رواية سعوديات بعروق ايطاليا -141

 

رواية سعوديات بعروق ايطاليا - غرام


رواية سعوديات بعروق ايطاليا -141

الهنوف : ابي انزل السوق عشان اشتري فستان
 
ابتهال : و فساتينك جديدة
 
الهنوف تنهدت : ياربييييييييه منكم مالي خلق
 
طلعت و راحت تقول لامها بتنزل السوق ...
 
-

 
في بيت سلطان
 
زينة تقلب افكارها ... خلاص بوافق ...!!
 
نزلت دمعتها وهي تتذكر ماضيها المؤلم الجارح العذب
 
 
استلهمت بوحا شاعريا
 
و راحت تغفو على عيونه اللي كانت اسيرة لها من فترة ....
 
-
 

في بيت ابو تركي
 
داليا : اميرة حلو هذا الفستان البسه بكرة ؟
 
اميرة : حلو و نسقي معه اكسسوار احمر
 
داليا : امممم ماعندي بدق على الهنوف عندها اكسسوارت تجنن
 
اميرة : يختي وارها ما تلبس ما تتشيك كعروسة يعني احس انها الهنوف هي الهنوف
 
داليا ياعمري عصبت : لا والله انها تكشخ بس انتم طبعكم بدائي مدري ليش يعني
 
لازم البنت اذا تزوجت تصبغ الشوشة و تلبس فساتين خير خليك ارقى من كذا اميرة
 
اميرة : اقووول عز الله اللي ذبك سلمان علينا من اول دقيقة على ذالعلوم
 
داليا : هههههههههههه وهـ بس يختي منيب مصدقة انو اخواني بكرة بيجون بنسوي
 
بارتي بسلامة بندر صح
 
اميرة : يختي ليش مالها سنع نفتح عيون خلق الله ماانى بناقصين الحمدلله اللي قام بالسلامة
 
داليا بدلع : ياسلااااام يعني مايحق لنا نفرح
 
اميرة : امي خالصه من ذالموضوع يعني حتى مناقشة مافيه مجال خخخخ
 
داليا : امي و عيالها عاد مشكلة هههههه
 
اميرة : يالله عقبال مانفرح فيهم يارب
 
داليا : كح احمممممم
 
اميرة : نعبو عدوك تو بثاني ثانوي وش معجلك
 
داليا : مين قالوا لكم تخطبوني ههههه بكذا تخربون تفكيري يعني من وانا صغيره اطلق العنان
 
بالتفكير
 
اميرة : هههههههه قلنا انخطبنا و احنا كبرك بس مع ذا ما تزوجنا إلا بعد ماتخرجنا
 
داليا : يؤؤؤؤؤؤؤؤؤؤ
 
محمد توه داخل : مرررررررررررحبا
 
البنات : مراحب هاه بشر ؟
 
محمد : ابشركم ولد و يجنن زي ابوه بسم الله عليه ههههه
 
داليا : وااااااااااااااااو كثروا الاحفاد صاروا ( تحسب ) 13 يمكن
 
اميرة : قل هو الله احد الله الصمد بسم الله علينا منك
 
محمد : وين امي ببشرها
 
اميرة : امي ميب مصدقة انو العيال بكرة بيرجعون مره فرحانه تحكي مع خالتي البندري
 
محمد : بروح ابشرهااا
 
داليا : ابو فهد اجل
 
محمد : فهودي لا تغلطين لا اوريك قدرك تعدلي يا بنت
 
داليا : خخخخ غريب ماينعرف لكم
 
-
 

 

في أيطاليا

 
 
من شدة الإرهاق ما بدل ملابسه
 
ابتسم لانه ضمن المؤتمر و نجح فيه بشكل منقطع النظير
 
وهذا عطاه راحه كبيره
 
تكأ راسه على السرير قبل ينام
 
و شافها في خياله
 
استغرب
 
ابتسم بسخرية فظيعة ....
 
غرس جسمه تحت البطانية و هي لاتزال تداعبه كثيرا بخياله
 
ابتسم لحضورها
 
و جفى النوم عينه ...
 
سهر يقلب خيالها ...
 
ويستعرض وش سوى معها بالضبط ...!
 
جفاه النومـ ...
 
" بما انو في غرفة بدر في بيت ابو بدر "
 
 
 
سحب رجوله بخطوات ثقيله
 
وقف امام الشرفة يتأمل صخب الاجواء
 
وكأنه يعكس صخب القلب الذي بدأ يدب معالم الإنتعاش
 
يحس قلبه يتحرك
 
بس فيه شيء ثاني يكتم عليه و يضيقه
 
شيء اسمه " دلال "
 
تنهد بحسره ....
 
و ألتفت وراء وشاف قيتار
 
ابتسم
 
" هذا وقتكـ "
 
جلس على طرف السرير
 
كان لابس جينز رصاصي على قميص " كت " ابيض و فيه كتابات بأزرق
 
و شعره الطويل بعض الشيء يعطيه مظهرا براقا لا يضاهى
 
الضوء خافت جداً
 
و الهواء يكاد يقتلع الستائر التي قد تجملت بصفحات من الشيفون ...
 
على طرف السرير مسك القيتار و بدأ يطقطق فيه بصوت خافت
 
>><< يالله ياقلبي سرينا ضاقت الدنيا علينا .... >>><<<
 
سكت للحظات
 
و رأها بين عينه و هدبه ..
 
طلعت من قلبه آهه مستعره
 
" أه بس يالهنوف لو انك عندي كان يمكن كملت انتقامي ....! وشذالعربجية اللي ذبحتني
 
كل شوي طاقة بابي ... "
 
رفع راسه فوق .... و رفع كفه على رقبته ...
 
و غمض عيونه
 
( حجرف كان هذا بعد صلاة المغرب مباشرة تقريبا )
-
 

 
من الطرف الآخر
 
الساعه 3 و شوي
 
الهنوف وهي بسريرها ..
 
بمحاولات خائفة مبعثرة .... تمد يديها و تلمس بطنها
 
وهي دمعتها على خدها
 
" ياهمي لو يصير شكي بمحله "
 
تذكرته ..
 
حست بحشرجة عنيفة
 
ليش خليتنا اغراب كذا ...؟
 
ليش حسستني كاني اسيرة في وسط ذالدنيا ...
 
كل شيء فيني تغير بسببك
 
ضحكتي راحت بسببكـ
 
ومع اني اكرهك بقوه بقوه
 
إلا اني احتاجك كثير و اشوفك بين كل دقيقة و الثانية
 
تتذكره وهو يبتسم وهو يتمسخر
 
وهو بكل حالاته ...
 
قامت و جلست سحبت نور الاباجورة "
 
و هي تحس بقلبها يضعف مو عشان شيء
 
بس خايفه تكون معها روح منه ...
 
خافت بقوة ..
 
" والله لو يصير صدق لا اطيحه مستحيل احمل من حجرف مستحيل ماابيه بتطلق منه "
 
مسكت فمها تحس بتستفرغ
مسكت حالها و سندت نفسها لين وصلت دورة المياة وانتم بكرامة
 
استفرغت كثير ..
 
طلعت وهي تبكي و دموعها هماليل
 
" يارب الطف فيني يارب مابي احمل يارب اموت ولا اصير حامل يارب ارحمني "
 
وصلت السرير ولا زالت تقلب الهواجيس ....
 

في ألمانيا

 
نايف : بندر ، بدر يالله اصحوا عشان نتعشى و ارجعوا ناموا ههههههههه
 
بندر : مالي نفس
 
تركي : وشو
 
بندر ابتسم : يالله صحينااا
 
بدر صحى .....
 
تركي : اقول يا شباب طيارتنا بكرة بدري ترى الساعه 9 الصبح
 
بندر : حلو
 
بدر : الحمدلله اللي لقينا حجز بس توقعت نتوهق
 
تركي : وين تتوهق ووانت معك تركي
 
بدر : كفووو
 
تركي : منيب اعرف اهايط ابد ترى هههههه
 
نايف : مره ههه هاه وش رايكم بالاكل ..؟
 
بدر : شيء والله شكلك ماخذ كورس عند ابوي خخخخخ
 
نايف : ايه يقولي حجرف انو عمي سعود شيف ولا اروع هههه
 
بدر : هههههه ايطاليا غيرت الاطباع شفت كيف
 
طبعا جلسوا يسولفون
 
لحد مارجعوا ناموا مره ثانيه ....
 
يوم الخميس
 
نبدأ بالتدريج
 
في ايطاليا
 
حجرف : يالله ياعمي تأخرنا طيارتنا على وشك
 
ابو بدر : يالله والله انت محرقنا من ساعه وانت وز وز وبعدين
 
حجرف : وش اسوي اخاف نتوهق بالحجز تعرف بعد
 
ابو بدر : وين تتوهق اوان بكبري معك
 
حجرف : ماتعرف تهايط طال عمرك ابد ههههههههه
 
ابو بدر : ماقول والله غير تسلم يدين اللي على الطيب ربوا بنت اخوي هي الوحيدة
 
اللي جابتك على معقب راسك
 
حجرف : ههههههههههههههه
 
راحوا المطار
 
و ركبوا الطيارة و التزموا مقاعدهمـ
 
-
-
 
في ألمانيا
 
تركي : اكيد اخذتوا كل الاغراض تراها المانيا مانى براجعين لها من غير شر بإذن الله هههه
 
نايف : يالله منى عيني اطلع منها ياكرهي لهااا
 
بندر : الله لا يحدنا له يارب
 
بدر : اقول يالله اتركوا العواطف الطيارة على وشك
 
نايف : قايل لكم انا حنا عندنا طفرة بالمشاعر هههههه
 
بندر : من جد هههههه
 
اتجهوا للمطار بكل معاني الامل المحمله بقلب بندر
 
ركبوا الطيارة و التزموا بالمقاعد
 
بندر " يارب لك الحمد و الشكر ما توقعت اني برجع لديرتي إلا بتابوت يارب اني احمدك و اشكرك "
 
نايف " الحمدلله على سلامة بندر يارب سلمه من كل شر والله اني خفت ارجع لحالي "
 
تركي " يارب ارحمنا و الطف فينا رحمتك يارب .. الحمدلله اللي فرحتنا بسلامة اخواني "
 
 
بدر " الحمدلله اللي سلم بندر و رجع للديرة معافى و افتك من الوجع و الصداع اللي ذابحه
 
من سنين "
 
-
 
-
 
في بيت ام خالد
 
ريم دخلت مدرعمه : وين هنيف


يتبع ,,,,
👇👇👇
أحدث أقدم