رواية برد وجفا ونسمة هوى -33


رواية برد وجفا ونسمة هوى - غرام

رواية برد وجفا ونسمة هوى -33

لؤي\يوسف..يوسف..يوسف..اذا عندك حجي قوله..لاترفع أعصابي..ضرب يوسف لؤي بالمخده اللي جنبه وهو لازال ماسك ايده..يحس بالأمتنان له..لكن مش قادر يعبر..يحس كل قواميس العربيه أنمسحت..
مايعرف كيف يشكر لؤي..
وده يضمه...يضمه هاللحظه ومايفكه ابدا..لكن أكيد بيسال ..وبيشك..!!وهو مايبيه يعرف..تنهد يوسف بعمق براحه وعيونه كلها حب وهوى لــ لؤي
ظحك لؤي على تنهيدة يوسف الطويله وعرف انه وراه شي.وفضوله المثير بيقتله\يوســـــف علامك..قول الزبده..شعندك..
يوسف بكل هدوء\..أحبـــك يالؤي..أحبـــك ياأخـــــوي..!هذا اللي عندي .. وهمس..فهمت اللحين..!!
كل الشكوك اللي في بال لؤي كانت صحيحه..يعني يوسف درى وماكبر الموضوع..يعني راضي....
أرتاح لؤي..وماقدر يقول شي.ولأنه متوتر ومش عارف كيف يتصرف..قام من مكانه على طول...لكن أيد يوسف مسكته مره ثانيه ووقف قباله.. وظل فتره طويله يناظر لؤي وكانه يشكره على كل شي فعله له يشكره على المأوى..والمسكن..والطمانينه والراحه..والحب..وألأخوه....وضمه على طول بدون أي كلمه..
ولؤي هنا ماقدر يستسلم وفتح ايده وضمه اكثر واكثر..
لكن ليش يحس بفراق يوسف..!!
ليش...!!
خانته دمعته وهو يتخيل فكرة انه يوسف يبتعد ويرحل عنه...
.وعلى طول مسحها وهو يدعي ربه أنه مايفرق بينهم الا المــوت


الوليد...!
طاحت قوى جمانه على الجدار اللي قبالها والسماعه لازالت باذنها....وهي تبي تتنفس..تحس بصعوبه في التنفس....
ماتدري تفرح..ولا تحزن..
ماتدري تبكي راحــه..ولا تبكي قهر..!
الوليــد كلمها..
الوليد ماجطلها..مانساها..ماطنشهـــا..
الوليـد وفى بوعده..
أكرهك يالوليد أكرهــــك..
الوليد متلهف على صوتها..وحتى على خنقاتها تلهف عليها.. وحب يسمع أي شي منها..وبيكتفي بالقليل..حتى لو همس منها\جمـانه.. تسمعيني..!
ماردت جمانه..وعرف الوليد أنها زعلانه..لكن أحساسه خطأ..
جمانه مش قادره تتنفس يالوليد..
خذ على خاطره وتضايق لأنها فهمت اللي تبيه وهو لسه مابرر موقفه ولاحكى..\طيب جمانه لاتتكلمين سمعيني بس..!!بتسمعيني صح..!!
واخيرا ردت لأنها فعلا تبي تسمعه..وجلست على السرير وهي تجاهد الهدوء\..اسمعك..
فرح شوي لأنها مابدت بالهجوم..ونزل من المدرج اللي بالملعب بخفه ووقف شوي عشان ياخذ نفس.. وكمل\أنتي أكيد تبين تعرفين ليش أنا كنت ابي أكلمك..وأكيد ابين تعرفين ليش ماوفيت بوعدي....
ظلت جمانه ساكته وكان هذا مو من صالح الوليد لأنه حتى هو منحرج ومش عارف كيف يبدى معاها..قوى نفسه وخذ نفس وتكلم عن كل شي\..أممم شوفي جمانه أنا بكون صريح معاك..لكن ارجوك لاتفكرين أني جريء لهدرجه..ورق صوته..صدقيني ياجمانه أنا مرغم أني اكلمك بهالموضوع..يعني بلييز لاتفهميني غلط..
وبدون شعور نطقت جمانه \تكلم الوليد..اسمعك..!!
وبهالكلمتين السحرتين الوليد عرف كيف يتكلم وكأنه منتظر الأجابه من جمانه\..أنا ماأدري أذا أنتي تدرين ببعثتي والا لا..!!ويمكن تدرين..!!لكن اللي أبي اقولك اياه..أني أمس جاني الخبر أنهم قبلوني في الجامعه اللي مختارها..وكنت حاط في بالي أني أدرس هالسيمستر هنا والثاني بامريكا و أتفاجأت أنهم قبلوني بهالسرعه..كنت متوقع المسأله تطول أكثر.و طبعا شي طبيعي أني بطول بالدراسه.. يعني بجلس تقريبا 4 سنين..4 سنين بهاجر عنكم..والله يعلم وش بيصير بــ ألأربع سنين..
جمانه حست انه قلبها اللي يتكلم هالمره\لازم..!!لازم تســافر..!!
ابتسم الوليد..وارتاح..يعني جمانه تحاتيني..!!متقبلتني..قوليها ياجمانه وريحيني..\أيه لازم اسافر...واذا تبين تعرفين ليش..أسألي ابتسام هي بتقولك..هذا مو صدد حديثنا اللي أبيك تعرفينه أنــــ....وسكت ثواني..وتكلم بصعوبه..والله مش عارف اشرحلك..
أنــا..وانتي..أممم..آآآه.. أنتي..وووأنـــــا..وغمض عيونه وقالها بسرعه..جمانه أنا أبي أخطبك رسمي..!!
\

شنوا..في هواء..لا مااظن..انه في هواء بالغرفة..جمانه سحبت الهواء كله..
خبت وجهها بالمخده ورمت التلفون بعيد عنها..
وظلت تتمتم في داخلها..لحقوا علي.
الوليد يبي يخطبني..
يــــــاويـــلـــــــــــــي..
والوليد بالجهه الثاينه يتكلم ويناديها كذا مره.وهي مو بوعيها..واستدركت الموضوع..الوليد لسه على السماعه.. ورفعت وجهها عن المخده وهي ترفع غرتها اللي دوم تشتكي منها....وومسكت التلفون باقوى ماعندها..
الوليد\جمانه..جمانه..جمـــانه..وينك..!!
بهدوء ردت لكن وقلبها كأنها معركة خيل من سرعة نبضاته\انا موجوده الوليد..!
ارتاح الوليد..خاف انها تسكر السماعه بوجهه..ركب سيارته بعد ماطلع من الملعب وشغل المكيف كله ورجع ظهره لورى\طيب ليش ماتردين..!!(سؤال غبي)
كرهته هاللحظه\..يعني شتبين اقول..!!
ظحك الوليد وكمل براحه\لاتقولين شي..يكفيني سكوتك..!!
ماتت جمانه..وماعرفت ترد اللحين..
صاير قوي وقليل أدب وماخذ راحته حيل..
وعشان تهرب من الموقف بتقوله انها بتسكر ..صحيح هي لحد اللحين ماعرفت ليش تأخر بمكالمته لكن مش قادره تكمل معاه..الموقف صار كبير عليها..والوقت تاخر\الوليد أنا مظطره اسكر اللحين..
رفع الوليد ظهره وبدى يحس أنه الوقت ضاع عليه\ليش..انا ماخلصت كلامي..
احتارت جمانه ودها تكمله.وودها تسكر...واسكتت..مش عارفه كيف تتصرف
وكمل الوليد\جمانه..ارجوك سمعيني للأخير..وصدقيني بتكون هذه أخر مكالمه وصدقيني ماراح اظغط عليك اكثر ..لكن عطيني دقيقتين أقول اللي عندي واسكر...اتفقنا..!!
جمانه واستسلمت لكلام الوليد وهي تتمنى تسكر قبل ماتنفضح بصوتها اللي كان هايم عكس طبيعتها\طيب..
بدى الوليد يسترجع الأحداث\أنا بعد ماجيت من البحرين كلمت ابوي عن الموضوع..موضوع بعثتي لأني كنت مرغم خصوصا انه ماعندي الوقت الكثير......وموضوعنا.. وابتسم وهو يعرف أن جمانه اللحين بتنحرج وكمل على طول ..لكنه صدمني لأنه رفض..رفض أني أخطبك واسافر..لأنه..لأنه خايف تنعاد الكره مره ثانيه..ويصير فيني اللي صار بأخوي...
انا ادري أنا موضوعي مختلف..لكن أبوي جرحه ماطاب..ولاراح يطيب الا اذا شاف ولده بحضنه..وسكت دقايق..وهو يحاول يرش الملح على جرحه وجرح ابوه..
المهم
أنا ماأبي ردك اللحين..أبيك بس تنحطين بالصوره..ومسألة أبوي بحلها باذن الله.
والسفره بسافرها..لكن اتمنى انه الوقت اللي ٍاسافر فيه فترة تفكير لك وتردين علي بأقرب فرصه..واذا علي أبوي لاتخافين بقنعه وان شاء الله يوافق..
واللحين ماأطول عليك..بكره وراك جامعه.. وابتسم من ورى خاطره...مبروك ادري أنها متأخره..لكن أعذريني. كنت ضايع ومحتار طول هالأسبوع..وماأرتحت الا لمن قلت لك كل اللي عندي..وسكت فتره..
واللحين اخليك.. تصبحين على خير..مع السلامه....جمانه..وقفل السماعه..وماأنتظر ردها..يمكن يبي يهرب..وهذا المتوقع..مايبي لايسمع رد..ولاتعليق على الموضوع..

استيعاب جمانه قل هاللحظه....
تبي تفهم اللي قاله الوليد وماقدرت..
تبي تركب هالجمل اللي رماها عليها,,وحست بصعوبه شديده..ماتدري هل صعوبه بألأستيعاب...أم صعوبه في عدم التصديق..
تركت الجانب الحلو بالموضوع.وظلت تفكر في الجانب السيء..
او نقدر نقول الحزن اللي بالموضوع طغى على الخبر المفرح اللي بشرها لها الوليد..
عمها مو راضي يزوج الوليد عشان يوسف..
عمها لسه ينتظر يوسف اللي مايدرون هو يمت والا حي..
عمها يخاف يتعرض الوليد مثل اللي تعرض له يوسف..
آآآه ياعمي..يعني جرحك ماطاب..مامسحته السنين..ماانهته الأيام..!؟
ظلت تفكر وتفكر وتفكر وحزنها عشان عمها نساها كل أحلى خبر..
خبر كل بنت تفرح فيه من زمان
وكيف اذا صار بحبها اللي فجرته الطفوله..
حب الوليد..
مانامت جمانه..ولاذاقت طعم الراحه..!!
كيف تنام..كيف يغمض لها جفن وهي تدري بصعوبة موقف الوليد..وهي تدري أنه بين نارين..
وهل عيونها بتنام اذا درت انه في شخص عيونها ماتنام..أعترفت بين وبين نفسها أنا عمها اكيد ماينام..واذا نام ينام عشان ينسى ويرتاح
ياما تمنت تفسر النظره الحزينه اللي بعيون عمها و ابتسام والوليد..واثاري هالنظرة نظرة الم وفراق..
وتأكدت وايقنت..انه همومها بسيطه تافه...سخيفه...قدام هموم عمها اللي ينتظر خبر يوسف..!!
وتذكرت الوليد..
الوليد..حسته يبي يتكلم.يبي يفضفض اللي فيه.. يبي يفرغ ..لكن جمودها والخبر الصعب اللي تعرضت له..خلتها صامته وما قّدرت موقفه...ولا قدّرت ألمه..
وزاد همها همين..هم الوليد وعذابه..وهم عمها المريض..أيه مريض..أيقنت انه مريض..ومراح يشفى الا بوجود نظر عينه..يوســف..!


اشرقت شمس الصباح..واعلنت يوم جديد بحلوه ومره..
وكثير أحلموا بأمل لبكره..وكثير خافوا من الم بكره..
لكن مين الرابح..!!
وايش الربح..!!


صحيت اليوم وانا ودي اروح الكليه..لكني ماقدرت وخصوصا لأني أعاني بالأرهاق والتعب يزيد يوم عن يوم..فقررت اني أروح بكره واكيد مافي شي مهم اليوم عشان اتعنى له..أتجهت المطبخ عشان أحظر فطور سريع لأحمد..وسويت له خفايف بسيطه وحطيتها عالطاوله على طول وناظرت الساعه وكانت سته ونص..ياربي تاخر كثير.شفيه ماصحى..!!
ناديته وانا متجهه للمطبخ عشان اجيب له الحليب\أحمـــد..أحمـــد..
وبعد فتره حسيت بازعاج بالصاله وعرفت أنه صحى من النوم..حملت اكواب الحليب ودخلت الصاله وفجأه حسيت بدوخه وألأكواب بيطحون مني لكني تداركت الأمر على طول وتسندت على الجدار ويوم حسيت أنه الدوخه زالت شوي رحت لأحمد وانا أحاول أني أبتسم عشان مايقلق علي...\صبــاح الخير,,شفيك ياأحمد تأخرت..!!
قرب مني وعرفت وش بيسوي وعلى طول غمضت عيوني منحرجه وباسني على خدي كالعاده\صبــاح الخير..شسوي لك أنتي اللي ماصحتيني بدري..!!وضحك وبدى ياكل...
سويت نفسي أني مو منحرجه لكني أعرف أنه يحس باحراجي حتى لو قالي كلمه حلوه...حاولت غير الموضوع وتذكرت أني أبي أزور اهلي اليوم\أحمــد..
رفع عينه وابتسم\عيون احمد..
وثاني مره انحرج..ياربي كاني ناقصه..قاومت مره ثانيه\في وقت البريك حقك أبيك توديني بيت اهلي من زمان مارحت لهم..!!
أحمد\لازم..!!
ابتسمت له\أيه لازم..وسكت وعرفت انه راضي..وسكت أنا وصبيت له كوب حليب وأول ماصبيته حسيت بالدوخه مره ثانيه وهالمره دوخه قويه وماقدرت استحمل ..أحس كل شي يدور حولي وأنفلت مني الكوب..وطاح على ألأرض..
سمعت صوت احمد يجيني من بعيد وحستيه ماسك كتوفي ويهز فيني..لكن الدوخه عملت فيني عمايلها وماقدرت أسوي شي..وغمضت عيوني عشان أخفف الدوران اللي براسي ويوم فتحتها لقيت احمد يشربني ماي وبعيونه خوف وحيره..
ياربي شفيني..!!
أحمد\سمـــاح..قومي..قومي حبيبتي بوديك المستشفى..!!
تضايقت...مااحب أسمع طاري المستشفى..حتى لو كانت صحتي متدهوره\..لا أحمد..ماله داعي أنت وراك دوام وتاخرت عليه..وانا مافيني شي..دوخه وبتروح..!!
لكن أحمد ماطاعني..\مو على كيفك..!!وقام..وانا تسندت على الطاوله..أبي بس أغمض عيوني.وارتاح..!!وماحسيت الا باحمد ماسكني ويلبسني العباه..\ياربي أحمـــد..ماأبي أروح المستشفى..!!ماأبي..
أحمد\سماح لاتجنيني...لازم تروحين..أنا اصلا ملاحظ عليك التعب من زمان..بس ساكت لك..
وطعت اوامره..أنا فعلا تعبانه..تعبانه كثير..لكني أقاوم..وهذه مو أول أحس بالدوره..لكني ماأحب المستشفى..ليش مايفهم ليش..!!
طلعنا من الشقه وركبنا السياره..وشفته يكلم بتليفون وشكله يكلم الشغل..غمضت عيوني وانا ابي أنام..وماتهنيت بغفوتي لأنا وصلنا المستشفى..نزلنا من السياره..ودخلنا على الطوارىء وجلسنا ننتظر دورنا..ولأني مش قادره أسيطر على نفسي..طاح راسي على أحمد بدون شعور..
أحمد\سماح..فيك شي..!!
قلت له بصوت واطي عشان مايستهم علي \لا مافيني شي أحمد..لاتخاف..!!


داومت اليوم بالجامعه..وليتني ماداومت..ضيعت وقتي على الفاضي..مجرد تنزيل جداول وفوضه مالها داعي..
أحس بالنوم يداهمني ويعتصرني من كل جهه..كم مره غمضت عيني وغفيت وانا مش حاسه بنفسي..وماأصحى الا بضجة البنات اللي حولي..مسكت التلفون وانا أترقب مكاملة غلا..والأخت مسويه لي طاف ولحد اللحين ماشفتها..مالت عليها ..!!يعني سوتها وبتخليني لحالي السخيفه..!!أوووف..
شسوي اللحين لحالي..!.!والمشكله هذه مش عوايدي..أنا اذا رحت مكان ماأجلس ابدا..دايما أتحرك وامشي وأظحك واسولف..لكن احس اني وحيده..مافي أحد معاي...حتى صديقاتي اللي كانوا معي بالدفعه تركوني وتفرقنا وكل وحده راحت تدرس بمكان ثاني..
ظليت فتره أناظر اللي رايح واللي جاي..ودققت عيني على وحده تضحك بصوت عالي وتتحرك وهي تتكلم..ومسيطره على الجو كله..وكانت معطتني قفاها..ويوم لفت عشان تسلم على البنت....شفت أنها غلا..بنت خالي..!!وعرفتها من شعرها اللي يدوم فاتحته و ناظارتها اللي دوم أضحك عليها.. نظارتها أكبر من وجهها..!!امحق موضه..!!
ظحكت عليها..!!حتى هنا ياغلا بتسيطرين على الجو..!!أثاريك منتي هينه يابنت خالي,,!
وشفتها تلف على جهتي ..وبعدها أستأذنت من صديقاتها... وجاتني تضحك وتركض وتصرخ..!!ياربي فشلتنا..!!
غلا\جمـــــــانه..!!هلا وغلا..أسفرت ونورت بــ بنت عمتي الخبله..!!
قمت لها عشان اسلم عليها \والله ماغيرك خبله..!!..ليش ماتردين على تلفونك..!!
غلا\يووه نسيت أني حاطته على الصامت..!!شخبارك..!!
ابتسمت لها من ورى خاطري\زفت..ياختي طفشت أبي أرجع البيت..!!
غلا بنعومه وهي متوقعه كلامي\لأنك اول يوم.وبعدين بتتعودين على الجو..!!فطرتي..!!
تذكرت أني ماشربت غير ماي وانا بالبيت\لا مافطرت..!!
مسكت ايدي وصرخت بدلع\أجل أمشي نروح الكافتيريا..!!
وقفتها وقلت\وصديقاتك..!!
ابتسمت بخبال على غير العاده\بالطقـــاق أمشي..انا اليوم عازمتك على حسابي..!!
ومشينا مع بعض..وحسيت اني طفله صغيره..وغلا هي اختي الكبيره اللي تجرني وراها..مدري شفيني..مش عاجبني هالجو..!!
يمكن زي ماقالت غلا هذا أول يوم..وبعدين بتوعد..!!
كل شي جايز..!!



مبروك يامدام..أنتي حامل..!!

كررت الكلمه اكثر من مره..سماح حامل..حـــامل مني..ياربي كم انت كريم
لفيت وجهي عليهاوشفت الفرحه بعيونها..ولولا الحيا كان ضميتها..
مشاعر غرييه..مشاعر غريبه امر فيها..!!وكلها تغمرني سعاده..!!
الدكتوره\أنا بكتب لك شوية فتامينات وأبيك الشهر الجاي تراجعيني عشان أطمن على صحتك..!!
وطلعنا من المستشفى بعد ماخذت الأدويه من الصيدليه..وركبنا السياره..وانا ساكت..وسماح ساكته..
مش عارف كيف أتصرف..أول مره أمر بهالموقف...وفرحتي سكتتني..ومشكلتي ماأعرف أظهر مشاعري بوقت الفرح..!!
لكن مستحيل..مستحيل أخلي هاللحظه تمر عابره..مستحيل..!!
وصلنا الشقه وطلعنا بالمصعد ..ودخلنا اخير الشقه..!!
وشفت سماح بتدخل غرفتها..لكني على طول مسكتها وضميتها بكل قوتي فيني حب كبير وابي أفرغه كله لها..لها لوحده.. وهمست باذنها\مبـــــروك حبيبتي..مبروك علينــــا..ماتتخيلين قد أيش أنا سعيد..!!بجـــن ياسمـاح بجن من فرحتــــي..!!
سماح بهمس\وانا اكثر ياحمد..واكثـــر..من زمان وانا اتمنى أجيب طفل منك..!!
بعدت عنها شوي..ومسكت وجهها بأيدي الثنين..وشفت دموعها\ليش الدمــوع..!!
سماح وعيونها تلمع\من الفرحــه..من الفرحـــه ياأحمد..!!
ضميتها ثانيه وانا ودي أدخل بروحها..ونكون جسد واحد نموت ونحيا مع بعض..وغمضت عيوني براحه..!!
وظلينا فتره ساكتين واحساسنا بالحب كل ماله ويكبر بداخلنا
وبعد فتره..
سماح\أحمد..منت رايح الدوام..!!
تضايقت..لازم اداوم..لكن سماح..ماأقدر أخليها لحالها..!!وتذكرت انها تبي تروح لأهلها\تبين تروحين لأهلك اللحين..!!
سماح\ياليت عشان أبشرهم..!!
وابتسمت لأني تطمنت عليها\خلاص أجل..بوصلك قبل ماأداوم..!!


ظليت فتره حاط ايدي على الكيبورد واضرب بهالأرقام اللي محتاجه تخزين..
وتذكرت أني لازم اروح دبي هالأسبوع..في أجهزه نازله جديده ويبيلي أطلع عليها..!
لكن الوقت ضايع..ضايع علي..ليش ماأدري..!أبي أركز..!!
ركز ياتركي..ركز.!!
فصخت النظاراه ومسحت على وجهي بضيق..شكلي باخذ أجازه يومين..!!
لكن مالي وجه ..توني طالع من أجازه..ومدير البنك صاير لعين هألأيام..!
خلاص..مافي الا بالويك اند أروح دبي وارجع الجمعه باللليل..
هذا أريح حل..والمحلات بيشرف عليها مبارك..!
ناظرت الساعه بملل..بقى ساعتين على البريك..!!
طلبت لي كوفي عشان اصحصح..وحاولت أِشتغل وانا تفكيري كله البنت اللي شفتها في بيت عمي..
ارحمني يارب..ماأبي أفكر فيها.!
ليش هي بالذات..ليش..!!
قطع على تفكيري..صوت تلفوني..رفعته على طول لأني عرفت مين المتصل
تركي\هلا
مبارك\هلا تركي.شخبارك..!!
جاوبته بضيق..أخباري زفت..بنت لاراحت ولا جات شاغله بالي\تمام..وينك انت.!
مبارك\توني طالع من البيت بمر المكتب..وبعيدن بروح المحلات..!
تركي\أوكي..حلو..
مبارك بهدوء\أقول تركي..!!
وسكت انتظره يكمل..مالي مزاج ازيد في الحكي
مبارك\اليوم أبي أِشوفك..عندي موضوع وودي أكلمك فيه..!
ولأني ماحب التأجيل بالمواضيع\خلصنا مبارك..شنوا عندك..!!
مبارك\ماينفع تركي..لازم اشوفك..!!يالله مااطول
ولأنه مالي خلق اتجادل معاه سكرت على طول..ولا سلمت..!
ورجعت اكفر بهالمفعوصه اللي شغلت بالي...!!


بشرت امها بحملها..وفرحت كثير..ياما تمنت تشوف حفيد لها..واليوم حققت لها امنيتها..لكنها ضايقتها يوم قالت لها عن سميه..!!صار لها يومين حابسه روحها بغرفتها ومش راضيه تطلع..
راحت لها وهي ناويه تبشرها..أكيد بتفرح لها..
دقت باب الغرفه وشافته مفتوح..وحمدت ربها لأنها ماراح تتعب عمرها بالدق مثل امها وهي تتعب من كثر ما تدق عليها الباب..
واول مافتحته..شافت منظر يقطع القلب..منظر ممكن أنه يذوب الصخر..ويمرض الروح الساهيه التعبانه..
شافت أختها سميه جالسه على ألأرض بزاوية الغرفه وضامه رجولها بحضنها ومنزله راسها وشعرها متناثر على جسمها كله..
أبدا...ابدا..ماتوقعت يجي يوم وتشوف أختها بهالمنظر..ماتصورت انها حزينه لهدرجه..
حستها ميته..بدون قلب وروح ..وجو الغرفه البارد كمل الناقص وزاد الهم والغم كثر ماهو موجود...
حست بالبروده والجفا تتخلل أعظامها...وماقدرت غير أنها تنحي ظهرها وجلست قريب منها وعيونها متحجره..متحجره دموع على حال أختها اللي وصلت له...
وماقدرت غير تنطق بأسمها..وكانت تعني كل حرف تقوله\أختــــي..أختي سميــه..!!
رفعت وجهها سميه..وحست باأختها..
ياللــــــــه..من متى ماسمعتها منك ياسماح..!!
تقولين أختـــي..متأكده أني أختك...!!
هذا اللي كانت تنطق فيه سميه..لكن ماسمعتها سماح لأنها كانت تهمس بداخلها..وماتبي أحد يحس بضعفها اللي يهد حياتها يوم ورى يوم..!!

طال سكوت سميه بالنسبه لسماح..وهذا الشي خوفها..واربكها..
تبي تقول شي..!!توقعت أنه هالكلمه بتهزها..لكنها ماتاثرت...وظلت جامده بدون حركه..
وهي بداخلها..براااكين ثايره..وتنتظر مين يخمدها..!!
رجعت سماح مره ثانيه وهي تحاول أنها تثير عواطف سميه بحنيتها وحبها الواضح بمعالم وجهها..ومسكت ايد سماح اللي كانت حاظنتها واول ماصار التماس بين الطرفين صرخت سميه\طلعي..بره..أنا مو مجنونه...اطلــــــــــعي بـــــــره..!!بــــــــــره..كلكم تكرهونيز.كلكم ماتحبونيز.ليش...! أنا شسويت..!!
تدرين عاد حتى أنـــــا أكرهكـــــــــم..!!بـــــره..طلعي بــــــره..
تكرهها..!!اختها تكرهها..
موقف صعب..موقف صعب اللي تمر فيه سماح..اختها تطلب خروجها..خروجها من حياتها اللي بدت تنتهي..وتكرههـــــا..
هي تعرف أنه سميه شخصيته صعبه وغامضه..لكن ماتوقعت توصل لهدرجه..!!تذكرت انها تبي تقولها عن خبر حملها..وقلبها اعتصر حزن والم..وهي تدري أنه أختها مش فرحانه لها..
اختها الوحيده..ماتفرح لها..!!
وهي شكلها نست أنه متى اختها أصلا فرحت لها بشي..!!


يتبع ,,,,
👇👇👇
أحدث أقدم