بداية الرواية

رواية اعترافات رجل -5

رواية اعترافات رجل - غرام

رواية اعترافات رجل -5

زين كلها زايده ليش دموعج ؟؟؟
منال ــ عليك .وبعد ..ماقدرت وانا اشوف رغد تصيح طول الوقت أني أمسكها ..
التفت للرغد اللي كانت عيونها حمر وخشمها احمر وباين انها صاحت وايد ..
ــ خلاص ..بس صياح ..ماله داعي ...
انتبهت للآنسه ليال ..اللي كانت واقفة بره ..
ــ أنسه ليال ..ما أعرف شلون أشكرج ..
ليال ـ حمدالله على السلامه ..
جاسم ــ مارضت تروح لين تطلع من العمليه ..
ــ فيج الخير ...
الدكتور دخل ــ لا ..ليش الزحمه ؟؟ شخص واحد يظل معاه والباقي يتفضلون ...المريض محتاج الراحه ..
ماقدرت اتكلم وأنا أشوفهم يقولون لرغد خذي بالج عليه ..
لفيت ويههي عنهم...
وبعد ماراحوا بربع ساعه ..التفت لرغد ..
رغدـ يوسف انت ما نمت؟؟
ـــ ليش كنت تبجين ؟؟ ؟؟ خفتي اموت ؟؟
ما مسكت رغد دموعها ـ تقريبا ..خفت تموت ..ويظل ذنبك في رقبتي .... يوسف أنا آسفه ..سامحني ..أرجوك يوسف ..
يوسف سامحني انا غلطت في حقك . ..سامحني ..
ما حبيت أزيد عذابها لكني ماقدرت امسك لساني للي نطق
ـــ ما اقدر اسامحج رغد ..لا تعتقدين الامر بهالسهولة ..مستحيل أسامحج..
ما انتبهت للي واقفه عند الباب وسمعت كل كلامنا ..لين ما كحت شوي ..
مسحت رغد دموعها بسرعه ..
ــ آنسه ليال ..نعم ...
ليال ــ استاذ ..نسيت محفظتك عندي فرجعت اردها لك ..حطتها على الطاولة .
ـ عن اذنك ..
وطلعت بسرعه ..رغد اسكتت ..ولا قدرت تنطق كلمه عن شكوكها اما انا ..غمضت عيوني ولا سألت فيها .
بعد هالموقف ..رغد ما قدرت تنطق كلمه ...مرت الايام وقمت بالسلامه ..وكانت العمليه متعبه جدا ..ماشفت ليال كررت زيارتها ..لكني ماعلقت .. ورجعت للمكتب ,,
سمير ــ حمدالله على السلامه ..
ــ الله يسلمك ...
ليال ــ حمدالله على السلامه ..
ــ الله يسلمك ..
دخلت المكتب ..وقررت أشغل وقتي بالقضايا اللي اهملته طول المدة اللي راحت ..
قابلت عيسى ..وتناقشنا قضية مشتركه ..
ليال دخلت وحطت الملفات وطلعت دون ماتنطق بكلمه ..
رجعت البيت ..وكانت رغد يابت أكل من المطعم ... حطته على الطاوله وطلعت غرفتها ..
فأكلت بروحي ...وطلعت غرفتي ونمت ..
فتحت عيوني وكانت رغد.
ـــ نعم ؟
رغد ــ الدوا ...
خذته من يدها ..وطلعت هي ..
حسيت بفراغ ..ما أتحمل نظرات ليال ...ولا ..برود رغد ..
لبست ملابسي وطلعت ..
رغد ــ مابتشرب الجاي ؟؟
هزيت راسي بلا ..وطلعت ..مريت المكتبه ..واشتريت لي ثلاث كتب طبخ ..ومريت الجمعيه وكل ماهب ودب قدامي حطيته في السله ..واشتريت قهوة وجاي ....
ما بتكلم عن الفاتورة .. .رجعت البيت ودخلت السيارة البيت .
ــ رغد ..رغد ..
ـرغد ــ نعم ..
ـــ تعالي شيلي هالاغراض ..
رغد ــ لايش كل هذا ...
ــ مليت أكل المطعم ..بتطبخين من يوم ورايح ..
رغد اسكتت ..
وأول ما خلصنا نقل الاغراض ..
رغد ـ يوسف ..في مشكله ..
ــ مشكله ايش ؟؟
رغد ــ أنا ما أعرف أطبخ ...
ــ أدري ..ما أسمي الجبن المعلب اللي تحطينه لي الصبح والبيض اللي تقليته بالليل طباخ ,, حليت لج هالمشكله ..خذي ..
وطلعت الكيس اللي فيه الكتب ..
رغد ــ زين..
ــ وأنا في الجمعية سأألت عن طريقه حفظ هالأغراض ..ماقصر المسؤول وكتب على ورقه ...لاتخيس الفاكهه واللحم ..والورقه داخل ..رتبي الأغراض ..
وطلعت من عندها وركبت سيارتي وطلعت ..مريت منال .
وانصدمت لما لقيت عندها مها وطلال ..
مها ــ يينا عمتي منال تشوف لنا الرياضيات ..وتشرح لنا ..
منال ـ أوه من زمان ..مادرست أحد ..من دلكم علي ؟؟
مها ــ أمي جواهر ..
طلال ــ عمي وقالت لنا أنك ممتاز في الانجليزي ..
ــ لا ..كان زمان ..
منال ــ شدعوه يوسف ..نسيت بهالسرعه ..
ــ منال اعذريني بس ..انا المتدربه اللي عندي في المكتب ما اعرف أدرسها شغلي أدرس العيال شي نسيته من زمان ؟؟
منال ــ زيين يبت طاريها ..البنت حلوة وايد .وفيها الخير غريبه أن رغد ما تغار ...
حلوه ؟؟؟؟؟
ــ مب حيل حلوة ...زينه ..
مها ــ عمي أنا شفتها هذاك اليوم ..في المستشفى ..حلوة وايد..
ــ ليش أنتي كنتي موجوده ؟؟
مها ــ رحت أنا وأمي نتطمن عليك ..بس بعدين لما دخلت العمليه طلعنا ..وردينا البيت ..
لفيت لمنال ..اللي اختبص ويهها ..
ــ من قال لكم اني في المستشفى ؟؟
مها ــ عمتي منال دقت وقالت ..
لفيت وطالعت لمنال ..اللي طالعت أي مكان إلا ويههي ..
سكت ..وماقدرت أتكلم ..كل ما أبعد عن هالموضوع يرجعوني له .. طالعت منال ..اللي وصلت مها وطلال للباب ..ورجعت ..صرخت فيها ..
ــ ليش ؟؟؟؟؟؟ ليش ؟؟
منال ــ ماقدرت ..ماقدرت ..
ــ أنا ما قلت لج أني ما أبي شي يذكرني في هالموضوع ؟؟ ليش ؟؟؟
منال ــ يوسف ..ماقدرت ما اتصل فيها ..
ــ تبين تخربين بيتها ؟؟لو درى فالح انها يت في هذاك اليوم كان مابيحصل طيب ..
منال ــ يوسف .لا تعصب ..الله يخليك ..
قمت من عند منال وأنا لافه فيني الدنيا ....جواهر...سبب كرهي للزواج وللحريم....عاهدت نفسي ما أتكلم في هالموضوع حتى مع نفسي ..وأنا مع عهدي ..خليني أفكر بشي ثاني .. ليال .ليال مب حلوه ..وأنا شدراني ..لما تدخل علي في المكتبه ..ما أحس أنها جميله مثل رغد ولا جواهر ..لا ..رجعت لجواهر ..انسى جواهر يا يوسف ...انسى جواهر ..رغد ...اوووووف ...ليال ...خليني أطلع من نونت النسوة ..وأروح القهوة أشرب شيشه ..
كانوا يطالعون مباراه ..جلست معاهم ..ودخنت الشيشه ..
جاسم ــ يوسف ؟؟؟؟؟ الدكتور مب مانعك من الدخان ؟؟
هات ..
وأخذ الشيشه من يدي ..وصار يدخن ..
جاسم ــ كم النتيجه ؟؟
ـــ ثنين صفر ..
جاسم ــ ااوفف ..شفيك ساكت ؟؟؟
ـــ أطالع المباراه ...
وركزت في الكورة ..و ضاعت روحي ...زوماحسيت إلا بجاسم يصحيني ..
جاسم ــ يوسف ..زوجتك بروحها في البيت ..قوم الساعه صارت عشر .
ــ أنا نمت ؟؟؟
جاسم ــ اييه نمت ..
ــ والمباراه ؟؟
جاسم ــ ما تغيرت النتيجه ..
ــ زيين ..وأنت ليش مارحت البيت ؟؟
جاسم ـ منال الحين في بيت مريم عندها جلسه حريم ومحمد رايح لعرس رفيجه ..قوم ..
قمت ورجعت البيت ..وكانت رغد في غرفتها ..فتحت الباب ولقيتها تصيح ...
وشفت بين يدينها صورة ...ودموعها وحزنها ما حسسها بوجودي ..
سحبت من يدها الصورة ..ومثل ما توقعت ..كانت صورة راشد ..هي ما تكلمت ..وأصلا ماطالعت لي ..
ــ شلون دخلتيها بيتي ؟؟
ما ردت .. ماقدرت أمسك يدي عن ضربها ..وهي مانطقت ..كف الثاني الثالث ...وهي ترجف ..حسيت اني لازم أنتقم منها ..مسكتها ..و.......
طلعت من غرفتها أول ما سمعت الآذان .. خذت دش سريع ..ولبست ملابسي ورحت المسيد ..
ورحت المكتب على طول ..
الساعه سبعه ونص دخل سمير المكتب وشافني أكتب ..
سمير ــ صباح الخير ...أستاذ ..
ـــ صباح النور ..
سمير ــ مبكر ..
ــ عندي شغل ما يتأجل ..
طلع سمير لكنه خلا الباب مفتوح ..
لكن الحقيقه "أني هربت من البيت ..هربت من رغد ..
دخلت ليال ..
ــ صباح الخير سمير ..
وقبل أن يرد عليها دخلت المكتب ..
كانت بدون نظاره لأول مره ..
ولأول مره ..أشوف الجمال اللي تكلمت عنه منال ومها ..
انصدمت فيني ابتسمت ــ صباح الخير استاذ ..
هزيت راسي ونزلته ااطالع في الاوراق ..
ماكان ودي أنزل راسي ..في ححياتي كلها ماشفت عيون بهالسحر ورموش بهالجمال ..وخدودها ..مثل التفاحه ..عيونها البنيه لها سحر اخترقني ..
دخلت مرة ثانيه واجلست قدامي ..وأعطت مرافعاتها ..وكانت نظارتها بيدها ..
ــ ممتازه ..ليال ..شكلي بعطيج قضايا بروحج ..
ليال ــ لا أستاذ يوسف ..أنا بمساعدتج تتطورت شوي ..
طالعت في عيونها ...وقلت ــ لا صدقيني ..عندج الموهبه ..لكني لازم لج الشغل ...علشان تنجحين ..
للحظه نظرتي بنظرتها التقت ..كأني غرقت من وسع بؤبؤ عينها ..بحياتي ماشفت بؤبؤ بهالكبر ..فما مسكت نفسي وقلت لها ..ـــ عرفت الحين سبب عدم لبسج للعدسات ..الظاهر مالقيت قياس بؤبؤ عينج ..
نزلت راسها ..وطلعت ...بعد لحظات ...دخل سمير واستأذن يروح مشوار خاص ..
ـــ سمير ..من يا ابن عمك الدوحه وانت مبتلش ..اطلع ...روح ..
سمير ــ شككرا يا بيه ..
مرت الساعه اللي وراها وانا مشغول بمكالماتي مع الموكلين .. طلعت أطلب من ليال كوب جاي ..فتحت الباب فتحه صغيره وسمعتها تقول ..
(( صدقيني قال جذي ..ما فهمت .. ايش ؟؟ غزل ؟؟؟ لا ..آخر شي ..تدرين يوم طاح في المستشفى سمعته يقول لزوجته ما بسامحج أبدا ..تصدقين ؟؟ ... أي قلب هذا اللي مايسامح شريكه عمره ؟؟........ اييه .. بس تدرين أنا أحس أني اعرف زوجته ..أعرفها بس ما أذكر وين شفتها قبل ..... يتغزل فيني ؟؟ سويره الله يخليج .. أي غزل هذا ومن مين .من الرجل الحديدي يوسف ...قصده عيوني حلوة ؟؟ الله يخليج مريوم كل ما يا لج وتتطنزين علي ..تلاقينه يتطنز علي هو الثاني ..ما أصدق لو هو يقول لي بلسانه انه يغازلني ما أصدقه ..صار لي شهرين في مكتبه كلمه حلوه بره الشغل ماقال ..ما قال لاتحاولين ..بعدين متزوج ...انتي حضرتي عرسه ..وشفت القمر زوجته ..بيني وبينها أشواط ..علشان جذي مايطالعني ........قال مدام القمر عندي مالي ومال النجوم ...سويره ..لاتحاولين ..لا ..شو أغرييه هذي ؟؟ الريال متزوج ..لا ..لا .تدرين باي ...))
صكرت التلفون ..وسمعتها تقول ــ صج حماره تبي توديني بداهيه ..
بتسمت ورجعت لمكتبي ..وأنا حاير في نفسي ؟؟ أنا غازلتها ؟؟ ولا لا؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الفصل الرابع ..........
رجعت البيت ولقيت رغد حاطه السفره ..
طالعت لقيت معكرونه بيضا ...ماعليها أي صلصه .. وديايه محمره ..بس ..
ـــ هذي نودلز ؟؟
هزت راسها باييه ..
ــ ليش ما سويتي معكرونه بيت ؟؟
رغد ــ اعذرني يوسف ماخلصت شغل البيت بسرعه .. فمالحقت أطبخ ..
كليت وأنا ساكت ..شي أحسن من لاشي...
رغد ــ وين طلعت الصبح ؟؟ ...
ــ ليش تسألين ؟؟
رغد ــ بس ..صحيت أصحيك ..لقيتك مب موجود ..
ــ أروح وين ما روح ..مالج شغل ..
ما مسكت رغد دموعها ...
ــ ليش دموعج ؟؟
رغد ــ للحظة حسيت أني وحده .رخيصه .. ..بعد ما تقضي حاجتك منها ..تنسى وجودها ..
ــ وليش أنتي غير ..شالسالفه نسيت نفسج ..؟؟؟
شهقت وابلعت دمعتها ...وغمضت عيونها ..وصدت عني ..
ـــ كلي ...
رغد ـ شبعت ..
ــ قلت كلي ..ودامج في بيتي ...تسمعين كلامي ...كلي ..
مدت يها وبدت تحوس في النودلز ..فقلت لها ..
ــ من بكره أبي غدا مثل الناس ...سمعتي ؟ عيش ولحم وصالونه وسلطه وفاكهه ..ولبن ..سمعتي .
هزت راسها باييه ..
خلصت غداي وقمت أغسل ايديني . ولما خلصت ..كنت بطلع غرفتي ..لكني مريت غرفه الطعام ..وكانت رغد تصيح بقوة .. ودفنت راسها بين يدينها ..
تحاول تكتم صوتها ..رديت طلعت فوق وأنا تعبان وحطيت راسي ونمت ..وصحيت من النوم على ضجه ..
كان محمد هو هله زايرينا ..
رغد ــ يوسف محمد ومريم هني ...
ـ الحين أطلع لهم ..
نزلت وكان محمد ومريم جالسين في الصاله ..
ـــ أهلين ...
محمد ــ أخوي ..البيت كبير عليك أنت وزوجتك ..شرايك تبدل بالبيوت ؟؟
ــ هذي السلام عليكم يامحمد ؟؟؟؟
محمد ـــ يا أخي علشان ما تقول حسدتك ..يلا ..قول رايك ..
سلمت عليه هو ومريم وعيالهم ..
مريم ــ متى تجيب خدامه ..
ــ أفكر في الموضوع ...
محمد ـ ها شقلت في البيت ؟؟
ــ لا يا أخوي ..مافي طلعه من هالبيت ...كل واحد خذ نصيبه وأنا بقى لي هالبيت ...وما أبي غيره ...
مريم ــ شفتك نزلت من غرفتك القديمه ..
ــ كنت نايم فيها .. ما أرتاح إلا فيها ........
محمد ــ عشرين سنه في هالغرفه تبينه ينساها بيوم وليله ؟؟
ــ ين رغد ؟؟
مريم ــ استأذنت تيب الماي والجاي والعصير ..زوجتك وايد خجوله أمس مارضت تروح معاي العزيمه ..حاولت معاها بشتى الطرق لكنها رفضت ..
محمد ــ جذي الحريم ولا بلاش ....
ضحكت بينما مريم قالت لريلها ــ ترى اترك عيالك في رقبتك وأسافر بيروت مع أختي ...للحين ماسافرت ..
محمد ــ لا الله يخليج ..انتي الأصل ...
ضحكت عليهم ... قامت مريم ــ بشوف هالمسكينه ..شتسوي في المطبخ ..
محمد ــ نسوان آخر زمن .. متكبرات على المطبخ ..زين سويت أنك مايبت خدامه لزوجتك ..والا ظليت تاكل من أكل الطباخ لآخر عمرك ..وتدفع له ..
ــ محمد ..خلينا نطلع ..
محمد ـ ليش ؟؟ ما مليت من القهوة الشعبيه ..
ــ ما أبي أروح القهوة الشعبيه ..أبي أطلع أتمشى ...
محمد ــ يلا قوم ...
ـــ لحظة أبدل ملابسي ..وقول لزوجتك ..
محمد ــ زيين ..واذا ما رضت ؟؟
ـــ قول لها بنييب لهم عشا ..يلا قوم ..
طلعت مع محمد ..ودرنا في الدوحه ..وبالأخير رحنا البحر ..
محمد ــ شفيك يوسف ..ندمت على زواجك؟؟
طالعت له ــ شاللي يخليك تقول جذي ؟؟؟
محمد ــ ردة فعلك ..وما أشوفك سعيد ولا طاير بعروسك ومدللها ..
ــ ببساطه ما أبيها تصير مثل مريم ومنال ..مدللات ...
محمد ــ زين ..وجواهر ...نسيتها؟؟؟
التفت له ...مستغرب فقال ..
ــ ذيك اليوم ..يوم رجعت من السفر ويات مع زوجها ...كان سلامك بسيط ...عكس ..قبل ...فرحت لك ان رغد نستك جواهر ..
ــ وأنت ناوي تذكرني بها الحين ؟؟؟.. لا تنطق هالإسم قدامي أبد ... أبد ..
محمد ــ زين ليش هالبرود في حياتك ..؟؟؟ مريم لاحظت ومنال وجاسم ..من تزوجت صرت غير ..وزوجتك ولامرة يبتها لنا ولا لبيت منال حتى في العزايم ..تقول لنا انها في بيت أهلها ..ليش معتزل بزوجتك عنا ؟؟
ــ محمد يا أخوي اعذرني بس ...رغد ماتحب العزايم ..ما تحب تختلط في الناس ..كيفها ما بجبرها ..بالنسبه لي انا عندكم اغلب ايام الاسبوع ..
محمد ــ يوسف انت محيرني وأجوبتك ما تقنعني ..لايكون تحب غير زوجتك ؟؟
طالعت له مبتسم ــ أكيد منال حطت هالفكره في راسك ..
محمد ــ لا ..بس من يوم دخلت المستشفى ومريم اشتغلت الشكوك فيها ..
ــ عن ليال ؟؟
محمد ــ تماما .وبشكل غريب أقنعتني ..شلون البنت أنقذتك وما رضت تروح إلا لما تشوفك بسلامه ..و..ووووو...واوات وايد ...
ــ ليال مجرد متدربه عندي .. ويوم اشتدت علي الالام ماكان سمير موجود ..والبنت سوت فيني خير ..وخذتني للمستشفى هذا كل شي ..خلي مدامتك تصفي نيتها ..
ابتسم محمد ...وظلينا واقفين على البحر ..دقايق ..بعدين مرينا مطعم وخذينا عشا للبيت ..
ــ آنسه ليال ..وين الملف اللي أعطيتج اياه ..
ابلعت ريقها ..وسكتت ..
ــ وينه ؟؟
ليال ــ خليته في البيت استاذ ..
نزلت راسها ...طبعا ..ماسلمت مني تهزيئه معتبره ..عن االاهمال ...وبالأخير قلت لها ــ روحي البيت وييبيه الحين يلا تحركي ...وآخر مره ...
ليال ــ بس استاذ بيتي في ....
قاطعتها ــ مايهمني وين بيتج ..الحين تروحين وتييبينه..يلا...
خذت مفتاح سيارتها وطلعت ..وغابت ساعه وربع ورجعت ..وأعطتني الملف ..وعيونها وخشمها أحمر ..باين صاحت..
فقلت لها ــ اي شي تآخذينه البيت يرجع معاج ثاني يوم ..هذي فايدة الشنطه ..تفضلي مكتبج ..
سمير ما كان موجود ..فقمت للباب لما سمعت صوت ..سمعتها تتحلطم ...
ـــ شقالت سويره الكلبه ..يغازلني ؟؟ هالثور يغازلني ؟؟ هذا مايعرف شي عن المغازل ..جلف ..صج صخره ..كلاني ..مايسوى علي ..مافي مدرسه ولا دكتور هزئني كثره ...حيط ..حيط ..زين ..زين ...هه ..
أنا ثور ؟؟ !!!!!!!!!!!!!!!!! جلف صخره ..شمعنى جلف ؟؟ رجعت لمكتبي .ومسكت الملف ..واتصلت في صاحبه وبشرته ان صاحب القضيه رضى بتسويه ..
رجعت البيت ..وأنا أفكر أني أنتقم من ليال ...كانت رغد جالسه في الصاله وويهها شاحب ..
اول ما شافتني قامت وحطت العشا ..
كانت طابخه مسقعه ...كانت زينه ..مب سيئه ..
ــ تسلم ايدج ..
كأني اعطيتها الدوا السحري ..ملامحها انفرجت شوي ..ويهها ردت له الحمره ...بعد ما كان شاحب ..هزت راسها بدون ما تنطق كلمه ..
ما أدري ليش الشيطان ما يخليها ترتاح في لحظه ..وسوس لي وسألتها ..
ــ شلون غلطتي مع راشد ؟؟ أنا مو فاهم ..
الدوا السحري اللي اعطيته اياها انتهى مفعوله ..والحين كأني سقيتها العلقم ..رجع ويهها مثل قبل ..الشحوب والمرارة .زيد عليهم هالمره الدموع والذل...
تكلمت والكلمات تتطلع معاها ببطء..
ــ كنت ..ظانه اني بتزوجه ..لانه كان يعرف اخوي ودخل لي من الباب ..سلمته نفسي .. وانا متوقعته يطلب يدي من ابوي اليوم اللي وراه ..كان معمي على عيني ..كنت ذايبه في الوهم ..ولما فقت ..فات الآوان ...ما أقدر أقولك أكثر من جذي ..
يتبع ,,,,
👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -