رواية الله يبقيك لعين ترجيك -17

رواية الله يبقيك لعين ترجيك - غرام


رواية الله يبقيك لعين ترجيك -17

رؤى وهي ماسكة دمعتها لا تنزل: اكيييييييييييد ... اهم شي نكون مع بعضمنيرة: بس ...
عبدالعزيز: خلاص يا منيرة ... اذا هم مرتاحين كذا براحتهم ... الله يحييكم ياولدي

ربى: يوووه ماعلي من هذا كله ... فواز ناوي تسافر ؟؟؟
فواز: ما دري الصراحة ... لسه ما اتفقت مع رؤى
رؤى في نفسها: كثرت على نفسك ... كل شي ممشيه على كيفك ... جت على السفر يعني ... بس زين تجبر بخاطري قدام الناس
ربى: حط في بالك ... اذا بتسافر ... عرسي بعدكم باسبوع ... لازم تحضرون
فواز بضحكة: لازم يعني؟؟؟
ربى: ايش اللي لازم ؟؟؟ مو ناوي تحضر عرسي ؟؟؟ تكفى فواز انت اخوي وما اتخيل اني اتزوج وانت ما تحضر ؟؟؟
نواف: ياسلاااااااااااااااااااام وانا ؟؟؟
ربى: ولا انت يا نواف ... بس انت موجود ايش عندك؟؟؟ فواز طلبتك ... وبعدين حتى رؤى ... شلون ما تحضر ؟؟؟
فواز بليز اذا ناوي تسافر خله بعد عرسي
فواز: هههههههه تامرين امر ... كم ربى عندنا؟؟؟
عبدالعزيز: ما شاء الله كأن الموضوع على كيفك ؟؟؟؟
فواز: افا يبه ... اشوفك قلبت ؟؟؟ توك تقول لامي اللي يبونه ومن هالكلام ... فجأة غيرت رايك ؟؟؟
عبدالعزيز: اللي تبونه ... بس مو كل شي ؟؟؟
فواز: طيب على ايش احتجاجك ؟؟؟
عبدالعزيز: ما شاء الله عليك ... تبي تتزوج قبل ربى باسبوع ... وبعدين تسافر ... مدري ايش كثر بتقعد ... وطبعا اذا رجعت ما بتداوم على طول ... تبي ترتاح ... ليش انت مفكر كم بتكون اجازتك ؟؟؟؟
فواز: يبه ... عاد اجازة زواج ... انا كم مرة بتزوج؟؟؟ يعني المفروض تعطيني اياها مفتوحة !!!!
عبدالعزيز: مفتوحة في عينك!!!! حدك اسبوعين !!!
فواز نقز: يبببببببببببببببببببببببه ... حرام عليك ... شنو اسبوعين ؟؟؟
نواف وقف مع اخوه: بس انا سامع ان في ناس بياخذون اجازة شهرييييييييييييييين
فواز: الله ... مين هذولي ؟؟؟
نواف وهو يطالع في ربى اللي تضحك: مدري ... اسأل ربى يمكن تعرف !!!
فواز: من جدددددددددد ... يبه ظلم ... ما يصير تعطي ربى اجازة مفتوحة وانا اسبوعين بس !؟!؟!؟!؟!!؟!؟!؟!
عبدالعزيز: انت ما شاء الله عليك طول عمرك باجازة مفتوحة ... لا تقارن نفسك بربى اللي حتى رصيد اجازاتها ما تخلصه كل سنة... فعقاباً لك اجازة عرسك اسبوعين بس
فواز: عاد بابا ما جت النحاسة الا على عرسي؟؟؟
عبدالعزيز: صدق قليل ادب ... في احد يقول لابوه نحاسة؟؟؟
فواز قام وحب راس ابوه: اسف ... مو قصدي طلعت كذا ... بس تكفى يبه ... وحب راسه مرة ثانية ... شنو اسبوعين؟؟؟
عبدالعزيز وهو ماسك ضحكته: .........................
عبدالرحمن وهو يضحك: خلاص يا فواز ... هدية عرسك مني اجازة مفتوحة
نقز فواز وحب راس عمه: الله يخليك لي ولا يحرمني منك يا أحلى عم في الدنيا
عبدالعزيز: وانا الله ياخذني اليوم عادي ؟؟؟
فواز: لا يبه ... احنا من غيرك ما نسوى شي ... بس انت بدون عمي عبدالرحمن تصير كلش مو شي !!!
الكل: هههههههه




رؤى قامت من الجلسة واتجهت للحمامات ... حست انها تختنق ... حس فواز فيها ... لانه ما رفع عينه عنها من اول ما فجر قنبلته ... طلع وراها ... شافها عند المغاسل ... فاتحة الماي وسرحااااااااااااااااااااااااااااااانة
فواز وهو مسند راسه على الجدار ويده في جيب البنطلون: في ايش تفكرين؟؟؟؟
رؤى اللي انتبهت لوجوده وصكرت الماي ببرود: يهمك تعرف ؟؟؟
فواز: اكيد !!! ولا ما سألتك !!!!
رؤى: ليش ما شاورتني ؟؟؟ او على الاقل تخبرني ؟؟؟ مو تفاجاني قدامهم كذا ؟؟؟
فواز: انت اللي اجبرتيني يا رؤى
رؤى: انـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــا ؟؟؟
فواز: ايه انتي ... لو شاورتك ما بتوافقين ... خليك كذا احسن
رؤى: عالعموم انا ما عاد تفرق معي ... في اليوم اللي انكتبت لك فيه ... اعتبرته يوم مماتي
طلعت وتركته واقف مكانه ... وما تعرف انها كل مالها وتجرح فواز اكثر واكثر ... وما يندرى هل بيبرى هالجرح ولا لأ ...


اول ما رجعت للجلسة ... شافتهم انفصلوا لمجلسين ... الرجال عند عبدالعزيز ... والحريم بمجلس الحريم ... لان ابوها وصل ... حمدت ربها انها بترجع مع ابوها مو مع فواز ... ولا اكيييييييييييييييييييييييد بتذبحه بالسيارة ...



آخر الليل ...
بغرفة الاولاد ...
نواف: منت بصاحي ؟؟؟ ايش اللي هببته اليوم ؟؟؟
فواز ببرود: ليش يعني ؟؟؟
نواف: البنت مو طايقتك ... ولا طايقة تسمع صوتك حتى ... وانت تقول استعجلت بالملكة ... تبي تكحلها تروح تقدم الزواج ؟؟؟
فواز: هي كذا كذا مو متقبلتني ... ايش تفرق شهر او شهرين ؟؟؟؟
نواف: بس يمكن خلال فترة الملكة تتقبلك؟؟؟
فواز بحزن: هي مو متقبلة الفكرة اساساً ... شلون تتقبلني ؟؟؟ تعبت اجيها يمين تقول لي شمال ... اقولها فوق تقولي تحت ... تعبت معاها
نواف: طيب والحل انك تتزوجها؟؟؟ اذا كذا ما في حل الا الانفصال مو الزواج !!!
فواز: لا أي انفصال ... هي متزوجتني عشان ابوها ... اصلا هي ما بترضى لانها تبي ابوها يتزوج
نواف: وبعد ما ابوها يتزوج؟؟؟
فواز: ما ادري ... ما ادري ... انا نفسي مو عارف ايش اسوي
نواف: طيب ليش بتسكن هنا ؟؟؟ ما بتاخذ راحتها هي بوجودي ؟؟؟
فواز: انا ما ابيها تاخذ راحتها ... لو خذت راحتها بتطلعني برا الشقة ... خلها كذا على الاقل تحترمني قدامكم ..
نواف: ماا عرف ايش اقولك ؟؟؟
فواز: ما ابيك تقول لي شي ... ابيك تدبر لي شي اخليها ترضخ لي وتتقبلني ... طلاق مافي ... على الاقل أأدبها شوي
نواف: طيب خلني افكر ... ما في شي معين في بالي احين
فواز: خذ راحتك ... عندك شهر



بعد شهر من الأحداث ...



عـــــــــــــــــــــــرس
رؤى وفـــــــواز

خلصوا البنات امتحاناتهم ... والنتايج لسه ما طلعت ... بس هم ما افتكروا بالنتايج بسبب عرس فواز ورؤى ... حايسين بالتجهيزات ... وخايفين ينسون شي ...
عبدالعزيز ما رضى انهم يتزوجون بغرفة بس ... رتب لهم جناح صغنون على قدهم ... غرفة بمطبخ وصالة صغيررررررررررررة وحمام ... كل شي صغير في صغير ما عدا غرفة نومهم اللي شوي تعتبر كبيرة ...
منيرة عطت بطاقات لام محمد ... وقالت لها تعزم اللي تبي ... وتعتبر ان اللي يتزوج ولد سارة ... ونفس الشيب تسوي في عرس نواف ... خلاص يئسوا انهم يعرفون ...
ام محمد رفضت بالبداية ... بس بعد ما فكرت قررت انها تاخذ البطاقات ... وتعتبر الاثنين عيال سارة ... ومن حقهم ان اهلهم يحضرون...
لينا وليان ... نص البطاقات على صديقاتهم ... ما خلوا احد ما عزموه ... يبون يفرحون بأخوهم وبنت خالتهم الغالية ... وفرحتهم ما تنوصف ...



لينا طلعت من المشغل مع خالد ... هو اللي بيوصلها للفندق ..
خالد: اقولك لينا؟؟؟
لينا: هلا حبيبي
خالد: تذكرين كيف ملكنا؟؟؟
لينا: وهذا شي ينسى ... عليك هبال مو طبيعي
خالد بنظرة: هبال ها ؟؟
لينا: هههههه لا مو قصدي ... بس قصدي انك كنت مستعجل
خالد: وانا احين بعد مستعجل عالعرس!!!!
لينا بنظرة شك: يعني ؟؟؟
خالد: ايش رايك نسوي مثل الملكة ... تروحين وتلبسين فستان ابيض ونتزوج اليوم
لينا: لا هذا مو هبال ... هذا جنااااااااااااااااااان رسمي
خالد: جنان ها ... وطلع جواله
لينا: بتكلم مين؟؟؟
خالد: بكلم عمي وبطلبه ... وهو مابيردني
لينا: لا خالد تكفى ... ما ينفع
خالد: ليش ما ينفع؟؟؟ الناس معزومين ... والقاعة محجوزة ... ليش ما نخلي الفرح فرحين ؟؟؟
لينا: تصدق خالد .. بديت اشك انك بخيل!!!
خالد: اقوووووووووووووووووووول ... كأن عرق اخوانك ناط عندك اليوم!!!!
لينا: هههههههههههههههههه لا مو كذا ... بس ما شاء الله عليك كل ماشفت الناس متجمعة دخلت خشمك في الموضوع ... من غير ما تدفع شي
خالد: خشمي ها ... اشوف طال لسانك يا لينا ... لا لا لا لازم اكلم عمي ( ورفع جوال )
لينا: لا لا لا لا لا لا لا خلاص اسفة
خالد: اسفة كذا ما ينفع
لينا: يوووووووووووووووووووووووه خاااااااااااااااااااااااااااااالد
خالد: عيونه ... بس لا تحاولين تضيعيني ماااااااااافي
لينا: طيب ايش يرضيك؟؟؟
خالد: ترجعين معي بالليل !!!
لينا: خالد ما ينفع ... اكيد بنتأخر وحوسة
خالد: مافي تبيني ارضى ... اوصلك بالليل
لينا: طيب ... بس مو تاكل قلبي تاخرتي وتاخرتي ... الاكيد اني بتأخر
خالد: انا تحت امرك ... كم لينا عندنا؟؟؟
رن جوال خالد ... شاف الرقم وقام يضحك ...
خالد: هلا بسليطين !!!
سلطان: ايه انت مبسوط وانا بالشني باختك المتخلفة
خالد: ههههههههههههههههههههههههه والله البنت صادقة ... باقي اسبوع عالعرس
سلطان: واذا يعني ... قال ايش تشتاق لي !!!!
خالد: هههههههههههههههههههههههههههههههههه
سلطان: ايه اضحك ... ضحكت بلا ضروس
خالد: بسم الله علي ... طيب انا ايش ذنبي ؟؟؟
سلطان: اختك ... مو شغلي دبر عمرك معاها
خالد: سليطين ... هي تلفوناتك ماترد عليها ... تبيها تطلع معاك؟؟؟
سلطان: مو هذا اللي ذابحني ... بس بالمسجات ... ابي اسمع صوتها ياناااااااااااااااس
خالد: هههههههههههههههههههه طيب احمد ربك انها ترسل لك مسجات ... اعرف بنات حتى المسجات ما في بينهم
سلطان: الحكي ضايع معك ... ما ادري ليش متصل عليك ومكلف على نفسي
صكر خالد السماعة وهو يضحك ...
لينا: دوم هالضحكة يا رب ...
خالد: تسلمين حبيبتي ... وقعد يضغط على راسه .
لينا: سلامتك حبيبي ... فيك شي؟؟؟
خالد: الصدااااااااااااااااااااااااااع ذابحني ... صاير له فترة ما يتركني
لينا: سلامتك ... تبي ادلك لك اياه؟؟؟
خالد: لا حبيبيتي ... باخذ مسكن وبيسكن ... لا تحاتين



في الليل بقاعة الرجال ...
القاعة مليانة وزحمة ... فواز واقف بالبشت الاسود وابتسامته ما فارقت وجهه ... هو قرر انه ينبسط ويعيش فرحته بهاليوم وينسى اللي منتظره مع رؤى ...
الكل فرحان ومبسوط ... الاعمام رايحين راجعين ... يستقبلون هذا ... ويرحبون بهذا ...
نواف ... ما ترك اخوه ولا شوي ... يحس انه فرحان وبنفس الوقت خايف عليه ... فواز حساس بالمرة وما يستحمل مومثله هو اللي ما همه شي ...
نواف لفواز: ها ... بشر شلون النفسية ؟؟؟
فواز: الى الآن اوكي ... بس اذا قابلت بنت خالتك ما ادري ايش يصير ؟؟؟ الله يستر
نواف: ان شاء الله مو صاير الا الخير
فواز: ان شاء الله ... خلنا نعيش هاللحظات والباقي على الله


عبدالعزيز من بعيد وهو يناظر في اولاده وهم جنب بعض ... يتساسرون ويضحكون ... والدمعة في عينه ... اليوم بس تأكد ان اللي سواه صح ... لو ما سوى كذا ما كانوا حبوا بعض وتعلقوا ببعض كذا ... وهو من بعيد وكعادته يطالع في ولد سارة ويردد ( يا رب تخليه وتبقيه لعنين ترجيه ) ( يا رب تخليه وتبقيه لعنين ترجيه ) ( يا رب تخليه وتبقيه لعنين ترجيه )
تذكر منيرة الظهر ...
دخلت عليه منيرة قبل لا تطلع للمشغل ...
منيرة: عبدالعزيز
عبدالعزيز: سمي!!!
منيرة: ما بتقول لي مين ولدي ؟؟؟
عبدالعزيز:............................
منيرة: تكفى عبدالعزيز ... واحد منهم بيتزوج اليوم ... ولدي ولا لأ ؟؟؟
عبدالعزيز: ..............................
منيرة: عبدالعزيز ... تكلم ... لا تسكت ... لا تحرمني وتنقص علي فرحتي!!!
عبدالعزيز: ايش تبيني اقول ؟؟؟ انتي عارفة رايي بالموضوع!!!
منيرة: كل السنين اللي طافت بصوب ... واليوم بصوب
عبدالعزيز: ليش يعني؟؟؟
منيرة: لانه في كل السنين اللي طافت ... كنت افرح فيهم اثنينهم مع بعض ... كل المناسبات اللي طافت اجتمعوا فيها مع بعض ... اول مرة المناسبة تخص واحد فيهم بس
عبدالعزيز: ايش بتفرق معك ؟؟؟
منيرة: ابي اعرف مين ولدي ؟؟؟
عبدالعزيز: ..................................
منيرة: تــــــــــــــــــــــكـــــــــــــــــــــــــفـــــــــــــــــــــــــــــــــــــى
عبدالعزيز: .....................................
منيرة: اللي بيتزوج اليوم ولدي ؟؟؟؟
عبدالعزيز: اثنينهم عيالك
منيرة: ما ينفع الحكي معك ... بس تأكد يا عبدالعزيز ... اذا كان فواز ولدي ... خلاص مابي اعرف بعد اليوم مين ولدي ... اذا انحرمت من فرحتي يوم عرسه ... ماله داعي اعرف بعدين ... وعمري ما بسامحك لانك سرقت فرحتي بولدي في اهم يوم بحياته ....
طلعت وتركت عبدالعزيز بحيرته بين منيرة وولده ....


حس بأحد يمسك كتفه ... لف لقاه تركي ...
تركي: في مين سرحاااااااااان ؟؟؟
عبدالعزيز: اطالع فواز ... واقول متى ولدي تركي يوقف مكانه؟؟؟
تركي: ربي يسلمك بالغالي ... بدري علي لسه
عبدالعزيز: اخخخخخخخخخخخخخخخخ مدري الى متى بدري؟؟؟
تركي: لا تخاف ... اذا نويت بجي بنفسي وبقولك اخطب لي
عبدالعزيز: الله يبلغني هاليوم بس
تركي: اتركني عنك ... عندك نواف ... استلمه
عبدالعزيز: ومن قال لك اني بسكت عنه ... لا تخاف
تركي: هههههههههههه



قاعة الحريم ...
رؤى في الجناح مع المصورة وعمتها حنان ... واقفة بأحلى طلة لها ... رؤى كانت رائعة بمعنى الكلمة ... جمال على نعومة على جاذبية ... كلها على بعضها تجنننننننننننننننن
دخلوا عليها البنات ...
لينا: جاهزة؟؟؟
رؤى: ايه
ليان: يالله نزفك يا احلى مرت اخو بالدنيا
رؤى: شلون شكلي ؟؟؟ اكيد كل شي زين ؟؟؟
لينا: تهبليييييييييييييييييييييييييييييين
ربى: الصراحة يارؤى حقدت عليك !!!
رؤى: افا ... ليش؟؟؟
ربى: صعبتي علي المهمة الاسبوع الجاي ... لو ايش اسوي ما بطلع احلى منك ... وكلهم بيقولون رؤى احلى
رؤى: انتي ما عليك كلام ماشاء الله عليك
ليان: انتي وياها ... بتتغزلون في بعض ونترك الناس تحت تتنظر ؟؟؟
لينا: يالله خلونا ننزل ...
حنان في اذن رؤى: يالله حبيبتي ... سمي بالله




نزلت رؤى على احلى زفة ... واحلى طلة ... والكل يسمي ويدعي لها بالخير ... فعلا كانت رائعة ... دخلت وقعدت على الكرسي ...
صعدوا لها صديقاتها يباركون لها ... وبنات العيلة ... والجو وناسة ورقص ...
فجأة سمعوا الاغنية اللي ذكرت رؤى بشي ما انتبهت له بالبداية ... اغنية رجعتها شوي لورى ... اول ما ملكت على فواز ...



بلغ حبيبك وقوله باخذك منه
هذا هو الحل ومالي أي حل ثاني

ما اقدر اقعد واشوفك بس واستنه
كل يوم عنك بعيد يزود جناني

من يوم شفتك وانا في داخلي ونه
ولعت قلبي ترا شبيت وجداني

قله ترى اموت لو ما تبتعد عنه
لازم انا اهواك ولازم انت تهواني

ياليت قلبك عرفني من صغر سنه
والله لأحبك واضمك بين احضاني

حبيب قلبي منعت القلب لكنه
يبغيك انته ولا يبغى احد ثاني


رفعت رؤى راسها وشافت اللي توقعته ...



ســــــــــــــــــــــــــــــــــــــــمـــــــــــــــــــــــر


لابسة فستان قصير يوصل للركبة ... وترقص على الأغنية وتطالع برؤى بحقد ... هنا رؤى بس انتبهت لكلمات الاغنية ... هي اول مرة سمعتها ما انتبهت ولا حطت في بالها اصلا ...
بس هالمرة ما تدري شلون انتبهت ... يمكن من القلق والخوف اللي عايشته ... ما تدري ... حقدت على سمر بقوة وقالت بقلبها ( ما تدرين اني مستغنية عنه وحلال عليك ... بس حركتك مرررررررررررررة سخيفة ومالها داعي قدام الناس )


بعد الرقص والوناسة اللي مالها آخر ... اتصلت لينا بنواف...
نواف: الو
لينا: يالله ... خلي فواز وابوي وعمي احمد يدخلون
نواف: ترى بدخل معهم
لينا: نعم ... وليش ان شاء الله؟؟؟؟
نواف: انا حالف ... محد يوصل فواز لعروسته غيري
لينا: نواف ... مالك داعي ... انت مو محرم
نواف: خلها تتغطى ... ما بطول ... بس اوصل فواز واطلع
لينا: اممممممممممممممممممممممممممممممممم
نواف: بدخل يعني بدخل ... لا تقعدين تسوين لي سوالفك ... انا اعطيك خبر مو اسألك او استشيرك
لينا: طيب ... انتظر ادور لرؤى شي تتغطى فيه
نواف: طيب ... وبقول للرجال

راحت لينا وغطت رؤى بعبايتها ... رمت عليها العباية بحيث ما يبين منها شي
ورؤى في نفسها حاقدة على نواف وفواز ... حتى يوم عرسي اللي اقصد يسمى عرسي ينكدون علي ...... اووووووووووف الله ياخذذذذذذذذذذذذذذذكم


عند باب قاعة الحريم ...
عبدالعزيز: نواااااااااااااااااااااااااف من جدك بتدخل ؟؟؟
نواف:جد الجد بعد
عبدالعزيز: صدق ما تستحي !!!
نواف: ليش يبه ... بوصل اخوي واطلع على طول
عبدالعزيز: مالك داعي
فواز: يبه ... خله يدخل ... انا مرة مبسوط بمفاجأته هذه
عبدالعزيز: اصلا الكلام ما ينفع معكم ... طول عمركم ما تسمعون الكلام ... اليوم بتسمعون كلامي
نواف: يبه ... ماله داعي ننكد على فواز اليوم؟؟؟

يتبع ,,,,
👇👇👇
أحدث أقدم