رواية أحبك يشهد الله علي -9

رواية أحبك يشهد الله علي - غرام

رواية أحبك يشهد الله علي -9


نجود(تلف لأسيل) : أسيل أنتي خذي الأبره أهو لاء تكفيييييييين أنتي راضيه فيك تكفيييييينأسيل : نجود زياد دكتور زين
نجود : والله شكله مايعرف شئ
الكل : ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
أسيل(تحاول تلهي نجود وتتكلم معها) : نجود وربي يعرف بس يحب يمزح
زياد(أستغل سوالفهن وغرز الأبره بأيدها) .............
نجود(تصارخ) : آآآآآآآآآآآه الله ياخذك أسيلووووووه يالخايسه أأأأأأأأي
زياد : لا تتحركين تنكسر أنا ترى ما أعرف
نجود(تصيح ) : صدق نذاااااااااااااله أأأأأأأأأأأه أنتم نذاله
زياد(يسحب الأبره بشويش) : شفتي خلصنا ومن اليوم نحاول فيك
نجود(تمسح دموعها بعصبيه) : طيب نروح البيت يله
محسن : شنو تروحين البيت أنتي راح تتمين هنا روابي خذي التحاليل للمختبر أبيهن بأسرع وقت
روابي : حاضر
عبدالله : أسيل تروحين معي
نجود(رجعت تبكي) : لا لا تخليني عبود حتى نجد مو فيه
خالد : نجود المستشفى مليان ناس
محسن : وأنا بقول للممرضات ينتبهن لك
نجود:.......................
: نجود ياقلبي أنا
الكل ألتفت للباب وتفاجئ
نجود(تبتسم) : نجد ياروحي أنا
الأب(يرفع يده وكأنه يستسلم) ماقدرت عليها مارضت تروح للبيت لين تشوف نجود
نجد(ضامه نجود) : وأنا أقدر
نجود : ولا أنا أقدر آآآآه ألم فظيع أأأأأأأأي
روابي(توها داخله وتفاجئة بنجد همست لأسيل) : أسيل صدقتي
أسيل(تهز راسها بنعم) : يبه أنت روح وأنا وعبدالله نوصلها للبيت
زياد(طلع ورجع بعد ثواني ومد يده لنجود) : خذي
نجود(تطالع له وتطالع للحبه بأيده) : أيش هذي
زياد : مسكن للألم
محسن : ورني زياد
زياد : شفها خالي مو مسكن
محسن : خذيها نجود بتريحك
نجود : ماني واثقه فيكم
خالد : خذيها وإلا والله نعطيكي أبره تسكن الألم
نجود(تلف لنجد) : نجد ماتخليني صح
نجد : ما بخيلك
زياد : يله عاد خذي
نجود(تاخذها) : ياخوفي منك هااااااات
الكل : ههههههههههههههههههههههههههههههه
أسيل(تهمس لعبدالله) : هذا منوم ثواني وتنام
عبدالله(يبتسم) : نجود ونجد ماراح ينسنه ياويله
خالد(يهمس لزياد) : عطيتها منوم
زياد(يهمس له) : ياأخي طالع الساعه صارت 11 بلا دلع ورانا دوامات وأهلها تعبو معها وأنا مالي خلق أجلس مع هالطفله عندي الأهم منها تبي لها بيبي ستر ومصاصه أووووووووووووووف
نجود سمعته وقبل تتكلم وترد عليه بدى مفعول الحبه وغطت في نوم نجد خافت عليها
عبدالله(حط يده على كتفها ) : لا تخافين نامت يله أحنا نروح
نجد : ماأبقى معها
أسيل(تبتسم) : ونخلي ماما يله أهي تنتظرنا عشان نطمنها على نجود
نجد : يله
روابي : وأنا من يوصلني
محسن : أنا وخالد نوصلك
خالد : زياد نوصلك معنا
زياد : أيه تكفه حدي تعبان
محسن : بكره الساعه 12 موعد العمليه راح يركبون لها مغذي ألحين عشان السوائل
الكل أتجه لبيته والقلوب مع نجود دخلت أسيل ونجد وعبدالله لبيتهم
الأم(بخوف) : هاه يمه بشري كيف أختك
أسيل(تتثاوب) : بخير يمه بكره بيسوون لها عملية الزايده
الأم : يالله سترك
عبدالله(يحب راسها) : لا تخافين مو تبين تروحين لها بدري
الأم : إلا
عبدالله : طيب خلينا ننام عشان أصحى بدري ووديك
نجد(تتثاوب بتعب) : أبي أنام
الأم : يله يمه ننام
عبدالله : تصبحون على خير
أسيل ونجد والأم : وأنت منهم




الجده على الساعه 5 صحت وصلت ونزلت للمطبخ لأنها سمعت حركه في المطبخ


الجده: زيود صباح الخير
زياد : هلا صباح النور يمه
الجده : ليه صاحي بدري
زياد : عندي عملية مهمه وماعرفت أنام
الجده : بنت خالك صح بس أنت رجعت الساعه 12 بالليل
زياد(يشرب النسكافيه) : ماعرفت أنام نمت ساعتين بس
الجده : تبي ترجع تنام
زياد(يطالع ساعته) : لا يمه بروح المستشفى دوامي الساعه 6
الجده : طيب أنا بروح أنام شوي
زياد(ياخذ شنطته ويحب راسها) : نوم العوافي
الجده : طريق السلامه
زياد : الله يسلمك



في بيت الخال الأم اللي تعبت من غرفه لغرفه تصحي أسيل وعبدالله

الأم : عبدالله قوم يله
عبدالله : يمه يمه تو الناس
الأم : يايمه صارت الساعه 6 قم
عبدالله : يمه تبين تداومين مع الفراشين تو الناس
الأم : يووووووه منك ياعبود
عبدالله : طيب ربع ساعه بس يمه قعدي أسيل ورجعيلي
الأم(توقف) : وتقعد
عبدالله : أحلف لك
الأم(طلعت من الغرف ودخلت غرفة البنات) : أسيل أسيل
نجد(تلبس ملابسها المدرسه) : يمه ماراح تصحى
الأم : أفففففف أقعد هذي مره وأقعد هذاك مره
نجد : يمه أيش رايك أصحيهم لك بس بشرط
الأم(تضربها على كتفها) : تتشرطين على أمك
نجد : مالي دخل هاه أيش قلتي
الأم : نسمع
نجد : أغيب اليوم وتاخذوني معكم لنجود
الأم : قلت لك من الصبح لا غياب لا
نجد : خلاص صحيهم ياأم عبدالله أنا نازله أفطر الله يعينك
الأم : أيه والله الله يعيني ياأسيل أسيلوه ووووووجع قومي




نعود لمريضتنا الطفوليه ............

نجود بدت تصحى ومالقت أحد حولها ضلت بسريرها لأن لبس المستشفى قصير دقت الجرس لأن الألم فضيع وتبي تقول للسستر
بشاير : صباح الخير
نجود(شافت بشاير وسكتت) : صباح النور بشاير محد جاء
بشاير : تو الناس الساعه 7 نجود فيه ألم
نجود : لاء بشاير بصلي أبي لبس صلاه
بشاير(فتحت الدرج) : تفضلي جلال وسجادة صلاه
نجود(تحاول توقف بس الألم أشتد عليها) : أأأأأأي
بشاير(تسندها) : أنا معك
نجود : بدخل الحمام ( وأنتو بكرامه) بتوضأ
بشاير(تبتسم) : معاك للآخر يله
زياد(يدخل الغرفه) : السلام عليكم
نجود(لفت الجلال عليها) بشاير : وعليكم السلام
زياد(أبتسم) : وين رايحه
نجود : بصلي
زياد : أنتي يالله يالله واقفه رجعي شطوره
نجود(عصبت على أستهزائه) : مالك دخل بشاير خليني بروحي
بشاير(بعدت عنها) : على راحتك
دخلت تتوضأ وأهي بأقل حركه كانت تتألم بس خافت تقول يعطونها أبرة مسكن


في بيت حمد..........

مناير(نازله وقعدت ) صباح الخير
حمد و الأم : صباح النور
مناير(تصب لها حليب) : يمه شنو رايك باللي حصل أمس
الأم : نجود الله يشفيها
مناير : لا لا أقصد أسيل كيف سكتت عمتي سهام
الأم : ماشاء الله عليها قدرت عليها بس أهي أيش قالت لها ماعرفتي
مناير : لاء حمد أهي كانت قاعده عندكم ماعرفت شئ
حمد : ليه قالو عني فضولي وبعدين أنا ماعطيتها بال كلش
مناير(بخبث) : لمن السالفه ولا أسيل
حمد(عصب) : منايروووووه كلي وأنتي ساكته
الأم : إلا أهي صدق مخطوبه لمازن سويلم
مناير : يمه من ذا
حمد : أيه يمه سمعت وبعدين مناير أنتي أيش دخلك فيه تسألين عنه
مناير : هاه ولا شئ
الأم : خساره لومهي مخطوبه كان خطبتها
حمد(بخوف) : لمنو يمه
الأم : يعني أخطبها لي لك طبعا
حمد (يوقف) : أعوذ بالله أنا آخذ هذي
مناير : علامها تهبل
حمد : هبل بعينك أولا أم لسانين وثانيه كأنها ضفدع على نظارتها اللي لابستهن
الأم : يايمه لا تقول كذا عن بنت عمك
مناير : وبعدين أهي أم لسانين على اللي يغلط عليها ونظارتها أهي صح كبيره وبشعه مدري ليه تلبسهن ليه ما تاخذ نظارات على الموضه
حمد (بسخريه) : وليه ما سألتيها يا فالحه
مناير(تبتسم) : وليه صار فيك فضول فجأه
حمد : جب يمه أنا رايح للشركه وأنتي (يقصد مناير) روحي لا تتأخرين على الجامعه
مناير : أن شاء الله
الأم : حافظك الله بس ترى راح نزور بنت عمك اليوم
حمد : أنا مشغول روحن أنتن
الأم : عيب يمه
حمد : يمه مشغول بأرسل لهم باكيه ورد يله مع السلامه
الأم ومناير : مع السلامه
مناير : وأنا بعد بروح لا أتأخر على الجامعه باي ماما
الأم : بحفظ الله




بدى القلق يسري لقلب بشاير وزياد لما نجود تأخرت

بشاير(تطق الباب) : نجود نجود
زياد : علامها ماترد
بشاير : والله مدري نجود نجودي
زياد : نجود
بشاير(تفتح الباب) : الحمد لله ماقفلته نجوووووووووود
نجود أغمى عليها من شدة الألم
زياد(شالها وطلعها) : أستدعي خالي بسرعه
بشاير : أن شاء الله ثواني بس
زياد(حطها على السرير) : نجود نجود أصحي نجود
محسن(يدخل بسرعه) : زياد أيش حصل
زياد : مدري أغمى عليها كانت تبي تصلي
محسن(يضغط على مكان الزايده) : قل لهم يجهزون غرفة العمليات
بشاير : ألحين تدخلونها
محسن : لازم نسويها بسرعه بلغي الدكتور سالم أنه راح يساعدني بالعمليه
زياد : وأنا
محسن : أنت شنو
زياد : خالي أنا جراح بعد خلني أتولاها
محسن : ماعندي وقت أناقش أوكيه تحت أشراف الدكتور سالم موافق
زياد(يبتسم) : موافق
محسن : بشاير جهزوها للعمليه بسرعه
بشاير(تضغط على الجرس) : حاضر
الممرضه (مها) : آمري سستر بشاير
بشاير : مها الدكتور محسن أمر نجهز المريضه نجود وننقلها لغرفة العمليات جيبي سرير واللبس بسرعه
الممرضه : ثواني ويكون كل شئ جاهز


في المدرسه.......

آمنه : نجد نجوده وين
نجد : بالمستشفى
مها : ليه خير
نجد : صابتها الزايده
آمنه : شلون صابتها من أكل يعني شئ معين
نجد : الحمد لله والشكر أيش عرفني لما أتخرج وأدخل طب أشرح لك
أشواق : ألف لا باس عليها
نجد : تسلمين لي
فضيله (من وراهن) : سلااااام ياحلووووووين
البنات : بسم الله علينا
فضيله(تغمز لنجد) : إلا وين أختك
نجد : بالمستشفى تعبانه بالزايده
فضيله : لالا حسافه
مها : شنو حسافه
فضيله (تلف لها) : ليش الحشريه ياحلوه
آمنه : أسمحيلنا الجرس ضرب
فضيله : ولو مسموحات
نجد (تهمس) : يارب عد هذا الشهر على خير
البنات : آميييييييييييييييييييييييين



أما في بيت الخال.............

أمل(توها صاحيه ونازله) : السلام عليكم
الأم : وعليكم السلام خير وين كاشخه وطالعه يابنت خلف
أمل : يووووووووه طالعه مع مرح صاحبتي للسوق
الأم(تطالع الساعه ) : الساعه 10 بدري على السوق
أمل : يمه بنتفطر بالأول وبعدين نتسوق
ترفه(نازله ) : من ذي
أمل (بدون نفس) : مرح
ترفه : ماتبين تزورين بنت عمتك أحسن
أمل : أنا ما أحبها ليه أزورها
الأم : وأهي صادقه
ترفه : وأنتي بعد يمه
الأم : ترفه روحي لشغلك دام النفس عليك زينه بلا مثاليات
ترفه : طيب طيب مع السلامه
أمل(تكش عليها وأهي طالعه) : مالت عليك وعلى بنات عمتك أنا رايحه باي
الأم : زين لا تتأخرين
أمل : أن شاء الله
عابد: السلام عليكم
الأم : وعليكم السلام علامك راد بدري من الشغل
عابد : ولا شئ
الأم : إلا أيش صار على سالفتك أنت وعايشه وأعتقد باقي 3 أيام على موعد أبوها
عابد(يبتسم) : بكره يمه بتكون معي لي راح آخذها للشرقيه عمي متعب مجهز كل شئ
الأم (تبتسم) : عفيه ولدي



بدت تصحى من تأثير المخدروتحس بألم

نجود : آآآآآآه يمه
الأم : قلب أمك الحمد لله على سلامتك
نجود : الله يسلمك شنو حصل يمه
الأم : الحمد لله سوولك العمليه وأنتي بخير
نجود : يمه جنبي يوجعني كثير
الأم : معليش يمه مكان العمليه
نجود : كم صار لي
الأم : 4 ساعات
نجود : بنام يمه
الأم : نوم العوافي نامي يمه
محسن مع روابي يدخلون : السلام عليكم
الأم : وعليكم السلام
محسن : هاه ياأم عايشه
زهره : أم عبدالله ياأبو أحمد
محسن(أبتسم) : ياأم عبدالله صحت نجود ولا بعد
زهره : لا صحت ورجعت نامت
محسن : زين الحمد لله العمليه تمت بخير وراح تاخذ وقت تقوم وترجع تنام لا تحاتينها هذا من تأثير المخدر ياخذ له وقت
عبدالوهاب(يدخل) : السلام عليكم
الكل : وعليكم السلام
عبدالوهاب : هاه طمنوني عليها
محسن : الحمد لله حالتها مستقره
عبدالوهاب : الحمد لله زهره شلونك
زهره : الحمد لله
محسن يغمز لروابي وطلعو وخلوهم بروحهم بهدوء
عبدالوهاب : شلون البنات
زهره : ههههههههههه الله يهداك مهن معك البارح
عبدالوهاب : والله موعارف أيش أقول أنا
عايشه(تدخل) : أوووه هلا أبوي
عبدالوهاب(وهذا وقتك) : هلا عايشه كيفك
عايشه : بخير يبه
عبدالوهاب : طيب أنا أستأذن بمر المغرب تكون صحت
عايشه : أجلس يبه أنا برجع البيت أجيب كم غرض لأمي ونجود وماأبي أخلي أمي بروحها
الأم : ليه بزر أنا
عايشه(تغمز لأبوها) : ماعاش من قال كذا يله مع السلامه
الأب(يبتسم فهم على بنته) : مع السلامه (ألتفت لزهره) زهره حاب أتكلم معك بموضوع
زهره : آمر ياأبو فهد
عبدالوهاب : من يوم أفترقنا وأنا أتمنى نلتقي ونرجع لبعض يازهره أنا من يوم شفتك وكان عمرك17 سنه حبيتك وتزوجت وأنا صغير رغم أن أهلي عارضوا وشرطو أتزوج تهاني عليك وافقت ولا أعترضت وصارت ذيك السالفه أنا أعترفلك أني تسرعت بس وربي حاولت ارجعك بس أخوانك قالو أنك تزوجتي صدقيني ندمان وربي ندمان وأتمنى نعيش مع بعض مع بناتنا ونعوض السنين اللي فاتت
زهره : ياعبدالوهاب صعب بهذا العمر نرجع لبعض أيش بيقولون الناس عنا
عبدالوهاب : ماهموني وبعدين مو من كبرنا تكفين لا تحرميني من قربكم فكري وردي لي جواب
زهره : ما أوعدك بس أفكر
عبدالوهاب : يله أنا بروح وكلي أمل تقررين لمصلحت الكل مع السلامه
زهره : مع السلامه



على الساعه 2 الظهر وصلت مها نجد لبيتهم لأنهم جيرانهم

نجد(تلف لمها) : مشكوره ياقلبي
مها : العفو ماسوينا شئ إلا نجد
نجد : هلا
مها : مو هذي عايشه
نجد(تلف) : هذي أهي بس ليه عابد وخالي ماسكينها بالغصب
مها : شوفي شوفي كأنهم يركبونها السياره غصب وحركوا على وين أخاف صاير شئ لنجود
نجد(بخوف ) : نجود مها تكفين لا تروحين لحظه
مها : أنتظرك ماهر لا تتحرك
دخلت نجد البيت بشويش ماكان أحد موجود غير وسميه اللي تتكلم بالتلفون
وسميه : أيه ياأم عايض توهم حركوا ................ راح يكونون على الساعه 6 عندكم بأذن الله ............ أدري ياوخيتي أنا كان الموعد بعد بكره بس أمها مهي هنا عند أختها وعلى ما يفقدونها يكونون تزوجوا وزفيتوهم ................... هههههههههههههههههههه لا لا محد عرف.............. أيه صادقه عاد ذاك الوقت حللي متى يطلقونها منه
نجد(حطت يدها على فمها قبل تطلع الشهقه وتحس وسميه فيها طلعت مثل مادخلت بدون ماتحس وركبت مع مها وكانت ترجف)
مها(بخوف) : نجد بسم الله عليك علامك
نجد(ودموعها بعيونها ) : مها تكفين أحب يدك خذيني لأمي عايشه بخطر أرجوك
مها(تضمها) : بسم الله نجد لا تترجين ياقلبي انتي آمري بس امك أيش راح تسوي أبوك أحسن
نجد : لا لا أمي لأن اسيل موجوده هي تعرف تتصرف
مها : حاضر حرك للمستشفى ماهر وبسرعه
نجد : مها عطيني جوالك عفيه بدق على عبدالله
مها : خذي
نجد : ألو .....عبدالله
عبدالله : من
نجد(تصيح) : أنا نجد عبدالله ألحق علينا
عبدالله(بخوف) : نجود صار فيها شئ أمي علامك نجد
نجد : لا هذي عايشه خالي وعابد أخذوها
عبدلله : خذوها وين وليه
نجد : للشرقيه عبود أنا عند أسيل بالمستشفى راح أكلمك من عندها
عبدالله : أنا جايكم للمستشفى
نجد(تسكر الجوال) : مشكوره مها
مها : العفو طمنيني عنها نجد
نجد : أن شاء الله
نجد(نزلت وصارت تركض بالممرات واهي ترجف وفجأه طراااااااخ) : عمى ماتشوف
زياد : آسف مو أنتي نجد
نجد(رفعت راسها) : من زياد
زياد : علامك ترجفين فيك شئ
نجد : عايشه عايشه وين أسيل
زياد : مدري علامها عايشه
نجد : هاه هذي أسيل جت
أسيل(تركض لهم) : نـ...جـ...د
زياد : خذي نفس علامكم اليوم بس تركضون
أسيل(تاخذ نفس) : نجد أيش حصل لعايشه عبدالله أتصل على بس مافهمت شئ
نجد(بدت تصيح) : أنا وصلت وشفت خالي وعابد يدخلونها السياره غصب بعدها دخلت البيت حصلت وسميه تتكلم مع مرت خالي متعب وتقول أنهم جايينكم بالطريق
أسيل : عايشه رايحه تجيب أغراض أيش موديها للشرقيه
نجد : لأن الليله راح تتزوج عابد
أسيل(شهقت) أهئئئئئئئئئئئ الليله
زياد : أنا مو فاهم شئ
أسيل : كملي وبعديييييييييين
نجد : مدري قالت شئ مو فاهمته تقول ألحين خلي أبوها يعرف كيف يطلقها
أسيل : أبوي
عبدالله(وصل لهم) : أيش صاير
أسيل : عابد أخذ عايشه للشرقيه بيعرس الليله(طلعت جوالها) ألو.... هلا يبه وينك فيه....... طيب بسألك سؤال أنت طلبت من عابد يطلق عايشه............متى ............طيب هاه لا لا ولاشئ كل شئ بخير.................. يبه لا تحاتي باي
عبدالله : أيش حصل
أسيل : أبوي قايل لعابد يطلق عايشه وعنده أسبوع وخالي وعابد مو راضين فقرر يتزوج اليوم ويحطون أبوي قدام الأمر الواقع
نجد : وليه ماقلتي لأبوي عن اللي صار
أسيل : خفت أحنا نتصرف نجد كم صار لهم
نجد(تطالع ساعتها) : نص ساعه أظن
زياد : المشكله أنها لا زالت زوجته مانقدر نبلغ عنه
أسيل(تبتسم) : لا يادكتور مهما كان هذا خالي وأبو اعز أخواني ماتوصل لهذا الحد
عبدالله : هذا اللي كاسر ظهورنا كيف نتصرف
زياد : أحنا كذا نضيع الوقت
أسيل : نجد روحي لأمي ولا تقولين لها شئ أبدا
نجد : وأذا سألتني عن عايشه
أسيل : قول لهــ.....
الأم(من وراها) : تقول لي شنو
أسيل(تلف) : يمه
الأم : أنا شفتك تركضين حصل شئ فيكم إلا وين عايشه تأخرت
نجد بدأت تصيح.....
الأم(بخوف) : عايشه حصل فيها شئ تكلمووووووو
أسيل : يمه خالي أخذها للشرقيه
الأم (زاد خوفها وتسارعت ضربات قلبها) : يعني شنو
عبدالله : عمي عبدالوهاب طلب من عابد يطلق عايشه وأهو رفض وقرر ياخذها ويتزوجون الليله عند عمي متعب بدون ما نعرف
الأم : عبدالله خذي للشرقيه ألحين ألحين
أسيل : يمه أيش راح تسوين
الأم : في الطريق أخبركم
نجد : وأنا يمه
الأم : جلسي عند نجود يمه ديري بالك على نفسك وعلى أختك وحذاري حذاري عن سوالفكن
نجد : طيب فاهمه
الأم : زياد يمه أنتبه لبناتي لين أرجع
زياد : تامرين ياخاله وطمنونا عليكم
عبدالله : يله يمه


في الشرقية


متعب : حسنه حسنه
حسنه : ياعونك هلا
متعب : وين عايض ومحمد
حسنه : بالمجلس خير
متعب : لا مافيه شئ إلا غرفة المعاريس جاهزه
حسنه : أيه جهزناها وهيا جالسه تبخرها إلا بس عابد وأبوه بيجون
متعب : أيه بس
حسنه : وزهره
متعب : لا ماراح تجي عشان بنتها تعبانه
هيا : السلام عليكم
متعب وحسنه : وعليكم السلام
هيا : يبه عمتي مولازم تحضر عرس بنتها
متعب : مامن عرس بس دخله وبس
حسنه : زين أهم 3 ساعات راح يكونون فيه أن شاء الله
متعب : أن شاء الله هالله هالله بالعشى الزين ولا تنسين عشى المعاريس
هيا : عاد هذا تكفل فيه عايض يقول أنا بجيبه فرحان بخويه


يتبع ,,,,
👇👇👇
أحدث أقدم