رواية بين ثنايا الايام -79

رواية بين ثنايا الايام - غرام

رواية بين ثنايا الايام -79


قفل وقال بعدم اهتمام : أيـه وش كنتي تقولين
لفيت وكنت بمشي .. قال : حنان انا اسف بس هذا اسلوبي وما اقدر اغيره

قلت : اسلوبك انك تكون قاسي وجاف مع البنت اللي تحبك

ورحت اركض داخل

** الهـنـوف **

بعد ماطلعوا بيت خالي .. رحت غرفتي وانسدحت على السرير .. كتبت لفارس مسج


وينك ؟
نايم ؟


جاني مسج منه


لا ياقلبي صاحي
اسمع اغنية خليك ليـا
حقة نوال الزغبي


كتبت له


خليك ليا ؟
ما اعرفها


كتب لي

تبين تسمعينها .. ثواني

كتبت له


اسمعها ؟ وين وكيف



ما كتب لي شي .. وبعد ربع ساعه .. كتب لي



افتحي الدريشه


اكيد خرف فارس .. وش بيسوي هالمجنون .. رحت فتحت الدريشه

شفت سيارة فارس تدور على بيتنا .. ورافع الصوت اعلى شي

.
.

خلــيك ليا مشغول بيا نسيني كل حياتي معاك ياحبيبي نسيني
خليك جنبي خذ روحوي خذ قلبي
ياحبيبي لحظه شوق في هواك في الدنيا وسنيني

.
.

كتبت له بسرعه



فارس مجنون انت .. روح بسرعه قبل مايكسرون سيارتك الجيران

كتب لي

ايه مجنون بحبك ياقلبي

طيب الحين بروح .. بس وش رايك فيها

تراها اهداء مني لك



كتبت له



ياروحي وربي تجنن

فارس اعــشـقـــك

السياره .. الساعه : 1:30 مساءً


** نــا يـف **

كنت في السياره مع رغد .. بوديها بيت رهف تتغدا معهم .. احس اني صرت اهتم في رغد كثير .. انا اللي اوديها المدرسه واجيبها ما اخلي السواق يوديها .. واشتري لها العاب وهدايا .. مثل ماكان مشعل يشتري لها .. ما ابي احسسها بالنقص

ناظرت في التنوره اللي لابستها رغد .. كانت فوق الركب بكثير قصيره مره مره

وهي تجلس مع سعد .. مهما كان سعد ولد .. ماكنت ابي اقول لها لا تلبسين كذا قدامه وكأني اتأمر عليها

فقلت لها : تلعبين مع سعد كثير

قالت : ايه احب العب مع سعد

قلت لها : وش تلعبون

قالت : نلعب كوره ونرسم .. ويركبني فوق السيكل و..

قلت لها : وشلون تركبين السيكل وانتي لابسه تنوره ؟

ناظرت في التنوره وقالت : أيـــه صح نسيت .. يعني اليوم مابركب .. خساره

قلت لها : خلاص حبيبتي بكره لا تلبسين تنوره عشان تسوقين السيكل

قالت بأبتسامه : ايه ماراح البس

.
.
.

وصلنا بيت رهـف نزلنا وقبل ما نطق الباب

فتح سعد الباب .. وقال : جيتوا من زمان ننتظركم

قلت : بل عليك وش عرفك ان حنا جينا

قال : سمعت صوت السياره .. يللا ادخلي رغوده

قلت : رغد اذا دخلتي نادي على رهف ’’ ناظرت في سعد ’’ عشان بسلم عليها

قالت : ان شاء الله

ودخلت مع سعد .. انتظرت شوي .. وانا ادعي اني اشوفها .. ما ابي اكلمها من ورا الباب مثل المره اللي راحت

سمعت صوت الباب ينفتح اكثر لفيت وشفت رهف متحجبه .. زين دعائي مستجاب .. قلت بأبتسامه : السلام عليكم

قالت بخجل : وعليكم السلام

قلت : شخبارك يا الغاليه

قالت : بخير وانت

قلت : بخير بشوفت .. شوفتكم

قالت : دوم يارب

قلت : يدوم لك الخير .. هاه محتاجه شي تبين شي .. ترانا اهلك لا تنسين

قالت وهي تناظر الارض : لا الحمد الله

حطيت يدي في جيبي .. ومديت لها ورقه

قالت متفاجأه : وش هذا

قلت بتردد : هـ هـ هذي هديه مني ..... ومن نجود

’’ طبعاً الهديه مني بس ’’

عقدت حواجبها وقالت : هديـه وش الهديه

قلت : كتبت او يعني كتبنا المزرعه بأسمك .. لانك حبيتيها

اشرت لي بيدينها وقالت : لالا مستحيل اخذ مزرعتك نايف

قلت بجديه : وش فيها يعني .. وهي مو مزرعتي .. مزرعة ابوي الله يرحمه

لفت تناظر الجهه الثانيه وقالت : ما اقدر اخذها .. اسمح لي نايف

قلت : بتزعل نجود

قالت : والله ما اقدر اخذها .. لو ان الهديه بسيطه اخذتها لانكم غاليين على قلبي

قلت : والله حنا غالين ؟

يا الخبل حنا وين وانت وين .. قلت بسرعه : والله هذي الهديه بسيطه .. وانتي تستاهلين اكثر من كذا

سكتت شوي بعدين قالت : نايف معليه بس ما اقدر اطول معك عند الباب

قلت بمرح : خذيها ولا مابتحرك

قالت : نايف حلفت اني ما راح اخذها

قلت : صومي 3 ايام وخذيها

قالت : نــــا يـف

قلت : طيب خلاص ترديني .. مع السلامه

يتبع ,,,,
👇👇👇
أحدث أقدم