رواية حسبتك عديم أحساس وصرت كل احساسي -63



رواية حسبتك عديم أحساس وصرت كل احساسي - غرام

رواية حسبتك عديم أحساس وصرت كل احساسي -63


زياد:ولا انا
سعد: ولا انا
حمود:احم احم
احمد بشرود : اشرب مويه
حمود كمل: احم احم
احمد انتبه:اييييييييه حمود
حمود بطفش: صباح الخير
الكل:هههههه
عبد الله: انت متأكد فيصل ما يعرفك..
حمود بثقه: ولا قد شفت شكله
سعد: ما كان جاي في العزا او المستشفى
حمود: انا عني ما قد شفته
احمد: على بركه الله ...

فتحت عيونها بتعب وضيقه
مي بزهق وعيونها كلها نوم:اااااااف متى يخلص هاليوم
ناظرت الساعه الا هي سبع بعد المغرب
مي واهي تنزل من السرير: يااربي متى تبدى الدراسه طفشت جلسه البيت تطفش
راحت وولعت لمبه الغرفه وقفت قدام التسريحه تصلح شعرها
مرت بعيونها على علبه ورجعت تكمل شعرها
رجعت عيونها بسرعه وشهقت: وش هذي!!!
نزلت العلبه بصعوبه على الارض وجلست تدور أي كرت أي ورقه مالقت شي..
بدت تفك الشرايط وحده ورى الثانيه شالت الورده وشمتها بأعجاب تذكرت يوم شبكتها بوضوح
شكت انها منه بس كانت منقهره منه لانه ما كلمها من يومين فعرفت انها مو منه وشلون بيعرف عيد ميلادها..
شالت الغطا وشالت الاوراق من عليها..
شافت علبه سوداء مخمليه مربعه ناظرتها بأعجاب فتحتها بهدوء وصرخت لما شافت حبه لولو عليها m كريستالي..
وقفت عند المرايه ولبسته وجلست تلف فيه ما تدري من مرسل لها الشي الوحيد اللي تحبه وعشقها اللولو ..
جلست تدور بيين الاوراق والورد داخل العلبه ..
لقت علبه سوده اطول من العلبه اللي قبل بنفس التصميم سوداء مخمليه فتحتها وجلست تنطط لما شافت اللي فيها..>>>انهبلت البنت
اسواره فضيه محفور عليها N&M
تأكدت انها من نواف دمعت عيونها من الفرحه عمرها ما جتها هديه بهالجمال والروعه وكأنه في كل مكالماته لها يسمعها كلمه كلمه عن اللي تحبه وتكرهه..
اخر شي لقت دي في دي كبير وعرفت ان العلبه ثقيله بسببه طلعته وشافت في اخر العلبه علبه سي دي عليه صوره قلب احمر
فتحت العلبه وحطتها في الدي في دي وبدت تسمع بصوت القاء جذااب




تابع>>
اخر شي لقت دي في دي كبير وعرفت ان العلبه ثقيله بسببه طلعته وشافت في اخر العلبه علبه سي دي عليه صوره قلب احمر
فتحت العلبه وحطتها في الدي في دي وبدت تسمع بصوت القاء جذااب

الحلم


بــوقــت مــــن الـبـطــاء وبـلــيــل تـتــراقــص شـيـاطـيــن
بـعــد شـفــت الـضـيـاء يـنــزع مـــن ثـيــاب الـمـسـاء ثـلـثـيـن

تـحـايـلــت الـمــنــام الــلـــي مــثـــل بـيــتــك تـمـريـنــه
وأنــا الـلـي مـــن تفـارقـنـا وأنـــا مـــا غـمـضـت لـــي عـيــن


غـريـبــة كــــل حــلــم يــمــر فــــي رقــــادي تـزوريـنــه
والأغــــرب كــيــف احــلــم وارجــــع واحـلــمــه بـعــديــن


قـبــل يـومـيـن شـفـتـك فـــي الـمـنـام وقـمــت مــــن حـيـنــه
ونـمــت أمـــس ورجـــع نـفــس الـمـنـام الـلــي قـبــل يـومـيـن


أنـــا الـلــي قـبــل أسـافــر شـلــت قـلـبــي مــــن شـرايـيـنـه
تـركـتـه فــــي يــــدك مــثــل الامــانــه واحفـظـيـهـا زيــــن


تــــرى حــفـــظ الامــانـــه ديـــــن مـجــبــورة تـرديــنــه
مــافــي احــــد جــــد قــالــك حــفــظ الامــانـــه ديـــــن


مــــــارد الـمـقــفــى بـيـلــفــي ويـسـتــوفــي وتـوفـيــنــه
بـعــد لـيـلــه ثــلاثــة أربــعــه عــشــره شــهــر شـهـريــن


إذا أنــتـــي مـنــتــي بــقـــد الــكـــلام الــلـــي تـقـولـيـنـه
حــــرام اسـتـأمـنـك حــاجــه وإذا جــيــب أطـلـبــك تـنـسـيــن


تـخـونـيـن وتـبـيــن أرضــــى احــــد يــرضـــى تـخـونـيـنـه
؟ أنـــا لاحـيــت أخــونــك مــــع حـبـيـبـه ثـانـيــه تـرضـيــن


مــن أول مــا رجـعـت مـــن الـسـفـر مـــا شـفــت لـــك بـيـنـه
وأنـــا الـلــي كـنــت أحـسـبـك قـبــل أدوس ارض الـمـطـار تـجـيـن

تكونين أنتي أول شخص عيني تحتضن عينه
وكنت اتخيلك من زود فرحـة رجعتـي تبكيـن

تبكين وأشوف بدمعتك حكيك واعرفه قبل تحكينه
وأجيب أحلى من اللي بتحكينه واتركك تحكين

تـقــول لــــي الــوطــن نــــور وأقــــول بــنــور مـضـيـنـه
تـقــول لـــي غـديــت أحــلــى وأقــــول عـيـونــك الـحـلـويـن


كــــــلام نــــــام بـشـفــاهــك وخــفــتــي لا تـصـحـيـنــه
ذخـرتـيــه الــغــرام الــلــي يــنـــام ويـتــركــك تـصـحـيــن



تـغـانـمـتـي غــيــابــي لـــيـــن رجــحــتــي مــوازيــنــه
تـعـلـم مــــن يــــدك لــمــس الـكـفــوف وعـلـمــك تـجـفـيـن


ولـيـتــك لاقــيــه بــــه شــــي فـيـنــي مـــــا تـلاقـيـنــه
مـوهــو بــغــرور لــكــن خــابــرك مــالــك أمــــل تـلـقـيـن


تلـقـيـن تغـافـلـك بــغــلا ولا الــحــلا مــاهــو بــمــن زيــنــه
تـزيـنـه الـصــور بـــس الـصـحـيـح ابــــن الــحــلال زويــــن


وأنــــا مــانــي بـنـاقــص عــنــه يــــوم انــــك تـبـديـنــه
نصـيـبـي هـــو نـصـيـبـي لــــو يـسـددهــا مــــن الـصـوبـيـن


قــنــوع بـمـظـهــري والــســـم مـــــا يــذبـــح ثـعـابـيـنـه
عـلــى قـولــة الـمـثـل مـانــي بـحـلـو لـكــن مــانــي بـشـيــن


إذا أهــــداك الــزهــر مــــره فــانـــا أهـديــتــك بـسـاتـيـنـه
وإذا إلـهــاك بــفــرح لـيـلــه فــانــا تــهــت بــكــاك سـنـيــن


وإذا اسـتـضـعـفـتــك أمـــلاكــــه وشــنــتـــك مــلايـــنـــه
أنــــا حــتــى فــتــات ألـخـبــز اقـسـمـهـا مــعــك نـصـيــن


طـمـوحــي بــــس اجــيــك واظــفـــر بــشـــي تستـحـقـيـنـه
تـديـنـيــه تـسـلـفـتـه سـرقــتــه مـــــو مــهـــم مــنــيــن


كـأنــي مـــن كـثــر مـــا أرضـــى بــكــل الــلــي تمـنـيـنـه
لــــو انـــــك تـطـلـبـيـن الله يـعـنـيـنـي بــقـــول آمــيـــن


أنـــا مـــا الـعــب عـلــى الحبـلـيـن وقـــت الـطـيـش وسـنـيـنـه
تـبـيـن الـحـيـن يـومــا أنـــي كـبــرت الـعــب عـلــى الحبـلـيـن


تـــرى عــنــد الــبــدو بــالــذات عــيــب الــلــي تـسـويـنـه
حــلاتـــك لا عـشـقـتـنــي تـعـشـقـيـنـي لـــيـــوم الـــديـــن



غــــرام نـسـكــن ضـلـوعــه حـشـيـمــه مـــــن مـجـانـيـنـه
جــفــا يـجـمــع مـعـزتـنــا ولا عــشـــق يـــــذل الاثـنــيــن


كــثـــار الــلـــي تـحــدونــي وقــالـــو لـــــي تـحـبـيـنـه
أمـــانـــه لا تـخـلـيـنــي صــغــيــر بـعـيـنـهــم تـكـفــيــن



لأنــــي كــــل مــــا قــالــوا تــخــون أقــــول مـسـكـيـنـه
عـلــيــك الله وأمــانـــه عـلـمـيـهــم مــنــهــو الـمـسـكـيــن


أنــــا خــايــف ألــيــا طــــاح الـجـمــل تـكـثــر سكـاكـيـنـه
وأنـــا مــــا عــــادة ضـلـوعــي تـحـمــل طـعـنــة الـسـكـيـن


مـثــل مــــا قــــال الـمـكـتـوب واضــحــا مــــن عـنـاويـنـه
لـــو ارحـــل مـنــك للـغـربـة بـاسـافـر مـــن ظـلامــك ويــــن



كـفــايــة كـــــل حــلـــم يــمـــر بــرقـــادي تـزوريــنــه
كـفـايـة مـــن تفـارقـنـا وأنـــا مـــا غـمـضــت لــــي عــيــن


قـبــل يـومـيـن شـفـتـك فـــي الـمـنـام وقـمــن مــــن حـيـنــه
ونـمــت أمـــس ورجـــع نـفــس الـمـنـام الـلــي قـبــل يـومـيـن
((المبدع))((حــــــــــــامد زيد))

جلست مو مصدقه القصيده وكلماتها انها لها والصوت مألوف صوت نواف
جلس الشريط يدور شوي وبعدها سمعت
هااابي بيرث دي تو يوووو هااابي بيرث دي تووو يو هابي بيرث دي هابي بيرث دي هابي بيرث دي تووو يو
بصوته الجذاب قال: كل عام وانتي حبيبي عقبال ما السنه الجايه اعايدك واقولك احبك وعيني بعينك..
سكرت المسجل واهي طايره مو مصدقه ان نواف يحبها لها الدرجه واهي بدت تحبه اكثر واكثر وكل يوم حبه لها يزيد
دق جوالها وطارت ترد بغى يوقف قلبها لما شافت رقمه اشتاقتله واشتاقلت لرقمه...
مي بدلع: هلا
يتبع>>


تابع>>>
نواف بخبث: هلا وغلا هلا بالطش والرش والبيض المفقش
مي بقرف: يع
نواف:ههههههههههههههههه امزح معاك ياقطوتي
مي بدلع: ايه احسب ..
نواف : كل عام وانتي بخير
مي بخجل: وانت بخير
كمل: وعقبال ما تكونين معاي السنه الجايه
مي ماردت عليه من كثر ما استحت
نواف:هههههههههههههه اعرفك مستحيه الحين
مي :يعني
نواف:ههههههههههههه
مي بستغراب: انت وش دراك متى عيد ميلادي..
نواف: عرفت بطريقتي
مي: أي طريقه بعد..
نواف: ناسيه انك زوجتي
مي فرحت بهالكلمه..
كمل: ولما جا الشيخ يعقد شفت بطاقه العايله ونسخت عيد ميلادك بعيوني نسخ
مي:هههههههههههه مشاء الله عليك
نواف: أي شي يخصك احفظه على طول
مي انحرجت:طيب وش دراك اني صحيت الحين اكيد عارف كل التفاصيل
نواف: اقولك روحي افتحي الباب بشويش الحين..
مي بستغراب: ليش!؟!@
نواف: افتحيه وبس..
صارت تمشي بخطوات خفيفه وفتحت الباب فجاه
خافت لما طاحت في وامها من على الباب
مي بعصبيه مصطنعه: جالسين تتجسسون علي
في واهي متفشلله: ها وش نتجسس انا جايه ابي اخذ شي من عندك
مي واهي حاطه يدها على خصرها: وش تاخذين هاا وش تاخذين يله قومي خذيه
قامت في واهي تدور أي شي تقدر تقول انها تبيه لقت قلم كبير عليه فراشه زهريه خذته وطلعت..
رجعت نظرها لأمها واهي متفشله اكثر من في..
مي بحقد: ها يمممه الحين انتي الكبيره وتسوين هالحركات
ام احمد قامت تبربر مع نفسها وطلعت من الغرفه
سكرت مي الباب وانفجرت ضحك
نواف:هههههههههههههههههه شفتي
مي فاطسه ضحك:ههههههههههههه ايه وش دراك
نواف: عرفت من اختك انك صاحيه
مي بستغراب: وش دراها
نواف بخبث: تقول سمعت صراخك
مي تفشلت وانقلب وجهها ميه لون: ها ضربت رجلي في السرير صرخت لأنها عورتني
نواف بخبث: لانها عورتك هااا طيب بعديها لك
مي سكتتت
نواف:هههههههههههههههههه
كمل: عجبتك
مي ببتسامه: تسلم يدين اللي جابتها تجنن بصراحه
نواف فرح: يعني عجبك ذوقي
مي : بصراحه بصراحه ما توقعت ذوقك حلو كذاا
نواف بفخر: لو ذوقي مو حلو ما اخترتك
مي: تسلم
نواف: انا لازم اسكر الحين وان شاء الله بدق عليك في الليل اوكي
مي بزعل: اوكي
نواف: قلبي استنيني مو تنامين اعرفك تحبين النوم نووامه
مي:ههههههه ان شاء الله بستناك
نواف: مع السلامه
مي: مع السلامه..
حضنت الجوال لحظه وتذكرت الانتقام اللي مجهزته لفي..
نزلت بسرعه تحت دورتهم في الصاله مالقت احد
طلعت لقت امها وفي جالسين على المرجيحه الخشبيه قدام المسبح
مي بعصبيه واهي تركض: كذا يا فيوووووي اوريك مردوده وين بتروحين مني
في تستهبل: يممه خبيني خفت مرره احمدي ربك لولاي ما شميتي ريحه الهديه بس وشرايك ها ذوقه حلو وش طلع في العلبه الله يقطع بليسه كسرني
مي بقهر: ان شاء الله داييم
في تكش على وجهها: مالت عليك من خشه مو راعيه حركات ورمانسيه
مي تتهزى وتتكلم كنها مصريه: لاووووواللله يا حبيبه قلبي مخلين الرومانسيه لك ولأشكالك
ام احمد ضايعه بينهم:اقول قلبو مسلسل مصري صعييدي
في تبي تقهرها رفعت حواجبها: غصب عليك
مي بقوه سحبت في من المرجيحه ودفتها في المسبح..
ام احمد ومي فقعو ضحك على شكلها
في واهي ترتجف من بروده المويه: يا ززفته انا اوريك خليني اطلع يمممه بارده باارده
مي بضحك: تستاهلين هذا ولا شي من اللي بيجيك
شوي الا طاحت مي في المسبح..
احمد :ههههههههههههههههههه
ام احمد:ههههههههههههههههههههههه
في : ههههههههههههه شف الهزوه وين توصلك احسن كفو اخوي كفوو
احمد فاقع ضحك:ههههههههههه سبحان الله مافي قوي الا اقوى منه
مي ميته برد: ياكرهكم ذا العائله تجيب الهم
طلعت واهي ترش مويه رش لغرفتها واهي معصبه...
ام احمد:هههههههه ياخي حرام عليك
احمد: تستاهل كل اللي يجيها
في واهي تحاول تطلع من المسبح : تعال اسحبني ما اقدر اطلع والسلم بعيد
احمد : طيب
مسك يدها ورجع تركها تطيح..
احمد:هههههههههههههههههههه والله خوات خبلاات
في واهي غرقانه : يااحممممممممد يا غببي
احمد فرك وراح غرفته

فتحت عيونها بصعوبه وناظرت حولها تأكدت انها لازالت هنا وان كل اللي صار معاها مو مجرد كابوس مزعج الا واقع مر..
ناظرت حولها لقت سعد نايم على الكنبه بثوبه
دورت أي شي يدلها على الوقت ناظرت ساعتها شافت الساعه 1 بعد نص الليل
مشاعل بتعب: وشلون نمت هالنومه ااخ يا ظهري واهو وش نومه كذا ليش ما غير ملابسه..
دخلت غرفه الملابس وفتحت شنطتها وغيرت ملابسها لبست جينز ومعاه بلوزه طويله لوونها ابيض
رفعت شعرها بطريقه مو مرتبه ..
جلست تناظر عيونها وشلون منتفخه حاولت تحسن شكلها حكت شوي كحل وبلاش وقلوس..
جلست ترتب شنطتها وشنطه سعد تفتح الدواليب من دون علم واللي تحسه راح يحتاجه حطته في الشنطه..
خلصت وخلت الشناط مفتوحه على السرير وراحت عنده
وقفت تناظر ملامحه البريئه وتنهدت
مشاعل بحزن" ليش مو مكتوبه لي السعاده ليش اضر نفسي والحق الاذيه على شخص ما يستاهلها يمكن كل اللي سويته يا سعد بسبب وانا مو عارفته "
بدت تصحيه بخفه: سعد سعد
شافته يتقلب من جهه للثانيه بتعب بس ما صحى
لمست كتفه وبدت تهزه بخفه: سعد اصحى اصحى
فتح عيونه وشافها قدامه على طول صلح جلسته ..
ناظر حوله وبعدها ناظر الساعه: يووه ليش ما صحيتيني من بدري تاخرنا يله جهزي
قبل ما يكمل كلامه قاطعته: جهزت شنطتي وشنطتك
انصدم منها : طيب يله البسي عباتك
راح ياخذ له شاور عشان يصحصح..
لبست عبايتها وسكرت شنطتها جت بتشيلها سحبها من يدها: خليها عنك

يتبع ,,,,
👇👇👇
أحدث أقدم