رواية لمني بشوق واحضني -65 البارت الاخير

رواية لمني بشوق واحضني - غرام

رواية لمني بشوق واحضني -65

في لندن


دخل محمد المستشفى رجلينه ما تشيله ..
اسبوع على اعصابه وهم رافضين يخلونه يشوفه ...
والحين وافقوا..
كانت يرتجف ويرتجف ويرتجف
موت الامل مو مثل موتته بعد ماهو من اليأس حيا
وبعد ربع ساعه وقف قدام باب الجناح.. ووراه الفريق الطبي والفريق السعودي الي لحقهم غير حمدان المحامي ..
قال حمدان بتفهم:-ياليت لو نخليه يدخل بلحاله لين يستدعينا
محمد كان في مرحله التفكير والحكمه ابعد مايكون شكر حمدان الي تولى هالشي بداله ..
انتظروه وانتظروه....وماتحرك الخوف شاله شلّ
قال حمدان بنبرة اخوه :-سم بالله وادخل
هز محمد راسه ودخل ...
مشى والباب سكر عقبه من نفسه..
كان جالس ومعطيه ظهره ..شعرها مقصوص لكن الوجه مو بين ..
غرقت عيونه بالدموع
التفاته وحده ..وحده
بس
لكن حياته وسعادته وقف عليها ..
"طلبتك ياربي يكون هو ...بكل اسماءك الحسنى وصفاتك طلبتك يارب لاتخيب ظنوني"
حس بحركه وراه ريحة عطر مالوفه ومو غريبه ...
ما التفت ..لانه مصدوم بالبندانه الي بيده واسم صاحبتها ..
ليش مايتذكر ليش
يعرفها ويحس فيها بس مثل ماهي قريبه لنفسه بعيده..
كانها واقفه قدامه لكن ملامحها ضبابيه ..
محمد بصوت فيه دموع :-ر..ر..راكان
ضربه هالصوت على راسه زي ضرب العصا ..
تسند على العكاز الي جنبه مؤقتا لي متى مايستعيد لياقته وتصير مرنه عضلاته عقب هالطيحه الطويله بالسرير .
التفت شوي شوي ..
صرخ محمد من كل قلبه ونزلت دموع الصدمه مدري الفرح مدري الخوف من ان الي يشوفه خيال ...
قال راكان بصدمه :-مـ محمد
قال محمد بهستيريا :-أي ايه ..
خمه ذاك الصداع وطاح مغمى عليه...
صرخ محمد واستدعوا الاطباء ...
جلس ساعتين ينتظر وينتظر..وطلع الطبيب
محمد :-هاه بشر ...
قال الطبيب السعودي المرافق معهم :-لا لاتخاف شي طبيعي احتمال تكون ذاكرته رجعت وماتحمل راسه الضغط واغمى عليه
محمد بذهول :-هو فاقد الذاكره ..
الطبيب البريطاني تكلم وشرح له الحاله من قبل للان ...
وانه جاهم منقول باسعاف لانه كان صادم شي قاسي ومسوي له ارتجاج قوي بالمخ ..ففقد الذاكره وراح في غيبوبه ..ولما صحى ما كان على لسانه الا محمد وبعد جهد جهيد وصبر اسابيع قدر بقدرة قادر يعطيهم رقمه (رقم محمد) واتصلوا فيه لانه مجهول الهويه ومحمد الخيط الوحيد للكشف عن هالغموض
انهار محمد على اقرب كرسي وهو يسمع تهليل حمدان الهامس وتكبيره لها المعجزه الي صارت ...
طلعوا من المستشفى ...
وبالمساء رجع محمد وخلى حمدان يشوف المعاملات القضائيه لاثبات هوية راكان بمساعدة السفاره السعوديه بلندن ...
دخل غرفه راكان ولقاه جالس يقرا قران ..
وقف قرايه وابتسم بمحبه كبيره جاه محمد وضمه من قلب ..
قال محمد :-انت بخير وجلس يتفقد شكله عموما ..
ابتسم راكان :-نحمده على كل حال
محمد وهو شوي ويرجع يبكي المفاجاه اكبر من احتماله :-طيب شلون كيف ماني فاهم
كان راكان تعبان لكن بنيته القويه مساعدته :-السالفه كلها اني وانا رايح اشتري غرض اسرع السواق وقلبنا كذا قلبه شي ماتتصوره
وسكت لانه تعب
محمد وهو مو داخله مزاجه السالفه :-طيب شلون كيف ..؟ لقوا بالسياره جثتين واوراقك واغراضك ..كيف
راكان :- حنا كنا ثلاثه بالسياره
انصدم :-هاااااااااااااااااااااه من شهادات موظفيننا انك انت والسواق ..
قال راكان بكآبه :-تعرف مات هيرلي
محمد :-مدري مو غريب علي شفيه
راكان :-هذا الي يملك محل المجوهرات الي دايم انا اشتري منه
محمد :-طيب
راكان :-انا دقيت عليه يجيب لي مجموعه خواتم بشتري هديه لزوجتي والي جابه ماعجبني ثم قلت له اجل امش رح معنا للمحل وورني غيرها
محمد :-طيب ما صار شي وللان ماعرفت من الثالث
راكان :-اصبر هو قال لي انت خلص معاملات الفندق وانا بنزل اشتري غرض وتلقاني انتظرك عند الاشاره الثالثه الي بنفس الشارع ..
محمد بدا يفهم
كمل راكان :-وصار هالترتيب ودعت الموظفين ومريته وركب معنا واسرع السواق مره واثناء التقلب انا طرت من السياره بعيد واذكر اني مشيت مسافه لكن فجاه اغمى علي ولاعاد دريت عن شي الا هالشهرين الماضيين ...
مسكه محمد مع يده وقال :-نذر علي لا اكون مسوي لك حفله ماصارت ولذبح بمناسبه رجعتك خمسة بعارين وعشرة روس من الغنم
راكان :-هههههههههه كل هذا
محمد بكآبه :-انت ماتدري وش صار لنا بغيابك
انقبض قلبه :-د..دانه فيها شي
محمد بانقباض في صدره :-لا زوجتك بخير وماشاء الله عليها بنت رجال ماصله
(وسكت ماعلمه بعياله مفاجأه )
ابتسم بحب ...
لازم اقوله ولافات الفوت وماراح يسامحني كل العمر
محمد :-راكان
راكان وهو ينسدح من التعب :-هلا
محمد بتردد :-زوجتك بيزوجونها غصب بعد بكره ..
جلس من مكانه وطار التعب :-هااااااااااااااااااااااااااااااااااه
محمد خاف من ثورته ذي تنعكس عليه سلبيآ :-هدي نفسك
وقف وقال :-اليوم نرجع الديره
محمد بذهول:-انت تعبان
صرخ راكان :-بترجعني ولا رحت انا حي مامت
وماقدر محمد يمنعه ...
طبعا بعد هوشات مع الدكاتره .. وتدخل من السفاره مشا راكان الي براسه وقرروا يحجزون للسعووديه من بكره الفجر يعني الصبح في السعوديه يوم زواج دانه...
كان طول الوقت على اعصابه ومن زود العناد رفض يرجع بطيارة الفريق الطبي الي جايه من الرياض ..لكن بعد تهديد انهم مايرخصونه اضطر يقبل ..
قال محمد :-اهدا ان شاء الله بنوصل ..
راكان بتوتر :-كيف اهداء الحين عصر بالسعوديه
توتر محمد زيه بس الي يريح انه طلب من خالد يمنع الملكه لين يوصل ولا احد فاهم شي ..لا العيال ولا هنادي لانه متكتم على الخبر لين تضبط اوراقه الرسميه ومعاملاته برى
÷

بيت ابو خالد
قالت قمر لاختها الي تلبس عباتها :-دانه انتي مجنونه
قالت دانه :-ابوي وين
قمر :-توه رايح للمسجد عشان يصلي صلاة العصر
دانه :-وامي
قمر :-طالعه تشتري ملبس مدري وشو
مسحت دموعها ...
واخذت عيالها وشغالتها معها تساعدها
بكت وبكت قمر ..الي ماسافرت شهر العسل عشانها ..
طلعت دانه صاروخ لبيتها ..وعيالها معها ..
ركبت السياره وقلبها يرجف رجف ..
جا وقت الملكه ..المغرب ودانه مفقوده ..
دوروها امها وابوها ومالقوها ..
قب ابو خالد :-وين البنت؟
ام خالد مصدمه :-يافضيحتنا وين راحت
نزل ابو خالد معصب صارخ :-وين الزفت الثاني احمد
احمد :-سم
ابو خالد :-وين اخوك
احمد :-مدري
(ماسك نفسه لايضحك لقيتوا ندكم ياهالشياب)
ابوه بعصبيه :-اسمع دور اخوك لا والله لتتزوجها انت
طلعت عيون احمد قدام :-هااااااااااا
ابوه –جاك العلم قم فز معجبك شكل عمك وضغطه مرتفع ..
احمد ماصدق خبر وطلع برى المجلس ..
دق على رقم صديق ناصر :-نويصر
ناصر :-هلا احمد
احمد :-ياشيخ ورطتني
ناصر :-ليش
احمد :-ابوي حلف انك اذا ماجيت بيزوجني بدالك
ماقدر ناصر الا يضحك
احمد :-احر ماعندي ابرد ماعندك
ناصر بضيق :-يفرجها ربك
احمد مع اخوه ان الزواج مو غصب بس مايصير يتهرب كذا ..
حمد ربه ان الزواج عائلي ..ولا كان جد زوجوه دانه بدال ناصر ..
كلم سعاد :-هلا حبيبتي لقيتو دانه
سعاد بضيق على حال بنت عمها :-ايه في بيتها بس عمي لايدري
احمد بتفهم :-مانهبلت للحين عشان اعلم على هالمسكينه مالهم حق الصراحه ..
سعاد بضيق :-يهونها ربي
احمد :-على قولتك ..يالله سلام
سعاد :-سلام



>>>بيت راكان ..
قالت ام راكان لدانه :-يمه غلط الي سويتيه
دانه بانفعال :-يمه والي يسوونه هو الصح يعني
مريم :-لا معك حق يستاهلون
ام راكان :-مريم حنا مانبي الخطا يركبها
مريم :-الخطا راكبهم من روسهم
ام راكان سكتت لان مريم معها حق ..
مسكت دانه نفسها لاتبكي لازم تكون ذكيه وقويه وتقدر تتعامل مع هالوضع ..الي يشوف حالها الحين مايصدق انها دانه شريكة محمد والي مقترحه اقتراحات حسنت العمل وصارت سمعتها مشهود لها ..حتى ان المجلات حاولت تاخذ لها لقاءت وحوارات وهي رافضه نهائيآ هالشي
تنفست بقوه وهي تناظر في الثنين الي نايمين وحاظنين بعض ..
"انتم قوتي ادعموني يا قطعه مني ادعموني "
سمعت صراخ تحت وانفجر قلبها بصدرها ...نزلت ام راكان تشوف السالفه وبقت دانه ضامه امها _مريم_ تنتظر المجهول ...
نزلت ام راكان لقت ابو خالد واقف تحت :-هلا ابو خالد
قال وهو منزل راسه :-حياك الله ام راكان وين دانه
ام راكان :-موجوده
ابو خالد باحترام :-ماعليك امر ناديها خليها تنزل وتلبس عباتها المملك برا ببيت الشعر ويبي يسمع ردها
ام راكان وقلبها يعورها :-البنت مو موافقه
ابو خالد بدا صبره ينتهي :-طيب ناديها ..
احترامآ لشيبته نادت دانه ..
ناظرت دانه في ام راكان –مريم- نظرات كلها خوف مخلوطه بتصميم
ونزلت ..
عينها بعين ابوها ..
قال بعصبيه :-وين عباتك
دانه بتصميم ولاهي ترجف وميته خوف :-زواج مو متزوجه
ابوها :-يابنت لاترفعين ضغطي
دانه وهي تهزء نفسها لاتبكين لاتبكين :-زواج مو متزوجه
صرخ :-داااااااااااااااااااااااااانه
نطت من مكانها من الخوف من جد اول مره تشوف ابوها كذا ..
ابوها :-انتي وولد عمك ناوين لي بنيه هذاك ساعتين لين لقيناه ولين جبناه هنا غصب وانتي تتنحشين مالك والي
"مالك والي"
ليش تجرحني يبه ..ليش يعني انا دايره على حل شعري بكل مكان ..
انت عارف اني ماطلعت من بعد وفاة راكان لمكان ..الا يوم الورث ومراجعات عيالي ..
كنه حس انه قسى عليها ..لكن مارق قلبه ..
:_ قدامي
دانه بعناد :-مابي اتزوج
ابوها بقهر :-امشي قدامي
وسحبها من يدها سحب وهي تصارخ .."مابي غير راكان مابي"
ابوها يسحبها :-امشي
دانه بدموع وهي تتفلت من يده :-تكفى يبه يحرمون علي الرياجيل عقب ابو عيالي
ولااذن تسمع.. ولاعين ترا وتشوف !
"اتركها يا ابو خالد"

.هدوء

رفعت دانه راسها ، تصلبت يد ابوها
جمود ...موت بطئ..
جلست ترجف وترجف وترجف وترجف..كانها محمومه ولا عايشه بالقطب الجنوبي ..
يمكن ابوها معه حق يوم يبي يزوجها بما انها بدت تهلوس بسماع صوته ..
ومارجعها للواقع الا ابوها يوم يقول :-لا اله الا الله لا اله الا الله
رفعت راسها وطاحت عيونها بعيونه ...
قد سمعتوا بكلمة ويعجز الشرح عن التفسير وتعجز الكلمات عن الوصف"
لحظه فاقت الوصف والتبرير والتعبير ..يقف القلم امامها عاجزا حائرآ
لما يموت القلب ..خلاص مات وماعاد هناك رجوى من رجوعه ..
يظل ينبض وينبض وينبض
نبضاته عذاب وقهر ..
ليه
لان الواحد يكون حي وهو اصلا مايبي لحياه
الموت مره ارحم ولا الموت كل مره ..
ناظرها ....بحنين والم وشوق واحتياج
"تعالي لاحضاااااااااااااااااااااااااااني تعالي مشتااااق لك مشتاااااااق "
ومافيه ردة فعل غير دموعها الي تسيل كانها انهار!!

أنا عيوني حرمـــــت غيـــرك تشـــــوف ..
والقلـــب حرم غيرك يحـــــب ثانـــــي .."
كف الدمــــوع وأبعد الشــــك والخـــــوف ..
القلـــب لك يا بعد عمـــــري موانـــــي .."
دخيل قلبـــــك سو بي عــــاد معـــــروف ..
لا تــذرف دموعـــك تبعثـــــر كيانـــــي .."
إضحـــك أنا لضحتــك مشتاق ملهـــــوف ..
يا من غرامــــك عن زمانـــي خذانـــــي .."
ويا من بحبــــه صرت مغـــرم ومشغـــــوف ..
للـــه درك ويـــــن حـــبـــــك رمانـــــي .."
ماقول لك بالـــــروف ماقول بالـــــروف ..
أقول زدنـــــي من الهـــــوى ماكفانـــــي .."
أنت الوحيد اللي على القلـــب مألـــــوف ..
وانت الذي أسقيـــه صافــــي حنانـــــي .."
في وسط قلبـــي يالغلا أدخل وطـــــوف ..
أنـــــا بحبـــــك يـا حبيبــــي أنانـــــي .."
لني عطيتك في الهوى عهــد وحلـــــوف ..
واعطيك قلبـي فوق عهـــــدي ضمانـــــي .."
ويا خل غيرك حرمت عينـــي تشوف ..
والقلـب غيرك حرم إيحــــب ثاااااااااااااااااااااااااااااااني .."


قال بمحبه :-تعالي ..
لمني بشوق واحضني ..بعادك عني بعثرني
صلبني في صقيع الموت ورد ثاني لهجير الشوق ذوبني
تعال
تعال
طفي النار الي تسعر !
لمني بشوق واحضني ..عرقني فبحر عينك
نسيني الالم كله تقرب والعتب خله
اغسل كل شقى سنيني..وامسح دمعتي بعيني
تراها جرحت جفني!
لمني بشوق واحضني ..سكن رجفة ظلوعي
كل خوفي من رجوعي
ولاتطري سنين الظيم ..ذكر فرقاك يرعبني
ولي لمني دفا حضنك وغفت عيني على صدرك
احلفك لا توقظني احلفك لاتوقظني
×

تو تستوعب راكان حي حي مامات
صرخت وركضت له باقصى ماعندها وضمته بكل قوتها ..تبي تحس انه حقيقه وانه حي حي حي
قال راكان وهو يالله ماسك نفسه :-ترفقي يالغاليه ماودي اشوف دموعك عقب هالبعد كله
ناظرت في وجهه الغالي الي مافارقها لا ليل ولانهار ..ماتغير عليها فيه شي غير انه نحفان والا العيون الذباحه ..والوجه السمح هو هو !
قالت وهي ترجف بقوه :-انت حي ولا اتوهم
راحت لابوها تمسكه مع كم ثوبه :-يبه قلي تكفيى الي اشوفه صدق ولا خيال
ابوها مسح دمعته بطرف شماغه :-لا يبه حي حي
التفتت له وقالت وهي ترجع لحضنه :-مو مصدقه بغيت اموت يوم قالوا انك مت بغيت اموت ..
راكان بهمس :-انا حي والحمد لله على كل حال..
نزلن امهاته من فوق ..لان ام راكان طلعت تنادي مريم تفزع لها لان اسلوبها فالكلام زين وممكن تقنع ابو خالد لا يزوج دانه غصب..
نزلن وهن مشغولات وماسكات بعض عشان الدرج عالي عليهن ومتعب..
واخر درجه سمعن ذيك النبره المميزه ...
صرخت امه مريم :-ياووويلي هذا ركان
ام راكان :ماقدرت تشيلها ركبها وجلست على الدرج
ركض لهن ضم امه ودفن نفسه في صدرها :-يمـــــــــه
انهارت جنبهم الخاله مريم ورفعت راسه تلمس وجهه تتاكد منه من حقيقته ..
موقف لا يسعني تجسيده بالكلمات ..دموع انذرفت سكايب وشهقات وصلت لسابع سما ..
قال راكان يخفف هالالم عنهن :-خلاص كافي صار لنا ساعه نبكي يكفي خلاص
امه :-اااااااااااااه يايمه ااااااااااااااااااه احس اني بحلم مو علم
راكان :-وانا اكثر يمه والله العظيم انا مامت في الحادث كان غيري لكني كنت فغيبوبه ماصحيت منها الاقبل كم شهر
امه :-ومادرينا عنك
راكان :-يمه كنت تعبان وماقدر امشي غير ان الذاكره مارجعت لي الا يوم شفت محمد كنت اذكر اسمه ورقم جواله وبس ويوم اخذته السفاره السعوديه كلموه وجا..طبعا عرفوا اني سعودي من مفتاح الدوله الي بالرقم ومن هيئتي ..
والحمد لله على كل حال
امه :-ايه الحمد لله
تذكرت دانه عيالها الا والشغاله جايبتهم من فوق لانه موعد اكلهم ومايحب ياكلهم الا دانه ..
وقف مصدوم مشدوه يناظر في زوجته ووامهاته مو فاهم شي..
وقفن امهاته ..
قالت امه :-سلم على فيصل ومحمد
راكان بعدم فهم :-هااااااااااااه
امه :-ههههههه عيالك
راكان بصدمه:-هااااااااا
اقبلت دانه لهم وقالت بحب وهي تاخذ فيصل :-هذولا عيالي وعيالك توام يوم سافرت كنت حامل
مو مستوعب شي للان ..حتى يده وهو يمسك محمد بيشيله ترجف ..
راكان :-عيالي
دانه :-ايه
راكان :-يعني انا ابوهم
دانه بين دموعها وضحكاتها :-هههههههه ايه ابوهم ..
ضمهم راكان ثنيناتهم مو مصدق انه ابو للحين ..
يالله كل شي تغير وتبدل ...
قال ابو خالد :-حمد لله على سلامتك ياولدي من كان يصدق قصتك
راكان :-سبحانه ربي مايعجزه شي
ابو سعود :-اهم شي رجعتك سالم
ووقفوا عمان دانه وناصر واحمد وسعود وطلعوا ..
مسك راكان ناصر قبل لا يطلع :-مشكور على كل شي
ناصر بابتسامه :-الي سويته ولاشي قدام الي سويته معي
راكان بتقدير :-عز الله انك رجال من ظهر رجال
ابتسم ناصر :-ماعليك زود يبو فيصل اهم شي ماتزعل من شيابنا تعرف انت استبداديتهم
راكان صح مقهور بس مو من طبعه التهور بالاحكام :-ماعليه انتهى كل شي الحين الله يوفقك ان شاء الله
ناصر :-آمين
كان الوقت قرابة عشر باليل ..
وكالعاده نامن امهاته ..طلع غرفته وقلبه يرجف ياترى تغيرت يادانه ولا لا
فتح باب الجناح ..
صدمة عمره..
ولا كنه غاب يوم ولا كنه غاب سنه ونص !
الصور بمكانها ..ملابسه عطوراته اشمغته معلقه كل شي كل شي ...
قالت له بهمس :-من يقول البعد يبعد القلوب كذاب
التفت يمها حبيبة قلبه ام عياله رفيقة دربه
قال وهو يجلس عندها ويضم ايدينها ويحبها اصبع اصبع :-سامحيني على كل العناء الي سببته لك
قالت بهمس ودموعها تلمع كانها حبات الماس :-ماسببت الي الا كل خير يكفي وجود فيصل ومحمد بحياتي ..
ابتسم بمحبه صادقه :-عمرك سمعتي عن صدمه حلوه
دانه :-ههههههههههههههههههه
رجعت تبكي وتمسح دموعها ..وخر يدينها ومسحها لها :-ليه الدموع
قالت وهي تتامله تبي تشبع عينها من طلته الي انحرمت منها ، من خبث عيونه ابتسامته ..تعبيراته كل شي كل شي :-ابكي من فرحتي لاني اول مره طول بعادك اضحك من كل قلبي
راكان بهمس :-عسى الافراح ماتفارقك دوم
دانه :-بوجودك جنبي سند لي وحامي انا بخير
ضمها واستكانت لصدره ..
قال بيغير مود هالجو الكئيب :-اقول يادانه بعين راكانك..
دانه بابتسامه من القلب :-امـر
راكان :-وش هالحلا الزايد
حمر وجهها
قال يستهبل :-ترفقي
كشرت:- شسويت
راكان :-لاتسبلين بعيونك
دانه :-هههههههههههههههههههه
راكان :-احذرك مو من صالحك
همست بدلع :-احلف
راكان بملامح عناد :-تتحدين
دانه وهي تغمز :-ايه


انتشر خبر رجعه راكان في العايله وكانت صدمه عظيمه ..
قد سمعتوا بميت يعود!!!!
اذا لا فالجواب (ان الله على كل شي قدير)
عمت الافراح بيوتهم ...
واخيرا استقرت النفوس واستكانت ..الحياه دولاب يتقلب على بني آدم ..
لكن والى هنا نوقف ..
صفت القلوب وعادت لاوطانها ...
ونال الخبيثين جزاءهم .. وربي يرحمهم برحمته من عذاب الاخره لانه اقسى وادهى ..
عشنا قصص حب كثيره ..من واقعنا ومن حياتنا ..
لكننا تعمقنا في اسرار هذي العلاقه الساميه ..اسمى العلاقات بين البشر
&علاقة حبيبين تحت اطار الزواج&
وتشاركنا في كل دمعة حزن وبسمة فرح ..مرت في احداث القصه
بنشتاق لابطالنا ...فردآ فردآ ..
راح نشتاق ..
للاضداد دانه وراكان ..لو نرجع ورى نتذكر ماساة دانه الي تزوجت من شخص مايستحقها وعينه مايملاها الا التراب دمرها وزعزع ثقتها لكن هنا تلعب الاخوه والمحبه والصداقه الحسنه لعبتها عقلتها هنادي وخلتها اخيرا تتحرر من مجاهل هالتجربه القاسيه ، ونتذكر اعتراضات راكان عليها ورفضه للزواج ..لكنه سلم بالواقع وتزوجتها ..
شوي شوي..جذبته كشكلا ..وخلته يحبها بكل جوارحه كانسانه ارق من نسمة الهوا واقسى من الالماس ..
نتعلم ان مو من تجربه وحده تنتهي الحياه..
جمعهم عامل مشترك..تجارب سابقه نتيجتها الخيانه ..
ومنهم نتعلم اصول الحب والتضحيه والثقه بين اهل الثقه..
صانت بيتها واهله في غيابه ونظرته وثقته لما سلمها حلاله ماراحت هدر ...
ومن قال ان الحب يموت لا ..الحب الحقيقي خالد!
×
راح نشتاق للارادات الصلبه سعاد واحمد..
البدايه كانت سوء ظن..تطور الامر ووصل لمرحلة الالم والتحدي ..
لكن في النهايه الحب يغلب والكبر يجي له يوم وينكسر للتواضع
×
راح نشتاق للمغلوب على امرهم سعود والماسته
الحياه ماتكتمل ..جمعهم زواج تقليدي فجر بينهم مشاعر الحب اللامحدود..
يقولون صعب الرجال يكون وفي لزوجته لو كانت عاقر واقول لهم ليش لا ليش نخلي الخونه مقياسنا لكل شي ..
وعندنا سعود والماس الي مر عليهم مامر على احد ومع كذا صمدوا وكافحوا ..
وتكللت حياتهم بالشي الوحيد الي كان ناقصها (ناصر)
×
راح نشتاق لهنادي المرجوجه ومحمد الوفي ..
نعم الصديق والاخ واذا تبون تعرفون معنى الصداقه احسن مثال محمد
×
راح نشتاق ..
لرنا وصاحب الصوت العذب فهد ههههههه
تزوجها شفقه ونخوه ..والحين
يحمد ربه مليون مره انه رحوم ههههههههههههه لانه لولا رحمته ماتزوج نظر عيونه رنا ..
رنا ماكانت تحلم تعيش بسعاده عقب الي شافته لكن الله كريم وماضاقت الافرجت
×
راح نشتاق لامهات راكان
مصدر ابتساماتنا
راح نشتاق
لقمر وسلطان
العاشق الهيمان وحبيبته الي حبته زود و زود وهي تشوف غلاها شكثر عنده
خالد وايمان
حب يمين ويسار لكن النصيب مايعلم به الا الله
راح نشتاق..
لطلال ومنال والي زواجهم عقب كم سنه بينما يكون نفسه وتتخرج من الكليه ..
راح نشتاق لناصر ...
الله اكبر ياعيونن ناظرني..ساحرات ناعسات فاتناتي
طاح في الحب من نظره واقسم مايخونه فيوم يمكن يكون انظلم لكنه راضي وقانع وان تزوج يوم وانا اقول لو بيتزوج عشان يجيه عيال يشيلون اسمه ولا القلب اوصد ابوابه عقب دانه ..
×
وراح نشتاق لشيابنا راعين الاكشنات بالقصه هههههههه
×
وطبعا ماراح نشتاق لام احمد الي تحت رعاية احمد وزوجته وسبحان الله الجبروت له حد وينتهي وطيحتها كانت قويه اسئتي معاملة الناس واهنتي الامانات الي بين يديك وفرطتي فيها والحين ذوقي جزاء افعالك
×
ماراح نشتاق لساره الي صارت ذليله وهي تحت نظر خوالها فقدتي كل شي بطيشك
فقدتي الستر وفقدتي امكانيه الامومه ..
هذي نهايتك وخلي السفور ينفعك الحين
×
ابو سعد & ابو علي & بدر
الموت ..تردي الحال نوعا ما .. السجن
هذا جزاء من حاول ياكل اموال الناس بالحرام ويقطع بارحامه ويمهل ولايهمل
×
نوف خسرتي احترام اهلك لك ..
لكن الرسول صلى الله عليه وسلم قال (ان الله يقبل توبة العبد مالم يغرغر)
انتي اخذتي جزاء افعالك بالي صار لك والضربه الي ماتقتل تقوي..
تبتي وجازاك ربي خير تزوجتي انسان متدين خلوق وعادل اغناك عن الكل وعلمك معنى الحب والعشره الطيبه
×


وهنا
وصلت
لمني بشوق واحضني..بعادك عني بعثرني
لنهايتها ...
وتنتهي الكلمات لكن قلوب ابطالنا نابضه والحب يبقى !



بأشراف ... غموض بنيه
أحدث أقدم