رواية بين ثنايا الايام -86


رواية بين ثنايا الايام - غرام

رواية بين ثنايا الايام -86

قالت لي : اجلس ياولدي بحط لك الفطور
قلت : تسلمين يمه بس ما اقدر مره ثانيه .. رهف ماراح تنزل يعني ؟

قالت : ما اعتقد

تنهدت بتعب وقلت : طيب يللا يمه سلمي عليها وعلى سعد ويوسف .. فمان الله

قالت : الله معاك .. انتبه لنفسك والله يوفقك


** رهف **

كنت في غرفتي جالسه على طرف السرير .. ما ابي اشوف محمد .. مره مو طايقته اللي سواه مو شوي .. والمشكله ماعنده مبرر .. والله زمن بعد ماكان يموت عشان يتزوج الريم يطلقها ؟

مدري ليه يوم جا في بالي طاري الزواج فكرت في نايف .. وفي الموضوع اللي كلمني فيه
امممم يمكن يكون صادق في شي .. ابوي كبر في السن وماراح يتحملني كثير .. خاصه اني كنت متزوجه .. وتعود على انه مايصرف علي .. ويوسف وجوده والعدم واحد .. ومحمد ما ابي منه شي حتى لو كان موجود .. وسعد صغير .. عادي الصغير مصيره بيكبر .. بس بعد متى .. اوف وش اسوي ياربي ما ابي اعيش وحيده .. ولا كبرت في السن ما بيصير معي احد .. رهف لا تضيعين عليك فرصة الزواج من نايف .. انتي تتمنين واحد مثله .. وكل البنات يتمنون نصه
وهو يحبني وانا ادري ووقف معي كثير مايستاهل اني ارده .. ورغد محتاجتني مره .. خاصه انها صارت يتيمه .. مستحيل اخلي وحده غريبه تربيها .. وربي محتاره وش اسوي


بيت مشعل .. الساعه : 9:00 صباحاً

** نجود **

اوف ابي اروح اليوم الشغل .. عشان اوقع اوراق واخذ اجازه .. لازم اجهز لزواجي ماعندي وقت .. فيصل يبينا نتزوج بسرعه وانا مزحومه مره

نايف وفيصل بالشغل .. مافيه الا السواق مستحيل اروح معاه

بجرب ادق على نايف جوال يمكن فاضي

دقيت عليه ورد بسرعه : الوو هلا جودي

قلت : هلا .. نايف تقدر تجي البيت تاخذني للشغل بس بوقع اوراق عشان اخذ اجازه وبطلع على طول

قال : جودي انا مشغول عندي اجتماع الحين بس فيصل ماعنده شي .. بقول له يجي يوديك اوكي .. يللا انا مستعجل باي

قلت : اوكي باي

بعد ربع ساعه دق على جوالي فيصل .. رديت : الوو هلا فيصل

قال : هلا قلبي .. اخبارك ؟

قلت : بخير وانت

قال : عــــــــــســـــــى دوم مــــــــــــو يـــــــــــــوم

قلت : يدوم عـز .........

قال بسرعه : وعزك ياالغاليه .. يللا اطلعي انا برا

قلت : اوكي .. باي

قفلت من عنده ولبست عبايتي بسرعه .. وطلعت

ركبت السياره وقلت: السلام عليكم

قال : وعليكم السلام .. اخبارك ؟

ابتسمت وقلت : اخباري عرفتها قبل شوي

قال : اممم مو مشكله حياتي انا ابي اعرف اخبارك كل دقيقه

قلت : طيب

كنت انتظره يحرك السياره .. بس مرة 10 دقايق وماحركها

ناظرته وقلت : يللا نمشي

ناظرني بغرابه وقال : ليه ؟

قلت : انت عارف ليه

قال : انت عارف ليه بحبك ليه وحبك ليه بيحلالي ليه بسهر ليه وادوب في عينيك

قلت بقهر : ليكون تسمع لهذي ؟

قال : ومالوو

لويت فمي وغطيت وجهي وقلت : اوكي

قال وهو يضحك : هااه بدينا نغار

استحيت ولفيت اناظر الجهه الثانيه وقلت : فيصل عاد

قال : زين بمشي على قولة اخوانا الكويتيين .. اتغشمر وياج

قلت وانا اضحك : اونك عاد .. بس اذا جيه عادي .. انا بعد ارمسك اماراتي

قال : هيه .. يللا نسير

وفي الطريق كل شوي يحط لي اغنيه .. يغني مع المغني ويقول اهداء لك

قلت : ماشبعت اهداءات

قال : لا .. لا يكون مليتي .. ما مداك تملين مني .. انا قايل يمكن اتزوج وحده ثانيه .. بس الحين اكيد بسويها

شهقت وحطيت يدي على صدري وقلت : تتزوج على نجود بنت عبد العزيز ؟

قال : الشرع حلل

اشر لي بصبوعه الاربعه وهو يحرك حواجبه

قلت وانا امثل عدم الاهتمام : ايه احسن .. بتجيني وحده تفكني منك

دخل يده من تحت الشيله مسك شعري وقال : متأكده

قلت : ايه

شد شعري بشويش وقال مره ثانيه وهو يناظر للطريق قدامه : متأكده

قلت : لالا امزح .. والله امزح

قطع شعره من شعري وقال : حسبت بعد

لف شعرتي على اصبعه وقال : حبيبي انزلي وصلنا

لفيت انا وقلت بأندهاش : ما اصدق وصلنا بهالسرعه

قال : شفتي اذا كنتي مع حبيبك ماتحسين للوقت

ضحكت وفتحت الباب

قال : انتبهي لنفسك

قلت : نلتقي لاحقاً

قال : ان شاء الله

نزلت من السياره وقفلت الباب .. لفيت اناظره شفته يطبع بوسه على كف يده ويطيرها جهتي في الهوا

ضحكت عليه وكملت طريقي

دخلت وقعت وخلصت كل شي بسرعه عشان ما اتأخر عليه

طلعت برا وانا اتلفت ادور سيارة فيصل بعيوني .. رحت لعند الشارع وانا اناظر بقهر .. وين راح فيصل .. لهذي الدرجه تأخرت ؟

بدق بشوفه .. فتحت الشنطه بملل وطلعت الجوال منها .. بس تركت الجوال لان احد مسك يدي

بدون ما ارفع راسي قلت وانا ادخل الجوال واقفل الشنطه : فيصل خرعتني حسبتك مشيت عنـ.....

لاحظت ان الملابس اللي عليه غير .. رفعت عيوني شوي شوي بخوف .. يـــوســـف

سحبت يدي بقوه وبعدت عنه على طول .. فتحت الشنطه ابي اطلع الجوال

بس هو سحب شنطتي بسرعه .. قلت وانا للحين ماسكه الشنطه : يوسف الله يخليك روح

قال بهمس : انتي ماتسمعين الكلام

خايفه فيصل يجي في أي لحظه .. عشان كذا كنت متوتره و ارجف بشكل مو طبيعي

حس برجفتي وقال : دام انك خايفه مني لهذي الدرجه .. ليه تعانديني

قلت وانا قريب ابكي : ماعاندتك

قال : مو قلت لك لا توافقين على فيصل .. لان انا ابيك ؟

قلت بخوف كبير : فيصل ماله ذنب اهله غصبوه عشان ياخذني

عصب يوم قلت كذا .. و قال بصوت شوي عالي : رجال اهله يغصبوه وين حنا فيه ؟ خايفه عليه .. تحبينه صح ؟

هزيت راسي بلا

قال وهو يسحبني من الشنطه : زين امشي معاي

من سحبني بكيت على طول وقلت : وين امشي معاك

قال : امشي سيارتي انا ابيك .. مستحيل اخليك مع فيصل

قلت برجاء : لا تنكفى يوسف انا ما ابي

قال وهو ضاغط على اسنانه : امشي سيارتي وبلا فضايح ترا الكلام بيجيك انتي ان شافوني معاك

قلت بفرح وانا احط يدي على فمي : فيـــصــــــل

تركني يوسف بسرعه وراح يركض سيارته .. وتحرك على طول

اخذت نفس بقوه .. ارتحت يوم تحرك .. طبعاً انا ماشفت فيصل كل هذا كان تمثيل مني عشان يتركني يوسف

دقيت على فيصل اول ماراح وقلت : هلا هلا هلا هلا الو الو الو

قال : علق الشريط ههههههههههه

مو وقت مزح ابد .. قلت : فيصل ليه مشيت ؟

قال : وليه اوقف ؟

قلت : عشان ترجعني البيت

قال : ماخلصتي دوامك وشلون ترجعين

قلت : ماقال لك نايف اني بس بوقع اوراق وباخذ اجازه

قال : اهـــــــــــــا لالا ماقال لي .. انتي وين الحين

قلت : برا عند الباب

قال : ادخلي داخل وانا لا وصلت بدق عليك .. بجيك طيران مابتأخر

قلت : زين لا تسرع

قال : اوكي .. باي


السياره .. الساعه 11:00 مساءً

** الريم **

كنت في سيارة خالد .. تعبانه مره .. تمنيت لو اني مارحت الدوام اليوم .. بموت من القهر احس بقلبي يحترق .. ابي اتأكد من اللي سمعته بنفسي من اسرار او من محمد .. مستحيل يسوونها فيني

لفيت على خالد وقلت له : نزلني بيت رهف

قال : لا بوديك المستشفى

قلت بأنفعال وانا ابكي : ما ابي ما ابي .. بروح بيت رهف

قال : انتي تعبانه مايصير كذا

قلت بعصبيه : ترا بفتح باب السياره وبنزل .. انا بدون شي عفت العيشه

قال بأستسلام : خلاص بوديك بس لا تقولين كذا

.
.
.

كنت حاضنه رهف عند الباب وابكي .. خلاص تعودت على البكي .. الدموع من يوم ماطلقني محمد ماتفارق عيوني .. الهم صار يلازمني في كل وقت

قالت لي رهف : خلاص يا الريم مو زين اللي تسويينه .. محمد مايستاهل

قلت وانا منهاره من البكي : ايه لانك ماتدرين وش صار بعد

مسكتني من كتوفي وقالت : زين ادخلي اول

دخلت معاها ورحنا غرفتنا .. قلت لها بكل السالفه

قالت : هالحقيره اللي ماتستحي سراقة الرجال

قلت ودموعي تكمل مسارها على خدي : الله يخليك دقي وتأكدي .. بعطيك الرقم

قالت : طيب بس انتي اهدي

عطيتها الرقم ودقت عليه


** رهف **

ردت علي بنت .. قلت : الوو اسرار ؟

قالت : ايه نعم من انتي ؟

قلت بتردد : انتي زوجة محمد !!

يوم سمعتها تقول ايه غمضت عيوني بقوه .. ما ابي اشوف الريم

قلت : انا اخته رهف

قالت بفرحه : والله انتي رهف .. هــــــــــلا وغــــــــــلا

قلت بقرف : غلا في قلبك نار ان شاء الله .. الله ياخذك ولا يوفقك لا دنيا ولا اخره .. يا الحقيره ياللي ماتستحين .. سرقتي زوج الريم وهي طيبه وماتستاهل

قالت : ما اسمح لك تتهجمين علي بهذي الطريقه

قلت : ابلعي لسانك انتي اخر من يتكلم

قالت : والله انا مالي ذنب هي اللي ماعرفت تحافظ على زوجها بغبائها

قلت : والله على نياتها البنت مادرت ان فيه ناس في قمة النذاله مثلك .. ايه وش عليك ( خاويني واخوايك اخذ زوجك واخليك )

قالت : ماخليت احد هي اللي خبله .. تبين تعرفين دليل خبالتها .. كتبت لزوجها كلام حلو في ورقه .. وعطتني الورقه عشان الصقها في الورده .. غيرت الورقه بورقه ثانيه كاتبه فيها رقمي وكلام اوصف فيه حبي واعجابي بمحمد ولصقتها في الورده وهي ولا حست ولا عرفت للحين خبله او مو خبله


يتبع ,,,,
👇👇👇
أحدث أقدم