رواية لمني بشوق واحضني -54


رواية لمني بشوق واحضني - غرام


رواية لمني بشوق واحضني -54


تضايق سعود من كلام ابوه وقالت امه يوم شافت وجهه متغير من طريقة كلام ابوه له :-يمه زوجتك بالعمليات
سعود بينهبل :-طيب شفيها ؟
امه بحزن شوي :-كانت حامل واجهضت
انصدم :-هآآآه ..
فسروا صدمته انه مصدوم بموت البيبي مايدرون انه تو يدري انها حامل ..
كمل ابوه بزعل ما ينوصف :-انت السبب في موتة ولدك لو تهتم لنوف ماصار الي صار
ام سعود :-خف على الولد يا ناصر ماصارت
خزها بنظره وسكتت ..
كمل ابوه :-انا ملاحظ انك ماتعدل الحب والموده كلها لالماس وهالمسكينه تداري دمعتها بعينها دايم وهي تناظركم اكلك من يد الماس اشغالك تقضيها لك الماس وتعاونك فيها ونوف صفر ع الشمال
وصل سعود حده وطلع من الغرفه ...
قال لام سعود :-شفتي ولدك قليل الخاتمه ؟
وصلت مع ام سعود :-خاف ربك انت صايم خل الولد في حاله انت السبب مو هو ؟
انصدم ابو سعود :-انااااااااااااااا
ام سعود :-ايه انت ، انت الي غصبته يتزوج نوف وانت السبب في كل شي .
هنادي وهي متضايقه حيل :-الله يخليكم خلاص خلونا نتطمن على نوف ..
وطلعت بسرعه ..
لقت سعود واقف قريب من غرفه العمليات الي نوف فيها
هنادي بحنيه :-لاتزعل يا سعود تعرف ابوي لاعصب يقول كلام مايقصده
سعود بضيق :-صار خير ..
وسكتوا ينتظرون طلوع الطبيب ...وسعود كل ساعه يناظر في ساعته ..
طلع الطبيب من الغرفه ..
قال سعود بخوف :-شخبار زوجتي
الطبيب وهو ينزل طاقيته الخضراء :-انت زوج نوف ؟
سعود :-ايه
الطبيب :-المدام شالت شي ثقيل وهي توها حامل بشهورها الاولى وجاها نزيف واجهضت للاسف
سعود وهو للان مصدوم :-كيفها الحين
الطبيب :-سوينا لها تنظيف وهي للان مخدره ماتحس باحد ان شاء الله على بكره اكتب لها خروج
وراح الطبيب ...
طبعا الزياره ممنوعه لان الوقت مو وقت زيارات ولا يقدر يشوفها ..
وقع سعود على اوراقها وطلع مع امه واخته لان ابوه رجع قبلهم مع السواق ...
كانن البنات منال والماس ينتظرنهم .. وما افطرن
اول مادخل ابو سعود قال حطولي الفطور وشكله معصب وخافن يسالنه عشان ما ياخذن تهزيئه..
والحين صار للاذان ساعه وهم مارجعوا ...
طلعت الماس غرفتها ترتاح شوي لانها على اواخر الشهر السابع وصايره تتعب بسرعه ...
بعد دقايق دخل سعود جناحهم شكله هلكان ..
الماس بخوف :-شفيها نوف
سعود وهو يجلس بتعب :-ما راح تصدقين لو اقولك
الماس ارتاعت :-شفيها
سعود :-كانت حامل واجهضت
الماس انصدمـت :-هاآآآآآآآآآآآآآآآآه حامل مو معقوله شلون
ناظرها سعود وسكت ..
عرفت الماس ان سؤالها ماله داعي وقالت :-كيفها الحين
سعود :-ماعليها بس مخدره بكره بتطلع
الماس :-الله يقومها بالسلامه
سعود بتعب :-حطيلي فطور ....
الماس :-ابشر
ناداها قبل لاتطلع :-الماس افطرتي
حمرت خدودها :-هااااا ايه
سعود :-حطيلي فطور وافطري معي
الماس :-طيب
ونزلت للمطبخ ..!
سند سعود راسه للصوفآ ..
نوف حامل .. مو معقول ماقربها غير ذيك الليله الي فقد فيها اعصابه وقهرته بتصرفاتها الحقيره
والحين حامل ومجهضه ..
البنت ذي دخلت حياته وقلبتها فوق تحت شعوره تجاهها متضاد ساعه يتمنى يدفنها بالحيا وساعه يرحمها ويتقطع قلبه على حالها يحس براسه بينفجر من الضغوطات الي براسه ..يكفي الماس وحملها المتعب ونفسيتها المتقلبه وسعاد المريضه واحمد الي صاير جلد على عظم !
عرف ان التحسف والتفكير ماراح ينفعه وقف وصلى المغرب بما ان الصلاه بالمسجد فاتته ..
*
نزلت الماس للمطبخ وهي مولعه صحيح انها راحمه نوف بس ماتوقعتها تحمل ابدا صدمه كبيره لها وهي عارفه ان ماطلعت نوف من حياة سعود بسرعه بتموت ولا يجيها شي ..
يكفي انها مانست كل فعايل نوف معها وانها حاقده عليها لكن لما تشوف نظرة الانكسار الي بوجهها ترحمها
حطت فطورها هي وسعود ورتبته بصينيه وخلت الشغاله تلحقها به للغرفه فوق ,,
*

الجزء الثانـ2ـي)
بيت راكان>>>>>>
ضم راكان دانه وهي ترتب الصحون بالمطبخ ..
صرخت لانها ماحست فيه وهو يدخل المطبخ ..
راكان يستهبل :-ههههههههههه بسم الله شفيك
التفتت يمه :-ههههههههه خوفتني
راكان :-وش هالفطور الروووووووووعه
انور وجهها واشرق من كلامه :-ياعساه صحه وعافيه قل امين
راكان برقه :-امين
دانه بابتسامه:- اصبلك عصير
راكان :-هههههههه ايه
دانه :-علامك تضحك
راكان :-ههههههههه ولاشي
خزته دانه وشافته يناظر جواله ويضحك ..
دانه :-جايك مسج
راكان وهو يناظر في المسج الي جايه من محمد ويتحلف فيه :-هههههههههههههههههههههه ايه
دانه بتموت من الفضول :-من من ؟؟؟
انتبه راكان لها وانها بتموت من الفضول :-مو لازم تعرفين
انصدمــــت دانه من رده وانكمش قلبها معقوله ان راكان الي عاشت وياه هالشهور الي فاتت شخصيه مزيفه وانه بدا يطلع على حقيقته
مسكت نفسها وقررت تقاوم :-ليه مو لازم يالله قلي من مين .؟
راكان (مبسوط بحرقة دمها):-حبيبة القلب هذي خصوصيات .
ارتفع ضغطها وقالت بعصبيه :-يعني ماراح تقولي لي
راكان وهو مبسوط :-ايه
رمت المنشفه الي بيدها وقالت بزعل :-بكيفك انت حر ؟
ومشت بسرعه من قدامه جا بيمسكها بس بعدت عنه ..
ومن زود الرباشه صدمت بزاوية طاولة المطبخ وتعورت :-آآآآآآآآآي
ركض لها راكان وقال بخوف :-تعورتي
نفضت يده عنها لانها لسى زعلانه منه بس من جد ساقها توجعها :-انا بخير خلك في مسجاتك بس
راكان ابتسم غصب :-يابنت الحلال خليني اساعدك
دانه فاير دمها :-مايحتاج انا بخير ..
ناظر راكان في رجلها المحمره :-شوفي رجلك مولعه
ناظرته بنص عين وجت بتمشي بس ماقدرت من الالم ومسكها قبل لاتطيح .
قال لها وهو ماسك نفسه لايضحك :-خليني اساعدك
سكتت من القهر لانها تحتاج مساعدته ..ومادرت الا وهو شايلها ..
صرخت :-هيه اقدر بس اسندني ماله داعي تشيلني
راكان :-ههههههههه خايفه علي والله مو من ثقلك
عصبت :-مو خوف عليك بس فشله قدام امهاتي
راكان :-ههههههههههههههه اكبر كذابه
دانه :-لا والله تو مالي دخل بخصوصياتك والحين كذابه وش بصير بعد شوي
راكان بهمس ووجهه قريب منها :-بتصيرين حبيبتي وقطعه من قلبي ومني
ولع وجهها :-وفر كلامك للمسجااااااااات
راكان :-هههههههههههههههه تغارين
خزته وسكـــــــــــــــــتت
كمل كلامه :-هههههههههههههه والله ان قلت هالكلام لراعي المسجات على قولتك جاني ثم محطني بعقاله
انتبهت :-عقاله!
راكان :-هههههههههههههههههه هذا محمد يتوعدني لاني ماجيت الشغل
ارتفع ضغطها يعني مهبل فيها ومجننها من اليوم واخر شي يطلع صديقه ..
عصبت ومادرت انها تتكلم بدلع :-ان تشوه ساقي انت المسؤول
غمز لها :-ماعليه تعجبيني مهما صار
رجع للغزل وولع وجهها ..قالت بتعصيب :-مو عشانك عشاني
كشر :-افااااااااااااااااا
وقبل مايطلع الدرج جت ام راكان بسرعه :-ياويل قلبي علامك يمه
همس راكان :-عز الله سرى الليل
ضحكت بهمس وناظرها وسكتت مسويه زعلانه عليه
راكان :-ابد يمه صدمت بدرج المطبخ وماتقدر تمشي
امه :-ودها مستشفى اخاف كسر
راكان :-لا مو كسر رضه بسيطه نحط عليها شوية ثلج وتطيب
امه بخوف واضح :-طيب مشت متاكد انه مو كسر
راكان :-ايه مو كسر كانت واقفه عليها بس تعورها
الا وبجية امه (مريم) :-بســــــــــــــــم الله عليك يمه
همس راكان :-كملت لا من جد سرى الليل
دانه تعض على شفايفها لاتفطس ضحك ...
قالت دانة :-انا بخير لاتخافون بس رجلي تعورني
ناظرن في ساقها الي مزرق شوي
امه (مريم) :-امش خلنا نوديها مستشفى اخاف كسر
راكان :-ههههههههههه لاحول والله مو كسر ترى يديني عورتني من ثقلها
دانه :-لا واللهـ
امه بتعصيب :-مثقله عليك جبها نشيلها
راكان :-ههههههههههههههههههههههه اقول يمه ليتها باحمالها تقوم
ضربته امه مريم على ظهره :-ترانا انشط منك لا تسوي قوي علينا
راكان :-ههههههههههههههههه ماقلت شي
ام راكان :-عن البربره الزايده وودها الغرفه وان ماطابت وزاد الوجع عليك علمينا نروح مستشفى
دانه :-ان شاء الله يمه ..
طبعا خلال كلامهم دق التلفون الخاص بالبوابه وردت الشغاله ..وعلمت ام راكان (مريم) بالضيوف الي برى وقالت لها من رباشتها يوم شافت راكان يشيل دانه يدخلون للبيــــت
فتحت الشغاله الباب الكبير الي بوسط البيت ودخلت ام خالد وقمر ...
استحت قمر وحمدت ربها انها مانزلت غطى وجهها ، اما ام خالد اخترعت على بنتها وهي بحضن رجلها ...
طاح وجه دانــــــــــــــــــــــه من امها واختها
ام خالد :-بسم الله عليك يمه سلامتك
راكان يهمس في اذنها :-انا منتحر منتحر الليله
ابتسمت دانه
راكان :-ياهلااااااااا وغلاااااااااا بعمتي انا اشوف الحاره منوره
حمر وجه ام خالد وقالت له :-هلا بك يمه بنتي شفيها
راكان بابتسامه :-تخيلي ياعمه تقول لي شلني وطلعني فوق ولا مافيه سحور
طلعت عيون دانه قدام وخافت من امها :-اناااااااااااااااا
راكان ببراءه :-ايه
امها بتعصيب :-دندون صدق هالكلام
دانه مسكينه تورطت :-لا يمه والله ماقلته
امهاته :-ههههههههههههههههههههههه
امه (مريم) :-ماعليك منه يا ام خالد دانه متعوره شوي
ام خالد بخوف :-وين
دانه :-هههههههههه تو تهزئيني
امها :-هههههههههههه كلش ولا راكان عاد
راكان :-احمـ احمـ سمعتي الكلام الحلو
دانه :-هههههه ايه نتفاهم بعدين يمه ترى ماسلمتي علي
راكان :-ههههههههههه كلن على همه سرى
وكمل يكلم دانه :-اطلعك فوق ولا انزلك في الصاله
دانه متفشله من لبسها وماحطت ميك اب ولاشي :-لا ابي اطلع
راكان :-نستاذن اجل
وطلعـــــــوا ..فوق
سلمت قمر على امهات راكان ...
وراحن كلهن للصالــــــــــــه
جلست قمر تفكر في زوج اختها وحبهم الواضح للكل، لو شافت راكان بمكان عام مستحيل تفكر لو ثانيه انه يكون رومنسي وجرئ ما يستحي ولايخاف من توضيح حبه للكل ولا يتردد دقيقه .. صدق اني كنت غبيه وانا متازمه فحياتي والواحد ماينعرف الا مع العشره مو من الشكل الخارجي لان الرجال غيررررر مع زوجته ، والحقيقه انها تحب سلطان كثير واعجبها من ذاك اليوم بالمطبخ بس كانت تكابر بسبب الي صار لالماس ودانه وكانت بتموت من الخوف بسبب الوساوس الي ذبحتها ذبح..
لكن الاحوال بدت تتعدل الماس حامل وبتولد قريب وزوجها يعشقها عشق صحيح انهم قدروا يزوجونه غيرها بس حبهم صمد وما انهار ودانه عقب الشقا والخيانه مع انسان مايسوى ظفرها لقت نفسها وحياتها بدنيا راكان وتموت فيه بشكل يفوق الوصف !
>
<
>>>>بجناح دانه وراكان
ناظر راكان في دانه المعصبه ..
قال وهو شوي ويضحك :-مساعده
قالت بغرور :-مستغنين
راكان :-افااااااااااا الغاليه زعلانه
دانه بحقد :-لا مو زعلانه اصلا انا ملطشه تتمهزا فيني
جلس راكان جنبها :-طيب لاتعصبين
دانه :---------------
راكان (يستهبل عشان تروق) :-تدرين انك تهبلين لا عصبتي
حمر وجهها ومسكت نفسها لاتضحك
دانه بدلع :-ممكن تجيب لي تنورتي السودا
راكان وهو يرفع حاجب :-تتآمر العمه
دانه مسويه قويه :-راكااااااااااااااااان
راكان راح للدرج وفي نفسه بيرد لها الحركه طيب يادندون ان ماخليتك تحرمين تتامرين علي
فتح درج ملابسها وقلبه فوق تحت ...
انهبلت دانه :-هههههههههههههههه خلاص مابي شي
التفت لها وغمز :-اخيرا رضت العمه علينا
قرب منها وعطاها لبسها
قال وهو ياخذ شماغه :-انا بطلع محمد زعلان مني لاني جحدته وانتي انزلي لامك واختك صح .
دانه :-ايه قمر قليلة الخاتمه حتى ماسلمت علي
راكان :-هههههههههه مستحيه اكيد مني فخليني اطلع بكرامتي لاتكرشيني
دانه :-هههههههههههههه طيب
راكان وهو يمشي للباب :-يالله see you
دانه :- see you
راكان يستهبل :-ههههههه تبي الفكه مني
دانه :-ههههههه وانا اقدر ..
رجع وقال وهو يغمز لها :-ههههههههههه هونت اجل
دانه :-ههههههه كلها مصالح عشان تساعدني لانزلت
راكان معجبه الوضع :-هههههههههه تبيني اشيلك
دانه :-ههههههه لا مابقي الا هي فشله لا تطيح من عين اختي تراها تحسبك ماتبتسم الا بالاعياد
راكان :-هههههههههههه اوف للدرجه ذي شكلي معقد
دانه :-هههههههه طيب راح الوقت ابي البس ملابسي
راكان وزانت له الجلسه الحين زود :-احد ماسكك
دانه :-هههههههه ما اظمنك الصراحه
راكان :-ههههههه ثقتك فيني معدومه
دانه :-ههههههه مره
وكــــــــــــــــــانت على حق ^_*

 المستشفى .
طلع احمد من غرفه الطبيب المسؤول عن حاله سعاد ومن كبر حظهم ومن رضا ربي عليهم انها في تحسن ولو انه بطئ نوعآ ما ..لكن رغم احباطه مبسوط نوعا ما ومرتاح ..
صحيح ان الساعه 9 بالليل بس ماصدق خبر تفتح الابواب للزياره عشان يكحل عينه بشوفة محياها..
مشى باسياب المستشفى وطلع للطابق الي غرفتها فيه..
تذكر امس يوم زارها كانت تبتسم له وتتكلم شوي ثم تتعب وتسكت ..وقلبه بغى ينفجر بين ظلوعه من فرحته بس مسك نفسه عشان مايضغط عليها ويتعب نفسيتها
وصل لغرفتها الخاصه وفتح الباب....وطاح جواله من يده..
الغرفــــــــهـ فاضيه!!!!!!!!!!!!
انصدم والصدمه خلته جماد ..لا يتحرك ولايرمش بعينه
يخاف حتى لو اخذ نفس واحد يتاكد واقع ان سعاد مو موجوده بغرفتها وان سريرها مرتب وهذا ماله الا تفسير واحـــد!!
سعاد ماتت ...
دخل يجر الموت الي صاب روحه بخطواته ..
وقف جامد قدام سريرها ولا التفت لا يمين ولايسار
تمنى لو يقدر يبكي ولا ينفس عن الي بقلبه شوي ويرتاح ، لكن الدمع خانه في احوج اللحظات له
"احمد"
التفت بسرعه لمكان الصوت ..كانت سعاد جالسه على الصوفا وضامه رجولها تحتها ومسنده نفسها لمخده كبيره
ناظر فيها وناظر في السرير وهو مصدوم ومو لاقي تفسير للي يشوفه
قالت برقه :-قرب ليش بعيد
ليش بعيد..؟
اخاف اقرب وتكونين سراب وانا مت موته وحده والثانيه ثابته !
همست والتعب على ملامحها واضح وتحاول تخفيه بابتسامتها الحلوه :-لو فيني حيل جيت لك بس للان ادوخ لا تحركت
همس :-انتي حقيقيه
دمعة عيونها :-ايه حقيقيه ونص
قرب منها بسرعه وبدون مقدمات ضمها .. مو مصدق الي يشوفه ابدآآآآآآآآآآآآآآ
سعاد للان حيه وما ماتت وبخير وسلامه !
ابتسمت :-احمد شفيك ؟؟
ناظرها وهو يلمس وجهها يتاكد انها بخير :-مصدوم باختصار
سعاد :-هههه الحمد لله
احمد مذهول :-امس كنت عندك وكنتي يالله تحكين شلون شلون ..حتى الطبيب كان يقول لي اصبر وهو مبتسم
سندت راسها على صدره وقالت :-قبل اسبوع بديت اقدر اتكلم واصير قويه شوي شوي وقلت للطبيب لا يعشمك بأي امل لاني اعرفك بتتحطم صحيح بالظاهر بتكون قوي لكني اعرف احمد الحقيقي زين واعرف انه يحبني مره والي يصيبني يصيبه
احمد :-كنتي بخير وماعلمتيني حرام عليك
سعاد وهي تستجمع قوتها لانه مهما كان لسى ضعيفه :-كنت خايفه عليك لا تتحطم والي عانيته كفايه وانا بعد ماني ناقصه اشوف خيبة املك ..
دخلت عليهم الممرضه وابتسمت وهي تقول لسعاد لا تتكلم كثير لانها تعبانه وان الطبيب بيمر عليها بعد خمس دقايق ..
احمد :-وين طرحتك ...!
سعاد :-جنب سريري ..
وقف وراح يجيب لها طرحتها عشان تغطي وجهها..
دخل عليهم الطبيب عقب خمس دقايق وجلس معهم قرابة النص ساعه ويشرح لهم الاعراض الي بتصيبها الفتره الجايه وانها طبيعيه عشان مايخافون ويوسوسون !
وكلمهم بعد في كل الي صاب سعاد من يوم مادخلت وكيف تحسنت حالتها من الاسوء للأحسن
طلع الطبيب الي بيكتب لها خروج بكره ...
حاولت سعاد تكتم صوتها وشهقاتها يوم درت انها كانت حامل ...
نزلت طرحتها ومسحت دموعها بمنديل ..
خاف احمد :-سعاد شفيك تعبانه انادي الطبيب
سعاد وهي تشاهق :-لا مايحتاج
احمد بضيق :- قوليلي شفيك ولاناديت الطبيب
سعاد وهي تمسح دموعها :-انا كنت حامل ..؟؟
من كثر مامر عليه من مصايب ابتسم غصب
عصبت عليه :-الحين انا حزينه وانت تبتسم
احمد :-صار خير والولد بداله ولد لكن سعاد مابدالها احد
من بين ضيقتها قالت :-بس هذا ولدنا
احمد وهو يهز راسه ويمسك يدها :-كل شي له حكمه يمكن لو ما مات يتشوه ولاشي ونتعذب طول عمرنا معه
كنها اقتنعت ..مسح دموعها وقومها :-قومي ارتاحي سمعتي كلام الطبيب مانبي انتكاسه
سعاد كانت تحس بنعاس فظيع لانها تتعب على اقل شي ،سمعت كلامه ونامت اول ماحطت راسها على المخده .
حبها على جبهتها وطلع لان وقت الزياره انتهى ..!
طلع من المستشفى على الاقل فرحان وهذي اول مره من يوم ماطاحت عليه سعاد.
بعد ربع ساعه ..وصل بيته وكانوا اخوانه للحين ساكنين معه وموسعين صدره ومالين عليه البيت ...
ونوف تمر عليهم من فتره وثانيه ..تذكرها ..
وطلع جواله ، لكنه تذكر انه ماعاد يشتغل يوم طاح من يده بالمستشفى !
يالله يكلم بجوال طلال ولا ناصر
دخل سيارته بمواقف البيت ونزل منها وهو يصفر وشكله متغير من الوناسه
دخل البيت وسمع صجة اخوانه بالمطبخ
طلال يصارخ :-نويصر الله يقطع ابليسك كسررررررررررت كل البيض الي تونا شارينه
ناصر يصارخ :-انت احول البيض ينحط بالثلاجه مو على الارض
طلال :-نظفـــــــــــــــه ياشاطر
ناصر يستهبل :-حاضر عمتي
طلال :-ههههههههههههه انت مو طبيعي شارب شي اليوم
ناصر :-لااااااااااااااااا محبط فقط
طلال يستهزء :-لاتكون الي في بالي
ناصر بضيق :-انطم طيب البنت على ذمة رجال
طلال :-اسمعوا من يتكلم
دخل احمد عليهم...
وقال يستهزء :-الاخوات ليش يتناقرن
اخوانه :-ههههههههههههههههههه
طلال يستهبل كالعاده :-هاه الوجه مشرق خير
ناصر :-كان عند الحبيبه ليه مايشرق اصلا وجهه ما يظلم الا من مقابل وجيهنا الودره
احمد :-ههههههههههههههههه والله انكم مهبل وبعدين المطبخ علامه كله اكياس
ناصر وهو يناظر في اكياس المقاضي الي ماليه المطبخ :-الشرهه على الي مستحي على وجهه ومقضي لبيتك
احمد :-ههههههههههههه مشكورين
طلال وناصر يناظرون في بعض مستغربين احمد يجي من برى مروق ولا يمزح بعد فيه شي اكيد.
احمد شاف ملامح الحيره الي على وجيههم واستانس راح للثلاجه ياخذ عصير
طلال ما قدر يتحمل وساله :-بشر وجهك يقول فيه اخبار حلوه
احمد بوناسه ما تنوصف :-سعاد بتطلع بكره
حط ناصر الاغراض من يده وقال بصدمه :-تمزح ولا من جدك
احمد :-لا والله جد
طلال جلس يصارخ من الوناسه :-مبروووووووووووووووك والله سعاد تستاهل كل خير
احمد :-تسلم
ناصر بفرح :-اخيرا بتنفرد هالخشه الي تجيب الاكتئاب
العيال :-ههههههههههههههههههه
طلال :-متى بتطلع ..؟؟؟
احمد :-بكره ان شاء الله
طلال بصدمه :-بكره!
احمد بابتسامه مافارقت وجهه :-كانت في تحسن وماعلمتني واليوم لقيتها تقدر تمشي وتتحرك والطبيب قال بتطلع بكره بس عطاني دسته نصائح
طلال :-الحمد لله عدت على خير انتبه لكهربا بيتك ولي يسلمك
احمد بضيق يوم تذكر الحادث :-والعمال يا ذكي الي ابلشونا طول رمضان وش كانوا يسوون
طلال بغباء :-ايه صح نسيت
ناصر :-هههههههههه الله يخلف عليك
طلال يقلد صوته :-قم قم خلنا نضف عفشنا لا ننكرش بس
احمد بيقهرهم :-ايه صح ضفوا خششكم بترجع نوارة بيتي بكره
ناصر :-ههههههههه ياخي قدر شعورنا على الاقل
طلال :-ههههههههههههه كرشه مالها مثيل
احمد وهو يطلع من المطبخ :-الحمد لله البيت وسيع ويشيلنا كلنا
ناصر :-انا عني بحضر عرس خالد وبرجع تبوك (قالها بكآبه) وماعندي اجازه الا

يتبع ,,,,
👇👇👇
أحدث أقدم