رواية الله يبقيك لعين ترجيك -63

رواية الله يبقيك لعين ترجيك - غرام


رواية الله يبقيك لعين ترجيك -63

تركي: يالله وسعوا لشيخة البنات والحريم كلهم

وقف على جنب وطلعت شهد من وراه ...

ابتسم فواز ومد يده لها ... قربت منه وباسته على جبينه وكتفه ...

فواز وبصوت مبحوح: بشريني ... تريك مأذيك؟؟؟ علميني فيه بس

تركي من وراها: حتى وانت تعبان وصوتك موطالع طوالة لسانك ما تبطلها ... لا وتريك بعد ... انا بتركي مو راضي هالمرة تريك؟؟؟

ضحك الكل ... وفواز ضحك معهم ... فجأة مسك جرحه وهو يككح بقوة

قرب منه عبدالعزيز ومسكه من كتفه: لا تضحك بقوة ... جرحك لسه ما برى

فواز تعلقت عينه بعين ابوه .. سحب يد ابوه وباسها: رضاك يبه

عبدالعزيز ودمعته نزلت: يرضى عليك ربي دنيا واخرة

دخل الدكتور عليهم: كفاية كذا ... خلونا نشوف شغلنا وبعدها ننقله للجناح واجلسوا هناك على كيفكم

عبدالرحمن وهو يطل على فواز: انا لسه ما وصل دوري؟؟؟ من الصبح وانا هنا واخر واحد اسلم عليك؟؟؟

فواز بابتسامته: واصل يا عمي واصل

عبدالرحمن وهو يبوسه: الحمد لله على سلامتك يا ولدي

فواز: يسلمك ربي ويخليك لنا

الدكتور: كفاية كلام يا جماعة ... شوفوا لون وجهه تغير

عبدالعزيز: تركي ... خذ البنات ومنيرة وخلهم ينتظرون بمكتبك على ما ننقل فواز الجناح

نواف: وانا بروح اشوف له جناح مرتب

عبدالعزيز: خذني معك

الكل طلع ... رؤى وهي تمر من جنبه ... مسكها فواز من يدها

لفت عليه وهي ما وقفت دموع ... الكل ضحك وابتسم مع فواز الا هي دموعها ماوقفت ...

فواز وعينه عليها: لا تتركيني

رؤى وهي تقرب من اذنه: اترك الدنيا كلها ولا اتركك ... بس الدكتور طردنا ... بنتظره عند الباب يطلع من هنا وادخل لك من هنا

ابتسم لها فواز ابتسامته المعروف فيها والكل يحبها ...


فحص عليه الدكتور ... واعطاه التعليمات وانه لازم ما يتحرك نهائيا ... ولا يتكلم كثير في البداية ... طلع الدكتور من هنا ودخلوا منيرة ورؤى من هنا

منيرة: ها يمه ... بشر؟؟؟ ايش قال الدكتور؟؟

فواز: جلس يتفلسف على راسي لين قال بس

منيرة: ههههههههههههههه هذا وانت دكتور؟؟؟

فواز: تصدقين وهو يتكلم افكر ... انا لما اعطي التعليمات للمرضى يقولون بداخلهم نفس الحكي اللي اقوله احين؟؟؟

منيرة: ههههههههههههههه الدنيا سلف ودين

التفتت منيرة على رؤى: رؤى يمه لا توقفين ... اجلسي

رؤى: ان شاء الله خالتي ... قعدت على يسار فواز ... مكانها من امس

التفت فواز عليها: لا تجلسين هنا ... تعالي للجهة هذه ( واشر بيده على الجهة الثانية )

سمعت رؤى كلامه وراحت للجهة الثانية ... جت بتجلس

: انتظري

فواز: يمه ... ساعديني شوي

( يبي يسحب نفسه عاليسار ويفضي جهة اليمين من السرير)

قربت منه رؤى تساعده ...

فواز بحزم: انتي لا ... امي اللي تساعدني

حزت الجملة في خاطرها ... بس سكتت وما علقت عالموضوع

ساعدته منيرة ونام على جهة اليسار من السرير

لف على رؤى واشر بعينه: تعالي اجسي هنا جنبي

ابتسمت رؤى ... وجلست على السرير في الجهة اللي فضاها لها ...

بس جلست رفع فواز راسه شوي ... وحطاه على رجل رؤى

رؤى دمعت عينها على طول ... وجلست تلعب في شعره ...

منيرة حست انهم يحتاجون يجلسون مع بعض لوحدهم ... قامت وقفت

فواز: وين يمه؟؟؟

منيرة: بروح اشوف البنات

فواز: يمه لا تتركيني

منيرة: مو تاركتك حبيبي ... بشوف البنات وارجع لك ... انتبهي له يارؤى

رؤى: ان شاء الله خالتي


فواز وهو على وضعه: زعلانة؟؟؟

رؤى: ازعل من الدنيا كلها ولا ازعل منك

فواز: وحشتيني

رؤى: انت اكثر

سكت فواز شوي: شلونه؟؟

رؤى باستغراب: مين؟؟؟؟

فواز: ولدي!!!

رؤى ابتسمت وهي تلعب بشعره: واثق انه ولد؟؟؟

فواز: اللي من الله يا محلاه ... اهم شي انك انتي امه

رؤى: ان شاء الله انه بخير

فواز: تكفين رؤى انتبهي له ... ولا تبذلين أي مجهود

رؤى: ما يحتاج توصيني يا فواز

فواز: شلون ما يحتاج اوصيك!!! وانا قبل شوي شفتك بعيني جاية تحركيني؟؟؟

رؤى: لااااااااااااا انت حالة خاصة

فواز: لا حالة خاصة ولاشي ... ما ابيك تتعبين معي ... يا كثر الممرضات ... موجودين وتحت الخدمة

رؤى بعصبية: قول كذا من البداية .. ما هميتك ولا همتك صحتي .. بس مبسوط ومكيف على الممرضات صح؟؟؟

فواز: ههههههههه

ايييييييييييييييييييييييييييي

رؤى بخوف: فواز ... سلامتك ياقلبي

فواز ووجهه معفوس: الجرح يألمني

رؤى: طيب انتبه لنفسك

فواز: حتى الضحك انحرم منه؟؟

رؤى وهي تمرر اصبعها بين عينينه وعلى خشمه: اهم شي اني ما انحرمت منك ... استحمل كل شي ... بس ترجع لي وانت بصحتك وعافيتك ... ربي يحفظك لي ولا يحرمني منك

سحب فواز اصبعها وباسه: ولا انحرم منك ولا من حنيتك يارب



دخل نواف ومعه عبدالعزيز ...

عبدالعزيز: ها فواز؟؟؟ بشر شلون الصحة

فواز بتعب: احسن الحمد لله

نواف: اهم شي تنتبه للجرح هاليومين ... لا تتكلم كثير ولا تتحرك ولا تضحك

فواز بنرفزة: عطوني منوم اذا كذا ... تبوني اجلس وانا مجابلكم وساكت؟؟؟

عبدالعزيز: فواز يبه ... هذه صحتك ... واذا انت ما حرصت عليها من بيحرص؟؟؟

رؤى: ما عليك منه يا عمي ... مو بكيفه ما يسمع الحكي

رفع عينه فواز وطالع فيها بنظرة: ..............................

مسكت رؤى ضحكتها وحطت يدها على عينه تغمضها: لا تطالع فيني كذا ... تخوفني!!!

فواز وهو يبعد يدها: دامك تخافين احترمي نفسك

رؤى وهي تضحك: يا ربي عليك ... انت طول عمرك ما تحب كثرة الحكي ... ايش صار هاليومين؟؟؟

فواز وهو يطالعها بنظرة: والله فيه ناس يحمدون ربهم اني ما اقدر اتحرك ... ولا صارت علوم

الكل: هههههههه


نقلوا فواز للجناح ... وضبطوا وضعه ... ودخلوا البنات ... حتى نورة وبناتها رجعوا بعد ما كلمتهم شهد وبشرتهم ان فواز صحى ...

نواف جالس على راس فواز ... ما يخليه يتحرك ولا يتكلم ولا يضحك ...

زهق منه فواز: اوووووووووووووف ... نوافو طفشتني!!!

نواف: مو بكيفك ... انا قايل لك من قبل ... كل شي امزح فيه عادي ... الا صحتك ... ما اسمح لك تستهين فيها ابد

فواز: طيب قوم قوم

نواف: وين اروح؟؟

فواز: روح دور لرؤى الكرسي اللي على شكل كنبة وتقدر تفتحه ويصير سرير

نواف: تصدق ... كنت افكر بنفس الشي

رؤى: ليش ان شاء الله؟؟؟ ما يحتاج!!

فواز: اصلا لو عليك عمري ما بشوف ولدي

رؤى: بسم الله عليه

نواف: لا جد ... صحتك مو ذاك الزود .... والدكتور موصي انك ما تتحركين ولا تبذلين مجهود ... مع هذا ما تسمعين الكلام ولا مهتمة

رؤى: حرام عليك ... انا مو مهتمة؟؟؟

نواف: أي مو مهتمة .... من امس كم ساعة سطحتي ظهرك؟؟؟ ولا ربع ساعة حتى

رؤى وهي تمسك يد فواز: انا امس كنت في وعيي عشان انتبه؟؟؟

قاطعهم فواز: بس اليوم في وعيك ... رؤى تكفين ... انتبهي لنفسك

نواف: انا قايم ادور لك على الكرسي اللي يقول فواز عنه ... واشوفك ما تجلسين عليه

الكل: هههه


طلع نواف وقربت نورة من فواز: واخيرا ترك لنا مجال شوي

فواز: شلونك يمه

نورة: طال ما اشوفك بخير فانا بخير

فواز: تسلمين يالغالية

مدت يدها نورة وحطتها على جبينه وجلست تقرا عليه ايات من القران وادعية زيارة المريض

البنات يسولفون ... وفواز يسمع لهم ... وبان على وجهه التعب ... بس كابر وما قال لاحد

حست فيه منيرة وقربت منه: فواز يمه ... تحس بشي

فواز بصوت مبحوح: سلامتك

منيرة: لا ... انت ولدي واعرفك ... مستحيل تقول انك تعبان ... اكيد تحتاج للراحة ... من فتحت عينك ما رجعت نمت

ولفت عالبنات: يالله بنات ... نطلع ونترك فواز يرتاح ... ونرجع له عالعصر

البنات: يالله

سلمت عليه نورة: سلامتك يالغالي ... تامر بشي؟؟

فواز بتعب: سلامتك يمه ... ما تقصرين

سلموا عليه خواته وطلعت نورة وبناتها ...


قربت منه منيرة: ها يمه ... خاطرك بشي قبل لا اطلع؟؟؟

سحب فواز يدها وباسها: رضاك يمه

منيرة وهي تمسح دمعتها: يرضى عليك ربي دنيا وآخرة ... لو يلفون الدنيا كلها مافي وحدة تحصل ولد يحن عليها كثرك ...

سلمت عليه لينا: حبيبي خاطرك بشي ... حلى او أي شي تاكله ... اسويه لك واجيبه معي العصر

فواز وهو عافس وجهه: مو مشتهي شي ... تقولين اكل تحوم كبدي

لينا: حبيبي والله ... لانك تعبان تحس بهالشي ... ان شاء الله العصر تتحسن

ليان من وراها: اخلصي بس ... امي صار لها ساعة واقفة

لينا: يووووه ... ابي اساله اذا في خاطره شي

ليان: ايش العزيمة هذه؟؟؟ سوي له اللي تبين وجيبيه ... شوفي ياكله ولا لا ... مو تسألينه

فواز بصوت مبحوح: والله احسن من اللي ما سألت ولا عبرتني من الاساس

ليان: حراااااام عليك ... عيني ورمت من البكي

فواز: ههههههههه

رؤى حطت يدها على كتفه بسرعة ... التفت لها فواز ...

رؤى: انتبه لنفسك ... لا تضحك بقوة

مسح فواز على يدها: يالله عدلي غطاك لا تتأخرين عليهم

رؤى: اتأخر على مين؟؟؟

فواز: امي وخواتي!!!

رؤى: ومن قال لك اني بروح معهم!!!

فواز: ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

رؤى: ما بطلع من هنا الا وانت معي

فواز: يا سلام؟؟؟ والجامعة؟؟

رؤى: نسيت ان عندي اجازة اسبوع!!!

فواز وعيونه طلعت: والله اللي اعرفه ان الاجازة عطتك اياها الدكتورة عشان ترتاحين !!! مو تجلسين وتكسرين ظهرك على هالكرسي؟؟؟

رؤى وهي مو معطية كلامه اهمية: يالله خالتي الله معكم ... نشوفكم العصر ان شاء الله

وقفت تسلم على خالتها ... من طلعت خالتها والبنات سحبها فواز بقوة وطيحها عالكرسي

رؤى: ايييييييييييي

فواز: تستاهلين ... لما اكلمك تردين علي وما تسفهيني

رؤى: ان شاء الله عمي ... اوامر ثانية؟؟؟

فواز: ايه ... اتصلي في البنات وروحي معهم

رؤى: فواااااااااااااااااااااااااااز ... صدقني انا مرتاحة كذا ... ولو رحت البيت ما برتاح ... وبجلس طول الوقت افكر فيك

فواز: ايش تفكرين فيه؟؟؟ انا تعبان وبنام ... ما بحتاج شي

رؤى: لا والله ... تحللللللللللللللللللللم اخليك تدق على وحدة من الممرضات تساعدك

فواز: ههههههههههههههههههههههههههه

رؤى: وبعديييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييين! !! مو قلت لك انتبه وانت تضحك!!!

سحب فواز يدها وحضنها بين كفينه: انتي بهجة دنيتي وضحكتها

ابتسمت له رؤى: الله لا يحرمني منك



دخل نواف بعد فترة ومعه الهاوس كيبر ... دخلوا الكرسي اللي طلبه فواز

فواز: كل هذا تدور الكرسي؟؟؟

نواف: لا جلست ادور لكم على ستارة

فواز: ستارة؟؟؟

نواف: ايه ستارة ... بركبها هنا بينك وبين رؤى ... لان الشباب مو بتاركينك ... يروحون ويرجعون ... اذا دخل عليك احد منهم ما يحتاج رؤى تطلع ... خلها مستريحة على الكنبة ... وتصكر الستارة ... تقدر تريح ظهرها من غير ما تنكشف

فواز: مشكور ياخوي ... تعبناك معنا ... نردها لك قريب

نزل نواف راسه وبان عليه الحزن ...

رؤى وفواز طالعوا في بعض ... فعلا وضع نواف يحزن ...

رفع نواف راسه: صح تذكرت ... المحقق مصر انه يدخل عليك ... وانا ما خليته ... خلك ترتاح هاليومين بعدين يصير خير

فواز: زين سويت ... ما فيني اتكلم وابي ارتاااااااااااح

نواف: انا بعد تعبان وابي ارتاح ... بروح البيت اريح جسمي شوي .. تامر على شي؟؟

فواز: الله معك ... تعبناك معنا اليوم

نواف: انت مو تعبتني!!! انت ذبحتني اليوم ... انت عارف انك لما تتألم اموت معك

فواز: الله لا يحرمني منك ياخوي

نواف: وانتي يام نواف ؟؟؟ توصين على شي؟؟؟

رؤى: ومين ام نواف؟؟

نواف: طبععععععععععععععععععا انتي ... ما يبيلها هذه

رؤى: بسم الله على ولدي

نواف: يحصل لك يطلع على عمه

رؤى: لا والله ... انا ابيه على ابوه

نواف: احين ولدك يتركني انا ويطلع على فوازو؟؟؟ ما عنده سالفة؟؟؟

فواز: والله انت اللي ما عندك سالفة ... تعبان وجالس تتكلم على راسي

نواف: عاد انت والكلام بينكم عداوة ...

رؤى: صادق يا نواف

طالعها فواز بنظرة ... ومسكت ضحكتها

نواف: يالله عن اذنكم

فواز ورؤى: الله معك


يتبع ,,,,
👇👇👇
أحدث أقدم