رواية أحبك يشهد الله علي -22

رواية أحبك يشهد الله علي - غرام


رواية أحبك يشهد الله علي -22

سعاد : نايمه

زياد : الساعه10 بدري
روابي : راسها يعورها
عايشه(توقف) : أسمحولي
بشاير(حست بضغطت أحمد على أيدها وفهمته) : وين عيوش
عايشه : بشوف عبدالله اذا محتاج شئ
أحمد(شافها تبعد وحس الفرصه جته أبتسم ووقف) : يله باي
حمد : وين يالحبيب
خالد : أيه والله جتك الفرصه الأم نايمه والأبو نايم والأخو بالمجلس
أحمد(يبتسم) : وأحد يرفس النعمه خلني ألحق عليها قبل تدخل المجلس
سعاد : أحمد عايشه ماتحب تستحي منك
بشاير : لا لا لا روح ياخوي دربك خضر
أحمد(زاد من الأبتسامه ) : تسلم لي أختي باي
مشعل : ودي أكون معهم بشوف شلون ترد عليه
زياد : يا أخي زوجته عادي
بشاير : عايشه تستحي من خيالها فكيف بأحمد اللي ماصار لهم وقت
حمد(يهمس لروابي) : علامها أسيل
روابي(بخبث ) : ليه تحاتيها
حمد : جب عادي أسأل
روابي : يمه علامك عصبي نايمه عادي
حمد : قلتي لها اللي قلت
روابي : أيه ولا أهتمت ولا ردت علي لين دق مازن وفزت مثل المجنونه ترد عليه
حمد : مازن ...... إلا مو عارفه متى يرد
روابي : لا لما رديت لها لقيتها نامت
فهد(يتلفت حوله) : إلا وين أوراد
روابي : نامت كانت تعبانه من عيالكم
فهد(في نفسه ) : أفففففففف وش هالحاله متزوج ولا كأني متزوج حتى كلام ما تكلمني يا سلام يا مع السلامه أشتقت لها (وقف) تصبحون على خير
الكل : وأنت من اهله

فهد واهو راجع شاف أحمد مع عايشه واقفين بنص الطريق

فهد(حب يقهر أحمد) : حمووووود بقول لعبدالله على اللي اشوفه هنا
أحمد(عصب) : ياهووووووه واقف مع زوجتي
عايشه(في نفسها طايره من الفرح) : ياحلو كلمة زوجتي من فمك
فهد(بخبث) : أيه ما قدرت توقف معها في بيتهم ولا أذا غاب القطو ألعب يافار
أحمد : فار بعينك ضف خشتك خلني اعرف أقول كلمتين على بعض
فهد : ههههههههههههههه طيب الله يهنيكم
أحمد(يلف لعايشه) : مايصير لنا10 دقايق عيوش ردي علي
عايشه(ذابت من كلمت عيوش وبحيا) : نعم
أحمد(أبتسم) : الله ينعم عليك أخيرا تكلمتي خلينا نتمشى
عايشه : معليه عبدالله
أحمد(مسك يدها قبل تكمل) : عبدالله وعبدالله يابابا انتي زوجتي وأبي اتمشى معك غصبن عن الكل يله
عايشه : أحمد
أحمد : ولا كلمه تعالي بنجلس هناك ونسولف
مشت عايشه معه بدون أعتراض والكل يراقب ويضحك
حمد : هههههههههههه قدر عليها منت هين يا أحمد
فراس : ياحليله الفال لنا
طيف(تطالع بشاير) : ان شاء الله ياولد أختي
بشاير(تبي تغيضهم) : أيه ياولد عمي جعلي أرقص على عرسك وأنت وأهي زافينكم يارب
فراس(عصب وفي نفسه) : ترقصين على عرسي لا والله تبيني آخذ غيرك معصي
هيام : ما يصلح بشوره ترقصين في عرسه
سعاد(اللي مو فاهمه شئ) : وليه عاد هذا ولد عمها وترقص بعرسه من فرحتها فيه
بشاير(فرحانه في نفسها) : تسلم لي عمتي
فراس(زادت عصبيته من غباء عمته في نفسه) : ياربي ياسعاد أفهمي أستوعبي أففففففففف
رشا(تتثاوب) : تصبحون على خير
زياد يغمز لرنا اللي ثواني طلعت جوالها وردته وقفت رشا وأسمعو رنه جوالها بأستلام رساله ماحبت تفتحها لأنها عارفه منين واصله
رشا(ترفع يدها) : باي
زياد(يهمس لرنا) : تظنين دز لها شنو
رنا : زيود صار لنا أسبوع أكيد تصبحين على خير وكم كلمت غزل من توأم روحها
زياد : ههههههههههه جننها صح
رنا : ياأخي أيه صارت عصبيه مو لازم نوقف خلاص عاد
زياد : مو متغيره صارت ماتطلع كثير وتنتظر رسايله دوم تصحى بدري وتنام بدري تركت رفقت السوء مزون وغيرها
رنا : بذي صادق بس لمتى عاد تسوون كذا فيها لو عرفت بتزعل وأول لكم انا
زياد : الأسبوع الجاي راح نشوفه ونسأله أوكيه
رنا : أوكيه
مناير(توقف) : سلوى رنا بنام تروحن معي
حمد : غريبه وين شهد ووجدان عنك اليوم
مناير(بزعل) :نايمات يقولن من فرحتهن بجية المزرعه قامن بدري
حمد : طيب نوم العوافي
رنا وسلوى : خذينا معك
دخلو البنات ورجعو الشباب للمجلس ولفت انتباهم صوت ضحك عبدالله وفهد العالي
نجد(بعصبيه) : ليييييييييه
عبدالله : أحسن ليه تسون فينا مقلب
فهد : حقيقي ضنيت أنكن تتهاوشن وقمت أفكك بينكن
نجد(تناظر نفسها) : وتغرقنا ماي
عبدالله : ههههههههههه قلنا نطفي النار المشتبه فيكن
نجود (تغمز لنجد) : عاد عبود ما يحب الدغدغه وفهودي أيش عنك
فهد(يحط أيديه حول بطنه) : لا عاد لا تقربين
نجد ونجود نطت كل وحده تدغدغ الثاني ويضحكون ودموع نازله من العين من شدة الضحك فكهم من نجد ونجود صوت تنحنح خالد قبل يدخلون نجد ونجود عدلن لفاتهن
فراس(متعجب) : علامكن قاعدات بالمجلس ولا بمسبح
نجود : هذا عبدالله وفهد غرقونا ماي فغرقناهم دغدغه
نجد : يله تصبحون على خير
عبدالله : نجود كتبي ورقه عند سرير أسيل أذا صحت الصبح بنروح لجدي أوكيه
نجود : أوكيه

طلعن نجد و نجود
نجد : أممممممم نجود لاحظتي شئ
نجود (بخبث): مشعل صح
نجد : يا أختي هذا الولد يعصبني كيف يطالع لي
نجود : توك تحسين يعني
نجد : لا من زمان بس كذبت عمري ليه عاد كذا يطالع لي
نجود (تغمز لها): يا جميل
نجد : نجود بلا ملاقه و سماجه
نجود : ليه ما تستلطفينه
نجد (بعصبيه): شنو أنتي عارفه ما أحب هذي السوالف ولا عبالك نجود وزياد
نجود(تحط يدها على قلبها) : وووووويه فديت زياد
نجد : أووووص انت شنو تبين تفضحين عمرك
نجود : نجد مدري اللي احسه حب ولا أعجاب
نجد(تمسك يدها) : أمشي خلينا ننام ياجولييت



أما عند الحبايب ^_^


عايشه (توقف) : تصبح على خير
أحمد(يمسك يدها ويجلسها) : جلسي عيوش تراك جالسه مع زوجك مو مع احد غريب عيوش علامك ماترتاحين معي تراك زوجتي من فتره وأنا أطلب عبدالله أشوفك بس أهو يرفض حاب آخذ وأعطي معك(يلف الصوب الثاني) ياربي خلاص روحي من جلسنا وأنتي كلمتين على بعض ماقلتي روحي نامي مو غاصبك على القعده تصبحين على خير
عايشه (بهمس) : أحمد
أحمد : ..............
عايشه(في نفسها) : لا يكون زعل يوه طيب أيش لأسوي مو متعوده عليه
عايشه : أحم أحم أنا مرتاحه معك مو حابه أروح عندك مانع
أحمد(يلف لها ويبتسم) : ياقلبي أنتي
عايشه : بس ربع ساعه ما أبي اجلس كثير ولا تزعل مني
أحمد : بس ربع ساعه وسولفي اوكيه
عايشه : أوكيه
بقت معه ساعه الوقت مضى بدون ما يحسون حست براحه معه وأختلاف بينه وبين عابد اللي دوم مجافيها حمدت ربها انه عوضها بأحمد زينة شباب العائله وأكتشفت جوانب من شخصيته ولو قليله وأهو بعد حس براحه لها وحب خجلها وكلامها اللي تهمس فيه بين فتره وفتره




اليوم الثاني بالمزرعه..............


صحت من النوم واخذت دش وصلت بعدها لبست بنطلون أسود وبلوزه طويله لنص الساق وردي لفت لفه سوده ولبست نظارتها ونزلت للمطبخ تاكل لها سندوشه جبن وعصير برتقال طالعة ساعتها الساعه6
أسيل : أمممممم محد صاحي اروح للوضحه أشتقت لها ولمستها وركوبها
أسيل تتأمل المزرعه : وااااااااااااو تهبل ماشاء الله ذوق ولد عمي وووويه المسافه طويله اذا الوحده حابه تسوي رجيم تجي هنا تتمشى ليه ما قول لصاحباتي الدخله على 5ريالات للشخص ههههههههههههههههههههههههههههه والله لأحصل ثروه من وراك ياولد عمي
أسيل قربت من الأسطبل توها تبي تفتح الباب إلا حست بحركه تخبت ورى أكوام (تبن-قش) تسمع واحد يتكلم بالجوال عرفت صاحب الصوت حمد قررت ما تتحرك ولا تصدر أي صوت مالها خلق مشاكل معه فضلت في مكانها تسمع له
حمد : هههههههههههه أموت على الدلع....... لا هنادي مو كذا طيب ليش الزعل ياقلبي.............. عارف بس صارت مشاكل ماقدرت أجي لجده................ لا مابينكن أختلاف................ ياربي والله مارحت لمنى بالشرقيه...........غاده ساكنه معي بالرياض سهل أجيها............. وان قلت السبت بكون بجده ترضين................ هههههههههه لا ما أقدر على دلعك ياهنو
أسيل(كاتمه الضحكه) : أخص ياولد عمي انا عبالي وحده صارن ثلاث لا وغير العاشقات شنو كل شهر تغيرهن حلووووووووووووو ودي انط من الفرح واااااااااااااو
حمد : أجلس 3 أيام لعيونك........ لا لا لا فراس ماراح اتدخل بحياته............. علامها آلاء خليها تشوف حياتها مو طلقها
أسيل(حطت يدها على فمها قبل تطلع شهقتها) : طلقهاااااااااااااااااااااااا
حمد : شرح لها الأسباب ...... كيفه بنت عمه لاء ........(بحزم) هنادي لا تتدخلين بينهم........ عفيه حبيبتي أوكيه بروح أنا عشان عمامي باي يا قلبي

لما تأكدت انه دخل المجلس مشت بسرعه للبيت خوفا من انه يطلع ويشوفها أحد
(بس تجري الرياح بما لا تشتهي السفن)

:أسييييييييييييييييييييييييييييييل

أسيل(لفت وجسمها يرتعش) : أنااااا.......







* خالد وترفه شنو بيحصل بينهم !!!!!!
* ترفه بتقبل الزواج من اخو مصلح؟؟؟؟؟؟ حقيقة حبها لخالد حب مراهقه!!!!!!!
* رشا شنو بيكون موقفها لما تعرف من الجني وشنو بيكون ردها لماتعرف ان اخوانها يعرفون من اهو؟؟؟؟؟
* أسيل وحمد والصراع بينهم شنو آخرته!!!!!!!
* من هو اللي كشف وناداها صديق أم عدو لأسيل ^_^ ؟؟؟؟!!!!
* الصراع بين أسيل وطيف هل يتجدد !!!!!!!!

* هل ستكون هناك أحداث جديده لأبطال جدد وماذا سيحدث من عجائب بالبارت القادم ^_*



أنـــــــتـــــــــــهـــــــــى الـــــــــــبــــــــــــــ 16 ــــــــــــــــــارت


البارت 17




: أسييييييييييييييل
أسيل(لفت وجسمها يرتعش) : أنا……… عبوووووووووووود
عبدالله : هههههههههههه علامك ترجفين
أسيل : خرعتني مع هالصوت
عبدالله(يبتسم) : صباحو سكر لأحلى وجه
أسيل : صباحو قشطه لأحلى عيون
عبدالله(يقرب عندها ويمسك يدها) : متى صحيتي
أسيل : من نص ساعه ……. عبود تبي فطور
عبدالله : جوعان يالغاليه
أسيل : يخسى الجوع خلاص أسويلك فطور ثواني بس
عبدالله : لا روحي جيبي عباتك نطلع لجدي تراه ينتظرنا أوكيه
أسيل : ثواني أخبر أمي وأطلع
راحت أسيل وأخذت عبايتها وبلغت أمها وطلعت تجري من الدرج وفجأه صدمت طرااااااااااااااااااااااخ
أختل توازنها كانت تبي تطيح بس مسكها طاحت نظارتها وتكسرت على عتبات الدرج رفعت نظرها له بغت تشهق بس مسكت عمرها حــــــــــــــــــــــــــــــمــــــــــــــــــ ـــد كان أطول وأضخم منها مثل أصحاب كمالي الأجسام
حمد(في نفسه) : ياربي عيونك عذاب
أسيل بعصبيه دفته عنها أنحرجت وأهي بين أيديه بدون لا تتكلم أخذت النظاره وطلعت تركض قبل توصل لعبدالله حطتها في الشنطه
حمد يتأمل قطع الزجاج المتكسر من النظاره ويرجع يطالع الباب اللي طلعت منه أسيل لأول مره تلتقي عيونه بعيونها بدون حاجز بدون نظارتها
حمد(أبتسم وأهو يطالع الزجاج المتكسرفي نفسه) :ياااااااااااااي أيش كنتي تخبين وراك كل هذا الجمال والهدب لاأله إلا الله (فجأه بدا يهز
راسه بعصبيه) ياهووووووووه أصحى هذي أسيل ألد أعدائك بلا عيون بلا خرابيط خلني أخذ لي دش وأغير ملابسي بجناحي
أسيل(دخلت السياره وأخذت نفس طويل) : السلام عليكم
عبدالله : وعليكم السلام علامك أحد لا حقك
أسيل : لا خفت أتأخر عليك خلنا نروح(حركو وعيونها صوب البيت وفي نفسها) ياويلي مزيووووووووووون النظاره كانت تكبر حجم وجهه أول مره أشوفه بذا القرب والأحلى لحيته توها باديه تطلع حلوووووووووو (ومثل حركة حمد هزت راسها) لا لا لا يا أسيل حمد مغرووووووور أناااااااااااني وأكررررررره شخص عندك بالوجود ولا بعد 3حريم متزوج ووووووووووووع يخسي أهتم لذي الأشكال
عبدالله : علامك أسيل تهزين راسك يعورك شئ
أسيل : لا يالغالي










عايشه صحت على الساعه 9 ونزلت وأهي تتثاوب ما شبعت نوم بعد السهره مع احمد

عايشه : صباح الخير
الكل : صباح النور
زهره : علامك صاحيه متأخر مو عوايدك تونسين شئ
عايشه(تحب راسها) :راحت علي نومه
سعاد(تغمز لها) : وأحلى نومه
بشاير : عيوش عفيه جيبي لي حليب من المطبخ قبل تجلسين
أم خالد : وليه ما تجيبين لنفسك ولها مو أهي الكبيره
بشاير : خاله معليه عايشه واقفه وبعدين مو طالبه من غريب مرت أخوي الغالي
عايشه : طيب تامرين بس لا تعيدينها
دخلت المطبخ....
عايشه : صباح الخير
الخادمات : صباح الخير
عايشه(تغسل كوبين للحليب وتبتسم) : طيب يا بشوره كذا تحرجيني مرت اخوي الغالي
: وأحلى مرت أخو
عايشه(تلتفت ) : أحمد
أحمد(يبتسم) : عيونه
عايشه(ذابت من أبتسامته ونزلت نظرها للأرض وفي نفسها) : وأنا أقول صوت الخادمات سكن ياويلي أيش راح يقولون علي ألحين ان شافوه هنا متواعدين يعني
أحمد : صباح الخير
عايشه(مارفعت راسها) : صباح النور
أحمد : عيوش
عايشه : هلا
أحمد : تراني هنا مو بالأرض حشا تدورين صرصور ضايع
عايشه(مسكت نفسها لا تضحك وأبتسمت ورفعت عيونها له) ......................
أحمد : توك صاحيه ما أفطرتي بعدك
عايشه : أيه
أحمد : حتى أنا ما أفطرت
عايشه : غريبه أبوي يصحى بدري ما أفطرت معهم
أحمد : لا ما حبيت افطر معهم أستنيتك لين تصحين
عايشه(تطالعه ما فهمت شئ) : ................
أحمد : هههههههههههه قلت لبشاير أذا صحت عايشه دقي علي وأرسليها للمطبخ بفطر معها
عايشه(رفعت حاجبها) : طابخينها سوى
أحمد : أيه بتفطريني ولا لا
عايشه(تبتسم) : من عيوني ثواني
أحمد : تسلم عيونك لي أنا بس
قعد أحمد يراقب عايشه وأهي بين الثلاجه والطاوله تاخذ صحن وتحرر خبز وتحط لبنه ومربى وتسوي بيض وهكذا لين خلصت وحطت كل شئ قدام أحمد
أحمد : جلسي ليه واقفه كلي معي
عايشه : ان شاء الله
جلست تاكل معه ويسولفون ويضحكون وقطع وناستهم دخلت العذال
بشاير(تبتسم) : ما خلصتو يا عصافير الحب
أحمد : أيش بغيتي
بشاير : لازم تفضي المطبخ البنات يبن يفطرن
أحمد : طيب طيب 10 دقايق
بشاير : لا أنادي جدتي
أحمد(يوقف) : لا إلا جدتك (يلف لعايشه) تامرين على شئ
عايشه : أبدا سلامتك
أحمد(يغمزلها) : باي
عايشه : باي
طلع أحمد وسمع صوت عايشه معصبه وبشاير تضحك
عايشه(معصبه) : يالخايسه كذا تسوين فيني أنزل له معفسه ليييييييييييييه
بشاير : ههههههههههههههههههههه
عايشه : طيب تضحكين علي والله والله مردوده لك أنتظري
الجده(تطالع لعايشه تلحق بشاير اللي ميته ضحك) : علامكن فريتن روسنا
عايشه : من بشايروه
بشاير(بخبث) : علامها بشايروه قولي أيش سويت
الجده : أيش سوت وأنا أمسكها من أذانيها لك
عايشه (أستحت تقول لهن بيعلقن عليها) : هاه لا خلاص جده (تلف لأمها) يمه وين أسيل
زهره : راحت لجدك مثل ماوعدته أمس
عايشه : وليه ماخذوني ألحين جدي يزعل
زهره : لا بنلحقهم شوي قلت لأبوك بنروح نتغدى عند ابوي ورضى
عايشه(تبتسم) : طيب بروح أشوف التوأم


عند الجد أسيل في المطبخ تحضر فطور لعبدالله وتذكرت مكالمة حمد وكيف صدمت فيه تبسمت أبتسامة خبث
أها ياحميد ألحين لك 3 بدال الوحده عساك ماتشبع أنا لازم أقول لألحان تجيب لي معلومات عنهن ههههههههههههههههههههههههههه خطير ياحمد خلني أودي الفطور
عبدالله(يطالع لأخته اللي جايبه الفطور) : والله لو قوزي كان أستوى من زمان
أسيل : الله يهداك زين سويت لك فطور بعد وتتطنز
عبدالله(يطالع الفطور) : ألحين فكيتي جبن وحطيتي زيتون ولبنه وشويه حمص وبس كل هذا الوقت عشان أربع أصناف
الجد : نعمه ياولدي
عبدالله(يلف لجده) :الحمد لله بس أرد على كلامها لما قالت سويت
أسيل(تمسك الصينيه وتقوم) : أرده احسن
عبدالله (بسرعه يمسك الصينيه) : جيبي زين ما صدقت يجيني فطور مقبول مقبول
أسيل : توك تذم ألحين تمدح
عبدالله(يرفع حاجبه) : لقيت غيره وقلت لا
الجد وأسيل : ههههههههههههههههههههههههه
أسيل(ترد على جوالها شافت الرقم فرحت) : ألو......... هلا ترفه قلبي
ترفه : هلا أسيل ياعمري
أسيل : لا عمرك وينك يومين ماتردين علي
ترفه : كنت مشغوله
أسيل(بتعجب تطالع جوالها وترد تكلمها) : ياربي صوتك قريب ماكأنك في جده
ترفه(تضربها على كتفها) : لأني وراك
أسيل(تلف وتجمعت الدموع في عينها) : أشتقت لك يادبه
ترفه(تضمها) : وأنا أكثر
عبدالله : أيش رايك بالمفاجئه
أسيل(تلف له) : كنت عارف ولا قلت لي
ترفه : أنا قلت له بسوي لك مفاجئه
عبدالله : وخري خليني أسلم أنا بعد
ترفه(تسلم على أخوها وبعدين على جدها) : شخباركم
الكل : بخير
الخال(توه داخل) : طيب سلمو علينا ولا ترفه كلت الجو كله
عبدالله : أفاااااااا يبه أنت الخير والبركه
سلمو على الخال ووسميه وعابد وأمل اللي كانت متوتره كيف تسلم على اسيل
أسيل(حست فيها وقربت تسلم عليها وهمست لها) : أنسى حنا عيال اليوم
أمل : مشكوره ريحتيني
الخال : أمك وين عبود
عبدالله : في مزرعة حمد أنا واسيل جينا بدري وماقلت لهم ترفه هنا
الجد(يبتسم) : ياني كنت مشتهي جمعتكم من زمان الحمد لله ربي حققها لي
الخال : أيه والله يبه الله يلعن الشيطان
وسميه : أسيل أمك زينه
أسيل : أيه خاله ألحين بتصل عليها وأقول لها
عبدالله : قولي لها أذا تبيني أجي وأخذها
أسيل(تطلع جوالها) : ألو هلا عيوش
عايشه : هلا
أسيل : علام صوتك
عايشه : من نجد ونجود عين يصحن عجزت معهن
أسيل : عيوش ياقلبي عندي لك مفاجئه
عايشه : خير شنو
أسيل تمد الجوال لترفه
ترفه : عيوش
عايشه(بصوت عالي) : تررررررررررررررررفه أنتي بالرياض
ترفه : صميتي أذني أيه جيت البارحه بالليل
ترفه تسمع اصوات وهواش
نجد : ترفه
ترفه : من نجد قلبي كيفك
نجد : بخير وأنتي
ترفه : تما.....
نجود(تقطع كلامها) : ترفه عمري
ترفه : نجود قلبي كيفكن أشتقت لكن
نجود : وأحنـ......
عايشه(تاخذ الجوال منهن) : هلا ترفه أنتي عند جدي صح
ترفه : أنا وكل العائله هنا ماتبن تجن مشتاقه لكن
عايشه : أوكيه أقول لأمي ونجي باي
ترفه : باي
عايشه(تلف للتوأم بعصبيه) : لا والله لي ساعه أصحيكن يوم سمعتن ترفه صحيتن
نجود : ياحلوها أشتقت لها
نجد(تلف لعايشه) : حقيقه راح نروح لجدي
عايشه : أيه يله بسرعه لبسن أنا ببلغ أمي
نجد , نجود : أوكيه


أما تحت عند الحريم 


بشاير(تشرب شاي عند الحريم ورن جوالها طالعت الرقم وشرقت) : كح ك ك كح كح
الجده : بسم الله عليك فيك شئ
بشاير : لا كح ........... ألو هلا وغــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــلا شفتي غلا كيف قلتها كبرها أشتقت لك
ترفه : هلا وغلااااااااااااااااااااااااااااااااااا كثر الأحروف أشتقت لك
بشاير : فقدتك ليه تسوين فيني كذا أكثر من 10 أيام ماكلمتك ولا تردين علي
ترفه : أعذريني
بشايرتوقف وتطلع من البيت متجهه للمجلس شافت خالد أشرت له يجي جاها لما شاف الجوال بأيدها خاف انه في شئ خطير أشرت له يسكت
ترفه : ألو بشاير رحتي وين
بشاير(تعمدت تذكر أسمها قدام خالد أبتسمت ) : معاك ترفه
خالد أبتسم ودق قلبه بزود وقرب أذنه من الجوال اللي حاطته على اذنها
بشاير : كيف هنت عليك
ترفه : ما قدرت كنت كاتمه كل شئ وأنفجرت وكانت أسيل المسكينه اللي كانت بدربي غلطت عليها ما أستحملت أشوفها وسافرت والباقي انتي عارفته
بشاير : لا مو عارفه
ترفه(يطلع من الخيمه وتبتعد عشان تاخذ راحتها) : شنو اللي مو عارفه
خالد أخذ الجوال من بشاير حب يسمع اللي تقوله لوحده
ترفه (تكمل) : مو عارفه أني عشت قصة حب من طرف واحد كل شئ أنتي عشتيه معنا 5 سنوات ما يوم فضحته كتمته ما كنت عارفه أنه بيوم ممكن أتعرض لخدش أو أنزف ألم من ورا هذا الحب ظهور
حسناء في حياته زلزلني هزني كتمت أهاتي وآلامي لملمت قلبي اللي تحطم بس والله ماكنت مستحمله نظراتهم لبعض أنا أشوفه يبتسم لها أو يغمز خالد ماحس بحبي طوال 5سنوات حسناء كشفته بيومين
خالد يأشر لبشاير تقول لها أنه طلقها ويبيك
بشاير : بس أهو طلقها ويبيك ترفه
رجع خالد وأخذ الجوال من بشاير
ترفه (بحزن) : بشاير تعتقدين أني رجعت لهذا السبب لا انا عرفت من 3 أيام أنه طلقها أهو حر بعد أنا حره أنا بقول لك أني يتزوج قريب
خالد (أنصدم) : لاااااااااااااااااااااا
ترفه بدا قلبها يدق وتنفسها تحسه صعب وفي نفسها) : هذا صوته هذا خالد كان يسمعني سمع كل اللي قلت
خالد : ترفه ردي علي أرجوك أنا أسف سامحيني
ترفه بدت تبكي وفضلت تسكت مو عارفه ليه ماسكرت الجوال يمكن لأنها اشتاقت لصوته أو تبي تسمع كلامه
خالد(بترجي) : لا ياترفه لا تتزوجين أنا أحبك أرجوك لا تهدين كل شئ لحظه وربي أسف لأني أعمى لا تقبلين وتدفنين حبك لي اللي مو وليد هذي اللحظه من 5 سنوات ترفه ردي علي انا أبيك زوجه وحليله لي ترفه
(كان يسمع شهقاتها من صياحها) لا تبكين أرجوك كل دمعه أحسها نار على قلبي ترفه ردي ياعيون خالد
ترفه سكرت الخط ماقدرت تسمعه أكثر بدون ولا كلمه تريحه وتطمن باله
خالد(يطالع الجوال ويطالع لترفه) : سكرت ترفه قبلت تاخذ غيري ليه ليه خذي تلفونك
بشاير(بخوف) : خالد فين رايح
خالد(طلع مفاتيحه بعصبيه) : بروح لها مقدر أشوفها لغيري ترفه لي لي
لشاير : تعال يامجنون كذا بتفضحها خالد خالد


عند الشباب والشياب 

يتبع ,,,,
👇👇👇
أحدث أقدم