رواية لمني بشوق واحضني -40

رواية لمني بشوق واحضني - غرام

رواية لمني بشوق واحضني -40

امها بدت تعصب :-الي قلتلك تسوينه مع سعودنوف تذكرت بقهر :-اخ يمه تدرين شسوى
امها (واثقه) :-ههههه ننتظر اجل ولي العهد
نوف بعصبيه وقهر :-اي ولي عهد سويت كل الي قلتيلي عليه وترك البيت بكبره وهج
انصدمت امها
نوف :-والله
امها عصبت :-وش سويتي
قالت بحماس :-مانزلت اتغدى ويوم طلع لي عمي يسالني شفيني تضيعفت وسويت ماودي اقول له لكنه حلف علي وقلت له اني اخاف اجلس بمكان بلحالي ههههه
امها :-يالخبيثه هههه
نوف :-هههه اعجبك
تحمست امها :-شصار عقب
نوف وهي مقهوره من كف سعود :-ابد نزل ولقى الخ تحت وغسل شراعه وانا من قرادتي نزلت وصفقني كف تخيلي قدام الماسوه وخواته وامه
انهبلت امها :-ليه
نوف:-عمي قال له انه مايقوم بواجباته معي وهو فهمها غلط وحسبني معلمه عمي انه جاحدني من يوم ماتزوجنا
صرخت امها :-وانتي ساكته
نوف بتشفي :-ههههههههههههههه صفقه عمي هذاك الكف وقال له ان كرامتي من كرامته وانه كانه صافق عمي مو صافقني
استانست امها وقالت :- خليك اجل عله على قلبه لين ينخ وينكسر خشمه ويرجع لك ذليل
نوف :-قولتك
امها :-ايه د
نوف :-طيـــــــــــب
تذكرت امها شي ثاني :-ابوك ردني دريتي
نوف مستانسه :-والله احلى خبر
امها :-اي والله فشله اكون مطلقه بهالعمر
نوف :-كله سبايب اخوان الفقر اخواني وخصوصا رنيو
امها :-الا على طاري اختك مرتني اليوم بالبيت
انصدمت نوف :-بالله شتبي
امها :-تودعني لانها مسافره الشرقيه مع رجلها
نوف بدت الغيره والحسد يشتغلون معها ..لان حياه اختها احسن من حياتها ...
تضايقت نوف وقالت لامها :-يالله يمه كلميني باليل
امها :-طيب لا اوصيك
نوف :-ههههههههههههههههههههههه لاتوصين
وسكرت الجوال وهي تقلب الفكره في راسها

كانت الماس تدق على سعود ومايرد عليها والساعه الان 11 بالليل وماله حس ...
قلبها صار ياكلها عليه وهي ماتدري وينه ...
فتحت باب غرفتها وطلعت تبي تنزل تتمشي برى بالحديقه لين يرجع لانه ماراح يهدا لها بال ولايرتاح خاطر وهي بعيده عنه ولاتدرين
لما وصلت الدرج حق البيت دق جوالها ...
الماس بحب ووله وخف :-حبيبي وينك كذا تشغلني عليك
قال سعود بصوت كئيب :-اعذريني يالغاليه
قالت بعيون مدمعه :-بعذرك يانظر عيني
×
سمعت نوف صوت جوالها بالسيب وطلعت من غرفتها ذي فرصتها والاحسن بعد ان الماس واقفه عند حافة الدرج تكلم حبيبها الي حقدت عليها اكثر وماترددت دقيقه لانه يحب الماس ومايحبها هي
التفتت الماس ورى الا وتشوف نوف وراها وتدزها مع الدرج بسرعة البرق ..صرخت الماس بصوت عالي وهجت نوف لغرفتها وهي معرقه ترتجف من الخوف ومن الشي الي سوته ...
سمعت هنادي صراخ برى وطلعت تركض من غرفتها وشافت الماس طايحه وماسكه بطنها وتتلوى من الالم
هنادي بخوف وهي تنزل الست درجات الي بالسلم الي ع اليمين :-الماس
طلعت منال وامها من غرفهن :-وشافن الماس طايحه وهنادي عندها
ام سعود :-بسم الله عليك يمه الرحمن الرحيم
الماس وهي تحس بدوخه وجسمها من قوة الالم متخدر :-الحقيني ياعمه
واغمي عليها ...
صرخن البنات الا وبجية ابوهن من برى الي شافهن براس السلم مجتمعات
رقى الدرج بسرعه ووقف بالمكان الي بين الدرجين المنقسمين يمين ويسار وهو المكان الي الماس طايحه فيه
ابو سعود بخوف :-بسم الله عليها شفيكم
ام سعود وهي تبكي :-ياويلي عن بنيتي الحقني يا ابو سعود
جوا بيرفعونها لكن هنادي صرخت :-لاتحركونها يمكن فيها كسر كلموا الاسعاف هم يعرفون شغلهم
وفعلا ماحركوها وخلال عشر دقايق وصل الاسعاف ونقلوها المستشفى
لما طاحت الماس طاح الجوال معها وسمع سعود صرختها وصرخه وراها مو غريبه عليه
صرخ بالجوال :-المااااااااااااااااااااااااااااس
لكنها ماردت عليه دق على جوالها لقاه مغلق
انهبل ومادرى وش يسوي ولا يدري وش الي صاب الماس
ودق على هنادي ....
قالت هنادي وهي تبكي :-نعم
انخرش قلبه ومن صوت هنادي درى ان فيه شي :-الماس شفيها
انهبلت هنادي :-شدراك
صرخ :-الماس شفيها
هنادي وهي تبكي :-طاحت من على الدرج واغمى عليها
انصدم :-ايش كيف حالها وينكم
الف سؤال وسؤال طرى بباله ...حس بضياع والم وخوف ماينوصف
هنادي :-حنا رايحين لمستشفى ----------- الحقنا هناك
سكر الجوال وركب سيارته ومشى بسررررررررررررعه
والوساوس توديه يمين وشمال

بالمستشفى
كانوا كلهم جالسين منال وهنادي وام وابو سعود .....
طلعت الطبيبه وقالت :-وين زوج المدام
الكل ناظر وقال ابو سعود :-مو موجود انا عمها
الطبيبه :-لازم يكون زوجها هنا
قاطعهم سعود الي ملامح وجهه ما تنوصف :-انا زوجها نعم
الطبيبه :-المدام معها نزيف حاد ويمكن تفقد جنينها
ذهووووووووووووووووووووووول خيم على المكان...
لكن صدمة سعود ماتنوصف :-ايش قلتي
الطبيبه :-انت زوج الماس بنت فهد
هز راسه
الطبيبه :-بسبب سقوطها من الدرج صابها نزيف قوي ويمكن تفقد الجنين
قال بذهول :-الماس حامل
الطبيبه :-ماعندك خبر
سعود :------------------
الطبيبه :-تقديريا زوجتك حامل لها اربع شهور
انهار سعود على اقرب كرسي ...
.قال بصدمه :-الماس حامل
رحمت الطبيبه حاله وقالت :-راح نحاول نوقف النزيف والله يكتب الي فيه الخير
وراحت
لحقها سعود وقال بنبره حزنت الطبيبه وحركت مشاعرها :-دكتوره بين يدين الله ثم يدينك اغلى خلق الله على قلبي
هزت راسها بتفهم :-الله معنا ان شاء الله بس لاتتامل في سلامة الجنين
قال بقوه واصرار اعجبها :-لامال ولاعيال يهموني الي يهمني توأم روحي الي بين الحيا والموت
دمعت الطبيبه وكملت طريقها ....
جلس سعود بالانتظار بعيد عن مكان اهله ...
جاه ابوه :-وكل امرك لله
هز راسه وقال :-ونعم بالله
كان ابوه بيحاول يعتذر منه بطريقه غير مباشره لكن الممرضه جابت اوراق لسعود يوقعها ..
وقع الاوراق وسند ظهره للكرسي وهو مانزل عينه عن ساعة الجدار ...
جت امه وخواته وجلسن جنبه ....
حس بضغط على قلبه ماينوصف ....
قال لامه بتوتر :-يمه لهم ساعتين داخل وش يسوون
مسكت امه ذراعه وقالت :-هدي نفسك يمه الحين بتطلع الطبيبه
نزل راسه وحط كفوف يده على وجهه ...حس روحه متعلقه بين السما والارض
قالت منال بهمس :-طلعت الطبيبه
وقف الكل وركض لها سعود :-بشري
ابتسمت الطبيبه :-الحمد لله قدرنا نوقف النزيف الام بخير باقي البيبي صحيح انها ما اجهضت لكن ما نقدر نحكم اذا كان ثابت او ما تأثر من سقوطها من الدرج لكن الاربع وثمانين ساعه القادمه بتكون حاسمه
قال من قلب :-احمدك يارب ، وينها يادكتوره
الطبيبه :-هي مخدره الان ماشاء الله عليها قويه وخصوصا يوم درت بحملها طلبت منا نساعدها حتى تحافظ عليه
خنقته الغصه :-صحت داخل
الطبيبه :-ثواني بس ثم رجعت غابت عن الوعي
ام سعود :-اللهم لك الحمد تسلمين ياابنيتي ماقصرتي
ابتسمت الطبيبه :- واجبي ياخاله بالاذن
ابو سعود :-الحمد لله على سلامتها ويارب يسلم ولدك يبه
قال سعود وهو لسى مجروح من ابوه :-تسلم يبه
قال بو سعود :-يالله مشينا بنطلع
سعود :-بجلس هنا
ابوه :-هذا قسم حريم ماراح يسمحون لك
سعود :-ماراح اتركها
امه :-رح يمه ريح وانا برافق معها
سعود تردد
لكن امه اقنعته
قال وهو يمشي :-يمه لاصحت كلميني لاصار لها شي نادي الطبيبه او الممرضات
ابتسمت امه :-ابشر يالله رح
وفعلا انهوا الاجراءات اللازمه ورافقت ام سعود معها
قال بو سعود :-عود بيتك يبه
سعود :-اسمحلي يبه عقب الي صار لي اليوم ماظنيته
ابوه :-بس----------------
سعود :-طلبتك يبه اجل الكلام الحين انا تعبان وخايف على الماس
ابوه :-براحتك
وطلعوا .....
البنات وابو سعود رجعوا البيت ....
وسعود رجع البيت الي جمعه هو والماس في يوم البيت الي له ذكرى في كل زاويه من زواياه...

كانت نوف ترجف وخايفه من الي سوته ....
سمعت اصواتهم راجعين وماجتها الجرأه تطلع وتسأل عن الي صار او تسوي مصدومه ..
لكنها سمعت صوت سلطان العالي :-من وين الحلويين جايين
قالت هنادي بتعب :-الماس طاحت واغمى عليها
سلطان :-افا
هنادي :-وامي معها الحين
سلطان :-كيف حالها الحين
ابتسمت منال :-شكلنا بنصير عمان قريب
انهارت نوف على الباب من صدمة الخبر ... بعد كل الي سوته وماصار لها شي
صرخ سلطان :-احلــــــــــــــــــــفي
منال وهنادي :-ههههههههههههههههههههه بس ادع ربي يعديها على خير طيحتها قويه
سلطان من قلب :-يارب
التفت وقال :-وين سعود
هنادي :-مدري عنه
سلطان:-ليه مارجع
قالت منال بحقد :-بسبب العقربه نويف جاه من ابوي كف
انهبل سلطان :-تكذبين
هنادي :-لا ماتكذب سالفه طويله بس هذا هو المختصر المفيد
قال سلطان بقهر :-كنت داري ان مقدمها شر علينا
ونزل بسرعه وشماغه بيده ....
هنادي :-وين
سلطان :-بروح له
منال :-تعرف مكانه
سلطان :-ايه
وطلع من البيـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــ ــت

><اليوم الثاني><
بيت راكان .......
تسحب راكان بهدوء واخذ دش سريع لبس ثوب ابيض وغتره بيضاء ....
صار له قرابة الاربع ايام ويحس صحته تمام وجروح العمليه بدت تلتئم ..
قالت دانه تتوعده :-على ويــــــــــــــن
ابتسم وهو يعرف ان محاولاته للنحشه باءت بالفشل قال يستهبل :-هههههههههههههه المره الجايه الظاهر بحط لك منوم
دانه :-ههههههههههههه احلف
قرب منها :-والله
حمرت خدودها وهو يناظرها
قالت له :-عن حركاتك الي تقلب كياني وقلي وين رايح من صباح ربي
راكان :-هههههههههههههه مشكله الصراحه
دانه :-راكان
سوى فيها خايف :-قريب
دانه :-يعني وين ..
راكان :-بروح قسم الشرطه
فزت من مكانها :-ليه
راكان :-ههههههههههههههههه بسم الله عليك وش صار نسيتي اني لازم اروح واوقع على اقوالي
ارتاحت :-ايه صح نسيت بس انت تعبان كان اجلتها شوي ...
راكان :-الحمد لله انا بخير بروح القسم ضروري وبرجع انا وعدتك ما ارجع الشركه الا عقب شهر وانا عند وعدي
ابتسمت :-اذا كذا اوكي
ابتسم :-تامرين بشي
قالت برقه :-ابيك سالم
قال من كل قلبه :-يالبى قلبك قولي امين
دانه :-هههههههههههههههههههه امين
وقف وقال بخباثته المعهوده :-اطلع قبل لا اتهور
حمرت دانه وطلع من الغرفه ....

في المستشفى
صحت الماس وقالت بصوت مخنوق :-سعود
قربت منها ام سعود :-الحمد لله على السلامه يمه
رفعت الماس عيونها
ام سعود :-سعود كان هنا من صباح ربي وطلع يحاكي الطبيبه من خوفه عليك لانك ماصحيتي للان من المخدر
غصت بدموعها :-ولدي يمه
ابتسمت ام سعود :-ولدك موجود الطبيبه تقول اليومين الجايين بيحددون كل شي
سالت دمعه من عينها :-الله يحفظه لي يارب
مايدري سعود هل هو بحلم او بعلم وان هذا صوتها ...
دخل غرفتها وفرحته شلت كل جسمه ....ووقف يناظرها
ابتسمت بتعب وسالت دمعه ثانيه همست :-سعود
بسرعة البرق جلس جنبها ومسك يدها :-ياقلبه وروحه الحمد لله على سلامتك
الماس وهي تبكي من قلب :-حبيبي انا حامل
ابتسم وقال :-شفتي حكمة الله
ام سعود تمسح دموعها من اشكالهم ...فرحتهم بمولودهم الي مايندرى عنه يشوف النور ولا لا ...حزنهم الي يتقاسمونه في كل وقت وكل حين
قال سعود :-غلاي كيف طحتي
تذكرت كل شـــــــــــــــــــي وقالت بحقد :-نوف السبب
ام سعود وسعود :-نوووووووووووووف
الماس :-ايه كنت اكلمك ويوم التفتت الا وهي وراي ودفتني الا وانا طايحه وركضت لغرفتها
قال سعود بقوه :-انا سمعت صوتها يوم طحتي وقلت يمكن اتخيل
انخفض الضغط عند ام سعود وجلست على الكرسي :-ماهي صاحيه
وقف سعود وطلع من الغرفه
قالت الماس بخوف :-وين راح ياعمه لحقي عليه
طلعت امه ولقته مو موجود ..:-الله يستر
بعد ربع ساعه دخل سعود البيت وابوه وخواته كانوا يتجهزون بيطلعون لالماس بالمستشفى ...
ركض لفوق والشر بعيونه ...
لحقه ابوه والبنات وراه ينادونه ومسفه بهم ..
دخل الجناح ولقاها تحكي بالجوال وضحكها واصل لاخر البيت ..
فزت من الخوف يوم شافته ، مسكها من شعرها وقال وهو يصارخ :-كيف تجرأتي كيف
نوف وهي تحاول تفك شعرها منه :-اي عورتني
دخل ابو سعود والبنات وانصدموا
ابوه صرخ :-شفيكم
صرخ سعود :-اسال بنت اخوك
ابو سعود :-شفيه يابنيتي
نوف :-مدري مدري
شدد من مسكته لشعرها وهزها وقال لابوه يستهزء :-الي جبتها لبيتنا واعتبرتها من بناتك وعطيتني لاول مره كف بسببها ماتخاف الله
الكل:-------------------- (على اعصابهم)
كمل وهو يناظرها تناظره بخوف :-هي السبب في طيحة الماس
الكل التفتوا لنوف الي وجهها متغير ....
سعود :-كانت تبي ولدي يموت الي ماتخاف الله
صرخت وهي تحس بشعرها يتقطع في يده :-تكذذذذذذذذذذذب
سعود وهو يرعد بصوته :-الماس ماتكذب
التفتت هنادي وشافت ورقه مقطوعه نصين بالزباله الي بالغرفه راحت تمشي والكل متابعها اخذت الورقه وقرتها وناظرت في نوف بحقد
قالت وهي تمد الورقه لابوها :-خذ يبه اقرى
قرا ابوها الورقــــــــــــــــــــه وناظر في نوف المصدومه :-كيف تجرأتي
صرخت وهي بتموت خوف :-لاتصدقهم عمي ----------
رفع يده يسكتها ، ناظر في ولده وقال وهو محني كتوفه من صدمة في بنت اخوه :-ماتوقعتها منك
قال سعود وهو يرميها على الصوفا :-انتي طالق شيلي قشك وخلي السواق يوديك بيت اهلك لا اشوفك
وطلع من الغرفــــــــــــــــــــــه
طلع ابو سعود وهو يحس بحمل الجبال على كتوفه ..
قالت هنادي قبل لاتطلع :-تستاهلين الي جاك واكثر
منال بتشفي :-هه ابركها من حزه والله
طاحت نوف وهي تبكي مو مصدقه الي صار ....طلقها سعود
صرخت بصوتها
"والله لتندددددددددددددددددددددددددددددددددددددم"
وانهارت تبكي ...

في قسم الشرطه

رغم الحاح راكان ماطاع محمد وراح معه القسم ..
قال الضابط :-مافيه اي وسيله لاقناعك تتنازل عن حقك يا شيخ راكان
قال راكان بهدوء :-لا
رغم محاولات الشرطه انه يتنازل عن حقه الا انه رفض ونيته في الانتقام من عمانه حقيقه واقعه ...
وقع على الاوراق وبكذا يكون انتهى دوره وبيرمي مسأله عمه بدر ورى ظهره وبيتفضى لعمه حمد ...
قال راكان وهم بالسياره :-ياكرهي لاقسام الشرطه
محمد :-محد يحبها عجبني موقفك اليوم
هز راسه وقال وهو يركب بجنب محمد الي اصر يسوق عنه :-هم السبب والا القطيعه مو من اطباعي
محمد :-ياشيخ هالاشكال ماتستاهل الا الضرب على الروس
راكان :-معك حق ...
بعدها بعشر دقايق قال راكان لمحمد :-الا شخبار صفقة لندن
محمد :-الطلبيه كبيره يبيلها كم شهر
راكان :-هالطلبيه مهمه مره يامحمد
محمد :-لاتشيل هم وازهلها انا بنفسي بروح و اشرف عليها بنفسي ..
ابتسم راكان :-ماتقصر يبو حميد
محمد :-الله يقدم الي فيه الخير ،
وقال يمزح :-الا اشوف الوجه منور اليوم
راكان :-ههههههههههههههههههه اقول لاتصكني بعين
محمد :-من زينك اصكك بعين
راكان :-ههههههههههههههههههههههه
بعد بعشر دقايق قال راكان :-الا شخبار الوالده
كئب محمد :-والله ماش يبو فيصل صحتها في نزول
هز راكان راسه :-ربك كريم
محمد وهو يوقف قدام بيت راكان :-يالله وصلنا
راكان وهو ينزل :-القهوه
محمد :-مره ثانيه ناسي ان الدنيا على راسي
راكان :-هههههههههههههههه يعطيك العافيه
ابتسم محمد :-الله يعافيك سلام
راكان :-سلام
دخل راكان البيت ومحمد رجع للشركه يشوف اشغاله


الفصـــــ السابع عشرــــــــــــل)
الجزء الاول

><في بيت احمد><
قال احمد لسعاد :-وش هالعشاء الفنان صراحه هالشغاله طبخها شي
ابتسمت سعاد لانها هي الي طابخه العشاء وتعبانه عليه ..
طلعته من المستشفى عطتها دافع وحببتها في الحياه اكثر
لحظات الخوف والترقب والوساوس هدت حيلها لكنها بينت لها مكانته بقلبها
احمد :-علامك تبتسمين هذا بدل ماتاكليني بقشوري مثل امس بالمستشفى يوم نويت انادي الممرضه تساعدني ابدل ملابسي
شب وجهها ضو وشرقت بالاكل دمعت عيونها وجلست تكح
فز احمد وعطاها مويه :-بسم الله عليك
بعد ماهدت جلس احمد بمكانه :-هههههههههههههههههههههههههه
ناظرته بحقد من قلب اشرق ويضحك هو ووجهه ولاكنه قال شي
كمل بيحرجها وهو يقز وجهها بوله وهيام:-
اكتبني في حياتك عاشق مجنون مامل اشتياقه
ماعرف شلون يقرا العشق او يكتب غرامه
ارسمنـــــي صورة الولهان بالوان الطفولــــــه
تجرحه كلمــــــــــــــــــه وتجيبه ابتسامــــــــه
مغـــــــــــرم فيك لو رفض يبدي غرامـــــــــــــــه
تفضحـــــــــــــــه كلمه ومقصده اهتمــــــــــــــامك
شب وجهها ضو قالت وهي منزله عيونها :- احمد
قال برقه :-ياعيونه وقلبه وروحه
انسدت نفسها عن الاكل ....وماقدرت تبلع شي ...
جربت اخلاق احمد كلها .. ماعدا انه يكون رومنسي ..حست بحيا ماينوصف وخوف ماينوصف
ابتسم احمد ومسك يدها وقال :-ماكملنا الي بديناه امس بالمستشفى
طلعت عيونها قدام من الصدمه :-هاه
احمد :-هههههههههههههههههه حبيبة قلبي تراني ما اكل ولا اعض
ابتسمت غصب عنها
قال احمد وهو يمسك يدها:-
تدري يافرحي وهمي..من كثر ما انت في دمي
كل ماتنظرك عيني ..عيني من عيني تسمي
قالت بهمس :-احمد حرام عليك
احمد :-انتي الي حرام عليك .. حتى ليلة امس ماذاقت النوم عيني
قب وجهها ضوء
ووقفت بتشيل صحون العشاء ...
وقف ومسكها مع يدها ..رفعت عيونها وطاحت بعيونه
قال بهمس :-خلي الشغاله تشيلها اتركيها
ارتبكت :-بس
همس :-سعاد كفايه صدود
*********
في المستشفى ...

يتبع ,,,,
👇👇👇
أحدث أقدم