رواية انتفض قلبي -23

رواية انتفض قلبي - غرام

رواية انتفض قلبي -23

مبارك : عواشي ..!!!... لا ما ريتها ..

راشد : نزين .. سير صوبهم ..

عطى مبارك راشد نظره ..

راشد : ههههه ...

ام مبارك : لا و الله .. يبالنا نسير صوبهم .. حليلهن البنيات يني ذاك اليوم ..

بو مبارك : سير صوبهن .. بتقصرين الدوب عليهن و عليج ..

ام مبارك : هيه صدقك ..

تم مبارك ساكت ..و تذكر الموقف الي استوى بينه و بين منى اليوم عند الاصنصير .. الظهر كان مبارك رايح صوب هله في غرفة راشد .. كان توه داخل المستشفى .. و لقى منى الي كانت شاله اكياس في ايدها و تستنا الاصنصير .. اول ما وصل مبارك عند منى سلم

مبارك : السلام عليكم ..

منى و بحركه طبيعيه جبلت صوب الي سلم .. ما كانت تعرف انه مبارك : و عليكم .. و سكتت من شافته مبارك .. و عليكم السلام و الرحمه .. و جبلت بويها الطرف الثاني ..

ما كانت تقصد انها تجرح مبارك .. بس لانها تحس بالعذاب كل ما تشوفه .. مع انها ما تعرفه الا من اسبوع و 3 تيام بس .. و مع هذا مبارك ملك قلبها .. استغرب مبارك من حركتها .. يالله هالبنت شو مشكلتها .. اول ما وصل الاصنصير ..

مبارك : تفظلي الشيخه ..

منى : لا شكرا تفضل انت .. و قالتها له بكل برود ..

مبارك : لا ما يستوي .. انتي واصله قبلي ..


و ما ناقشته وايد و ركبت .. و من يومين شاف مبارك منى و نوره ختها .. كان توه ياي من الجمعيه .. و شكلهن كانن رادات من المستشفى .. تلاقى معاهن في الهول .. اول ما دخل مبارك الفندق .. رن تيلفونه .. كان حمد ولد عمه متصل يسلم .. كانت منى و نوره توهن داخلات .. طاحت عين منى على مبارك ... تمت وااااااااااااايد اتطالعه .. لدرجة ان مبارك حس بنظراتها له .. فجأه افتر مبارك .. و طاحت عينه في عين منى .. لثانيه حس مبارك بشي صوب هالعيون .. حس ان منى شي في خاطرها من صوبه .. منى انسانه حبوبه .. و محترمه و لا هب راعية حركات المغازل .. بالعكس ... بس هي من شافت مبارك .. انجلب كيانها .. فمبارك شي .. لا اراديا يخلي كل من يشوفه يحبه .. بغض النظر كونها وحده و الا واحد .. بس هو صدق يسحر البنات .. يمكن هو مب قاصد .. بس كل حركه تبدر منه تسبب عذاب للبنات .. من انتبه مبارك لنظرات منى .. نزل راسه .. انتبهت منى لحركة مبارك .. و حزت في خاطرها نفسها .. انا ليش اعبر هالانسان .. حست نفسها انسانه رخيصه ... حالها من حال أي وحده تشوف واحد في السوق و تربع وراه تريد تتعرف عليه .. من بعدها .. و منى حلفت انها ما ترزله ويه .. هو منو يكون ؟؟.. الا واحد لا راح و لا يى .. بالباجر تلاقى مبارك مع منى و عوشه و دلال في الهول .. كان الصبح . كانن بيروحن السوق .. اول ما شافت منى مبارك .. افتر الصوب الثاني .. المشكله ان مبارك انتبهلها .. استغرب من ردت فعلها .. يعني هي قبل كانت تتصنم و تيلس اتشوفني .. و اللحين من طاحت عينها عليه افترت .. !!!.. و سبحان الله .. ان القدر في هاليومين جمعهم ببعض في كل مكان يروحونه .. و انتبه ان منى تتحاشاه بطريقه رهيبه .. حز في خاطره .. هي ليش تسوي جذيه ؟؟!!!!!... استغرب مبارك من ردت فعل هالبنت .. بس هو ما فكربها وايد .. لان عنده انسانه تستاهل اني افكربها ليلي و نهاري .. هالانسانه كانت روضه .. اااااااااه يا روضه ... فديت روحج .. و غمض اعيونه .. يتخيل روضه ... يتخيل شكلها و هي يالسه و تعدل الحرارات في ميلس خالته .. اللين اللحين و هو مب قادر انه ينسى شكلها .. اللين اللحين و هو يحس بايدها و هي تحت ايده .. يالله ...

راشد : لا وضعك مستعصي ..

ام مبارك : ودي .. مبارك ..

مبارك : ااه ... شووو ..؟؟؟..

بو مبارك : لا .. بو حمد .. هب في الدار ..

مبارك : لا و الله .. هب في هالدار ..

راشد : عيل وين ؟؟؟..

مبارك : اااااااااه .. في دار بو خليفه ..

ام مبارك : فديت هالطاري و الله ...

بو مبارك : يالله ... ما عقب دار زايد دار ..


في الامارات .. و في رماح ...

كانت امنه يالسه في الصاله اتشوف المسلسل المكسيكي على Lbc و كانت عوشه ختها تعبال العشى ...و الريم حرمة محمد خوهن كانت عند هلها .. و عبيد كان عند العين .. كمبيوتره خربان و رايح يصلحه ... و هي يالسه

....: هوووووووووود هووووووووووود ...

و كانت الحبيبه تاكل برنقز .. و غصت بالعيشه .. قامت تربع و خلت حلاواتها و عيشتها و ربعت الحجره .. و شوي و ان عوشه داخله عليها ..

عوشه : امونه .. ليش ما ظهرتي و قربتي بسعيد ؟؟؟...

امنه : أي سعيد ؟؟..

عوشه : أي سعيد بعد ... زوج المستقبل ..

امنه و هي مستحيه : جب جب ..

عوشه : ههههههههههه .. انزين ظهري سلمي عليه .. انا ريحتيه ميعفه من المطبخ .. بروح اغسل ينبي و بتلبس و بظهرلكم ..

امنه : انشالله .. بس عويش لا تتأخرين ..

عوشه : ههههههههههههه .. لا تخافين ما بياكلج ..

و ظهرت عنها .. راحت امنه و شافت عمرها في المنظره .. و تعطرت .. و تحجبت و ظهرت صوب سعيد الي كان في الصاله ..

كان سعيد يالس يشوف مسج و صلته ..

امنه : السلام عليكم ..

وقف سعيد : و عليكم السلام مرحبا الساع ..

امنه و هي مستحيه لانها اول مره اتشوف سعيد من بعد ما رمس مبارك عنها و خطبها .. هي طبعا شافته في المستشفى و في المطار .. بس شوف عن شوف يفرق .. هذي كانت اول مره ايكونون بروحهم و بدون حد من العايله الكريمه عندهم ..

سعيد و هو يطالع امنه : شحالج ؟؟..

امنه و منزله راسها : بخير الحمدلله .. انت شحالك و شحال خالوه ؟؟..

سعيد و هو بعده ما نزل عينه عن امنه : بخير و نعمه يسرج حالها العيوز ..

امنه : هههههههههههه .. ليتها سمعتك و انت اتقول عنها العيوز ..

سعيد : ههههههههههههههههه .. ماشي الا بتكنسل الويزه ..

امنه : الحمدلله يوم انك اعترفت انك مايوب بويزه .. هههههههههه ..

سعيد : هههههههههههههههههه ..

امنه : ليش واقف .. استريح ..

و يلس سعيد ..

سعيد : وشحالهم عربانا الي برى ؟؟؟..

امنه : بخير الحمدلله ... اليوم الظهر مرمسينهم .. و انشالله الاسبوع الياي عملية راشد .. و عقبها الا اسبوعين و بيردون انشالله ..

سعيد : انشالله .. و جان يرن تيلفونه ... بس هو مارد ..

امنه : ليش ما يبت شمامي و الا ودوم عندك ..

سعيد : ليش بنت حمد و انا ما اسد ..؟؟؟؟...

امنه : لالالا .. افا عليك اتسد و زووود .. و في هاللحظه يته مسج .. و سكت سعيد و يلس يقرى المسج ..


و شوي و ان عوشه حادره عليهم .. عوشه غير عن امنه .. عوشه مزووحيه و لسانها يلوط ذنيها و هي اصغر من امنه .. بس امنه احلا منها ... امنه بيضه واااااااااااااااايد و شعرها طبيعي اسود .. و حياتها غلاض و خشمها ماشالله وايد حلو الي يشوفها ما يعطيها 23 سنه .. بالعكس يقول ام 19 سنه .. لا هي طويله و لا هي قصيره .. يعني طولها مناسب لطول سعيد .. و عوشه مب عوفه حلوه بعد .. ماشالله عايلة حمد الخييلي السمه الي غالبه فيهم انهم حلوين .. يمكن راشد الي حلاته عاديه .. يعني مب ذاك الزود ..

كان سعيد ياي يسلم عليهم و بيروح .. و قبل لا يروح ..

سعيد : شي في الخاطر من صوبنا ..؟؟؟..

عوشه : سلامة راسك من كل عوق يا بو عسكور ..

سعيد : الله يسلمج .. و سلمن عالريم ..

امنه : سلامن يبلغ .. و انت سلم عقوم خالوه ..

سعيد : يبلغ انشالله ..

و افتر سعيد عنهن و هو في الحوش و يسير صوب الدروازه بيظهر من بيتهم .. رن تيلفونه .. ورد عليه ..

سعيد : مرحبا الساع ملايييين و ازيدهن مليار و لا يسدن ..

هذا بس الي سمعته امنه و تمت متصنمه اتريد تسمع هو بمنوه يرحب كل هالتراحيب .. ركب سعيد استيشنه و تم في السياره شوي و لا احترك .. و امنه بعدها تواج عليه ..

عوشه : امون شو تسوين ؟؟؟..

امنه : و الله انه يكلم وحده ..

عوشه و هي تواج : منو هو ؟؟؟... اوووه سعيد ..

في هاللحظه ظحك سعيد ..

امنه : يا ويلي .. و الله انه يرمس وحده ..

و تحرك سعيد بسيارته ..

امنه : و الله انه يغازل الحمار ..

عوشه : امون عيني خير ..

امنه : لا لالالالا .. شكله يكلم وحده .. و الا ظنج هالتراحيب كلها لواحد .. لا و الله يا انها وحده ..

عوشه : امووووووووون .. تغارين ...؟؟؟؟...

امنه : و الله بذبحه .. عنلالالالالالالالالالالالاته منصوري مغازلجي ..

عوشه : اووووووه .. فكينا من الحشره .. تراه الا سعود .. مالها مونه الي بتغازله ...

امنه : سعود في عينج يالسباله ... وااااااايه فديت بو عسكور .. يسد انه منصوري عشان يربعن وراه ..

عوشه : يا حسرتيه .. عالشوه بيربعن وراه !!!.. ظنج مبارك بن حمد ...

امنه : في نظريه بو عسكور و يسواه ريال في هالدار كلها ..

عوشه : يالله .. يعني اللحين سعود عندج اغلا من مبارك ؟؟؟!!!!!... وايه فقتج و فقته جنج بتبدينه على بو حمد شيخ الشباب ..

امنه : اوووووووه ... عويش لا تغيرين السالفه ... اللحين هالمنصوري منوه يرمس ؟؟؟!!!..


و في الوثبه ..

كان باقي عن ملجة روضه الا يومين ..

ام روضه : بتخبرك سلطان .. بخيت ماقالك ان جنهم بين الحرمات و الا الرياييل بس ؟؟؟؟...

سلطان : و الله الريال رمسني امس و قالي شو الوضع عندنا .. لانهم ايبون الحرمات و الرياييل ...

ام روضه : و الله ما علينا من قصور .. و جن الا الحرمات بيحظرن .. يا مرحبابهن ..

روضه : لا و الله ؟؟... ليش تركم ناوين على حفله و دق و دربكان ؟؟؟؟..

ام روضه : يالله عليج يا روضه .. انتي اخر فرحتنا بالبنات ..

روضه : امي ارجوج .. انا من الحين اقولكم .. انا هالعرس مب موافقه عليه ..

سلطان : روضه اعتقد اننا ناقشنا هالموضوع و خلاص ..

روضه : عاد و الله حرام ...

يدت روضه : رويض .. بنت العرب ما تتنقى من عقب تنقيت هلها لها ..

روضه : بس يدووووه ...

سلطان : رويض ..

روضه : اففففففففففف .. و قامت عنهم ..

ام روضه : لا اله الا الله ..

يدت روضه : هاه شي في خاطرج ..؟؟؟..

ام روضه : سلامتج عمتيه ... و قامت و راحت صوب روضه .. الي كانت يالسه في الحجره و تصيح ...

ام روضه : فديتج يا روضه ..

روضه : امايه دخيلج .. دخيلج قوليلهم .. و الله ما اريد اعرس ..

ام روضه : يابنتي .. شهالرمسه ..؟؟...

روضه : هالواقع .. و الله ما اريد اعرس ..

ما عرفت ام روضه شو تسوي او تقول حق بنتها .. دخلت عليهم شما حرمة محمد خوها ..

ام روضه : يا بنتي تعالي شوفي ختج ..

شما : رويض فديت روحج شو بلاج ؟؟؟..

روضه : الله بلاني بهالمعرس .. و بهل ما يحسووووون ..

شما : روضه .. خافي ربج ..

روضه : و الله اني خايفه ربي و الا جان من زمان انتحرت .. عشان ارتااح من هالعرس الي بتذبحوني عشانه ..

ام روضه : يا ويلي عليج يا بنتي .. روضه انت هب ياهل .. الي من سناج معرسات و بعيالهن اللحين .. و و الله لو بخيت فيه عيب جان انا ما قربته صوبج .. الا يا بنتي الريال ما ينعاب ..

روضه : بس انا ما اباه ..

شما : انزين شو رايج .. لو اقولج اني انا يوم خطبني محمد خوج ما كنت اباه .. و تميت اسبووع اصيح .. و من خذته ما تميت اصبر عنه ..

ام روضه : ودي و ترج شعنه ما تبينه محمد ؟؟..

شما : لالالا عموه .. انا كنت ما اباه الا اللحين محمد نظر عيني ..

ام روضه : هاه شفتي ... يا روضه .. محد بيخاف عليج كثر هلج .. و خوانج لو يحيدون بخيت شين و الا ناقدين شي فيه جان ما قربوبه .. يا بنتي استهدي بالله .. و انشالله ربج بيوفق من بينكم ..

روضه : شوفو .. تبوني اااخذه باخذه .. الا مالي دخل ان رديتلكم باجر مطلقه ..

ام روضه : بسم الله من هالفال ..

روضه : لالالالالا .. من اللحين اقولكم ... و الله يا بخيت ما يلمس شعره من راسي ..

طلعن ام روضه و شما عن روضه الي تمت يالسه في حجرتها لاويه عالدبدوب و تصيح ..


في المانيا ..


مبارك : ياخي انا هالبنت بتذبحني ..

راشد : لا اله الا الله ..

مبارك : لا و الله صدق .. يا خي لو شفتها قبل كيف كانت اتشوفني .. و الله تتعيب من افعالها اللحين ..

راشد : و انت شو عليك منها طبها ..

مبارك : و الله يا اني ما حفلتها ... الا مستغرب شو الي غيرها فجأه ..

راشد : مبارك ..

مبارك : عونك ..

راشد : ما اتصلووبك من الامارات ..

مبارك و بخبث : اممممم .. منوه يعني ؟؟..

راشد : يعني حد من عربنا ..

مبارك : و الله الي اتصلو وايد ..

راشد : اممممم ..

مبارك : ليش رشود .. حد واعدنك يتصلبك و الا شي ؟؟..

راشد : لالالا بس اتخبر ..

مبارك : بس تتخبر !!!.. زين و الله ..

و توه بيفتر و يرن تيلفونه ..

مبارك : الو ..

شما : الو .. السلام عليكم ..

مبارك و هو يشوف راشد بنظرات خبث و يبتسم : و عليكم السلام و الرحمه .. مرحبا الساع بزوجة المستقبل ..

شما : حووووه بروووك انا شمامي مب رويض ..

مبارك : وايه مرحبا ملايييييييييين بشيخة المنصوريات ..

شما : مبارك شارب شي انت ؟؟؟..

مبارك : شارب من بحر حبج غناتي ..

راشد : خيبه تخيبك انت منو تغازل ..؟؟؟...

مبارك : اغازل زوجة المستقبل ..

راشد : منوووووه !!!!!...

مبارك : شميم ..

وقف قلب راشد ..

راشد : هذي شمامي ؟؟!!...

مبارك : خيبه خيبه يا الشوووق شو يسوي ..

شما : هههههههههههههههههههه ..

مبارك : هيه ظحكي .. خلاص يا بويه توثقتي في القلب ..


يتبع ,,,,
👇👇👇
أحدث أقدم