رواية الله يبقيك لعين ترجيك -65

رواية الله يبقيك لعين ترجيك - غرام

رواية الله يبقيك لعين ترجيك -65


رؤى بخوف: سلامتك يا قلبي ... ارتاح ... ومدت يدها بتنزل مستوى السرير

حط فواز يده على يدها: كنت تعبان لانك مو موجودة ... بس لما رجعتي صرت اوكي

رؤى: حرام عليك فواز ... خوفتني

نواف: هي انت وياه ... انا موجود ... ماخذين راحتكم عالآخر ولا كأني موجود!!!

فواز: طيب يا نبيه افهم واطلع

نواف: لا مو طالع ... طول اليوم مقابلين بعض ... خلني اقعد على قلبكم شوي ... وبعدين رؤى؟؟؟ ليش رجعتي بدري؟؟؟ كان ارتحتي شوي ... انا جالس عنده!!!

رؤى: لا يكفي ارتحت الحمد لله

نواف: لو سمحتي يارؤى ... ابي ولد اخو اشد فيه الظهر ... مو ضعيفون وحالته حالة؟؟؟

فواز ورؤى: هههههههه


اخر الليل ...

دخل نواف غرفة ليان: ليان ممكن اكلمك شوي؟؟؟

ليان باستغراب: حياك

نواف: ليان بطلب منك طلب ... اتمنى انك ما ترديني فيه؟؟

ليان: لو طلبت عيوني ما تغلى عليك

نواف: تسلمين ... ابيك بكرة الصبح تجين معي المستشفى

ليان: الصبح؟؟؟ انا في الجامعة ... انا ازور فواز العصر!!!

نواف: مو زيارة لفواز

ليان: خير ان شاء الله؟؟؟ نواف خوفتني ... ايش صاير؟؟؟

نواف: ابيك تجين معنا نسوي تحليل الدي ان ايه

نزلت راسها ليان وسكتت ...

نواف: اشوفك سكتي؟؟؟

ليان بحذر: لو قلت لك لا ... تزعل؟؟؟

نواف باستغراب: لا ؟؟؟ ليش لا؟؟؟

ليان: نواف بقولك شي ... اتمنى انك ما تزعل

نواف: اسمعك ليان

ليان: انت ليش تبي تعرف مين ولد سارة؟؟؟

نواف: ما تعرفين ليش؟؟؟ لاني اذا ما كنت ولد سارة اقدر ارجع هبة

ليان: وما تشوف ان تصرفك هذا فيه انانية؟؟؟

نواف باستغراب: انانية؟؟؟؟

ليان: لا تزعل يا نواف ... بس من عرفنا بالموضوع وانا افكر ... لقيت ان بابا كان معه حق

نواف: معه حق؟؟؟

ليان: ايه معه حق ... شفت شلون احنا نحبك انت وفواز؟؟؟ تتوقع لو كنا نعرف ان واحد منكم ولد سارة ما كنا بنفرق؟؟؟

نواف: .......................

ليان: ليش سكت؟؟؟ مو هذا الواقع؟؟؟ وبعدين حتى لو امي قست على واحد فيكم عادي عندنا ولاعمرنا حطينا في خاطرنا .. بس لو كنا عارفين او واحد منكم عارف انه ولد سارة كان بيفسر كل تصرف من امي على انه موقف مرت اب ... مهما كانت طيبة وحنونة معه ... لو قست بيوم بيقولون ايه عشانه مرت ابوه

نواف: طيب احين احنا كبرنا ... وعارفين غلاتنا عند امي منيرة ... مهما كان ولدها؟؟؟

ليان: بصراحة نواف؟؟؟؟ لما عرفتوا بالموضوع ... مو كل كلمة من امي تفكرون اذا كانت امك او ام فواز؟؟؟

نواف: ...................................

ليان: شفت شلون؟؟؟ وبعدين ايش بتستفيد اذا عرفت مين ولد سارة؟؟؟ مو كل محرم لك محرم لفواز؟؟؟ خلاص اعتبروا هبة محرم لكم الاثنين

نواف: بس اذا كنت ولد منيرة ... ليش انحرم من هبة؟؟؟

ليان: شفت ان تفكيرك اناني؟؟؟ انت لو كنت ولد سارة ما راح تقدر ترجع هبة ... وبتتعب نفسيا وبتبعد عنا

نواف: شفتي؟؟؟ وين الانانية؟؟؟ انا اللي بتعب؟؟؟

ليان: بس لو طلعت ولد منيرة؟؟؟ وفواز ولد سارة؟؟؟ مو بتخسر اخوك؟؟؟

نواف: ...................................

ليان: يهون عليك عذاب فواز لو طلع هو ولد سارة؟؟؟ وهو اللي من غير شعور فداك بروحه!!!

صحيح ان هبة انسانة رائعة ... وحبيناها من كل قلبنا ... بس انت وفواز اغلى منها بكثير ... وهبة بدلها الف وحدة ... بس انت وفواز ما بدالكم احد ...

نزل نواف راسه وحطه بين يدينه ......

قامت ليان من مكانها وحطت يدها على كتف اخوها: انا واثقة فيك وفي تفكيرك ... لو تبي مر علي في الدوام بكرة وبطلع معك للمستشفى ...

رفع نواف راسه: شكرا ليان ... صحيتيني لواقع كنت غافل عنه ... فعلا .. لو كنا من البداية نعرف عادي ... بس ليش نحفر في شي اندفن ...خلاص ...كلنا عيال منيرة ... وما لاحد عندنا شي


بعد يومين في المستشفى ...

فواز: خلاص يا رؤى ... يكفي مو مشتهي

رؤى: ياسلاااااااااااام ... وتزعلني منك .... يالله افتح فمك

فواز: انتي اللي بتزعليني منك

رؤى: لا تغير وتقلب الموضوع ... انا زعلت بالاول ... خلاص حجزت

فواز: ههههههه لا جد رؤى ... صار لك ساعتين ما ريحتي ظهرك

رؤى: يا ربي ... ظهري ولا ظهرك؟؟؟

فواز: اذا كذا خلاص ما باكل ... بطني ولا بطنك؟؟؟

رؤى: اووووووووووف ... عنييييييييييييييد

قامت من مكانها ... ودخلت الحمام ... بللت لها مناديل ورجعت ...

قربت من فواز وجلست تنظف فمه ...

فواز: شكرررررررررررا رؤى

رؤى: بلا حكي فاضي ... كم مرة قلت لك لا تقول هالكلمة

فواز: شالفايدة تنظفين فمي ... احس ان ريحتي فاحت

رؤى: هههههههههههههههه لا لا تخاف ما في ريحة ولا شي

فواز: لا جد ... ودي اغطس عمري بمويه وصابون

سكتت رؤى شوي ... عدلت غطاها وطلعت للمرضات ... دقايق دخلت ووراها ممرضة شايلة الموية والمناشف ...

ابتسم فواز وعرف اللي ناوية عليه ...

فواز: ظهرك يا رؤى

رؤى: اووووووف ... طفشت من هالكلمة

فواز: ههههههههههه خلاص براحتك ... ادري انك اذا حطيتي شي ببالك تسوينه

رؤى للممرضة: يالله ساعديني

الممرضة: انا نسيت جيبي صابون

رؤى: روحي جيبيه

قربت من فواز وهي تناظره بنظرة وهمست في اذنه: انبسط يا عم ... الممرضة بتساعدني ... واخيرا تحقق حلمك

فواز: الله والممرضة ... جايبة لي هندية ... روحي نادي لي وحدة من الممرضات الحلوات اللي برا ( مسك ضحكته وهو يلعب بحواجبه )

رؤى بغضب: اصلا انا اخترتها هي بالذات ... اشين ممرضة بالمستشفى

فواز: هههههههههههههه

ايييييييييييييييي

رؤى: تستاهل ...

فواز: رؤؤؤؤؤؤؤؤؤؤؤؤى ... والله شكلك مو حلو وانتي زعلانة

رؤى: اذا مو عاجبك شكلي نادي لك وحدة من الممرضات اللي برا على قولتك

فواز: ما دام معي القمر مالي ومال النجوم

رؤى: اضحك علي بهالحكي

دخلت الممرضة وهي تصرخ: ماما هذا زين؟؟؟

فواز بصوت واطي: شكل ويالله مشيناه ... تصرخ بعد

رؤى: هههههههههههه يالله خلنا نخلص قبل لا احد يجي

وفعلا جلست تغسله وهو نايم على السرير بمنشفة مبللة وبعدها ناشفة ... طبعا ما تقرب من الجرح .....

خلصت وغيرت له الروب اللي لابسه ... وعدلت وضعه عالسرير ... فتحت شنطتها وطلعت منها مشط وجلست تمشط شعره

فواز: يا حلو النظافة ... الله يجزاك خير

رؤى: موجودين وفي الخدمة

فواز: يالله خلاص ما ابي اشوفك واقفة ... روحي عالكنبة وتمددي لك شوي

رؤى: اوكي ... اذا احتجت شي قول لي

جلست عالكنبة وفتحتها وتمددت عليها: فواز

فواز: عيونه

رؤى: تقدر تقول للدكتورة تكتب لي اجازة؟؟؟

فواز: ليش؟؟؟

رؤى: اليوم تخلص اجازتي ... والسبت لازم اداوم ... وما ابي اتركك

فواز: رؤى ... موضوعي مطول ... انا لسه في المستشفى ... وما يندرى متى اطلع ... وبعدها في البيت ... كم بتعطيك اجازة؟؟؟

رؤى: بس

فواز: لا بس ولا شي ... صح تعودت على دلعك وما اقدر استغنى عنه ... بس يالله بستحمل ... الصبح تروحين الدوام ... ترجعين تريحين لك ساعة وبعدين انتظرك بفارغ الصبر

رؤى وموعاجبها الكلام: طيييييييييييب ... بس احسب حسابك اني ببات عندك

فواز: والجامعة؟؟؟

رؤى: ايش تفرق اطلع للجامعة من هنا ولا من البيت؟؟؟

فواز: عنيييييييييييييييييييدة



دخل نواف بعد ما ضرب الباب ... ورؤى عدلت وضعها ...

نواف: الله على ريحة النظافة!!!

فواز: يعني كان في ريحة عفن قبل؟؟؟

نواف: امممممممممممممممممممممم تقدر تقول

رؤى: حرام عليك ... بروحه قرفان من وضعه

نواف: ههههههههههههههههههههه امزح معك

التفت فواز على نواف: ايش صار على موضوع ليان؟؟؟

نواف طالع في رؤى ورجع التفت على فواز ...

فواز: تكلم ... رؤى عندها خبر وعادي

نواف: ما سوينا التحاليل

فواز ببرود: اها

نواف: اشوف ما همك الموضوع

فواز: تبي الصراحة؟؟؟

نواف: اكيد

فواز: ما ودي اعرف

نواف: ولا انا

سكتوا فترة ....

رؤى وهي تحاول تغير الكآبة اللي نزلت عليهم: نواف ايش تشرب؟؟؟



المغرب ... الكل موجود ... سمعوا صوت الباب ... قام نواف وفتح الباب ... العمات ومعهم رشا

نواف: هلا والله ... حياكم

حصة: مافي احد غريب؟؟

نواف: ما غريب الا الشيطان ... حياكم

اشرت له رشا ... ودخلوا العمات ووقف هو برا

التفت لها نواف بابتسامة: شلونك رشا؟؟

رشا: بخير الحمد لله ... انت شلونك؟؟

نواف وهو يلعب برجله ويحركها يمين ويسار: ماشي الحال

رشا: وقفتك لاني بسالك

نواف: خير ان شاء الله؟؟؟

رشا: ليش طلقت هبة؟؟؟؟

نواف: .................................

رشا: لاتعتبره تدخل بخصوصياتك ... بس وربي اني اعزك مثل اخوي ... وما سألت للتطفل اوشي ... بس حبيت اقول لك اني تضايقت لما سمعت الخبر ... هبة مافي منها

نواف: والله عارف

رشا باستغراب: اذا كذا ليش طلقتها؟؟

نواف: غصبا عني ... في ظروف حدتني للتصرف هذا ... وابتسم ابتسامة جانبية ... الظاهر مالنا نصيب مع بعض

رشا: نواف ...حاسة ان الموضوع فيه شي ... بس مابضغط عليك انك تتكلم ... بس اذا احتجت انا موجودة ومستعدة اسوي أي شي يرضيك

نواف وهو يبتسم: شكرا رشا ... هذه بنت العمة اللي الواحد يفخر فيها

رشا وهي منزلة راسها: الفضل يرجع لك يا نواف ... ما تصدق شلون انا ممنونة لك

نواف: لا تقولين هالحكي ... انتي بنت عمتي وفي غلاة خواتي

رشا: طيب ندخل؟؟؟ تأخرنا عليهم

نواف: يالله



دخلت رشا ووراها نواف ...

رشا: السلام عليكم

الكل: وعليكم السلام

قربت من منيرة وسلمت عليها وعلى رؤى والبنات ... وبعدها التفتت لفواز

: الحمد لله على سلامتك يافواز

فواز بابتسامة على التغير اللي الكل ملاحظه على البنت: الله يسلمك يا رشا

رشا: لو سمحت لا تعيد هالحركات ... طيحت قلوبنا

فواز: هههههههههههههه ان شاء الله



قرب عبدالعزيز من اخته فوزية اللي باين الهم عليها ... وحط يده على رجلها

عبدالعزيز: علامك يا فوزية؟؟

نزلت فوزية راسها وغطت وجهها وهي تبكي ....

الكل التفت لها وخافوا ...

عبدالعزيز: فوزية؟؟؟ خير؟؟؟ ايش صاير؟؟؟

قام تركي من مكانه وقرب منهم ....

فوزية على وضعها ولا رفعت راسها ...

عبدالعزيز: فوزية ... قومي معي

فوزية من بين دموعها: وين؟؟؟

عبدالعزيز: قومي معي لمكتبي ... تركي اتصل في عبدالرحمن يلحقنا


مكتب عبدالعزيز ...

عبدالعزيز وهو يقدم لها موية: ممكن تهدين وافهم منك الموضوع؟؟؟

فوزية: سممممممممممممممر

عبدالعزيز بخوف: ايش فيها؟؟؟

فوزية: جايبة لي واحد ما ادري من وين .... وتبي تتزوجه

عبدالعزيز وهو يتنهد: الله يهداك طيحتي قلبي ... الموضوع سهل اذا تحسينه مو كفو ارفضيه ولا تقبلين

فوزية: عديت مرحلة اني اوافق او ارفض

عبدالعزيز: ما فهمت

فوزية: انا وابوها مجبورين اننا نوافق

تركي تدخل: ايش اللي يخليكم تنجبرون؟؟؟

فوزية: شي والله استحي اني اقوله ومالي وجه

عبدالعزيز: طيب هو ولد مين؟؟؟ خلنا نسأل عنه ... يمكن يكون كويس

فوزية: هه ... كويس؟؟؟ هذه ابعد صفة عنه

عبدالعزيز: طيب هو ولد مين؟؟

فوزية: سعودي الاصل ومهاجر وعايش في كندا

عبدالعزيز: لا حول ولا قوة الا بالله ... تارك بلاده وعايش في الغربة؟؟؟

فوزية: قريب ياخذ الجنسية الكندية خلاص

عبدالعزيز: طيب من ولده؟؟؟

فوزية: اهله متبرين منه ... السبب عمايله وسواد وجهه ... وفي الاخير تركهم وهاجر لكندا ... يقول يبي ياخذ حريته ... الا يبي ينبسط في خرابيطه

عبدالعزيز: لا حول ولا قوة الا بالله

تركي بعصبية: طيب هذا من وين عرفته؟؟؟ وايش عاجبها فيه؟؟؟

فوزية: ما ادري من وين تعرفت عليه ... وجاي مخصوص يتزوجها وياخذها معه لكندا ... وهي عاجبها لانه يلعب بالفلوس لعب ... وتفكيره على قولتها متحرر مو مثلكم معقد

تركي: طبعا ينرفض من غير كلام

فوزية: قلت لكم تعدينا مرحلة الرفض

عبدالعزيز: ليش يا فوزية؟؟؟

يتبع ,,,
👇👇👇
أحدث أقدم