رواية خبيني -4


رواية خبيني - غرام

رواية خبيني -4

خخ

قريب الظهر .. كـــان الكل متملل ويبي يرجع لبيته .. دوام , جامعات , شغل , مدارس ..


بس ام نواف في فيلا 15 كانت تنادي ولدها مالقته .. ماشافته يرد عليها , استغربت لانها عارفه انه موجود بالبيت .. وبدا الخوف يدب بقلبها ,, مو معقوله طلع من غير مايقول لي .. راحت لغرفته تركض ودقت الباب ..

بس مالقت رد

فتحت الباب بشويش لقته طايح على الارض , والعرق يغطي جبينه ..

وصرخت : ياااااااويلي ولدي !

قامت تتلفت حولها ماشافت احد , الكل في دوامه ,, هم ساكنين بنفس فلا 15 بجناح في الدور الارضي .. بس هي ماكانت تدري ان بدور ماداومت , تحسب مافي احد بالبيت ..

ماتعرف احد تدق عليه , ماحست بنفسها الا وهي لابسه عبايتها رايحه للجيران

وحرقت الجرس من كثر مادقته ..

مشاري نزل بسرعه وهو يقفل ثوبه : اللهم اجعله خير ,, مين هذا اللي يدق االجرس كذا

مشى بسرعه و فتح الباب ..لقى حرمه باين شكلها كبيرة في السن .. مغطيه نفسها بأهمال .. وقبل لايبدا يتكلم نطقت : ساعدني ياوليدي .. الله يخليك

ارتبك مشاري ولف لوراه ينادي : يمه تعالي , سمي ياخاله عسى ماشر

ام نواف وهي تأشر على فلتهم : ولدي ولدي تعبان ,, مانعرف احد هنا .. مادري شسوي

ارتعب مشاري ودخل للصاله نادى امه وطلع ورا ام نواف بسرعه


دخلو الفلا ومشاري يلحق ام نواف بربكه مو عارف يتصرف , اول مره ينحط بهالموقف ..

ام نواف بخوف : شيله للمستشفى ... الله يخليكم الحقو على ولدي

ام مشاري جلستها على كرسي تهديها , ومشاري راح بسرعه جلس على ركبتينه عند راس نواف ورفعه , يحاول يكلمه

ام مشاري بهدوء : لاتخافين ولدي صيدله ويفهم بالطب

ام نواف تعلقت يدها بيد ام مشاري تقبض عليها بخوف

ابتسم مشاري : خاله ماعليه شر بس هو عنده ضغط ؟

هزت ام نواف راسها

وقف مشاري وهو يمد ذراع نواف على كتفه : خلاص بوديه المستشفى يرتاح شوي ويكشفون عليه

ام مشاري : روح ياولدي بقعد معها

ابتسم مشاري يبي يطمن ام نواف من ابتسامته وشاله معاه للسياره وبعدها للمستشفى ..

ام مشاري : وين مطبخكم يام نواف خليني اجيب لج ماي تشربينه

ام نواف ويدها على قلبها تصيح : ما بي شي ابغي اعرف ولدي شفيه

ام مشاري : هدّي ياام نواف وتعوذي من ابليس , الولد قال لج مافيه شي وهذا هو راح المستشفى وبتصل لج عليه اطمنج بعد شوي

سكتت ام نواف شوي تدعي وحبت تغير الجو : ولدج الكبير هذا ؟

ابتسمت : ايه هذا مشاري

..... : الله يحفظه لج , عندج غيره ؟

ابتسمت : اربع اولاد وبنتين ,,

...... : ماشا الله , الله يخليهم لج ..

...... : انتي من اهل المرحوم ؟

رفعت راسها : ايه انا اخته , بس ساكنين بمنظقه قريبه من الرياض ما نجي هنا كثير

...... : إيه انا اول مره اشوفج في العزا ,,

.....تنهدت : إيه نواف خذ اجازه اسبوع وبعدها بنرجع ان شا الله , وابو نواف ساكن هنا مع زوجته الثانيه بس يطل علينا لكن مو كثير

انصدمت ام مشاري بس اتسعت ابتسامتها : الحمد لله على كل حال

ضحكت ام نواف وكنها روقت شوي : عساني ماعطلتج عن اشغالج

.....: لا ابد وش دعوه

...... : مشكورة , تجين معاي المطبخ اسوي لج قهوة

ضحكت ام مشاري وقامت واقفه

...... : شيلي العبايه مافيه احد .. الا اقول ماشا الله يام مشاري اللي يشوفج مايقول عندج ولد كبر مشاري

ضحكت ام مشاري لانها حست ان ام نواف ودها تقول هالجملة من زمان : ههههههههههه ليه

طالعت ام نواف فيها , بجسمها الصغير وملامحها الصغيره وغمازاتها, وشعرها القصير اللي يوصل كتفها , شكلها يعطي بالكثير بالكثير 35 سنه

انحرجت حيل منها وماعرفت ترد , فكملت ام نواف : لا لا , لازم تقولين لي اسمج ماينفع اناديج ام مشاري ابد !

ضحكت وهي ماشيه معاها : امل

ابتسمت ام نواف : الله يخليج لابو العيال , عطيني وصفة ريجيم , يمكن هالرجل يترك ذيك ويعطينا وجه شوي ( ام نواف سمينة )

ضحكت امل و هي تراقب ام نواف , باين عليها راضيه باقدارها لدرجة تتطنز على نفسها همّها تعيش ..

انتبهت ام مشاري انها سرحت شوي : تبيني اكلم لج ولدي اشوف شصار عليه ؟

هزت ام نواف راسها بقلق ,, وتوها بتتكلم الا شافو بدور نازله من الدرج

شهقت ام نواف : بدور انتي ماداومتي ؟ حسبت اني لحالي في البيت !

ابتسمت بدور بتعب وجات صبحت عليها : صباح الخير خالتي , لا ماداومت تعبانه شوي

لفت لام مشاري اللي كانت تبتسم لها , وسلمت عليها : هلا خالتي شخبارك

استغربت ام نواف انهم يعرفون بعض ,, وبرضو بدور كانت مستغربة شللي جاب ام مشاري بهالوقت ,,

ام نواف ,, ماكانت تحب بدور كثير , ماتدري ليه تحس ان لها علاقة بللي يصير لنواف ,,

....... : تقهوي معانا يابدور , دام ماوراج جامعه

بدور وهي تجلس على بنش المطبخ : لا مشكورة خالتي

ام نواف وهي تصب القهوة في الدله : ياحسرتي على نواف لقيته طايح بالارض اليوم , لولا الله ثم امل وولدها الله يعافيهم كان الولد راح من يديني

امل : شالكلام يام نواف الناس لبعضها

بدور اهتزّ قلبها وماعرفت تتكلم : سلامته , شفيه

ام نواف : مدري من جينا هنا وهو بس يتعب (قصدها انه يمكن بسببج )

ارتخت نظرات بدور وقامت رايحه : ان شا الله ماعليه شر

ماحبت امل تعلق فلفت تجيب التمر من على الطاولة الثانيه ...

فيما نزلت ام نواف راسها ترتب الصينية ...


....... : هـــ.. هــــديل ,, هديل نواف تعبان , تعبان

هديل : بدور ارفعي صوتج عندي ازعاج ماسمعج

بدور تصرخ : ياحماره نواف بالمستشفى مره ثانيه , بموت انا .................وربي بموت

ارتاعت هديل : لااااااااااا وش ,, خلاص خلاص سكري انا جايه


3)


بدور تصرخ : ياحماره نواف بالمستشفى مره ثانيه , بموت انا .................وربي بموت

ارتاعت هديل : لااااااااااا وش ,, خلاص خلاص سكري انا جايه


سحبت هديل على المحاضره للي كان باقي لها بع ساعه وتبدأ , وراحت دقت على السواق ورجعت بسرعه للفلا , ويدها على قلبها من الخوف ..

دخلت ونزلت طرحتها بسرعه وراحت ركض لغرفة بدور , وفتحتها علطول ..

كانت بدور جالسه على الارض وراسها للسرير , ترجف من الصياح

هديل بسرعة مسكتها :بدور شفيييييييييييييييييييك

بدور وهي تصيح : انا السبب , روحي شوفي نواف , تطمني عليه .. الله يخلييييييييييج

صنمت هديل بمكانها ثانيتين تستوعب , وبدون ماتحاول تعرف السبب .. طلعت بسرعه تدور نواف ..

شافوها ام نواف وامل , ونادوها لعندهم وجات رررررررررركض

هديل علطول جلست ع ركبها قدام ام نواف : يمه نواف شفيه , وينه ياخالتي وييييييينه

ام نواف بهدوء : الحين جاي من المستشفى

هديل توها تنتبه لوجود امل وبكل براءه مدت يدها سلمت ورجعت تطالع ام نواف : اخوي شفيه

ابتسمت امل : بنتك هذي يام نواف؟

ام نواف وهي تمسح على شعر هديل : بنتي بالرضاعه , هديل نواف تعبان شوي بس .. والحين هو بخير ..

طالعتهم هديل شوي بس تركتهم والدموع متجمعه بعيونها , وركضت طالعه لبرا كنها مو مصدقه

ام نواف بكل جديه : انا حاسه ان بدور تحب ولدي !


....... : اجل من اللي قال لهديل ان الولد تعبان هاه؟

سكتت امل ولفو يراقبون هديل اللي طلعت كنها تدور نواف ..



قطعت الحوش الكبير ,, ولما شافته جالس على احد احواض الزرع ,, راحت ركض له وهي تصيح : نواااااااااااف

شافها نواف وابتسم بتعب ..

هديل اول ماوصلت تلقائيا مسكته من يده وحطت يدها على جبهته : نواف الله يخليك قل لي شفيك ليه كذا جسمك بارد

ابتسم نواف : الحين يرجع دافي

هديل وبعيونها قلق كبير : نواف قل لي شفيك

ابتسم نواف : .......

يأست هديل منه : تبي اجيب لك ماي تشربه ؟

برضو يبتسم : ايه الله يعافيج

سكتت شوي ورجعت تقول بهدوء : نواف .. انت كنت تصيح ؟

انتبه نواف انها كانت تدقق بعيونه فعـصب : لا وش قالولج بزر كل يوم طاقّها لي صيحه؟

تضايقت هديل شوي بس ابتسمت وحطت يدها على راسه : اسفه عـصبتك

نواف من غير مايطالعها وهو يسمع صوت مفاتيح :ادخلي داخل فيه رجال , وحطي لي الكاس على البنش

ابتسمت هديل وقامت رايحه ..

مشاري كان داخل , يسمع الحوار ,, بس ماشاف هديل لانها معطته ظهرها , ماشاف غير شعرها وكانت مسويته كيرلي بعد , ابدا ما اهتم

جا مشاري وجلس جمب نواف : ماكان له داعي تعـصب عليها كذا

التفت نواف : نعم؟

مشاري مايهمّه احد : لا يعني شكلها خايفه عليك

نواف تنرفز : خير شدخلك اختي وانا حر , وبعدين لايكون واقف تتفرج حضرتك ؟

ابتسم مشاري وحط يده على كتفه : لا ماني من هالنوع , بس بالغلط سمعتكم ..

نواف علطول هدى من نظرات وابتسامة مشاري اللي تحسس الكل بصدق كلامه .. فمدّ مشاري كيس الصيدلية وحطه بحضنه : وإذا ماخذت ادويتك يانواف مايصير لك خير ..

ضحك نواف ضحكة تعبانه : مشكور تعبتك معاي

ابتسم مشاري واقف : صندوق

عفس حواجبه : وين؟

ضحك مشاري ضحكة قصيرة : ههههه , لا انت صندوق


...... :قلبك ... صندوق فخم وشكله غالي , بس عليه شوي غبار .. وعليه قفل , والمفتاح مرمي بعييييييييييد عشان ماحد يقدر يجيبه ويعرف اللي فيك

ارتسمت على وجه نواف اكبر علامة استفهام , فيما ابتسم مشاري وسلم عليه وطلع ..,,,تارك نواف يحاول يفهم غموضه ..

على الغدا ..

في جالسه بين منصور وماجد , كانو طالبين اكل من برا ,, رز مع دجاج مشوي ,,

ابو مشاري بعد صمت : ماشاء الله المعونات غير منقطعة النظير

ضحكت في يوم درت ان ابوها انتبه : بابااااااااااااااااااااااااا

ابو مشاري يأشر لمنصور وماجد : انت وياه , لاتقطعون دجاج لاختكم , بكره يافيّ لاتزوجتي وقعدتي مع زوجج ع السفرة بتقولين له قطع لي ولا بتقومين منتيب ماكله هاه؟

انطمت في لما شافتهم كلهم يضحكون عليها , وحمر وجهها

مشاري بابتسامه : خلها يبه , ماتعرف البنات ودلعهم

ضحك ابو مشاري ورجعو يكملون اكلهم , فيما اشر مشاري لفي تمد صحنها بسرعه قبل ينتبه ابوها , ونقل لها الدجاج اللي بصحنه ,,

وعلطول التفت ابو مشاري لما انتبه لهم , واعطى مشاري نظره خلتهم يفطسون ضحك , صار كل اللي بالصاله يضحكون بقوة من حركة مشاري , وهو يطالع في ويضحك , طبعا مشاري مايضحك بصوت بس تبان اسنانه .., اذا كثر طلع صوت خفيف حيل

بعد دقايق لما خلصو غدا وجلسو يسولفون

ام مشاري : مالك الله يعافيك قوم جيب اختك شكلها صحت من النوم

فز مالك واقف ورجع للصاله شايل لمى من رجلينها ويمرجحها في الهوا

ام مشاري صرخت : وجع شيلها زين

مالك : خخخخخخخخخخخ لا يمه شوفيها قاعده تضحك مستانسه

منصور نط وشال لمى من يدينه : هاتها جعلك المانيب قايل

مسك منصور لمى وجالس يلاعبها ويبوسها

وماجد يضحك : تحب منصور لان عنده حنان دبل , خخخخخخخخخخخخ ويذكرها بأمي


يتبع ,,,,
👇👇👇
أحدث أقدم