رواية سعوديات بعروق ايطاليا -110

 
رواية سعوديات بعروق ايطاليا -110


رواية سعوديات بعروق ايطاليا -110

ابتهال بعصبية : خير انتِ واياها
 
الهنوف وجهها مخطوف بكل لغات العالم : وشو اللي خير سلامات يامي كملي بس تعالي نكمل ههه
 
ريم : ههههههههه انتِ اللي وش قصة اهلك بس لنا سنين ما شفناك بذالمود
 
الهنوف غمزت لها : يالله عسى خير يالله عسى خير هاتي اشوف وش انتِ نايمة عليه
 
ابتهال ابتسمت وراحت تدوره بالغرفة : وين جوالي وينه
 
الهنوف : هذا هو ياهو سخيف يختي منيب كفو جوال آخر اصدار المقاطع اللي عندك كلها دقة قديمة
 
و إلا صور الاحفاد مدري وش جايز لكم بخششهم اللي تجيب الهم
 
ابتهال تدور رقم زينة : وهـ بس خليني اعرف احكي مع البنت
 
ريم من ورا ظهر ابتهال : مين
 
ابتهال بحماس : زينة
 
ريم : هاو وش تبين فيها على ذالوقت ترانا الظهر
 
الهنوف : انتبهي ببس لا تضرب فيوزك و تغلطين و تقولين لها عن مكنونات ذالقلب هههه
 
ابتهال تتوعدها : هلا زينة
 
زينة : هلا فيك تأخرتِ ليش ؟
 
ابتهال : على بال مااخذته من سعود و جابه لي من بدر اخوي يعني مشورة تقدرين تقولين
 
زينة تبتسم : يامال العافية الله يجزاك خير بس متأكده انو رقمه حاليا
 
ابتهال : ميه بالمية إن شاءالله سجلي
 
رقم تناظر الهنوف بكل دلاخة : مين
 
الهنوف تضربها بخفية : اسكتي خل نسمع
<< قالطات بكل قواهم السمعية و الإدراكية
 
ابتهال تدفع الهنوف اللي شوي و تطيح بحضنها ^_^
 
دفعتها بقوة ذالمرة
 
الهنوف : ههههههه وجع عورتيني
 
زينة : اوكي يالغلااا قيف مي بليز
 
ابتهال : سجلي 0505 .........
 
زينة : اوكي يالغلا بعيده عشان اتأكد ( 0505 ........)
 
ابتهال : يس اوكي
 
زينة بحماس : مشكورة الله يوفقك و يجزاك خير يارب
 
ابتهال : ولو وش دعوة يختي بالعكس والله فرحت بخدمتك يالغلااا و مهما يكون سلطان اخوك
 
ريم مباشرة ناظرت بالهنوف اللي عيونهم فيها ضحكة غائرة خبيثة تذكرت شيء قبل
 
ريم مسكت يد الهنوف بخفية و ضغطوها بقوة وهم كاتمات الضحكة ^_^
 
ابتهال نزلت الجوال : مبسوطات كذا يعني ارتحوا الحين فشلوتني مع البنت
 
ريم ميته ضحكـ بصمت
 
الهنوف ينقالها واثقه : والله طبعا يا قليبي تعرفين ان الفضول واللقافه تردح درح سامري
 
بقلبي انا بالذات " سو " حبيت اعرف كل شيء لا ولعلمك تراك بتقولين لنا على السالفه
 
بحذافيرها الحين
 
ابتهال : اقول نامي بس وبعدين تعالي انتِ وين ياماما ماخذه الفستان وطالعه لا وبعد مصفطته عند الباب
 
ريم : ايه عشان ما انســـــــــــــاه ههههههه
 
ابتهال :لا ياشيخه يالله رجعيه
 
ريم بدلع كشرت : بتو عشاني حرام عليك مافيني انزل السوق وقسم
 
ابتهال بإقناع : الغبينة يالهبله انك كل بعد يومين بالسوق يعني بامانه مابعد اكتفيتِ على كثر ملابسك
 
ما تدرين وش تلبسين
 
الهنوف : هههههه هي كذا ما يجوز لها إلا اللي مع غيرها
 
ريم : عشان كذا بس بشخص بفستانك ساعة او ساعة إلا ربع و بذبه عليك وعد
 
ابتهال : لا ياللي ما تستحين هههههههه بس شفع لك اني مروقة
 
الهنوف : مروقة مروقة طبعا مروقة دام انو بعض الناس بالسالفه
 
ابتهال تناظرها بعين ضاحكة وتقلد صوتها : لا تروجين اشاعات بليز
 
الهنوف : أي مايخالف ...يالله ريموت طلعنا
 
ريم و هي تأخذ الفستان : طلعنا
 
ابتهال : ههههههه وانا اقول بتنساه
 
ريم تغمز لها : لا ياعمري انا انسى اسمي انساه بس شيء في سبيل الرزة و الكشخة ماانساه
 
الهنوف و هي نازلة لمحت رامي
 
الهنوف : يالله تحييه يالله تحييه شكلك غلطان على بالك بيت ابوك
 
رامي يناظرها على فوق : لا منيب غلطان اقولك ليش ..؟
 
 
الهنوف تأخذه على قد عقله حطت يدها على خدها ووقفت على الدرج : ليش ههه
 
رامي ( يأكل تفاحه << مزاج ) : لان اهو اصلا بيت ابوي
 
الهنوف بتكانة شوي : هههههه بدينا يحركات ابوي و جدي انت ماتترك الهياط ابد
 
رامي : مستحيل اقولك ليش بعد هههههه ؟
 
الهنوف : ليش هههههه
 
رامي : لاني مولود وسط علبة رافايلو
 
الهنوف تتمسخر : هاهاها بالله عليك على بالي بوسط علبة باتشي
 
رامي بغرور : حدك مستواك اصلا ماتعرفين غير باتشي و شكولاين هههههههه
 
ريم : هيه وش فييك تقطع فينا وتسحب وإذا جيت تتريق على كيف امك الدعوة اشوف
 
رامي : هههه ولا يهمك انتِ حدك الصيداوي و ديمة خخخخخخخ
 
ريم بعصبية : غبــــــــــــــي
 
رامي : غبي ياااااااااااااااي بنهار جرحتيني مـــئــــدرشي قرحتِ ألبي
 
الهنوف : هههههههههه
 
رامي : اخررررررررق براااااااااااا ( ناظر ريم ) لا والله ما ناقص إلا تقلبينها فيلم مصري
 
ريم متضايقة : السخيف سخيف طول عمره
 
رامي : انتِ بالذات بطين مودك لعدة اسباب ألا وهي :
 
الاول لانك مطنقرة و مزاجك مزاج عبده على ذالليموني اللي ذكرني ههههههه ببعض الناس
 
لانهم يحبون النصر
 
الثاني لإن بعض الناس خاقين على ابو جد عم جدك بستقعد لكن ذاله له بس
 
ريم بخجل و عصبية ضربته على كتفه : الشرهه على اللي معطيك فيس اصلا
 
رامي بتناكة خخ : حددي مين تقصدين انتِ او نايف
 
الهنوف: ههههه لا ترحمهم عليهم يا ولد اخوووي
 
رامي يناظرها << قليل خاتمه ماله امان : وأنتِ بعد ينقالك بعيدة لا ياقلبه حتى انتِ بستقعد
 
لخامس جدانك عشان غرور و غطرسة ذالمغرور ليس إلا اجل انا يقومني من المركا عشان
 
يتكي عليها بيل جيس على غفله
 
ريم : هههههه
 
رامي : ايه اضحكي اضحكي يصير خير شفتِ يا هنيف تضحك عليك
 
الهنوف " مبسوطة تحس باحاسيس لا تضاهى لان من مجرد ما يربطون اسمها معه باي شيء لو بمسخرة
 
او تريقة تحس بمشاعر تجنن كلها انتماء له "
 
رامي : هييييييييييييه البعير الناقة انتبهي
 
الهنوف انتبهت لهم : وشو وش بعيره وش ناقته
 
رامي : انتبهي بس لا تدعسين العبير
 
ريم : ههههههههههه ماسكة خط الاخت
 
رامي : خط الرياض – القصيم و بالليل بعد هههههههههه
 
الهنوف ببسمة غائرة : زانت علومكم بس
 
رامي : هههههه بالله من جد جازت لك اجل عشان احم احم فيها ياصبرك عليه يالهنوف ما ينضهم
 
الهنوف بخجل و لازالت تستشعر روعة تلك المشاعر : انا قاييلة للبنات انك ما تنعطى فيس
 
رامي : ياليل العبيد هههههه شكلكم متفقات على ذالجملة كل ما تنحرج وحده منكم و تحس ان خدودها
 
وردت و على وشك تطيح بمأزق قالت الفيس و الفيس الله و الفيس عاد بالله ناظري اقرب مرايه ذي
 
اللي على يمينك لا تبعدين ههههههههه
 
الهنوف بمسخرة : امشي ريم خليه ذي مولود بعلبه رافايلو مدري فيرورروشيه
 
رامي : ايه يا قلبي على الاقل ايطالي منب مثلكم تقليدي هههههههه
 
( بالفعل رامي و راما من مواليد بريطانيا لان خالد كان معه بعثة ذاك الفترة و نسرين معه )
 
ريم : وش فيك ضيعت بين ايطاليا و بريطانيا ذي نتيجة الجهل ياجاهل
 
رامي : اقول نايف يسلم عليك بس هههههههه
 
ريم بخجل بتعصب
 
رامي قاطعها قبل تحكي يقلد صوتها : الشرهه ميب عليك على اللي يعطيك فيس ههههههه
 
ريم و الهنوف كتموا الضحكة و طلعوا
-

 
(3)
 
زينة سجلت الرقم و لا تزال تفكر
 
" احاكيه او ما احاكيه !! .... بس افضل بكثير من اني اضطر و احكي مع بندر !!
 
يالله بسم الله خل ادق على سلطان بس بسأله عن بدر وينه وليش مقفل جواله
 
الله يستر بس لا يكون امها زايد عليها شيء .... بس نورة تقولي وليد يقول
 
بدر ماجاها اليوم خير شر و حالتها مستقرة يعني ما من زيادة عليها بشيء معين
 
و عيال عمي كلهم ما يعرفون وينه ولا شافوه اليوم ... و الصبح بدر قالي انو بيطلع
 
مع بندر ....بدق على سلطان اتأكد "
 
قطعت الشك باليقين و طلبت رقم سلطان
 
من الطرف الآخر
 
سلطان بسيارته في عز الظهر ما يدري وين يروح ماله خلق يروح البيت
 
لان امه مو فيه !!
 
ماله خلق يروح المستشفى لامه اكيد بتسأله عن زينة ..؟
 
راح يبحل وش يرد عليها وش يقولها !!
 
دق جواله ...
 
طلعه و شاف الرقم غريب ..
 
سلطان فسخ النظارة : يالله عسى خير مين ذا وش يبي بذالوقت ...
 
سلطان : سم
 
زينة بتوتر و الرجفة فيها : السلام عليكم
 
سلطان بدهشه واستغراب " مين ذي و وش تبي " : و عليكم السلام و رحمة الله و بركاته
 
زينة برجفة : كيفك سلطان
 
سلطان تنهد " ياليل المغازلجيات منيب مروق لهم تماما " : بخير ياجعلك بخير ... ( تنهد) عفوا مين يحكي ؟
 
زينة : زينة
 
سلطان انلخم شوي و تفاجأ : هلا والله اخبارك
 
زينة : بخير الحمدلله عسى ما ازعجتك نايم او شيء
 
سلطان يبتسم : لا والله بس السالفه ومابه أني ماتوقعت ذالاتصال ابد
 
زينة بخجل من نفسها و خوف : ماعليش ادري موب وقته
 
سلطان : ههههه لا وش دعوة مابين الاخوان اسف يالغالية انتِ بس طيبة و مرتاحة
 
زينة " يازين ذالإحساس " : الحمدلله بخير ... وسوري معليش رقمك جبته سألت عنه كان المفروض يكون
 
معي
 
سلطان يبتسم : وانا بعد كان المفروض اسجل رقمك عشان مااستغرب اتصالك ذالوقت هههه
 
زينة تبتسم : ميب مشكلة يالله ذا انى عرفنا ارقام بعض
 
سلطان " غريبة وش عندها " : يالله عسى خير ...فيك شيء اختي ؟
 
زينة الصيحة بصوتها : بسألك عن بدر اخوي وينه تدري وينه فيه ؟
 
سلطان " بيبة امل فظيعة " تنهد : وانا اللي على بالي داقة تنشد عن امها عن اخوها عن اهلها
 
زينة تحس بمشاعر حزينة تفتك قلبها : اسفه اذا ازعجتك
 
سلطان : وش دعوة قلت لك مابين الاخوان ازعاج عموما لا تخافين بدر بخير مابوه إلا العافية
 
زينة بفرح و حماس : بالله عليك من جد وينه طيب
 
سلطان : موجود بس معزوم اعتقد على غداء برا الرياض
 
زينة ريكلاس شوي : ليش ما قالنا طيب مايصير من الفجر على طلعته وانا على اعصابي
 
سلطان ابتسم وهو يلف الدركسون : يالله ذا انا علمتك لو انك تعرفين رقمي و داقة على من الصبح
 
كان قلت لك هههههه
 
زينة بخجل من نفسها : معليش يمكن راح عن بالي او استحيت بس بالاخير اضطريت اني ادق
 
سلطان : لا ابشرك انو بخير
 
زينة قاطعته بحماس : تقدر تقوله يفتح جواله ابيه ضروري
 
سلطان : ليش هو مقفله ؟
 
زينة بخوف وخيبة : ايه من الصبح
 
سلطان : هههه ياملحك وكيف اقوله انا ..؟ انا بالديرة بالرياض منيب معهم
 
زينة بخيبة امل ايضا : منتب معهم ..يالله الله يعين ( ولعت فوق راسها فكرة) طيب وش رايك يعني ولا عليك
 
امر تدق على اللي معه الثانيين و تقولهم يقولون له يفتح جواله لانو اهله يبونه ضروري
 
سلطان " كل ذا تلاعب عشان ماتقولين بندر ياحبني لك يا اختي بذالشي بس شكلك طلعتِ علي فيه "
 
سلطان " بدقها بقوة " : و بندر مقفل جواله بعد قبل شوي محاكيه انا مقفل
 
زينة بخيبة امل و الصيحة في صوتها : طيب مشكور تعبتك بس بليز ولا عليك امر اذا قدرت باي طريقة
 
تقوله او تتوصل لبدر ابيه لازم لازم
 
سلطان بحنية : بغيتِ شيء اختي آمري ؟؟
 
زينة : لا مشكور موب كذا بس بتطمن عليه لابد اسمع صوته ...
 
سلطان : لا اذا هيك ارتاحي اضمن لك انو بخير اهم شيء انتِ ريحي بالك
 
زينة : مشكور ماقصرت
 
سلطان : الله يخليك وش دعوه ماسوينا شيء
 
زينة " ماتدري ليش لسى مابعد تطمنت " : ماتدري متى بيجي طيب ؟
 
سلطان " يارقتها " : لا والله ماادري يمكن يتعشون و يبيتون هناك بعد
 
زينة شهقت : لا تقول مستحيل مااعتقد
 
سلطان " تذكر حالة بدر " : والله ماعطيك علم اكيد نصبر و نشوف
 
زينة : الله يعين يارب
 
يتبع ,,,,
👇👇👇
أحدث أقدم