رواية أحبك يشهد الله علي -16



رواية أحبك يشهد الله علي - غرام


رواية أحبك يشهد الله علي -16

جراح : جـــــــــــب أنا قلت لك مااااااااا أحببببببببك وأنتي أكبر مني وبعدين (طالع لها من فوق لتحت) على شنو أحبك أحب وحده كانت صايعه ولا زالت صايعه
حنان(بعصبيه وتهديد) : جراح أذا مانفذت اللي أبي راح أشيش أبوك عليك وأنت عارف أن اللي يوقف ضد حنونه يخسر وبعد عارف أبوك من يصدق
سعد(اللي فتح الباب وأهو بقمة العصبيه) : حنااااااااااااااااااااااااااااااان
جراح وحنان مرعوبين كانت عيونه تضرب شرار وصوته غضب كل الدنيا فيه كل واحد يتسائل شنو سمع وشنو فهم
سعد(بسرعه قرب منها ومسكها بشعرها) : يالحيواااااااااااااااااانه يالحقييييييييييييييره
حنان : أأأأأأأأأأأأأأي أتركني سعد أتركني
سعد(بصوت عالي وعصبيه) : حقيره خليتيني أكره ولدي وتموت زوجتي بحسرتها لييييييييييييييييييه لأنك عاشقه ولدي تتزوجيني لأنك تبين ولدي
حنان(تفك نفسها وبكل وقاحه) : أييييييييييييييييييييه أحبببببببببببببه أحبببببببببببببببببببببه بس أهو لا
جراح(بعصبيه) : جب جب أنتي ماتستحين ماتخافين ربك
حنان : خله يعرف الحقيقه
سعد عصب وماقدر يتحكم بأعصابه ومسكها وبدأ يضربها ضرب وضرب وجراح يحاول يفكها ليس خوف عليها ولكن على أبوه اللي كان بقمة العصبيه وصار اللي جراح متوقعه وخايف منه أبوه طاح عليه
جراح(بخوف) : يبه يبه أيش سويتي ياحيوانه
حنان : هاه انا ماسويت شئ ما سويت شئ
جراح(ركض لجواله) : ألو عمي تكفه ألحق علي أبوي طاح علي عمي ألحقني(رمى الجوال وسند راس أبوه) يبه أرجوووووك لا تخليني يبه طلبتك (حب راس أبوه الشيبه وبكى) يبه طلبتك لا تروح خلك معي يبه يبه أرجوووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووك لا تخليني الله لا يسامحك يالحقيييييييييره
حنان(بخوف) : أنا مالي دخل مالي دخل بروح لأهلي
جراح(وعيونه دموع وغضب) : ذلفي الله لا يردك يبه أصحى لا تتركني يبه
وصلت سيارة الأسعاف ونقلو سعد للمستشفى بحاله حرجه



أما في مطار الرياض وصلت طائره قادمه من المغرب نزلت حسناء وأخذت تكسي وأتجهت للمستشفى كانت متلهفه للقاء زوجها بعد 4شهور بعد عنه دخلت وحطت شناطها عند الأستقبال وسألت عن الدكتور خالد قالو عنده حاله بس تقدر تسأل أخته بشاير بغرفة الممرضات
حسناء(طقت الباب) : لو سمحتي أنتي نيرس بشاير
ترفه: لا انا نيرس ترفه نيرس بشاير مشغوله عندها حاله أقدر اساعدك بشئ
حسناء(تبتسم) : أيه بريد أسألها عن خالد
ترفه(تطالع لها من فوق لتحت) : الدكتور خالد ليه أنا أقدر أساعدك
حسناء : أنا زوجته
ترفه(أنصدمت وطاحت الملفات منها) : زوجته
حسناء : أيه زوجته كيف أوصل له
ترفه تماسكت لا تنهار قدامها صدمه لها حب حياتها صدمه بس خافت على الدكتور محسن اللي تحسبه بمثابت والد لها يشوفها وأهو الآن يتعرض لضغط نفسي بسبب حالة أخوه اللي تبلغو فيها بالطريق من ناقص صدمات بنت أخوه وأخوه وألحين ولده حست لازم تتصرف بس مو قادره تشوفه مو قادره كيف تنطق كلمة زوجته وغيرها معنيه فيها واهي ضنت انها هي اللي بتكون معنيه فيها
ترفه(تلم الملفات) : سمعي تعالي أنا راح أستدعيه بس لازم تنتظرينه بمكتبه أوكيه
حسناء : ما فيش مشكله أنتظرت 4 شهور ما بنتظره ساعه
ترفه(صدمه جديده 4شهور) : طيب تفضلي من هنا
دخلتها مكتب خالد وأتجهت لغرفة نجود لأن أسيل هي الحل الوحيد اللي شافته قدامها واهي الملجأ لها قبل تنهار
ترفه : أسيل ممكن أبيك برا
أسيل : نجود ثواني وأرجع معك نجد بس أخصريها لا تردين عليها
نجد : ههههههههه ردي علي وهزئيني ما أتكلم
عائلة نجود تتعامل معها على أساس أنها عاديه وأنهم يكلمونها وتكلمهم
أسيل(تطلع مع ترفه) : خير ترفه
ترفه (مرتبكه) : مدري شلون أقول لك بس
أسيل : خير خوفتيني
ترفه : في وحده في مكتب دكتور خالد تسأل عنه
أسيل : هههههههههههههه من معجباته بديتي تغيرين
ترفه(ودمعتها خانتها ونزلت) : لا .... زوجته
أسيل(صدمه) : شنوووووووووو زووووووووجته
ترفه : أيه
أسيل : طيب أهو وين
ترفه : طالع مع الأسعاف لبيت عمك سعد وجاي مع الأسعاف
أسيل(بصدمه) : عمي سعد
ترفه : هاااااه ماكنت بقول لك
أسيل : شفيك تكلمي
ترفه : عمك سعد طاح بالبيت ودزوله أسعاف وعمك محسن وخالد راحو له
أسيل : وليه ما قلتي لي
ترفه : اللي أنتي فيه فوق طاقتك كيف راح تتحملين
أسيل : أدري خايفه علي بس هذا عمي ومقدر خلينا نروح
ترفه : وخالد أقصد الدكتور خالد
أسيل : أنا بتصرف



في بيت الجده 

الجده : ياويلي على ولدي
زياد : يايمه مافيه شئ
الجده(تبكي) : وأنت من قال لك
زياد : خالد أتصل علي بروح لهم
الجده : طلبتك خذني معاك يمه
زياد : يايمه لا تروحين ألحين
الجده(تصيح زياده) : لا لا خذني تكفه ماأقدر أجلس زود
زياد : خلاص يمه خذي عباتك ويله
رنا(تمسح دموعها) : زياد طمنا عليه
زياد : أن شاء الله
رنا(صعدت لغرفة رشا) : رشا رشا
رشا (نايمه) : .................
رنا : رشا أصحي
رشا : هممممممممم خير رنوووه تو الناس
رنا : شنو تو الناس ( وبدت تصيح) رشا أصحي
رشا(خافت وعدلت نفسها) : رنا أيش حصل
رنا : خالي ......سعد نقلوه للمستشفى
رشا : خالي أيش حصل
رنا : مدري جدتي وزياد راحو له
رشا (ضمتها) : لا حول ولا قوة إلا بالله طيب خليني أغسل وجهي وأصلي ننزل نتصل على زياد ونعرف أيش حصل
رنا (تمسح دموعها) : زين لا تتأخرين




بعد ماتأكدو أن حالته أستقرت طلع محسن يطمن أمه اللي كانت جالسه بمكتبه


الأم : محسن أيش فيه أخوك
محسن(يحب راسها) : الحمد لله يمه لحقنا عليه
الأم : طيب شنو صار له
محسن : والله يمه عصب فرتفع الضغط كان راح يسبب له سكته بس الحمد لله عدى الأزمه
الأم : وليه أهو عصب أيش عصبه ماعرفتو شئ
محسن : لا يمه جراح يقول لما يصحى أسألوه
الأم : وليه حطيتوه بالعنايه لهذي الدرجه حالته صعبه
محسن : لا يمه للأحتياط الحرص واجب
الأم : أحلف أنه بخير
محسن : والله إذا عدى الأزمه بكره راح أنقله لغرفه خاصه
الأم(ترجع تصيح) : ياقلبي ياولدي
محسن : أرجوك يمه يكفي سعد ونجود لا يصير لك شئ بعد تعوذي من أبليس
خالد : على وين ماخذتني أسيل
أسيل : على مكتبك ياولد عمي
خالد : ليه فيه شئ
أسيل(توقف وتوجهه) : مصيبه
خالد : أعوذ بالله مصيبه فهميني
أسيل : زوجتك
خالد(أنصدم) : هاااااااااااااااه
أسيل : شنو هاااااااااه أيه وصلت اليوم من المغرب وسألت عنك ودخلوها لمكتبك خافو على عمي محسن من الصدمه
خالد(يبلع ريقه) : ومن هذا اللي سوى كذا
أسيل(بحزن على ترفه) : ترفه
خالد : ترفه ترفه ماغيرها
أسيل : أيه ترفه ألحين رح لها وخلصنا لا يشوفها أبوك ويطيح جنب عمي سعد
خالد : فال الله ولا فالك أنا أتصرف
أسيل : طيب هي بمكتبك أنا بروح لنجود باي
خالد : باي (متردد يدخل) أعوذ بالله خلني أدخل حسناء
حسناء(تبتسم وتقرب له) : خالد
خالد (يوخر أيديها بعصبيه) : أيش جابك أنا أيش قلت لك
حسناء(بحزن) : خالد حبيبي هذا أستقبال لزوجتك بعد 4شهورأنت ماتبيني خلاص ماتحبني
خالد (رق قلبه مسك يدها) : تعالي جلسي ياحبيبتي أنا أبيك بس ماقلت لأبوي
حسناء : أنا قلت لك أسبوع ليه خالد انا بحبك بالزاف
خالد : بس
وفجأه دخل الدكتور محسن....
محسن(متعجب) : خالد
خالد(خلاص بيموت رعب) ه ه ه هلااا أبوي





أسيل رجعت لغرفة نجود وتفاجئة بوجود هيام
اسيل(مفاجئه) : هيام
هيام(تبتسم) : هلا أسيل
أسيل(تسلم عليه) : حياك الله
هيام : الله يحييك كيفك أسيل وكيف خطيبك
أسيل : بخير من جيتي معه
طيف(من وراها) : أحم أحم
أسيل (تلف) : هلا طيف كيفك
طيف : بخير
أسيل(في نفسها) : عفيه نفس أيش أيش مالت عليك
هيام : كيف نجود ألحين
نجد : الحمد لله أن شاء الله بخير
أسيل(تصب قهوه وتقدمها لهن) : تفضلن
هيام : مشكوره
طيف : شكرا ما أشرب
هيام(منحرجه من طريقة طيف) : أممممممم ريحة الزعفران تهبل
نجد(تبتسم) : بالعافيه
طيف(تطالع لساعتها) : هيوم يله تاخرنا
أسيل : جلسن ماصار لكن 10 دقايق
طيف(بدون نفس) : أسفين عندنا شغل زين حصلنا 10 دقايق عشان نمر عليكم
نجد(خلاص مو قادره تستحملها) : والله أنتي محد غصبك على القعده روحي لا نعطلك
أسيل : نجد عيب ماقصرتي ياطيف على مرورك
هيام : طيف سبقيني وأنا لا حقتك
طيف(تاخذ شنطتها) : أنتظرك لا تتأخرين
هيام : أوكيه
أسيل : جلسي هيام مانت حابه تجلسين معنا ولا أيش
هيام : لا والله ياأسيل مواعده ناس
أسيل : على راحتك ألا ما سألتي عن عمي سعد
هيام(بخوف) : عمي علامه
أسيل : ليه ماعرفتي أنه بالعنايه
هيام : والله ماعرفت من متى
أسيل : ماصار له ساعتين بس الحمد لله عدى الأزمه قبل تصيبه جلطه
هيام : لاحول ولا قوة إلا بالله والله محد علمني أساسا أنا طلعت وماواجهت أحد من أهلي من الصبح
أسيل : لا جدتي هنا وحالتها حاله
هيام : خلاص أنا بتصل وبعتذر من الناس بعد مايصير أخلي هلي بهذي الأزمه
نجد(بفرح) : بتجلسين هنا معنا
هيام :أيه بعدين أخلي السايق يجيني ثواني بقول لطيف وأرجع عشان ماتنتظر




محسن : من هذي خالد
حسناء(تبتسم) : والدك
محسن : أيه والده أنتي من
خالد(حس بيغمى عليه مو قادر لسانه عاجز ينطق) : هاه
حسناء(توقف وتمد يدها تسلم على محسن) : هاي أنا حسناء
محسن : هلا خير أيش عندك هنا
خالد(يوقف) : يبه أنا
حسناء : انا جايه أشتغل هنا اذا ماكان عندك مانع دكتور خالد كان كريم وقال ممكن يشغلني هنا
خالد مصدوم منها وساكت خايف على أبوه لو عرف
محسن : أنتي ممرضه
حسناء : نعم
محسن : بس لهجتك مو خليجيه من وين
حسناء : من المغرب اليوم جيت
محسن : حياك بالمملكة خلاص أذا خالد قال شئ ينفذ (لف لخالد اللي يطالع لحسناء) خالد خالد
خالد(أنتبه بعد فتره) : هلااااا يبه
محسن : علامك
خالد : ولا شئ آمر يبه
محسن : عطها أوراق التعيين عندنا وشف أذا حابه يكون عندها سكن مستقل او مع الكادر الطبي في مبنى الأطباء
حسناء : ميرسيه لا جوزي راح يأمن لي سكن
محسن : زوجك هنا
حسناء(تطالع خالد بطرف عينها) : لا بس أتمنى يكون هنا قريب
خالد(في نفسه) : زوجك ساح بيموت من الرعب
محسن : أوكيه أنا أتركم مع السلامه
خالد وحسناء : مع السلامه
خالد : ليه ماقلتي له شنو منعك
حسناء(تبتسم وتميل راسها بدلع) : لأني أحبك ماأبي أسبب لك مشاكل
خالد : ياهووووووووووه أموت فيك
حسناء (تبتسم) : عارفه
خالد : أوكيه نوقع على الأوراق تعيينك وبعدين ناخذ لنا شقه خاصه اوكيه
حسناء : يس اوكيه





هيام : بااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااك
نجد : والله وأحلى باااااااااااااااااااااااااااك
أسيل : راحت طيف
هيام : ايه راحت
ترفه(تدخل) : السلام عليكم
الكل : وعليكم السلام
أسيل : ترفه أعرفك أختي هيام وهذي بنت خالي
هيام(تسلم عليها) : هلا ترفه كيف حالك
ترفه : بخير وأنتي
هيام : بخير وأخيرا ألتقينا ياترفه
ترفه(تطالع أسيل وترجع تطالع هيام) : أسفه ما فهمت
هيام : ياااااااااي ياترفه بشاير ما لها سالفه غيرك ترفه وترفه الظاهر العلاقه قويه بينكم من كثر ماتكلمت عنك تمنيت اشوفك وهذا اهو تحقق
ترفه(تبتسم) : تسلمين بشاير الروح
اسيل(تتصنع العصبيه) : وأنا
ترفه : لا عاد انتي القلب وعارفه بهذا الشئ
بشاير (اللي توها داخله) : ياررررررررربي على الغيرررررررره
هيام (تبتسم) : بشوره أنتي هنا
بشاير(تسلم عليها) : كيفك يابنت العم
هيام : بخير وانتي وعمي والكل
بشاير : بخير لله الحمد
ترفه (تهمس لأسيل ) : خلصتي سالفة خالد
أسيل : ايه
ترفه(بحزن) : خلاص راحو
أسيل : تروفه خلاص أنسي
ترفه (توقف) : أوكيه أسمحولي عندي شغل
هيام : جلسي ترفه
ترفه : معليش نلتقي ثاني باي
الكل : باي
نجد(طلعت ورى ترفه) : ترفه تروفه
ترفه(تلف ) : هلا
نجد : بسألك شخبار أمل
ترفه(بحزن) : والله ماني عارفه شقول أمل صارت غير ماتاكل وماتطلع بس بغرفتها تصلي وتقرى وحزينه
نجد(مصدومه بس ماحبت تبين) : يمكن الله هداها
ترفه : يمكن بس مو كذا كأنها تغيرت 180 درجه
نجد : من متى
ترفه : والله يوم حادث نجود رجعت ولقيتها بس تبكي
نجد(بدت شكوكها تتاكد) : ماقالت لك أيش فيها
ترفه : سألتها ماجاوبتني وسألت أمي قالت طلعت ورجعت غير ولحد ألحين حابسه نفسها بغرفتها
نجد(تتصنع الأبتسامه) : عساه خير يارب
ترفه : أوكيه أنا رايحه باي
نجد : باي (في نفسها وأهر راجعه لغرفة أختها وقفت تفكر) ياربي أمل طول 20 سنه تموت بالطلعات وليه تغيرت ياربي انا لي مده شاكه بشئ أقص أيدي أن مالك دخل يا امل بس وربي اذا شكي صح لموتك حلال على يدي بس شسوي أبي أتأكد كييييييييييييف (من غضبها ضربت رجلها بالأرض بعصبيه وقالت) كيف أففففففف
: كيف أني حلو
نجد(مارفعت راسها وبعصبيه) : ووووووووووووجع
: ياربي من هذا اللي مخلي أطفاله بالمستشفى يسرحون ويمرحون
نجد : جــــــــب (رفعت راسها ناويه تلعن شكله وتحط كل غضبها فيه) أنـ...... مشعل
مشعل(يبتسم ياعيون مشعل) : علامك تطالعيني كذا عارف أني حلو
نجد(تربع أيديها) : يالواثق شتبي
مشعل : أنتي شفيك
نجد(تطالعه وفي نفسها) : ياربي وين شايفتك وين وين
مشعل(أبتسم وأشر بأيده قدام وجها) : هييييييييييه
نجد(أنحرجت لأنها نست نفسها فتره تطالع له نزلت عيونها) : خير
مشعل : الخير بوجهك مشبه علي صح
نجد :..............
مشعل : علامك
نجد : أسمحلي بروح
مشعل : ليه خايفه أمك تضربك مثل ذيك المره هههههههههههههههه
نجد(تخزه ) : أيش تقصد
مشعل(في نفسه) : ياربي أبي أي سالفه عشان أوقف معك أطول مده
مشعل : أمممممم ابدا
نجد(عصبت) : أذا قصدك زياد لا لا لا تخاف أمي ماتضربني بسببك أنت غير وزياد غير عندي
مشعل(عقد حواجبه) : أيش تقصدين
نجد(حبت ترد له حركته وتقهره) : أمممممممم أبدا باي
تركته نجد وردت للغرفه ومشعل اللي يشتعل نار من داخله والغيره لأول مره يحسها ومن مِن زياد أعز الناس عنده معقوله زياد يحب نجود ونجد تحب زياد معادله صعبه مصيبه
مو بس مشعل اللي يشتعل بس هذي تشتعل غضب .......
طيف(بغضب) : رفضت
أسماء : بس أنتي عارفه محمود
طيف : شسوي فيه
أسماء : طيف عارفته اذا عصب شنو بسوي
طيف : سمعيني ولي انتي واهو زين
أسماء : قد الكلام ياطيف
طيف : أووووووووووووف (سكرت الجوال بوجها) الله ياخذك انتي ومحمود راجو اطلع على البيت
راجو : حاضر





نجد (تدخل):أووووووووه هلا شهد
شهد : هلا نجد كيفك
نجد (تسلم على شهد): تمام و أنتي
شهد : بخير
أسيل : وين رحتي
نجد : كنت أكلم تلرفه و أسألها عن أمل
أسيل : صدق قطعتنا و قطعناها
بشاير : من ذي
أسيل : أمل بنت خالي
بشاير : أيه والله ما سألت أنا بعد عنها
نجد : أسيل أنا حابه أشوفها
أسيل : أوكيه إن شاء الله نزورهم قريب
هيام (تطالع ساعتها): هذا وينه تأخر
شهد : ِمـنَ
هيام : فراس
بشاير قبضها قلبها من سمعت أسمه
أسيل : فراس يبي يجي
هيام : أيه يبي يمر يأخذني
بشاير (توقف): أوكيه أنا بروح
نجد (بخبث): وين أخوي جاي
بشاير (تضربها على راسها بشويش): جــب
أسيل : ههههههههههه بشاير جلسي معنا
بشاير : يا شينكن باي باي
أسيل : طيب خذيني معك راجعه بنات باي
البنات : باي
أسيل (طالعه مع بشاير): علامك بشوره على فراس
بشاير : ولا شئ
أسيل : بشاير أنا بنت عمك وربي أعزك مثل الأخت فضفضي لي
بشاير : المكان ما يساعد أسيل
أسيل : خلاص على راحتك تجين تشوفين عمي سعد
بشاير : أسيل الشباب كلهم مجتمعين معاه خليها على الصلاة نروح
أسيل : أوكيه أنتي عندك شغل
بشاير : لاء
أسيل : أيش رايك نروح للكفتريا نأكل أي شئ
بشاير : أوكيه
فراس (يبتسم): السلام عليكم
أسيل (تبتسم له): هلا والله وعليكم السلام
بشاير : 
فراس : ردي السلام
بشاير (بدون نفس): و عليكم أسيل أنا سابقتك
فراس (بعصبيه): هذي علامها رافعه خشمها
أسيل : ههههههههههههههههههههههههههه
فراس (بعصبيه): تضحكين عاجبتك
أسيل : حرام عليك بشاير متواضعه
فراس : طيب ليه هذا الكره
أسيل : فراس أنا عرفت أنك رافضها أيش اللي تغير
فراس : أنا مو رافضها رفض بس ولا مره فكرت أنها تكون لي زوجه
أسيل : طيب أيش أختلف معك
فراس : مدري حسيت أنها بدت تسيطر على قلبي
أسيل : هههههههههههههههههههههههههههههه
فراس (بتعجب): علامك
أسيل (تعدل نظارتها): أسمحلي بس بشاير مثل اللي دخلن قلبك ولا غير
فراس : مو فاهم
أسيل : فروس معليه بروح بشاير تنتظرني
فراس (يمسك يدها): ما فيه فهميني
أسيل : معليش وربي مشغوله
فراس : طيب
أسيل (لفت وصدمت بشخص): آسفه
فراس : هلا حمد
أسيل (بخوف ترفع عيونها): حـ حمد
حمد (كان بقمت العصبيه): هلا فراس
فراس : علامك خير
أسيل : أسمحولي برو....
حمد (يقاطعها): وقفي
أسيل (تعدل نظارتها): خير
حمد : سؤال واحد بس
أسيل (فهمت حمد لأن باين عليه عصبي بس حبت تستعبط):فيه جائزه إذا جاوبت
حمد (واصله عنده): أسيلوووووه
فراس : حمد علامك على أسيل
حمد (يلف له): أنت مو فاهم شئ
فراس : ولو مو من حقك تكلمها كذا
حمد (يأخذ نفس): طـيـب
حمد (يلف لأسيل): سمـ... وين راحت
فراس : هههههههههههه الأخت من زمان أنحاشت
حمد (حده معصب): هين وين تبي تروح
فراس : أيش حصل بينكم
حمد : حصل بلاوي بلاووووووي
فراس (بخوف): بلاوي حمد
حمد (يطالع له): غبي مو مثل ما تفكر
فراس : هههههههههههه والله مو كذا
حمد : طيب بكره أقولك ألحين بروح
فراس : طيب على راحتك


أسيل وصلت لبشاير و أهي ميته ضحك على شكل حمد
أسيل : هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
بشاير : علامك يا الخبله
أسيل : ههههههه حمد فاتك معصب حده واصله عنده
بشاير : مِـــن مَـــن
أسيل (تأشر على نفسها): مني
بشاير (بخوف): لا يكون قلتي له عن
أسيل (تهز راسها): أيه
بشاير : وعرف مِـن
أسيل : لا لو يموت ما أقول له
بشاير (تحرك الملعقه بكوب الشاي): ما راح يسكت عنك
أسيل : خليه يولي خليه يعرف شلون يحرني بالوضحه خليه يموت بحرته
بشاير : قـدهـا
أسيل (تطق على صدرها): أفاااااا كح كح كح
بشاير : ههههههههههههههههه طمنتيني
ألحان : السلام عليكم
أسيل و بشاير : وعليكم السلام
بشاير : هلا لحونه هلا براعيه الأخبار الزينه
ألحان : يمه منكن خير
أسيل : أبداً نبي نعرف أخر الأخبار
ألحان : أول أعزمني على شئ
بشاير : أمري
ألحان : أبي قهوه

يتبع ,,,
👇👇👇
أحدث أقدم