رواية ما تخيلتك حبيبي -11


رواية ما تخيلتك حبيبي -11

رواية ما تخيلتك حبيبي -11

فرح مستغربة نوم شهد طول اليوم

:سعود متلاحظ نوم شهد غريب
سعود : لا عادي
فرح : شهد ما تحب تطول في نوم من جينا وهي نايمه و اكلها قليل
سعود : يمكن الفترة لا مرة فيها هي السبب
فرح : أنا شاكه في شئ الله يستر
سعود :في وش شكها
فرح : اذ طلع شكي صح شهد لازم ترجع لطلال

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

سلطان فرحان بسعود ويسهر معه ويسال عن شهد ويقول له نايمه
سلطان بقهر: وانا من اجي شهد نايمه وهي ما اطلعت الي مرتين معانا المجمع التجاري...... القريب ومتضايقه
سعود :هههههه زين تطالع شوي
سلطان :سعود ليه شهد معك
سعود : شهد تطلقته من طلال
سلطان بحده : ليه
سعود : ماحد يعرف ولاهم راضين يتكلمون
سلطان : أنت تكلمت معها حاولت تفهم شئ منها
سعود : من بعد وفاة امها صارت ماترد على احد لا بكلمتين أي ولا
سلطان : انا بحاول معها

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

كم مرة عمر وريم يتصلون على سعود يتطمنون على شهد وهي رافضه تتكلم مع احد وحابسه نفسها في الغرفة
دخل سعود الغرفة علي شهد بغضب وهي تبكي
سعود بغضب : شهد هذي ما هي حاله معك
شهد تبكي : خالي الله يخلك خلني في حالي أنا تعبانه
سعود : لا يشهد أنتي من جاين هنا على هذا الحال ورافضة تكلمين ابوك حتى مازن
شهد تصرخ : مابي اشوف او اكلم أحد وإذا أنت متضايق مني اقدر اخذ لي شقه
فرح : شهد هدي شوي وسعود خايف عليك
شهد : اطلعو من غرفتي انا تعبانه
سعود بعناد: لا وطلعي قدمي علشان تأكلين
شهد تحس رأسها يدور وما هي قداره تمشي و إغماء عليها
سعود بخوف يشيل شهد : فرح جيبي احجابها بسرعة


طلال يناديها بصوت عالي : شهد
جت تركض وهي خايفه ولما قربت له ضمها بقوة وباسها في وجهها
شهد يخوف:في شئ طلال
طلال يبتسم: لا اشتقت لك موت بس
شهد دفته عنها وتضرب فيه:خرعتني والاخير اشتقت لك
طلال :هههههههه و ما هو وجه رومانسيه
وهو يضحك تذكر شلون شكلها وهي خايفه عليه
طلال يطالع في المرايه وعاتب نفسه على التسرع في الزواج من نوال وهو ملك عليها من أسبوعين
ودخل بدر عليه وهو يبتسم: يلا ياعريس تأخرنا
طلال بألم : هذا شكل عريس
بدر يمزح : ممممممم يعني
طلال يبتسم: ارفع معنوياتي شوي
بدر : طلال ادري سؤالي مو وقته
طلال بحزن : عارف و ماابي تسال ولا رح اجاوبك عليه وتأخرنا على الناس
بدر ووضع يده على كتفه وبإصرار : أنت تحبها ليه طلقتها
طلال بصوت عالي وتوتر: أنا ما حبها ما احبها
بدر: طلال لا تخبي علي تكلم
طلال بالم : هي تكرهني أنا اتعذب وأنا اشوف شكثر هي تكرهني ما ابي اتعذب كذا يا بدر ما ابي
جلس طلال على الكنبة وهو يتنفس بصوت مسموع
بدر حزين على اخوه ويشوفه كاتم الحزن في نفسه ما واندهش هو الألم الذي يشعر فيه طلال

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

صحت شهد وهي تشوف كل شئ ابيض
: أنا وين
فرح تبتسم: أنتي في المستشفى
شهد وهي تحاول تقوم : ليه
دخل سعود وهو في قمة غضب ومسك شهد من يده
:اقدر اعرف أنتي حامل من مين
شهد انصدمت من كلام سعود وسحبت يدها بقوة
حامل وحطت يدها على بطنها ما هي مصدقه انه حامل وبغضب : من طلال
سعود بحده : أنتي تركه طلال من أربع شهور أنتي في الثلاث و ماشفتي طلال خلال هذي الفتره شلون
فرح : سعود هذي تربيت أختك شلون تشك
شهد بغضب: أنت تشك فيني في أخلاقي سعود
سعود بغضب : شلون
شهد تبكي : لما رحت اخذ اغراضي كان هو في البيت ولا تبي اشرح اكثر
سعود خجل من نفسه وهو يشك فيها : أسف لكن أنتي فكري فيها اشوي
شهد بغضب وتبكي : مابي افكر في شئ
فرح تغير جو الحزن
فرح تضحك:هههههه شهد أم لسان طويل تصير أم
سعود :ههههههه شهد لازم ترجعين لطلال
شهد بحده : لا
سعود : شهد فكري الحين بينكم طفل
شهد تبكي : اليوم زوج طلال من نوال شلون تبي ارجع له
فرح وسعود انصدموا من الخبر : لازم يعرف عن الطفل
شهد بغضب : والله اذ عارف طلال بطلع من البيت ولا اخليك تعرف مكاني
سعود بحده : بلا هبل اذ ماعرف اليوم بعرف بكره
طبعا شهد ترفض أي حد تقابله من اخوانها وهي تمنئ تقابلهم تخاف يعلمون طلال عن الحمل
تمسح على بطنها :انا عشت بدون ابو وانت بتعيش بدون أبو انا بكون لك أب وأم .. وبتسمت طلعت مثل ابوك عنيد بضربك هههههه يكفي عنيد واحد في العائله


سلطان انصدم من عرف انها حامل كان يخطط انه يخطب شهد بعد ما تخلص عدتها وهو مصدق انه طلال طلقها والحين عرف شهد ماهي له وقرر يتعامل مع شهد على انها اخته ويساعدها

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

بعد أربع سنين
بوماجد : مفتقد شهد وحزين لانها رافضه تشوفه او تكلمه
عمر وريم :عنده بنتين شهد وغلا
شهد على بنت اخوه شهد الي افتقدها من سافرت
ماجد: تزوج وحده من قريبات أمه من سنتين وما عنده أطفال الي الحين
بدر وسارة: تزوجوا بعد سفر شهد بسنه عندهم بنت رزان وهي حامل في الثاني
مروان: رجع من بريطانيا ويشتغل في مستشفى خاص ولا يفكر يتزوج
مازن: تخرج من الجامعه ويحس انه فرحته نقصه بدون شهد
و العلاقه بينه وبين طلال بس سلم يلومه على بعد شهد عنهم
طلال ونوال :ما عندهم أطفال
سعود وفرح :مستقرين في حياهم مع بناتهم الثلاث
__________________




الجزء الثانية و العشرون

قــــــــــــبـــــــــــل الاخــــــــــــــيـــــــــــــــــر


شهد طول فترة اقامتها في فرنسا ترفض تقابل اهلها إذ جو أو تتكلم معهم ... حاول سعود وهي رافضه
وشهد طبعا ولدت وجابت ولدين توأم وحجمهم صغير بسب نفسيتها

***************

سارة تبتسم: شلون شهد واولادها
سلطان يبتسم :بخير مجننينها وهي مجننه سعود أنتي وين جالسة تتكلمين
سارة :هههههه لا تخاف محد يسمع بس طلا
سلطان يقاطعها : سارة لا تتدخلين في شئ ما يخصك
سارة بحده : من حقه يعرف عن عياله
سلطان يتنهده : الغلط مني اني قايل لك
سارة بتردد : أنا قلت حق بدر
سلطان بخوف : وشو؟؟ متى ؟؟
سارة : من أول ما قلت لي
سلطان بخوف : وما قال لطلال للحين
سارة : أنا حلفته انه ما يقول لا أحد بس والله حرام انه ما يدري أنت ما تشوفه كيف يحب رزان وشلون يحضنها هي وبنات عمر كأن رحمته وقلت له!!
سلطان بحده : هذا شئ ما يخصنا
سارة بغضب: متى بترجعون
سلطان : قريب
سارة بفرح : قريب يعني متى ؟؟
سلطان : مفاجأه

***********************

شهد تطالع المطار وتمشي الي برى المطار وهي بشوق للوطن
سعود بسخرية : شهد ما شبعتي من التأمل
شهد تبتسم : أحد يشبع من وطنه
سلطان بتريقه : من كثرت الزياره
شهد تطالع سعود: سكت ولد خالك عني لسوي فضيحه له الحين
سعود :هههههههه اسكت يا أخي تحب تهزء فيك
سلطان : ههههههههههه
شهد بتردد :سعود أبوي راح يسامحني
سعود شف في عيون شهد الخوف والشوق :أكيد أنتي وحيدته
شهد بخوف: وريان وساري وش أقول عنهم
سعود بحيره : الحين خلينا نطلع من هنا وبعدين نفكر
سلطان بملل: شهود امسكي واحد من اوالدك كأني مربيه لهم
سعود وفرح :ههههههههههههههههه
شهد : ههههههه وين بساعدك و أخوك بس كلام
سلطان متردد: شهد سارة وبدر يعرفون عن ساري وريان
شهد بحده : شلون ومتى وطلال يعرف ؟؟
سلطان يهديها : لا طلال ما يعرف سارة وبدر من عرفت بحملك
شهد بستغراب : بدر ما قال حق طلال
سلطان : سارة حلفته ما يقول
شهد بارتياح : الحمدلله وأنت واترك اللقافه شوي
سلطان و سعود و فرح :هههههههههههه


بوماجد بحزن : مشتاق لشهد
بوطلال : كلنا ما هو أنت بس
بوماجد بألم : ما توقع أن قلب شهد حجر علي أو على إخوانها من أربع سنين رافضه تشوفنا أو تتكلم معانا كل هذا غضب ولا حقد
بوطلال يدافع : لا يوسف حزن على أمها و طلاقها وهي احن قلب
بوماجد وهو يحاول يمسك دموعه لا تنزل : أمها قضاء الله وطلاقها هي طلبت
بوطلال : انت شفت حالت طلال لما طلقها كأنه فاقد شئ
بوماجد بحيره: ما عرفت ليه قرر يتزوج نوال من رجع من مكة
بوطلال بشك : ما ظن راح مكة
بوماجد بستغراب: تقصد انه راح وراء شهد
بوطلال بثقة : أكيد ولا وش تفسر فرحه قبل لا يروح مكة ورجوعه بعد ثلاثة أيام ويطلب نوال وأنا اعرف انه ما يطيقها في عيشة لله
بوماجد : تتوقع صاير شئ هو وراء زوج طلال ورفض شهد ترجع لنا
بوطلال بيأس : الله اعلم

************************

طلال وبغضب: وبعدين معك انتوي ومع لسان
نوال بغرور : أنا ما غلط في شئ
طلال وهو ماسك أعصابه : و هذي خالتك اجل لو غريبة وش سويتي .. وطلعه من هذا البيت ماني طالع
نوال بتهديد : اجل تحمل ألي بيصير
طلال مسك يد نوال : والله يانوال لو تصير مشكله منك وحده بيت اهلك يستناك وطلع عنها
نوال بقهر: هين يا طلال أنا تقول لي كذا
طلال من تزوج نوال وهم في مشاكل وخاصه تأخر حمل نوال ألي تاعب نفسيتها

*******************

شهد تصرخ: سعود يللا لا نتأخر
سعود وهو نازل من الدرج : أنتي أزعج مع السنفورين
فرح : ههههههههههه حلوه منك حبيبي
سعود من سمع الكلمه طوالي عند فرح يضمها
شهد بصرخة : هي تخربون عيالي استحوا شوي
سعود يفك فرح : أنتي على قلبي قاعده أوف
شهد بتريقه: لا على قلبك ولا على رأسك اخلص خلنا نروح عند أبوي
سعود وهو يشيل اعقاله بيده : تقلعي السيارة أنتي و سنافيرك ولا بالعقال على ظهرك
شهد تحط يدها على خصرها : جرب بس وش بسوي فيك
سعود بقهر : استحي أنا خالك ماني اصغر اولادك
شهد ترفع حواجبها :هههههه أنت اكبر مني بكم سنه لا تشوف نفسك عليok
فرح ببراءة : بس كلتي زوجي
سعود بدلع : أي دافعي عني كلتني بلسانها الوحشه
شهد وهي مستنكره:ههههههههه ما يركب الدلع عليك يا بابا
فرح:هههههههه أي والله
سعود عصب : حريم ما تنعطون وجه... وأنتي يأشر على فرح احسابك بعدين
فرح بتريقة: ما قدرت على شهد تقدر علي أنا
سعود بقهر : شهد يللا أوديك وارجع حق الي ما اقدر عليها وطلع
شهد بسخرية : فرح قفلي غرفتك عليك ههههههههههه
فرح بخوف : اششش ياسخيفه كله منك
شهد تقهر فرح وتخويفها: هههههه ياويلك وروحي قفلي عليك البــ ...
سكتت شهد من شافت فرح تقرب لها بغضب هربت
فرح بغضب : اوقفي يا جبانه
شهد : ههههه استقوي على سعود ما هو علي باي
فرح بقهر : طيب يا دبه


نوال لمت اغراضها وراحت بيت اهلها
أم نوال بغضب : أنتي غبيه تسوين كذا
نوال بغرور : أنا مستحيل ارجع له إلا إذ حط بيت لحالي خلص أنا مليت منه
أم نوال بعتب : نوال لا تخربين بيتك بيدك
نوال بانكسار : بيتي الي عايشه ذكرى شهد فيه الى الحين مع طلال وناسيني
أم نوال بحسره على بنتها : أنا قايله لك لا تأخذينه وأنا عارفه انه يحب شهد حتى لو يكابر
نوال تبكي : آه يمه تعبت ليتك وقفتي في وجهي ومنعتي هذا الزواج

***************************؛

بدر يلعب مع بنته رزان وطلال يطالع فيه وهو يجنن فيها
طلال يبتسم : بدر بس جننت البنت
سارة بقهر: ما يتركها إلا لما تبكي
بدر يبتسم بمكر: العب معها
سارة : تلعب معها ولا تشغل صفارة الإنذار
طلال : هههههههههههه
بدر يبتسم بخبث : تبين تلعبين معي
سارة فهمت ومنحرجه : لا
بدر جلس جنب سارة وحضنها : ليه لعبي حلو
طلال وقف : بدر شكلك ناسي وجودي وطلع
سارة شالت يد بدر تضرب فيه : أنت مضيع عقلك
بدر يضحك :هههههه من زمان
ورزان تطالع فيه وتضحك
سارة : حتى بنتك تضحك عليك
بدر وهو يعدل جلسته : بنتي عادي تضحك لكن أنتي لا
سارة وهي تحط يدها على خصرها : ما هو بكيفك
بدر : ههههههههههه

*************************

سعود وصل بيت بوماجد ويطالع شهد تنزل
سعود : شهد يللا نزلي
شهد تطالع البيت بحب وشوق له ولا أهل البيت ما تغير فيه شئ كأن الزمن وقف عند آخر مره شافت البيت شهد متوتره : خايفه
سعود يبتسم : شهد صدقيني أبوك مشتاقين لك يللا انزلي
شهد نزلت مع اولادها جهة المجلس وهي متردده وصلت عند الباب
وسمعت أبوها يقول : من راحت شهد والبيت ساكت حتى مازن المرح الشقي صار هادي
بوطلال : خلص يوسف أن شاء الله ترجع لك
بوماجد : مشتاق لها اخاف اموت وأنا ما شفتها
عمر : الله يعطيك طولت العمر
شهد من سمعت كلام أبوها أدخلت على طول
:يعني أنت ما هو زعلان مني
بوماجد وعمر وبوطلال استغربوا المرأة آلي دخلت عليهم وما هي كاشفه وجهها
شهد وهي تكشف وجهها : هذي انا يبه شهد
بوماجد وقف وما هو مصدق عينه وهو فتح يده لها وهي ارتمت في حضنه وهي تبكي : اسفه سامحني يبه لاني بعدت عنك
بوماجد فرحان أن شهد في حضنه : أنا عمري ما زعلت عليك
بوطلال يمزح : يوسف دوري احضن
بوماجد :ههههههه روح عند أم طلال
عمر و بوطلال : هههههههههههههههه
بوطلال بفرح : لا أبى ألي عندك
شهد فكت أبوها : ههههههه ما اقدر أحضنك أبوي ما هو راضي
بوطلال وهو يسحب شهد من حضن أبوها : ما هو بكيفه ويحضنها
بعد ما فكت بوطلال راحت لعمر ومكتف يده ومدت يدها وجرت بطرف أصابعها ثوبه : ما اشتقت لي
عمر لف وجهه : لا
شهد طمرت عليه وتحضنه : ما صدقك
وطاحت هي مع عمر: وقومي عني يا دبه
بوطلال و بوماجد :هههههههههههههههه
شهد معنده : أول قول اشتقت لي
عمر يبي يقهرها : لا لا
شهد تحرك حواجبها : اجل ماني قايمه
عمر يبعد شهد ويضمها : الا مشتاق لك واكثر مما تتصورين


دخل ماجد وبدر ومازن وطلال ومروان وهم يتخانقون على مبارة بين ............
شهد على طول تغطت عنهم وهم ما شفوها
عمر استغرب : ليه تغطيتي
شهد بمكر :بسوي مقلب في مروان اني زوجته
عمر :ههههههه
الشباب بصوت واحد : السلام عليكم واستغربوا وجود حرمه
مروان : من هذي
بوماجد بيتكلم وتكلم عمر : تسوي نفسك ما تعرف من هذي
بوماجد و بوطلال وش يقول عمر
مروان : وش
شهد تكلم لبناني : شو ما عرفتني
مروان : لا
شهد وهي تكتم الضحكه : أنا مرتك وهدولا أولادك ولا نسيت
الشباب : وش
مروان بصدمه : كذب والله يبه كذب
بوماجد يطالع واستغرب من آلي يصير
شهد : شو كدب وحنا مزوجين من خمس سنوات
مروان بغضب : أنتي لا ترمين بلاويك علي والله لا اكسر عظامك وهو يقرب منها
شهد خافت لما قرب مروان لها وتخبت وراء عمر : ههههههه مروان صادوه وكشفت وجهها
بوطلال و بوماجد وعمر : ههههههههههههههههه
والشباب منصدمين : شهد
طلال طالعها و عيونه بعيونها .. كنت تبي تبعد عيونها بس خانتنها نظراتها وناظراته حب وشوق وعتب
مروان بغضب : لازم تنضربين على الي سويتيه ويسحبها من يدها :أنا توقفين قبلي من الخوف
شهد :هههههههههه اسوي لك سبرايز
مروان وهو يضربها على رأسها : أنا بعلمك المفاجـــ
وماحس الي يضربه ويقول له : اترك ماما
لكل التفت على الولدين وشهد
بوماجد مستغرب : من عياله هذولا
شهد بفرح : احم أولادي ريان وساري
طلال بغيرة وغضب تشتعل بقلبه و بصرخه : تزوجتي سلطان
بوماجد بغضب" صدق الكلام
شهد بخوف : لا متزوجت سلطان هذولا اولاد سعود
بوطلال بغضب : وأنت وش يخصك إذ تزوجت سلطان ولا غيره
طلال انحرج وسكت
بدر بعتب : ليه تراجعتي و الحمدالله على السلامة
شهد : بعدين نتكلم الله يسلمك
والتفتت على ماجد ومازن : ما تسلمون علي ولا نسيتوني
ماجد يبتسم : احد ينسى قمر يوسف ال .... ويضمها اش كثر اشتقت لك
شهد :هههههههه وانا كثر
ريان بغضب : ابعد عن ماما
ماجد يطالع شهد وبقهر : اضربه يعني
شهد بمزح : تبي اكسر لك يدك قرب
الكل : ههههههههههههه
ماجد :هههههههه أف علشان هذا تكسرين يدي
شهد تشيل ريان : طبعا ولدي ادافع عنه
مازن بعتب : كأنك نسيتيني
شهد لفت على مازن ومشتاقه له وضمته

ومرت ايام
الكل فرحان برجعت شهد ويجتمعوا مع بعض وشهد تتجنب الكلام مع طلال ..
طلال منقهر.. ويراقب شهد ومعاملتها مع ريان وساري وغيره منهم لكن شئ يخليه يحبهم ويتقرب لهم
وبدر يعتب شهد لانه ما تكلمت إلى الحين وهو يشوف طلال وتعلقه فيهم
شهد خايفه يعرف طلال ويأخذهم منها



أم نوال عرفت برجعت شهد
: عرفتي شهد رجعت من فرنسا
نوال بعدم مباله تقرا مجلة : وش سوي لها
أم نوال بغضب : أنتي تبين تذبحيني قهر
نوال عصبت : تبين أروح له أراضيها علشان شهد رجعت بطقاق اثنينهم
وجات الخادمة و شافتها أم نوال بقهر
: نعم بعد أنتي
الخادمة : بابا طلال برى
أم نوال بفرحه : دخليه بسرعة
دخل طلال وسلم علي خالته ونوال .. نوال ما ردت السلام وتجاهلته وتقرا المجلة
ونقهر منها وجلس
أم نوال منحرجه : شلونك طلال
طلال يطالع نوال : بخير خالتي بنتك ماتبي ترجع البيت
نوال : إذ لك بيت ارجع
طلال : والي ساكنين فيه وش اسمه
نوال بحده : اسمه بيت أبوك
طلال بسخرية : بيت أبوي بيتي
نوال بغضب : انسى أنى ارجع لك إلا لما تحط لي بيت لحالي
أم نوال : وأذ ما حط لك بيت وش تسوين
طلال بغضب : وأنا مستحيل اطلع
نوال بحده : اجل كل واحد يروح في طريق
أم نوال بغضب : أنتي انجنيتي
نوال تبكي وبقهر : أي انجنيت لما تزوجت واحد فكره مع زوجته الاولى .. انجنيت لما يغلط ويناديني باسمها طلال الله يخليك طلقني أنا تعبت ما قدر اعيش معك
طلال بغضب : لا انك أنتي ما حاولتي تنسيني إياها كل كلمه أو حركه معك تقولين كانت تقول لها كذا سويت معها كذا لدرجة خليتيها مايمر يوم بدون ما تذكرينها والحين تسالين لم
أم نوال تقاطعه طلال : خلاص طلال النصيب وصل فيكم لهنا وخلاص
طلال منصدم : خالتي تطلبين الطلاق بدل ما تعقلينها
أم نوال : علشان نوال لانه وصلت حد الانهيار وأنا ما هو مستعده افقد بنتي طلال اترجــ
طلال حط يده علي فمها يمنعها تكمل : انا تحت أمرك بكره توصلكم الورقه وطلع
نوال جلست في حضن أمها تبكي ....
أم نوال حزنت على حظ بنتها

يتبع ,,,,

👇👇👇
أحدث أقدم