رواية سعوديات بعروق ايطاليا -105


رواية سعوديات بعروق ايطاليا - غرام

رواية سعوديات بعروق ايطاليا -105

نواف بحرص : صدقيني وقسم لمصلحتك يا بنت مو انا وعدتك اساعدك بكل شيء تجي مني ولا تجي

من احد غير وانتِ فاهمتني وش اقصد

زينة : خيبت ظني و بس وكانكم بتطولون كذا قولوا لي عشان انزل لانيب منيب مستعده لمهزلة

جديدة بعد

زينة بحزن نزلت راسها و هي تتذكر كل شيء مر عليها

سلطان و دمعة الفرح بعينه : زينة تدرين امي نطقت بشوفتك و سمعت شوي و شافت شوي

وقسما بالله منيب بكذب بشوفتك يابنت حرام عليك

زينة دمعتها نزلت : مو مشكلتي

سلطان : ما توقعتك انانية ابد .....

زينة : اوووف بس وخروا شوي يعني لازم اطلع انا

نواف : طبعا لازم تطلعين اجل تجلسين هنا سط الناس صعبه

زينة : نواف وين البنات

نواف ابتسم : وديتهم ههههه

زينة بتضجر : اوريك فيهم بس اشوفهم

نواف : مايدرون عن شيء

زينة : يصير خير وانا كاني اراجوز بينكم تخططون وانا

قاطعها سلطان : اقول نواف توكل ماقصرت و معروفك ذا منيب ناسيه طول عمري

زينة حست بخوف فظيع : وانا بستأذن بعد

سلطان : منتيب جالسه بذا هههه

زينة بعصبية : ان جلست فهو عند امي مضاوي ليس إلا يعني

سلطان : هههه امك مضاوي امك مضاوي ولا يهمك ....الاهم اني واثق انك من بعد ماشفتِ امك

الحقيقية وشلونا هي تعبانه انها بحاجتك

زينة رفعت عيونها فوق بحركة تنم عن عدم رضاها عن مايقول ....

طلعت زينة بسرعه تجر الخطى

نواف جنبها : اوصلك ؟

زينة بعصبية : لو مايبقى غيرك

نواف : افا يالجاحده جحدتني الحين هههههههه براحتك بس ترا البنغالية هنا مايعرفون يسوقون

باول ماصورة ولينك بكرة متنومة هنا

زينة : عادي اقرب عشان مااتعنى وانا اجي كل لامي مضاوي

نواف : استغفري ربك قبل تكتب عليك ترا الله قادر على كل شيء

زينة : والنعم بالله بس انت اكبر نصاب واكبر دافور واكبر

نواف قاطعها : هههههههه اووف اووف كل ذا صار فيني موب انا اخوك و عضيدك

زينة : طبعا لا عضيدي راح و سندي راح الله يخلي لي ابوي بس

نواف : احمممممممم كح

زينة : قلت لك من جد موقفك ماله سنع اجل تنصب علي و تكذب علي انا ترسم علي ذالخطة

او علمك خلاص صرت تخطط بكل شيء مثله

نواف بدلاخه : مين ذا ههههههههههه

زينة عصبت : اوووف بس وخر هناك

" تذكرت امها ليلى و كيف كان شكلها

شكلها طيبة

الشيب معطيها وقار و واضح علامات اسى الدنيا بوجهها

فرحة عيالها فيها

و كيف كانت عيونها متركزة على زينة وهي تحكي و تشكي و تزعق "

زينة تطلع و ركبت مع ليموزين << عنيدةـ

طبعا اخوها سلطان ما تركها لوحدها من شدة خوفه عليها كان وراها بالليموزين ..


نواف بعد ما تأكد انها وصلت البيت ارتاح ....................

بندر في عالم آخر من عزف سيموفينات الرحيل المؤلم

و ها هو يرتب آخر ملفات تلك القضية .....

بعد مرور 3 ايام

" زينة حالتها صعبه خصوصا وان مضاوي تردت حالتها بقوة ....

و صورة ليلى بعيونها دايم تبكي كثير ......دقت على ابوها اللي كان تعبان مره

حاول يقنعها تروح لانها ليلى و وعدها انو بينزل الرياض باقرب وقت بس ظروف عمله صعبه جاه الفترة

زينة كل ليلها تمسك الكبكـ و تصيح ...

تناظره وتحس انها تناجي بندر !!

تشكي لبندر !!

تشم بقايا عطره !!

تتذكر عيونه القاسية !!

وجهه الجافي !!

مشتاقه و محتاجة ارمي جروحي و احزاني في بحر عينه بس

فيه صدود قوي ...فيه تجاهل فظيع ...

فيه كبرياء يعزف على اوتار قلبي المتهالكة ...


ضعفت زينة و بكت بقوة

صورة ليلى براسها

نظرات و بسمات سلطان تراودها .....

حنية نواف عذبتها وحست انها جرحته كثير بالكلام ...........

كيف لا وهي استجرعت كل جرعات الألم

عندما سمعت طراطيش حكي من ريم و الهنوف انو خالد راح يخطب له

(( اذا تزوج نواف مين بيكون اقرب لي !! نواف عضيدي و سنيدي

نواف اغلى من الأخ و لا جرح جرح العشيق ...نواف ارقى و اسمى من انو

يكون حبيب و ارجل من انو يكون شيء مؤقت )))

حست بخناجر الغياب تطعن فؤادها بقوة و تدهورت صحتها بقوة



روز تلعب قدام التلفزيون

و زينة معها تجاملها و احزانها بحور

دق الثابت

زينة : الوووووووووو

........( يالبيه وحشتيني اشوا انك بخير ) : .....

....: نعم



صوت تشوييش

زينة : روز حياتي شوي قصري على التي في ما اسمع ...نعم

........( يالبيه ياناس ) : ...............

زينة بعصبية قفلت : ناس سخيفة و لا تستحي على دمها ....

دق جوال زينة ..


اميرة تتصل بك

زينة تبتسم بألم : اهلين

اميرة : هلا بك كيفك

زينة : تمام يالغلا وانتِ بشري عنك على ذاك الزيارة ولاعاد شفناك

اميرة : يا اختي والله ودي اني جنبك ذالايام بس تونا وصلنا مسافرين

والحين دريت باللي صار معك

زينة تتنهد و الصيحة معها : شفتِ كيف

اميرة : وحدي الله يا بنت الحلال و كل شخص بيأخذ نصيبه

اميرة : بس معليش يازينة ماهقيتك كذا

زينة تمسح دمعتها ببالمنديل : من أي ناحية

اميرة : يعني امك ليلى توقعتك بتحطين بحضنها و تكونين جنبها

زينة بكت و تشاهق : صعب مدري مـ

اميرة : خلاص يختي قطعتِ قلبي خلاص عاد ....

زينة تجفف دموعها : كنت ودي اروح اليوم العصر بس تعبت ولا قدرت

عجزت رجولي منيب قادرة امشي

اميرة : الله يكون بعونك يالغلاا لا تزملين اجر و عافيه وانتِ قلبك طيب

ولازم نتسامح هذي الدنيا

زينة تبكي : انا بروح لايكون على بالكم منيب رايحة لام سلطان

اميرة : امك يا زينة

زينة تمسح الدمعة : ايه امي بروح لها بس مدري متى لحد مااحس اني فعلا حسيت بذالشيء

اميرة : يالله بس والله ودي اجيك بس مقدر الحين

زينة : حاولي تعالي ماعندي احد مليت والهواجس طقت براسي طق

وحتى ابتهال بعد وخواتها عندهم ضيوف ولا شفتهم من 3 ايام

اميرة : اها عشان كذا داليا و راما مو هنا بالبيت هههه

زينة : تعالي دامك بلحالك

اميرة : ودي بس مقدر تعرفين حالة الإستنفار اللي تسويها امي اذا بندر ( دق قلبها بقوة ) طلع موقع التحقيق

وباشر لإنهاء قضاياه

زينة " الله يالدنيا وين ذكرتيني بذيك الايام اللي مااعرف طعم النوم فيها من خوفي عليه وين قلتِ لي الليلة


زينة بخوف : موقع التحقيق و انهاء القضية

زينة بتوتر فظيع بدت تحن له

اميرة : الله ينهي ذالقضية على خير بس له 3 سنين او زود فيها

زينة بخوف : الله يعين

اميرة : يالله عزوز دخل اكيد يبي شيء انتبهي لنفسك اقولك تعالي انتِ

زينة " مستحيل ادخل ذاك البيت اللي شهد على دمعاتي و عذاباتي و ذكرياتي " : لا سوري ماقدر تعبانة


اميرة : اوكي تبين ارسل لك السايق يوديك المستشفى ؟

زينة : لا ابشرك وصلنا سايق اليوم

اميرة : الله يعطيكم خيره و يكفيكم شره يالله تأمرين بشيء

زينة تنهدت : سلامتك

اميرة : سلام عليكم

زينة : اهلين و عليكم السلام و رحمة الله و بركاته

قفلت زينة وهي تحس برجولها مهيب قادرة تشيلها من الخبه و الرهبة على بندر

" ليش وش ذا اللي خلاني افكر اخاف عليه ..؟

هو ما طق لي خبر ....المرة اللي فاتت بالمستشفى شافني بحال كسيرة و لاهمه مشى

وراح ولا حتى فكر يسأل ...؟ "

راحت تصلي و تدعي

بعد ما خلصت و صلت العشاء ....

جلست عند روز : ياي ياماما الله يهديك وشذا الحوسة وشذالألوان بس !!

يالله بسرعه اشوف حطي كل الألوان مع بعض

في قناة الـ ....... الإخبارية و التي لا يكون خبر عاجل إلا و يظهر على شاشتها ....

زحمة الأخبار تتوالى و تلك المذيعة بصوتها المفزع

تنوه و في المملكة العربية السعودية قد وصل هذا الخبر للتو

ومن الرياض تحديداً و من منطقة الـ ....... بالذات

نرى تلك الجريمة التي عزفها أمرس شياطين الأانس للتدمير بالوطن الطاهر

و تهريب الدمار والمخدرات لأرض البلاد الطاهرة ...

تم كشف اكثر من 400 ك من المادة المخدرة و التي قد .......الخ

بالإضافة إلى انه تم ضبط مستودع لضبط الأسلحة في منطقة الـ....... وهي منطقة نائية في جوف

الصحراء العربية ....... و تم ضبط المتهمين متلبسين بعد كمين ضبطوه ،

متلبسين بالرجم المشهود ...... وبهذا قد التم التخلص من ارهب شبكة إجرامية

مارست طقوسها لاكثر من 10 سنوات و هذا كله بتوفيق من الله تعالى

ثم من القيادة الفاضلة الرشيدة ثم بقيادة النقيب بندر بن فهد الـ ......


(( شهقات عاليه من كل من يحضر الأخبار من تلك الاسر )))

زينة صابتها رجفة شديدة ولا تزال تسمع عبارات الإطراء و المديح لذاك المحقق المذهل

ام تركي دمعاتها غرقت عيونها و رجولها تعقدت بقوة .... و تحمد الله كيف لا

وهي تسمع الأطراء لابنها الغالي

اميرة كذلك ....

ابتهال و ريم و الهنوف وجميع من يحضر معهم ..على تلك الحال



في مجلس الرجال

ابو تركي انعقد لسانه و قلبه بدأ يضرب بقوة : عساه سلم بس !!

هشام بدهشه : نبي نسمع

خالد يبتسم : بخير و سالم مافيه إلا كل خير متأكد انا ....

(( ولا زال الخبر يتوالى ))

المذيعه بصوتها المفزع

هذا وقد تمت مساءلة المحقق للإثمار عن نتائج تلك القضية

وكيف استطاع ان يحقق ما عجز المتخصصون الماهرون في هذا التخصص عن إطالته

افاد بان رضى الله تعالى ثم رضى الوالدين من اهم عناصر النجاح

ابو تركي يستشعر بذرات قارصه جدا من الندم و اشتاق بحنان لبندر الذي طالمها قسى عليه


يتبع ,,,,,
👇👇👇
أحدث أقدم