رواية أحبك يشهد الله علي -38

رواية أحبك يشهد الله علي - غرام


رواية أحبك يشهد الله علي -38

حمد : لا تهدديني أنا زوجك وانا حذرتك صح

أسيل(بخوف) : والله خلاص توبه رجعني لأخوي تكفه(بدت تصيح)

حمد : لا بنروح لفيلتي بلا عرس بلا هم

عبدالله(أنتبه لغياب أسيل) : أسيل وينها

فراس : مع حمد

عبدالله(لف عليه بعصبيه) : شنوووو لعبه يافراس قدامكم مسوينها علي عشان ياخذ أسيل

فراس(خاف أول مره يشوفه معصب) : لا لاوالله أهدى أهي مع زوجها

عبدالله(بعصبيه) : أتصل عليه خله يرجعها لا والله لتشوفون شئ ما يعجبكم

فراس(يطلع الجوال) : مغلق والله مالي دخل

عبدالله : أركب خلنا نلحقهم الله لا يبارك فيكم والله لو صار لأسيل شئ لأذبحكم

أسيل أللي تحاول تفك نفسها طول الطريق

أسيل : حمد رجعني البيت ما أبي اروح معاك تكفه

حمد : ................

أسيل (تعض رجله ومن الألم هدها ولزقت بالباب) : أحسن

حمد(بعصبيه لف لها) : وووووووجع قطوه

أسيل : ودي البيت توبه ما أسويها ثاني

حمد(يمسك يدها ويبتسم) : وصلنا يالحلوه

أسيل(تتلفت بخوف وبصدمه) : هذا بيتنا

حمد(مسك وجها وقرب لين صار وجها بوجهه) : هذي المره بعديها لك عشان عبدالله غالي علي وما ابي ازعله ولأني حالف لفراس أوصلك للبيت(يطالع لها من فوق لتحت) سليمه بس أذا كررتيها مابتركك فاااااااااااااااااااااااهمه

أسيل(غمضت عيونها من صراخه اللي يخوف) : فاهمه فاهمه

حمد(يبوس خدها) : فديت اللي يسمعون الكلام يله دخلي واتصلي على عبود طمنيه عنك

أسيل(تمسح خدها ونزلت وبعصبيه) : مقرررررررررررررررف

حمد نزل وراها بس هي أسرع منه دخلت وقفلت الباب وأهي تسمع

هههههههههههههههههههههههههههههههههههههه

أسيل تسند على الباب ترجف من الخوف

أسيل(تدق على عبدالله) ألو .. هلا عبود.. لا لافي بيتنا.. لا بخير .. أنتظرك باي

عبدالله(لف لفراس ووقف سيارته وبعصبيه) : أنزل

فراس : هنا

عبدالله(كتم ضحكته) : أيه أنزل هنا

فراس : حرام عليك السكه مقطوعه

عبدالله : دق على نسيبك يجيك تلعبون علي وتستهدفون أختي علي يافراس أنا عبدالله

فراس(يحب خشمه) : طلبتك والله أهو قال لي

عبدالله : ما يخصني أنزل وتحمل فعايلك

فراس : وأهون عليك تتركني هنا عرسي بعد شهر

عبدالله : هههههههههههههههههه

فراس(بعصبيه) : ياشين الذله يالزفت

عبدالله(يلعب بحواجبه) : أنتو بديتي الحرب في ذمتي لو كررتوها ياويلكم هالمره سماح لأني عارف أسيل راح تزعل أن خليتك هنا

فراس(بعصبيه) : هيييييييييييين والله لأقول لها يالزفت

عبدالله(حرك سيارته) : هههههههههههههههههههههههههههههه




نعود لبيت الجده......


نجد بالحديقه تتمشى وتكلم مها صاحبتها....


نجد(تتكلم مع مها) : لا اليوم شايفتك لحقتي توحشيني لا لا ثم لا

مها : طيب جاملي

نجد : ووووووع من أجامل

مها : أحم أحم دكتوره مها بنت المحامي مرزوق

نجد : والنعم والله

مها : ماعليك زود

راشد : نجد نجد

نجد : لحظه مهاوي(تلف لراشد) هلا

راشد : من تكلمين

نجد : مها صاحبتي

راشد : أخت عبدالرحمن مرزوق

نجد : أيه

راشد(حب يستغل الوضع) : عفيه قولي لها عبدالرحمن ليه مسكر جواله

نجد : ألو مهوي عبدالرحمن ليه مسكر جواله

مها : من يسأل

نجد : راشد أخوي

مها : حمني مغير جواله يقول الله هداه عن البنات من رجعنا من العمره ههههههههههههههه

نجد : هههههههههههههههههه يا حماره لازم تفرحين أن الله هداه عن البنات(تطالع لراشد) اللي هداه يهدي غيره يارب

راشد : نجد

نجد : تقول غير جواله تبيه

راشد(عندي الرقم بس أبي اللي عندك) : لا خلاص نجد خلصي بوصلكم عبود مشغول

نجد : طيب شكرا رشود

راشد(يبتسم يارب تفهم) : عفوا كل يوم تعالي

مها(بصراخ) : أهوووووووووووووووووووووووو والله أهوووو

نجد (بعصبيه) : وجع ترى أبي أذني وش اللي أهو أنخبلتي

مها : اللي قلت لك عنه هذي الجمله كل يوم تعالي

نجد (تلف لراشد اللي يمشي ) : راشد أخوي أهو

مها : آآآآآآآآآه ياقلبي لا لا ما أقدر ياحظك بخوك

نجد : أذكري الله يا صخله

مها : صخله بعينك ماشاء الله أحسده أخسي

نجد : الظاهر طحنا ولا حد سما علينا

مها : لا لا مو قصدي إلا شخبار الحبيب

نجد(عصبت) : حبيب بعينك

مها : مو قصدي سوري

نجد : قلبي وجهك بروح للبيت أكلمك اذا وصلت باي

مها : باي


دائم يمنعونها من الغرفه بس أهي تتخبى وتدخلها ومحد يحس فيها أنسدحت لى سرير أمها وضمت الوساده لصدرها تشم ريحة أمها رنا رفضت يغيرون شئ بالغرفه حتى الملائات(الشراشف) بقت مثل ماهي

بدت الدموعلا شعوريا تنهمل على خديها


ماتوقعت أني بفقدك يالغاليه بغمضت عين يمه لو ترجعين يوم ببكي على صدرك بضمك أشتقت لك لصراخك وتهزيئك لكل شئ فيك

يمه يمه آآآآآآآآآآآآآه لو تسمعين نداي

دق جوالها وقطع سرحانها سحبت الجوال بدون لاتشوف الرقم

رنا : ألو

(حس أنها تبكي) : ليه الدموع

رنا : من زياد

: ايه زياد علامك تبكين من زعلك

رنا(تصيح بزود) : زياد فقدتها وفقدة وجودها مشتاقه لأمي

: ليه وينها امك

رنا(تتعدل وبصدمه) : من أنت أنت مو زياد

: زياد من

رنا(بعصبيه) : أنت منو وليه متصل على جوالي

: الصدفه ماقلتي لي من زياد

رنا(أنقهرت منه) : أييييييييييييييييييش دخلك ياويلك لو أتصلت مره ثانيه فاهم

: طيب أدز رسائل مسموح

رنا(عصبت) : أنا مو ناقصه سخافه اللي فيني مكفيني (بدت تصيح وسكرت الجوال ورمت نفسها على سرير أمها )

(يطالع جواله حن عليها وعلى حالتها) : هذي علامها

أمجد : يوسف يوسف

يوسف(يلف له) : هلا

أمجد : علامك من هذي

يوسف : والله ياخوك بتصل على أختي شيخه غلطت بالرقم الأخير طلعت لي وحده

أمجد : وليه ماسكرت الجوال ولا(غمز له ) الصوت حلو

يوسف(يبتسم) : أما الصوت بلبل بس يالغالي كانت تبكي حنيت عليها باين من زمان تبكي

أمجد : كي عرفت

يوسف : تشهق واهي تتكلم

أمجد : عارفك فضولي ليه ما سألتها

يوسف : سألتها كانت بالأول تظن أني واحد تقول فقدتها مشتاقه لأمي

أمجد : الظاهر ميته

يوسف : مدري كسرت خاطري

أمجد : هههههههه عاد أنت ضعيف عند البنات أنساها وخلنا نرجع للبيت الكل مجتمع هناك

يوسف : على رايك يله أمجد

أمجد : هلا

يوسف : كيف أعرف من أهي

أمجد : ياعمي خلها

يوسف : يوووووه مجيد أخلص

أمجد : طيب لا تعصب وأنا وش عرفني

يوسف(يطلع جواله) : أنا بتصل فيها

أمجد : يوسف أنجنيت

يوسف : أصصصصصصصص يدق يوووه ماترد برسل مسج لها

رنا أستلمت المسج

( أنا يابنت الناس مو قصدي خرابيط ودقتي غلط والله مو قاصد بس حاب أتطمن عليك ... يوسف)

رنا : ههههههههههههههههه رايق ياللي أسمك يوسف مو قصدك وحاط أسمك رح زين ناقصه مراهقين

قفلت جوالها ونامت بعد ماصلت ركعتين لله


بعرفكم ببطل جديد بقصتي^_^


يوسف طلال الـ... من عائلة غنيه وذات صيت وحيد بين 3 خوات

يوسف(27سنه) مزيون كلمه قليله بحقه مستلم أدارة شركات الوالد لعاب بس وقت الجد جد ووقت التسليه تسليه

شيخه (25س) متزوجه ولد عمها عادل وعندها ولد أسمه يوسف

منيره(23س) مدرسه مخطوبه لأمجد ولد خالتها وعرسهم بعد 4 شهور

دانه(18س) آخر العنقود تشابه يوسف بالزين بس أهو أزين


صحى يوسف ومزاجه متعكر لأنه سهر ينتظر رنا تتصل أو تدز مسج

بعد ما أخذ دش نزل على الساعه 9 بيروح للشركه


منيره : صباح الخير

يوسف : صباح النور

منيره(بأستهبال) : ماتبي فطور

يوسف(يطالع لها) : مو صاحيه حنا ثاني يوم رمضان

منيره(تمد لسانها) : أدري بش أشوفك متضايق قلت أضحكك

يوسف(يقرص خدودها) : أموت فيك هههههههههههه يله باي

منيره(تحك مكان القرصه) : الله يعين زوجتك باي



الخال خلف قرر وشاور أخته زهره يروحون لمزرعة أبوه يتفطرون عنده ويباركون له برمضان عايشه وترفه طلبن من أزواجهن يروحن ومااعترضوا لأن اليوم الأربعاء طلبت أسيل تبات بالمزرعه عند جدها وشاورت البنات نجد ونجود وامل (تتذكرونها^_^) اللي ما أعترضن

أزواج عايشه وترفه رفضوا يباتون يومين سمحوا بيوم واحد وثاني يوم العصر ياخذونهن


بعد الفطور قعدوا بالخيمه البنات بصوب عشان ياخذن راحتهن

أسيل(تاكل كيكه) : يم يم تسلم أيدك أموله

أمل : بالعافيه

نجود : فاجأتيني أنا خابرتك ماتعرفين تطبخين بيض كيف كيكه مخبيه هالمواهب عنا

ترفه : طلعت بطلعت تركي

البنات : ترررررررررررركي

أمل(بحيا) : أصصصصصصصصصصص فضحتني

البنات : هههههههههههههههههه

ترفه : زوجها المستقبل لي أن شاء الله

عايشه : وووجع ليه ماقلتي لنا(لفت لترفه) وأنتي في بيت واحد معي ولا تخبريني

ترفه : يمه يمه كلتيني ماصار له يومين خاطب واليوم عطيناه الموافقه

نجد : نبي نعرف التفاصيل عن تركي

ترفه : أقول ولا تقولين

أمل(بحيا) : قولي

ترفه(تبتسم) : جيران عمتي ريم بجده شافها لما زرنا عمتي

البنات : أهئئئئئئئئئئئئ شافها

أمل(بخوف) : لا لا لا أمه والله أمه

البنات : ههههههههههههههه نمزح والله

أمل : ووووووجع خرعتني تريفوه كملي عدل بلا خبال

ترفه : هههههههههههههههههههه أمه أخطبتها وقلنا لها أنها مطلقه وما أعترضت وشافها عند عمتي الرؤية الشرعية وبملكون هنا وبعد رمضان بس عشاء عادي ببيت أبوي ويسرون للفندق والصبح لجده

نجود : بلا عرس

أمل : لا طلب نسوي عرس بس أبوي قا لعشاء يكفي

أسيل : يعني ماراح تلبسين ثوب عرس وانتي وافقتي

أمل : عادي

البنات حسن بنبرة حزن بصوتها

أسيل(غمزت للبنات) : عهدن علي يا أمل لتكونين أحلى عروس وثوب العرس هديه مني

عايشه : وأنا مع أسيل شراكه ثوب العرس ولوازمه من خواتك هديه

أمل(دمعة عيونها) مشكورات

ترفه : ومني هديه الدي جي لأحلى عروس

البنات دمعهن عيونهن وطالعن بعض : هههههههههههههههههههههههههههه





أما في بيت أبو رنا اللي عازم عائلته وعائلة أخوه على الفطور رنا صعدت مع رشا يصلن وبعد الصلاه جلست رنا على السرير لين خلصت رشا صلاتها


رنا : رشا حابه أقولك عن حاجه

رشا : خير

رنا : أنا سمعت أقصد أنتي عارفه أن زياد مايحب غيداء ويحب نجود بنت خالي

رشا : بصراحه تعجبت يوم قال لأبوي أنه موافق على غيداء

غيداء كانت ماره وسمعت اسمها ووقفت تتسمع وش السالفه

رنا : أنا عارفه ليه وافق على غيداء

رشا : عارفه من متى

رنا : أيه من قبل مايقول لأبوي بيوم والله صدفه كنت ماره وسمعت نجد ونجود يسولفن........ (وقالت كل شئ سمعته)

رشا : أغبياء يهدون سعادتهم بتهورهم

رنا : إلا هدوها زياد ما يقدر يتراجع ويترك بنت عمه الناس بتسولف

رشا : ليه تسرع وأقدم على هالخطوه كان فكر

رنا : بتقولين له

رشا : لا لا حتى أنتي زياد بدا يتعود على الفكره أن غيداء بتكون زوجته الأمر لله

رنا(توقف) : رشا والله يكابر مو قادر ينساها تعالي شوفيهم لما يلتقون ببيت جدتي

رشا(تعدل لفتها يبون ينزلون وتوقف) : أنا ملاحظه حتى أهي تتحاشى النظر له بس الفؤاد فضاح يله خلينا ننزل

نزلن وأهي تراقبهن وتشد عل خشب الدرج بقوه تغلي من الداخل

غيداء : نجوووووووود كنت شاكه فيك يازياد دوم سرحان وتفكر والفؤاد(بغيض) هالفؤاد أنا أملكه لا نجود ولا غيرها خسرانه من وقفت قدام غيداء سلطان بمحيك عن الوجود (تطلع جوالها) ألو وينك يالزفته .... أنا معصبه كيفي ...... سمعي يا غديروه بكره تجين لي فاهمه .........لا لا لالا مافيه أعذار بكره(بصوت عالي) فاااااهمه

سكرت الجوال وأهي تبتسم بخبث

باي باي نجود ههههههههههههههههه




أما في بيت محسن........ في غرفة بشاير وشهد


بشاير : شهد بكره معزومين عند جدتي

شهد : جدتي عايشه

بشاير : لا جدتي سلمى كل بيتنا

شهد : لا ما أحب أروح

بشاير : ليه عاد

شهد : بسبت خالك عمر كل مره يزفني

بشاير : ههههههههههه إهي مره بس

شهد (تبوز): لا و بعدين أهو يقولي البطه هالمعصقل

بشاير : هههههههههههههه خلاص كبرتوا

شهد : لا والله حلفي أنا يمكن المصقل لالاااا حسبي الله على أبليسه ناسيه أول ما رجعنا من العمره رحنا نسلم عليهم أمانه دخلتي توزعين الحلا و قام الأخ و دخل المطبخ يأخذ حلا للمجلس سألك لمن قلتي لي و لشهد و خاله أمانب و بناتها قال حطي لكل واحد 6 قطع إلا البطه قطعتين و أنتي رفضتي و حطيتي لي من قطعك

بشلير (متفاجئه): يعني سمعتينا

شهد : و تمنيت أوطي ببطنه بس تذكرت أنه جلد على عظم

بشاير و شهد :ههههههههههههههههههههههههههههه

شهد : لا والمره الثانيه حشرني بالمطبخ تذكرين

بشاير : خلاص شهوده أنسي روحي معنا

شهد : لا بروح بيت عمي فهد عند مناير لا تحاولين خليني أنام

تصبحين على خير

بشاير : و أنتي من أهله


اليوم الثاني .............. في بيت حمد


مناير (تدخل المطبخ): دادا حليمه كل شئ جاهز

حليمه : أيوه بس شهد تجي

شهد (تدخل): شهد جت

حليمه : هلا شهوده

شهد (تسلم على مناير و حليمه): كيفكم

مناير : بخير

شهد (تشم ريحة الأكل): يا حلو الريحه

مناير : تعالي جلسي دادا جهزي لنا الأكل هنا نبي نفطر

شهد : ليه وين الكل ما فيه أحد

مناير : معزومين أمي و ملاك عند خالتي طيبه و حمد مثل العاده فراس

حليمه :جلسن قرب يأذن الأذان

مناير : يعني ما رحتي مع أهلك

شهد : لا مالي خلق المعصقل عموووووووووه ما أحب وجوده

مناير : ههههههههههههههههههههههههههههههههههه

حليمه (تسكب الشوربه بالصحون): شهد أسمحيلي لتدخلي من عمر ذا

شهد : مسموحه عمر خال بشاير

حليمه : ليه تكرهينه

مناير : لأنه دوم يقول لها البطه ههههههههههههههههه

شهد (عصبت): وجع مناير جب

حليمه : شهد بطه بسم الله عليها جسمها حلو

شهد : يارب يخليك وينه المعصقل يسمع أيه منقهر جلد على عظم


الـــــــــلـــــــــه أكـــــــــــــــــــبـــــــــــــــــر


حليمه : يله سمن و أفطرن

مناير : جلسي دادا أفطري معنا

حليمه (تجلس): بسم الله

مناير و شهد : بسم الله


في مزرعة الجد .............

دخلت نجد على أسيل بالغرفه


نجد : راحو

أسيل (تلف شماغها): يله مشينا

نزلن تحت لقن الجد <<< يقدمك يا عناد

الجد : أسيل ليه لابسه كذا

أسيل : جدي بنطلع شوي أنا والبنات بسيارتك بس ساعه

الجد : أخاف عليكن

أسيل (تأخذ المفتاح): لا تخاف و بعدين تونا المغرب يالله مع السلامه

الجد : مع السلامه




نجد ومشعل واللي حصل نهايه لقصة حب كانت تخرج للنور؟؟؟!!!


نجود وزياد بيعرف زياد الحقيقه ولا تبقى الغشاوه على عيونه!!!؟؟؟؟؟


غيداء كيف راح تنتقم من نجود وش تخطط لتمحي نجود من الوجود؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


راشد ومها مجرد أعجاب أو.........؟؟؟؟!!


هيام بعد معرفت حقيقة موقفها مع محمد ألى أين سيؤدي هذي الحقيقه!!!!!!


يوسف شخصيه جديده وظهوره بحياة دلوعتي رنا هل يسمع كلام أمجد أم يثبت وجوده بحياة رنا!!!!!


أسيل وش تخطط له ماتابت وتجاهلت كلام وتهديد حمد هل الطلعه شبابيه أو أدهى من ذلك !!!! الله يستر يا أسيل ؟؟؟!!!!!




أنــــــــتـــــــــــهـــــــــــى الــــــــــــــــبـــــــــــــ 24 ـــــــــــــارت



البارت 25


في بيت الجده


رنا(تنشف شعرها بعد ماخذت دش دق جوالها) : ألو

يوسف : أخيرا رديتي

رنا : رديت أخوي غلطان (في خاطرها) يالليل كل مره يطلع لي واحد

يوسف : لا مو مغلط أنتي اللي كلمتك اول يوم رمضان كنتي تبكين

رنا(تذكرته وعصبت) : هذا أنت بس رقم غير

يوسف فرح لعصبيتها وهذا المطلوب الأنسان لما يعصب يقول اشياء مو مسؤول عنها خارجه عن أرادته

يوسف : غيرته تعبت وأنا أتصل وأرسل ولا تردين

رنا(تجلس على السرير وتاخذ نفس) : خير شنو أرد من أهلي

يوسف : حبيت أتطمن عليك من بعد ذيك الليله

رنا : ..............

يرسف : ليه ساكته

رنا(في خاطرها) : شنو هالورطه يتطمن علي ويحاتيني لا أكيد حركات الشباب

يوسف : ألو أنتي مو حابه تتكلمين معي طيب ثواني

رنا : .............

: ألو

رنا(أرتبكت) : أنتي بنت

: أنا دانه أخت يوسف الصغيره

رنا : هلا دانه

دانه : يوسف قالي عنك هذا رقم جوالي وحب يتطمن

رنا : على شنو

دانه : على حسب مافهمت من يوسف كنتي تبكين وتقولين مفتقده أمك

رنا(بحزن) : أمي

دانه : أسفه اذا تدخلت بشئ ما يعنيني

رنا : لا أنا ذكرت أمي المتوفيه وكان اول رمضان يمر علي من دونها

دانه : الله يرحمها طيب أنا قلت لك أسمي أنتي أيش أسمك

رنا(في نفسها) : أسمي لا والله هذا الناقص

دانه : وين رحتي

رنا : لازم أسمي صعب أقوله اسفه

دانه : ثواني بس

يوسف : خير

دانه : ماتبي تقول اسمها

يوسف : يووووه حاولي

دانه : زين ..... ألو

رنا : هلا ........ دانه يوسف عندك صح

دانه : أيه

رنا : اسمحيلي بكلمه وتشرفت بمعرفتك

يوسف(ياخذ الجوال) : ألو

رنا(بعصبيه وصراخ) : منت صاحي لأني ماأبي أكلمك تعطيني أختك مجنووووووووون فاهم لا تتصل يا وووووووووويلك

يوسف(عصب) : المجنونه أنتي الحق علي اللي أحاتي وحده مثلك فاهمه ماتسوي حثاله

رنا(زادت عصبيتها) : حثاااااااااااااااااااااله وأنا ما أسوى يا شاطر أنا رنا على سن (شهقت عرفت انها خارتها) أهئئئئئئئئئئئئئئئئئئئ

يوسف : ههههههههههههههههههههههههه هلا هلا برنا أسمك حلو ههههههههههههههههههههههه

رنا (سكرت الجوال ورمته وخبطت على خدودها) : ياويلي ياويلي غبيه

دانه : أسمها رنا كيف قالت لك

يوسف(طلع الشريحه من تلفون اخته) : ههههههههههه فقدت أعصابها خليتها تعصب

دانه : هييييييييييييييييه يوسف شريحتي

يوسف : بكره عندك شريحه جديده هذي أنسيها

دانه(تحط يدها على خصرها) : والأرقام

يوسف : بسجلها لك والصبح خذيها أنا طالع بجيب لك شريحه وأنا راجع

دانه : شنو سوت فيك هالرنا

يوسف : مدررررري باي

دانه : باي

دانه (بخبث تطلع ورقه وقلم) : مسكين يا يوسف تظن أذا اخذت الشريحه بنسى الرقم تبي تصيدها من جوالي عشان تظنك دانه وتسولف معك مدري بس ما أظنها مثل خوياتك اللي ما يصدقن يوسف طلال الـ... يكلمهن الرقم أنحفر هييييييييييين



في بيت غيداء


غدير : نجود عبدالوهاب

غيداء : أيه مع بنت عمي رنا بالجامعه أول سنه

يتبع ,,,
👇👇👇
أحدث أقدم