاف تخانقني

...... : مالج شغل انا بكلمها , نواف تعب مره ثانيه , شوفي , بتجين وبتمسكينهم هو وبدور هذي , وتعرفين شفيهم ترا ماعدت اتحمل , محد غيرج يقدر يكتشف , خايفه اخسر ولدي ياهديل

هديل توترت : خالتي لاتصيحين خلاص انا خلصت محاضراتي اول مايجي السواق انا عندكم , طولي بالج شوي

وصلت هديل ويدها على قلبها , اول مادخلت شافت نواف ع الارض , باين تعبان لدرجة ماقدر يدخلونه داخل ,معاه ثنين كل واحد جالس ع جمب , مرتبكين وحالتهم حاله , يغطونه ببطانيه ويحاولون يدفونه

اول ماشافت هديل هالمنظر , جمدت بمكانها ودموعها بدت تنزل , لما بدت تستوعب راحت ركض لخالتها كاتمه صيحتها

ووقفو الثنتين يتفرجون وكل وحده ضامه الثانيه , هديل بعبايتها وام نواف بجلال الصلاه متغطيه بشكل مبهدل

هديل بخوف : يمه , من هذول ؟

...... تصيح : ماعرف , واحد ولد الجيران والثاني اول مره اشوفه ..

....... : شــ شاللي صار؟

...... : يقول الولد ان اخوج كان مغمى عليه في السياره وظل فتره طويلة محد درى عنه

....... : آهئ < بصوت مكتوم

مسكتها ام نواف من كتوفها وتقول بصوت واطي ونظرات حاده : سمعيني ياهديل , نواف ماله غيرج , انتي تقدرين تحلين المشكلة , اوعديني ياهديل اوعديني

...... : .......

تكلم مشاري من بعيد : ياخاله

تقدمت ام نواف بسرعه : ها طمنوني عساه بخير لاتكذبون علي

ابتسم مشاري وهو لاف راسه : خلاص بس خلوه يدفى شوي , تبون ندخله داخل ؟

ركضت ام نواف : ايه بروح اجهز له فراش باقرب غرفه

قربت هديل شوي منهم , وكان مشاري معطيها ظهره

هديل بصوت مليان صياح تحاول تكتمه : هيه انت

لف مشاري واول ماشاف عبايه لف وجهه للجهه الثانيه , منين طلعت هذي كان فيه العجوز قبل شوي بس ,,

رد مشاري وهو واقف على جمبه : سمي ياخاله

....... : آهئ ..خاله بعينك

ابتسم مشاري لما حس انها صغيره : طيب سمي

...... : انت دكتور ؟

...... : لا ادرس صيدله

...... : طيب هو شفيه ليه دايم يتعب كذا

..... : و الله يا أختي مادري تقدرين تسألينه

...... : طيب شكرا

مشى مشاري لعند الباب : بوقف السياره وبجي جهزو له مكان دافي

..... : هيه اسمع

...... : نعم

سكتت شوي ورجعت تقول باحراج : لا خلاص روح

ابتسم مشاري لما حسها صغيره بالمتوسط فالتفت لها يقاله بيكلمها بحنان : لا عادي قولي اسمعك

عصبت : لاتلتفت وجع !

ارتبك مشاري فالتفت وضحك على نفسه بدون صوت , ذي بزر ولا كبيره ولا بنت , مانتبهت لشكلها حتى : آسف , تفضلي

..... : كنت بسألك ,..... يصلح اضمه قبل يصحى ولا ؟

ابتسم : طيب يااختي انتظري شوي و يصحى !

...... : لا استحي , مابيه يدري ! هيه لاتتفلسف قول لي اذا ضميته بيتعب ولا لا

...... : محد يتعب من ضمه !

سكتت هديل وراحت ببراءه لنواف , مشاري غمض عيونه للحظه كنه حس بالضمة , وفتح الباب وطلع مع الرجال اللي كان واقف على جمب مستحي ,, وقف السياره ورجعو شالو نواف ودخلوه

مشاري : بس انتبهو عليه من الشتا

ام نواف مافهمت : وشهو؟

ابتسم وهو معطيهم جمبه اظاهر خاف من هديل :, شكله يحتاج شال وقفازات عن البرد

ام نواف حست بغباء : وش شتا واحنا بعز الصيف وش تقول ياولدي

ابتسم مشاري ومشى : الحمد لله على سلامته , انتبهو له واذا بغيتو شي احنا بالخدمه

هديل عفست وجهها : ماعليج منه يتفلسف ويا وجهه

ضحك مشاري لأنه سمعها وطلعو الثنين سوا ..

مشاري وهو رايح عند الفلا يلبس نظارته الشمسية : من هالحي انت؟

ابتسم الرجال وهز راسه بلا واشر على سيارته باحراج , فهم مشاري انه سواق .. شكله جديد : وش جنسيتك ؟

ضحك الرجال وطلّع جواله من جيبه , وكتب له "انا سعودي " ومد الجوال له

انصدم مشاري من حركته وظل ساكت دقيقتين بعدها ضحك باحراج : اسف بس شكلك مو سعودي

ضحك الرجال وكتب مره ثانيه "ادري شكلي هندي خخخخ "

ابتسم مشاري : طيب تجي معاي ناخذ سيارة الرجال نصلح قزازها

ابتسم وحط يده على صدره يعني هو اللي بيصلحها .. ماحبو يتجادلون , ضحك الرجال وكتب بالجوال " وش اسمك ياخوي ماتعرفنا "

انكسر خاطره مشاري ورد بهدوء : مشاري الفلاني

.......... "ماشاء الله والنعم "

........مد مشاري يده وضحك : ماعليك زود .. يللا اجل استئذن , بس ماعرفتنا عليك ولا منت ناوي ياخوي !

ضحك الرجال ورجع يكتب له "صالح الفلاني "



مشاري بعد ماقال السالفه لاهله بعد الظهر ..

في ضحكت : هههههههههههه ياحليله سوبرمان

مشاري ضحك : في لاتضحكين

...... : عادي عادي اصلا فيه ناس ربي مسخرهم لناس ثانين , وه بس سوبرمشاري

منصور : ترا سوبر مشاري كنه اسم افلام كرتون

مشاري وهو يرجع ظهره للكنبه : اقول اسكت بس ..

نزل ابو مشاري شايل لمى بيده يلعبها وهو بالدرج لين نزل .. : وين بقيتكم؟

في : ماجد نايم في المجلس , ومالك شوفه هذاهو نايم هنا

عصب ابو مشاري : وليه حاطين غرف نوم مو عشان ينامون فيها .؟ وبعدين باقي خمس دقايق ويذن العصر

في سحبت نفسها بسرعه للمجلس , زي ماتوقعت ماجد كان يطالع بزرن بريك ونام واللاب تب على صدره , و الله لو شافه ابوه بيسوي سالفه


شالت السماعات من اذنه وحطت اللاب تب على الطاولة , وحاولت تصحيه ماقدرت , اهم شي شالت اللاب توب عنه , ورجعت للصاله

ابو مشاري : ها صحى البعير؟

...... : لا مارضى يصحى

سكت ابو مشاري شوي لين اذن العصر , : قم انت طب فوق اخوك خل يصحى

الكل ضحك على منصور : هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه

منصور رفع ثوبه وراح للكنبه اللي فيها مالك : ابشرررررررررر يبه

في قامت واقفه : لا بابا حرام و الله مسكين معصقل مافيه عمر

قام ابو مشاري يكلم امل وفي : بتوضا واذا ماصحو عندي تصرف ثاني

قام الكل يحاول يصحيهم , مالك صحى يوم خوفوه , بس ماجد خيشة نوم مافي امل ,,

جا ابو مشاري رافع ثوبه : وينه ماصحى

ضحك الكل : لا

راح ابو مشاري وكلهم وراه يشوفون المشهد , رفع ثوبه لفوق وحط قوته في رجله ورفس ماجد ذيك الرفسه اللي حلته ينقز مرتاع : هاه مين شفيه شللي صاير

الكل : هههههههههههههه

ماجد استوعب وعفس وجهه : لازم العنف يعني

امل جات عند ماجد : الله يهديك يابو مشاري على هالترفيس وش شايف عيالك كورة

ابو مشاري وهو يلبس شماغه : احسن

ضحكت امل ومسكت ماجد من كتفه : قوم حبيبي بتتأخر على الصلاة

ماجد بصوت واطي : وخريه عني اخاف يشوت مره ثانيه

في راحت لابوها بوجه مبوز : بابا يعني لو انا ماصحيت بتشوتني

ابو مشاري شق الضحكة : لا عاد الا في ولمى , مانتعرض للجنس الناعم احنا

منصور بضحكه بريئه وهو منزل يدينه لتحت : والوالدة يبه ؟

ابو مشاري رفع رجله كنه بيشوت : اقول قدامي ع المسجد كلكم

بعد العصر .. فواز ومشعل طلعوا سوا من الشركة .. وقف مشعل يسلم على ابو صالح بعد ماحس بضيقه عشانه وحس انه لازم يكون معاه باي طريقة ..ووقفوا يسولفون معاه ويونسونه شوي .. ومشى الكل رايح لبيته ..


بنفس الوقت ..

ام بدور : لا وش نبي فيه اذا مايتكلم ماينفع سواق

ام نواف وام هديل يحاولون يقنعونها : مافيها شي هو يقول انه عارف اغلب الاماكن وان شا الله سهله تتعاملون معه

ام بدور تتطنز : وان شا الله لاسألته شي بقعد استنى يكتب لي عشان يرد علي ؟ وبعدين سعودي مانبيه !

سكتو الثنتين فتكلمت بعدها ام نواف : يا إختي خذي اجر في الولد , ماضطر يشتغل سواق الا اكيد لانه محتاج , وشكله ثقه وأمان

سكتت ام بدور بعد مازفرت ب (أف) .. وسكتو الثنتين ..

وبدور فوق خايفة من مصيرها المجهول بعد ماوافقت على نواف , تحس ماهي قادرة تتصرف ومتشتته كثير , بس الشي اللي هي متأكده منه , انها حاسه بذنب كبير تجاه نواف

والمشكلة ان الذنب , هو السبب في كل شي ,, حتى لو كان ماله ذنب ,, !!

وقفت عند التسريحة تمشط شعرها الاسود الطويل بيدها الناعمه , وتتأمل ملامحها , وترجع تحط المشط على التسريحة الفخمه , وتقفل اللمبة وتنزل لتحت ,, ماخذه اسرارها معاها ,, للمجهول ..

"لــيس الظلامـ وحده هو مايخيفـ ,, انــــما سيري خلف المجهــول , تحت وطأة السكون المرعب , ربما استطعت تثبيت قدماي في غابة اشجارها وحشاءشها سوداء حالكة , انـما اكتشفت مؤخرا , انني لازلت أقف في نفس النقطة , الخوف لازال يحيط بي , المـــاضي لايزال يشدني له ,, المستقبل يركض مبتـــعدا ناكرني .. واسراري تقيّدني كما أشبـاح تتلبّس بي ,,

وكلّ ماحـــولي غيـــاهب ,, غياهب ....... "



فلا 14 ..

فيّ مسفطه نهايات بنطلونها ورافعه شعرها تمسح الرخام وتدندن بصوت واطي

منصور جاي من برا : بس بس عليج صوت استغفر الله

في ضحكت ورفعت صوتها تعانده لين صار نشاز , فعفس منصور وجهه .. : المهم , لوسمحتي مره ثانيه لاتكتبين شي بالفصحى ترا ماتعرفين

....... : انت شدراك ؟

...... : مدري عنج تتفلسفين , على مكتبتج دفتر مفتوح كاتبه فيه انتي

في ضربته : ملقوف

ضحك منصور وبانت غمازاته : المهم ترا وانا اقرا حسيتج ثقيلة دم

...... : حرااااااااااااااااام و الله اني ماأتكلم كذا بس احب اكتب

ضحك منصور : ادري ادري , ومتى تنزلين بارت ان شا الله , ترا ابي اعرف كم باقي على اخذيني وتخلص

في : الحين بمسح المطبخ واروح اكتب شوي

....... : تقهرين تجلسين تمطمطين فينا

بوزت : و الله مو قصدي بس ماقدر اكتب بكل وقت , وانت شايف كيف الوضع

...... : ههههههههههههههههههه طيب لاتصيحين , المطبخ فيه شي ينوكل ؟

...... : لا فيه شي ينشرب

..... : خخخخخخخخخخخخخخخخخخ بروح اكل علي بالعافيه خخخخخخخخخخخخخخخخ


ماجد , كان متفق مع محسن , كل مره عند واحد , كانو جالسين بالمجلس طفشانين من البحوث العلمية اللي يسوونها ,,, بس يللا كل شي يهون , بعد هذا الاسبوع فيه اجازه راحه شوي

محسن بصوت واطي وهو يترجم ويكتب : محلى هاللون يا إتي محلى شعارك ,, محلى شعــااارك

ماجد رفع راسه وعطاه نظره لانه ماعرف يركز , حك محسن راسه ورجعو يكملون

بعد دقايق بصوت اوطى : اتّي محلاه ,, الله يرعاه .. اتّـي ..

ضربه ماجد : انطم

قام محسن واقف : خير انتا تجيبني بيتكم وبس تضربني اش سويت انا

ماجد عاقد حواجبه : ازعجتني

...... : لا أقوم اروح احسن

ضحك ماجد : خلاص اجلس و الله اني انبسط معاك

ابتسم محسن لان قلبه طيب حيل وجلس : اقلك , ابغى اشوف اختك

التفت ماجد ورمى الكتاب عليه : ماتستحي انت

محسن قام واقف مره ثانيه : هيه انتا ليه تضررب انا اش دراني عن اهل ابو جدك انا , انا قصدي الحاجه الصغيره اللي شفتها هذاك اليوم

ماجد عفس وجهه : نرفزتني قول انك تقصد لمى من اول

محسن يطالعه معصب ويرجع يرمي الكتاب عليه : حيوان قهرتني

ضحك ماجد : خلاص ارضى الحين اروح اجيب لك اياها

يتبع ,,,,
👇👇👇
أحدث أقدم